بارت جديد

رواية قناع حبيبي -9



رواية قناع حبيبي -9


رواية قناع حبيبي -9

زين وهي فرحانه بتشوف حبيب قلبها : اوكي حبيبي اشوفك على خير

راسي : تحملي بروحج حياتي .. مع السلامه

في هاللحظه دخلت عليها امها وقالت لها عن سالفة ماجد حزنت كثير على ولد عمها على الرغم من القهر الي بقلبها عليه : يالله كيف صاده الحادث ولقو الي صدموه او لا

سعاد : ابوج يقول انهم هربو بعد ماصدموه لكن واحد من الشباب جزاه الله خير شاف الحادث اول ماصار وخبر الشرطه برقم السياره وانشالله راح يحصلونهم

زين بتردد : يمه .. خبرتي همس

سعاد : لا شلون اخبرها والله ماقدر اخاف يصيدها شي مهما كانت تخفي مشاعرها اعرف انها تحبه

زين : انا باروح اخبرها

دخلو عليها وشافو بدور عندها كانت تخبرها بالسالفه بس

همس ماتبجي ولا شي كان وجهها بدون ملامح كانت قدامها لوحة رسم وقاعده ترسم فيها اشياء عشوائيه

امها : يمه همس

همس ماتتكلم

امها بأصرار : همس ردي علي وطالعيني

ولا كأن احد يكلمها

قربت منها زين وحطت يدها على كتفها : همس حبيبتي تعالي قعدي عالسرير

همس بصمت راحت قعدت وقعدو جنبها امها وخواتها يحاولون يكلمونها لكن ولا حرف

بداخلها كانت تفكر : ماجد ماجد ماجد ماجد ... حادث .. ماجد ....موت .... حادث

دخلت في صدمه وماتقدر تتكلم بحرف واحد

*

*

راسي اتصل بأبو زين وخبره ابوها عن حادث ماجد بعد ماصكره ووعده راح يجيهم بسرعه

راسي : لا حوول هذا وقتك يا التافه خربت علي كل شي

لبس ملابسه بمضض وراح للمستشفى عشان يأدي دوره ( التمثيل بالاهتمام)

*

*

البنات يحاولون مع همس تروح معاهم المستشفى مايقدرون يتركونها بهالحاله : همس يمه قومي مايصير نروح ونتركك

همس كانت لامه ريولها بيدها وماتتكلم بس سرحانه بمكان بعيد

سرحانه بماجد بكل يوم عاشته معاه .. ماجد بتتركني لحالي يا ماجد

امها ايست معاها : قومو خلينا نروح شكله ما منها فايده بارجع لها بعد ساعه وباحاول اقنعها مره ثانيه

بدور : لا يمه انتي روحي مع زين وبعدين احنا بنلحقكم ... ماكنت تبي تشوف عمر

امهم : زين قومي بدلي بسرعه

*

*

راحو زين وامها للمستشفى بس وصلو لجهة غرفه ماجد شافو النسوان كلهم يبكون وبو ماجد منهار

زين حطت يدها على فمها : ليكون ....

هنا راسي وصل وجاهم بسرعه (مسوي مهتم )

شاف الحاله ماتسمح يسلم على احد

سعاد : شفيكم جذي ماجد صاده شي

ام ماجد كانت تبكي وصارخ : ولدي ... ماااااااجد ليش تركتني يا ولدي

راسي يهمس لزين : شصار مات؟

زين بخوف : فال الله ولا فالك

جاهم فهد : ماجد دخل بغيبوبه


الدكتور قال لهم اذا ماقام خلال 24 ساعه راح يدخل يغيبوبه للأبد لين مالله يرحمه يا يموت او يقوم في وقت الله يعلم متى

امه واخته فرح : ممكن نشوفه يا دكتور ولو من بعيد

الدكتور :في الوقت الحالي مابتقدرون حالته ماتسمح

من الصياح والحزن ولا احد كان مهتم بالثاني كان كل واحد جالس يدعي لماجد ان يرجع لهم

محد متحسف كثر ياسر ابوه الي تذكر قصة ولده وشقد عانى في حياته لان هو الوحيد الي يعرف السالفه كلها حس ان ولده محتاج شخص واحد الحين

همس

*

*

بدور كانت قاعده مع اختها تحاول تخليها تتكلم تقول شي خايفه عليها من قلب : همس حبيبتي اكلي لج شي والله مايصير الي تسوينه بروحج

اتصلت لهم امهم تتطمن عليهم وتخبرهم بأحوال ماجد وهي تبكي من قلب : ادعو له يمه هو محتاجنا كلنا الحين

همس بس عرفت ان ماجد في غيبوبه الصدمه بدت تروح عنها والخوف عليه بدى يحل محلها وبدت تستوعب الي حولها : ما .. جد ...

*

*

راسي كان واقف جنب زين : حبيبتي تعالي ننزل تحت ناكل لنا شي انتي من الصبح مو ماكله شي

زين والدموع بعينها : مالي نفس

راسي : انزين تعالي شوي عالاقل شربي لج شي مو زين لج حبيبتي

نزلت معاه تحت وطلب لهم كوفي وطلب للكل بعد : حبيبتي قعدي هني شوي باروح اودي فوق لهم وراجع لج

زين : اوكي

*

صالح راح بيت اخوه يبي يدور عمر من امس فالليل وهو محد شكله مانام بالبيت

اتصل على تلفونه لقاه مغلق بعد : وين رحت يا عمر

مااتصل لأخوه خاف يخليه يحاتي زود

وراح يدور بكل مكان يظن ان عمر ممكن يروح له

*

*

زين وراسي كانو قاعدين بحديقة المستشفى على احد الكراسي

راسي: واخيراً شفتج ماتعرفين شقد اشتقت لج

زين بخجل : وانت بعد وحشتني

راسي مسك يدها بس سحبت يدها بسرعه : لا عيب اخاف احد يشوفنا

راسي : ويشوفون يعني ... انتي زوجتي !!

زين : والله فشله استحي قدام الناس

راسي قام يضحك على شكلها خدودها حمرااا شاف له مكان يبيع ورد : دقيقه حياتي وراجع لج

راح شرى ورده بيضا بدون تغليف ولاشي حبها تكون طبيعيه

وجاها من ورى ولامس خدها بالورده

زين فزعت بس يوم شافت انه راسي ابتسمت بحب

راسي: حبيبي قومي نتمشى ماصدقت اشوفج لحالنا

زين : اممم مادري .. اخاف

راسي: بسج من هالخوف انا زوجج

سحبها من يدها وراحو يتمشون مع بعض واي احد يشوفهم يحس بالحب الي بينهم صج راسي لاعب دوره عدل محسس الكل انه يعشقها ومخلي زين هيمانه فيه بكلماته الحلوه ولمساته المفاجأه

وصلو لمكان يصير ورى مباني المستشفى الاشجار ماليه المكان وفي النص كان دوار كبير كله ورود حمرا بنصها نافوره هالمكان للمرضى الي مطول علاجهم ويجيبونهم لهالمكان للترفيه عنهم شوي قعدو على كرسي مقابل النافوره قعدو جنب بعض كان المكان خالي هالحزه محد يطلع من المرضى راسي انتهز هالفرصه ومد يده يمسك يدها

زين تحاول تهدء من دقات قلبها : راشد ...

حط صبعه على شفايفها وهز راسه يعني لا تتكلمين ظل يطالع عينها لفتره وتمنت انها تقدر تشوف عينه مثل ماهو يشوفها بس تذكرت آخر مره شسوى فيها

بعد مده قال : ودج تجوفين عيني

زين هزت راسها بعلامة اي

راسي: بتشوفينها قريب حبيبتي

زين : راشد في شي مخبيه عني ... يعني عندك نقص بالنظر شاللي يمنع تراويني عينك .. لا تظن اني من نوع البنات الي لما يشوفون هالاشيا يتحول حبهم لشفقه انا ...

قاطعها : قومي حبيبتي خلينا نرجع لهم اخاف يحاتونج

عرفت انه يتهرب منها كالعاده ... لي متى راح تخفي هالشي يا راسي كل شي بينكشف

*

*

بو ماجد الي يحاتي ولدينه الحين صار لهم 20 ساعه وماجد للحين ماقام

يتصل في ولده عمر مايرد يحاول يخبر ولده الكبير فيصل صدق انه للحين مسافر بس لازم يخبره هذا اخوه و زوجته ماكلفت عمرها تجي لهم تواسيهم

*

*

عند همس بدت تستوعب الي يصير

: بدورقومي بسرعه قومي خلينا نروح المستشفى

بدور فرحت شوي ان اختها قامت تتكلم

راحو للمستشفى

بس شافو حالة اهلهم خافو ليكون ماجد صاده شي

همس وصادتها حاله هستيريه مو مهتمه لأحد : شفيه ماجد ... تكلمو ليش تبكون عبالكم بيتركني لحالي؟ لا هذا حبيبي تعرفون يعني شنو هو وعدني ان مايتخلى عني .. وصارت تهذي مثل الميانين

امها تلمها وهي تبجي : بس يمه كافي الله يخليج اهدي

رهام تشوف حالتها وتبجي زود : بس خلاااااص كافي

وطلعت من المستشفى تحاول تهدء

شافت زين وراسي في طريقها

زين شافت حالتها خافت : رهام فيج شي

رهام: لا ولا شي

و طلعت بسرعه

راسي : خلينا نروح فوق نشوف شالسالفه

زين : يلا

بدور على الرغم من غضبها منه تتلفت تدور شخص واحد

عمر

شافت فاطمه توها تصكر القرآن راحت لها بسرعه

بدور : فاطمه وين عمر ماشوفه

فاطمه وهي تصيح اكثر خلت قلب بدور ينعصر : عمر... نتصل له مايرد من امس مارجع البيت

بدور حطت يدها على قلبها : و محد كلف عمره يدوره

فاطمه : امبله عمي صالح من مساعه طالع يدوره صبري خليني اتصل اسأله

صالح شاله بعد الرنه الثالثه : هلا فاطمه

فاطمه : هلا عمي ... ها بشر

صالح بيأس : للحين مافي خبر عنه خبرت بالمركز عنه و وعدوني يدورون عليه وانا للحين ادور مادري وين راح هالصبي

بدور سحبت التلفون من يد فاطمه : يعني شلون بتتركونه هلون لا سمح الله صاده شي ولا احد يدري عنه

صالح بأستغراب : بدور

بدور بيأس : الله يخليك عمي دوره ولا تدري خذني معاك ابي ادوره انا بعد مااستحمل اقعد جذي

صالح بعصبيه : قعدي محلج ولا تتحركين فاهمه انا قاعد ادور عليه من مساعه يلا صكري الحين

فاطمه : صكره

بدور والدموع بعيونها : اي

فاطمه شكت ببدور معقوله تحبه راح اسألها بس الحين الوقت كلش مو مناسب

*

*

همس بعد ماهدتها امها شوي : يمه ابي اشوفه

امها : يمه الطبيب مايسمح بدخول احد حتى امه

همس بأصرار : انا شعلي باروح اشوفه

واتجهت للبوابه الي خلفها يرقد ماجد

ابوها : همس وين رايحه .. مايصير

ياسر : خلها يا فهد

الكل مستغرب من ياسر ومن حركة همس الي عبالهم خلاص نست ماجد وكرهته

توها بتدخل والا الممرضه طايفه : يا آنسه غير مسموح للزوار بالدخول لهالغرفه

همس وهي مو مهتمه اتجهت الممرضه لها ومسكتها : اختي مو مسموح لج تدخلين لو سمحتي

جاها ياسر : حتى لو كان هذا علاج المريض ؟

الممرضه : حتى لو انا ماقدر اخالف اوامر الطبيب .. تقدرون تروحون تستفسرون منه

راح ياسر وترجى الدكتور يخلي همس تدخل يمكن لو حس بها يقوم من الغيبوبه

بعد عدة محاولات وافق الدكتور ولبسو همس غطا الراس وكمام ودخلوها

ماتسمع الا صوت الاجهزه وانسان خالي من الحياه موصل بالاجهزه من كل صوب راسه ملفوف رقبته ريله اليسار ماقدرت تتحمل حطت يدها على فمها وبقت ترجع محل مايات بس فجأة تذكرت اصرارها ان يكون معاها ومابيوقفها شي

اتجهت له ببطء تعرف ان يحس بها تعرف ان ميز ريحتها وبتحاول قد ماتقدر تنقذه

قعدت على حافة السرير ومدت يدها لخده المجروح وبمهس : ماجد ... تسمعني ... انا همس .. ماجد يهون عليك تتركني وتروح .. يهون عليك همس روحك يبقى لحاله .. ماجد انا احبك عمري ماكرهتك ... لا تخليني وتروح انا همس روحك

بين السواد الي كان يحس به الظلام كان يغلفه يحاول يجاهد عشان يفتح عينه يحس ان دهر مر عليه يحاول يفتح عينه بس مو قادر

شم ريحتها عرفها ... هذي حبيبته حياته همس روحه مثل ماكان يناديها قبل بس سمع هالكلمه حس ان يبي يقوم بسرعه يبي يشفى ويقوم يلمها بين يدينه

بس للأسف التعب الي فيه كان يجره للموت .. للأستسلام

في الجزء القادم

حقيقة راسي الي راح تنكشف وشنو مصير زين من هالخطط والاسرار الي يخفيها ؟

ماجد هل بيعيش ولا بيموت ؟

شنو مصير همس ورهام من موته او شفائه ؟

عمر وينه ؟ هل راح يلقونه ؟ عايش ولا ميت ؟

بدور شنو موقفها اذا عاش بيرجع حبهم ولا بتنساه بسبب الخيانه ؟ واذا مات شنو مصيرها ؟

لي متى سر ماجد بيظل مكتوم ؟ في احد بيكشفه ؟ ولا هل بيظل في عين الكل الشخص التافه عديم الاحساس الي مايهتم الا بالبيزات ؟


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -