رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -61


رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية - غرام

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -61

بسرعه شالته بيدها وهي طالعه .. دقت على أمها :~

ماماااا بليز بلييييز ضرووووري الروح عند جوجو الحين ..
-(أم تولين وهي بغرفتها بالمستشفى :~ لا ياتولين طالعي جم الساعه ...
-ماماااا بليز ضرووووري والله ضرووووري ولا جان مارحت لها الحين ..
-خير انشالله لا يكون بجواهر شي ؟؟
-لا لا مافيها شي هاااه ماما بليييز وافقي ماراح أتأخر ...
-خلاص لا تتأخرين عن نص ساعه بس ...
-لاااااا شنو تسوي هاي النص ؟؟؟ بليييز ماما خليها ساعه ونص .. بس . والله ماأتأخر ..
-خلاص طيب بس ياويلج لو تتأخرين ..
-ؤكي أنشالله يالله بااي ماما ..
-بااي ..
((بسرعه سكرت منها وركبت مع السايق وهي حاطه يدها على قلبها ..))
((من جهه ثانيـــــــــــــــــــــه ...
ليان جالسه داخل الغرفه لحالها ...
صقر توه بيفتح الباب ... بس تردد ...
طق الباب ..
-(ليان رفعت عيونها بكره وهي ساكته ...)
-(صقر :ْ ليان ..
-..............
((صقر حقر عمره كيف انه برضو يشاورها اذا بيدخل غرفته أو لا .. عشان كذ
فتحها بدون مايشاورها ...
لما شاف ليان جالسه ... وقف قدامها :~
ليان ...
-............................
-شرايج نطلع نغير جو ... بما ان شهر العسل بالإجازه ...
-(بدون ماتطالعه :~ مابي أروح لا شهر عسل ولا الحين ...
ابي أنام ...
-(صقر وهو يحرك فكه يحاول يهدي روحه :~ طيب خلينا نشوف لنا فلم قبل ..
يعني نوسع صدرنا شوي ...
((انسدحت ليان ثم تغطت .... صقر ماحب يعقد الأمور ... عشان كذا
لف وهو توه سكر الباب وبيطفي اللمبات ...
ليا نحست بوجوده ... قلبها صار يدق بشكل ...
لما حست انه بيطفي اللمبات بسرعه قامت تبي تطلع من الغرفه ...
فتحت الباب بسرعه ثم طلعت ..
أما صقر مفتح عيونه بصدمه شفيها ..؟!!!
لحقها بسرعه وهو يقول :~ ليان فيج شي ؟؟؟
-(التفتت عليه ثم قالت :~ أنت روح نام أنا مابي انام ..
-(ابتسم :~ عيل خلينا نشوف فلم ...
-مابي فيني النوم ..
-تستعبطين علي ؟؟؟
-(بتردد وخووف :~لا بس السالفه أني مابي النام وياك بغرفه وحده ... أنت ....
بغرفه وأنا ... أنا بغرفه أو حتى لو أنام بالصالـ.....
-(قاطعها :~ شنو شنوووو ...من صجج ..!!!
((تقدم صقر منها وهو يحاول يضبط أعصابه ...
ليان بخوف جلست عالكنبه ونزلت راسها وكأنها خايفه لا يظربها ...
صقر لما شاف حركتها هذي.... طنقرت معه ((وصلت معه )) ...
رفع راسها له وهو يقول بقل صبر :~ انتي بتيننيني ؟؟؟
((رجعت على ورى بخوف وهي خانقتها العبره وواظح على عيونها بتبكي ..
صقر حالته نو كومينت ...
تخاف منــــــــــــــــــــــــــي ..
وبتبكـــــــــــــــــي بسببي ...
وتتوقــــــــــــــــــع اني راح أظربهـــــــــــــــا ...
وكمان ماتبيني كزوج حتى بعد زواجنـــــــــــــــــــــا ..
ليـــــــــــــــــــــن هنا وماعاد أتحمــــــــــــــــــــــــــــل ...
صبري نفذ ....
((صقر من النار اللي بقلبه وده يطلعها بس مايدري كيف ..
بقوه ظرب الطاوله اللي أهتزت المزهريه منها وطاحت عالفرشه الصغيره بس مانكسرت ..
التفت عليهــــــــــــــــــــــــا والنار تشتعل بقلبــــــــــــــــه ...
على آخر الزمـــــــــــــــــن أنا أكون منبوذ ومرفوض من أحب بنت على قلبـــي ...

$$ الــــــــــــــــــــــى هنــــــــــــا وسوف أكتفي بالأحداث ..$$
وسوف الاقيكــــم بأحداث متطــــــــــــــــــوره أكثر ..$$
فالأمور لن تتوقف ... فلكل يوم تطورات أكثـــــــــر فأكثــــر ..$$
وماعليكـــــم الا أن تنتظرونـــــــــــي للكتابة مايجول بأفكاري ..$$

البـــــــــــــــــــــــــاب التـــــــــــاسع ...
الفصـــــــــــــل الثــــــالـــــث ...

$$ قد طــــالت الأيام وطالت السنين على فراق توأمنـــــا $$
لكـــــــن بعد كل ذلك فاللقـــــــاء قريــــــــب ..$$

((توليـــــن وهي جالسه بالصاله مع جوجو وتسولف ..
كل تفكيرها بطلال اللي للحين ماجى ...
بعد دقايق بس دق موبايل جوجو ...
-(جوجو رفعت جوالها وهي تقول :~ هذا طلال ..
آلـــــو هلا حبيبي ...
((تولين برمت شفتها لما سمعت آخر كلمه بنرفزه ...
-(جوجو :~ ؤكي يالله بروح أفتح لك الباب ...
((لما راحت تفتح ... بسرعه نقزت تولين تطل من الشباك عليهم ...
وهي تطالعهم لما فتحت جوجو الباب ...
طلال وهو توه داخل ابتسم بوجه جوجو اللي مستحيــــه ومنزله راسها وهي تقول :~
تفضل ... ابوي داخل ....
-(طلال يطالعها وهو يقول ببتسامه :~ وانتي ماتبين تجلسين وياينا ؟؟
-مدري ..
-ههههـ حلوه هاي عيبتني ... لا لا بتيين وياي ومو لازم بعد قهوه ولا شاي ..
وجودك يكفيني .. يالله تعالي ندش داخل عند عمي ...
-(جوجو بسرعه :~ لا لا لحظه تولين داخل مقدر أيلس وياكم كثير ...
((بهاللحظه طلعت تولين بجرأه وهي تقول :~ لا عادي أنا بترياج بالصاله ..
خذي راحتج <~ كل هالكلام وهي تطالع طلال بغرور وتكبر ...
((طلال رفع حاجب وهو يطالعها وبقلبه يقول ....
هذي شيابها اليوم ؟؟؟
-(جوجو توها بتتكلم الا ولفت تولين وراحت عنهم ..))
-(طلال :~ يالله خلينا ندش داخل ...
((لما دخلو من الباب الخلفي للمجلس ...
يتولين طلعت للحوش ثم جلست عالكرسي قريب من شباك المجلس بحيث تقدر تسمع اللي يقولونه ..
((جوجو كل شوي ترفع عينها على طلال اللي منسجم يسولف مع عمه بس فكره بجوجو
-(جوجو وقفت وهي تقول :~ بروح أييب القهوه ...
-(طلال وهو يطالعها :~ لا تتعبين روحج مايحتاي ....
-(أبو جواهر :~ لا شدعوا ... اذا ماظيفناك منو بنظيف ...؟؟
-(طلال :~ تسلم عمي ..
((جواهر لما طلعت استغربت من تولين اللي مالقتها .... رقت فوق تدورها بس برضو ماحصلتها
دخلت بكل الغرف تدورها ...
-(طلال :~ عن أذنك عمي بس بروح للدورات المياه الله يكرمك ...
-خذ راحتك ياولدي ...
((لما طلع تولين حست انه طلع بسرعه نقزت بتروح بس ماأمداها بعد ماتقابلت بوجه طلال اللي
رجع على ورى مرتاع كيف طلعت هذي بوجهها كذا فجأه ...
تولين تلعثمت ماتدري وش تقول ...
-(طلال وهو يقول بذوق :~ شحالج تولين ..!!
-(تولين حاولت تبعد توترها ثم قالت :~ بخير ...طالع تدور جوجو صح ؟؟
-لا ليش ؟؟
-لا بس بغيت أوضح لك كيف انت مغشوش فيها وبقوه ....
-(عقد حواجبه :~ شنو ..!!
-(بغرور :~ يالله يادكتوررري أشوفك على خير باجر ...
((لفت بتروح بس طلال قال باصرار :~ لحظه لحظه شتقصدين بكلمتج ؟؟
-(تنهدت بنفاذ صبر :~ ماقلت شي .. يالله بااايو ...
-(طلال بدون شعور مسكها مع كتفها وهو يقول بإصرااار :~ لا صج شتقصدين بكلمتج
؟؟؟
-(تولين رفعت حاجب وهي تطالع يده على كتفها ... طلال لاحظ روحه وعلطول بعدها
ثم قال مره ثانيه :~ اذا بتتحجين بحجي فاضي خليج قده وكمليه ...
-(وقفت عنده عدل ثم قالت:~ قد حجيي ونص بعد ... بس انت واظح عليك مغشوووش
ومو شايف جدامك عدل .. صدقني ماراح اقول أي شي زياده ... وانت اذا قدها أفهم شقصد أنا.
((ثم دخلت بالصاله ...
طلال يحاول يفهم كلمه وحده عالأقل بس ماقدر ... قرر انه يدخل ..))

(( من جهه ثانيه ...
في غرفة أم أميره ...
جراح طق أميره طق موب طبيعي ...
-(أم أميره تصارخ :~ ياولدي هدها بتموتها ...
-(جراح :~ يمه شلون تبيني أهدها وأنا اشوفها بمجان كله رياييل ..
هاي ماتربت عدل وأنا بربيها لا وبعد شفتها بمنظر والله يمه لو تشوفينه انتي
بنفسج بتستحين انها بنتج ...
-حتى ولو هد بنتي ... هااي بنتي الوحيده مثل ماأنت ولدي الوحيد ..
هدها كل شي مايي بالعنف ياولدي ..
((أميره تبكي وهي جالسه عالأرض وحالتها صعبه ...
وبقلبهـــــــا تسب فيصل وتدعي عاليوم اللي شافته فيه ...
هذي تالية حبي لك يافيصـــــل ..!!!
والله ماأخليك والأيام بيننا ...
((جراح رغم انه يظرب أميره الا انها مو هامها أي شي غير بحقدها على فيصل
وكارهته بهاللحظه بشكل مو طبيعي ...
-(جراح بصراخ وهو يشد شعر أميره :~ جامعـــــــــــــــه مافيه .. فاهمه ..
-(أم أميره سحبت يده عنها وهي تقول :~ موب على كيفك ..
انا امها وأعرف مصلحتها ... تبي تهدم مستقلبها عشان حجيك اللي مايدش العقل ..
بنتي انا عارفه شلون مربيتها .. وانت ياجراح مالك شغل في بنتي ..
حتى لو انها اختك موب على كيفك تتحكم فيها جدامي وبدون شوري ...
-(جراح يطالع أميره بحققققد وكره ثم قال بغضب وصراخ :~ ياللي ماتربيتي قولي للأمي شساويتي
-(بهاللحظه أم جراح ماتحملت من كلمته بـ (ياللي ماتربيتي )..
عطته كف يطلع كل غضبها عليه ..
أميره شهقت بين دموعها بخوف وشعرها محوس وفمها اللي على جمب صاير أزززرق ..
بس مايهون عليها ان امها تظرب جراح بسببها وهي تدري انها غلطانه ...
جراح سكت بصدمه ... رفع عيونه على أمه وهو يقول :~ يمه تظربين ولدج
عشان هاي !!!!! طيب انا مالي قعده هني اذا مالجلمتي مجان ...
((طلع وهو حده معصب ....
أم جراح التفتت على بنتها وهي تقول :~ وانتي ماودج تقولين لي شساويتي عشان اخوج
يصير فيه جذي للأول مره بحياته ..!!
((أميره ضمت أمها وهي تبكي من قلب وتردد كلمة :~ انا آسفه يمه ...آآسفه ..
بس عفيه لا تزعلين من جراح بسببي .. يمه انا غلطانه وراضيه باللي يسويه فيني
جراح .. وعارفه انا ماسوا جذي الا بغيرته علي كأخته .. يمه انا غلطانه وناويه افتح صفحه
يديده من اليوم ورايح .....
-(أم جراح بعطف وهي تمسح على شعر أميره الناعم :~ خلاص بسج بجي قطعتي قلبي ..
((بالليـــــــــــــــــــــــــــل ...
الساعــــــــــــــــــــه .... 3 ونص الفجر ...
ليان منسدحه بالصاله ...
بس مستغربه صقر وين راح له للحين ..؟؟؟
وبنفس الوقت موب هامها ...
شويات سمعت صوت مفتاح عالباب ..
بسرعه غمضت عيونها وتغطت عدل عبالها نايمه ...
صقر لما دخل وهو طفشااان من حالته مع ليان ...
سكر الباب ثم جلس عندها ...
يطالعها ...
مد يده بتردد على خدها بس شوي الا وبعد يده بدون مايلمسها ...
أما ليان على اعصابها ودها تبكي من كرهها للأنفاسه القريبه منها ...
وكرهها له ...
صقر بضيقه جلس عند كنبتها وهو فيه النوم
سند راسه عندها بضيقه ...
بدون مايحس غمض عيونه وناااااااااااااااااااام
ليان فتحت عيونها ببطئ وهي تطالعه ...
حست حركاته م وعى عمره
من خلال معرفتها فيه لحد الحين حست انه طفل مدلل يبي كل شي على كيفه
حتى تصرفاته تصرفات الطفال مدلليييين ...
ليان ماطولت تفكر في صقر الا وعلطول راح تفكيرها للشخص اخذ كل تفكيرها
واخذ قلبها عنده ...
عبد المحســــــــــــــــــــــن وبس ....
ربع ساعه وهي تفكر فيه
ثم نامت على تفكيرها بعبدالمحسن وناسيه وجود صقر عندها نااايم ...((فـــــــــــــــــــــــــــــي الجــــــــــــامعه ...
الســــــــــــاعه ثمان ...
فيصل توه داخل للجامعه ومو هامه أي أحد ...
لما وصل للشلته قال بصوت عااااالي وكأنو ماصار شي أمس :~
مرحباااااااااااااااا شبااااب ..
((كلهم يطالعونه بدهشـــــــــــــه ...
ولا كأنه سوا شي أمس ...
فهد كان جالس معهم ... لما شاف فيصل كشر ثم لف وجهه لجهه الثانيه ..
فيصل شاف حركة فهد بس تجاهله وهو يكرر :~ مرحبا شباب شفيكم ماتردون لا يكون
فيه أحد ميت عندكم وانا ماأدري ..
-(برهوم متلعثم وهو يطالع فهد ثم فيصل :~ هه .. شسالفتكم ساكتين ...
هلا فيصل ايلس ياريال علامك واقف ..
-(فيصل رفع حاجب :~ وانا أدري عنكم ؟؟؟ يالله عموما انا عندي الحين
محاظره .. يالله اشوفكم على خير ..
((لف فيصل للداخل المبنى ... فهد رفع وجهه عليه وهو يطالع ظهر فيصل اللي لف تاركهم
.. كشر بقهر منه ....
نارا وهي رايحه من جهة قاعتها صدمت بوحده وبقووه ..
اللي كانت واقفه حست بقهر من نارا ...
جلست بتجمع اللي على الأرض ...
نارا التفتت وهي مكشره ...
الحرمه رفعت راسها بقهر من نارا ...
نارا لفت وجهها عنها بحتقار ...
السيده ماقدرت تبعد عيونها عن نارا ...
نارا لفت وراحت بدون ماتتأسف أو تساعد ..
هذي السيده وقفت بتلحق نارا بس ماقدرت من زحمة الطلاب ...
نارا توها داخله محاظرتها الا وتلاقي ميشو جالسه وهي حاطه رجولها فوق الطاوله ..
جلست جمبها نارا بما انو مافيه مكان ...
ميشو لما شافت نارا فكرت لو تضيع وقتها معها بالهواش شوي وهي طفشاانه
من أمس بسبب راكان ....
-(ميشو :~ هي انتي ..
-.........................
-ياليييل .. احاجيج انتي ماتسمعين ؟؟
-.......................
شوفي لا تعملين لي حالج ثقل وماأدري شلون ... حاجيني ..
-.......................
((وقفت ميشو بنفاذ صبر ثم ظربت بقوه على طاولة نارا ..
دنقت وجهها لنارا وهي تقول بطفش :~ ياحلوه ردي ... لا يكون القطو بلع لسانج ...
-(ريمو توها داخله .. لما شافت ميشو تستهبل على نارا بسرعه تدخلت كعادتها دفاع عن ميشو :~
هي انتي ماتسمعين ميشو تحاجيج ..
-(نارا تسندت على كرسيها ثم قالت بصوت عالي ناتج عن طفشها برضو :~ ؤففففففففـ..
-(ميشو دفتا لطاوله بقوه عالأرض وهي تقول :~ يالله طلعي الطفش وياي ..
ترى لا انتي ولا انا مستانسين ..خلاص خلينا نضيع وقتنا على بعض شوي ...
-(وقفت مارا بهدوء وهي تقول :~ لو بضيع وقتي ماراح اضيعه وياج ...
((ميشو حلست على طاولة نارا وكأنها تعاند ماتبي نارا تاخذ طاولتها :~ يالله تبين تاخذين الطاوله جربي خذيها من تحتي ..
-(نارا ابتسمت بسخريه ثم وقفت قدامها بهدوء وهي تقول ببرووود :~
بعدي عن ويهي انتي وهالكفن اللي لابسته ...
-(ميشو بهاللحظه ابتسمت بوناسه وهي تموووت على الطقاق :~ عيل شتسمين حالج ؟؟
ولا مثل ماقالو بلاك شادو هاه ؟؟؟ يالله ماعلينا .. جربي خذي طاولتج ...
-(نارا حست انو ميشو مافي أمل تبتعد عشان كذا توها بترجف الطاوله من تحت ميشو الا ودخل دكتورهم ...
ميشو ابتسمت بقووه وهي تقول :~ حسافه ماأمداني اشوف اللي عندج ..!! يالله الأيام يايه
ياعسل ...
((وقفت ميشو قبااااااالها وقريييبه منها بقووه وبحركه منها غمزت لنارا ببتسامه ...
نارا رفعت عيونها بملل وهي تعدل طاولتها ...
ميشو جلست وبحركاتها الوقحه رفعت رجولها فوق الطاوله قدام الدكتور ..
-(الدكتور رفع حواجبه وهو يقول :~ مشاعل نزلي ريولك ..!!
-(مشاعل بطفش نزلت رجولها ...
التفتت على نارا بس لقتها تطالع الطلاب بالحديقه من الشباك ...
توها لافه راسها للباب الا وشافت راكان توه مار من قدام قاعتهم ...
بحركه منها بسرعه طلعت من القاعه بكبرها قدام الكل اللي متعود على حركاتها ...
الدكتور صار يتعامل مع ميشو بالدرجات ...
((ميشو أول ماطلعت شافت راكان من بعيد وبسرعه ركضت له ...
بقوه صقعت تولين مع كتفها ...
تولين تعورررت وبقوووه ...التفتت على ميشو بحقد ثم لحقتها ...
ميشو بسرعه لفت راكان وبقوه من كتفه ...
راكان تعور وبقووه من ظهره بسبب حركتها ....
-(ميشو توها بتتكلم الا وتولين وقفت بينهم وهي تقول :~ هي انتي ماتشوفين جدامج يالعميا ؟؟
((ثم طالعت ميشو من فوق لتحت وكملت بوجه كله احتقار لشكل ميشو :~ بالله
انتي شلون لابسه هالسخافه ..!!!
-(ميشو رفعت حاجب ثم تكتفت وهي تقول :~ لا عاد حلفي بالله ...
((وبقوه دفت تولين من كتفها وهي تقول :~ اقول بعدي عن ويهي مالت ..
((راكان طفش من وقفته يطالعهم لف بيروح ...
ميشو توها بتتكلم مره ثانيه بس تولين خربت عليها لما دفتها بقوه وهي تقول :~
انتي هيه يارجل الفضاء شلون ترفعين ايدج علي ...
((ميشو حست بقهرررر من تولين لأنها خربت عليها مع راكان اللي ماعاد تدري وينه ..
لفت عليها وبقوه سحبت من عبايتها وهي توها بتتكلم بس انربط لسانها ...
الحين توها تلاحظ هالشبه ...
-(ميشو وهي معقده حواجبها قالت :~ ليـــــــــــــــــان ؟؟؟
-(تولين عبست وبقوه دفت يدها وهي تقول :~ ليان بعينج ... المره اليايه طالعي طريجج يالخايسه ...
ؤف هذا اللي ناقصني وحده بويه مثلج ..
-(ميشو عصبت لما سمعت كلمة بويه ... سحبت تولين بقوه من كتفها وهي تقول :~
شنو شنو شنووووو عيدي بالله كلمتج ...
-(تولين وهي تحاول تبعد يد مشاعل :~ الله يقرفج بعدي يدج الوسخه عني ..
((ميشو بقوه ضغطت على يد تولين وهي تقول :~ انا اعلمج منو البويه يالمغروره ..
((سحبت حجابها بقوه ثم رمته بعيد وهي مبتسمه بسخريه وتقول :~ يالله بسرعه لحقي على طرحتج لحد يوطى عليها ...
((بهاللحظه طلال كان توه بيدخل على قاعه بس وقف مصدوم من تولين اللي واقفه
بدون طرحه ....
وقف للحظات يتأمل شكلها ومو قادر يبعد عيونه عن جمالها ...
للهدرجه هالبنت حلوه جذي ..!!!
((تولين من القهر رجفت ساق ميشو بكعبها بقوووه ...
ميشو جلست من الألم وهي تلعن وتسب تولين ...
تولين توها تلتفت بتاخذ طرحتها بسرعه ...
الا وطاحت عيونها على طلال ...
جمدت مكانها ماقدرت تتحرك ...
طلال لما حس على روحه بعد عيونه عنها وهو مرررتبك .. دخل بسرعه القاعه
وهو يتعوذ من الشيطان وكيف انه خاطب بنت عمه ويطالع وحده ثانيه ..
تولين ضاق صدرها شوي وبسرعه خذت طرحتها ولفتها ...
ثم راحت ...
((بعد ساعه ... طلعت نارا من المبنى كله ...
طلع بوجهها ريان وهو مبتسم ...
نارا نزلت راسها بقهر ...
-(ريان :~ شحالج نارا ...
-(رفعت راسها بقهر :~ بعد عن ويهي ...
((يزيد مر من عندهم بدون قصد ...
نارا وقفت لما شافته ...
ريان حس عليها ....
من القهر وقف قدام يزيد وهو يقول :~ انتش نو اللي يايبك من هني ..؟؟
-(يزيد بستهتار ابتسم ثم مد يده يبعد ريان عنه بدون مايقول شي ...
نارا لفت بتروح ... ريان التفت عليها وهو يقول :~ نارا ..
-(وقفت نارا وهي تحاول ماتطالع يزيد ...
-(ريان :~ طالعيني ...
((بهدوء التفتت عليه وهي تقول :~ شتبي ؟؟؟
-(ريان :~ اذا بتظلين على هالحاله اختاري الحين ...
أنا ولا هذا اللي جدامي واقف ..
((يزيد كشر بقهر من كلام ريان . لف بيروح بس ريان مسكه بقوه وهو مصر :~
نارا بسرعه اختاري وصدقيني كلنا بنتقبل اللي بتقولينه ..
((نارا رفعت عيونها على يزيد بالرتباك من كلام ريان المفاجئ ..
يزيد التفت عليها يطالعها ...
-(نزلت راسها بالرتباك واظح وهي تقول :~ ريان من صجك انت !!!
-(يزيد التفت على ريان وهو يقول بسخريه :~ سمعت شقالت !!! حتى البنت
حاقره كلامك ...؟؟
-(ريان توه بيتكلم بس نارا تدخلت بقهر من يزيد :~ يمكن ..
لأنه مو واثق بحبي له .. وأكيد اختياري لريان وبس ..
وانت لا عاد تلاحقني بكل مجان ..
((مدت يدها لريان ...
ريان ابتسم بانتصار وهو يطالع يزيد بسخريه ..
يزيد نزل راسه بقهرررررررررر بس ماحب يوظح ...
نارا لما مسكت ريان ... يزيد ماتحمل سحب يدها منه وهو يقول للريان بتملك :~
لا تلمسها ...
-(ريان :~ ههههـ ياعمي بعد عن ويهي احسن ..
-(يزيد ضغط على يد نارا وهو يقول :~ ماراح اسمح لك تتقرب منها حتى لو هي تبيك ..
-(نارا سحبت يدها بقوه وهي تقول بحقد :~ انت اللي لا تلمسني .. وبعدين منو تكون عشان
تتحكم فيني ..!!! ... لو عندك سبب واحد بس يالله تحجى قول ... مو جذي تتحكم فيني ..
انا موب لعبه عندك ....
-(يزيد التفت عليها وبقهر :~ ماراح اسمح لك تروحين معه او لوين ماتبين ..
وماراح اقولك ليش انا والاحقك من مكان لمكان ...
وانا اعرف مصلحتك زين ... وبعدين قعدتك عند نوف ماأعجبتني ...
من اليوم انتقلي من عندها للشقه توني مستأجرها لك ...
-(نارا اشتعلت النار بقلبها :~ هاهاهااااااي صج مسجين ... خلك بأسرارك ..
ولا تقولها .. بس انا ماراح اساوي كل شي تبيه مني ..
بعد عن طريقي احسن لك ..
-(مسكها بقوه :~ ماراح اخليك تسوين اللي تبينه ..
-(نارا تحاول تبعد يدها منه بس موب قادره ... رفعت عيونها عليه وقالت من غير شعور وبقهرها
اللي بقلبها منه :~ اتركني ... انا اصلا راح اكون زوجة ريان ...


يتبع ,,,

👇👇👇
أحدث أقدم