بارت جديد

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -59


رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية - غرام

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -59

$$ التــــــــــــــــي تملأ قصتنـــــــــــــا ...

فالحفــــــله سوف تكـــــــــــــــــون مليئـــــــــــه بالأحداث الغيـــر متوقعه ..$$
لهـــــــــــذا ..
انتظـــــــــــــروني بالفصـــــــــــــل الثانـــــــــي من الباب التاسع ..

البــــــــــــــــــــاب التاســــــــــــــــــع ..
الفصـــــــــــــــــــل الثـــــــــــــــــــــــــاني ...

((بالحفلـــــــــــــــــــه ...
في قصــــــــــــــــــــــــــــر أهل جينفر الكبييييــــــــــر
اللي مايعيش فيه الا الربع افراد ..
وهم أمها وأبوها وهي وأخوها الصغير ...
جينفر تروح تزين هذا وتعدل هذا .... وماقعدت ابدا رغم انو الخدم تارس البيت
كله ...
رفعت جوالها وعادت الإتصال على فيصل بس مافي فايده مايرد ...
حست بضيقه بس تحاول تتجاهلها لأنو اليوم احلى يوم عندها ...
بهاللحظـــــــــــــــــه نارا دخلت بالقصر ...
حست انو القصر صاير أحلى من المره اللي فاتت ...
متعجبــــــــــه من هالناس التجار المرفهين للآخر درجه بالحياه ....
الكل يتمنى لو يعيش بهالقصر الفخم ...
بس بطلتنا نارا مايهمها وبالنسبه لها الحياه فانيه ... وبيجي اليوم اللي بترحل من هالحياه
ومافي شي راح تاخذ منه غير الأجر ....
شافت بنت واقفه بلبس الخدم وبيدها صينية شوكلت ...
ابتسمت نارا وهي تقول بقلبها :~
نارا انتي متأكده انج بالإمارات ولا بأوربا ؟؟؟
يالله اذوق اشوكلت واظح عليه لذيذ ...
لما وقفت قدام الخدامه مدت يدها وكلت حبه وحده ...
اعجبها الطعم فمدت يدها وخذت ثانيه ...
الخدامه كشرت من شكل نارا ... الدنيا حفله وكشخه وهاااااي
وآآآآخر حد بالثرى والملابس الحلوه ..
بس هذي جايه غلط بينهم ...
استغربت كيف لوحده مثل هذي تنعزم ؟؟؟؟
بهاللحظه نارا توها بتاكل الثالث هالا وصدم فيها أحد من ورى وطاح الشوكلت من يدها ..
كانت فاتحه فمها ... حست بقل صبر من اللي صدم فيها ..
التفتت بهدووووووء وبروووووود ...
طالعت أميـــــــــــــــره بنص عين وكأنها تقول .. ماتشوفين انتي ؟؟
-(أميره ابتسمت بتوتر وهي اصلا خايفه بجيتها هنا بدون علم أهلها اللي لو يدرون قطعو راسها
:~ ؤه سوري ماشفتج ...
((نارا بملل لفت وراحت عن المكان بكبره ...
أميره ماهمها الموضوع فطالعت الخدامه اللي شايله صينية شوكلت ...
عقدت حواجبها ثم قالت :~ انتي الحين واقفتلي بهالصينيه .. ليش ماتحطينها
بالطاوله ذيج اللي مليانه شوكلت ... شكلج تدورين الشقى لنفسج أو انج
تشغلين نفسج بهالصينيه عشان مايشغلونج صاحبين القصر بشغله صعبه ..
هاهاااي شفتي اني ذكيه ... اقول بس هاتي عنج الصينيه بكبرها لا تتعبين روحج باكلها كلها ..
-(الخدامه تحاول تفهم كلمه وحده بس ماقدرت غير انها طلعت كلمه وحده منها ببتسامه :~
- وات ؟؟؟
-ؤهوووه انتي تتحجين انقلش ؟؟ اقول قيف مي ..
(ثم خذت الصحن بكبره ..
الخدامه من زود التتنيحه ماعاد قدرت تقول أي شي ..
موب مستوعبه حركات هاللي قدامها ؟؟؟
أميره وهي خاشه جو بالشوكلت وتتلذذ بصوت عاااالي واللي حواليها يطالعونها باستغراب
وكنها ماشافت خير بعمرها .؟؟؟
حست بأحد يطالعها باستغراب ..
لما التفتت شافت واحد أشششقر وسيـــــــــم يطالعها باستغراب
من طريقة أكلها ...
كانت بتنافخ عليه .. بس لما شافته وسيم ابتسمت بتميلح وهي تقول :~
الأخ معجب ؟؟
-(الشاب ابتسم لها وقال بلهجته اللبنانيه :~ بيحئ لي كون موعجب فيكي ...
-(بهاللحظه أميره غصت بقوه ... دنقت تحاول تبعد الغصه لأنها ماتوقعت انه عربي وبيفهم اللي
قالته .... حست بفشيييله قدام هاللبناني اللي شكله مو واظح ابدا انه عربي ...
اللبناني تقدم لها وعطاها الكاس اللي بيده ...
من غير شعور أميره بسرعه خذته وشربته كلللللللللللللللللللللللللله ...
الولد بخوف :~ لاء لاء ماتشربيه كلوه ..!!!!
((فتح فمه من الصدمه وهو يشوف الكاس انتهى ....
تنح الولد وهو يطالع أميره ...
-(أميره :~ احم احم ... وه توقعت ان لحظة وداعي للحياه قربت ...
(ثم التفتت عليه وقالت :~ الحين انت عربي !!!!!
-(الولد متنننح )
-(حست بخوف شوي لما لاحظت انها تكلم شخص غريب عنها خاصتا انها
طالعه بدون علم اهلها وهذا شي يحسسها برتكاب جريمه ...
مسويه معصبه :~ انت هيه ترى عطيتك ويه لا تقعد تطالع فيني جذي ..
-(الولد وهو لازال متنح .. أخيرا نطق وقال :~
بتعرفي شو انتي شربتي أبل شوي ؟؟
-(عقدت حواجبها ... ثم طلعت لسانها وتلحس حوالي فمها تبي تميز اللي شربته ..
بعدين قالت بغضب :~ يعني شنو راح اكون شربت مثلا ؟؟
-بتعرفي انك شربتي وسكـــي !!!
((شهقت بصوت عالي وقالت :~ شنو شنوووووووو ... أي يارسي احسب دوخه
(ثم طالعته وقالت :~ انت ليش ماقلت لي ان عندك توأم واقف يمك
<~ علبالها تشوف شخصين ...
((الشاب مسك ظحكته لأنو واظح انها تستهبل عليه ..))
-(ثم كملت بملامح خووووف :~ انت من صجك اللي قلته تو ؟؟؟
-(هز راسه بنعم )
((حطت يدها على فمها وهي تقول بقلبها بخوووف :~
انا شنو اللي يابني بمجان كله شباب وأجانب ... شي طبيعي انه راح يكون وسكي ..))
لفت بسرعه تدور دورات المياه وتحس العبره خانقتها ...
تدري ان الخمر شي حرمه ربي عشان كذا دمعت عيونها من الخوووووف ...
وهي تركض تدور الدورات حست ان الدنيا تدور قدامها ...
شوي الا وصدمت في يزيد اللي توه داخل ...
استعرب من شكلها .... التفت يبي يشوف مين هذي بس ماعطته وجه لما لفت
من جهه ثانيه وواظح عليها انها مو على بعضها ابدا من طرقة مشيتها شوي وبتطيح من الوقفه.
يزيد كــــــــــــــــان كاشخ وحاس بالتوتر ...
طالع شكله جنــــــــــــان ...
بما انه راح يشوف نارا اليوم شي طبيعي انه راح يكشخ ...
يلتفت يمين يسار يدور على نارا ...
بالصدفه شاف ريان اللي جالس لحاله عالكرسي وهو حاط رجل على رجل وكان
شكله أنيـــــــق جدا ... ببدلته الرسميه السودا ...
ريان لما شاف يزيد عااادي ولا كأنه يعرفه والتفت يطالع اللي رايح واللي جاي ...
يزيد تنهد بضيقه وهو عارف انو ريان بهاللحظه مايعرف مين يزيد ...
لما التفت يدور نارا شاف نوف جالسه لوحدها ...
بسرعه راح لنوف رغم انه كاره شي اسمه نوف ..
-(من دون نفس وهو يكلم نوف :~ وين نارا ؟؟
-(التفتت عليه وعلطول كشرت بكره :~
وانا شيعرفني هي وين ؟؟؟
((لف عنها وهو ماله خلق يطول الحكي معاها ...
التفت من الجهه الثانيه يدور نارا وبنفس الوقت خاااايف يلاقيها ...
((من جهه ثانيـــــــــــــــــه ..
مشيو توها داخله ... انبهرت من جمال القصر وكبره ...
شوي الا وسمعت صوت جوالها ...
تأففت لأنه على هالحاله من الصبح مايوقف دق ...
-(ردت بدون ماتقول شي :............
-(ابتسم ثم قال :~ شفيج ماتتحجين ...
-(شوي الا وفتحت عيونها من الصدمه ... بسرعه طلعت من داخل القصر الى
الحديقه ...
كشررررت بغضـــــب لما سمعت صوت الموسيقى اللي بالقصر عند هذا اللي يكلمها ..
وهذا دليل انه معها ..
-(بصوت حاد وواظح عليه قل الصبر :~ انت هيه لاحقني لين الحفله ؟؟؟
((شوي الا وحست انو صوت الموسيقى عنده خف ... بسرعه التفتت حواليها يمكن يكون طلع
للحديقه مثلها ...
بس برضو مالقت احد
-هههههههههههههههههههـ والله رحمتج ... جم مره بقول لج انتبهي على رقبتج ..
بعدين ماله داعي تنكسر مره ثانيه .. كفايه مره وحده ترى ماأتحمل تكون مره ثانيه
وبسببي ...
-(ميشو لين هنا ووصلت معها لأنو بالفعل قد جاها حادث برقبتها وماصارت تحركها
شهر ونص ...
بس هالحادث من قبل ثلاث سنين ..
هذا يعني انه يعرفها من زماااان ولا شلون عرف !!!!!!
بس برضو هي مالها معارف شباب ابدا ولا تحتك فيهم نهائيا وأول واحد
تكلمه هو راكان ...
-(ميشو :~ طيب انت ليش تساوي كل هالحركات وياي ؟؟؟
-قلت لج ناوي أتزوجج ... انسي تاخذين واحد ثاني غيري ..
وبعدين وين بتلاقين واحد يبيج حتى بسلبياتج الكثيرررره ...
-وش تقصد بسلبياتي ؟؟؟
-انتي أعرف ... ماله داعي اقول وين تروحين له ؟؟؟ او انج تدخنين ..
أو .. تبين اقول بعد ؟؟؟؟ طيب بسكر وبرسل لج بالبلوتوث صوره راح تعيبج
وااااايد ..
((ثم سكر الخط بوجهها بدون ماينتظرها ترد ...
للحظات وصل لها بلوتوث ...
التفتت تدوره اكيد هو قريب منها هالغريب ...
بس برضو ماحصلت أحد ...
وأخير قبلت ...
بس ياليتها ماقبلــــــــــــــــــــــــــــــت ..
حست بعيونها راح تطلع من مكانها ..!!!!!!!!
صورتها وهي ضامه ليان بالشارع ...
وكاتب عليها :~
شتسمين هذا ..!!!!!!
((يدها صارت ترتجف من الغضــــــــــــــــــب وهذا طبعها اذا عصبببت ..
دق جوالها علطول ...
ردت بصوت عالي ويمليه الغضب :~ انت تتهمني بهالصوره !!!!
انت اصلا لو ريال وتعرف شنو الريوله جان ماظنيت ببنات الناس هالظنون اللي تظنها
فيني ..!!!وبعدين انا مايهمني لو تعتبر اني شـ .... شاذه ..
مايمهني فاااهم فاااااااااااهم ... ومافي أحد يهمني بما اني واثقه من روحي
وشنو هي نيتي الصافيه للأعز بنت على قلبي ..
اللي اعتبرها أخت مايابتها أمي ....
تفوه عليك ياوسخ يا##### يا ##### ...
لو ريال أطلع جدامي الحين مو مجتهد بس تتسلى عالجوال ..!!
يالله اذا فيك ذرة ريوله أطلع جدامي يا #####
-(ببرووووود :~ له له له للهدرجه عصبتي عشان بس هالصوره ..!!!
وبعدين منو قال انج شاذه ... هههههـ يقولون اللي على راسه بطحى .....
أممممـ أكمل ولا تكملين ياحلوه ؟؟؟ فديت قلب زوجتي بالمستقبل ... لا تعصبي ؤكي
ترى مايهون علي تعصبي ... وهذا بس على صوره .. عيل لو اقول شي ثاني شنو بتساويين
صدقيني مالج غيري بالنهايه ... لا راكــــــــــــــــــــان ولا لـــــــــــــيان ...
أنا بتزوجج يعني بتزوجج غصبن عليج وعلى الكل ...
-(جمدت مكانها لما سمعت طاري راكان ..!!!!هذا شعرفه براكان وانها مهتمه
راكان ..!!!! هذا ياجني بسم الله أو ساحر ..!!!
-(بسرعه قالت :~ انت ليش تييب اسم راكان على لسانك يا #####
انت واحد #### شلون تنطق اسم راكان على لسان يا #####
-(ببرووود :~ عيب عيب .. رقي شوي من الفاظج ياعســــــل ...
تعلمي الأسلوب وشلون تختارين الفاضج للناس ...
رقي رقي من نفسج شوي ...
بس تدرين على جذي اظل ابيج زوجه لي
(ثم ضحك بصصوت واظح ...
ميشو الرتجفت يدها من كلامه .. خاصتا انها سمعت صوت الضحكه
قريبه منها بالحديقه ....
بسرعه نزلت الجوال من اذنها وركضت بجهة صوت الضحكه نفسها
بس تفاجئت لما مالقت أحد ..!!!!
لفت بترجع بقهررررررر الا وقابلت راكــــــــــــــــــــــــــــــان واقف يطالعها
وهو رافع حاجب وهااادي ....
فتحت عيونهــــــــا عالآآآآآآخر ...
بسرعه قالت :~ منو انت ....!!!
-(راكان كشر ثم لف عنها ....
-(لحقته :~ ماقلت لي .... انت اللي تحاجيني صح !!!! بسرعه قول اذا أي او لا..
-(بدون مايطالعها :~ هه واثقه من روحك مره ...
-(باإصرار :~ امبلا انت انا متأكده ...
-طيب أنا الرتحتي ... (قالها بسخريه واظحه )
-(بهاللحظه توها تلاحظ ان راكان جى ..!!!!!!!!!!!!!!!!
يعني اليوم حظر الحفله عشانها !!!!!!!! مستحيــــــــــــــــل ...
ابتسمت بونااااااااااااااااسه ..
وقفت قباله ثم قالت بابتسامه :~ كنت متوقعه انك بتيي عشاني ...
-ههههههـ والله انك مسكينه .... مره واثقه من حالك ...
-(ميشو مالقت لكلامه بال وقالت :~ طيب ماعلينا .. وين تبينا نيلس ؟؟؟
-(التفت من الجهه الثانيه ثم التفت مره ثانيه من الجهه الأخرى ...
وواضح عليه يدور شي ...
-(ميشو :~ على شنو تدور ...
-مالك علاقه بإيش أدور عليه ؟؟؟
-(ميشو مدت يدها ليده ومسكتها بكل جرأه واللي يشوفها يقول هذي متعوده بحياتها
على هالروتين او انها مو خليجيه ... وهو فعلا مو عريبه كلش ...
راكان رفع حواجبه بدهشه من حركاتها ... سحب يده بقوه ثم عطاها نظره
كلها اشمئزاز منها ...
لف بيروح عنها ...
ميشو حاسه انها ذاله عمرها عشانه بزياااااااده ... بس ماتدري ليشت تجاهل
هالمذله الواظحه وتلحقه بدون ماترد اعتبارها قدامه ...
لما جت بتتكلم قطع عليها راكان اللي واقف مصدوم من اللي يشوفه ...
((التفتت ميشو تطالع اللي يطالعه ...
أميــــــــــــره كانت جالسه على الأرض وهي مو بعقلها عالأآآآآآآخر ...
واللي حواليها يظحكون على شكلها ...
جالسه وهي تغني بشكل مضححححك .... وتجيب طاري فيصل كل شوي ...
راكان اصلا مو مستوعب انها تجي لمثل هالأماكن المختلطه
بنت عفيفه ومتربيه وبنت ناس شلون تجي لمثل هالمكان اللي مليان رجال وقذاره
وكل انواع الخراب فيه بما انو اللي موجودين اجانب وقليييل عرب من الجامعه ...
لما شاف شاب يتقرب منها بسرعه تقدم للشاب وسحبه بقوه ثم دفه بعيد عن أميره ..
راكان عطى الشاب نظره مخيفه وتهديد ... الشاب الأجنبي كشر بوجه راكان ثم لف
عنهم ...
جلس راكان عند أميره وهو مقهوووووووور شلون وحده مثلها تخاف ربها
تشرب او تجي لمثل هالأماكن القذره ...
ميشو كانت تطالع راكان وهي حاسه بإحبااااط داخلها بشكل كبيييير ...
حست بالحززززن الكبيـــــــــــــــــــر وهي تشوف مدى اهتمامه لهالبنت ...
شافت قد ايش واظح عليه الخوف على هالبنت ...
((راكان متردد بقوووه يلمس أميره .. بعد تردد مسكها مع يدينها ورفعها على كتفهبحيث تقدر تمشي زين وهو ماسكها ..
لف بيطلعها من هالمكان المختلط أجانب ...
بس أميره سحبت نفسها منه وهي تقول بشكل مقرف
وهي مو بعقلها :~ أنت .... شلون تقرب مني ..!!!
يالله بسرعه ييب لي فيصل ليييييييييييييييييييين هني ...
لين هني ... بسرعه .... ابي اعطيه كف على ويهه ... ابي اقول له
ان الخااايسه بنت الخااايس الشقرا موب احسن مني .. واني احلى منها ...
صح اني موب طويله مره بس عادي لازم يتقبل الواقع المر ويقبل فيني مثل ماأنا
قابله فيه وهو اكبر مغززززززلللجي بالجامعه ...
((راكان تنهد بضيقه منها ... وده يعطيها كف يصحيها من اللي قاعده تسويه
الحين .... وكيف شكلها يشمئز المسلـــــم منه ...
شوي بغت تطيح .. لما جى بيمسكها ... علطول مسكها شخص ثاني ...
راكان رفع عيونه على فهد اللي يطالع راكان بتحدي وكره ...
((ميشــــــــــــــو كانت واقفه على بعد خطوات وهي تطالع راكان بألـــــم وإحباااط..
تتنفس بقوووه وهي تحس بداخلها شي مسكر عليها وضااااااغط عليها بألللللم
وكاااتمها .... بسبب راكان .... ))
-(راكان تقدم للأميره بس فهد سحبها من الجهه الثانيه وهي بس تخربط حكي
بأسم فيصل وماينفهم منها نصه ..)
-(فهد :~ شلون تلمسها انت ..!!!وبعدين شلون تييبها لمثل هالأماجن ؟؟؟وكيف تساوي
فيها جذي يالـ... (ثم سكت يحاول يضبط كلماته وحققققده على راكان ..ثم كمل :~
لا وبعد ماخذها وعلى وين الله العالم ...
-(راكان بسخريه :~ هههـ .... ماودك تعطيني البنت ؟؟؟
-ماراح اعطيكياها ...
((أميره دفت فهد بسرعه وهي تقول بصوت عالي :~ فيـــــــــــصل ...
هههههههههـ وأخيرا ييت ...
((ميشو وراكان وفهد التفتو عليها وعلى فيصل اللي تووه داخل بالقصر
وواظح عليه نفسه بخشمه ...
حتى لبسه مايصلح لهالمناسبه ابدا وخصوصا هو اللي خاطب ...
وصاحب هالحفله والخطوبه كله ..
لابس بنطلون برموده لونه بيض ....
وبلوزه قطنيه كت بنيه .... ولابس قبعه (كاب) بنيه غامقه ...
وجزمه سبورت ...
وكأنه متعمد يلبس هاللبس نحاسه في جينفر ...
((التفت على أميره ورفع حواجبه شفيها هذي ..!!! ...
راكان عض شفته وبسرعه لحق أميره وهو متوقع منها أي حركه ...
بس مالحق عليها ...
جلست أميره عنده وهي ماسكه بلوزته وتقول بخبث وبدون عقل :~
لا تتوقع مني راح اهدك للجنيفرووه هالشينه ...
أدري انك تبيني انا وبس ... قول اعترف لـ .... لازم احنا للبعض ...
انت انا واحد ... ماتكون مع غـ .. غيري ..
فـ فاااهههم ...؟؟ يالله يالله خلنا ننتزو.....
((راكان سحب أميره بسرعه وهو يبتسم بتوتر للفيصل اللي للحين مرفع حواجبه
مستغرب ....
أميره دفت راكان بقوه وهي تحاول توقف روحها :~ انت ... هيه ..
جم مره قلت لا تلمسني ... انا ماأبيك ...( ثم التفتت على فيصل وبخبث كملت :~
انا بس ابي اتزوج فيصل .. فيصل هو اللي يبيني ...
((راكان وهو يتنهد رفع عيونه لفوق بقول صبر منها اللي فضحت روحها قدام
فيصل اللي مستغرب من أميره وعلطول عرف انها مو بعقلها ...
بس برض هو أكثر شخص يعرف انو اللي مو بعقله من الخمر يقول كل شي
بقلبه وصحيح كل كلمه ينطقها من قلبه ...
بس برضو موب مستوعب ان اميره جاده باللي تقوله ...
توقع انها مخرفه شوي من الشرب .. او تخبط حكي ماله معنى ...
بهاللحظه جينفر بسرعه دخلت يدها بيد فيصل وهي فرحاااااااااانه انه جى ..
فيصل كشر بقرف وسحب يده منها ...
جينفر توها تستوعب اللبس اللي لابسه ...
تطالعه من فوق لتحت بصدمه ...
فيصل ابتسم برضاااء تام لما شاف نظرتها وهي مصدومه من شكله
ولبسه وهذا اللي يبيه انه يقهرها عالأقل بالشكل ويفشلها قدام كل الظيوووف ..
أميره كشرت لما شافت جينفر ...
تقدمت لجينفر وهي تقول :~ انتي ... هيييه .. شلون تلمسين زوجي انا ...
زوجي اننااااااااا انا وبسسسسس ...
((جينفر بغرور وهي متقرفه من اميره لفت عنها للفيصل ..
بس أميره ماتكرتها بحالها ... سحبتها مع شعرها بقوووه
وهي تصرخ عليها بشكل غبي :~ قلت لج فيصل لييييييييييي ...
-(جينفر :~ آآآآآآآآآآآآآآآآ ... فيسااااال هيلب مي ....
(فيصـــــل ساعدني ..)
((فيصل ابتسم من قلب ومستانس على اميره باللي تسويه في جينفر ...
تكتف وعدل وقفته وكأنه مستمتع باللي يشوفه ...
أميره بحركه جنونيه رفعت يد جينفر وعضتها بقووووووووه ...
جينفر صرخت صرخــــــــــــــــــــه قويـــــــــــــــــــه ....:~
آآآآآآآآآ ....
((أميره وهي تعض جينفر تضحك ومهستره ...
راكان التفت على فيصل ثم كشر وهو يشوف كيف ان فيصل ماهمه الوضع
ومستمتع فيه لدرجة ماكلف نفسه يوقف أميره ...
فيصل التفت على راكان اللي يطالعه بتكشيره ...
رفع حواجبه وكتفه وهو مبتسم وكأنه يقول وش تطالع انا مالي خص فيهم ...
((اللي حواليهم تجمعو ...
راكان تقدم للأميره وسحبها بقوه وهو موصصصصله معه منها ومن فيصل
اللعاب وغير مسؤل عن أي شي ...
أما فهد وقف ومتحطططططم من اللي سمعه ...
ونفس الحاله مع ميشو تحس نفسها خسرت حبها والأول مره بحياتها تحب ...
واقفه بانكسار وتحطيم ...
فيصل ماهمه وظع أميره ابدا ...
بالعكس يطالعها بضحك على شكلها ...
راكان يحس بنار القهر تشب بقلبه من فيصل ووقاحته ...
أميره سحبت نفسها من راكان ولزقت بفيصل ....
توه بيسحبها راكان الا وفيصل بحركه حقيره منه ....
مسك أميره بيدينها وهو يقول لها بحنان وكأنه يبي يقهر جينفر وبس :~
لتس هاف فن ..
(الترجمـــــــــــــه :~ لنستمتــــــــــــــــع معا )...
((ثم حط يده على كتف أميره وهو يطالع جينفر بغروووور ...
جينفر العبره خنقتها ...
أما أميره ماتدري وين ربي حاطها ...
ومو بعقلها ابدا ...
فيصل استغلهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــا عشان يقهر جينفر وبس ...
راكان مصدوم من اللي يشوفه ...
بهاللحظه فهد ماعاد تحمل اللي يشوفه وهو عارف ان فيصل وقح
ومايهمه أي أحد وبيسوي كل شي على اللي يبيه ...
توهم جايين ربع فيصل للفهد الا وفهد ركض للفيصل وسحبه من ورى
وعطاه ظربه على وجهه محترمــــــــــــــــــــــــه ...
فيصل بغى يطيح من قوة الظربه ... التفت على فهد مصدوم ...
فهد الغضب يشتعل بقلبـــــــــــــــــــه ...
-(بسرعه شد فيصل من بلوزته ثم عطاه ظربه ثانيه على رجله ....
فيصل جلس علطول بالأرض متألم ومو مستوعب اللي يسويه فهد صااااحبه فيه ...
فهد وهو واقف قدام فيصل والكــــــــــــــــــل حواليهم مرتاعين من اللي يصير خاصتا انهم
عرف وان هذا هو فيصل خطيب جينفر ...
جينفر جلست على الأرض تبكي من القهر والإحباط كيف انو
حفلتها فشلت بسبب فيصل ...
((ربع فيصل وفهد بسرعه مسكو فهد ومتعب يقول :~
-فهد انت مينون ...؟؟؟ ...
-(فهد بصراخ :~ انا المينون ولا هذا اللي جدامكم .... بس مايهمه غير انه يلعب
مع أي بنت جدامه حتى لو تكون بنت ديرته وبنت ناس ...
بالله هذا رياااال رياااااااااااااااال يلعب على طرفين ويستغل هالمسجينه


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -