رواية شفت الحبيبه كويتيه -31 البارت الاخير


رواية شفت الحبيبه كويتيه -31

رواية شفت الحبيبه كويتيه -31

حنين وغزل :ههاي وربي بزارين بقوه

دلال تبتسم :بس فديت قلبه والله وربي احس نفسي بدونه ولاشي احب كل شي مشاكلنا ضحكنا خبالانا كل شي احبه

غزل : من ناحيتي احس بالحياه تنبض بكل عرق فيني
بجد الحب شي حلو للي يقدرونه ويعرفونه عدل

حنين : ياسر وناصر وابوهم من دونهم احس نفسي ضايعه هم صارو من اساسيات حياتي يكفي لما اشوفهم يبتسمون احس الدنيا تبتسم لي
يكفي انهم صارو قطه من جوفي
حبي لهم خلاني اضحي بكل شي عشانهم احبهم بكل ماتعنيها هالكلمه

غزل : الا صدق وين عيالج فديت روحهم
حنين : نايمين ابي ارتاح منهم شوي
دلال : حرام عليج والله انهم محترمين ومغير ياسر وهو الي ياكثر بكاه
حنين : أي لانه مايحبج ولو يحبج مثل ناصر كان ياحلاته ويازينه
دلال تضحك: ههههههههههاي اكيد
غزل راح تفكيرها مع ايام ولادة حنين لياسر لما كانت تبكي واصرت انها تسميه ياسر الكل استغرب الاسم بس حنين قالت لانه على وزن ناصر بعدها اقتنع عبدالرحمن ورضى بهالاسم
اما فيصل الي عصب وكان راح يتهاوش مع حنين بس غزل كلمته بهدؤ وفهمته ان حنين نست ياسر والاسم عاجبها ومو قصد انها عليه وحاولت ترقع الموضوع لين اقتنع فيصل
غزل كانت عارفه ان حنين مسميه ولدها على ياسر حبيبها وتعلقها الشديد فيه يدل على انها حبت تحط رمز لحبها بياسر وشي تتذكره فيه
حبت تنطق اسمه كل يوم ومافي الا انها تسمي ولدها بهالاسم

حنين : هيه وين رحتي سرحتي بفصووووووووووول
غزل : هاه
دلال وحنين : هههههههههههههههههههاي روحي لفصول ام فيصل طلعت وانتي حاطه ايدج على خدج
غزل تضحك وهي تاخذ عباتها: ههههههههاي يله بس خلني اروح اشوفه بصراحه اشتقت له


مر اسبوعين على هالاحداث

ياسر طلع احسن من اول بكثير بدا يتعالج وصار يقدر يمشي زين
وصحته زينه وكل شي في ياسر طيب الا قلبه مازال ينزف من الداخل على فقدان شي كان كل حياته
جرح وعلاجه هو عيون الغاليه علاجه انفاسها علاجه حظنها الدافئ علاجه وجودها بحياته
ودايم يفكر فيها في كل لحظه وكل ثانيه عمر حنين ماغبت عن باله او فكر بس تفكير انه ينساها ..
ام ياسر : ياسر
ياسر : لبيه
ام ياسر : لبيت في مكه انشالله .. بغيت افاتحك بموضوع
ياسر : تفضلي
ام ياسر : ياولدي الدنيا تغيرت والناس تغيرت وكلن عاش دنياه الا انت عايش على سراب ومدري متى بتنسى ومافيه الا حل واحد
ياسر وهو ماله خلق لهاالموضوع الي يتكرر عليه من امه وبشاير : طيب وشنو الحل ؟
ام ياسر : انك تتزوج وتشوف نصيبك وتعيش حياتك ولاتحرم نفسك من العيال ولا تحرمنا منهم
ياسر وهو يصارخ : لااااااااااااااااااا يمه لاااااااااااااااااا زواج لااااااااااا حب من بعد حنين لاااااا عشق من غير حنين لااااااا اسلم قلبي لغيرها لا مااقدر لا مااقدر يمه انا اهواها اعشقها وراضي بعيشتي على ذكراها
ام ياسر والدموع ماليه عينها : ولي متى ياولدي بتقعد على هالحال متى بتنساها وتعيش حياتك ؟؟
ياسر وهو يناظر امه نظرة العاشق والمحروم : اذا نسى الموت الناس ذيك الساعه نسيت حنين
ام ياسر بيأس : يعني مستحيل تنساها
ياسر : ايه يمه مستحيل انساها واكذب عليج اذا في يوم قلتلج بنساها
ام ياسر : الله يكون بعونك ويصبرك ياولدي مدري ليش تجيب التعب والشقا لنفسك
ياسر حب يغير الموضوع والجو شوي : يمه خلاص تكفين وربي راضي بحياتي والي كتبه ربي لي خلاص يمه تكفين انسي موضوعي انا عاجبتني عيشتي كذا يمه كفايه محروم منها تبين تحرميني بعد من ذكراها ؟؟
يمه طلبتج لاتكدرين عمرج تراني عايش ومرتاح بعيشتي كذا
ام ياسر : اه ياولدي حكمة على نفسك تعيش كذا وغيرك مستانس بدنياه
ياسر : يمااااااااااااااااه عاد انا شكو بغيري خلاص تكفين سكري الموضوع
ام ياسر : انشالله
قام ياسر وحب راس امه وقال انا بعيش لج عسا ربي مايحرمني منج
ام ياسر : امين يالغالي ولامنك
قطع عليهم الكلام صوت بشاير التفت ياسر على امه وقال خلاص يمه جت بشاير ..
ام ياسر وهي تشوفه بحنان : لاتخاف ماراح اتكلم
ياسربضحكه : ههههههههههاي
بشاير وهي ماسكه ظهرها ونازله من فوق : أي ياظهري تصدق ياياسر الدكتور يقولي امشي بس انا مالي خلق عشان تسهل الولاده
ياسر : وليش ماتمشين شلي مشغلج
ام ياسر: الي مشغلها شافي لازم تقابله ولا ماترتاح
بشاير وجها صار طماطه ولا عرفت تتكلم : يمه شنو لا وين ا ا
ياسر وام ياسر :هههههههههههههههههههههههاي
ياسر : طيب انا بروح لسوق شرايج تروحين معي منها تمشين ومنها اشوف الدنيا وش الي صار وش الي تغير واشتريلي ملابس
بشاير : اوكي وانتي يمه تروحين معنا
ام ياسر : لا والله انا تعبانه بجلس اصلح لكم العشاء
ياسر : يله بروح ابدل ملابسي انزل القاج جاهزه
بشاير وهي تهز راسها : اوكي يله انتظرك

دخل غرفته وهو يحس بالضيقه الي دخلت قلبه تذكر ايامه مكانه الي يحب يجلس فيه ويكلم حنين ضحكه وبكاه معها كله كانت الغرفه شاهده عليه
طالع بشكله وهو يشوف كيف ردة صحته له وكيف زادت وسامته رغم السنين الي حاولت تمحيها بس ماقدرت تمحي هالوسامه والجاذبيه الي في ياسر بدل ونزل لبشاير وطلعوا بعدها للمجمع


بالسياره ***

شغل ياسر المسجل وكانت فيه اغنية لمحمد عبده

أون و رياح الليالي تونّي =و البرد في جوف(ن) كما الغار خاوي

ما كن لي عقل(ن) ولا قلب كنّي=جذع(ن) وقف في وجه الايام قاوي

بي عبرة(ن) محبوس تمتحنّي=في عيني و حلقي وصدري شكاوي

بي من قديم الوقت جرح(ن) مكنّي=و بي من جديد أيام و قتي مكاوي

إن قلت زانت خالف الوقت ظنّي=و إن قلت هانت عاجلتني بلاوي

أجامل أيامي و لا جاملنّّي=هامت بي الدنيا هيام الخلاوي

و الوقت جاير و الليالي أسهرنّي=و الحزن ما بين الضلوع متلاوي

أون و كل(ن) يحسب إني أغنّي=عليل و كل(ن) يحسب إني مداوي[

سمعها ومر عليه شريط ذكرياته مع حنين تذكر ضحكتها تذكر دموعها الي مسحها بكفه تذكر عيونها الي تلمع بحبه
تذكر عصبيتها تذكر شوقها تذكر لحظة وداعها له لما كانوا بالبحر لما شاف الخاتم المعلق باصبعها لما كانت بحظنه وتبكي على فراقه على الدنيا الي فرقتهم حس بالالم براسه من الافكار الي اجتاحت راسه وصارت تدور وينها وكيف حالها وش صار فيها تطلقت ولاحامل ولا
حيه ولا ميته وش اخبارج ياعيون ياسر وش الدنيا مسويه فيج ياقلبي
اسأله طارت براسه مااعرف شنو اجوبتها اه ياكثر وناتي واهاتي عليج ..


ناصر: بابا ابي اروح للملاهي ابي العب
عبدالرحمن : لا انا تعبان مافيه
ناصر وهو يقرب من ابوه : شنو الي يعورك
عبدالرحمن : راسي يعورني
قام ناصر وهو يحاول يوصل لراس ابوه لين قدر يحبه: موووه الحين طاب صح
عبدالرحمن يضحك : هههههههههههههاي أي طاب بس ماافيه روحه
حنين وهي تضحك: حرام عليك يله وده خله يستانس
عبدالرحمن : خلاص بوديه هو واخوه وامه خلينا نطلع للمجمع من زمان ماطلعنا
حنين تبتسم : أي والله من زمان ماطلعنا ودي اشم هوا بعد
عبدالرحمن وهو يقوم : يله بروح ابدل وانزل وانتي بدلي للعيال وخلينا نروح عشان نلعبهم
حنين تأشر على عيونها: من عيوني

عبدالرحمن وهو يصور ناصر وهو يلعب وجنبه ياسر يبكي: هههههههههههههههاي يسوري شوف بصورك يله شوفني يالبى قلبك يانصور والله انك تشبهلي بقوه
حنين تضحك :تكفى عبدالرحمن خلهم يوقفون اللعبه ياسر يبكي
عبدالرحمن يضحك : شوفي الفرق واحد يبكي والثاني ميت ضحك ههههههههههاي
حنين تضحك: هههههههههاي لاتلومه اللعبه فرت مخه المسكين وهو توه صغير
خلصت اللعبه ونزل ناصر وياسر الي شالته حنين وتحاول تسكته
ناصر وهو يجر ثوب ابوه: بابا ابي العب هذي
عبدالرحمن : يله خلنا نروح نلعبك
التفتت حنين على ياسر تحاول تهديه : خلاص ياسر يله تبي تلعب هذي
ياسر يهز راسه ومايبي يلعب مغير يبكي


بشاير : الله شوف الفستان بصراحه روعه حق حمل ولااحلى
ياسر يبتسم : طيب خلينا نشوفه عليج
بشاير : دخلت وجلست تقوس الفستان وصار روعه عليها على طول شرته وراحت مع ياسر لمحل ثاني

التفت ياسر وشاف الي تحوس عند ملابس الحوامل: يحول توج شاريه كيسين مايكفونج
بشاير تضحك: يعني انا من اليوم وراك ولافتحت فمي يوم شبعت قعدت على راسي خلني اشتري براحه
ياسر : انا تعبت وانا انطرج بالقياس بروح افتر وبرجع وراح القاج ماخلصتي
بشاير تضحك: تصدق بغيت اقول وابيك وانت راجع تشتريلي عصير
ياسر وهو يطلع من المحل ويجلس يطالع بالبنات وكيف لبسهم الي مو محتشم وكيف جرات الشباب مع البنات حس بتغير الدنيا
كيف تقلب بيوم وليله

حنين بعصبيه:بس ياسر ازعجتني اسكت
كان ياسر يبكي ويضربها وحاس نقابها وشكلها
عبدالرحمن وهو يشيله: عدلي شكلج
عدلت حنين نقابها وبعدها طالعت بياسر الي كان ساكت وهو بحظن ابوه
ناصر : بابا ابي ايس كريم
عبدالرحمن : لا امش اروح اجيبلكم عصير وبطاط الايس كريم يعورك حلقك بعدين تتعب
حنين : انا بجلس هنا وانتظرك انت وناصر ولاتنسون تجيبون لنا معكم
عبدالرحمن وهو ينزل ياسر : ابشري يالغاليه
جلست حنين بتعب على الكرسي وتشوف ياسر الي يمشي بين الناس وتضحك عليه بعدها اختفى قامت بسرعه تشوفه
وشافته يتبع مره يظن انها امه ضحكة وصارت تنادي

حنين: ياسر ياسر ياسر ياسر

صوت يردد اسمه صوت عمره مانسه صوت كان دايم يطري في باله صوت اول ماسمعه حس بنبضات قلبه الي زادت صوت حرك براكين بداخله التفتت والبسمه ترسم شفاه اشتاق لها اشتاق لصوتها اشتاق لعيونها التفتت وهو كل امله انها تكون حبيبته وحياته
هي الي تنادي

حنين وهي تمسك ولدها رفعت راسها وطاحت عيونها بعيونه حست بمشاعر كانت خامده تحركة من بعد ماشافته وحركة معها جروح واهات حركة اشتياق وهيام حركة حب كان يحاول ينام سبات ابدي بس قام من سباته

اه عيونها كلها حب عيونها مثل ماخليتها بس فيها لمسة حزن تلاشت من اول ماشفتها تلاشى حزنها حسيت بنبضها رغم مرور هالسنين الا انها مثل ماهي ماتغيرت مثل ماشفتها اول مره الا انها زادت جمال

طول عمره راح يكون الوسيم وطول العمر عيونه تكون عذابي طول عمري راح احبه اكذب اذا قلت مااحبه كل هالسنين احسه زاد بالجمال احس بعيونه تحكي الشوق احس بانفاسه السريعه
قلبي ينبض باقوى شي حسيت كأن بهالدنيا انا وياه نسيت الناس
مااسمع صوت احد كل الي اسمعه صوته الي اشتقت له
عيوني كانت تغرق بالدمع ماقدرت اكبت مشاعر الشوق استانست بشوفته حسيت بالفرح طغى قلبي اه كم اشتقت لهالحظه من زمان
ياسر وعيونه تلمع دموع: شخبارج ياحنين
حنين والدموع تسيل على نقابها : اخباري مثل اخبارك
ابتسم ياسر : اشتقتلج يابعد عمري
حنين والدموع تزيد مع كل حرف ينطقه ياسر : ياسر حنا بمكان عام
ياسر وهو يقرب ودمعه انسابت على خده: احبج ومارح انساج ولاراح انساج لين ياخذني الموت
حنين من سمعت هالكلمه حست بدقات قلبها الي تزيد وشهقاتها الي تحاول تمسكها
ياسر وهو يشوف الطفل الي ماسكته: منو هذا
حنين وهي تشوفه وبصوت متقطع: هذا ياسر ووولدي
ياسر من سمع كلمة ولدي كان توه بيتكلم حس بخطوات شخص تقترب منه ابتعد وهو يشوف عبدالرحمن الي يبتسم ويحظن حنين
وصارو يمشون كعائله سعيده حس بالغيره الي طغت على قلبه
شاف حنين الي اول ماشافت عبدالرحمن مسحت دموعها ونزلت طرحتها على عيونها تحاول تخفي دموعها حس بالنار الي تشب وسط جوفه من شاف حبيبته مع غيره من شاف الطفل حس انه فتح جرح بقلب حنين وبقلبه جرح مارح يبرى ابداً جرح راح يكون مفتوح للكل

اما حنين من تلاقت عيونها بعيون ياسر حست انها طول هالسنين تكذب انها نست حب ياسر من اول نظره حست لو انها ارتمت بحظن ياسر وبكت بكل شوق ولهفه بس ماقدرت لان ولدها موجود ماتقدر تخون ماتقدر حست بنزيف بقلبها وبكل اسى عرفت ان ياسر هو الحب الاول ومستحيل تنساه 4 سنين كانت كفيله بمحيه بس نظره اوقدت الحطب الي الي بقلبها واشعلته من جديد وصعب اخماد هالنار

معاناه جديده انفتحت على حنين ظنت انها راح تقدر تنساها

ياسر الي ظن انها تشافى حس بألام الدنيا فيه حس بالنار الي تاكل قلبه كره نفسه وتمنى الموت ولا يشوف حنين وهي وسط عائله
كم تمنى انه هو وحنين وعيالهم بهالاطار لكن انها تكون بأطار غيره هذا لي يخلي القلب يشتعل من الحسره
حس انه مستحيل يحب غيرها مستحيل حس من نظراتها بكلام ماقدرت تنطقه بس فهمه بلغة العيون حسب كلمة احبك موت
في عيونها ابتسم لما تذكر ياسر الصغير الي يشبه لحنين بكل شي
حس بالدموع تسيل تحاول تطفي لهيب لقبه الي اشتعل

اما حنين مسكت ياسروهي منسدحه على السرير لمسة خده على مكان بوسة ياسر باست ياسر في المكان الي باسه ياسر
احـــــــــبــــــك وراح احتفظ بهالحب لنفسي مستحيل اهدم حياتي واشتت عيالي عشان اسعد نفسي ابيع سعادتي واخليها لهم وبس
بكت بحرقه وهي تحس بقساوة الدنيا كيف فرقتهم وجمعتهم عشان تفتح الجروح وتخليها تدمي من الحسره والقهر
تستلذ فيها بعد كل هالسنين ولما نقول نسينا لوحة لنا بطيفهم
وبكل لؤم قالت تـألمو اكثر واكثر حبنً بذلنا
ايتها الدنيا هنيئاً لك فلقد تلذذتي بعذابنا وجروحنا مرةً اخرى فماذا تريدين اكثر ؟


ياسر كان تعبان وحس بالموت يقرب منه كل ماتذكر شوفته لحنين تزيد الطعنات بقلبه حس انه من فارقها وهو متعذب
حس بالوعه والوله والشوق كلها تعذبه
تعب وهو يفكر فيها ولما يتذكر عبدالرحمن ويوم حاوطها
بذراعه على خصرها وهو يحس بالنار الي تشب بقلبه
ياسر مو متأقلم على فكرة ان حنين خلاص راحت ولا راح ترجع
للحين وهو يأمل انها ترد له ومستعد يعوضها بكل الي تبيه
بس حنين رافضه لانها بكذا راح تكون انسانه انانيه ماتفكر الا بنفسها
حبت تلم زوجها وعيالها وتكون لهم وبس وسعادتها تكون بسعادتهم
لأخر لحظه بحياته وهو ينطق اسمها الي معلق بلسانه ومستحيل يتخلى عنه ابداً
مات ياسر بعد شهر لان الحسره والتعب كلى قلبه تعذب والسبب الحب هو سبب موتة ياسر

بشاير انصدمت هي وامها بوفاة ياسر وانكسرت فرحتهم بردته لهم وصارو يعيشون بحزن والم وقررت انها تسمي الي بطنها بأسمه وشافي كان مايعترض ومقدرها وقف معها وصار يواسيها يحاول يدخل البسمه لقلبها من جديد رغم قساوة الدنيا عليهم فرحتهم ولا خلت فرحتهم تكتمل
بس كان ياسر مستحيل يعيش وهو على ذا الحال وكان الموت ارحم له من هالعيشه الي كلها قهر وجرح قلوب وذكرى اليمه ..

قررت بشاير وامها انهم يتركون البيت ويعيشون في مكان بعيد مكان مافيه لا الام ولاحزن مكان فيه حياة جديده
في كل ركن من البيت صوره لياسر وهو يضحك وهو يتهاوش مع بشاير وهو منسدح وهو ياكل في كل مكان له ذكرى ولاقدرو انهم يعيشون وتتقطع قلوبهم اكثر فقررويدورون على بيت جديد ..
لمت كل اغراضها بمساعدة شافي ولا حبوا ياخذون أي شي من اليت تركوا كل شي على ماكان ..
دخلت بشاير غرفة ياسر عشان تودعها اخر وداع وتسلم على روح اخوها دخلت وهي تبكي وانسدحت على سرير اخوها وهي ضامه المخده الي فيها ريحة الغالي بكت بحرقه والم بكت من كل قلبها طول عمرك ياياسر متعذب بحياتك اه مااقسى هالدنيا ..
حست بشي تحت مخدة اخوها رفعتها ولقت فيها ظرف مكتوب عليها الى نبض قلبي (حنين )
زاد بكاها اكثر اه ياياسر كنت حاس انك بتموت ياحبيبي وكاتب لها وصيتك اه عليك يااخوي ..
قررت انها ماتفتح الظرف وتسلمه لحنين لان هالشي راح يفرح ياسر وهو بعيد حبت انها تعوض الي راح والي سوته في حنين وياسر يوم زواجها وخذت وعد على نفسها انها تسلم هالظرف لحنين ..

الخدامه :مادام حنين فيه حرمه يجي هو يعطي انا هذا يقول عطي حنين ..
حنين متفاجأه حرمه !!
طيب عطيني الظرف وروحي شوفي شغلج ..
خذت حنين الظرف وسكرت باب غرفتها وانسدحت على السرير تشوف شنو في هالظرف ..
فتحته ولقت ورده جافه وميته ولقت ورقه فتحت الورقه وقرت الي فيها ..
شفت الحبيبه وارتبكت وتعثرت
في مشيتي من زود شوقي وخوفي
شوقي لها والخوف مما تصورت
من بيننا كن العواذل وقوفي
حارت بماقفها وانا تهت واحترت
يادوب بس نسمع همس الحروفي
قالت هلا باللي بفقده تفكرت
مدري نسى ولا بفعل الصدوفي
رحبت وقلت ومن خلق ماتغيرت
مير الحقيقه مبعدتني ظروفي
لوتدري انك دون ماتدري اسهرت
عيني ولجلك زاد جرحي بجوفي
ماكان طولت الغياب وتأخرت
رغم ان قلبي لك محبٍ عطوفي
اشتقت لحظة شفت صورتك وانهرت
وخطرٍ علي افقد من الحزن شوفي
زادت بي اشواق الخفوق وتذكرت
ذيك السنين اللي نوت بالنكوفي
قلت اه واللي صورك فيك مابرت
ولا لي سواك بناقشات الكفوفي
ولو حطت الشمس بيدي ماتكبرت
ولانساك ياريمٍ تقود الخشوفي
وفزت قبل باق الكلام وتحسرت
وشفت الدموع بعين ذيك الهنوفي

,, يمكن تقرين هالقصيده وانا تحت الثرى لكن اعرفي زين ياقلبي اني لو كنت بسابع ثرى عمري ماانساج وادري انج ماراح تنسيني ودايم ترددين اسمي ,,
مع تحيات مجنونج ..يــــاسر ..


قرت حنين الورقه وكان الي مكتوب فيها زي الصاعقه بالنسبه لها وكل ماقرت سطر من القصيده زادت دموعها لين وصلت للكلام الاخير وعرفت ان ياسر ودع الدنيا وهو هيمان فيها انهارت حنين وضمت الورقه وقعدت تبكي بصمت وقلب يحترق على فراق الحبيب ..

غزل وفيصل جابو ولد وسموه سعود

تركي ودلال قرروا انهم يجيبون عيال لانهم عقلو ولاصاروا يتهاوشون ولايطاقون

حنين وعبدالرحمن كملوا مسيرة زواجهم
ويوم عن يوم عبدالرحمن يتعلق بحنين وحنين تبتسم رغم قساوة الحياه وحبت انها تكون احسن زوجه وام رغم النبض الي مازال يدق باسم ياسر لاكنه بغرفه خاصه بقلب حنين ماتحب احد يطلع عليه

علي قرر انه يتزوج اخيراً واصر ان حنين هي الي ادور له على عروس

نواف قرر يكمل وياخذ الدكتوراه في الطب على خطى علي وعشان اخوه سعود الي دايم يكرر على مسامعه يادكتورنا



الـنهايـه

للكاتبه : احلى بدويه

انتهت بتاريخ

7\1/2008

ارجو ان من الي ينشر القصه او حب ينقلها انه يحط اسمي عليها لانه تعب ومجهود احب الكل يتناقله وان يحط عليه اسمي احلى بدويه

اتمنى ان النهايه اعجبتكم واشوف ردودكم وارائكم على النهاية ...

تحياتي لكم ...


! غمـوض بنيـه !
أحدث أقدم