رواية غثيثة مزحة الايام -47


رواية غثيثة مزحة الايام -47

رواية غثيثة مزحة الايام -47

نوره :معد ينفع ..خلااص انا طلبت منه الطلاق .. "وهي تصيح اكثر ".. ماكنت ابي آضـآيق سطام لأنه مب قادره يسآعدني
تذكر متعب سطام .. وانه ماقال لأهله ابد .. لين تستقر الاوضـآع ..حس بـ قلق عليه وانه لحاله مع اهله الحقيقيين ولا يدري عن شي ابد .. وده يقوم الحين بس صعبه يترك اخته ..اللي توها امس راجعه من السفر ولا رضت تنطق ابد
محد لاحظ ارتبآكه وشروده
ام متعب: لوك متكلمه من الاول
نوره بـ تردد وخوف .. :... المصيبه إني حامل
متعب انصعق :حـــــــــــامل؟؟؟
نوره :إيه ..
ام متعب بـ حزم وحده :مالك رجعه له .. وان ماطلقك بـ نخلعه
كلام ام متعب حسس نوره بـ الامان شوي .. بس كانت خايفه
خايفه من فراقه
خايفه من اسم مطلقه ..خايفه على ولدها او بنتها اللي بيعش من غير ابو .. خايفه من المستقبل المجهـول
كــل شي !!!
◙◙◙◙◙
طالعت فيهم ..وانا مب مسـتوعب الكلام اللي أنقـال ..مع انه منطقي بما فيه الكفايه بالنسبه لي
مربوط بكلام عبدالاله المحامي صديق ابوي ..هو قال 2 جابوك عند ابو متعب
وهم يقولون ان اللي مفروض انه عمي وصديقه ..اللي اسمه عمر ..ويكون يقرب لعائلة ابو متعب اللي هم اهلي .. او مب اهلي
تنهدت بصوت مسموع ..طالعت فـ الحرمه اللي ماترركت يدي .. عاطفتها اللي كانت تطل من عيونها ..حنانها اللي احسه من لمسـة يدها ينهآل علي من غير توقف او قيود .. نظراتها الحانيه لي .. إحسـآسي يقول صدق هذي امي
أبتسمت لي ..بس ماقدرت اردها لها .. طالعت تحت وانا افكـر ..يمكن هاللي يصير مب صدق .. وبرجع للوحدتي بالشرقيه ..سكرت عيني بألم ..ادفع ماورآي ودوني ولا ارجع لهالوحده
ارجع لـ تجريح أمي ولا اروح للشقتي فالشرقيه
من كثر ماشفت هموم بـ دنيـتي ..صرت استنكر الفرح ولا أعرف كيف احسه ..هذا هو الظاهر
اتجه له ابو محمد وهو مقدر حالته ..جلس عالجهه الثانيه من الكرسي ..ومسك يده وشد عليها وكأنه يساعده ..وينتشله من هالدوامه اللي هو فيها
ابو محمد :سطام !
رفعت عيني .. يوم نطق بسطام .. حسيت لما قال اسمي..ان فيه شي اعرفه عالاقل اقوم على شي اعرفه من يومي
مو اصحي على وجيه جديده واسم جديد .. ادري بتقولون غبي
أبتسمت له :نـ ننعم !
لاحظت ان إبتسامة الحرمه بتهتت لما لاحظت اني أتـأتأ ..بس تعودت على نظرات الناس لي ..
ابو محمد بحنان الابـو : بسألك .. انت مقتنع باللي قلنـآه ؟
حسيت اني لازم ماأكشف اوراقي .. ولا اقول اني مصدق اني ولدكم .. انا لين الحين ماأعرفهم .. وجهي كان باين عليه الذهول ..
طـق ..طــق !!
انفـتح الباب شوي .. وسمعت صوت مشعل :يـاولد !
رفعت ام محمد طرحتها وتغطت .. دخل مشعل ..أبتسمت إبتسامه وسيعه يوم شفته ..
بعدت ام محمد وجلست عالكرسي .. جآني مشعل ووسلم علي ..وانا ضميته ..بصراحه كنت محتاجه وجيته جت في وقتها ..حسيت اني لحالي بينهم .. ولا اعرف احد منهم ابد
صحيح ارتحت لهم خصوصاً "ام محمد " ..اللي هي امي ..بس احس في حواجز وقـيود .. ابو محمد ونـاصر اللي من دخل ماتكلم .. مدري ليه احس بينّـا جليد .. بس متأكد انه بيذوب ..مشاعري متضاربه جداً
مشعل قرب الكرسي وجلس :شلونك؟ احسن؟
سطام :بـ ..ببخير الح .. الـ.. الحمدالله
مشعل ببتسامه :تحس بشي ؟
سطام مبسوط من قلبه بشوفة مشعل : ا رآسي يعورني شوي .. بس احسن من اول
الى الان احس اني مو مستوعب .. مالي الا شهرين اكتشفت ان ماعندي آهل ..فجـأه يصير عندي آهل ؟
طالعت في "أمــي " .. اللي شكلها تصيح .. مدري فرح ولا أيش ؟؟ يمكن حيبة آمل ..ماكانت متوقعه ان ردة فعلي كذا ! .. طالعت في ناصر ..
وابو محمد .. حسيت براحه .. صدقووني رآحه كبييييره ..ودي اجلس معهم العمر كله
مشعـل :يوجعك شي؟ وجهك مب زين
سطام ببتسامه :لا الحمدالله ..انت شلونك و... "وبـ تردد "..أمـ ..إحم ..امـ..ي ..أم متعب
مشعل مبتسم :والله يـاسطام مدري وش اقولك ..اكذب عليك لو اقول بخير .. من عقب ماتركتهم .. وهي حالها مايعلمه الا الله ..انت لو بس تشوف وجهها مايسر احد
سـطام يجس النبض: عشان ابوي؟
مشعل :وعــــشانك انت بعد
◙◙◙◙◙
" وأنـا بعد احبك "
" وأنـا بعد احبك "
" وأنـا بعد احبك "
مسكت راسها تطرد كلامه من مخها ..هذا شلون يحبها وهي مخطوبه وتوه يتكلم ؟؟!
وودها تقدم إستقالتها ..بس الى الان ماصار شي تقدر تأمن عليه من حسين .اول ماتملك بترمي الاستقاله في وجه فيصل وبتروح ..هي مب ناقصه شي يخرب عليها حياتها بعد
وفيصل يحسب انها تبي تلهف فلوس حسين لها ..هي ماتبي فلوس حسين ..بس تبي تستقر
وصلت للبيت وراحت ركض للغرفتها حتي من غير لاتسلم على ام حسن .. رمت نفسها عالسرير .. هي ماتنكر ميـلها للفيصل ..بس مستحيل تهدم حياتها وتفرط في حبْ حسين لها عشان شي هي مو متـأكده من
لو بس تتأكد ان فيصل يحبها جد!! ..بتتحدى الدنيا كلها عشانه ..بس في احتمال كبير انه يكذب
ماڪَان ينقصنِي المزيد مِنَ الألَم !
ماڪَان ينقصنِي المزيد مِنَ الألَم !
ماڪَان ينقصنِي المزيد مِنَ الألَم !
- منـتب صآحي ابد ابد ابد
فيصل: ادري!
ثامر :والله لو يدري حسين انك مسوي هالحركه ..إن يتوطى في حوض بطنك
فيصل :هههههههههه جس نبض لا أكثر .. مب شي .. ولا تخاف ..ميب فاتحه فمها بشي
لما ياخذ هذا حقه من الردود نزلت الثاني
يمكن انزله اليوم فالليل
او الصبح
او يمكن بكره
بس تكفووون ابي ردود حلووه لاهنتـوا =)
◙◙◙
الجزء الثـــلآثون
◙◙◙
دخل للبيت .. او لـ القصر ..وأنبهـر بهالقصر الكبير ..والفخم .. والحوش اللي يسرح به الخيل ..
حتى مدخـل القصر الدآخلي كبير مره وعلى درجه عاليه من الفخـامه .. شاف انواع السيارات ملبقه على جنب ..
وصل لهم عامل .. وشال عنه الشنط
- مـحـمد ..وين وصلت ؟
التفت ... :سم تحاكينـي ؟
ناصر يبتسم ويوقف جنبه : إيه من دخلنا
محمد يحك راسه بإحراج :ترا مابعد تعودت على محمد ..تحمـلني شوي
ناصر :ههه المهم وش رآيك بـ بيتـنا المتواضع
محمد وهو ينـآظر البيت اللي يشك انه ماخذ الحي كله :آمـآ متــوآضع .. بصراحه حلوو
ناصر :الله يسلمك ..يالله امش ندخل تلقـى امي تحتريييك على نـآر
محمد :يالله
◙◙◙◙◙
- طيب وين تبين تعيشين ؟
جوان :أبي ارجع للرياض .. قريب عند اختـي
حسين :من عـيوني .. وإن بغيتي خليت زوآجنـآ فالرياض بعد
ابتسمت له :كلمك عمي؟
حسين :إيه .. حددنا موعد الملكه ..ماقال لك
ارتبكت لان عمها مب مشـاورها :إيه ..
◙◙◙◙◙
دخل .. شاف الصاله اللي كانت اربع اقسـام ومفتحه على بعض ..أثـاث من احسن مايكون .. والانـوار اللي ماليه البيت ومعطيته شكل احلى واحلى
الارضيـه الرخاميه ..منعكس عليها الـنور بـ شكل معطيها فخامه اكبر
طالع فـ الدرج اللي من اول درجه وسيع .. يقدر يرقى فوق 40 رجـال صافين جنب بعض .. وفـ الاخير مفـترق
جتـهم ام محمد وهي تهـلي وترحب
حـب راسها :هلا بك أكثـر ..
ابو محمد :تو مـانور البيت يـابعد عمري
نـاصر :إححححححححم !!!
ام محمد :ههههه منــور بكم كلكم
ناصر :لا منوور بـك انتي وابوي
محمد :هههههه يـاحول ..خلاص منور بالكل
نـاصر :الا انت
محمد :لا والله ..انا اول من قالت انه منور فيني .."ناظر امه "..منور فيني لحالي صح؟
ناصر :لا يـآبو وخخر .. منور فيني انا وبس
ام محمد :هههههههههههههه خلااص منـور عشان اللمـبات
رآحــوا عالكنب وجلسوا ..
ام محمد :شلونك الحين ؟ احسن ؟
محمد :بـ كثـير ..بس ودي ارتـاح ..
ام محمد تقوم ويقوم ورآهـا محمد :بـ وديك للغرفتك
ناصر يمسك يد محمد :ويييييييييين يـآبو ..بدري عالنوم ..
محمد يناظر ساعة جواله :9 الحين .. وانا فالمستشفى ماأنوم زين .. ودي آخذ لي غفوه
ناصر :طيب امش معي نلعب بليـآردو ولا تنس .. ولا بولنج .. ولا تعـال عندي هارد دسك خاص بـ المسلسلات والافلام ..تبي تناظر هآوس او قريز اننتومي او هآو أي ميت يور مذر ..أو اللي تبي ..
محمد :هههههههههه يابن الحلال خله لين قمت .. والله احس اني ماأشوف الا السرير ..
نـاصر قام ورآه :انا بـ وديه للغرفه يمه
ام محمد :شف صلحنـا له الغرفه الشمـاليه الخضرا عاليمين
ناصر :الله يهديك .. انا ابيه جنـبي
ام محمد :عـاد لين اختار الغرفه اللي يبيها .. انقـل جنبـه .. المهم رح خله يرتـاح
اتجهـوا لـ الاصنصير ..
محمد :ورنـي غرفتك
نـاصر التفت عليه :صدق ..ياليتك قايل من زمان عشان نستخدم الاصنصير الاقرب
محمد :احسنـي في سوق ..مب بيت
نـاصر :هههههههههه تعود ..كذا بيوت عمـاني كلهم
اتجهـوا لـ الجهه اللي فيها غرفة ناصر ..
مشـوا من عند سيب .. من الجنب جدار والجنب الثـاني دربزيـن ..يطل على تحت .. كان مظلـم ومافيه أنـوار الا النور اللي تحتهم ..وجنبهم عالجدار كل كم شبر لوحه..كانت الانوار تطلع منها وهي منـوره عالمكان
ولونهـا عالازرق والاخضر
محمد :أ .. أأ ..الحين هذا ذوقك؟
نـاصر يطالع المكان المنـور بالازرق والاخضر :إيه .."طالعه "..ليه مب حلو ؟
محمد :مـ ممـ مدري ..بس غريب ..يـ ..يعنـ ..يعني كيف جتك الفكره اخضـر وازرق
نـاصر : مدري عندي مـزاج الله يكافيك شرره خخخخ
وصـلوا عند غرفة نـاصر ..بس لفت نظر محمد باب زجـآجي داخله العاب ..اللي ينفتح اتومـاتيك .. وداخله العاب مثل اللي تكون فـ النوادي
محمد :وش هذا ؟
ناصر : تقـدر تقول صالة العـاب .. وعند عيال عمي زيها يزيد ومشاري .. "طالعه "..بس ترا هم اللي مقلدين مب انا
محمد :ههههههههه .. والله حلوه الفكـره
دخلـوا للغرفة ناصر .. كانت الوانها مترآوحه بين الازرق والازرق المخضـر .. الاثـاث بني غامق فخم .. والارضـيه خشب اما بوية الجدار كانت ازرق مع ازرق مخضـر ..والاثاث والمفرش حق السرير نفـس الشي .. لاب توبه مطنـول فوق السرير .. وفيه كم بنطلون وبلوزه منطولين على كنب عند السرير
نـاصر :ههههههه ترا معليش حووسه شوي
محمـد :لا جد .. غـ غـ غرفتك بطــله
ناصر :صدق ؟! ..الله يبشرك بالخير
محمد :لا جد حلـوه ماشاء الله ..
كان فيه باب نفس الشي زجـآجي ..داخله مكتب الوانه كلها عـ البني .. مكتب آشبـه بما يكون بـ مكاتب المدارء .. ولاب توب .. تلفزيون بلازمـآ .. وثلآجه صغيره
نـاصر :هذا مكتبي ..
محمد :ليش مخليه جوا طيب
ناصر :فيه عـازل عن الصووت .. ان بغتني دقت علي من التلفون اللي جـوا .. تعال اوريك حمـامي
محمد :ههههههه حمـام عاد
نـاصر :لو علي طلعت لك حتى ملابسي اوريك أيـآها ههه
محمد كان مبسووط ان ناصر تقبله وحبـه ..حتى انه بـأز فيه ويبي يوريه كل شي
ورآه الحمام وبعدها اتجهـوا للغرفة محمد .. صحيح مو في حجم غرفة ناصر .. ولا الخامه .. بس حلوه
لونها عـ السكري والابيض .. ومفرش السرير ابيض .. بس اللحاف اسود ومخطط بـ خطوط كبـار سكري ..
ناصر :إن شاء الله تعجبك ..تعبر فيها لين نشتري لك غرفه أد المأام
محمد عجبـته الغرفه مره .. ماكان متخيل في حياته انه بينـوم في غرفة زي كذا ..
محمد :بـ العكس ..عاجبـتني
نـاصر : والله انك حبيـّـب ..لوني منك اسوي قضيه ولا انوم في هالغـرفه الصغيره تجيب التكـه
محمد طالع فالغرفه ثـانيه ..ماكانت صغير ..ولها حمامها الخاص .. : مـ ممـ .. منتب صآحي انت
ناصر :ليه ؟
محمد :ذي تجيب التكـه؟ والله انها حلوه
ناصر :إيييييه .. صح صح
محمد دخل الغرفه .. تو ناصر بيطـلع :نــــاصر !!
ناصر التفت :هلا
محمد :انت متى تنوم ؟
ناصر :والله على حسب ..أحيانا انوم 9 ..ليه ؟
محمد أبتسم :لا بس اخاف اقوم الفجر .. أأ .. أ ..ابي القاك قايم ..عشان نقضي وقتـاً سويـاً
ناصر :ههههههههههههههههه حسنـاً
◙◙◙◙◙
"أنصدمت" - جـــــــــد ؟!...أمـــانه تتكلمين جد انتي؟
نجـلا :انا مثلك مو مسـتوعبه .. وربي احس كـأني في حلم ..ماكنت متوقعه ابد ان احنا بنلقآه
خجل :من جد .. نجلا انتي متـأكده ؟؟!! انا اصـلا كنت مسستبعده فكرة ان عمر يقوم
نجلا :اقولك اييييييه ..يزيد يقول ان ناصر قال لهم .. توه طالع من المستشفى الحين
خجل :ليه وش فيه ؟
نجـلا : يقول يزيد انـو كان عنده ضغوط نفسيه ..آثرت عليه جسديـاً ..يقول انه ماكان يـاكل ..تخيلي خجل بـ الايام .. مايطب جوفه الا بس يمكن تمره .. مويه ولما يحاول ياكل يرجع ..
خجل :يـؤ ليه طيب ؟
نجـلا :قلت لك ضغوط نفسيه .. ومعآه صدآع وآلم في المعده .. واشياء كثير .. جلس فالمستشفى كم يوم ..والحين طلع .. عاد مدري عنه وش صار عليه ماقالوا لي شي اخواني
خجل : ونـآسه بيصير عندنا ولد عم جديد خخخ
نجـلا :هههه
◙◙◙◙◙
- وش أخبـار ملاك ؟
متعب :على حالها ..
ام متعب ضايق صدرها : ماتبي تاكل الا لين تشوف سطام ..ماتاكل الا بقطاره انا خايفه عليها
مشـعل :سطـام معد صآر اسمه سطـأم
عقدت ام متعب حوآجبها : شلون؟! انتوا دريتوا عنه شي ؟
مشعــل :سطـام صـآر اسمه .. محمد عبدالرحمن محمد آل "..........." ..ابوه صاحب وكآلة سيارات (......) ..
ام متعب ماهمتها هالتفـآصيل :شلـــون ؟؟ لقـى أهله ؟؟!!!!
مشعل :قدرة ربك ..
مسكت يد اخوها .. وقالت بـرجى :تكفى ابي اشوفه ..الله يخليييك !
متعـب :وين تشوفينه يمه! ..بيدخلونك للقصر اللي تمـرين بـ 600 حآرس؟!
مشـعل :لا تبـآلغ وجع
ام متعب وهي تصيــح :ليه مايدخلوني ..انا امه ..مربــيته ليش ياخذونه كذا ولا حتى اشوفه
مشعل :والله ابو محمد ولد حلال .. وماأظن انه بـ يعيي يخليك تشوفينه ..بس انا من رآيي لا تروحين ..عـ الاقل مب الحين
ام متعب :إلا بـــرووح .. وبتودووني ثنينكم ..ابيه عـ الاقل ان عيّـا يشوفني يحللنـي ..احس ان هاللي يصير فيني وفي عيالي عقوبه و لأني نسبت ولد ميب مني لي .. يااااااالله يارب سـآمحني !!
سكتـوا هم ..لأنها قامت تقط خيط وخيط .. يعني سطام وش دخله يحللها اذا هي نسبت ولد مب لها .. بس هم مقـدرين حالتها
متعب :يمه الحين إحنـا ماشفنـأه من طلع من المستشفى .. تجين انتي يالحرمه تروحين له ؟!
ام متعب :مستشفى ؟ ليه وش فيييه ؟؟
متعب :إرهــاق .. شوية تعب بس الحين احسن.. وطلع
ام متعب :يعني كنــتوا تدرون عنه؟؟!! ..وســـاكتين
مشعل :وش نقولك .. انه فالمستشفى ..عشان تقولين بروح ؟ .لا طبعـاً
ام متعب :ليييييه ماتبوني اشوفه؟؟!
مشعل بـ قهر منها :ماتفهمين انتي؟!
متعب بـ هدوء : يمه الرجال مايندرى وش نظرته لك وكيف طريقة معاملته لك بـتصير ..تبين تروحين تفشلين نفسك ..خلي لين يسـتقر الوضع .. ويهدآ .. ذيك السـاعه روحي له !!
ام متعب وهي تصيـح :ولــدي أعرفه! تربيتي انا .. ادري انه مب طاردني ابد
مشعـل :الحين تقولين اعرفه وتـربيتي ..وين كلامك هذا اول ؟؟!
◙◙◙◙◙
- يمه القـرار راجع لك
ام نواف مصدومه من الكلام اللي سمعته .. قالت بشك :شلون جدك وافق عقب 25 سنه .. جـآي تقولي انه يبـيني املك على ابوك ؟ بعد 25 سنه ؟؟؟
نواف :ليه مستـغربه ..يغير ولا يتغـير
ام نواف :بس شلــون
نواف فاهم قصدها بس قال يستـغبي: هو طلقك طلقه وحده .. وتقدرين ترجعين له
ام نواف :انا مو مقتـنعه يانواف أكيد جدك ورآه شي بيضرنا .. مقدر ارجع لأبوك
نواف حط يده على صدره : على ظمــآنتي .. والله مايسوي لكم شي
طالعت ولدها بشك :نواف انت ولدي واعرفك .. حقـود ..ولا تضيع لك حق ..اخاف انك لآوي ذرآع جدك
نواف :ماسويت له شي .."وبصوت وآطي "..او عالاقل شي يذكر
ام نواف :نــــــوآف ؟! .. وش مسوي بجدك والله اني اعرفك سـوسه من يومك صغير .. انا كنت دآريه ان سكوتك الهدوء اللي يسبـق العاصفه
نواف ببتسامه :طالع على جدي مارحت بعيد
ام نواف :نواف الله يرضى عليك وش سويت ؟
نواف وقف :يمه ..أبوي جايب المـلاّك ويحتري ..اقوله يروح ؟
امه سكتت ..تدري انه مستحيل يتكلم .. طالعت ولدها .. وهي متـردده
نواف جلس عند رجل امه .. ومسك يديها وطالع في عيونها :يمه! انتي مو وآثقه فيني ؟
ام نواف : انا خايفه انـ
نواف قاطعها :تحبـــين ابوي ؟

لو لقيټ أحڍ مْثلي
[يحبڪَ ويغليڪ]
أصرَخ وأقول أڼ آلأصـآبع ټڛـآوټ ..
ابتسمت ام نواف لـ ولدها اللي حسته كبـر بعينها اكثر ..رغم انها ماتدري وش سـوآ ..
ابتسم نواف :تحبيــنه ؟
ام نواف ببتسامه وعينها مليـآنه دموع : عيب عليك

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم