بارت جديد

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -88


رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية - غرام

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -88

-آآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ يلعن شكلـ....

((على راسه صقعه اقوى من اللي راحو من عمه وهو يقول :~
لاااااا انت يبيلك تربيه من أول وجديد ....
((تولين وليان يضحكون على فيصل ....
ماعدا نارا اللي مالها لا حس ولا حركه ...
((لما وصلو الفيصليه ...
-(بندر :~ ولو اني ماحب الأسواق ... بس بصير دليل سياحي هالمره
لعيال اخوي ... يالله انزلو ...
((تولين وليان مرررره متحمسين ومستانسين دامهم بين أهلهم ...
وبرضو فيصل اللي انسجم وبقوووه مع عمه ...
ماعـــــــــــدا نارا ... سااااكته وهاااديه ...
-(بنرد التفت على نارا وهو موب عاجبه طريقة حجاب كل بنات اخوه ...
خاصتا نارا ....
ماوده يضغط عليهم .... بس كانت تولين وليان يهونون عنده قدام
نارا اللي ماتعرف حتى تسكر عبايتها ...
-(بندر :~ نارا سكري عبايتك ... ولفي الطرحه زين ...
((وده يقول بعد تغطو ... بس مايبي يضغط عليهم من أول مره ...
كل شي يجي حبه حبه ..))
((نارا ولا كأنها تسمع أحد ...
بندر ماتحمل راح وهو توه بيعدل الطرحه الا نارا دفت يده
من طرف خشمها والأخلاق عندها مقفله ...
ضبطت طرحتها بنفسها ثم سكرت كم زر ...
بندر مارد بأي ردة فعل ..
ماراح يلوم البنت من طريقة العيشه اللي كانت عايشتها خاصتا انه ملاحظ
عيشة نارا السيئه من بين اخوانها ...
((لما دخلو السوق ...
-(فيصل وهو يطالع البنات ... صفر بصوت واظح وهو يقول ببتسامه وسيعه :~
هلا هلا ... هلااا والله هلاا ... هلا بالزين كله هلا ...
-(تولين :~ ؤففففففـ عمو بليز قل له لا يفشلنا قدام الناس ...
انت ماتدري انه معروف بالجامعه كلها لقبه .. مغزلجي نمبر ون ...
-(العم:~ هههههـ خليه يشوف بنات ديرته ...
-(ليان تنرفزت منهم وهي تقول بصوت قصير :~ استغفرالله ...
-(العم تقدم من فيصل وقبض اذنه وهو يقول :~
اللي يشوفك يقول ماشاف خير .... كنك ماتدرس مع بنات من جميع
انحاء العالم ...
-(فيصل بألم :~ أح أح أذني أذني ... عمي الله يهديك خربت البرستيج قدام البنات ..
شف شلون يطالعوني ...
الحين تلاقي كل وحده منهم تقول حرام عليك يابندر تعذب هالوسيم ..
-بندر بعد هاااه ...
-اه اه عمي برستيجي حرام عليك ...
((ترك أذنه ثم قال وهو كاتم ضحكته على فيصل :~
برستيج ... انت تعرف وش البرستيج ؟؟؟
-(فيصل :~ أفا عليك انا بالجامعه يسموني ... أبو الأتيكيت والبرستيج كله ...
بعدين ترى الشهره عذاااب ... شهرتي بالجامعه عذبتني اتعبتني ...
بس شنو اسوات غير نتصبر .. هاي آخر سنه ...
ومدري شلون بيتحملون البنات فراقي ...
تصدق عاد أفكر أحمل مواد بس عشان قلوب المعجبات مايتعذبون ...
-(تولين :~ ياواااااثق ...
-(فيصل وهو يطالعها ببتسامه :~ يحق لي دامج اختي ...
-(العم بندر بصوت عالي :~ ؤوهووووه ياعيني ... ياعييييني ...
((تولين حست وجهها قلب أحمررررررررررر ...
أما فيصل متعود على هالكلام يقوله ...
ضحك على اخته اللي انحررررجت بقوووه ثم قال :~ اقول
جذبنا جذبه وصدقتها ... اهجدي علينا ((ثم التفت على عمه :~
شرايك فيني صرت سعودي .... اهجــــــــدي علينا ...
-(العم بندر :~ الحين تبي تفهمني بالإمارات ماتعرفون هالكلمه ...
-الصراحه ماقد سمعت فيها الا ان كانو يقولونها من ورى ظهري عاد
مأدري ....
-ونعم العذر الرائع .... اقول بس انت ماتنعطى وجه ... حكيك مايخلص ...
((ثم التفت على البنات الثلاثه اللي ساكتين .. ابتسم ثم قال :~
ياخي تعلم منهم شوي .... الأدب والأخلاااق ...
-(فيصل وهو يطالع تولين :~ ؤما اتعلم من تولييين مافي أمل ...
((ثم التفت على نارا وكمل :~ ولا عاد نااارا ... جان صرت المعقد نمبر تو ...
((ثم التفت على ليان وكمل ببتسامه :~ أي ليون صح ... بس الباجي شطب عليهم ...
-(تولين :~ من زين ويهك عاد ...
((بعد ماطلعو من الفيصليه ...

راحو للتوتي كافي ((أنواع القهوه ))
لما دخلو ... جاهم النادل وهو يقول :~
بدك فوء ولا تحت ...
-(العم بندر :~ لا فوق أحسن ...
((بعد مارقو ...
فيصل :~ هاي الطاوله أحسن شي ...
((لما جلسو بالطاوله اللي قال لهم عنها ...
بسرعه قال فيصل لليان :~ مايخالف تبادليني بالمجان ..؟؟
((ليان عادي عندها الوضع وبادلته ...
بهاللحظه تولين ضحكت بصوت عالي وهي تقول :~ آآآآآهااا ... وأنا اقول شعند
الولد يختار الطاوله لا والكرسي برضو ....
((ثم غمزت على مجموعة بنات بالطاوله اللي تقابلهم ....
فيصل وأسلوب الثقل بدى وهو يطالع تولين :~ الحمدالله والشكر ... شفيج انتي ..؟؟
تتذيكين ولا شسالفه ..
-(تولين :~ لا أبد خذ راحتك يامغغغغغزززز... أكمل ولا ..؟؟
-(فيصل التفت على عمه وهو يقول بثقل قدام البنات اللي جمبهم :~ بلاهي عمي
سكتها قبل لا اتفاهم معها بأسلوب ثاني ...
-(نارا بهاللحظه ضحكت بسخريه على فيصل كيف مسوي ثقل وقوي قدام البنات ..
-(فيصل التفت على نارا :~ وانتي بعد فيه شي تبين توجهينه للحلو اللي جدامج ؟؟
-(نارا بهدوء تبي تقهره :~ ماشوف فيه حلو جدامي ...
((ليان وتولين علطول ضحكو ...
-(العم بندر :~ أفااا يعني انا شذنبي اذا فيصل موب حلو ...!!
لا تجمعين...
-(فيصل :~ خلها خلها هاي الأشكال غيورين ...
((تولين التفتت على النادل بعد ماطلبو طلبهم ...
العم بندر :~أقول ليان وين زوجك ماشفته من الإمارات ...
-(ليان حست ان بتوتر :~ آآآ .... لا بس مشغول هو ...
((وهم يسولفون نارا ماكانت معاهم أبدا ...
بلحظه لمحت شخص نغزلها قلبها ...
دققت فيه وهو واقف مع بنت ...
هذا يزيــــــــــــد ..!!
((بسرعه تلثمت قبل لا يشوفها ...
استغربو حركتها العم وأخوانها ...
نارا ماحاولت ماتوظح توترها ...
التفتت شوي تطالع وين بيجلس هو واللي معه ...
بس المصيبه لما جلسو بالطاوله المكشوفه جمبهم ...
نارا توترت بشكل كبير كيف وجهها مقابل وجه يزيد ...
ودها تقول للتولين تبادلها مكانها بس ماقدرت ..
هي عارفه لو بتطلب من تولين ..
أولا بترفض غرور عليها وثاني شي بيشكون بوضعها ...
أحسن شي تجلس مكانها ولا تنزل اللثمه ...
كل شوي تطيح اللثمه لأنها ماتعرف كيف تثبتها زين ...
طول الوقت ماسكتها بيدها برتباااك ..
-(العم يندر :~ نارا فيك شي ؟؟؟
-(هزت راسها بالنفي بدون أي كلمه ..)
((بالطاوله الثانيه يزيد جالس وهو يسولف مع
اخته ليلى ...
يزيد حس انو فيه أحد بكل دقيقه تلتفت عليه ...
رفع عيونه يطالع نارا اللي ماعرفها ابدا ...
لما لف بيبعد نظراته عنهم الا وانتبه لتولين وليان اللي يشبهووون نارا ...
شوي الا وانتبه على فيصل اللي معروف بالجامعه ...
بهاللحظه عرف ان اللي تطالعه ومتلثمه هي نارا ...
التفت يطالع عمهم ... ثم رجع عيونه على نارا اللي ماعاد شال عيونه عنها ...
نارا حست عليه وخافت لا يكون عرفها ...
بالأخير قررت تلتفت عليه ...
بس استغربت لما بعد عيونه عنها علطول قبل لا تلتفت وكأنه مايبيها تعرف انه كان يطالعها ..
بهاللحظه بدت تحس بنار في داخلها ...
رفعت جوالها ثم أرسلت له مسج مكتوب :~
ماله داعي تتجاهلني ...
ولا عشان اللي معك ..!! ...
شنو تقرب لك ولا شي ثاني ....!!!!! ...
((يزيد لما قرى المسج حس بقهر من كلامها بس حاول يطنشها
لأنه يبي ينهي كل شي بينهم وتنساه ...
-(فيصل بصوت قصير :~ ياأللااااه عالمعجبات .... وتروني ماخلوني اعرف اشرب
الكافي براحتي ..؟؟
-(العم بندر :~ ياربي لا تتقطع ...
-(تولين التفتت على البنات اللي جمبهم ... عطتهم نظره
غرور واحتقار لهم ...
-(فيصل بقهر :~ انتي هيه يالمغروره شلون طالعتيهم خليتيهم يرتاعون
من ويهج ...
-(تولين رفعت حواجبها تبي تقهره ...
-(فيصل :~ حرام عليك .. لاحظ عمي تراني اتكلم سعودي الحين .. لاحظ كيف ...
حرام عليك ياتولين عذبتي قلوب المعجبات حرااام عليكي ..
-(بندر :~ عليكي بخشمك .... جداوي الأخ !!....
-(فيصل :~ ؤه سوري... بس ليش احنا شنو ...
-(بندر :~ انا صرت اشك اني جالس مع هندي ...
ياخي انت من نجد ... والحجاز هي جده واللي حواليها ...
-(فيصل :~ أي ادري مسوي تعلمني ...
-(بندر :~ لا والله ههههـ ...
((نارا بعالم ثاااني .... بتحترق قهر ...
للدرجة انها خلااااص ودها تقوم وتعطي يزيد كف محترم ...
الرسلت له رساله ثانيه لعلا وعسى يرد لها بشي او يطالعها ...
كتبت :~
ماشالله أمداك تلعب على الحبلين ..
ولا عشان هاي الغبيه تركتني ورديت لها ...
ماكنت ادري انك جذاب ولعاب ...
حسافه بس ...
((يزيد تنررررفز وبقووه من مسجها البايخ ...
بس قرر انه يطنشها لين تيأس ...
نارا ماعاد تحممممملت ...
نست اللي جمبها والكل ثم قامت بعصبييييه ....
راحت لين طاولتهم أما يزيد لما شافها جايه
طلعت عيونه .... يعرف نارا متهوره ولا يهمها احد ...
-(نارا لما وصلت عندهم نزلت اللثمه ثم قالت بحتقاااااار لليلى
رغم الغضب اللي بداخلها والغيييره :~
جم وحده لعبت عليها بكلمات الحب ...
صج ماأتفه منك الا اللي وياك هالغبيه ...
انتي هيه قومي قبل لا اتفاهم معاج بأسلوب ثاني ...
((ليلى موب فاهمه شي ...
أما عم نارا وخوانها موب مستوعبين نارا وش تسوي ...
يزيد ماتحمل الوضع وبسرعه قال بنرففففزه :~ روحي الله يستر عليك ...
غلطانه انتي اكيد ...
((نارا لييييييييييييييين هنا ماعاد تتحمل ....
بسرعه رفعت كوب الكافي اللي عندهم وكبته على ليلى ...
الكوب كان حاااااااااار ...
ليلى صرخت وهي توقف من حرارة الكافي اللي حرقها بس موب مره
بهاللحظه وقفو عمها وفيصل وبعض الموظفين راحو لها بصدمه ..
يزيد فتح عيونه عالآآآخر وبسرعه قال بغضب من نارا :~ انتي مجنونه ..؟؟
((فيصل وعمها بسرعه تأسفو من يزيد وأخته ...
صارت ضجه بالمكان والكل يطالعهم بفضول ...
-(نارا سحبت يدها من عمها وفيصل بحقد ... بعد ماتقدمت من يزيد وتفلت بوجهه
بحققققققققققققققد وهي تقول :~ حقير ماتسوى جزمــ.......
-(عمها قاطعها بغضب :~ نــــــــــــــــــآرا ...!!!
((سحبها من يدها بس نارا موب طايقه أي أحد ...
دفتهم من عندها ونزلت من الدرج وهي تشتعل ناااااااااااار ...
يزيد واقف بصمت ويسترجع اللي سوته فيه ...
-(العم بندر :~ معليش اخوي اعذرنا ... اكيد هي غلطانه بشي ...
((بسرعه التفت على عيال اخوه وهو يأشر لهم يقومون عشان يطلعون ...
((لما طلعو من الكافي ...
-(تولين تقول بصوت قصير تسمعه ليان :~ أنا هالبنت
متأكده ان بعقلها شي ...
-(ليان بضيقه :~ لا تقولين جذي أكيد عندها اسبابها الخاصه ...
-(تولين :~ اسباب خاصه ..!!! صج انتي على نياتج ..!!
هاي اصلا من يشوف شكلها مايرتاح ابدا ...
بالله شوفي جم حلق حاطتها بويهها ... ولا هالجروح اللي بيدها وويهها..
-(العم بندر يصوت عالي :~ نارا وين رايحه نــــــارا ..!!
((فيصل ركض لين عندها ومسكها من يدها بقوه وهو يقول :~
وين بتروحين ..!!!
((دفته بقوه وهي تقول بضبط اعصااااب :~ بعدو عن ويهي ...
((بس ماتركوها لين ماركبو كلهم بالسياره وهي معهم ساااكته والنار تشتعل بقلبها ...
تبي تبكي من يزيد اللي حست بخيانته عيني عينك ...
حست بقهر كيف كانت مخدوووعه فيه وهو الحين مع بنت ثانيه وينكر انه
يعرفها لما قال انها غلطانه ..!!!
مجنونــــــــــــه ..!! انا مينونــــــــــه يايزيد ....
صج واحد حقير ....
((السياره كانت هدوووووء من بعد اللي صار ...
-(تولين ماعاد تحملت هالصمت ثم قالت بنرفزه :~ انتي هيه
فشلتينا جدام اللي يسوا واللي مايسوا ...
بعقلج شي انتي ..؟؟ مينونــــــــــه ..!!
صج ماجذب يوم قال عنج الولد مينونـ.....
-(قاطعتها نارا بغضب :~ يلعنج انتي وياه ...
-(تولين شهقت وهي توها بتتكلم الا وقاطعهم بندر :~ خلاص انتي وياها ..
بعدين نارا خلاص مافيه شي يستاهل انك تعصبين عشانه ..
انسو السالفه وكأنها ماصارت ...
أكيد كلكم تبون ترجعون للبيت ...
عموما بكره الطياره الساعه ثمان العشاء ...
تجهزو ... وانشالله ترجعون للسعوديه بعد امتنتهون من دراستكم هالسنه ...
-(تولين بسرعه :~ انا ماعندي استعداد الرد واترك امي ...
-(فيصل :~ وأنا بعد ماأتوقع الرجع ... الإمارات عشت فيها وتربيت فيها ...
متعود أكون فيها وماأتوقع راح اتركها ...
-(نارا :~ وانا طلعوني من حياتكم ...
((الكل سكت من بعد كلمتها ...
بس سمعو ضحكه عاليه من تولين اللي قالت :~ ابركها من ساعه ...
اصلا انا متأكده ان فيه غلط في اثباتات انج اختنا ...
-(العم بندر قطع عليهم :~ ليان وانتي شرايك ؟؟
-(ليان بتوتر :~ ماأدري ...
-(العم بنرد :~ كلكم ألومكم ماعدا ليان ... ماأقدر الومها دامها متزوجه واحد
امراتي وأكيد ماراح تقدر تترك زوجها وتجي تعيش عندنا ...
-(تولين :~ وأنا بعد لا تلومني .. أمي أهم عندي من الكل ...
((عــــــــــــــــم الصمت ...
والأفكـــــــــــــــار متشوشه ...
اللي يبي يرجع واللي مايبي ...
العم مايدري شلون يتفاهم معاهم بس قرر انه يتركهم لين نهاية السنه بعد مايفكرون ..
-(العم بندر :~ خلاص الحين ماراح أسألكم وآخذ بجوابكم ... بس اللي اقدر اقوله ..
فكرو لين نهاية جامعتكم ...
بس تذكرو ان هذي ديرتكم ومالكم غيرها لان اهلكم فيها وبيتكم ..
وانت يافيصل تذكر ان شغلك ينتظرك بالشركه ...
وحلالكم كلكم هنا ... وش بتسوون بالإمارات ...؟؟
((الصبــــــــــاح الثاني ...
بالجـــــــــــــــامعه ...
أميـــــــــــــــــــــره جالسه بهدووووووء بالحديقه ...
للحظات حست بأحد واقف جمبها ...
رفعت عيونها ولقتها نجود صاحبتها ...
-(نجود :~موب من عادتج جذي تكونين هاااديه ..
لج اسبوع على هالحاله ..؟؟ شفيج أميره ..!!
-(تنهدت بضيقه ثم قالت :~ فقدته يانجود وبقوه ....
فقدتـــــــه بشكل كبير ... أحس الجامعه بايخه بدونه ...
صحيح غالب الأوقات ماأحاجيه ...
بس يكفي اني اشوفه من بعيد للبعيد حتى لو مانتبه لي ....
-(جلست نجود جمبها ثم حطت يدها على كتف أميره وهي تقول :~
للهدرجه تحبينه ..؟؟
-وفووووق ماتتصورين ....
-(نجود سكتت شوي ثم قالت :~ بس ياأميره خليك واقعيه شوي ...
يعني الولد جم مره رفضج ...
-(ساكتـــــــــــــــه ولا درت )
-آسفه اني اقول مثل هالحجي البايخ ... بس صج والله ...
يعني لين متى بتدخلين كل شي فيه ... اذا هو مايبيج انتي لا تبينه ...
-(لأميره بنبره فيها الحزن :~ لو بيدي طلعته من بالي من زمان
ونسيت حبه من قلبي من أول يوم حبيته ....
بدايتي معه عناد بس ماأدري كيف تحولت للحب ...
طبعا حب من طرف واحد ...
المفروض اكرهه من أول يوم جرحني فيه بالحفله ...
هذاك الموقف في بالي للحين ولا يمكن انساه ...
حقدت عليه بشكل كبير ....
بس قلبي موب راضي يكرهه ....
نجود انا ابي اكرهه .... ادري انه انسان سيئ ...
واحد يشرب ... ومغزلجي بشكل جنوني ... ويدخن ...
و.... ... وياب له بنت بدون زواج من وحده كافره ..!!! ...
كل هالأمور هي بس الظاهر ... ومايندرى شنو الخافي ...
بس والله موب بيدي .. أحبه ... موب قادره انساه رغم اني عارفه انه
مايحبني ... خاصتا على آخر موقف صار لي وياه ...
صج كان حقير بس ماقدرت انساه ...
آآآآآآه يانجود الله لا يبليج بالحب اللي ابتلاني فيه ...
صج الحب صعب ويعذب ...
((دق جوال نجود قبل لا تتكلم ...
-(نجود :~ يؤ أميره هاي ابرار دقت دقه وقطعت قصدها المحاظره بدت ...
يالله قومي نروح المحاظره بسرعه وبعدين نكمل سالفة
فيصل ... يالله بسرعه ...
((لما وقفو والتفتو على ورى نجود تقدمت بتروح بس أميره وقفت
مصدومه ....
فهـــــــــــــد واقف يطالعها ...
من متـــــــى واقف ..!!
لا يكــــــــــــون سمعني ...
لا لا مستحيل ..
احسن شي اطنشه وأتجاهله ...
((تقدمت بسرعه من جمبه وهي رايحه...
بس فهد التفت عليها وهو يقول :~ أميــــــــره ...
((بدون ماتلتفت عليه :~ نعم ...
-ممكن شوي من وقتج ...؟؟
-لا مستعيله وراي محاظره ..
-لا بس دقيقـ.....
((قطع كلامه لما شافها رايحه بطريقها ومطنشته ...
حس بقهر كبيييييييييير خاصتا لما يتذكر الكلام اللي سمعه
عن حبها للفيصل ...
رجع للقروب ثم جلس بصمت ...
-(برهوم :~ اقول شباب مادريتو ...
-(متعب بملل :~ درينا ... والله درينا ... فصول بيرد اليوم الليل ..
ياخي جم مره قلتها ..
-(عبادي :~ هههه اتوقع عشرين مره قالها ...
-(برهوم :~ لا صج بما انه عرف عايلته وعرف كل شي عنه لازم نساوي
له حفله بسيطه ...
-(متعب :~ والله فكره حلوه ومش بطاله ...
-(عبادي :~ شلون طيب ..؟؟
-(برهوم :~ انا من رايي نساويها له بدون مايدري ..
بكره بالجامعه ...
نجهز كل شي بالقاعه الكبيره ...
واللي يبي يحظرها من الجامعه يحظرها ...
-(عبادي :~ صج مينون ... والإداره يالفالح ..؟؟
-(برهوم :~ ماراح يدرون ... شبيدريهم انت بعد يالخواف ...
-(فهد قام بطفش وهو يقول :~ فيصل فيصل فيصل ... ازعجتونا فيه....
ؤففففـ الواحد مايقدر يرتاح الا ويسمع هالأسم ...
((ثم اختفى من قدامهم ...
-(عبادي :~ شفيه هذا مينون ؟؟؟
-(برهوم :~ انا اقول لكم ... شكله فاقده ...
-(متعب :~ تصدق ..؟؟ ... والله شكله ...
-(عبادي :~ منو متى فهد رومانسي ...
-(متعب :~ وش دخل الرومنسيه بالسالفه ..؟؟
-(برهوم :~ ههههه ؤما فصول ... والله وطلع سعودي واحنا ماندري ...
-(مساعد :~ واحنا كل يوم مطلعين له ديره اجنبيه ...
-(متعب :~ الله لا يلومنا ... من شكله الواحد مايصدق انه خليجي ...
-(برهوم :~ أي مادريتو ترى امه روسيه عشان جذي شقاره مايى عن عبث ...
-(عبادي ومساعد ومتعب :~ احلف عاد مسوي يايب شي يديد ...!!!..
-(برهوم بطيحة وجه :~ هههه لا يعني بس اقول ....
((بالليل بعــــــــــــد ماوصلو للإمارات ....
وهم بالسياره كل واحد بيرجع للبيته ...
ماعدا نارا اللي قال لها فيصل تجي وتسكن معاه بدل ماهي جالسه
ببيت غريب سنتين ... زين اللي متحملينها بالقبو ...
نارا بالبدايه ماوافقت بس لما فكرت فيها انها بتفتك من وجه نوف
وافقت ...
((التوأم وهم بالسياره كل واحد وبتفكيــــــــــره يقول ....
اللللآآآآآآآآآآآآه ياااازين الإمارات وأهلها ....
لها فقده دبـــــــــــي ...
شلون بيطاوعني قلبي وأتركها وهي ديرتي اللي عشت فيها ...
((ومن هالأفكار اللي تجي ببالهم وهم يطالعون شوارع دبي من شبابيك السياره ...
فيصل اول ماوصل علطول قلبه مع بنته ...
اول ماشافها ...
-(ميما بزعل :~ ماحبك ...
-(فيصل وهو بيضمها دفته على قوتها بخفيف ...
:~ لييييه ميما ... شمساوي لج انا ..؟؟
((نارا واقفه تطالع فيهم ثم راحت تدور لها غرفه ..
بس مالقت غير غرفة فيصل وغرفة المخزن ...
قررت انها ترتب المخزن وتنام فيه لو عالأرض ...
((أما توليــــــــــــــن ...
دخلت البيت وهي حاطه قلبها على يدها ماتدري ليش خايفه تشوف امها بعد اللي صار ..
على انو ماسوت شي غلط بس رغم كذا خايفه ...
لما دخلت الصاله وبيدها شنطتها ..
تلتفت يمين يسار تدور أمها ...
حست انو البيت هادي رغم انو الساعه 12 اليل ...
رقت للغرفة أمها بهدوء ...
طقت الباب بس ماردت ...
فتحته ببطئ وهي تطل ...
لما شافت النور طافي وأمها نايمه ....
ماحبت تزعجها .... جت بتطلع بس ماقدرت ..
تحس بشوق كبيره للأمها وتبي تسلم عليها ...
-(تولين بدون صبر :~ مـــآمــــــا ...؟؟
((هــــــــــــدوء .. وصوت المكيف هو اللي تسمعه ))
-(كررت بحزن كبير وشوق :~ راقــــــده ..؟؟ ((نايمه ))..
((توقعت انها فعلا نايمه .... سكرت الباب بهدوء والعبره خانقتها ...
أمها فتحت عيونها ببطئ بالظلام وهي أصلا مانامت ...
بس تحس بضيقه كبيره من بنتها ...
صحيح بنتها ماسوت شي غلط خاصتا انها شاورتها قبل لا تروح ...
بس تحس ان بنتها بتروح منها سواء اليوم ولا بكره ...
بما انها عرفت عايلتها وخوانها ... خلاص بيوم راح تروح عنها ...
نزلت دمعة حسره ....
((أمــــــــــــــــــــا من جهه ثانيـــــــــــــــه ...
في أعلى طابق بالبنايه ...
ليان فتحت باب الشقه ...
دخلت شنطتها وهي تطالع اذا صقر فيه او لا ...
خاااااايفه منه لأنها سافهته طول مكالماته وماترد عليه ...
لما دخلت وسكرت الباب بعدها والدنيا ظلام ماعدا الشباك مفتوح وأنوار الشارع يطل منه ..
حست براحه لعدم وجود صقر ...
توها بتتحرك من مكانها الا وحست صوت وراها يقول :~
مرحبا برجعتج ....!!!..
((حست من صوته الهدووووء والغموض ...
التفتت بهدوء وبخوووووف ...
ماردت او بالأصح ماعندها شي تقوله ...
-(صقر واقف يطالعها رغم انها موب باينه مره ...
تنهد بضيقه بدون ماتحس ثم ابتسم بتصنع وهو يمد يده لكتفها وسحبها بهدوووء
له .... ضمهــــــــا بهدوء والوضع كله صاير هاااادي ...
ليان توترت أكثر من تصرفه ....


يتبع ,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -