بارت جديد

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -89


رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية - غرام

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -89

أما صقر وهو يتذكر كيف كانت مبتعده عنه للأسبوعين تقريبا ....

كيف حس انها سنوات ...
ضغط عليها بضمته وهو يقول بضيقه :~ ليان ... طلبتج ... لا تكررينها وتتركيني ...
فقدج وايد ... حياتي بدونج ولا شي ... اشتقتلج وايد ...
وايد ياليان وااااااايد ...
((ليان حست بخنقه كبيره من قوة ضمته لها بس سكتت ولا قالت شي ...
مابغت تقول أي شي وهي تحس بالحب الكبير اللي بداخله وكيف معذبته ...))
((بالريـــــــــــــــــــاض ....
العم جالس عالكرسي بغرفته ....
يطالع الأرض وهو يفكر بأبوه وعيال اخوه ...
يفكر كيف انه جابهم بس بدون مايشوفهم ابوه ..
كيف وعده بس ماوفى بوعده ...
جابهم بس بعد فوات الأوان ...
جلسو بضيقة صدر رغم انهم مايعرفون جدهم ...
بندر كانت ضيقته كبيره من بعد مامات ابوه ...
بس ماحب يضيق صدر عيال اخوه أكثر ...
عشان كذا بآخر يوم طلعهم ولا كأن فيه شي ...
يعرف انهم ماراح تضيق صدورهم على شخص مايعرفونه ..
ماعداه هو اللي حزين على وفاة ابوه ...
بس رغم هذا خبى عنهم الضيقه بآخر يوم وطلع يمشيهم ولا كأن
صار شي ...
رغم ان الضيه بقلبه وكل تفكيره بأبوه اللي رحل وتركه لحاله بهالبيت ...
يدري ان عيال اخوه ماراح يرجعون له ...
كاتم ضيقته لين راحو عيال اخوه للإمارات ...
بس الحين مايقدر ....
نزل راسه بين يدينه ودموعه نزلت عفويه ...
دموع حزنه على ابوه اللي مات ..
دموع حزنه على عدم وفائه بالوعد اللي وعده للأبوه ...
للدرجة انه استغرق سنتين ونص ولا وفى بالوعد الا بعد فوات الأوان ...
دموع حزنه على أخوه اللي مات وترك وراه هالتوأم الأربع ...
كل واحد بجهه مايعرف الثاني ...
يحس بحمل كبير على ظهره مايدري وش يسوي ...
حتى البنت اللي حبها ... ندم قد شعر راسه انه حبها ...
كرهها أضعاف أضعاف حبه لها ...
بس وش الفايده ...
الحين بندر وحيــــــــــــد بهالقصر اللي يملاه الخدم والطباخين فقط ولا غير ...
وش بيسوي لحاله ...!!! ...
((نزلت دموعه أكثر للمجرد هالتفكير ...



$$نتـــــــــــــــــرك بندر الحيـــــــــن لحاله ...$$
بهمومــــــــــــــه اللي مايحس فيها غيره ..$$
$$ ونرجع للإمارات .... $$
((بالصبـــــــــــــــــــاح ...
في الجـــــــــــامعه ...
فيصــــــــــل لما قام لقى نارا موب موجوده بالشقه ..!!
استغرب ...
لما راح للجامعه ...
راح لها وهو كله شوق للشلته وللجامعه بكبرها ...
دخل بسرعه ....
بس هالمره غير ...
لأنه داخل وهو كله فخر ...
بأسمه وأصله وفصله ...
اللي كانو مجهولين كل السنوات اللي راحت ...
بسرعه وهو متجه للقروبه عند المبنى ...
وأخيرا وصل بس استغرب كيف مالقاهم ..
مو بالعاده ...!!! ...
معقوله فيه شي اليوم وانا مدري ..!!!
((فيصل كمل طريقه للداخل المبنى وهو يلتفت يمين ويسار يدور على أحد من
أخوياه ...
ماحس الا بشخص وراه غطى وجهه بقماش ...
-(فيصل بروعه :~ ويعوه ... خنقتني ... منو ..!! برهوم ... لا يكون انت ..
اعرف سوالفك انت وفهيدان ...
لا تقول متعب ... ؤهوووه بعدو خنقتوني ...
((فهد كان واقف قدامه .... ابتسم ونسى سالفة أميره ...
من بعد ماشاف صديقه الغالي نسى طوايف أميره ...
بسرعه ربط يدين فيصل بيده وهو ماسك ضحكته ...
((لما دخلوه بالقاعه ربطوه بحبل وغطول له وجهه وللحين مايدري مين اللي مسكوه ...
صحيح شاك في أخوياه ... بس موب متأكد ...
ربطوه له فمه بقماش وكل واحد ماسك ضحكته ...
متعب غمز للبرهوم وأشر بأصبعه .. بالمعنى رقم ثنيــــن ...
((شوي الا ودخل مساعد وعبادي وبيدهم ليان اللي برضو نفس سالفة فيصل ..
مربطينها ومسكرين على عيونها وفمها بقماش ...
ليان خاااايفه ماتدري وش السالفه بالضبط ...
((متعب مسك ضحكته ثم أشر بأصابعه رقم ثلاثــــــــه ...
((بعد دقايق ...
تولين وفيصل وليان جمب بعض مربطين ومايدورن وين هم فيه بالضبط ...
يبون يتحركون بس موب قادرين ولا حتى يتكلمون او يطالعون ...
ماعـــــــــــدا نارا ...
اللي واقفه تهزأ في برهوم لما جى بيمسكها بدون ماتدري ...
بس نارا كانت أنبه منه وعلطول التفتت عليه ...
-انت هيه مينون ...!! ...
((برهوم فقد الأمل تجي معاه ...
دق على فهد وهو يقول :~ ياخي اختهم الرابعه مافي أمل منها ...
بعدين نفسها بطرف خشمها ... شوي وتطقني ياريال ...
-هههه طيب طيب خلاص بييك انا ومساعد ...
((دقايق الا ومسكو نارا بالغصب ...
توها بتصارخ بس برهوم حط يده على فمها بقوه يسكتها ...
ماحسو الا بشخص وراهم ...
مسكهم واحد واحد بسهوله ودفهم بعيد عن نارا ...
يزيــــــــــــــــد كان واقف قدام فهد ومساعد وبرهوم اللي عالأرض مرتاعين من يزيد
اللي بغى يكسرهم ...
-(فهد بصوت قصير :~ ياويل حالي هذا ماينمزح وياه ...
-(برهوم :~ اقول فهود احسن شي نتلاحق اعمارنا وبلا اختهم الرابعه اصلا انا من
أول مارتحت لها ... كل شي فيها يخوف ..
-(مساعد :~ اصلا اذا كانت اختهم ... وين الشبه .. ياخوان مافيه شبه ...
-(فهد بتوتر :~ وهاي بقت بويهها شبه يخلي الواحد يقدر يشبهها بأخوانها ...
كل ملامحها رايحه كأن أحد ماسك سكينه وحايس ويهها لين راحت الملامح ...
((يزيد واقف ويشوف كيف يتهامسون ...
طفش منهم وهو توه بيتكلم بس ماحس الا بنارا اللي وراه تصرخ :~
انت هيه شتبي ..!!! ... صج ويهك قوي .. بعد كل اللي صار بعد ياي بكل قواية ويه ..!!..
لو يذبحوني انت شكو فيني ..!!! ...
((يزيد ساااكت يطالع فيها ...
نارا التفتت عليهم ثم قالت بعناد في يزيد :~ انتو وين تبون تاخذوني ..!!
-(فهد بلع ريقه :~ هاه لا ابد هونا ماعاد نبي منج شـ...
-(قاطعه مساعد بسرعه :~ لا لا بس بغيناج شوي ... عاد انتي الله يهداج فهمتينا غلط انتي
وو.... و ..((ماقدر يكملها وهو يطالع يزيد برتباك ...
-(برهوم بخوف :~ لا ياريال ماعاد نبيهـ....
-(مساعد قاطعهم :~ تعالي ويانا ماعليج منهم .... بس سالفه تخصج انتي وخوانج ...
((نارا تقدمت لهم وهي تقول :~ يالله على وين نروح ...
((لما راحو كلهم بتوتر ماعدا نارا اللي تطالع يزيد بحتقااااااااااار ...
بس يزيد ساكت ووضعه هادي ماقال لها أي شي او عبر لها بأي حركه ثانيه ...
((يزيد اكتفى انه يلحقهم وهو مستغرب من وضع الشباب وش يبون من نارا ..!! ...
((نارا لما دخلت استغربت وجود اخوانها بهالوضعيه ...
والأكثر انها استغربت كيف القاعه ظلاااااااااااااااااام ومسكرين كل الشبابيك بقماش سميك بحيث مايطلع النور ...
فيصل وأخواته جالسين على كراسي جمب بعض ...
ونارا برضو بس مستغربه الوضع للحين ...
لما فكوهم وفتحو لهم عيونهم ...
فيصل وليان وتولين ونارا يطالعون بستغراب كيف هم لحالهم بقاعه ظلاااااام ...
بعد دقيقه فهد وهو يقول بصوت عالي :~
أحلــــــــــــى أخوان .... وأحلــــــــــــــى توأم بالدنيــــــــــــا ...
وأحلــــــــــــــــى رباعــــــــــــــــــي ...
ياأحلـــــــــــــــــــــى عصافير ...
((فيصل بصوت قصير :~ عصافير ويهك ...
-(صوت ثانـــــــــــــــي عالي وهو صوت متعــــــــــب :~
كلنا سوآ رددو وياي ....
((صـــــــــــــوت طلاب كثآآآآآآآآر ((مقطع صغيييرللأغنية راشد الماجد للسعوديه))
صحيح نصها موب واظحه الكلمات بما ان الغالبيه أجانب ....
لما انتهو ....
((فتحو الستاير عن الشبابيك وطلع النور ...
على كل الطلاب اللي جالسين بالمدرجات وصايره القاعه زحححمه رغم انها كبيره ...
((التـــــــــــــــوأم طيرو عيونهم منصدمين من اللي قدامهم .. نص طلاب الجامعه حاظرين ...
-(متعـــــــــب بصوت أعلى :~ وحـــــــده وحده وحــــــــــده ...
سعوديــــــــــــــــــه وطننــــــــــــــــــــا ...
((صوت تصفيق وصراخ بضحك بس قطع عليهم
فيصل وهو يضحك بعد ماستوعب الوضع :~
ههههـ الحين السعوديه وطننا ولا وطنكم ..؟؟ ...
-(متعب بضحك :~ ههههههـ لا ياخي بس شسوات .. لازم على وزن النغمه ...
-(فهد :~ هههه وش نغمته انت وويهك ...
-(فيصل وهو يضحك :~ والحين ماطلعت معكم الا هالمقطع ألأخير بالأغنيه ؟؟
-(مساعد :~ ههههه أي تعرف نص الطلاب اجانب ... زين اللي حفظناهم هالمقطع ..
ماسمعت اللمقطع قالب هندي شوي ... بدل الأخضر صار أخدر ...
-(متعب :~ المهم بس تعالو نكمل اللي ابتدينا فيه ...
((بسرعه نزلو من فوق المدرجات للتحت ...
-(فهد ببتسامه :~ فصول فرحنا لك يالغالي ... جن يالك ولد ويمكن أكثر هههههـ ..
-(فيصل اكتفى ببتسامه ..)
-(متعب :~ فصول يقولون فيه واحد لما فحصوه لقو دمه أخضر ..!!...
بالأخير اكتشفو انه سعودي ....
-(فهد :~ ههههههـ لو اننا دارين جان فحصنا دمك من زماااان ...
-(برهوم :~ لا قصدك جان عطيناه طراق على ويهه لين ينزل دمه ونشوف لونه هههههههـ..
-(فيصل يضحك :~ ههههه والله الطراق بييك انت وويهك ههههههـ ...
-(بهاللحظه جابو كيكه كبيــــــــــره ....
بعد ماقطعوها ...
طبعا ماتكفي للكل .. بس اسم انها كيكه قدام الطلاب ككككـ ...
((نارا حاسه بوجود يزيد واقف عند الباب اللي مسكرينه ...
ويطااااالع فيها ...
أما ليان اللي طول وقتها مبتسمه وفرحانه عالآآآآآآآآآآآخر ...
-(فهد وهو يطالعها تولين :~ اقول ليان ...
-(تولين من طرف خشمها :~ تولين ... ليان هاي موب أنا ...
-(فهد انقلب وجهه :~ هههه السموحه .. عاد انتي شبيفكنا من لسانج ..
-(متعب وهو يطالع تولين :~ كنت متوقع هالأسلوب موب غريب علي ...
هاي تولين والله وطلعتي اخت رفيجي فصول ...
-(برهوم بصوت قصير :~ يؤ وانت كنت ناوي عليها احمد ربك انك ماساويت لها شي ..
-(متعب طنش برهوم ثم كمل يقول للتولين وهو يطالعها بنظرة اعجاااب :~
ترى اخوج فصول على تربيتي ..
((كان وضع القاعه ضجه وحوسه وكل واحد اللي ياكل واللي يتهامسون عن سالفة أبطالنا التوأم ..
اللي صارت سالفتهم على كل لسان بالجامعه ...
-(ليان وهي تشرب كاس عصير حست بشخص وراها غمض لها عيونها ...
بتوتر قالت :~ منو ..!!
-(تولين بقهر دفت صقر وهي تقول :~ هيه انت شلون تتجرأ وتلمس بنت ..!!
-(ليان لما التفتت انقلب وجهها وبسرعه قالت :~ تولين هذا ... هذا ..
((ماقدرت تقول هذا زوجي موب طالعه من فمها ))
-(صقر تجاهل الوضع ثم قال للتولين :~ ههههه هاي انتي اللي كنت اتخربط فيج مع ليان ..
والله وقلبتي لي عقلي بهذيك الأيام .... ليان تروح يمين وانتي تطلعين لي يسار ...
عموما انا زوجها ...((ثم مد يده بيسلم وهو مبتسم ..
بس تولين بغرور ماعطته وجه واكتفت ببتسامه سريعه اختفت علطول ..
لما حولت نظرها على جوجو اللي جالسه بعيد تطالع فيها ...
تولين نغزها قلبها بقوه ...
تقدمت بتروح للجوجو بس تذكرت المواقف اللي صارت والمشاكل ...
نزلت راسها بضيقه ... ثم رفعت عيونها مره ثانيه بس القهر مالقت جوجو بمكانها ..
لما التفتت على الباب لقتها طلعت وسكرت الباب بعدها ...
حست بضيقه بس حاولت تتجاهل الوضع ...
-(صقر ببتسامه لليان :~ ليون ممكن شوي ..
((مسكها مع يدها وراح فيها على جمب القاعه جمب الشباك ...
وهو يطالع بعيونها :~ كنت عارف ان هاليوم بيي وتلاقين اهلج ...
بس تدرين .. وبيني وبينج ((ثم غمز لها :~ الحمدالله اني حبيتج ولا حبيت اختج
تولين ... احس هالبنت تطلع للواحد قرون من شوفة نفسها ...
-(ليان نزلت راسها وضحكت ...
-(صقر ابتسم بحنان :~ ولك تؤبرني هالضحكه ... ((ثم طلع من شنطته
علبه سودا ...
خذتها ليان بهدوء ..
-(صقر :~ ماتبين تفتحينها ..؟؟
-(... لما فتحتها شافت تذكرتين استغربت ...
-(صقر ضحك :~ هههه كنتي متوقعه سلسال غالي صح ... هههه ..
ادري ماعرف اهدي الواحد بس من رايي تذاكر السفر أحلى بكثير ...
ولا شرايج ..!!! ..
هاي تذكرة سفر بس لليومين بالويك آند ... للسيرلانكا ...
-(ليان بصوت مو واظح كعادتها :~ شنو المناسبه ..؟؟
-المناسبه ياقلبي لأنج لقيتي أهلج ... وبعدين مابيننا مناسبات انا وياج ...
-(ليان سكرت العلبه ثم عطته وهي تقول :~ لا مابي .... بعدين الإختبارات
ماتنتهي ...
-(صقر بسرعه :~ ليان شدعوا ... تيلسين عشان اختبارات ..!!! ...
بعدين ترى كلها يومين ..؟؟
-(لفت عنه وهي تقول :~ شكرا ... بس مابي ..
-ليـــــان حبيبتي انا ويـ..
((سكت لما شافها راحت وتركته ....على كثر محاولاته لها عشان تحبه بس مافي فايده ..
(( قلبها ياصقر مانسى عبدالمحسن ..<~ هذا اللي جى ببال صقر علطول ...))
((نارا تبي تطلع من القاعه بس ماتقدر بما ان يزيد واقف عنده ...
بالأخير قررت تتجاهله ...
جلست بهدوء وهي تطالع الأرض ...
ماحست الا بيزيد جلس جمبها وهو حاط رجل على رجل ثم قال :~
الله يوفقك مع أهلك ... بس تدرين .. متفاجئ من فكرة أربع توائم
((ثم التفت عليها وهو مبتسم ...
بس تفاجئ بنارا لما كشرت بوجهه ووقفت بتروح ...
يزيد وهو جالس مسك يدها وجلسها بدون مايشاورها ...
وكأنه بيكمل كلامه بالغصب ...
نارا سحبت يدها بقوه ورجعت بتوقف بس يزيد ماتركها ومسكها بقوه وهو يقول :~
انا جيت للإمارات عشانك ... يعني لا تتهربين ...
-(التفتت عليه وقالت بضبط اعصاب :~ شحقه ياي ..!! ...
مابيني وبينك أي شي .... لأنك واطي ... تعرف شمعنى هالكلمه ياحقيـ...
-(قاطعها بصرامه :~ نارا احترمي نفسك ..!!
-(سجبت يدها بقوه وهي تقول :~ موب قبل ماتحترم بنات الناس اللي كل يوم
مع وحده ...
-(يزيد :~ الحين انا بفهم وش قصتك بالضبط ..؟؟
-(بحقد :~ قصتي اني صرت اكره اشوف ويهك ...
-(يزيد مسك يدها بقوه وهو يطالع عيونها :~ كذابه ...
-(نارا انقهرت :~ مسجين صج واثق .... اقولك ماأطيقك اكرهك ...
-طيب بحاول اصدقك ...
-(نارا اشتعلت النار بقلبها :~ مره واثق من نفسك ... بعدين يالله شنو تتريى
روح ورد للحبيبتك اللي متكي وياها بالكافي ...
-(يزيد طالعها بستغراب ثم قال :~ من قصدك ..!! ليلى ..؟؟
-(ضحكت بسخريه :~ لا بنت العفريت ....
-(يزيد :~ هه من جدك انتي ..!!! ...
-(لفت بتروح بقهررررر ..
بس يزيد وقف ولحقها للباب وهو يقول :~ نارا ...
((مطنششششته ...
-نــــــــــــارا وقفي ....
-(نارا توها بتفتح الباب بتطلع بس يزيد سحبها بقوه ولفها له وهو يقول :~
قاعد اناديك ....
-(سحبت يدها بس ماقدرت ... رفعت نظراتها له وهي تقول بقهر وحقد :~
هدني ... قلت لك هدني ... هدنــــــــــي ...
(ثم صرخت بوجهه :~ يزيــــــــــد هدنــــــــــــــي ...
((الكل سكت والتفت عليهم ...
بس يزيد رد لها بنفس الصوت العالي :~ هذي اختـــــــــــــي ..!!! ...
((نارا توها بتصرخ بس سكتت لما استوعبت كلمة اختي ..!!! ...
((فيصل وهو يدقق بملامح يزيد ...
-(تولين بسخريه :~ هه مو جن هذا اللي بالكافي في الرياض ..؟؟
-(فيصل علطول تذكره .... تقدم وهو رايح لهم بس تويلن مسكته وهي تقول :~
ماعليك منهم ..
((فيصل سحب يده وراح لهم وهو يقول :~
نارا شسالفه ؟؟..
((يزيد ونارا التفتو على فيصل ...
بس قطع عليهم الوضع لما انفتح الباب ودخلو منه الإداره بعصبيه ...
قروب فيصل كل واحد شهق ...
أو بالأصح الروعه جت للكل الموجودين بالقاعه ...
-(عبادي بخووووف وبصوت قصير :~ ياويلي انا شحقه طاوعتكم وييت وياكم ...
-(فهد :~ انحشه ياربع ..
-(برهوم :~ هيه انت وين بتنحاش .. لا يكون بترمي نفسك من الشباك ...
اقول مالنا الا هالإداره ...
-(متعب وهو يتنحنح :~ انا ماسويت شي ... اقولكم من الحين .. انا من المدعويين ...
-(برهوم وفهد وعبادي التفتو عليه مطيرين عيونهم :~ احلف بس ...
انت أولنا يالفالح ...

((انتهـــــــــــــــى البارت الثانـــــــــــــــــي ...
سلامــــــــــــــــي للجميع ..
فيرزاتشـــــــــــVirsatCheـــــــــــــــي ..
أو ..
دمـ حبيبي يرويني ..
Salam………….
البـــــــــــــــــــــــــــــاب السادس عشــــــــــــــــر ..
الفصـــــــــــــــــــــل الثالـــــــــــــــــــــث ...
((لما راحو للإداره ...
بالإخير الطلاب اعترفو علطول انو الحفله جت من قروب فيصل وللتوأم ...
وكالعاده الإداره ماستغربو من هالشي بما انهم حفظو اشكال قروب فيصل ...
((لما طلعو الطلاب مابقى غير ..
فيصل وفهد وبرهوم ومتعب وعبادي ومساعد ونارا وتولين وليان وصقر اللي مارضى يطلع الا
ومعاه ليان ..
أما يزيد جالس بالكراسي برآ عند باب الإداره ...
-(الإداره :~ هه ماشالله وكالعاده الأخ فيصل وربعه ...
-(برهوم وهو يحك راسه :~ استاذ لو سمحت لا تجمع ... يعني أنا
ربعي غير .. هذولي علاقتي وياهم صطحيه ...
يعني انا مالي خص بسواتهم ...
((طيرو عيونهم عليه اخوياه ...
-(فيصل بسرعه قال :~ ياستاذ انا مالي خص .. هذا برهوم هو اللي ربطني وحلتني
بالغصب للحفلتهم ...
-(تولين بملل وهي متكتفه :~ ؤفففـ ... طيب وبالنهايه ...شنو بتحرمنا بعد ؟؟
أي ماده ...
-(الإداره مافهمو شقصتها بس بالأخير:~
عموما أنا بخصم لكل طالب منكم درجات بكل ماده له ...
وبما ان كلكم بآخر سنه ... أكيد يهمكم التخرج ...
ونشوف اذا بتقدرون تتخرجون بهالدرجات ...
انا سكت لكم وايد ... بس أكثر من جذي مستحيل اسكت ...
-(صقر وهو يتنحنح :~ استاذ ... اذا بتحصم من درجات ليان اخصمها مني ...
ليان مالها علاقه .. انا اللي غصبتها تدخل بالحفله ...
((نارا وتولين وفيصل التفتو على صقر وليان ...
أما ليان اللي نزلت راسها ماتدري وش تقول ... وهي تسمع وتشوف كيف
صقر يدافع عنها ويبي يحمي درجاتها اللي يدري شكثر تهمها ...
ويهمها التخرج بأحسن الدرجات ...
-(الإداره :~ ماأقدر انقص اخوانها وهي لا ... اكيد هي وياهم ...
عموما اللي قلته بيعم عالجميع ...
وانت ياصقر اذا تبي بعد تكون وياهم ترى ماعندي مانع ...
((صقر تنهد بقهر مايدري وش يقول ..
بس بالأخير قرر يقول أي اجمعني مع ليان ..
بس كانت ليان اسرع منه لما مسكت يده وضغطت عليها وكأنها تقول له يسكت ..
صقر علطول سكت وهو يشوف كيف لأول مره تسمك يده بنفسها ...
التفت يطالعها بس بالمقابل كانت تطالع الأرض ..
حست بتوتر وبسرعه تركت يده ...
صقر نسى كل السالفه ولهى بليان يطالعها ...
((لما طلعو كلهم ..
نارا كانت الأخيره بعد ماسكرت باب الإدراه وراها ...
وتوها بتكمل طريقها بس يزيد مسك يدها وسحبها بعيد عن عيون الكل ...
فيصل لما التفت وراه توقع بيشوف نارا .. بس استغرب لما ماشافها ...
وين اختفت بهالسرعه ...
-(متعب وهو يضرب راس برهوم :~ مالت عليك .. جذي تتبرى مننا ..!!
-(فهد :~ لا وبعد فصول نسى المعروف اللي ساويناه فيه ...
-(فيصل وهو يضحك بمزح :~ ماطلبت منكم تساوون حفله ...
بعدين انتو الله يهديكم فيه حد يساوي حفله بالجامعه ..!!
((تولين توها بتروح عنهم الا وقابلت الدكتور طلال وهو متجه رايح للمكتبه ...
وقفو قدام بعض ...
تولين ساكته وهي تطالعه ... من زمااااااااااااااااان عنه ...
أما طلال اللي حاس بشوق كبير لها ...
توتر بقووه مايدري وش يقول ...
توه بيتكلم بس تولين كملت طريقها وهي ماتبي فيصل اخوها أو أي احد ثاني
ينتبه لها هي والدكتور ...
خاصه انها تابت من بعد آخر موقف بالجامعه والفظيحه قبل سنتين ...
((الدكتور طلال نزل راسه بأسف لما راحت ...
بس بالأخير مابيده شي غير انه يكمل طريقه للمكتبه ...
بنفس الوقت طاحت عينه على ليان اللي وقفت له دمه من الروعه ...
التفت وراه بيتأكد تولين راحت ولا لا .!!!!
ثم التفت على ليان وهو معقد حواجبه يطالع فيها ..
صقر رفع حاجب وهو يطالع طلال كيف يتمقل بليان ..
-(صقر :~ نعم دكتور فيه شي ..!!
-(الدكتور طلال برتباك وهو يطالع ليان :~ انتي ... منو ..!! ..
-(ليان خافت ماتدري ليش ..)
-(صقر تدخل :~ ليش تسأل ..!!
-(الدكتور طلال بلع ريقه من الروعه .... بس بالأخير تذكر لما
سمع طراطيش حكي بالجامعه انو فيه اربع توائم توهم يعرفون بعض ...
معقولــــــــــــــه تكون توليـــــــــــــن لها اربع توائم ..!!
((هز راسه بسرعه يبي يبعد هالأفكار اللي قلبت له راسه وكمل طريقه..))
((يزيد وهو واقف قدام نارا ورى بالسيب لحالهم ...
-(يزيد يطالعها بنظرات خلت نارا تتمنى لو تنشق الأرض وتبلعها ولا انها تنحط
بهالموقف قدام يزيد ...
-(يزيد :~ نارا ممكن تبررين للي سويته كله ..!!
-(نارا :~................
-نارا اكلمك ردي علي ..
-................
-(تنهد بقل صبر :~ نارا ردي علي ... اللي سويتيه كله ممكن تبررين لي الحين هالتصرفات
السخيفه اللي سويتيها ..!!
-(نارا ررفعت راسها :~ طيب سمها سخيفه مثل ماتبي ...
((لفت بتروح مقهوره بس يزيد مسك يدها وهو عاض على شفايفه مايدري شلون يتصرف
معها ...
يحبهــــــــــا وبنفس الوقت مقهور منها ..
ومايبي يزعلها ...
والمفروض انه يختفى من حياتها بس ماقدر ولا تحمل ورجع للإمارات ..
يعني كل محاولاته فشلت ...
-(نارا سحبت يدها بقهر وهي تقول :~ خلاص فهمت ..
اختك ... طيب موب انت قلت لا عاد تنقابل وبنفترق ليش رديت عيل ..!!
-(بعد يده عنها ثم قال :~ طيب ليش معصبه انتي الحين .. موب المفروض انا اللي اعصب .؟؟
-لا والله ..!! ... يالله تفضل قول اللي عندك .. وبعدين انا ماعندي أي مبررات
للتصرفات اللي على قولتك سخيفـــــــــــــــه ...
-(يزيد :~ انا موب قصدي سخيفه ... بس تصرفاتك ماأدري شلون جايه ...
يعني اول شي حطيتيني قدام اختي بموقف محرج وثاني شي لـ...
((ثم سكت وهو يطالعها كيف متكتفه بعصبيه وتطالع الأرض ...
تحول كلامه الجاف الى نوع من الحنان والهدوء :~
نارا ممكن تفهميني شفيك بالضبط ..؟؟
-(يزيد التفت يمين يسار يطالع اذا فيه أحد غيرهم ولا لا ..
لما تأكد انو مافيه أحد رجع يطالعها ثم قال :~
نارا أنا جيت للإمارات عشانك ... ماقدرت اجلس بالرياض وكل تفكيري فيك ..
-(نارا بسخريه :~ صج والله ... لا ماشالله كلش تفكر فيني .. حتى انك ماتجاهلت
اتصالاتي لك بالرياض .. ولا حتى قلت اني غلطانه او مشبهه فيك بالكافي ...
-(يزيد :~ صحيح كنت ابي اقطع كل شي بين بعضنا ...
بس ماقدرت .... حاولت وماقدرت ..
-(بقهر كبير :~ وليش تسوي جذي ..!! ليش تتجاهلني وتبينا نفترق ليش ..!!
-(سكت يطالعها ... مايدري وش يقول ..)
-(نارا :~ لا تقول بعد عنك اسرار ثانيه ماتبي تقولها لي ..!! ... مو انت كلك اسرار وماتنكشف


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -