رواية حياة عشناها -6


رواية حياة عشناها -6

رواية حياة عشناها -6

سلطان وهو يسبقة للسيارة : إيه وااااضح يله بس نرووح ندور بشوارع الرياض ربي لايحرمني منهاااا
نواف بحززن : إيه آمين
وراحوا يتمشوون وسلطان خابت كل محاولاته يعرف وش صاير على نواف وبعد ماحس إن نواف نفسيته تحسنت شووي مروا على فهد واستانس بنواف ونواف بعد حاول ينسى اللي صااااار ويعيش يوومه على قووولته ,,,
فهد بمززح : نواااف ياخي شو فيك وسع صدرك الدنيا ماتسوى هالزعل كله
نواف وهو يلتفت له كان ورى ومبين قد إيش قلبه حنوون وبإبتسامه : الله يهديك مافيني شيء
سلطان يكلم فهد : الله يعافيك إعرف وش صاير له أنا عجزت مانفـــع !!
فهد : هههههه ياخي والله من شكله عشقان وحبيبته تزوجت وخلته هههههههههههههههه
نواف ارتااع بس سوى نفسه ماإهتم : أي حبيبة الله يعافيك
سلطان :ههههههه تخيل والله نوااف يحب أنا يمكن ينفع بس نواااف ههههههههههههه
نواف إنقهر : ليش إن شاءالله وش ناقصني
سلطان وفهد :هههههههههههههههههههههههههه
نواف : خير وش يضحك
فهد : اله يهديك يانواف نمزح ويااك وأصلا البنت اللي تحبها أو بتحبها لها الشررررف
سلطان : ههههه مو قصدي بس يعني ماأتخيل كيف بيكوون شكلك
نواف بنفسه هذا شكلي يعني أكثر من كذا وشو تبي بعد : أقوول غيروا السالفة ماعلينا
* * *
هيفاء وهي تصيح وتكلم العنود : طيب حراام عليهم حراام ليش يسوون كذا
العنود متلومة ببنت عمها وفي أخوها المسكين اللي كانت دارية عن حاله بس ماخبرت هيفاء تزيدها هم على همها : الله يعينك يااااربي خلاص ارضي ملكتك متى حددها عمي
هيفاء وهي تحاول تهدي من بكيها : بعد شهررر
العنود تتنهد : إيه يمكن الله يفرجها لك إن شاءالله
هيفاء برجاااء : ياااااااااااارب
العنود وخلاص تحس فيها النوووم مع إن توها قايمة خخ : هيوووفه قلبي فيني نووم هالأيام مو طبيعي وش منه غريبة إنتي مثلي
هيفاء ببسمة وتمسح دموعها : بسم الله علي
العنود عصبت >> ههه : خير ليش إن شاءالله
هيفاء نست أو تناست سالفتها : ههههههههههههه ياقلبي لأن من كلامك من الصبح وإنتي تنقين على راسي إستنتجت لأنك مثل إختي نوورة يوم كانت ببداية حملهــا
العنوود انصدمت حيـــــــل : لا لاتقوولين مستحيل
هيفاء مستغربة وهي مبتسمة : وليش إن شاءالله
العنود وهي تطالع محمد اللي توهـ داخل وتوطي صوتها : أقوول هيووف لاتطلعين كلام إسكتي إذا تأكدت أقوولك يله سلاموو حمودي جاء
هيفاء : هههههه أحلا ياحمودي لو أقووله كان كسر ضلوعي بس إنتي
محمد : هههههه بس شنو
هيفاء ارتاعت :ههههههههههه عيب تسحب السماعه يمكن أقولها سر
محمد وهو يطالع العنود اللي حطت راسها هعهالسرير وتطالعه وشكلها بتنام : أقوول هيووف ( ويبتسم ) العنود هالأيام نومها مررره كثير وعصبية وش فيها شووفيها ألحين ناامت
هيفاء : والله ماسرع
محمد خااف : إذكري الله
هيفاء : هههههههههه لاتخاف عيووني بارده ماشاءالله بس بقولك شي ولاتقول للعنود
محمد تحمس : شنووو
هيفاء إستحت بس تجرأت : إحم إحم شكل العنود والله أعلم
محمد بحمااس : إيه
هيفاء : إركد شوووي
محمد عصب متحمس حيل وهي باارده : أقووول قووولي ترى بتشووفين شغلك
هيفاء خافت : كح كح إيه أقووول شكلها حاااامل طووط طووط طووط طووط (وسكرت السمااعه بوجهه تفشلت هع )
محمد انصدم وقعد يطالع السماعه : وربي مجنوونه كل هذا حياا لحظة وش قاالت حااامل لالا حاامل وراح يركض ويوقم العنود اللي ارتاعت
العنود : بسم الله شصاير
محمد : العنود تعالي للمستشفى
العنود خاافت وتجمعت الدمووع : ليش شصااير من التعبان
محمد بنظرة مكر : إنتـــــــي
العنود خافت وش بيسووي : وش فيني مثل الحصاان تتخيل
محمد يجرها ويومها وقاعد على راسها لين غسلت وجهها وصحصحت : يله بسرررعه إن شاءالله اللي بخاطري يصير قوولي آمين
العنود : زين قلت مو زين لا
محمد يضحك على خبالها : إلا يجنن
العنود استانست : آمين بس وش دخل المستشفى !!
محمد وربي غبية وش فيها متنحة كذا : ههههههههههه ويسحبها ططأقوول بس ياليل ماطولك قوومي إنتي هالأيام فيك غباااء هههههههه
العنود عصبت : حدك
محمد : ماألوومك عصبي قلبوو لو تبين تعالي إسدحيني طق ههههههههههه
العنود : محمد إنت صاحي وا انهبلت
محمد : صااحي صااحي وبكامل قواي العقلية عنوودتي
وبالطريق وهو راجعين ,,,
محمد مشتشقق من الوناسة : يااااااااااااربي ماأصدق مبروك علي ولدي
العنود تطالعه وفيها النووم خلاص ماتتحمل : ههههه
محمد يطالعه وهي مستانس حيل : العنود طيب قووولي الله يبراك فيك
العنود مستغربة وتضحك : ههههه ليش طيب
محمد : هههههههههه أقوولك مبروك علي ولدي وش يردوون
العنود : هههههههههه الله يبارك فيك
محمد بحماس : خلاص عنوودة لاعاد تشتغلين أنا أطبخ جامعه مافيه وإنتي حامل بعدين ولدي يتعب
العنود غااارت >> خخخ: ليش وأنا ماهميتك
محمد عرف إنها معصبة وغيرانه : هههههههه لايكون غيرانه من ولدي تراه ولدك بعد
العنود مسويه نفسها مو مهتمة : والا عاد هامني
وماسكت دقيقة عشان يكلم أهله وعمه يبشرهم والتفت وهو البسمة شاقة ثمه شاف العنوود نااااااامت
محمد انقهر : عنووود قووومي بنرووح الكورنيش عنوود
العنود : همممم مانمت زين
محمد : آه يالعياااره !!!

* * *
الدمع ..!
لآ منهـ نزل من نآظركـ ـ
كنهـ :
" طفله " !!
تسولف لـ ’ الحزن ..عن ثوبهآ .. البآلي !..
اهديت عطركـ ـ لـ ’ الغيآب ..
وقمت .. ابـآكنهـ !لـ ’ جل اتنفس بهـ { غــلآ }
ثم ينشرح بآلي.. !
يآااما رجيتكـ ـ ../ / لا تخلي غيبتكـ ـ سنهـ "
صعبهـ :
خليني معكـ ـ ؟؟
أو{ اتركني } لحآلي !!!

* * *
الفصــــل السادس ,,,
الجزء الأول ,,,

دخلت سامية للصـالة ولقت أمها تمسح دموعها خافت راحت واهي تركض بالهيد المكسورة اللي رافضة تنجبر وحبت راسها وقالت بخوووف : يمهعسى ماشر وش فيك تبكين !!
أم زياد وترفع راسها وتبتسم : لا يمه بس فرحانه ماأصدق
سامية من الحماس : على إيش يمة
أم زياد : ههه تخيلي العنود حامل
سامية وقفت كأنها تمثال ولا كلمة بعد نص دقيقة : يمة وش تقولين شكلي سامعه غلط
أم زياد : هههههه أقولك عنوده حااااااااامل
سامية وقامت تنطط ونست يدها المكسووورة : يااااااااااااااااااااااااااااي إحلــــــــــــــــــــــــتتفي كيف طيب أممممممم يووهـ بروح أخبر سوسو والبنات ياااو وأخيـــرا ً بصير خــالة وراحت ترررركض عالدرج
أم زياد خافت لاتطيح على يدها : شوي شوي يمــه لاتنكسر يدك الثانية
سامية من فووق : لاتخافين ذيب أنااا .. >> وش دخل الذيب
سامية وهي تطق باب غرفة سارة وتنطط : سارة سوسو سااااااااااااااااااارة
طلعت سارة مسرعه خايفة لايقوم فيصل : أوووش هلا وش فيك البسمة مغطية الوجهه خ خ خ خ
ســامية وهي تنطط : يخ\حق لي بصير خاله
سارة مااستوعبت : وطيب
سامية تطقها خفيف على جبهتها : عنووده حامل يالخبلة
ســاره ارتاعت واستااانست : هــاهـ إحلفي
سامية وهي تركض ترووح للتلفون : والله ههههههههههههههههه وناااسه
سارة : ياحبني لـها ههههههه أما عنودهـ حامل بتنهبل كلش عاد إلا جسمها خ خ خ
وبالصــالهـ دخل نواف على أمهـ وسلف وجلس جنبها ,,
نواف : يمهـ العنود مراح تجي هالأسبوع
أم زياد كأنها تذكرت شيء : إيهــ صدق ماقلت لك العنود حامل
نواف كتمته الضحة خ خ خ ماصدق : إيش
الأم هي مبتسمة : اللي سمعته
نواف : هههههههههههههه لاوالله كيف هاذي العنود حامل
الأم مستانسة أول مرة نواف يضحك عقب هالأحداث : ههههه ليش وش فيها بنتي
نواف : محشووفه بس صراحة ماتنفع تكوون أم ولا وبعد الأبوو محمد كملت بيهبلون به من أول يووم تجي كلهم خبلان
الأم ضحكت على كلامة : هههههههههه حرااام عليك العنوود تعرف تتصرف مع الصغار تموت عليهم
نواف : يمه يعني العنود بتصير دبه هيــه بتنهبل عسى بس ماتجيها جلطة هههههههههههههه
الأم : ههههه حرااام عليك تسمن بس فترة وبعدين يتعدل جسمها إن شاءالله
نوااف وهو يفكر : خخخ الله يعينها
الأم : عقبالك إن شاءالله
نواف سكت بعدين قال بحزم : من هيووف إن شاءالله
عصبت الأم : عيب يانواف إستح على وجههك هيفاء بعد كم يووم بتصير لرجال وإنت للحين مصر
نواف بصوت عصبي : لا مراح يصير بعدين باقي شهر وبفركش الخطبة زين ( وقام وهو معصب لين متى راح يفهمووونه إن جنونه هيفاء لين متى بيضل ساكت لين متى !!)
الأم خافت على ولدها وماسمعت إلا صوت الباب باب غرفته بتسكر بقوووة : لاحول ولاقوة إلا بالله الله يصلحك ياوليدي
نواف بالغرفة جلس وإنسدح على السرير وقام يفكر ببنت عمه : ياااربي أنا ليش أنـاني طيب يمكن إهي تحبه أهم شيء سعادك ياهيفاء بس والله قهر قهرررررر
راح وخذ جوالهـ اللي يراسل منه هيفاء وكتب مسج وأرسله :
××
عـنـدي ســؤالٍ فـاقـدٍ لـه أجابه
يمـكـن تخـفـف بـاقـي الـهـم فـيـنـي‏
تـدري بـ حيـاتـي عايـشـهـ فـي كـآبـه
بـس الـوكـاد انـك تـجـدد حنـيـنـي
فــي غيبـتـك حسـيـت انـــا بـإغـتـرابـه
قلـبـي بـعـد فـرقــاك عـيــا يجـيـنـي ‏
وسـؤالـي الـلـي ينـتـظـر لـه إجـابــه
ابـي أعـرف إن كـان بعــدك تبينــي
××
وإنتظر نص دقيقة وتذكر موقف صارة مررة مع هيفاء تقريبا من 3 شهور :
عند باب بيت أبو زياد :
نوواف : شحالك هيووف
هيفاء مستحية ومنزلة راسها : تـ تماام إنت كيفك
نواف بابتسامة يموت بحياها : بخير دامك بخير إلا هيووف
هيفاء وهي تبي تدخل مستحية بس إهو دايما يحرجها : هــلا
نواف : أفــا ألحين بالمستقبل القريب بصير زوجك وتقولين هــلا قولي لبيه
الهنووف من سمعت زوجك هجت طيران لداخل البيت ونواف عااد مات من الضحك ههههههههههههههههههههههههههههههه فديتك والله يابنت العم
ولمـا إنتهت أحداث الموقف بذاكرته مسح دمعته اللي دايم تخونه إذا كان جالس بروحة وتذكر هيـفاء : آآخ بس ياهيفاء آآخ منك وقعد يبكي بحرررقة
مستغرب من هالدنيا كيف كيف صار كل شيء بسررعه
وراح وأرسل مسج ثاني :
بحضر زفافك مثل باقي المعازيم
لو كان في ليلة زفافك وفاتي
بحضر نهاية قصة الحب والضيم
واكتب على جرح الهواء ذكرياتي
واللهـ يوفقكـ مع حبيب القلب يــاسر ,,
وإنسدح على سريرة يحاول ينــام ,,
* * *
ببيت أبو محمد :
بغرفة هيــفاء بالتحديد اللي تحس بأعراض التعب حرارتها مرتفعه ميته من البرررد نفسها سريع من التعب ودااايخة وتوها صاحية من صوت المسج الثاني/
قرت المسج الأول والثــاني وقرت الثاني ولا مليوون مرة
هيفاء ودموعها على خدها : يااااربي من هاذي والله قاهرتني وأنا ناقصة
وراحت وضغطت على رسالة جديدة وأرسلت :
الســلام عليكمـ ,
بالله عليك قولي لي من إنتي والله زهقت
وبعدين كيف دريتي عن خطبتي وبعدين شعليك مني إيه الله يوفقني
نااس فاضية ياقولي إسمك
والا بليز إنسي هالرقم وألا بضطر إني أغيرة أوكي
* * *
وصل المسج لنواف اللي قراهـ وحس الغيرة تشتعل من كلمتها
(وبعدين كيف دريتي عن خطبتي وبعدين شعليك مني إيه الله يوفقني)
إنقهر وكتب رســاله :
وعليكم السـلام :
أهلين ,,
أنــا أنــا بنت أعرفك ومعجبة فيك >> مافيه إلا كذا يشوف سوالف خواته وقلدهم
لالاخلاص لاتغيرين جوالك بس بسألك سؤال أخير
إنتي تحبينه وإلا تحبين حد ثاني !!
* * *
يتــبــ ع ,,

وصل المسج لهـيـفاء وقرته وإستغربت بنت معجبة يووهـ ياقدم هالحركة بنات إعجاب بالمتوسط والثانوي >> مسويه نفسها عقلت
راحت وكتبت رسالهـ:
أهلين
معجبة مرة وحده لالا حبيبتي أنا ماأقبل هالحركات البايخة
وبعدين ليش تغارين
بس تصدقين شكل محد راح يفهمني إلا إنتي
صراحة ماأحبة مجبورة عليه
بس شسووي حاولت حتى أفكر إني أهرب من البيت بس وين أرووح !!
إلا شسمك إنتي!! >> غيرت رايــها خ خ خ
* * *
نواف وصلته الرســاله قعد يقراها مليوون ألف مررة موو مصدق بس خاف إنها تلعب عليه راح وكتب مسج :
هذا إيميلي إطلعي ألحين وأقولك من أنا
..._11@hotmail و
صلت الريسالة لهيفاء واستانست خلها تعرف من هاذي وقامت بتعب وجابت الاب توب حقها وفتحتها وسوت إضافة لقت إسم هالبنت :
.. ~|[ أبي مـنـّـك .. حـبـيـبـي .. " لحظــه " .. مـو أكثـر .. ]| ~ ..
الســلام عليكم
هيفاء نك نيمها :
في غيابك كنت اعاني و أمسح دموعي بمكاني لو تبيني اشتكيلك..
تبكي ● الدنــــيا ● وكيلك
وعليكم السـلام
.. ~|[ أبي مـنـّـك .. حـبـيـبـي .. " لحظــه " .. مـو أكثـر .. ]| ~ ..
كيفك هيفاء
في غيابك كنت اعاني و أمسح دموعي بمكاني لو تبيني اشتكيلك..
تبكي ● الدنــــيا ● وكيلك
عايشة عالأمل


.. ~|[ أبي مـنـّـك .. حـبـيـبـي .. " لحظــه " .. مـو أكثـر .. ]| ~ ..

أفــا ليش شصاير

في غيابك كنت اعاني و أمسح دموعي بمكاني لو تبيني اشتكيلك..
تبكي ● الدنــــيا ● وكيلك
خليها على الله إلا ماقلتي لي إنتي منوو


.. ~|[ أبي مـنـّـك .. حـبـيـبـي .. " لحظــه " .. مـو أكثـر .. ]| ~ ..

أنـا وحده معجبة فيكي وتحبك بجنووون
في غيابك كنت اعاني و أمسح دموعي بمكاني لو تبيني اشتكيلك..
تبكي ● الدنــــيا ● وكيلك
طيب إذا قلت لك إني ماأحب هالحركات البايخة


.. ~|[ أبي مـنـّـك .. حـبـيـبـي .. " لحظــه " .. مـو أكثـر .. ]| ~ ..

طيب لو أقوول نحولها لصداقة مو أكثر

سكتت هيفــاء خمس دقايق بعدين ردت /
في غيابك كنت اعاني و أمسح دموعي بمكاني لو تبيني اشتكيلك..
تبكي ● الدنــــيا ● وكيلك
صداقة مو أكثر أوكي تكلمي عن نفسك طيب
إحتــار نوااف خاف إنه ينكشف واهو ماصدق إنها أضافته عندهـ ,,


.. ~|[ أبي مـنـّـك .. حـبـيـبـي .. " لحظــه " .. مـو أكثـر .. ]| ~ ..

أمم أنا وحدهـ إسمي رغد معجبة فيكي بالجامعه أمم وبس وسمعت إنك مخطوبة وضاق خلقي لأنك أكيد مراح تكملين

في غيابك كنت اعاني و أمسح دموعي بمكاني لو تبيني اشتكيلك..
تبكي ● الدنــــيا ● وكيلك
مو على كيفة ( فيس معصب )

يتبع ,,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم