رواية مظاهرة نسائية -21

رواية مظاهرة نسائية - غرام


رواية مظاهرة نسائية -21

امل: الا شنو كملي
دينا: امم الا اني اتجهز لدوره جديده ابي اضمها لسجل دوراتي ومؤهلاتي
اسماء: الا وهي
دينا: خلاص قررت ادرس البرمجه اللغويه العصبيه من جد عالمها مثير وحلووو
اسماء: وش هي البرمجه هذي؟؟
دينا وهي ترفع شعرها الطويل بمشبك : شوفي هذا علم تطوير للذات ..
ناس كثيرين تغيرت حياتهم جذريا وللاحسن بعد هذا العلم
اسمي هالعلم علم المعجزات .. من جد رائع
اسماء: معقووله شلوون يعني؟
دينا: يعني شوفي هالعلم يخليك تعرفين مكامن في شخصيتك وفي نفسك انتي تجهليها
او تكون موجوده وتعرفيها بس عاجزه عن ابرازها للناس
هالشئ اللي يخلي نسبه النجاح في حياتك ضئيله .. فاهمه كيف؟
طبعا في اقساك كثيره لهالعلم ماهو قسم واحد
بروح البحرين في الفتره الجايه واحضر دوره لابراهيم فقي استاذ كبير في هالعلم
امل: يااختي انتي ماتملين من الدراسه خلاص ارحمي نفسك
اسماء: اي والله كيف متحمله مامليتي
دينا: هههه شحارنكم احب اعرف كل شئ .. هالشئ بيفيدني بحياتي ماراح يضرني
امل: الله يهدييك .. انا نعست يابنات برووح انااام
اسماء: وانا بعد..بتنامين دينووو؟
دينا: لا بتمشى شووي هنا
اسماء: اووكي يالغلا تصبحين على خير
دينا: وانتوا من اهله
دخلوا الثنتين طالعتهم دينا لين دخلوا غرف النوم لفت الشيله على راسها زين حست ان الجو برد شووي
شغلت الراديو بجوالها وكانت اغنيه فيروز شادي
جلست على طرف النافوره الكبيره اللي توزع المويه بجميع الاتجاهات.. وشكلها مره حلووو
قامت تحرك الماي بيدها وهي مبتسمه...
طلع مساعد من الغرفه ومعاه سعود وهم يضحكون ...
لمحوها من بعيد
مساعد: من هالجنيه اي وحده فيهم
سعود: مدري مو باينه يمكن اسماء جوري مدري والله
مساعد: تعال نسوي هجووم
سعود: شناوي عليه يامجرم
مساعد: شوف احنا نمشي وراها ولما نوصل نصارخ بصووت عالي
سعود: لاخالي فشله اخاف تطلع وحده من بنات خالتي لو جوري او اسماء عادي
مساعد: ياشييخ تعال كلهم خواتك
سعود: اخاف تطيح في المويه
مساعد: خخخخخ لاتعاال
ومشوا الاثنين بخطوات بطيئه دينا كانت عاطيتهم ظهرها يعني للحين ماتوضحت ملامحها وماعرفووها
لما قربوا كانت مايله عالنافوره حيل وتحرك الماي يعني بس لو تشيل يدها اللي مستنده عليها تطيح
صفقوا مع بعض وصارخوا بصووت عالي
دينا من الخوف شالت يدها بس نست انها مايله وكانت بتطيح في الموويه ..
سعود كانت الاقرب لاشعوريا سحبها بقوه لبره حس ان يدها انفصلت من مكانها من قوته
مساعد ماتوقعها دينا وحس ان سعود انحرج ودينا اكثر لان وجهها انخطف لوونه
مساعد وهي يحس بتأنيب الضمير ويقرب من دينا: دينوو اسف ماتوقعتك انتي .. اسف والله توقعت اسماء ولا وحده ثانيه
دينا ولونها مخطوف ومو مستوعبه الوضع وترجف: لاعادي عادي عن اذنكم
كانت بتمشي بس سحبها خالها: يادبه شفيه لونك مخطوف يمه لايصير فيك شئ ماعندي فلوس اعالجك
ابتسمت بارتباك وراحت عنهم .. اما سعود كان مكشر ومنزل راسه .. يفكر كيف بهالسرعه سحبها لبره ..
اراهن ان يدها جاها شئ من قوه يدي
دينا كانت تمشي وهي ودها تبكي تصارخ ماتدري شلوون
لانها خافت من جد وقلبها للحين يرجف ...
وسعود جاء وكمل عليها
حطت يدها على كتفها حست بألم ..
سحبني بقووه زين ماشال يدي من مكانها
ايييي تعوورني
كشرت وهي تحس باالالم في مفصل يدها
نرجع للشباب
مساعد: يااخي خلاص لاتعصب ماصار شئ
سعود: خالي شلون ماصار والله احراج مسكت يدها
مساعد: قصدك شلت يدها من مكانها ..
سعود: اوف فشله كله منك ومن افكارك المعفنه يااخي انا ليش اماشيك المفروض اخلى غيري يتحمل نتيجه افكارك
مساعد: لحووول ماصار شئ يااخي واذا على انك مسكت يدها .. جات بالغلط صحيح عيب بس بدون قصد منك
وكانت البنت بتطيح في الموويه وبعدين بتصير زوجتك يادب
ابتسم سعود لخاله مايدري ليش هالمره ابتسم رغم انه كل مره يكشر
مافي شئ يبقى على حاله
مساعد: الا رزان وينها خليني العب معاها كوره
سعود: كوره الحين الساعه الف تبي يطلعوا لك
مساعد باستهبال: من يطلع لي؟
سعود: انت العب وصارخ وشوف من يطلع لك من تحت الارض
مساعد: فال الله ولافالك بعدني صغير ماعرست
سعود: وش اللي مانعك ياخي اعرس معي بيوم واحد..مابقى غيرك وغير خلوود
مساعد: اذا عرس خلوود بعرس
سعود: يعني بعد الف سنه
مساعد: ايوووه عليك لمبه
سعود: يلا ننام بكره ورانا شغل فديتها اختي بشتاق لها والله اذا راحت
مساعد: هذا حال الدنيا ..
سعود: اييه بس الحمدلله واخيرا بشوفها مستقره مرتاحه وبيرتاح بالي
مساعد: الحمدلله وفؤاد مايتعوض ان شاء الله يعوضها عن كل شئ
سعود: ان شاء الله يلا ننام
مساعد: مو نعسان نام انت
سعود: اووكي يلا جود نايت
دخل سعوود ومساعد راح لعند غرف البنات ودق باب غرفه جوري وديمه واميره
ديمه: ويلكم
دخل مساعد كانوا البنات مطفيين الانوار ومشغلين راشد وجوري سرحانه
مساعد: ماااااالت عالرومنصيه هااا مانمتوا
ديمه: لاوالله هذا احنا سوالف
اميره: اقعد خالي
مساعد وهو يطالع جوري: لاانا ابي هذيك السرحانه
جوري وهي تقوم وتبتسم: هلا حبيبي هلا خالي هلا والله
مساعد: سرحانه هاا تعالي بسولف عندي لك سوالف
قامت جوري واخذت شال خفيف ولفته عليها
ديمه: واحنا خالي ماننفع نجي معاكم
مساعد: اخرسي اريدوو فقط جوري..هيا ياجوري اطمري لبره
جوري: خخخخ يلا
طلعوا تمشوا بره ...
مساعد: تعالي يامال العافيه نجلس هناك عالكراسي
جلسوا على كرسين والفاصل بينهم طاوله صغيره
جوري: والله من زمان ماسولفنا خالي
مساعد: منك مو مني انا ليل نهار اسولف بس انتي نسيتني اهئ اهئ
وسوى مساعد نفسه يمسح دموعه بثووبه
جوري: لاياضنايه مش ممكن اشوف دموعك دي غاليه عليا اووي امسحها ياسعوودي امسحها
مساعد: يلا علميني في شنو كنتي سرحانه
جوري ببتسامه رهيبه: ابد ولاشئ
مساعد: شلون ولاشئ حد يسرح في الفراغ ولاانتي جنيه من عالم ثاني وعندكم هالنظام
جوري: اي عندنا
مساعد: اخلصي يلا
جوري: خالي انا عتبانه على امي
مساعد: ليش
جوري بارتباك وهي تشبك اصابعها: اممممم في موضوع خاص فيني
مساعد: خاص فيك
جوري: المفروض امي خبرتكم بس مدري ليش للحين يمكن انشغلت في اسماء ماادري جايز
مساعد: تكلمي شصاير
جوري وهي تتكلم براحه لانها متعوده على خالها وتعتبره اقرب صديق لها: تعرف ماجد خوي فارس اخوي
مساعد: اكييد شفيه؟؟
جوري ببتسامه خجل : اممم عمته كلمت امي من اسبوع و..
مساعد وكانه عرف الموضوع : وايش؟
جوري: وخطبتني له
مساعد وهو منصدم: شنووو.. صباح الخير كان لاقلتوا لنا بعد
جوري: لهالسبب عاتبه على الوالده المفروض حتى عمي عرف من زمان مدري ليش للحين ساكتين
مساعد: يمكن مو موافقه !!
دق جوري قلبها بسرعه
جوري : تتوقع؟
مساعد: مدري بس ليش ماخبرتنا لهالدرجه رأينا مو مهم ولاشنو بالضبط
جوري: لاخالي لاتقول كذا انت رايك مهم بالنسبه لي بس اكيد انشغلت بالتجهيز مع اسماء
مساعد: خلاص انا بكره بكلم ابوريان وبشوف رأيه .. بس انتي شرايك؟
جوري ببتسامه : مدري الراي رايكم
مساعد: اي اكيد الراي الاول والاخير للرجال وخاصه عمك بس بعد ماراح يغصبوك عليه
جوري: مدري اسأل عمي وشوفوا المناسب
سكت مساعد حس ان جوري موافقه لانها مارفضت اصلا ومرتاحه
مساعد: تبينه صح؟
جوري استحت ليكون باين علي ويي فشله شقول الحين..
مساعد: ماتردين على بالك مااعرفك عيونك تفضحك جاوبيني تبينه؟
جوري: اووه خالي قلت لك شاور عمي وشوف
مساعد: جوري حبيبتي هذي حياة عشره عمر مو شهر ولاشهرين فكري رايك اهم من الكل
جوري: ليه انت شايف على الرجال شئ؟
مساعد: لا مو كذا بالعكس ماجد مايتعووض ومافي منه وشرف انه يناسبنا بس بعد انتي اللي بتعيشين وياه
مو احنــا .. فكرتي زين ؟
جوري: خالي شوف تعرف اني اعزك واحبك ومااخبي عليك شئ صح؟
مساعد: صح لهالسبب ابي اعرف اللي بقلبك
جوري: خالي بتكلم بصراحه واعذرني على صراحتي بس ماراح اخبي عليك شئ .. ماجد نعرفه ونعرف اهله من زمان
وبحسبة اهل صح؟
مساعد: صحيحين
جوري: واحنا ماشفنا منهم الا كل خير .. مدري ارتحت للموضوع واستخرت كمان وحسيت براحه ..
مدري انت شاور عمي ان رفض بحترم رايه لانه مو عمي لانه ابووي ولازم اسمع شوره
واكيد ماراح اطلع من شور اهلي اللي ربوني علشان رجال
وان وافق والكل وافق بقول لكم الراي رايكم اكيد اهلي ماراح يرموني على رجال والسلام ماراح تختاروا لي الا رجال
ينرفع فيه الراس ونفتخر بنسبه
مساعد: كفوو ببنت اختي تعجبيني ... بس بعد فكري مره ثانيه وانا بكره بخبر عمك ونشووف
جوري: خلاص سوا اللي تشوفونه زين .. يلا عااد خالي انت بعد فكر بالعرس ونسويها بيوم واحد
مساعد: ههههههههههههه اماا بيوم واحد انا وانتي انواع الفله
جوري: خخخخ تخيل هذاك اليوم بنخربها
مساعد: لاانتي اللي يوفقك مع نصيبك مهما كان واسماء مع فؤاد ودينا مع سعود اما انا مأجل هالموضوع حتى اشعار اخر
جوري: اوووف خاالي خلينا نفرح فييك ونشوف عيالك لين راسك
مساعد: جوري انتي تعرفيني بحكم انك اقرب انسانه لي .. تعرفيني مزاجي .. الحين اضحك بعد شوي اعصب واصارخ
صعب القى وحده تفهمني صعب
جوري: لاخالي مو صعب وحتى لو البنت مافهمتك في البدايه اكيد مع الايام راح تفهمك
يلا خالي
مساعد: لاتحاولين وبعدين حتى لو فكرت مو الحين .. تخيلي كلنا مره وحده شنو بنسوي زواج جماعي
جوري: هههههه اي والله ...
مساعد: ماشفتي دينا؟
جوري: الا شفتها جات اخذه مخده من غرفتنا وراحت تنام
مساعد: ههههههههههههههههه طيب
جوري: يؤؤ شسالفه ليش تضحك
وعلمها بالسالفه اللي صارت مع سعود ودينا
جوري: هههههههه انواع الاحراج مسكينه اشوفها مو عارفه حتى تتكلم
مساعد: اي والله ...
سمعوا صوت ضحك لفوا شافوا فؤاد يمشي مع اسماء وهو ماسك يدها وتوجهوا للناحيه المعاكسه
مساعد: ياعيني ياعيني
جوري: بالله ياخالي ماتتمنى تتمشي بهالجو الحلو ومعاك وحده قمر تسايرها وتسايرك
مساعد: الا اكيد بس بلقى اللي في بالي؟
جوري: ان شاء الله تلقاها ان شاء الله ... يلا خالي تأخر الوقت قووم ننام حتى نصحى بدري
مساعد وهو يقوم: يلا سي يوووو
جوري: سي يوو
وتفرقوا كل واحد لغرفته ..
نروح لبسمة الحب والامل في قصتنا >> متعوب عليها الجمله خخخ
اسماء وفؤاد
فؤاد كان لابس شورت اسود وقميص بيج طالع خيال واسماء ماتعودت تشوفه كذا
لانها متعوده تشوفه رسمي بالثوب والشماغ
واسماء لابسه بنطلون اخضر زيني واسع وبلوزه بيضاء وتاركه شعرها على اكتافها
جلس عند شجره كبيره مد يده لاسماء
اسماء عطته يدها بخجل وجلست جنبه تحت هالشجره
اسماء: فؤاد هذي شجره ايش حيل كبيره؟
فؤاد: مدري والله .. تخيلي من فوق يطيح عليك جني
اسماء وهي تضربه على يده: اوووه لاتخوفني بدون شئ انا جبانه
فؤاد: هههههههه مجنون هو يطلع عنك هو اللي بيخترع ويخاف مو انتي
اسماء بعصبيه: شقصدك انا اخرع
فؤاد: هههههه فديت العصبيين انـا
اسماء: دب
تنهد فؤاد براحه وهو يطالعها ...
اليوم طالعه اسماء غير احلى من قبل يمكن سعادتها عكست هالشئ لبره وزادتها رونق وجاذبيه
طارت خصله من شعرها الاسود على وجهها ..
حسها فؤاد بهاللحظه ملاك بجمالها ..
رجع خصلة الشعر لورا اذنها هي ابتسمت ونزلت راسها ..
اسماء رفعت راسها لقته لسه يطالعها
اسماء: فؤاد لاتطالعني كذا اقوم ترى
فؤاد: علشان اذبحك خليك
اسماء: خلاص لاتطالعني
فؤاد وهو يغمض : خلاص بغمض وبسولف كذا
اسماء: هههه لا كيف مااعرف اسولف كذا
فؤاد: خلاص انتي قلتي لاتطالع
اسماء: افتح عينك يادب
فؤاد وهو معاند: لالا مافيه
اسماء وهي تضحك واضربه بشويش على خده: افتحها يلا
مسك يدها اللي ضربته فيها بقووه
فؤاد: تضربيني يادبه؟
اسماء: هههه اترك يدي لاتعورني
فؤاد: تضربيني انا؟ هييين ان ماعضيتك خليتك تموتين من الالم هنا
اسماء وهي تحاول تسحب يدها: لالا تكفى لاتعضني مااقدر عالعض يادب خلاص اسفه
فؤاد وهو يترك يدها: حبي راسي يلا
اسماء: حلم ابليس في الجنه
فؤاد: طييييييييب يادبه اللي يكلمك خلاص مااكلمك مخاصمك
وقام يمشي راحت وراه وهي تضحك ووقفت بوجه صار هو يمشي وهي مقابلته وتمشي على ورا
اسماء: هههههه ياحساس امزح
فؤاد: خلاص بعدي عني ماتمزحين
اسماء: ياشينك اذا زعلت والله امزززح خلاص ماامزح ثاني مررره
ابتسم فؤاد بخبث جاته فكره رهييبه استغل طريقه مشيتها وحاول يمشي لطريق المسبح الخارجي اللي للاطفال
اسماء وهي لسه مقابلته وتمشي على ورا: زعلت؟ اووه لاتسكت تكلم قول اي شئ
فؤاد: خلاص زعلت ..
وصلوا للمسبح هي ماانتبهت وهي تمشي طرااااااااااااااااخ طاحت فيه المسكينه
فؤاد من الضحك انسدح عاالارض وهو ميت ضحك
اسماء وهي تطلع من المويه : يااااااااااااااااااانذل كذا تسوي فيني هيين هيين
طلعت من المويه وهي تمسح وجهها وشعرها
اسماء وهي من جد معصبه: مو حلوووه ترى ولاتضحك
فؤاد: هههههههههه صااااااادووه وربي تحفه شكلك وانتي تطيحين
اسماء: لاوالله يانذل هين اضحك هنا بروحك ولاتحلم اكلمك بعد هاللحظه
مشت وهي مقهووره راح وراها وسحب يدها لعنده
كانت منزله راسها وهي ودها تصيح من القهر
فؤاد: هههههه حبيبتي كانت مزحه ههههههههه لاتزعلين خلاص
اسماء وهي تسحب يدها بقوه من يده: اي اضحك علي ياقاسي ... روح عني خلاص
فؤاد: افا حياتي امزح مثل ماانتي تمزحين
اسماء: انا ماطيحتك بالمسبح ياقااسي ماتهون علي اخليك تطيح وتتبلل
مشت عنه هو مستاانس على جملتها الاخيره ولحقها
فؤاد: يابعد عمري انتي ياحليلك وانتي زعلانه
اسماء وهي توسع خطواتها وتمشي عنه بسرعه: لاتكلمني مناك يلا
فؤاد: ادخلي غيري ملابسك وانا انتظرك هنا
اسماء: لو تنتظر للصباح ماراح اجيك انتظر بروحك
فؤاد: انا بنتظر اذا لك قلب تخليني هنا بروحي سويها بس اعرف قلبك طيب ماتسويها
دخلت لبست بيجامه ورديه اكمام ونشفت شعرها تركته على اكتافها لين يجف زين
وطلعت له ... شافته واقف ومنزل راسه شكله يفكر
قربت منه
اسماء: احم
فؤاد وهو يرفع راسه لها: نعيما
اسماء: تسخر علي هااا
فؤاد : هههههه يعني اذا ماسخرت معاك اسخر مع منوو بنات الجيران
اسماء: علشان اذبحك
فؤاد: تغارين يعني؟
اسماء: يعني زوجي ويلعب مع بنات الجيران تبيني اضحك وارقص له
فؤاد: مابتنامين؟
اسماء وهي منزله راسها : خايفه
فؤاد: من شنو؟
اسماء: من بكره .. مو مستوعبه اترك امي واخواني وبيصير معاك
فؤاد وهو يمسك يدها ويمشون مع بعض...
فؤاد: تبين ترجعين معاهم يعني؟ تروح الحفله عالفاضي؟


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -