بارت جديد

رواية على موسيقى ابليس -13

رواية على موسيقى ابليس - غرام

رواية على موسيقى ابليس -13

جمانة شهقت وحطت ايدها على فمها كأنها تكتم صرخة وبدت دموعها تنزل صديقتها واختها وحبيتها وكل شي في دنيتها:مستــــــــــحيل
علاء )ابليس):للأسف هذا الكلام صحيح وانا بدور على احسن الاطباء ان شاءالله الف العالم وتطير كل ملايني بس كل شي يفد ماريا
جمانة مسحت دموعها وحست ان علاء فعلا فعلا الزوج المناسب إلى ماريا والسند الي ضاع من ماريا وثقت فيه وقالت:بليز علاء لاتقصر معاها... وانا ان شاءالله اوصل سريع بس بسأل ابوي
علاء )ابليس): خذي راحتك بس اهم شي اهم شي لااحد يدري عن مرضها هي الي موصيتي .....وبعدين امها تدري وتنهار...وانا اخاف على عمتي ,,,,,
<<<<<<< عامل فيها حنون
جمانة: لاتخاف لاتوصي حريص....بس اكيد لازم اكون معاها هي تحتاجني
علاء )ابليس): لاتخافي على المصاريف والتذاكر والسكن كل شي على حسابي ...
جمانة : لا استغفر الله .....فلوسي تفداها
علاء: عارف تربية عمي انتي بنت اصل بس انا الي متعبك لازم انا الي اتحمل ..اقل شي اسوي اني ادفع عنك ....وماراح ارضااها وماريا ماراح ترضاها
جمانة : طيب اذا كانت ماريا ماراح ترضى موافقة
ابتسم جلال ...........سهل المهمة عليه كثثثثثثثثثثير
علاء : انا مشغول الحين لازم اسكر تفاهمي مع جلال ومثل ماقلت الك جلال مثل اخوي
جمانة :طيب باي
وسكرت........جلال : شو لسا مو واثقة فيني ؟؟
جمانة :امم لا الحين تطمنت
جلال : معاليش نشرب كاس عصير مع بعض ....لاتفهميني غلط .....بس انا تعبان من السفر ومحتاج اشرب شي ومو حلوة نتفاهم قدام باب الجامعة بعدين البنات يفهمو غلط وانا مارضى عليك انتي مثل اختي
جمانة: تسلم .....اوكي وين؟
جلال : انا اعرف مطعم قريب
جمانة : اوكي راح اخلي السايق يوصلني
جلال : ليش تكلفي على نفسك ؟وسيارتي موجودة
جمانة : اذا تبيني اجي معاك هذا شرطي
جلال : طيب براحتك
وصل السايق وركبت السيارة .....ولحقت سيارة جلال
$$في المطعم$$
جلال :ويش حابة تشربي؟لاتخافي على حسابي
جمانة بدون نفس : ماي
جلال: بس؟؟؟؟؟
جمانة : لو سمحت اني مو متعودة على طلعات هيك فبليز خلنا نخلص بسرعة
جلال (افف هذه ماتعطي فرصة ):على راحتك
طلب 2 ماي و2 عصير فراولة
جمانة : قلت الك مابي اشرب شي
جلال ماعطاها فرصة :متى تحبي تسافري؟؟
جمانة : اني ماقدر اسافر بدون علم اهلي وبدون محرم....انت لازم تروح تكلم بابا....وتقول ان علاء راسلك ..وتشرح الهم ........
جلال : هذا الشي طبيعي ...ومفكرة ان انا ممكن اسافر معك بدو علم اهلك ......انتي ماخده صورة غلط عني ....وهذا الشي طبيعي ..بس لازم تعرفي ان انا امين وشريف
جمانة استغربت من ثقته بنفسه : طيب اذا كلمت بابا واتفقت معاه يصير خير
جلال وهو يشرب من العصير : متى يكون ابوك موجود في البيت؟
جمانة : امممم الساعة 5
جلال : بس انا مادل بيتكم ((الواقع هو يدله بس يبي يطول السالفة ))
جمانة شربت من الماي :السايق يدليك
جلال : اوكي( ومد الها الكرت مرة ثانية) خزني رقمي عندك راح تحتاجيه
جمانة : قلت الك كلم بابا وبعدها يصير خير ......
جلال حس انه راح يتعب معاها كثييييييييييير مو سهلة ابد وماتعطي وجه
بعد مادل البيت الي كان عارفة من زمان....قرر ينفد الخطة الي بعدها
جلال اتصل على علاء: مثل ماتوقعنا البنت قالت لازم نكلم ابوها والحين ويش راح نسوي؟؟
ابليس ابتسم : ولايهمك ان متأكد ان ابوها بيوافق
جلال : كيف ........طيب ولو رفض راح يكون الموقف محرج ..واكيد اذا وافق بيكون معاها واحد من اخوتها
ابليس ضحك ":لا ماراح يكون .....اسمع ان فلست ابوها طيحته في القاع وفي ثواني رفعته إلى القمة
جلال مافهم عليه : كيف ويش سويت؟
ابليس : اسمع خليته يدخل مشروع فاشل براس ماله وخسر المشروع بعدها عطيت قرض وساعدت ورجعت اله ضعف فلوسه ......هو بنفسه التجأ الي وكنت متأكد
ان راح يسويه الخطة .....الله يخلي الجوايس والمعاونين الي في شركته ,,,,,,وقلت اله انا مابي مقابل بس ابي وقفة بنتك مع مرتي المريضة ......وقلت اله انها راح تسافر مع واحد من المرافقين
واكيد راح يوافق
جلال :انت ابليس بجددددددددد .....طيب واخوانها ؟؟
ابليس :حسام مستحيل ياخد اجازة.لان عنده اعمال فوق راسه وحتى لو طلب مرفووووووووضة....وسامي كان ماخد اجازة بسبب وفاة حلا يعني مايقدر يطلب اجازة مرة ثانية ......ولو طلبوها مرة ثانية راح يكون الوقت فات لانكم بتكون في بريطانيا ,,,,,واحنا في ايطاليا
جلال (العن ابو الثقة كل شي حاسب اله حساااب)":الحين تطمنت ,,,,
علاء /يالله روح نفد الخطة ساعدتك واجد
وسكر السماعة بدون ماينتظر رد جللال
سكر السماعة بدون ماينتظر رد جللال
$$الساعة خمس$$
جلال في بيت جمانة ........بتحديد في المجلس مع ابو جمانة
صالح :اي علاء قال الي بكل شي ,,,وقال الي ان انت ثقة وان مطمن وسألت عنك .....
جلال : اهم شي ياعمي توثق فيني ....الظروف صارت كذا....ولاتخاف على بنتك
صالح : لا انا مطمن .....وانا اثق في علاء وعلاء ماقصر معاي هو الوحيد الي وقف معاي واقل شي اخلي جمانة توقف مع مرته ....والله علاء رجال ونعم فيه واكيد مايصاحب الا رجال امثاله,,,<<<<<كثر منها بس
جلال ابتسم ((والله انك ياعلاء ملعون ابن ملعون ):اكيد .تسلم عمي تسلم
ولاتخاف كلها كم يوم في ايطاليا وترجع بنتك سالمة واقص ايدي اذا صار فيها خذش واحد
صالح : تسلم انا متأكد واثق فيك
جلال : طيب السفر بكرة الساعة تسعة الصباح
صالح : ان شاء الله نورت البيت
جلال/منور بوجودك ....)وقف) الحين انا استئذن
صالح : اذنك معاك
وطلع من البيت بعد ماكتملت الخطة ..........
جمانة استغربت من موافقة ابوها وبها السرعة....ومن ذون اخوانها....
جمانة : بابا ....انت متأكد؟
صالح:اي ان اثق في علاء ....واقل شي اسوي اخليك توقفي مع مرته
(جمانة تفكر واضح ان ابوها واثق ثقة عمياء في علاء)
صالح : ماوصيك اول ماتوصلي دقي علي .....وعلاء اخد الك اجازة من الجامعة
جمانة )واااااااو إلى هذه الدرجة ينفد اوامر ماريا ياحظك ياميمو وياحظي على الاجازة)
صالح : بكرة الساعة تسعة تكوني جاهزة وانا راح اوصلك المطار
جمانة ": طيب
جمانة جهزت اغراضها واستعدت إلى السفر وفجأة سمعت دق على الباب
جمانة : تفضل؟؟؟
صالح دخل :تفضلي يابنتي )مد الها كرت بنك تقدر تسحب فلوس من اي مكان في العالم )اذا احتجتي اي شي اسحبي منه اي مبلغ تبيه
جمانة : مشكور بابا مالاداعي عندي الي يكفيني
صالح : لا يابنتي ماتدري بظروف ...)وحط الكرت وطلع)
طبعا جمانة ماقدرت تودع اخوانها لان ماقدرت حتى تشوفهم ولاحتى تودعم وهم مادرو بسفرها انتظرتهم يجو عشان تخبرهم بس نعست ونامت.........
في اليوم الي بعده ودعت امها الي كانت مو مطمنة الي سفرها بس اقنعتها
] Enchanting twins [
في المطار ودعت جمانة ابوها
الي مامل من كثر مايوصي جلال على بنته حتى جلال طفش من كثر النصايح ,,,,,,وجمانة مستانسة على ابوها ان مدلعها وخايفة عليها
بعد ماطارت الطائرة ورجع صالح إلى البيت
حســـــــــــــــــــــــــام : شنــــــــــــــــــو جمانة سافرت ومع من مع واحد من اصحاب علاء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟كيف ترضى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
صالح: هذا ظرف طارئ وبعدين انا واثق في هذا الشاب سمعته زينة مفكر اني بترك بنتي مع اي واحد ........وانا ابوها اخاف عليها واعرف مصلحتها اكثر منكم
سامي : بس يبا هذا سفر مو لعبة .......
صالح :اسمعوني انتو الاثنين.....انا مو بزر عندكم تقعدو تعلموني الصح من الغلط .......وعلاء وقف معاي وقفة ماراح انساها وهذا اقل شي اسوي اله ترضو اختكم او زوجتكم تتعرض الي شي ولا احد يوقف معاها ...كلها كم يوم واختكم راجعة ,,,,وبنكون على اتصال دائم بها...خلصو اشغالكم ....و.اذا خايفين عليها روحو الها
حسام حس ان الكلام ضايع مع ابوه وهي سافرت الحين مافي فايدة من الكلام
] Enchanting twins [
في الطائرة
جمانة كانت تطالع في النافدة وتذكر ماريا وخايفة عليها
جلال لازم يستغل الفرصة ويكسبها :احم احم
جمانة حقرته
جلال : بصراحة المنظر رومانسي برا الطائرة,,,,,,
جمانة : تتمسخر حضرتك؟
جلال : طيب بنظل طول الرحلة ساكتين ملل
جمانة : ويش تبين اقول الك....اني ماعرفك عشان اخد واعطي معاك
جلال )اوهو بدينا):تخيليني واحد من اخوتك ...سولفي معاي
جمانة :,,,,,,,
جلال: طيب انتي اصغر وحدة في عائلتكم؟؟؟
جمانة : ايه .....كيف عرفت؟؟
جلال : واضح من كلام ابوك ونصايحه الي ماتخلص
جمانة : هههههههه اي انا دلوعة البابا
جلال )فديت هالضحكة )(:كم اخو عندك ........)(هو يعرف كل شي بس يبي يشوف مدخل يبدي سوالف معاها(
جمانة : عندي اثنين سامي وحسام .....بس سامي من زوجة ابوي الثانية بس تربى معانا واحسه كأن اخوي من امي...وعلاقتي معاه مرة حلوة
جلال : وحســــــام ؟
جمانة : حسام مشغول معظم الوقت وهو قريب الي بس سامي اكثر تخيل نطبخ مع بعض ونلعب مع بعض وهو يدلعني
جلال حط ايده على خده وهو يسمعها تسولف والله مدخل العائلة استراتيجية ممتازة لبدء محادثة مع فتاة صعبة خخخ
جمانة : وانت ؟؟؟؟؟
جلال كأن استيقظ من غفوته : انا شو
جمانة : كم اخو عندك ؟؟؟؟
وظلو يسولفو ولاحسو بالوقت وبدو ينسجمو مع الوضع وجلال يحاول يبرز الظرافة والمرح الي فيه وهم يسولفوا ويضحكوا جت المضيفة تسألهم اذا كانوا يحتاجوا شي ......طبعا علاء ماقصر حجز الهم في الدرجة الأولى اساس ياخدوا راحتهم أكثر
جمانة : عصير وكورسان لو سمحتي
جلال : وانا كمان
المضيفة : حاظر
جمانة : ايــــــه نكمل سوالف >>>>> الاخت عاشت الجو
جلال : شو كان سؤالك ؟
جمانة : أنت قلت كنت تدرس في الخارج ...ويش كان تخصصك ؟
جلال : أدارة اعمال .....اساس كذا انا صديق علاء من الطفولة ..وظفني في شركة أبوه في ايطاليا
جمانة فجأة خطر في بالها هذا السؤال : أنت متزوج.؟؟
جلال كان يشرب ماي وكان بيشرق مستحيل يفكر في الزواج هو نسونجي مابعد تعرف على نساء العالم : لالالالالالا مستحيل افكر في الزواج اصلا
جمانة استغربت : ليش مستحيل ...كل الشباب يبوا يتزوجوا ؟
جلال : الا أنا....مابعد شفت البنت الي تعجبني وتحرك مشاعري ..وتفهمني ..بنت تكون مميزة عن بنات هالأيام واعية ..مثقفة ....شريفة ...نظيفة ....
جمانة عجبها تفكير جلال ...المواصفات الي ذكرها ناذر الشباب يطلبوها ..معظمهم يقولوا جميلة .....وهيك شي ....سطحيني بس شكله جلال جوهري
جلال : وأنتي .....مخطوبة ؟( يعمل حال مايعرف شي عنها وهو يعرف كل شي )
جمانة : لالا ...الى الان أنسة ...ههه
جلال ابتسم .......وكملت الرحلة هيـــــــــــــــك .....
وهم ينزلوا من الطائرة .....على السلم (0الدرج تبع الطائرة ) كانت جمانة بتطيح .....بس جلال الفارس الشهم ....انقذها ......<<<< اشك ان الحادث مفتعل
جمانة بحيا : شكرا ( الحين بيقول في باله هذه بنت غبية)
جلال استانس على الموقف الصغير ....: العفو ....انا وعدت ابوك لو يصيير فيك خدش ماسامح حالي
جمانة ابتسمت : يسلموووووووووو
$$$$$$$
نزلوا ...وحجزوا الهم في فندق (رافايي )اساس يرتاحوا لانهم في نابولي ام القصر في العاصمة (رومـــــــــا)...وهم بعيدين عنه
جلال : بنجلس يوم واحد بس في الفندق ......اساس ترتاحي ..وبكرة على خير نروح إلى القصر
جمانة تضايقت من الفكرة بس سكتت وافقت لان تعبانة : طيب ابي أكلم بابا الحين ...
طلعت جوالها ......وطمنت ابوها ...الي ارتاح كثير من اتصالها
وصلوا الفندق ...وكان خمس انجوم ....وفخم ....وماينزل في هالفندق الا البطرانين ....جمانة استانست متعودة على الفخامة بس مو هيك
حجز الهم غرفتين قريبين مرررة من بعض .....
دخلت الغرفة الفخمة الا تليق بالأميرات ...رمت شنطتها ..وبسرعه على السرير .....نامت ......وصحت واخدت الها دوش سريع ...
وهي طالعه تسرح شعرها ...سمعت صوت احد يدق الباب ...
جمانة بخوف : ميـــــــــــــــــن ؟
جلال : انــــــــــــــــــا .......ممكن أدخل ....
جمانة ....: لحظة .... شوي
قامت ولابست ملابس محتشمة ...ورمت بالحجاب بأهمال على راسها ...بحيث تبين خصل شعرها ...لان هي في الاساس ماتتغطى ....
فتحت الباب .....جلال ابتسم : كيفك ؟ اسف على الازعاج
جمانة : بخير ......لاعادي ...تفضل
جلال دخل وهو حاط ايدين في جيوب بنطاله ..ويناظر في الغرفة ..
جمانة : خير في شي؟
جلال : للأســـــــــف ..عندي خبر مو حلو
جمانة خافت : ماريا فيها شي ؟
جلال : لالا .......لاتخافي .......بس ماريا وعلاء سافروا بريطانيا .....للعلاج ...شكله حالتها تطورت (<<<<ويه على قلبي ماريا مرضوش وانتي بخير وصحة ) ....
جمانة خافت تخيلت ماريا ماتت بس الخبر هذا ولاموت ماريا : ياربي ...والحل ....يعني نسافر وراهم
جلال : أفكورز ......بس مافي حجز الا بعد يومين ( الاخ يبي يطول السالفه معاها بأقصى ماعنده )
جمانة : ياربي ....ودي اروح اليوم إلى ماريا .....اني لازم أكلمها وأطمن عليها ..
جلال ارتبك شوي بس بعدها ذكر ان علاء اخد جوال ماريا وقفله : طيب اتصلي
جمانة فتحت شنطتها وهي تطلع الجوال ..وجلال عيونه مانزلت من على جمانة ....يدرس كل حركاتها ....كانت جمانة طويلة رشيقة ...لون بشرتها برونزي على ذهبي ..شعرها كستنائي ...وعليها عيون ذباحة ....رموش كثيفة ...وعدستها سوووودة ..ملامحها جذابة ....ومتناسقة شخصيتها القوية تميل إلى شخصية ماريا شوي بس مربوشة اكثر ولسانها طويل اكثر
جمانة تدق تدق مافي فايدة مقفل : افففف مقفل
جلال : طبيعي .......ممكن لان بطيارة
جمانة : يو صحيح هبلة ....راح عن بالي ...ههه
جلال : طيب .....تنزلي تفطري معاي ؟ماحب افطر لوحدي ..
جمانة فكرت بتمل اذا ظلت جالسه في الغرفة .وكذا لو كذا جلال بيكون معاها : طيب ......انشف شعري وبنزل
جلال استانس لان وافقت : اخدي راحتك
وطلع من الغرفة .....
جمانة تنشف شعرها ...وبعدها حطت كريم مرطب على بشرتها ...وروج خفيف على أشفتها ..وشويت مسكرة على عيونها وكالعادة كحلة اليومية الي ولا بنت تستغني عنها ....وناظرت شكلها في المرايا طالعه عذاب ...مع انها مابالغت ....<<<<<<<,كل هذا ولا بالغت
نزلت وبخطوات كلها ثقة ....وقفت جنب جلال : يالله مشينا
جلال ابتسم ...انعجب في شكلها البريء ولانثوي :يالله
مشوا إلى مطعم قريب في نفس الفندق كان مفتوح خلف ساحة نافونا...يعني الطاولات بره المطعم ..جلسوا والجو كان يطير العقل
جلال : عجبك المطعم؟؟
جمانة ببرأة : ايه حلووووو كثيررررر اول مرة أزور هالمنطقة في ايطاليا
جلال : ويش حابه تاكلي؟؟
وهم يتناقشوا ويش بيطلبوا .....جى شاب عربي يعرف جلال
جلال وقف يسلم عليه
الشاب : من هذه ....خطيبتك ؟
جمانة استحت .....جلال انحرج : لالا هذه بنت عم علاء
الشاب يصافر : اووووو نسيبة المليونير .....اجل اتركم تاخدوا راحتكم
جلال : اوكي باي
الشاب : باي
جمانة : واضح ان علاء مشهور جدا حتى في أيطاليا
جلال : أكيييييد مليونير ....ويش تتوقعي ؟
جمانة : تتمنى تكون مليونير .....؟
جلال ابتسم : اممممم ..لالا انا راضي بحالي ...اطمح إلى الافضل ...لكن مرتاح هيك .....واللفلوس ماتهمني إلى هالدرجة ..في اشياء بدنيا غير الفلوس 
<<<<<<<<<,احكي غير هالكلام
جمانة تتأكد من جوابه : مثــــــــــلا ؟
جلال ارتبك من السؤال بس قال بعفوية : الحـــــــب ....الصداقه ..القنـــــــــاعة ....الصحــــــــــــة...تتوقعي الفلوس يجيبوا كل هذا (العن ابو التمثيل )
جمانة ابتسمت واضح ان شخص صادق : أكييييييد لالالالالا ...انت شخص ناذر ....اتوقعت الي مثلك ماتوا من زمان
جلال ابتسم ابتسامة نصر عريضــــــــــــــــة : يسلمو
جمانة : اخاف بس يكون كلام ..وأول ماتربح بمليون مني مناك تنسى اسمك والي خلفوك
جلال ضحك من القلب (هذا اقل شي اسوي لو اربح مليون ):هههههههههههههههههههه لالا لاتوصي حريص ..
قاموا يفطروا ويسولفوا ......خلصوا .....اقترح جلال على جمانة يروح مدينة ملاهي ....وطبعا جمانة وافقت على طول من مدة ماهيصت ولاصاعت ههه ...(الي استحو ماتو ههههههههه)
وصلوا مدينة الملاهي( لونا بارك (....جمانة صرخت تبي تركب اخطر لعبه في المدينة ......جلال : متـــــــــــــــأكد ة ..؟
جمانة بثقه : منن زمان ماركبت الافعوانية ....بليزززززززز
جلال : واذا انخدشتي ......ابوك بيذبحني (مرة مسوي روحه مهتم)
جمانة : ههههه لالالا بتكون معاي صح؟
جلال خاف بس ماحب يبين انه جبان : أكييييييييييد
ركبوا وطبعا جمانة اختارت المقدمة ....وصارت شبق بينهم وبين اثنين أيطالين كانوا حاجزين قبل ......بس جلال صرفهم بكم فلس ....
جمانة ابتسمت وركبوا العبه ...وفقعت راسه من لصراخ ..واذا يوصلوا لمنحدر .....جمانة تلزق في جلال وتصارخ .....
وقام جلال يصارخ معاها .....وصارت ضحك وناسه ....
طلعوا منها دايخين .....جمانة : وناسه ....خلنا نركب مرة ثانية ....
جلال : لالالا خلاص
جمانة انتبهت من بعيد إلى بيت الرعب ....صارخت : بيت رعب ...ياي .....( مسكت جلال من ايده ......) يالله ندخل ( وركضت )
اول مامسكت ايده ....حس كهربا في جسمه ....هو متعود يمسك ايادي بنات بس مادري ليش هذه المسه صعقته
وقفوا عند المدخل .....وجمانة تزبط لحجاب .....للأحتياط
جلال شرى تتذاكر للعبه ...ودخلوا
وكان البيت رعــــــــــــــب حقيقي .....على الاخر .....أول ماطلعوا جمانة تصيح ......جلال مبتسم : تقولي يالله ندخل ومتحمسة
جمانة تمسح دموعها : ماتوقعت إلى هالدرجة
جلال يضحك مثل البزران .....مدللـــــــــــة ....وعاد شعاره في باله
(( مدام حلوة ياقلبي .....دلوعة لازم تصير ....))
جلال : ولاتزعلي ....نركب الافعوانية مرة ثانية اذا تبي
جمانة ضحكت " لالا (رفعت راسها ...وانتبهت إلى لعبة ثانية ) صارخت ....الله .......نركب هذه العبة ( اشرت عليها .....كانت الاخطبوط )...
جلال يكره الألعاب الي تدور الراس ..[بس لازم يكسبها ...: طيب
وظلوا هيك يلعبوا من لعبه إلى ثانية ....وجلال بدى ينسى الخطة ويستمتع بهذه لحظات ...
وبعدها قاموا يتمشوا في مدينة الألعاب ...اشتروا الهم غزل بنات ..وبعدها لعب لعبه وربح منها دب صغير مرة ....قامت جمانة تضحك عليه لان تحداها ياخد الدب الكبير ....بس فرحت في واخدته ...وهم يمشوا ويشربوا عصير .......جلال أنتبه إلى بنت من بعيد ...وكان يكلمها قبل لايسافر ..مصرية وعايشة بأيطاليا ....اتورط ...لازم يبين إلى جمانة ان شريف ومو تبع حركات الشباب ...قال إلى جمانة : يالله نطلع .....تعبت ..وأبغى انام
جمانة : ليــــــــــش ؟؟؟؟ لسا بدري
جلال : ولايهمك بكرة نجي ونكمل ...(حط ايده على رقبته )تعبان والله تعبان
جمانة عطفت عليه : أوكـــــــي ..
وبسرعه وقف الهم تاكسي ...ورجعوا الفندق
] Enchanting twins [

اليوم الثاني
وبسرعه وقف الهم تاكسي ...ورجعوا الفندق
] Enchanting twins [

اليوم الثاني
جمانة صحت بدري ......وقررت تتمشى وتشوف أماكن ماشافتها في أيطاليا ...نزلت ماشافت جلال ..قررت تتسوق لوحدها ....وماتتباعد عن الفندق واجد .....راحت تتسوق .....وبدون ماتحس تباعدت عن الفندق
مرت ثلاث ساعات وهي بره الفندق
$في الفندق $
جلال نزل يسأل الريسبشن اذا لمح بنت عربية ...وصف إله شكلها وفي اي غرفة اساس يتأكد طلعت او لا.......وقال اله ان طلعت من ثلاث ساعات
جلال انصفع : وين راحت ذي .....؟
@عند جمانة@
جمانة وهي ماسكة أكياس السوق ......توها مستوعبة انها ضاعت ..ظلت تناظرفي الطريق المرعب والقذر الي وصلت اله بخوووووف ..وتسمع اصوات غريبة ....
شوي الا ينبح كلب عليها .....وبسرعه تمشي ....وتحاول تذكر من وين جت ......
وهي تمشي تقرب الها واحد عجوز ايطالي ريحته قرف ...واضح انه سكران .....صرخت ....وتمشي بسرعه ...وتطيح ...ويطيحوا الاكياس من عندها .....جلست تجمع الاغراض ودموعها تنزل اربع أربع ..وقفت وهي تعرج شوي . . طاح لحجاب من عليها ...توها بتمد أيدها تاخده ....شافت شخص حط رجوله عليه ..وكان شاب يدخن ....واضح انه صايع .....وين جيتي ياجمانة ....ويش لش تطلعي ....؟
بسرعه تركته وهي تبي تنجي بجلدها ..مشت مسافه وقلبها يدق يدق المهم تطلع من هذه المنطقة ...
وقفت تبي تكلم احد بالأنكليزي ......تسأل اذا يدلوا الفندق ..كلهم أشكالهم ماتطمن ......تبي تشوف عرب .....اي احد ......قامت تفكر لو كان عندي رقم جلال ....كان كلمته ........ياريتني أخدته ...
مشت وهي تحس انها ضايعه .....
جلال كان يدور ويسأل اي احد اذا شافها ..عرف انها مرت من شارع باريولي...وانها كانت تتسوق ....
جلال : أكيييييييد ضاعت ........غبية كيف مانتظرتني اصحى .....بس تعرف تعاند
بعد ساعتين وصل حده .....اعصابه توترت ......خاف احد لعب فيها او سوا فيها شي .....ابوها راح يذبحه اذا ماتت بنته .....وخططه راح تفشل (وقت الخطط الحين )....مشى مشى .....تعب .....قام يسب ويلعن فيها ....شوي الا لمح حجابها .....اخده ....
من التوتر ......نسى ان مسجل رقمها بالجوال ......فجأة ذكر ...ودق عليها
جمانة سمعت صوت جوالها يدق ....شافت رقم غريب .وبسرعه رفعته
وسمعت صوت جلال ...حست بالأمان : جلال .....(وقامت تصيح)
جلال : خلاص خلاص ......وينش في .؟
جمانة وهي تحاول تسكت : مادري ....
جلال : انزين مافي لوحه شي ......سيارة .....قولي الي تشوفي (اعلم بزر انا ..كل من هالدلال المغرق عليها )
جمانة قرت لافته وعرفت انها قريبة إلى حانة وقالت اسمها اله
جلال عصب هذه وين رايحه : اوكي طيب .....لاتتحركي الحين انا جاي
جمانة وقفت في الزاوية وهي بتموت خوف ....يمروا اشكال مرعبه ....قدامها ..كل شوي يمر واحد شكله اغرب من ثاني ..الوان شعرهم و وشومهم .....والتراكي(الحلق) الي لابسينهم ....مافي مكان في وجههم مافي حلق ......لاباسهم لوحده بس ......يدل من اي مستوا هم
شوي الا وقفوا اثنين الها ...وتقربوا ....تكلموا بالأنكليزي كلام وسخ
جمانة فهمت ....وماتت رعب ....على طول دقت على جلال
جلال : قلت الك لاتتحركي
جمانة بخوف : بس ....في اثنين .....حاولوا يتقربوا اليي ....بليزززززز بسرعه تجي ..بموت
جلال بسرعه قام يمشي .....ويركض ......وصل الها ......سكر الجوال
جلال مسك جمانة من ايدها ......وهم بيمشوا ..واحد منهم حط ايده على كتف جلال وقام يتكلم اله بكلام عصبه .....جلال مامسك حاله وعطاه بوكس ...جمانة صرخت وقته الحين
جلال مسكها مرة ثانية وبسرعه قاموا يركضوا .....والاثنين يلاحقوهم ....
انفاس جمانة بنتقطع ......مشوا بأقصى ماعندهم ...جمانة تعبت مو قادرة تواصل
جلال : يالله بسرعه ....
جمانة : انا تعبت
جلال صرخ بقوة : يالله
جمانة خافت ....حاولت تستجمع قوتها ...وكملوا مشي من طريق إلى طريق .....كانهم في متاهة ...وصلوا إلى طريق مسدود
توهم بيرجعوا إلى الطريق الا هم كانوا في
الا شاف مجموعة من شباب معاهم الشاب الي ضربه ...طلع الهم سكين ...وتكلم بالأنكليزي ان مايقدروا يمروا الا اذا دفعوا كل الفلوس الي عندهم ....
جلال تكلم اله بالانكليزي : تحلــــــــم ....بنمر يعني بنمر
الشاب : أول تدفع فلوس
جلال : قلت مافي
جمانة مسكت جلال : انت ماتشوف عنده سكين .....اني بدفع اله
جلال : بلا غباء ...بس يخوفنا ..تضمني بعد مايعطيني الفلوس يتركنا
جمانة سكتت : والحل ؟
جلال طلع جواله ....الشاب اول ماشاف يبيكلم جوال ..سحب جمانة ...وحط السكين على رقبتها ....
جلال توتر ....وهو يسمع صوت علاء : هلا جلال
جلال بسرعه : علاء متورطين ...جيب احد يساعدنا في شباب متعرضين النا ..احنا في شارع كذا
وعلى طول الشاب الثاني رمى السكين على ايد جلال
وطاح الجوال من ايده ...
جمانة دموعها تنزل .....تحاول تقاوم ....بس الشاب ماسكها بقوة ....وهي تطالع في السكين ..
الشاب : اختار .......بين حبيبتك ......وبين الفلوس ؟؟؟؟
جمانة خافت .......جلال وهو يمسك ايده الي تنزف ....: قلت الك ماراح ادفع
الشاب قرب السكين إلى جمانة .....جلال توتر ......يحاول يأخرهم الين مايوصلوا اتباع علاء ....
جلال : طيب كم تبغى .......؟انا مامعي فلوس .....لازم نروح عند بنك اسحب ..الكم المبلغ الي تبوا بس اترك البنت .....وأمشوا معاي
الشاب ضحك .....: العب غيرها ( اشر إلى الشاب الثاني فتشوه )تقربوا إلى جلال اثنين .....جلال توتر ...رفس واحد منهم في بطنه ....وقام الضرب .....وجمانة تصارخ ......جمانة قالت اله بالأنكليزي : انا معي مبلغ .......تبوه ......بعطيكم وياه
جلال بتعب : لاتتسرعي ......الحين


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -