بارت جديد

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -67


رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية - غرام

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -67

-(الجد بتعب :~ الحمدالله على سلامتك ...

-(بندر :~ لا يبه انت اللي الحمدالله على سلامتك ... ماأدري وش بسوي لو صار فيك شي ...
-تدري اني ماراح أدوم لك وانا أخذت من الدنيا الكثير وماعاد بقي غير القليل
-.....................
-بعدين كان مارجعت من دبي ... تدري ان صحتي مره تسوء ومرات
ترجع مثل قبل والحمدالله ... عشان كذا ماأبي أي اتصال يأثر عليك وعلى شغلك...
المستقبل قدامك طويل يابندر ... هاه ماقلت لي ماعندك أي أخبار عن عيال أخوك ..؟؟
-(نزل راسه بتوتر :~ آآآآ....لللـ ... لا ... أبدا ...
-(الجد حس بقهر من بندر كيف يضيع الأيام وهو يخاف مايطول بالحياه
أكثر من اللي عاشها .... يبي يشفو عيال ولده بسرعه ...
:~طيب سألت بالمستشفى اللي قلت لك عنه ...
-أي بس مافي أي أجوبه على أسألتي ....
-(سكت شوي ثم قال :~ طيب أنا عندي رقم واحد دكتور هو كان بيوم
ولادة عيال اخوك.... بعطيك رقمه وعنوان بيته .... بس ماأدري اذا نقل من البيت
أو لازال بالبيت نفسه ....
-خلاص عطني وأنا بشوف بنفسي ..
-ياولدي لا تتأخر .. ابي اشوفهم بسرعه ....
-اللي يقدرني عليه ربي بسويه ...
-لا ابيك توعدني انك تجيبهم بسرعه ....
-بندر أوعدني أبيك تدور بكل طاقتك وبنفسك موب تقول للي يشتغلون هم اللي
يسألون .... أنا مأثق غير فيك ...
-خلاص يبه انشالله كل شي بيمشي على اللي انت تبيه ...
-أي صح وماقلت لي شصار عليك وعلى أبو أسيل .... تراني كلمته عن موضوعك
انت وبنته .... نبي نفرح بكم بدري ...
-(رفع عيونه بسرعه ثم قال :~ بس يبه انا مابي أسيل ... سبق وقد قلت لك اني ماعاد ابيها
ابدا ...
-خلاص انا كلمت أبوها ...وهو بيرد لي خبر ...
-اصلا هو اللي بيقول لك لا ....عشان كذا انا بقول له الله يوفقها وأننا مابينا نصيب ..
-طالع كم عمرك طقيت الثلاثينات وانت للحين ماتزوجت .... ولا جبت عيال يشيلون اسمك ..
-يبه انا مابي اسيل ولايمكن اتزوجها ....
-اجل من تبي حظرتك؟؟؟
-مابي اتزوج الحين عالأقل ...
-لا بتتزوج .. والحين بعد ... ياأسيل يادور لك وحده وبسرعه ...
انا مابقى من حياتي الكثير عشان انتظرك ...
-بـ....
-(قاطعه بصرامه :~ خلاص انا كلمتي وحده وعكل اللي قلت لك عليه ...
((تنهد بقهر وهو بقلبه .... هذا ابوي دوم يفرض سلطته علينا بدون شورنا ...))
((توليــــــــــــــــــــــــــن .... كل دقيقه تدق على جوجو بس ماترد أبدا ....
قررت تروح لها بالبيت ....
بعد ماراحت لها برضو ماطلعت لها جوجو ...
تولين طفشت منها وبالأخير قررت تصلح كل شي بنفسها وهي كانت بس تبي من
جوجو انها تقول انا اللي احاكيه بالمسن وبعدها يمكن مايطردونه ...
بس بعد هالذل مستحيل تذل نفسها أكثر للجوجو وهي بقلبها ماتدق عليها الا عشان طلال
مو لسواد عيونها واذا هي ماتبي صداقتي فيه غيرها مليون بنت ينتظرون بس إشاره مني ...
((تولين بعد ماكلمت أمها بالموضوع وصرفت الوضع كله وافقت أمها تجيب
واسطه من خلال معارفها القويه والكثيره ....
بس تولين طلبت انو الواسطه ماتكون واظحه أو أحد يدري بسالفتها ...
وفظلت لو محد يدري انها توسطت لطلال ... لأنو لو يدري لا يمكن يرجع
عشان بنت توسطت له ....
مع الأيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام ...
والأيـــــــــــــــــــــــام ....
تولين قدرت ترجع طلال للجامعه يداوم بعد واسطات وتصريفات طولت بقووه ....
أمـــا بندر رجع للإمارات وهذا هو اليوم راح يروح للبيت الدكتور أبو نارا ...
أما الباقي على نفس الحاله ...
((بالجـــــــــــــــــامعه ...
ليان توها داخله للجامعه ..... صقر دخل وراها وبسرعه وقف جمبها وهم يمشون
-(التفت عليها وهو يقول ببتسامه :~ شرايج أدخلوياج بالمحاظره والله مايدرون وين ربي حاطهم
-..............................
-أممممـ حسيت ودج تقولين لا بس أنا بدخل سواء قلتي أي او لا هاهااااي يمديج عاللي
يطيح الويه <~ يحاول ينكت عندها ...
((لماوصلو القاعه صقر دخل معها ....
لما جلست برضو جلس بجمبها ....
ليان ساكته ولا قالت أي شي ولا كلمته من بعد الموقف اللي صار ولما عرفت انه اخو عبدالمحسن....
كانت القاعه كبيـــــــــــــــره ....
لما دخل الدكتور وبدى بالشرح ....
صقر فتح الدفتر ثم كتب :~
وش ذالدكتور البايخ اللي عندكم ...!!!
((ليان ماكانت تبي تقراه بس صقر لزقه عندها وهو يأشر بالدفتر ...
لما قرته طنشته ورفعت عيونها على الدكتور تنتبه لشرحه كعادتها دااافوره بشكل مو طبيعي
رغم معاناتها بالحياه .....
وبالنسبه لها اذا حياتها مانجحت فيها راح تنجح بدراستها وبشكل قوي جدا ))
صقر رجع وكتب مره ثانيه :~
شنو هالريحه الخايسه اللي عندكم ... شلون تتحملون هالخياس كل يوم ...
والله من ذالدكتور اللي طوله ربع سانتي .... ووزنه طاق الميه وزود ...
((لما قرته برضو طنشته ...
صقر ابتسم ثم كتب :~
بس ابي افهم شي واحد هذا شلون دخل من الباب دكتوركم الفاشل ..!!!
((ليان طنشته وماتبي تقرى بس صقر أقلقها وهو يطق بالقلم .. حست انه بيفظحها
عشان كذا قرته ....
بس برصو ماضحكت ... ولا عطته وجه وهو يبي يلين قلبها لو شوي ...
صقر بالأخير كتب :~
درينا انج ثقل خلاص عاد ابتسمي ...
ولا ترى بسبب لج ازعاااااااج ...
((بس برضو مابتسمت .....
صقر سكت شوي ثم كتب بتردد كبيــــــــــــر...
عموما بقول لج شي عن أهلج الحقيقيين ...
((لما قرته علطول التفتت عليه ..... صقر ابتسم بخبث ثم كتب :~
العب عليج ماعندي شي ...
((من غير شعور بسرعه كتبت :~
بليز قول أي شي عنهم ... بلييييز ...
((صقر أعجبه الوصع عشان كذا هز راسه بالنفي وطنشها ....
ليان انقهرت منه فكتبت :~
هذا شرطي والمفروض تقوله من دون ماأطلبك تتحجى ...
((بسرعه كتب :~ بس شرطج مستحيل يتنفذ الا لين تنفذي حقوق زوجج عليج ....
وانتي ماساويتي أي شي من هالحقوق .. ولا انا غلطان ...
؟؟؟ تبين اقولج خلاص نفذي حقوقي كزوج لج وبعدها أوعدج راح
اقولج منو أخــــــــــــــــــــــــــــوج ....
((ليان حست بالذل له ... عشان كذا ماردت وسكتت تفكر باللي قاله
بس تكرهه صلون تنفذ له طلبه ... وبرضو مااراح تعرف أي شي عن اهلها الا لما تنفذ اللي قاله ...
صقرحس انه زودها معها عشان كذا ماعاد تكلم وبين دقيقه ودقيقه يسرق نظره عليها...
أما هي منزله راسها وتفكر باللي قاله ...
معقوله عندي أخ ..!!!!!!!!.........
أخ ..!!!! ..... هذي امنيتي ان يكون لي أخ يهتم فيني ويدافع عني بكل شي وماأنتظر
الناس تعطف علي وتساعدني ....
كنت اتمنى لو عندي أخو يهتم فيني ولا يسمح لأي أحد يتجرأ بس يمد يده علي ...
والظاهر ان الأمنيه بتتحقق ...
بس لازم انفذ له شرطه رغم كرهي له الكبيــــــــــــــــر ....
هذا انت ياصقر ... تستغل ضعفي والمواقف اللي اكون محدوده لك ومالي غيرك ...
((توليـــــــــــــــــــن توها داخله للجامعه ....
وقفت عند البوابه وهي تطالع المبنى الكبير للجامعه ....
وبقلبها تقول وهي تتنهد ......
توليـــــــــــــــــــــــــــــن اليـــــــــوم راح تلاقين صعوبات أكيــــــــد ...
بس انتي قدهـــــــــــــــا ... ولا تخلين لمثل هالأشياء البسيطه تأثر عليكـ ....
واذا على اللي فظح سالفتي راح أوريه بس آآآآه لو أعرف منو ....
جوجو ..... الله يهنيك مع طلال ...
وأنا مالي دخل فيكم بأذن الله ...
وعسى الله يقدرني على نسيان طلال وحبه الكبير اللي بداخلي ...
ولو ماقدرت ياجوجو .... فأنا ماعندي أي حل ثاني غير اني انسى صداقتك ...
أصعب شي اني اختار بين الحب والصداقه ....
((تنهدت مره ثانيه وبقوووه ... ثم اتجهت للمبنى ....
لما مرت من عند قروب فيصل ...
الكل صار يطالعها ...
-(فهد :~ شباب شباب شوفو هاي موب تشبه فصول ...
-(عبادي بحماس :~ والله يبتها يابن اللذينا مره تشبه ليزيد ...
((تولين حست انهم يحكون فيها ...
التفتت عليهم بغرور وعطتهم نظره كلها احتقار وغرور لهم ....
ثم دخلت بدون ماتلتفت لهم مره ثانيه ...
-(متعب فتح فمه وهو يقول بقهر :~ بالله عطوني كف ابي استوعب اللي تو شفته..!!
-(برهوم :~ من صجها هاي تطالعنا جذي بحتقاااار وغرور ...!!!!
-(عبادي :~ هههههههـ انتم ماتعرفون هاي ... بس تطالع الناس كنهم حشرات عندها ...
واذا على شبهها بفيصل فهي نسخه طبق الأصل ....
-(مساعد :~ طيب شنو اسمها ..!!!
-(برهوم :~ من ناحيتي هذي ثاني مره اشوفها يعني ماأعرفها ابدا ...
-(عبادي :~ على كثر ماأشوفها الا اني ماهتميت اعرف شنو اسمها ...
-(متعب :~ شباب أنا برد لها نظرتها اللي تو طالعتنا فيها ...
-(الكل :~ شلون يعني ..!!!!
-(متعب بقهر :~ بخليها تتحسف انها طالعتنا بهالنظره ... بس اصبرو علي ..
-(فهد بحماس :~ ايدي على ايدك ياريال ... صج حمااااااااس ... منزمان عن
الآكشن ....يالله قول لي شلون ...
-(متعب:~ هاهاااااي انسى ياحبيب قلبي ... هالحركه انا بسويها فيها بنفسي ...
بس ابيكم تساعدوني ....
-(فهد تكتف :~ عيل انسى اساعدك ... الا اذا خليتني شريك بالجريمه ....
-(متعب :~ خلاص افكر بالموضوع ....
-(برهوم :~ ههههـ فهود ترى متعب صدق روحه ... بس تلاقيه مابباله أي فكره ولا شي ..
((بهاللحظه جاهم فيصل ..... وكانت وراه أميره توها داخله ...
فهد استغرب وش هالصدفه انهم يدخلون مع بعض بس بدون مايتكلمون مع بعض ..
((القروب توهم بيعلقون على أميره الا عطتهم نظره الرتاعو منها ....
-(برهوم :~ بسم الله علي هاي انتم متأكدين أنس ولا ين ...!!!
-(متعب :~ ههههههههههـ اتوقع انها من تحت الأرض هي ولسانها اللي طولها عشرين مره ..
-(فهد :~ انتم منو سمح لكم تحشون بالبنيه ...
-(فيصل ضحك بس يبي يقهر فهد :~ هههههههـ أي والله صدقتو ...
هاي ماأدري اذا صج بالجامعه ولا ناقزه المتوسط والثانويه ودخلت
الجامعه علطول .... ههههههـ ...
((ثم التفت على فهد وهو يضحك بس عناد في فهد ...
فهد رفع حاجب ثم قال :~ لا ياطويل .... عاد أنا ماعيبني فيها الا حجمها الصغير ..
<~ كمان يبي يقهر فيصل ...
-(بس فيصل ماعطاه وجه ثم التفت على الجهه الثانيه وهو يقول :~ الله يهنيك وياها ...
-(فهد بصوت عالي وهو رافع يدينه :~ آآآآآآآآآآآآمين الله يسمع منك وتكون من نصيبي ...
((فيصل مارد عليه وتجاهله ....))
((دكتور طلال وهو أول يوم له يداوم من بعد السالفه اللي مرت عليها أيام طويييله ...
مستغرب شلون رجع بس ماأهتم .. المهم انه يدرس بهالجامعه اللي تمنى يدرس فيها
من زمااان ... والحمدالله رجع لها ....
توتر بقووووه انه يدرس كلاس تولين .... بس تذكر انها انحرمت من الماده وأكيد ماراح تكون موجوده
وبتعيد الماده .....
وقف عند باب القاعه ثم تنهد .... فتح الباب ودخل بدون مايطالع أحد ...
الكــــــــــــــــــــــــل يطالع الدكتور بنظرات مربكه ....
أما جوجو اللي ماكلمته من بعد ذيك السالفه ولا هو دق عليها ....
رفع عيونه عليهم وهو يقول :~ السلام عليكم .... شحالكم ..؟؟؟
-(الكل :~ وعليكم السلام .... بخير دكتور ..
-(سوري :~ دكتور شتئنالك __^ ...
-(طلال بجديه :~ تسلـــــــــــــم .. يالله نبدى الدرس ... وبما انننا تأخرنا راح أحاول أختصر بقد
ماأقدر والإمتحانات الأسبوع الجاي ...
((توه بيكمل كلامه الا وطاحت عينه على جوجو....
وقف شوي يطالعها وهو يتكلم .... بس استغرب لما جوجو ابتسمت له ...
لف عيونه على الطلاب وكمل الشرح وهو يتجاهل وجودها ...
جوجو نزلت راسها بضيقه كبيره ...
ومن بعيد سعد كان يطالعها ....
أما راكان متسند على الجدار وهو جالس ويفكر بتولين فيصل ...
((برى الكلاس تولين كانت وقفه وتطالع الدكتور طلال من قزازة الباب الصغيره
بدون مايحس عليها ...
خنقتها العبره وهي تطالعه ....
بقوه صدمتها ميشو بدون قصد وهي كانت تركض ....
تولين التفتت على ميشو بقهر وهي تقول بصوت عالي :~ هي انتي ماتشوفين جدامج ..!!
-(ميشو التفتت عليها وهي تقول :~ لا يكثر ...
((ثم كملت طريقها بسرعه للبرى ...
لما طلعت برى المبنى ... وقفت بالشارع وهي تقول بصوت عالي :~
أنت واحد حقـيـــــــــــــــــــــــــر .... يالله راوني ويهك ياجبان ....
ياللللااااااااااه .....
-(دق عليها لما ردت وهي معصبه .... سمعت ضحكه طويــــــــــــله وهو يقول :~
ياقلبي مايسوى عليج تصارخين جدام الكل مثل الميانين ...
طالعي شلون اللي حواليج يطالعونج ....
-أطلع بالـ##### أطلع .... انت تهددني ببعض المعلومات اللي وياك مايهمني ...
-صدقيني موب لصالحج أنشرها عنج ...
الكل راح يكرهج حتى رفيجاتج راح يكرهونج ....
-مايهمني اذا تهددني او لا... أطلع وراوني منو انت اذا تعرف كل هالأمور بحياتي ...
اطلع وقابلني ولا تكون جبان ياجبااان ...
-هههههـ انتبهي الكل يطالعج على انج مينونه ... ترى مايسوى عليج تصيرين مينونه بسببي
بس أعدج اذا ماخليتج تموتين في حبي اانا ماكون أممممـ أنا هههههـ ....
طالعي وراج ياغبيه ...
-ماراح أطالع وراي ياغبي .. واحترم روحك المره اليايه يا#####...
-له له له ... رقي رقي من اسلوبج شوي ... شنو هالألفاظ كلها ....
عدلي اسلوبج والكل بيكون يبحج ... بس مشكلتي اني احبج حتى وانتي
بهالأسلوب ... وراح تكونين زوجتي لو على قطع ايدي ....
-تف عليك ياغبي ....
-هاه هاه هاااه ترى والله أفضحج بكل اللي عندي ....
-مايهمني وأعلى مابخيلك أركبه ياجبان ....
-(سكتت تنتظره يرد بس مرت دقيقتين ولا رد ... توها بتتكلم الا وسمعت ضحكه عاليه
والغريب انها امتسمعها بالحديقه عندها .... ثم قال :~
شوفي وراج بسرعه ....
((التفت وراها .... بس كانت الصدمه عليها لما شافت مجموعة شباب يطالعونها
بشمئزاااااااااااااااز ....
حست بخوووووووف وبسرعه قالت :~ آآه يالجلب شقلت لهم ... شأرسلت يا####
شقلت يا### شقلللللللت ....
-(ببرود :~ ههههههـ ياحبيتي الواحد المفروض مايخجل من ماضيه الأسووود ...
وعشان تعرفين ان مافيه أحد راح يقبل ماضيج الوسخ ياوسسسسسخه الا انا ...
ومصيرج لي صدقيني ومن الحين اقولج انسي واحد اسمه راكاااان ....
لأنه لا يمكن يحبج .... ولو تلفظتي بالألفاظ القذره علي صدقيني مايحدني الا اني الرسل له بلوتوووووووووث أو ايميل على موبايله علطول بكل ماضيج القذر ....
-(ظغطت على الجوال وشوي بينكسر في يدها وهي تحس بالذل والإهانه من هذا
وكيف يهددها بماضي ماتوقعت احد يعرفه ...
بس الظاهر ان هذا اللي يحاكيها يعرف كل شي عنها ....
-ههههـ شفيج ياقلبي خفتي ... للهدرجه خايفه اني اقول للركونه حبيب قلبج ..!!!
عموما هذا الشيب يدج ... اذا تماديتي بألفاظج القذره لا علي ولا على غيري صدقيني راح اقوله
علطووووووووول .... وأنا أعرف أي شي تقولينه للكل ... ولا يمكن تعرفيني ...
مستحيييييييل لو تفكرين من اليوم لين بكره لا يمكن ايي ببالج يااااا.. ههههـ ياحلوه ...
عدلي الفاظج لي وللكل وبعدها راح أسكر فمي ولا اقول أي شي للراكاااان ...
-أي صح وبعد عدلي شكلج ... واللي يشوفج يقول هاي شاذه وبوووويه ...
ولا تلومين الناس لما يقولون عنج شاذه بشكلح البوووي ...
غيريه وصيري بنت مثل كل البنات وبعدي عن لون شعرج الأبيض هذا ...
واصبغيه .. أممممممممـ ... أصبغيه ....أممممـ ... خلاص بفكر وبقولج
شنو تصبغينه ...
((ميشو بكل كلمه يقولها تضغط على الجوال بقوووه من النار اللي بداخلها تشتعل ...
-هههههههـ شوي شوي على الموبايل لا ينكسر بيدج ياقلبي ... ترى أخاف عليج ....
((توها بتسكر الا وقال لها :~ لا لا لا تسكرين ولا صدقيني علطول ماضيج راح
يعرفه راكان علطول .... من أوله الى نهايته ....
لا تسكرين الا لما انا اقول لج باااااي ياقلبي ... فاهمه ..!!!!؟؟؟؟
((بس ميشو سكرت من القهر اللي بقلبها وبضعف اللي تحس فيه ....
خلاص ميشو ماعاد عندها صبر أكثر من كذا والذل اللي يذلها فيه هذا اللي يكلمها بالجوال
لا يمكن تتحمله أكثر من كذا ....
ميشو بسرعه ركضت تدور على راكان ....
مرت من جمب سيـــــــــــــده وهي نفسها اللي شافت نارا بذاك اليوم ....
السيده هذي وهي تمشي رايحه للجهة الإداره ....
طقت الباب ثم دخلت ....
خلونا ندخل وراها ونشوف شقاعده تقول للإداره ...
يؤ سكرت الباب بعدها ...الظاهر ماتبينا نعرف مين تكون __^ ...
((نرجع للتوليـــــــــــــــــن .... توها طالعه من محاظرتها ....
-(الدكتوره نجلاء :~ تولين تعاي شوي بدياكي ...
-(تولين راحت لها بدون نفس :~ نعم ...
-تعاي معي للغرفتي بدياكي توقعي انك ماحظرتي أسبوع ونص
عن محاظراتي ياللي عم بعطيكون اياها ....
-(تكتفت بغرور :~ ؤففففـ ماأتذكر اني قد تغيبت عن كلاساتك ...
-تولين تعاي معي ووأعي وبعدين تأدري تروحي وين مابدك ...
-ؤفففـ يالله بسرعه لأني موب فاضيه لج ....
((الدكتوره تكره تولين بس تتحملها وماتدري وش اللي مصبرها عليها للحين...
تولين لما دخلت الغرفه وهي تطالع الأرض بملل ... وماحست هي وين
دخلت ...

وقفت عند الباب بس سمعت الدكتوره نجلاء تناديها :~ تولين تعاي بسرعه ...
-(رفعت راسها وهي تتأفف .. لما دخلت لها ووقعت لفت راسها بتروح بس تفاجئت
بطلال يطالعها ....
رفعت عيونها على الغرفه اللي دخلتها وحست انها بغرفة الدكتور طلال واللي معه
وهي مالاحظت من قبل ....
الدكتوره نجلاء كانت تحاكيها بس تولين ماسمعتها ...
وهي مسرحه بوجه طلال اللي يطالعها ولا بعد نظراته عنها ...
بس نظراته ماكانت عاديه لأنو كلها احتقار وحقد ...
تولين بلعت ريقها اللي حاسه بغصه منه ....
ماقدرت تتحمل نظراته .... بسرعه طلعت من الغرفه ....
جلست برى بالسيب ((الممر الضيق )) اللي مافيه أحد أبدا ...
جلست وهي تمسك دموعها لا تنزل ....
نزلت راسها بين رجولها وماحست الا بدموعها تنزل أكثر وأكثر من غير شعور ...
دكتور طلال طلع من الغرفه بيروح للمحاظرته ... ولما شافها
حس بنار داااخله وبقوووه .... مر من عندها بيروح بس تولين رفعت راسها عليه وبسرعه لحقته وهي تقول بقلبها ...
جوجو أنا اسفــــــــــــــــه ... لأن حبي أغلى من الصداقه اللي بيني وبينج ....
تولين بسرعه قالت :~
دكتور طلال ممكن تسمعني لو دقيقه ....
((طلال مالتفت عليها وطنشها ... بستولين من دون شعور مسكت كتفه وهي تقول
بضعععف :~ دكتور بليز بليز اسمعني ...
((طلال بلع ريقه بقهر وحقد ... رفع يده ليدها وبقوه دفها من كتفه وكأنها قذاره ...
تولين ماهمها أي شي غير انها تكلمه ... وقفت قدامه وهي تقول بانذلال وحب كبير ذاللها
بشكل كبير وغير مقبول أبدا :~ دكتور بليز بليز اسمعني .... بليز ... عشان غلاة جوجو بقلبك تـ...
-(قاطعها بغضب وبين اسنانه اللي صاكه بقوه من الحقد :~ لا تنطقين علاقتي انا
وجواهر على لسانج ....
-((بهاللحظه من غير شعور بكت قدامه وهي تقول بين عبراتها :~ طيب انا آسفه...
طلال انا آسفه آآسفه .... سامحني تكفى سامحني ...
شتبي أكثر من جذي منذله جدامك ..؟؟؟ انت الإنسان الوحيد اللي ذليتني جذي ...
وياليتني ماعرفتك ولا اني انذل للأحد ... بس مو بيدي ...
بليز طلال بليـ....
-(بقسوه :~ انا موب طلال اللي تحاجينه وجذبتي عليه بالمسن ... اذا عندج شوية
اسلوب قولي دكتور لأن مابيني وبينج ميانه ولا راح يكون
بحياتج كلها ....
تدرين ليش ..... لأني أكره شوفة ويهج ....
تعرفين شمعنى أكره روحي اذا شفتج .... يعني أكرهج كلج على بعضج ...
ولا تذلين نفسج أكثر من جذي لأني لو كنت أدري انج تولين جان ماحبيتج ابدا
ابدا ابدا ... والحين لا عاد اشوف ويهج جدامي مره ثانيه ...
((توليننزلة راسها بأسف على نفسها ووشلون وصلت لهاذل اللي عاشته بسبب
واحد مايستاهل حبها ابدا ومافي أمل يحبها ....
لأنه يكرهها مثل ماقال .....
جلست تولين على الأرض وصارت تبكي بانفعال .....
طلال كان يمشي بالسيب ويسمعها وهي تبكي لأن السيب ماكان فيه غيرهم ...
غمض عيونه بأســـــــــــــــــــــــــــــــى ....
$$ تولين اختـــــــــــــــارت الحب على الصداقه ..$$
بس أختيارها مافاد ... لأنها خســــــــــــرت الحب والصداقه مع بعض ...$$
تولين الحــــــــــــــب ذللكـ رغم غروركـ الشديـــــــــــد ..$$
نرجع للميشـــــــــــــــــــــــــو ...
لما دخلت نزلت بالصاله الخاليه من أي شخص ....
سمعت صوت بآخر الصاله ...
بسرعه راحت له ولقته راكان بيده كاس يشربه ...
استغربت من وضعه بكل مره يشرب كاس ماتدري ايش بالضبط ...
اذا هو عصير او شي ثاني ...
بسرعه قالت :~ راكان ....
-(التفت عليها ... لما شافها لف عنها ببرود ولا رد ....
-(تنهدت وهي مستعده تقول اللي عندها ومايهمها أي أحد :~ راكان ....
تتزوجنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــي ..
-(راكان كان بشرق من الكاس اللي يشربه .. بس من غير شعور
رش كل اللي بفمه من الصدمه اللي سمعها ...
التفت عليها وهو يمسحفمها ثم قال :~ نعم نعم عيدي ماسمعت ..!!
-(ميشو عادتها بثقه :~ قلت تتزوجني ....
-(عقد حواجب موب مستوعب هذي وش تقول ....
-شفيك مستغرب... أول مره بنت تطلب منك تتنزوجها ...
-لا بس أول مره أشوف وحده تطلب بكل بجاحه من ولد يتزوجها ...
أخبرالعكس ...
-عاد هالمره صار العكس وش نسوي ... ماقلت موافق ولا لا ...

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -