بارت جديد

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -98


رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية - غرام

رواية توأم ولكن اغراب في الجامعة الأمريكية -98

مني من اليوم ماراح

اكون يزيد اللي على طبيعته ..
راح اصطنع كل شي ... ولا راح امزح معاك ... يمكن تزعلين بعد .. وانا وش يدريني عنك ..
-(نارا بقهرررررررر :~ منو قال جذي .. انا ماقلت لا تكون على طبيعتك ..
بس قلت لا تضحك علي جدام احد ...
-(يزيد خلاص بيضحك بس ناوي يأدبها شوي :~ لا لا لا خلاص انتي تزعلين من الواحد
لما يكون مزاح أو على طبيعته ...
خلاص من اليوم بكون يزيد الصامت .. هذا اللي يعجبك ولا ..!!
-(نارا طلعت من طورها :~ يزيد ... شفيك .. انا ماقلت جذي ...
بالعكس انا احبك على طبيعتك واحب مزحك وياي ... وخلاص اذا ضحكك علي
يريحك اضحك علي ... <~ قالت آخر شي بضيقه ..
-(يزيد حس انها تضايقت بقوه ... عدل وقفته ثم قال ببتسامه حلوه وحنونه :~ أمزح معاك ..
شدعوا .. أنا استانس اذا ضحكت عليك ..!! وش هالكلام يانارا ...
ولا يضيق صدرك ... انا يزيد هو نفسه ماراح أتغير ...
-(نارا انقهرت من آخر كلمه قالها :~ لا عادي .. تبي تتغير براحتك ...
-(يزيد :~ هههههههـ ... والله ماتنفهمين ...
تدرين شلون ... انا عازمك على مطعم يحبه قلبك ...
-(نارا رفعت ساعة يدها ثم قالت :~ لا مأقدر ... لازم ارجع للبيت ...
أكيد خواتي ردو للبيت ... شبيقولون عني لو بتأخر جذي ..
-(يزيد ابتسم وهو يشوف قد ايش نارا تغيرت لما دخلو اخوانها بحياتها ..
صارت واعيه أكثر للحياه ..
بس لو تغير ستايلها بتكون بنت ولا أحلى البنات ....
بس يزيد أبدا أبدا مايبي يفرض أي شي عليها ... يعني هو بيحاول يغير من شخصيتها لين
ما تغير من نفسها ستايل الإيمو وكل حركات الإيمو ..
لأنو نارا مو بس ستايل مثل ماعرفنا ...
حتى الخرافات مؤمنه فيها ...
(نرجـــــــــــــع للغرفة أميـــــــــــــره ...
فهد موب مستوعب انها بخير للحين ..
وجهها قبل ماكان يطمن ابد ...
وضعها لما انقلبت من الدباب يقول انها لا يمكن تعيش ..
قرب منها أكثر يحاول يستوعب بس مو مصدق ..
-(أميره منسدحه وهي مغمضه عيونها تحس برقبتها وراسها يعورووونها ...
فهد شوي وبيدخل بوجهها ...
الغرفه كانت خاليه ...
أميره حست بأحد ..
لما فتحت عيونها انصدمت من ذاللي داخل بوجهها ..
فهد شهق بروعه وبسرعه بعد عنها ...
صدم بظهره بجراح ...
لما التفت بروعه انصدم لما شاف اخو أميره ...
-(جراح بغضب :~ شتساوي انت هني ..!!
-(فهد بلع ريقه بغصه وهو توه بيتكلم بس أميره تدخلت لما قالت :~
جراح ... هالولد قول له لا عاد يتقرب مني ... هو السبب اللي قلب فيني بالدباب ..
((فهد فتح عيونه عالآآآآآآخر ..
-(أميره كملت بلا مبالااااه :~ هو اللي اصر علي اركب دبابه الخايس ..
يقول انه جديد .. مادريت انه من سنة جدتي ... مدري من العصر الجاهليه ..
فجر فيه قبل لا افجر فيه انا ... جذب علي وضيع لي شنطتي ...
((جراح مسك فهد من يده وطلعه برآ الغرفه ..
أميره ولا كأنها سوت شي .. جلست وهي تستعد تبي تطلع رغم انهم مارخصو لها ..
برآ الغرفه جراح يطالع فهد بحقد كبير ..
يتذكر فهد زين لما كانت برضو اميره بالمستشفى وفهد كان عندها ..
شاااك في فهد بقوه ..
-(جراح بحقد :~ انت شعندك مع اختي ...!! ومنو سمح لك تتقرب منها ..
-(فهد بلع رقه اللي جف :~ لا اخوي شدعوا ... انت فاهم السالفه غلط .
صقني اختك هي بس تكون رفيجة اختي ...
وأختي تبي تتطمن عليها عشان جذي انا ييت بداهلـ...
-(قاطعه بعصبيه :~ عبالك بصدق حجيك ..!!
عموما انا الحين ماسك اعصابي ...
بس شفني اقولك من الحين ..
اياني وياك تتقرب من اختي مره ثانيه ..
لا تلوم الا نفسك ..
شفت انت شصاير فيها الحين بسببك ..
خاصتا ان اميره الحين بوضع غريب جدا ..
يعني الله يستر لا يكون صار بعقلها شي بسببك ..
لأني ماأشوف أميره اللي اعرفها .. تتكلم بطريقه غريبه ...
بعد عنها احسن لك يا ..!!! شسمك انت ..؟؟
-(فهد بلع ريقه :~ آآآ ... ماجد ...
-(جراح :~ شف ياماجد .. والله لو بتقرب من اختي مره ثانيه ... والله مايحدني الا مركز
الشرطه .. فهمت ولا اعيد بعد ..!!
-(متعب تدخل :~ خلاص فاهم فاهم هو ... وبعدين ابي اقولك ..
ترى اختك هي اللي تتقر....
-(فهد قاطعه بسرعه :~ خلاص انشالله مايصير الا الخير ...
-(متعب انقهر من فهد اللي خايف للحين على اميره رغم انو اخوها
ذله ...
((جراح لف وتركهم ...
بس بهاللحظه أميره طلعت ..
-(جراح :~ انتي هيه على وين .. ادخلي ادخلي يالله ... رايق لج بعد انتي تطيحين مره ثانيه ..
والله لو تدري امي عنج ماأدري شبيصير لها بسببج ..
انتي لين متى جذي بتظلين بعقل صغير ... امشي يالله جدامي امشي بسرعه ..
((الشباب يطالعون كيف تعامل جراح للأخته ...
بس ماتافجئز من أميره لما ردت عليه بـ :~
أقول ... لا أحسن عطني كف بعد ...
أنت وراسك ذا ...تقل راس بقره .. وخر بس عني وخر ... انا برد للبيتنا ..
((الشباب ماقدر يستحملون ...
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههـ...
((ماعدا فهد اللي ابتسم بس ...
أميره التفتت عليهم :~ من زمان ماضحكتو شكلكم ...!!...
اسمعو اسمعو فيه حمار بغابه ...
كل مامر عند النمر ...
يقول له النمر ... ياحمار رح يب لي الطاقيه ...
والحمار سلمكم الله مايدري شنو الطاقيه ..
وعلى هالحاله دااااايم ... الحمار ياحمير طفش من النمر ...
كل مره يطقه النمر ويقول له يب لي الطاقيه ..
راح الحمار ياحمار انت وياه وقال للأسد الغابه ..
ياأسد الغابه النمـ....
((جراح مسك أميره من بلوزتها وسحبها للداخل الغرفه ...
-(متعب :ئ يؤ يؤ مو جناه سبتنا ... تقول ياحمير ..!!
-(عبادي :~ ههه لا البنت صج صج فاصل عقلها ..
-(فهد حس بخوف عليها :~ لا يكون صج بعقلها شي ...!!
-(متعب قاصد يخوف فهد :~ والله الصراحه على هاللي نشوفه .. اتوقع فيه عرق براسها
انفصل ...
((ثم لفو وتركو فهد يسوس بأميره لا يكون بجد صار لعقلها شي ...
((باليــــــــــــــوم الثاني ...
أميره لما رجعت للبيت ..
دخلت البيت أما جراح راح للشغله ...
أميره لما دخلت الصاله بعياتها اللي رايحه فيها ...
ورقبتها ملفوف عليها وماتقدر تحركها ...
أم أميره وقفت بروعه شسالفه ..
-(أم أميره :ئ يومه اميره منو اللي مساوي فيج جذي ..!!
-(أميره تطالع امها بصمــــــــــت ...
-(أم أميره ارتااااعت بنتها فيها شي :~ أميره بنتي تسمعيني .!.!! تشوفيني ..؟؟
-(أميره تثاوبت :~ من أنتي ..!!
((ثم كملت طريقها للغرفتها ...
((أم أميره واقفه بصدمه .. بسرعه دقت على جراح وقال لها كل السالفه ..
بسرعه رقت للبنتها بالغرفه خااايفه عليها ..
لما فتحت الباب انصدمت من أميره اللي جالسه بنص السرير تطالع السقف ..
-(أم أميره بخوف :~ أميره ....
-.....................
-(أم أميره :~ يابنتي ردي علي خوفتيني عليج ..!! ...
-(أميره نزلت عيونها على أمها ثم قالت وهي معقده حواجبها :~
تحاجيني ..!! ...
-(أم أميره خلاص خنقتها العبره على بنتها الوحيده ..
بسرعه نزلت للصاله وتدق على جراخ بس مايرد ...
((بعد يومين .. خذت أميره للمستشفى لأن حالة أميره جدا جدا غريبه ..
-(الدكتور وهو مبتسم :~ لا أبدا ماتخافو ...
بنتكون بس فيها ارتجاج مؤقت ... متخاوفو عليها كتير ..
-(أم أميره بصدمه :~ يعني شلون بنتي مهبوله ..!!
-(أميره التفتت عليها :~ جعل الله يلف ععقلج ... منو المهبول ..!!
-(الدكتور مسك ضحكته وبسرعه قال للأم أميره يطمنها :~ عادي عادي متل مائلت لك
فيها ارتجاج بس مو خطير ابدا ..
يعني مؤقت ...
-(أم أميره بخوف :~ بس بنتي يادكتور تمشي بالمايل ..!!
-(الدكتور ماعاد تحمل قام يضحك ...
-(أميره ببرود :~ وانت بعد شكلك من زمان ماضحكت ..
اسمع بس اسمع ... يقول لك فيه حمار ياحمار ...
كل يوم لما يمر عند النمر يقول له النمـ....
-(قاطعتها أمها بخوف :~ أميره تسمعيني ..!!
-(أميره تطالع أمها بسخريه :~ والله انتي المهبوله ..!!
ماعليه يادكتور امي صايره هالأيام قليلة صح ...
تفشل ... كل دقيقه تقول لي تسمعيني ..!! شككتني اني صمخا وانا بخير بسم الله علي ..
ماتفهم .. عقلها موقف ...
-(الدكتور ماسك ضحكته :~ أميره وأفي ع رجليك شوي ..
وأمشي من هون لهونيك ..
-(أميره حطت رجل على رجل :~ ليه تدور لك عراضة ازياء انت وراسك ..!!
-(الدكترو مد يده على راسه بستغراب لا يكون براسه شي غلط ...
مايدري انها ماسكه معها هالكلمه ...
من يوم انقلبت ...
((أميره وقفت :~ اقول يومه تعالي بس تعالي هذا ماعنده سالفه ...
خلينا ندور دكتور غيره ...
-(أم أميره خلاص خانقتها العبره على بنتها ..
-(الدكتور :~ إم أميره ماتخافي ولا شي ... بنتك بخير سدئيني ..
بس هالحاله راح تكون معها كم يوم وبعد هيك راح ترجع لك طبيعيه كتير ..
((بالجـــــــــــــــامعه بعد يوم واحد ...
فيصل جالس بقاعته مسرررررح في أميره ..
وبنفس الوقت مرتاح انها بخير ...
حس بأحد خلفه يحاكيه ...
لما التفت لقاهاه وتين وهي تقول له :~
مرحبا فيصل .. قاعده احاجيك ساعه ماترد علي ..؟؟
-(فيصل وقف ببرود :~ هلا هلا ... سوري بس مانتبهت لج ... ليه شبغيتي ..؟؟
-(وتين استغربت وضعه بس تجاهلته وهي تقول ببتسامه كلها احرااج :~
شكلك نسيت ....
-(عقد حواجبه :~ شنو اللي نسيته ...!!
-(وتين تضايقت شوي :~ ترييتك تدق علي بس مادقيت ...
ولا رديت لي خبر ...
-(فيصل معقد حواجبه ويتكلم بهدووووء :~ أي سالفه تتحجين عنها ..
-(وتين جاها احباااط كبييير :~ انا اقصد لما عطينك رقمي عشان ترد لي خبر اذا
انت موافق عاللحجي اللي انا قلته لك لو لا ..
-(فيصل موقف عقله موب قادر يتذكر أو بالأصح ماحاول يتذكر :~ سوري بس ماأدري انتي عن شنو
تتحجين ...
-(وتين بقهر :~ شوف جوالك وبتلاقي رقم جوالي ...
-(فيصل لما فتح جواله وتفكيره كله مع أميره ...
دور على رقم غيرب بأسم وتين بس ماحصل ...
-(وتين ماقدرت تتحمل .. سحبت الجوال وهي تدور على رقمها بس انصدمت لما مالقته من جد ..
فيصل تذكر بسرعه لما جت ليله وهو كان يبي ينام ..
كان يفكر بسالفتها ... لين قرر يمسح رقمها لأنه مايبي يرد له رد يجرحها ...
-(فيصل نزل راسه ثم قال :~ ماراح تلاقينه لأني مسحته ...
-(وتين رفعت راسها بصدمه :~ ليش ..
-(فيصل :~ موب لازم تعرفين ... الله يوفقج بحياتج ... ويسعدج مع واحد يحبج ..
-(وتين بضيقه :~ يعني افهم انك ماتحبني ..!!
-(فيصل :~ سوري ماعندي حجي أكثر من اللي قلته ..
-(وتين بإصرار :~ لا قول لي... تحبني ولا لا ..؟؟
-(فيصل تنهد :~ لا ...... حبي لج قديم ...
وماعاد له وجود الحين ...
الله يوفقج ... عن اذنج ...
-(وتين خلاص بتبكي من القهر والحره اللي بداخلها ...
علطول تذكرت أميره وبسرعه راحت له وهي تقول :~ لا تقول انك تحب اميره ..!!
-(فيصل نغزه قلبه لما سمع اسم أميره ...
وقف مايدري وش يقول ..
-(وتين بقهر وعيون غرقة دموع :~ قول انك تحب أميره ..!! ...
-(فيصل بدون مايطالعها .. كمل طريقه ولا رد عليها ....)
وتين جلست على كرسيها وهي تحاول تكبت دموعها لا تنزل ...

انتهى البارت ....
تحياتي ..وسلامي للجميـــــــــــــع ...
فيرزاتشــــــــــVirsatCheـــــــــــــــــي ...
أو
دم حبيبي يروينيـ ...

البــــــــــــــــــــاب الثامــــــــــــــن عشــــــ18ـــــــــر ..
الفصـــــــــــــــــل الثالــــــــــــــــث ..

((توليــــــــــــــــن ...
الدكتـــــــــــور طلال ...
تولين وافقت على الدكتـــــــــــــور طلال ...
وملكتهم بعد حفل التخرج بيومين ...
توليـــــــــــــن بالبدايه كانت متضايقه عشان صاحبتها جوجو بس بالنهايه اتبعت قلبها ...
وكملت مع الدكتور طلال ..
الدكتور طلال لما ردو له الخبر بالموافقه ....
فرح فرحه كبيــــــــره ...
صار متحمس كل يوم عشان الكلاس مع تولين ...
طلال كل دقيقه يطالعها ..
بس تولين العكس ... تحاول تتفادى نظراته ...
حاسه بحرااااج كبيييييير ... رغم السعاده اللي بداخلها ...
تولين تعد الأيام .. تنتظر يوم الملكه بفاااارغ الصبر ...
((وفي يوم من الأيام ...
أميره توها داخله ...
فيصل لما شافها وهو جالس بين قروبه ..
بسرعه وقف ولحقها للداخل المبنى ...
-(فيصل :~ أميـــــــــره ...
-(أميره عرفت علطول صوت فيصل عشان كذا ماردت وكملت طريقها ...
-(فيصل وقف قدامها :~ أميره شوي بس ...
-(أميره رفعت عيونها عليه وهي تعبانه وواظح عليها من بعد الحادث ...
-(فيصل لما شاف شكلها :~ الحمدالله عالسـ....
-(قاطعته :~ ايوا اخلص وش تبي ...
-(فيصل سكت شوي ثم كمل :~ الحقيقه بغيت اعطيج شي ..
-(شكرا مابي ..
((ثم لفت وكملت طريقها ..
-(فيصل وصلت معه منها .. بسرعه قال بصوت عالي :~ بتندمين ...
((بس تفاجئ من أميره انها كملت طريقها وراحت ...
حس بضيقه منها ..
طلع من جيبه جوالها ..
لف وجلس على كرسي وهو كان يبي يعطيها جوالها وشنطتها ...
بس هي طنشته ...
فيصل وهو جالس يطالع جوالها .
ضغط له كم زر وهو يفكر فيها بقهر ومو حاس وش يسوي بالجوال ...
فجأه طلعت له صوره للأميره ...
استوعب شوي انه فتش بجوالها بدون مايحس ...
كان بيطلع من الصور بس ماقدر ..
يده جمدت وعيونه تطالع بصورة أميره ...
شوي وغير ع الصوره الثانيه ...
وشوي شوي صار يقلب بصورها كلها ...
صور حلـــــــــــوه ... وأغلــــــــــــــب الصور مضحكه ...
ونص الصور شينــــــــــــــه ...
((بس رغم هذا ضحك عليها بالصور ...
توه بيسكر الجوال الا وحس بأحد وراه ...
لما التفت لقاه فهد واقف يطالع الصور ...
فيصل اختبص بقوه وعلطول نزل الجوال وهو يقول بتوتر :~ هلا فهد شعندك
ياي هني ..؟؟
-(فهد رفع عيونه على فيصل بنار تحرق بداخله ...
سكت شوي يطالعه ثم لف وهو ساكت بيروح ...
-(فيصل بسرعه وقف وهو يقول :~ فهد وقف ...
((بس فهد كمل طريقه وطنشه ...
فيصل مسك كتف فهد يبي يوقفه ...
بس تفاجئ من فهد لما دف يد فيصل بعيد عنه وهو يقول بحقد :~
لا تلمسني ...
-(فيصل عقد حواجبه ...:~ فهود شفيك ..؟؟
-(لف بيروح بس فيصل مصر يوقفه ويتكلم معاه ..
وقف قدامه فيصل وهو يقول :~ فهد شفيك ... ليش معصب مني ..!!! ...
-(فهد ساكت ويطالعه بحقققد ... شوي قال بقهر :~
ليش ماقلت لي من زمان انك تحبها ...!!!
-(فيصل عقد حواجبه :~ احبهــــــــــا ..!! منو هاي ..!! انت شتقصد ..؟؟
-(فهد نزل عيونه على الجوال اللي بيد فيصل :~ هاي اللي بيدك صورها ..
وجوالها بكبره ...
-(فيصل توتر بقوه ثم قال :~ منو قال اني احبها ...!! ..
-(فهد بقهر وغضب :~ لا تجذب ...ليش ماقلت من البدايه انك تحبها وماكان صار كل هذا ..
ليش تخبي علي مثل هالشي ..!!
((قرب منه بقهر واحباااط :ئ كنت تقدر تصارحني بهذا الشي انا بالذات ..
لأنك تدري اني احبها ... بس بعد كل اللي صار مصر انت ماتقول انك تحبها ...
ليش خبيت عني هالشي وخليتني مضحكه عندكم .. ليش ...
انا ماراح اقول لا لا تحبون بعض ... ماعلي منكم ..
بس اللي قهرني انت يافيصل ..
ليش من البدايه ماتقول لي ..
الحين انا صرت ولا شي جدامكم ... ماأسوى شي ... لا جدامك ولا جدام
ربعنا ... خليتني مضحكه جدام متعب وباقي العيال ....
لو انط قايل لي من زمان انك تحبها جان ماقربت من صوبها ..
بس ليش جذي يافيصل ليش ...!!! ...
والله ماهقيتك جذي .... للأسف بس ...
ماهقيتها منك ...
((لف وكمل طريقه ..
فيصل يحاول يستوعب وبسرعه التفت بيتكلم بس انقطع صوته لما شاف
أميره واقفه قدام فهد وهي تقول له
-(أميره :~ سوري على كل اللي صار .... تدري انو كنت تعبانه ومو واعبه لشنو اقول ..؟؟
-(فهد نزل راسه بدون أي كلمه ..)
-(أميره لاحظت وضعه ثم قالت :~ فهد انا آسفه ... ماكان قصدي ...
انشالله نظل اخوان مثل قبل ..
-(فهد ضغط على كفه بقووووه مقهور من كلامها وهي مو حاسه فيه ...
لف بهدوء عنها وراح ...
أميره التفتت مستغربه وش فيه بالضبط ...
توها بتروح للقاعتها الا ووقف قدام وجهها فيصل وهو ماد لها شنطتها وجوالها ..
-(أميره اول ماشافت شنطتها بسرعه خذتها مع الجوال ..
حست براااحه كبيره ...
-(فيصل بجديه :~ اسمعي اميره ..
بقول لج كم جلمه .. وانتي فكري عدل ...
فهد يحبج .... ولازال يحبج ...
اذا بقلبج شوي حب له ... لا تخبينه عنه لأنه يتعذب بسببج ...
والحين عن اذنج ...
-(أميره وهي كانت تسمع الكلام ودها تعطيه كف من القهر ..
بعد كل شي وهو يدري انها اكنت تحبه يجي يقول لها هالكلام ..
ومايراعي مشاعرها ..
بسرعه لفت عليه وهي تقول :~ وانت شكو ... وبعدين اذا علبالك تبي تساوي لي فيها جدامي
انك الفتى الطيب واللي يخاف على مشاعر ربعه ..
طمن رفيجك وقول له اذا يبي يتقدم لي لا بتردد .. لأني بوافق على أول واحد ييني وبسرعه ..
((ثم لفت وراحت عنه ..
فيصل كان مصدووووم من كلامها ..
صحيح قال الكلام اللي قبل بس مافكر بشي اسمه زواج ...
حس بنبضات قلبه تزيد ...
وده يلحقها ويتأكد من الكلام ..
بس رجوله ماعاد تتحرك ..
يقول للفهد ..ّّ ولا لا ..!!!
مستهيل .. لو يقول له فهد اكيد بيروح يتقدم لها وهي بتوافق بسرعه ..
طيب انا ليش خايف يتزوجها ..!!
لا يكون صج حبيتها يافيصل ...

$$وبهالحاله نقدر نقول..$$
فيصـــــــــــــــــل بدى يشك بمشاعره ...$$

((وفي يوم من الأيام ...
بالجـــــــــــــــامعه ...
ليــــــــــــــان ....
من بعد مارجعت مع صقر ... وهم ساااكتين ولا يكلمون بعض ...
ليان أول مادخلت شافت صقر سبقها للداخل الجامعه ..
وهذي حالته من أول مارجعو للبعض ..
خلاص تحس انها ماعاد تتحمل هالوضع ...
بسرعه قالت ومن غير شعور :~


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -