بارت جديد

رواية ابجيب راسك -6


رواية ابجيب راسك - غرام


رواية ابجيب راسك -6

الجزء السادس


ريهام : والله متاكده من هالكلام انتي

:.....................................

ريهام : اخاف بس تشابه اسماء

:.........................................

ريهام :طيب راح اقولها مشكورة حبيبتي انك بلغتيني

:......................................

ريهام : مع السلامة

وسكرت منها

دانه : مين تكلمين

ريهام : واحده من معارفي تسلم عليكم

البنات : الله يسلمك ويسلمها

ريهام : دندون ممكن تقومين مغي بروح الحمام

دانه : روحي حد ماسكك والله مافيني حيل اقوم

ريهام تسحبني :قومي بس يالعجوز وهذا وتوك شباب وتسوين كذا

قمت معها ولما وصلنا للحمامات غيرت الاتجاه :ريهام مو انتي رايحه للحمام

ريهام : صبري انتي تعالي هنا

دانه : شعندك

ريهام : ابيك تسمعيني للنهايه

دانه :ريهام خوفتيني تكلمي

ريهام : الي كنت اكلمها من شوي قريبه لي تعرف طليقة حمد

دانه : طيب وشفيها

ريهام :تدرين ليه طلقها

دانه : الي فهمته من اهله انه مارتاح معها

ريهام : لا ياماما مو هذا السبب

دانه والخوف بدى يصيطر علي : اجل ايش

ريهام: الي فهمته انه واحد يلعب في زواجاته الثنتين طلقهم بعد مادخل عليهم بفترة الخطوبه

دانه انفجعت من كلامها :ها

ريهام : الي سمعتيه فابيك ياحبيبتي تحاولين قد ماتقدرين انك ماتخلينه يلمسك لحد ماتروحين له

دانه وانا مازلت مصدومه :شلون

ريهام :تجنبي قد ماتقدرين انك تطلعين معه او تكونون بمكان لوحدكم

دانه : لا انا بقول لاهلي اني ماابيه خلاص

ريهام : وتتوقعين بيوافقون

دانه : ايه بقول لهم الي قلت لي

ريهام : صدقيني ماراح يصدقون وبيقولون هذولا ناس حاسدينك او يلعبون عليك على الي فهمته منك

ان ابوك يصدق كل كلامه صح

دانه : طيب حتى بعد الزواج ممكن اذا خذ الي يبيه يطلقني

ريهام : ممكن بس على الاقل تسدين كلام الناس لانك بتكونين عنده بس لو طلقك قبل لا تروحين له

بتصيرين مشكوك بامرك وبيجيك الكلام

دانه وبديت اصيح : وانا ليه حظي كذا ليه يصير فيني كذا

ريهام : حبيبتي تعوذي من ابليس واستهدي بالله

دانه : ريهام انا خايفه منه

ريهام :اتكلي على الله وسوي الي قلت لك عليه

بعد فترة دخلت الحمام وغسلت وجهي ورجعنا للبنات حاولت قد مااقدر اكون طبيعيه بس رجع ارتباكي

لما رن جوالي وهو المتصل رفعته بتردد: هلا

حمد: هلا فيك قلبي اخبارك

دانه : تمام وانت

حمد: تمام اشتقت لك

دانه :.........................

حمد: دندون وش قلت لك على الحيا قلبي

دانه : حمد اكلمك بعدين

حمد: انتي بالجامعه

دانه : ايه

حمد: متى ينتهي دوامك

دانه : بعد ساعة تقريبا

حمد: سمعيني دانه

دانه : هلا

حمد: ابيك تعطيني جدوالك ومتى تروحين وتجين من الجامعه

دانه : ليه

حمد: انتي جهزيه وبس طيب

دانه :طيب

حمد: تبيني امرك واخذك من الجامعه

دانه "لا مستحيل بعد الي سمعته عنك اكون معك بمكان لوحدنا ":لا ابوي بيجيني

حمد: عادي ادق عليه الحين واقوله لايجي

دانه :لا لان بنت عمتي بتكون معنا ومارح تركب معك

حمد: اها

دانه : طيب يلا اكلمك بعدين

حمد:طيب باي

وسكرت منه وانا مخاوفي منه تزيد بكل دقيقه

اليوم بيجي عندنا والي ريحني شوي انه بيجيب ولده عبدالرحمن عشان يتعود على لبست لي بنطلون

جينز ازرق مع بلوزة طويله ماسكه بالجسم ورديه بكم حيران رفعت شعري وخليته كرلي

ونزلت لما قال لي اخوي انه جا


دانه : السلام

حمد بسلامه المعتاد: وعليكم السلا م

دانه نزلت لمستوى عبدالرحمن : هلا حبيبي شلونك طيب

عبدالرحمن يضحك :.............

حمد: حمني بابا هذي ماما دانه

دانه اندهشت من كلمة ماما انا اصير ام واكتفيت ببتسامه :.............

ضيفته بالحلا والقهوة وانشغلنا شوي بالعب مع عبدالرحمن بعدها نام بحضني واخذتها فرصه اني

اكون بعيده عنه

حمد: دانه جهزتي الي طلبته منك

دانه : ايه بس هو فوق

حمد قام لعندي وخفت منه لما قرب اكثر انحنى واخذ الصغير واسدحه على الكنبه : قومي جيبيه

دانه :ان شاءالله

حمد: وجيبي معك جوالك

دانه استغربت من طلبه :طيب

ورحت وجبتهم من غرفتي ودخلت ومديتهم له :تفضل

اخذ الجدول وبعد فترة :يعني اذا دقيت عليك بعد هالمواعيد بنص ساعة اشوفك بالبيت سامعه

دانه استغربت :اكيد

بعدها اخذ جوالي وصار يفتش فيه ويسالني عن كل اسم من تكون وش علاقتي فيها وكيف علاقتي معهم

لما وصل لرقم بنت خالتي اخت عادل على طول مسح الرقم

دانه :ليه

حمد من غير لايناظرني :بس تبين تكلمينها كلميها بالتلفون الثابت وقدامي سامعه

دانه :ليه طيب
حمد: كلمتي مااعيدها سامعه

دانه :طيب

حمد :خلي جوالك عندي لان بكرة راح اطلع لك رقم ثاني وجهاز ثاني وراح اخزنهم لك

دانه ماحبيت اناقشه لاني خايفه من ردت فعله :طيب

حمد بعد مادخل الجهاز بجيبه اشر لي اقرب له قمت وجلست جنبه الصراحه كلامه يذوبني وياسرني

وبديت اتعلق فيه وبديت احبه

حمد : دانه

دانه : هلا

حمد: تحبيني

دانه :تبي الصراحه

حمد وهو يلعب بيدي:اكيد

دانه :لا

حمد شدعلى يدي لما حسيتها بتنكسر :ليه في احد ثاني بحياتك وانا مدري

دانه وانا اتالم : لا والله بس لسه ماعرفتك كويس عشان اقدر اقول احبك تقدر تقول اني معجبه ومتعلقه فيك

حمد خفف من قبضته على يدي :يعني بديتي تحبيني

دانه بخوف :ايه

حمد:اها

دانه :حمد ممكن اسالك سؤال

حمد:سالي

دانه :انت ليه ماتبيني اروح بيت اهلي ولا تبيني اكلم بنت خالتي

حمد:اولا لاني ماابي تكونين بمكان يتواجد فيه عادل ولد خالتك ثانيا ماابي اخبارك توصله

دانه تفجات شلون عرف ان عادل يحبني :...............

حمد:عرفتي الحين ليه

دانه :.................

حمد :انتي كنتي تحبينه

دانه : لا

حمد بنظرات شك :متاكده

دانه : ايه

حمد قرب مني :يعني اطمن واضمن اني اول شخص تحبينه

دانه بخجل :ايه

حمد حاوطني من خصري وقربني لعنده : دانه

دانه : نعم

حمد :ناظريني

دانه رفعت نظري له وتعلقت بعيونه وتهت فيهم اول مره احس بهالنوع من الاهتمام احس بالدفا بحضنه

صحيح انه لي شكوكي ولي مخاوف الا اني ماانكر اني احب اكون بحضنه احب كلامه واحب لمساته

قطع علينا عبود يبكي قمت بسرعه له بس تفجات به يجرني بقوة وقال بحده :لما تكونين معي ماتقومين

الا بامري سامعه

دانه بخوف : بس عبد

حمد بعصبيه : لا بس ولا غيره ان شاءالله حد من اهلك يموت ماتقومين الا بامري سامعه

دانه وانا احاول امسك نفسي ماابكي : ان شاءالله

حمد ترك ايدي : الحين قومي له

قمت لعبود وخذته بحضني وسكت بعدها قام حمد واخذه وودعني بطريقته الخاصه الي دوم تجمدني بمكاني

وطلع وتركني بمخوفي وحيرتي الي كل مالها تزيد لما يكون معي



قدمت وقف قيد وبديت اجهز لزواجي لانه مابقى الا شهر ونص عليه وحمد كل خميس يكون عندي

من الساعة تسع لحد الساعة وحده ودايما يحرجني بتصرفاته وجرئته

دانه :هلا اسماء

اسماء : هلا فيك اخبارك

دانه : تمام وانتي

اسماء : وانا بعد بس زعلانه منك

دانه : ليه

اسماء: ماتدقين ولاتسالين ابد

دانه : والله سمحي لي دايم اكون بالسوق اقضي واجي منه هلكانه تدرين مابقى شئ

اسماء: الله يكون بعونك

دانه : صح ماسالتك انتي متى زواجك

اسماء بحزن :لسه ولد العم ماتكرم

دانه : اسفه ماكان ودي اتطفل

اسماء : لا عادي المهم تجهزي المغرب بمرك انا وحمد

دانه بخوف : ليه

اسماء : ابد قال يبي يتسوق معك وقبل لاتقولين ابوك مايرضى حمد قال له وقال اذا جات معه وحده

من خواته ماراح يقول شئ

دانه تطمنت اشوي ان اسماء معنا: اوكي

اسماء : يلا باي

دانه : باي


دقايق الا وحمد يدق :اهلين

حمد: من كنتي تكلمين

دانه تعجبت من امره الحين اهلي فيه وهو على طول استجواب:اختك اسماء داقه

حمد: اها اخبارك

دانه : تمام

حمد: قالت لك عن الروحه اليوم

دانه : ايه

حمد:خلاص المغرب امرك اشوفك جاهزة مو تتاخرين ترا موتي الانتظار اجي اشوفك على الباب

دانه : ان شاءالله

حمد:يلا قلبي اخليك الحين لاني مشغول

دانه : طيب

الجزء السابع


طلعت وكنت متوقعه ان اسماء بتكون راكبه قدام بس تفجات انها بالمقعد الي ورى ركبت وانا

متوترة : السلام عليكم

اسماء +حمد:وعليكم السلام

كنت طول الطريق متوترة وهو مع اسماء يسولفون وانا اشاركهم باي اولا وصلنا للمارينا

ونزلنا ورحت جنب اسماء بس حمد جرني من ايدي وصرت امشي جنبه وهو ماسك ايدي

واسماء احيانا تكون ورانا او قدمنا دخلنا كذا محل وحمد أي حاجه تعجبه ياخذها حتى لو كانت مو عاجبتني

يقول اهم حاجه تعجبه هو واكثر الي خذهم موديلاتهم خالعه مره

بعدها رحنا لكوفي وجلسنا فيه وطلب لاسماء عصير وقال لها تجلس تنتظرنا قلت له وين قال لي امشي

وانا ساكته وصلنا لمحل نعومي وجهي من تحت النقاب قلب ميه لون من الاحراج

حمد:ليه وقفتي دخلي

دانه وانا ميته خجل : لا ماابي

حمد وبضحكه مرسومه على شفته :ياربي على يستحون يلا بس تعالي

دانه :حمد مو لازم ندخله

حمد : ليه مو لازم

دانه:مو ضروري تعال نشوف المحلات الثانيه احسن

حمد جرني لداخل : مو ضروري قال الا هذا الضروري والاهم

دخلنا وانا في قمة الاحراج والشيخ الوضع عنده ايزي كانه داخل محل ملابس عاديه ومابقى قميص نوم


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -