رواية قناع حبيبي -23



رواية قناع حبيبي -23

رواية قناع حبيبي -23

امها : خلاص زيون باجر تجين تتغدين انتي وريلج عندنا
زين وهي تطالع راسي : انشالله يمه .. يلا باخليج الحين وسلمي على خواتي و ابوي
امها : مع السلامه وحطي بالج على نفسج حبيبتي
زين يات بتقوم بتروح غرفتها تريح شوي
راسي : لا لا وين رايحه
زين : باروح اريح شوي >> البنت تتدلع من اولها
قرب منها وشالها بين يدينه : خلاص مافي تمشين من يوم رايح كل مكان تروحين له وانتي بين يديني ماراح اخليج تتعبين نفسج لو شوي
زين : ههههههه باشوف عقب جم شهر اذا قدرت تحركني
راسي وهو يضحك حملها بين يدينه لين غرفتهم نزلها على السرير فتح المكيف ونزل الستاير غطاها وباس جبينها بحنان : باروح شوي باشتغل على كم معامله وبارجع اوقظج عشان نتعشى اوكي حبيبي
زين وهي تبتسم بحب : اوكي حياتي
نزل تحت وهو يفكر خلاص بيلقي كل العقود الي وقعها مع ابو زين بيحاول يبدي صفحه جديده !!
بعد يومين موعد عمليته متردد يسويها ولا لا كان يبيها تظل ذكرى تعذبه بماضيه الاسود بس الحين مايبي يتذكر غير حياته الي بدت من عرف زين صحيح يحبها بس ماتجرأ يعترف لها ... يبي يكون جاهز الاعتراف بالحب بالنسبه للرجل مو سهل !

نزل تحت واتصل بمحاميه
بدر : هلا طال عمرك
راسي : هلا بدر ... بغيتك تمرني البيت اذا ماعندك شي
بدر : انشالله ولا يهمك .. تبيني امر الحين ؟
راسي : اي وجيب الاوراق المتعلقه بشركة فهد
بدر : انشالله .. يلا فمان الله

همس كانت قاعده بغرفتها جايها حماس ترسم لوحه جديده توها حاطه الفرشاه على اللوحه الا جايها مسج فتحته :
مشتاق
صدقني لشوفتك ولقياك
وكل العيون بلا عيونك ممله
اسمك علي لساني وشوقي لملقاك
ورسمك تري بوسط قلبي محله
كل امل تجمعني الايام وياك
ياملك القلب مع العمر كله

همس متفاجئه ومستغربه من الي مرسلها المسج الرقم ماتعرفه قررت تطنش اكيد غلطانين بالرقم وقعدت تكمل لوحتها
بدور دخلت عليها الغرفه وكانت متردده
همس وهي ترفع راسها تشوف اختها جايه : همس .. ابي اكلمج بموضوع
همس حست ان اختها فيها شي : تعالي حبيبتي
قعدت على كرسي وهمس قعدت جنبها : شصاير
بدور قالت لأختها سالفة منى يوم جاتها البيت كلها
همس عقدت حواجبها : ويايبها لج لي البيت بعد !!
بدور : اي واعترفت لي ان كل شي من تحت راسها وان عمر بريء
همس : والله مادري شاقولج في احتمال هو متآمر معاها
بدور : انا بعد قلت جذي بس موعارفه مو مرتاحه
همس وهي تحط يدها على كتف اختها : مثل ماقلت لج حبيبتي انسيه خلاص ابتعدي عن المشاكل دام علاقتكم من البدايه جذي ولا تنسين انج رفضتيه يعني خلاص فهمي انه مو من نصيبج
بدورضعفت وراحت قوتها وبدت دموعها تسيل على خدها : والله احبه .. حبيته من كل قلبي همس انتي تعرفين وجربتي الحب اذا عرفت ان مظلوم صدقيني باموت من القهر على ظلمي له وعدم ثقتي فيه بس شاسوي كل المواقف الي تصيرتخليني حتى مافكران مظلوم كلها اشيا جدام عيني
همس وقلبها معورها على اختها : هدي بالج حبيبتي انتي مابيدج شي تسوينه واذا مظلوم صدقيني الايام بتكشف لج بس ارجوج لا تزيدين جروح قلبج اكثر من جذي
بدور رجعت غرفتها وهي حالتها حاله مو قادره تنساه وبنفس الوقت مو قادره تثق فيه من يديد


عمر كان للحين يلفلف بسيارته مو عارف وين يروح يحس حياته ولا شي بدونها من اول ماشافها حبها حس بشي يشده ناحيتها بس الثقه انعدمت بينهم يمكن احسن له يتركها ولا يتعبها معاه اكثر .. يمكن جى الوقت الي ينسون بعض

وقف سيارته على صوب واحد مو قادر يركز على الطريج رجع راسه لورى وغمض عيونه بتعب مو عارف شيسوي بهالحب الي مااكتمل




راسي وهو يسلم على المحامي : مشكور وماقصرت تعبتك معاي وهذي خدمه ماراح انساها لك ابد
المحامي : لا شكر على واجب طال عمرك .. يلا انا اترخص
راسي : الله معاك

ركب فوق وهو يحس ريح نفسه من الذنب الي ارتكبه يمكن لازم ينسى كل شي زين هدمت كل قراراته يحبها لدرجه مايبي اي احد مرتبط فيها يتألم يمكن جى الوقت الي يعترف فيه بحبه لها بس مو الحين بعد العمليه بيخبرها بكل شي

ابتسم وهو يشوف شكلها وهي نايمه قعد يتخيل شكل عيالهم يبيهم يشابهون زين في شعرها في عينها حتى حركاتها يحبها وايد ويشكر ربه كل يوم انها من نصيبه
انسدح جنبها وضمها من ورى لصق صدره بظهرها تحركت بهدؤ وهي تحس به بس للحين مغمضه
همس بأذنها : تعبانه
زين وهي تتمتم : امم شوي
راسي : لأنج ماكلتي شي
زين وهي بدت تصحى شوي : يوعانه دبدوبي
راسي : انا دب

زين : هههههههه شوي
راسي : لا والله شوف من يتكلم باشوف ان ماصرتي نفاخه بعد جم يوم
زين بوزت يازعم زعلانه
راسي وهو يدلدغها : انا باعلمج من الدب
زين وهي تضحك بين يدينه : راسي بس الله يخليك وقف .. بعدين ولدك يتأثر
راسي بس سمع السالفه فيها ولده قعد محله وهو يرفع يده بأستسلام : السموحه عموري على الازعاج
زين : ههههههههه شدراك عموري يمكن شهوده
راسي :ههههههههههه لا عموري وبتشوفين .. ويلا قومي لا اغير رايي ومانطلع من هني ماعلي من عمور ولا امه
زين صارت حمره قامت بسرعه من السرير خافت صج يسويها : يلا عااااد انا يوعانه حدي
راسي بنظره شيطانيه : ههههههههههه وين بتروحين مني ماردي صايدج
وهما ينزلون الدرج
راسي : زيون اخاف بعد جم شهر ماتقدرين تطلعين من الباب من اولها شهيتج مفتوحه
زين وهي تمشي بالعدال على الدرج : اوهوووو قول ماشاء الله بتحسدني هاااا وبعدين انا اكل عن اثنين الحين >> الي يقول مو توها من كم اسبوع حامل خخخ

كانت الطاوله جاهزه زين قعدت على الكرسي وبدت تاكل بشراهه راسي قاعد على الكرسي الي مقابلها ويبتسم شقد طالعه كيوت بالبيجاما الحمرا كان فيها رسمة دبدوب على الصدر وشعرها جاي على وجهها صايره كانها طفله بريئه
بس هي زوجته وام ولده او بنته بيسوي اي شي عشان يسعدهم يحس ان الحياه بدت تبتسم له اخيراً



عمر قاعد للحين بالسياره يحس روحه بيمرض مو عارف شفيه بس الي يعرفه ان مابيقدر يوصل البيت خذ تلفونه واتصل على عمه صالح

صالح كان توه طالع من الشغل : الوو
عمر بتعب : صالح تقدر تجيني انا عند كوستا الي بمجمع الريم
صالح خاف : عمر فيك شي
عمر : لا بس احس نفسي مو قادر امشي ابيك توصلني البيت
صالح : اوكي انا يايك خمس دقايق وباكون عندك
صكره ورجع راسه مره ثانيه يحس جسمه يولع نار

صالح يحاول يسرع وصله بعد عشر دقايق شاف سيارة عمر يم الكوفي شوب نزل بسرعه فتح الباب

شافه مغمض وجبينه كله عرق مسكه كان مثل النار هز كتفه : عمر
مايرد عليه .....
دناه للكرسي الثاني وركب محل السايق ومخذاه لأقرب مستشفى وهو فالطريق سمعه يهذي : بدور ... بدور
عور قلبه اكيد من رفضها له هالكثر يحبها لازم يسأل بدور عن السبب
وصل المستشفى الدكتور عطاه ابره تخفف الصخونه و عدة ادويه ورجعه عمه البيت
اتصل لأبوه ماكان يبي يرن الجرس ويخوف البيت خصوصاً انهم اكيد نايمين بهالوقت
عمر كان متكأ على كتف عمه ومافي قوه ابد
ابوه رد : هلا صالح
صالح : هلا فيك ياخوي شوف لي احد يفتح الباب معاي عمر
ياسر بخوف : صاير شي
صالح : عمر تعبان شوي وديته المستشفى والحين مرجعه البيت
ياسر نزل بسرعه : عمر شفيك ليش جذي صاير فيك
عمر مو قادر يتكلم صالح دخله البيت بسرعه وحطاه بسريره وطلع : يحتاج لراحه و احد يتابع مواعيد ادويته
اتصل لي وانا طالع من الشغل كان تعبان حيل مو قادر يمشي السياره خذته للمستشفى وعطوه ابره تنزل الصخونه وقاله الدكتور لازم يرتاح
ياسر : مشكور وماتقصر ياخوي تعبناك ويانا
صالح : شدعوه ياخوي .. يلا انا بامشي وماعليه شر انشالله


اليوم راسي راح يزور بيت اهل زين لأول مره بعد الملكه تتوقعون شراح يصير ؟

زين كانت متوتره خايفه يصير شي بينه وبين ابوها بس بالنهايه لازم يتواجهون
دخلو بيت ابو زين

ام زين جات ترحب فيهم سلمت على بنتها
امها : راسي شخبارك ... عاش من شافك
راسي : عاشت ايامج عمتي .. انا بخير دامج بخير
امها ابتسمت وقالت لهم يتفضلون الصاله بو زين كان قاعد يقرى الجريده ومو ماعطي راسي اهميه
زين كانت متفشله : يبه شخبارك
فهد وهو ينزل الجريده ابتسم لبنته : هلا ببنتي .. شفيج واقفه قعدي
باست راسه
فهد : الف مبروك حبيبتي
زين وهي تبتسم : الله يبارك في حياتك يبه
التفت على راسي وعطاه نظره استحقار
راسي بسرعه وهو يمد يده لفهد : عمي شخبارك
فهد ( عمت عينك ) ماحب يفشل بنته و مو هو الي مايكرم الضيف في بيته مد يده على مضض : هلا فيك
همس دخلت وسلمت على اختها اما راسي طنشته ماتعرف ليش تكرهه من قلب زين تضايقت من اختها قعدو يسولفون وكان الجو متوتر كل واحد مو عارف شيقول
فهد تلفونه يرن : عن اذنكم

راح يرد كان واحد من الشغل متصل له : عم فهد حبيت ابشرك بخبر حلو العقد الي كان بينا وبين السيد راسي انلغى ورجعت الاسهم كلها لحضرتك وننتظر توقيعك بس طال عمرك
فهد انشلت حركته مو عارف شيقول مو مصدق حلاله رجع له : انت .. متأكد
التفت على راسي شافه يضحك مع ام زين وزين ورجع يكلم الي معاه : صار انشالله .. لا لا انا باجر راح اجي واشوف الاوراق مشكور سلمان

صكر التلفون ورجع الصاله وهو يطالع راسي بنظرات استغراب شاللي خلاه يغير رايه معقوله الضنى الي بتيبه بنته السبب !!

راسي يحس بنظرات فهد .. ليكون عرف !
ام زين : عن اذنكم شوي باشوف الغدا
ابو زين التفت على راسي : الا شخبار الشغل راسي
راسي و زين يطالعون بعض : والله كل شي تمام
ابو زين : الحمدلله
بدور دخلت وهي تفصخ النظاره عين عينها وتحاول تكون مرحه : هلا والله بأختي وريل اختي
زين وهي تبوس اختها وبهمس : شخبارج الحين
بدور هزت راسها بهدوء
راسي يلتفت على همس : ها همس شخبار المعرض مافي اخبار
همس بدون نفس : للحين مافي اي تطور
راسي وهو فاهم انها ماتبيه يساعدها : انزين انا قلت لزين عن صديقي خالد وهو يشجع المواهب الجديده قلت لها تعطيج رقمه لأن ماكنت حاط ببالي راح اجي عندكم اليوم
زين بحماس : اي هموس واكيد راح يساعدج
فتحت شنطتها وطلعت ورقه ومدتها لأختها : هذا رقمه

همس بتردد ماتبي تقبل من راسي اي مساعده عشان اختها وعشان مو هو الي بيساعدها خذتها بالنهايه
قعدو شوي وفهد مو معاهم سرحان باللي سمعه قبل شوي
ام زين : يلا تفضلو الغدا جاهز
تغدو و زين مستغربه من ابوها اول مادخلو كان بمزاج غير والحين مروق للآخر ويسولف مع راسي بعد !! انشالله دوم هالمحبه
راسي حس ان الي سواه هو الصح .. فهد مايستاهل لا هو ولااخوه ولا ابوه ولو لا زين جان للحين يبي ينتقم منهم
طلعو من بيت اهل زين بعد ماقعدت زين مع اهلها شوي
راسي : انتي اوكي حبيبتي
زين وهي تبتسم : الا فرحانه احس ابوي بدى يتغير من ناحيتك
راسي ابتسم بهدوء
وواصلو طريقهم للبيت
*


يتبع ,,,,


أحدث أقدم