بداية الرواية

رواية قناع حبيبي -4

رواية قناع حبيبي - غرام

رواية قناع حبيبي -4

طلع صوتها هادىء : شكراً
وقامت بتمشي وقام معاها وقفته بيدها : بس خلاص بارجع بروحي مشكور عمر
عمر في قلبه مشكورعلى شنو على احلى دقايق عشتها في حياتي : حاظرين كم بدور عندنا وابتسم ابتسامه تذوب الصخر
ماابتسمت له بس داخلها كانت تبتسم فرحانه انها عرفت شخص حنون ويكون ولد عمها
هاللقاء ترك اثر في قلب هالاثنين يا ترى هل بيكون بينهم مستقبل ؟؟
لما رجعت بدور كانت تبتسم شافها ابوها وهو كان طالع يروح يتمشى مع امها ( ياعيني عالرومنسيه) شافو بنتهم تبتسم لأول مره من زمان
ابتسمو لها وقالت لها امها: ها بدورحبيبتي انشالله انبسطتي
بدور: اي يمه الجو يجنن روحي تمشي انتي وابوي ومشت عنهم فرحانه
امها وابوها يطالعون بعض مستغربين : سبحان مغير الاحوال .. الله يهديج يا بدور
ومشو لناحية البحر
اما البنات همس و زين وفاطمه كانو قاعدين مع عمهم صالح يلعبون اونو صالح شخصيته مرحه يحب عيال اخوانه الي عوضوه عن الاطفال الي ماقدر يحصلهم وهو مع حبيبة قلبه المرحومه زوجته
زين : صلووووح عاااد مصختها ثالث مره تغلب
بدور جات فرحانه بس شافتهم التفتو عليها اختفت ابتسامتها وضحكت مره وحده شفيكم تطالعوني جذي يلا نلعب مره ثانيه
خواتها مستغربين زين بهمس لاختها همس: امبيه ليكون فيها يني ولا يني طيب شكله شوفيها مو مصدقه هذي بدورليكون بدولها عند البحر
همس وهي تضربها بكوعها : انطمي بس لا تسمعج دام الله هاديها والحمدلله
صالح : هلا ببنت اخوي الحلوه يلا امشي بنلعب مره ثانيه
جاتهم مريومه وهم بنص اللعب : امي ابي آلئب (عمي ابي العب)
صالح : فديتها انا هالعسل وخذها بحظنه وباس خدها دنو لعمتكم مريم الحين بتشلخكم باللعب
ضحكو البنات وقال زين : ايوا ايوا من قدي العب مع الشيخه مريم
وبين الضحك والوناسه همس استاذنت شوي بتروح تشرب ماي وهي بطريقها للمطبخ طلع بوجهها شخص وهو الشخص الي تمنت طول الوقت ماتشوفه انصدم هو بعد لما شافها صار له اكثر من سنتين ماشافها شقد صايره حلوه معقوله هالسنتين غيرتها هالكثر
همس كشرت بوجهه ماتبي حتى تشوفه وكملت طريقها للمطبخ
:همس لحظه شوي
همس بدون ماتلتفت كملت طريجها وماشافته الا ظاهر جدامها اخترعت : شتبي !!!
ماجد : افا يا همس هلون تستقبلين ولد عمج وخط ...
همس قاطعته : اووش ولا كلمه ولك عين تكلمني وتقول خطيبج اقول فارج احسن لك لا انادي لك عمي صالح ينتفك !!!
ماجد : مو مهتم لأحد انا ابي اقولج كلمه وامشي
همس بدى قلبها يدق مو حباً فيه لا ذاك اول الي كانت متيمه بحبها دق من القهر من الحزن والدموع الي عانته في فراقه لها بس الحين لا محته من بالها ولا له اي تأثير عليها
همس: انت شي منتهي من حياتي فاهم .. انت ولا شي محيتك من قلبي وعقلي ودفنتك ذكرى من زمان
ماجد : بس انا للحين احبج رهام كانت نزوه كنت اظنها حبي الاول بس للأسف طلع حب مراهقه وانتي الحب الاول والاخير
همس ماقدرت تتحمل يجذب مره ثانيه : جب ولا كلمه قلت لك ولا كلمه مابي اسمع صوتك ماكفاك الي سويته فيني ياي تكمل علي الحين والله والله يا ماجد ان مارحت عني الحين لا الم الي في البيت كلهم عليك يالحقيييير وصرخت هالكلمه لان قرب منها يبي يسد فمها بدت تضرب على صدره على كتفه وكل مكان توصل له يدها وعلى صوت هالدوشه ياهم صالح بس شاف شلون ماسك فمها يحاول يغطيه الا ياخذه من كتوفه ويرميه على الارض همس ارتمت في حظن عمها وزين وبدور ياو شالسالفه وحتى زوجة ماجد بس شافت زوجها في السالفه : شصاير شالسالفه ؟؟؟؟
صالح : تعالي شوفي زوجج المحترم .. وسكتته همس : لا ياا عمي هالحقير مايستاهل تجيب طاريه على لسانك خله يولي زين بدور امشو نرجع الصاله
الا وبطلعة الجد الكبير من غرفته : شهالازعاج الواحد مايقدر يريح
شاف الكل متجمع : شالسالفه شفيكم متجمعين هني؟
صالح : لا يبه ماشر بس همس كسرت صحن وخفنا وجينا نلم المتكسر معاها ( العن شكل التصريفه خخخخ )
الجد باستغراب : كل هالدوشه عشان صحن يالله بارك الله فيكم امشو بعد شوي بنطلع برى يكون ياسر وعياله رجعو وصادو لنا كم سمكه من صيدهم الزين
ماقالو شي عن السالفه لأحد لا لأبو زين ولا ابو ماجد بس زوجة ماجد شكت ان زوجها مسوي شي

عالساعه ثمان المغرب رجعو الي كانو بالبحر وتجمعو كلهم حول النار الي اشعلها صالح كان الجو رووووعه وكل واحد مسك له سمكه وقعد يشويها عالنار كانت اشكالهم تضحك فاطمه تزيح زين تبي هي تشوي قبل وفرح تضرب همس على راسها : يالدبه هذي ثاني وحده تشوينها خليني اشوي وحده عالاقل حق حبيبي
الكل التفت عليها وتمو يضحكون عليها هي قالتها بعفويه جاها زوجها نواف ولمها من ورا عشان يبعد الخجل عنها المسكين مايدري انها ماتت من الخجل خصوصا قدام ابوها صحيح صار لهم اكثر من عشر سنوات متزوجين بس للحين تستحي منه كانهم توهم متزوجين همس كانت ميته من الضحك على شكل فرح : احسسسسن محد قالج تضربيني
بدور كانت قاعده جنب فاطمه ومقابلهم عمهم ياسر وولده ماجد بدور بدت تدور بعينها على الشخص الي رجع الابتسامه لقلبها
فاجأهم عمر بجيته وبيده غيتار قعد جنب ابوه يعني صار مقابل بدور وبدت اصابعه تضرب لحن ناعم عالغيتار ماكان مهتم بأحد الا الي مقابلته وغنى اغنية عمر دياب وماله :
وماله لو ليلة تهنا بعيد وسبنا كل الناس
انا يا حبيبي حاسس بحب جديد مليني ده الاحساس
وانا هنا جمبي اغلى الناس انا جمبي احلى الناس
حبيبي ليلة تعال ننسا فيها الي راح
تعال جوا حضني وارتاح دي ليلة تسوى كل الحياة
ومالي غيرك ولولا حبك هعيش لمين
حبيبي جية اجمل سنين وكل ده يحلى الحياة
حبيبي المس ايدية عشان اصدق الي انا فيه
ياما كان نفسي اقبلك بقالي زمان خلاص وهحلم ليه
انا هنا جمبي اغلى الناس جمبي احلى الناس
وطول الوقت كانت عينه على بدور اول ماخلص شال عينه بسرعه عشان محد يشك
الكل تم يصفق له حتى جدته استانست عالكلمات خخخخ
صالح : ها عمووور من وين طلعت لك هالرومانسيه مره وحده .. عشقان الاخ
عمر انحرج : لاقلت اسويلكم جو ( كذاب)
بدور ابتسمت على جذبته بس شاف ابتسامتها ذاب وعشان يغير الموضوع: يلا شنو تبون تسمعون
زين : عمووور والله صوتك روعه توني اعرف عندنا مواهب غنائيه
همس : اي اي لازم اخليك تغني في افتتاح معرضي
عمر : ههههههههههه ان شاء الله من عيوني
والتفت على بدور : ها بنت عمتي شنو تبين تسمعين
بدورانحرجت : اي ... شي
زين بضحكه شيطانه : هاااا شمعنى بدور يلا بسرعه اعترف شمعنى اختي
بدور : هييي انتي سكتي لااحد يسمعج ويفهم غلط
عمر: خلهم يفهمون الي يبونه احنا ماسوينا شي غلط وغمز لبدور
بدور خجلت من جرأته
زين : بس بس خف عالبنت اول مره اعرف ان اختي خجوله جذي
فاطمه قاطعتهم : يييه شعليك منهم سمعنا انت غير الناس عندي
و وقضو سهره ممتعه استانسو كثير فيها
الا اثنين كانو بعيد عن الكل وصوتهم مثل الهمس

ماجد ورهام : انا عارفه انك رديت لسوالفك بس من على بنت عمك المسكينه والله مادري شمصبرنيعليك يالياهل
وصرخ عليها : جاااااااااب ولا كلمه اصغر عيالج تكلميني بهالاسلوب كيفي باكلم الي ابيه وباحب الي باحبه مالج شغل انتي بس عليج تربية علي وبس فاهمه
رهام بدت تصيح : حرام عليك الي تسويه فيني سنتين وانا متحمله هالعذاب وين الحب وين الكلام الحلو كله راااح نسيت كله !!!
ماجد بغضب: فكيني من شرج يا رهامو وخلي هالليله تعدي على خير لا تشوفين شي مايسرج
جاتها خدامتها : ماما علي في يبكي من زمان
رهام مسحت دموعها وطالعته بنظره منكسره نظرة الانسان الي مابيده حيله حبته واخلصت له كانت تظنه حبها الابدي بس طلع معذبها الابدي راحت تشوف ولدها وبعد مانيمته : انا شمصبرني غيرك يا حبيبي شمصبرني على ظلم ابوك غيرك
دخلت همس وماكانت تدري ان في احد لان جدتها قالت لها تجيب لها شي من غرفتها وكان علي راقد في غرفة جدته
بس شافت رهام جات بتطلع
رهام : دخلي همس راقد علي
همس متردده ماتبي تشوفها مفتشله : لا اخاف اوقظه باجي وقت ثاني
رهام : همس دخلي ابي اكلمج بموضوع
همس بقلة حيله : اوكي
جلست على الكرسي المقابل للسرير الي قاعده عليه رهام
رهام : بخصوص موضوع مساعه حبيت اقولج اني ما الومج ولا حطيت في خاطري عليج انا متعوده على حركات ماجد
همس تفاجأت : ماجد الي ضحى بالكل وبقى يفرق بين عائلتين بسبتج يخونج !!
رهام بحزن : اي حب واي خربطه ما كان هامه الا ان يستولي على اموال ابوي ويكون له اسهم في شركته
همس انصدمت كل هذا يطلع من ماجد
همس: والله ماعرف شاقولج بس ابيج تعرفين ان مافي بينه وبين هالشخص اي شي الا صلة القرابه ..
رهام : عارفه انج بنت محترمه يا همس وارجوج مابي احد يعرف بهالسالفه ولا نبي تكبر السالفه انا ساكته هالسنتين كل عشان علي ولدي
همس : خير ان شاء الله
وطلعت تاركه رهام بحزنها صحيح انك نذل اكيد كان يبي يسوي نفس الشي معاي ياخذني عشان املاك ابوي بس يعرف ان ابوي مابيعطيه فلس واحد والله وطلعت على ااصلك يا .... ولا مابي الوث لساني بأسمك

رجعت لجدتها وحاولت تكون طبيعيه عالساعه 12 نص الليل راحو يرقدون كل واحد افكاره في مكان زين معا فارسها المقنع
همس تفكر بكلام رهام
بدور وعمر بمكان غيييير بداية الحب يا زينه والله >>دشت جو الاخت
بو زين توه كان بيحط راسه وبينام بس جاته مكالمه خلت الصدمه تعلو وجهه يا ترى ش راح يصير من الي متصل في بو زين ؟؟
بدور وعمر هل بتكون بينهم علاقة ولا نزوة يوم واحد ومشاعر زائفه ؟
همس هل بيرجع خطيبها يغربلها وهل بتكون بينه وبينها مواقف جديده ؟
راسي ليش ماطلع في هالجزء وراه سالفه حابين تعرفونها انتظروني فالجزء الخامس من رواية حبيبي المقنع
بعد السهره الحلوه كل واحد راح ينام وكل واحد تفكيره بمكان غير بو زين كان توه بيحط راسه وبينام الا تلفونه يرن
بو زين : وعليكم السلام
هشام واحد من موظفينه : يا عم فهد سامحني عالاتصال بك بهالوقت الغير ملائم بس قلت لازم اخبرك قبل باجر .. شركتنا خسرت بالاسهم يا عمي ووصلني بالفاكس الحين ان الشكره مابتصمد اكثر من شهر من الديون المتراكمه عليها سامحني ماحبيت اكون انا من يقولك هالخبر و ..
قاطعه بو زين و هو منهار : خلاص هشام الي عليك سويته مشكور ومع السلامه
طاح من طوله على الكرسي بتعب سعاد كانت طالعه من الحمام شافت حال زوجها جاته ركض : فهد علامك شفيك هلون ؟؟؟؟
فهد بتعب وانهيار : الشركه يا سعاد بتروح مني حلالي كله بيضيع
سعاد بخوف : شقاعد تقول من قالك هالكلام توك مافيك شي
فهد : اتصلو فيني من الشغل وخبروني اني خسرت بالاسهم وانا كنت نسبة كبيره من اسهم الشركه ومسك صدره بضيق حاساني باختنق يا سعاد
ام زين ماكان بيدها شي وماقدرت تحبس دمعة قهر نزلت من عيونها على زوجها الي اول مره تشوفه منكسر بهالشكل : ماقدر اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل .. شد حيلك يافهد ان شاء الله مابتلقى الا الخير توكل على الله
فهد : والنعم بالله ..سكت شوي بعدين قال :جهزو حالكم بكرى بنمشي ماباظل لي السبت
سعاد: ان شاء الله باروح اخبر البنات
فهد : بس تحملي تخبرينهم بالسالفه
سعاد: ان شاء الله
*
*
سعاد وهي داخله غرفة البنات بهدوء خافت نامو بس شافت زين قاعده ماسكه دفترها وتكتب اما همس وبدور وفاطمه راقدين
سعاد: زين يمه اشوه انج قاعده ترى باجر بنمشي ابوج عنده شغل مهم ومابنقدر نقعد ازيد
زين حطت دفترها على صوب : ليش يمه ابوي في شي
سعاد بحسره : لا يمه بس الشغل مناديينه وبنرجع معاه
زين : اوكي عيل باقوم من وقت باجر وباخبر البنات

صكرت سعاد الباب وهي كاتمه صيحتها ليش يصيدنا جذي جلست تدعي الله يهون على زوجها لين ماغطت عينها ونامت اما بو زين ظل طول الليل صاحي يفكر بباجر وشنو مستقبله ومستقبل عايلته
*
*
اليوم الثاني استأذن فهد من الكل ان عنده شغل ضروري ولازم يرجع بناته مستغربين وخايفين على ابوهم لان التعب كان باين عليه وين ابوهم امس كان مفرفش وفرحان
بدور تكلم ابوها : يبه ممكن ارجع مع عمي ياسر ابي اقعد مع فاطمه ماشبعت من اهلي ( شوف الكذابه تبي تقعد عشان.... خخخخ )
سعاد : بدور ماتشوفين حالة ابوج لا كلنا بنرجع مع بعض
فهد : تبين تقعدين قعدي يبه اهم شي انج مرتاحه .. يلامشينا
ودعو البنات جدتهم وجدهم وباقي الاهل
زين وهي تحظن فاطمه : بتوحشيني يالدبه لازم نشوفج هاا
فاطمه : اي اكيد راح نزور بعض انشالله .. تيك كير
بعد ماطلعو بدور جلست مع فاطمه بالغرفه
فاطمه : اشوه انج قعدتي عالاقلفي احد يونسني
بدور : اي وانا بعد تصدقين ارتحت لج ( هي عمرها ماارتحت لاحد قاعده بس عشان عمر )
بدور : شرايج نطلع نتمشى عند البحر
فاطمه : اي يلا ..
وهما يتمشون جنب البحر
الا عمهم سالم ( مانذكر الا بالاسم بالجزء الي طاف ) معا ولده فارس جايين بأتجاههم ووراهم صالح
فاطمه : ها وين رايحين
فارس : بنركب الجت سكي
فاطمه : يا سلاااام انا بعد ابي اركب
صالح يبي يقهرها : يلا قعدي محلج مافي حدج هني على الرمل
فاطمه : عمي عااااد الله يخليك خاطري اركب .. بدورو انا مايعطوني ويه انتي قولي لهم
بدور : لا لا تدخليني فالسالفه انا بروحي اخاف من هالاشيا
: ليش تخافين من قال بتركبين لحالج
التفتت للصوت الي كانت تنتظره من البارحه
عمر : امشي بركبج معاي وبتشوفين شقد وناسه
فاطمه تخصرت : شنوووو .. احلف عاااد انا من مساعه احن ابي اركب وهذي الي ماتبي تركب تنعزم قبلي
بدور قامت تضحك عمر قرب شوي وبهمس مايسمعه غير بدور : فديت هالضحكه انا وفديت الي قعدو عشاني
بدور في قلبها صج واثق من نفسه لكن انا اراويك : لا انا ماحب هالشغلات ركب فطوم معاك
التفتت تدور فاطمه لقتها ورا عمها سالم وهي تصرخ : وااااااو وناسه(هذا للحين ماتحرك وتقول وناسه خخخخ)
و فارس في واحد لحاله وصالح بعد
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -