رواية مظاهرة نسائية -27

رواية مظاهرة نسائية - غرام

رواية مظاهرة نسائية -27


دينا: هذا احنا بروحنـا ممكن نتكلم ؟ سعود وهي يتقدم ويحط يدينه على الطاوله : اكيد .. دينـا انا سبق وكلمت عمي بموضوعنا وخطبتك رسمي دينا : صح سعود: وللان ماسمعت أي جواب منك ومن عمي .. دينا: واتوقع انت عارف السبب زين ياسعود سعود: شوفي يدنا بقولك بصراحه .. دينا: تفضل سعود: احنا الاثنين مو متقبلين بعض كزوجين هذا شئ مفروغ منه لكني فكرت بعقلي قبل قلبي ومشاعري دينا: ولأيش توصلت؟ سعود: دينا هالشئ رغبة امي وامك وعمي وكل العائله .. وهالشئ بيكون صفحه جديده لي ولك ولرزان بعد.. ليش احنا انانيين ومانفكر الا بنفسنـا دامي مريت بمرحله زواج مؤلمه وانتي نفس الشئ ليش مانصلح اوضاعنـا صحيح هالزواج ماجاء بأرادتنـا ولكن ماعندي أي خيار ثاني دينـا : كلامك سليم ياسعود .. لكن اللي مو قادره استوعبه كيف بعيش معاك وانت رافضني رفض قاطع .. كيف اعيش معاك كزوجه وانت ماتبيني سعود بعد فتره صمت : واذا قلت لك ابيك دينـا: تبيني للاسباب اللي ذكرتها بس سعود: اتوقع يابنت عمي هااالاسباب كافيه حتى تخلينا نوافق على هالرزواج مسيرين لامخيرين دينا : واذا فشل هالزواج؟ سعود: مو يقولون رب ضرة نافعه؟ جاء دوري ودورك نستفيد من تجاربنا الماضيه ونحاول نصحح أي غلط ممكن يسبب خلل في علاقتنا كزوجين دينـا وهي تنزل راسها : سعود انـا ماعمري احترت مثل هاللحظه .. سعود: اتركي الحيره يادينا في الحالتين ماحد بيسمع كلامنا دامها وصية ابوي الله يرحمه يعني رضينا او مارضينا راح نتزوج دمعت عيون دينـا وهي تتألم لان تجربه الزواج الفاشله راح تتكرر بس مع ولد عمها ... وهي ماتبي تتزوج بهالطريقه .. ليش يغصبوه ويغصبوها على هالزواج.. سعود: انا اسف اذا قلت شئ يجرحك بس .. ماقلت غير الواقع واللي بيصير دينا : ليش يجبرونـا على بعض ؟ الله يسامحك ياعمي الله يسامحك سعود ماعرف وش يقول لان مشاعره ومشاعر دينـا موحده مافي فرق الاثنين مايبون هالزواج سعود: عالعموم يادينـا انا قلت اللي عندي وتأكدي اني برحب فيك في بيتي مهما كان انتي بنت عمي من لحمي ودمي دينا: مشكور ياسعود سعود: لاشكر على واجب اخليك الحين..تصبحين على خير وفكري بكلامي وبعقلك مو قلبك مثل ماسويت دينـا : ان شاء الله 

 الـيوم التـالي.. دق جرس بيتهم .. مره مرتين ثلاث ماحد فتح له البـاب لاعمته ولا جدته ماجد وهو يدق للمره الخامسه : لحوول شفيهم معقوله نايمين عمته من داخل البيت: من عالباب ماجد: منو ياعمتي بعد.. انـا افتحي لاهنتي سعاد: حاظر حاظر يايمه لحظه طلعت سعاد وفتحت لماجد الباب , حب راسها ومشى معاها لداخل ماجد وهو يجلس عاالارض في الجلسه الشعبيه: عيدكـم مبارك وكل عام وانتي بخير يالغاليه سعاد: وانت بألف صحه وسلامه ها كاشخ ومرسم ماجد: ههههههههههه اجل شلون عيد الكـل كاشخ..عسى ماكنتوا نايمين سعاد: لاوالله يايمه تعرفني ماانـام لهالوقت بس كنت عند جدتـك فوق اجهز ثيابها ماجد: مليت وانـا ادق عالباب سعاد: مايخالف يمه..ها شلونك وشلون ابوك ماجد: والله على حطت ايديك مافي جديد سعاد: ليه ماجا معاك؟ ماجد: كان نايم لما طلعت ماحبيت ازعجه سعاد: فطرت يمه ولا اسوي لك فطور ماجد: تسلمين يمه ماابي شئ..امممم بس حبيت اسألك عن شغله سعاد: قول اسمعك ماجد: اممم ماحد امس جاب طاري موضوعي ؟ سعاد: هههه قول كذا من اول ماجد: لاجد عمتي ماحد قال لك شئ .. يعني مالمحوا لك اذا كانوا موافقين او لا سعاد: تبي الصراحه للحين ماقرروا لان ابوريان اللي هو عم البنت يبي يشوفك .. ولاتنسى ان ابوك ماكلم الرجـال للحين ماجد: عمتي انـا ابي الموافقه المبدئيه وبعدين بروح لهـم مع ابوي ونتفق على كل شئ .. ماابي اروح ويرفضوني وانحرج معاهم ثانيا ليش يبي يشوفني هو شافني امس .. سعاد: أي مااختلفنـا بس امس ماتكلمتوا عن الموضوع صح؟ ماجد: صح يادوب سلام وعليكم السلام..كان مشغول بالمعازيم سعاد: شفت كيف..لا هو يبي يجلس معاك يسولف معك يشوف كلامك اخلاقك .. 

يعرفك عن قريب يعني ماجد: حشى حشى داخل الكونجرس ماصارت سعاد: والله البنت يتيمه وخايف عليها وبحسبة بنته مافيها شئ يايمه ماجد: ومتى بيشوفني؟ سعاد: السبت مع اخوانها ماجد: اشوفه فرووس صاير نذل بقووه ماقال لي .. بس لحظه امس سعود كان يبي يقول لي شئ بس نادته بنته وراح لها سعاد: يمكن كان يبي يقولك بس نسى ماجد: أي جايز ليش لا...عالعموم اللي بالقدر يطلعه الملاس الله يعين دخلت عليهم الجده وهي تمشي بالعكاز لين وصلت وجلست معاهم ساعدها ماجد حتى تجلس ماجد: عيدك مبـارك يالحجيه الجده وهي تطالع ماجد: رجال ببيتنا منو انت بعد سعاد: ههههه الله يهداك يمه هذا ولدك ماجد الجده اللي نظرها صار حيل ضعيف وذاكرتها اضعف: أي ماجد ؟ ماجد: لحوول انا ماااجد ولد ولدك حفيدك يعني الجده اللي استوعبت: أي أي حياك يمه وين ابوك ماجد: ابوي عرس سعاد: هههههههه رجك الله هي بدون شئ معلوماتها صايره كوكتيل تجي تزيدها الجده: عرس؟ اخذ الثانيه؟ ليه شفيها امك حتى يعرس عليها اييه اخ منهم الرجاجيل مايملى عيونهم الا التراب ماجد: ههههههههههههههههه نكته انتي والله ياجدتي سعاد: يمه صدقتيه اللي يهداك .. وين يقدر اخوي مسكين يعرس يادوبه يشيل نفسه الجده: أي تستري على اخوك انتي بعد ادري ماتبيني اعرف سوالفه ماجد: هههههههههه استلميها انا ماللي شغل يلا عن رخصتكم سعاد: شوف النذاله كيف.... مثل مافتحت الموضوع سكره انا مااقدر عليها بروحي ماجد: يمه كانت معكم الكاميرا الخفيه صادوووه يعني ولا تدرين حيلهم بينهم شراااااااااايك؟ سعاد: غربلك الله من ولد امي شعرفها بالكاميرا الخفيه هااا ولا صادوه الجده: وش كامرته هااا بقى ماجد فتره يفهم جدته انه يمزح ومايقصد شئ لكنها عيت تفهم عليه لما زهق طلع من بيت عمته وجدته الظهر .. توه يركب السياره الا يرن جواله رقم غريب .. ماجد: الو سعود: السلام عليكم ماجد : وعليكم السلام هلا من وياي سعود: معاك سعود ماجد: اووه هلا ابورزان اسف ماعرفتك والله سعود: لالاعادي يحق لك مو متعود على صوتي .. كل عام وانت بخير ماجد: وانت بخير عيدك مبارك شلونك شخبارك ؟ سعود: والله الحمدلله انت اخبارك واخبار الوالد عسى صحته الحين احسن؟ ماجد: خليها على الله .. الله كريم سعود: الحمدلله على كل حـال .. شوف ماجد انـا داق بخبرك بشئ ماجد: تفضل سعود: يوم السبت وش عندك ماجد وهو يعرف قصد سعود: وصلني العلـم ياسعود ابوريان يبي يقابلني صح سعود: عليك نور عمي يبي يشوفك يوم السبت اذا ماعليك امر تمرنـا ماجد: خلاص ولايهمك يابورزان السبت المغرب ان شاء الله امركم سعود: خلاص انـا اخلي فارس يوصلك للبيت ولا تعرفه؟ ماجد: لاوالله مااعرفه سعود: مو مشكله فارس يوصلكـ .. في انتظارك ماجد: خلاص نلتقي على خير ان شـاء الله.. سعود: يلا مع السلامه ماجد: الله يسلمك سلم عالاهل سعود: يوصل 

صحـت من النـوم وهي نشيطـه من زمان ماحست بهالنشاط والحيويه ماكـان ريـان موجود بالغرفه سبحت عالسريع وصلت ولبست جلابيه جديده وشيله بنفس اللون وطلـعت كانت ناويه تـروح غرفـه ولدها رامي وهانـي اللي نايم معاه.. صادفت ريان مع مساعد يفطرون سوا لطيفه بعد ماتغطت : صباح الخير ريان,مساعد: صباح النور لطيفه: عيدكم مبارك مساعد: كل عام وانتي بخير ياام رامي لطيفه: وانت بخير من العاييدن الفايزين ان شاء الله يامساعد..اقول ابورامي ريان: هلا لطيفه: رامي وينه ؟ ريان: بغرفته اظن لطيفه: اجل بروح اشوفه دخـلت الغرفه اللي فيها رامي واخوه كان هانـي الصغيرون نـايم السرير المبعثـر ماحبت تصحيه وتزعجه الحين .. خليه نايم بعد ساعتين امـا رامي مسوي علوووم لقته حاط السماعات بأذنـه ويسمع اغاني اجنبيه صاخبـه ولابس بلوزه بدون اكمام ورابط على يده منديل اسود عليه صورة جمجمه تخوف ومسوي شعره سبايكي ولابس كاب مفتوح من الوسط يعـني بس طالع شعره من فوق وسلاسل برقبتـه لطيفه: لااااااا والله يلا يلا شيل هالمسخره رامي طبعا ماسمعها راحت له وشالت السماعات رامي: لييييه ؟ لطيفه: انت اللي ليه كذا؟ رامي ببرود: شنو؟ لطيفه وهي مستنكره لهجة ولدها: رامي حبيبي شفيك متغير؟؟ هالحركات ياماما للكبـار مو لك كم مره بفهمك رامي ولاول مره ماينزل راسه لما تكلمه امه: مافيها شئ اصحابي كلهم يسوون مثل كذا ابي اسوي مثلهم لطيفه: ياماما انت بعدك صغير خليك طبيعي تطلع احلى من هالخرابيط والجل .. تراه مسخره ماله داعي رامي: يعني يوم العيد وماتبيني بعد اسوي كذا اووووووف بعد عنها وراح جلس على كنبه بعيده شوي لطيفه كانت مصدومه من هالتغيير المفاجئ اللي طرا على رامي الحبوب الخجول لطيفه بعصبيه: لكن هذا وجهي اذا عطيتك فلوس ولاتحلم بالجوال اللي وعدنـاك فيه فاهم رامي وهو يعصب ويقوم: لا باخذ جوال بكيفي مو بكيفك لطيفه بدون شعور قربت منه وعطته كف محتـرم وندمت على طول ودمعت عينها لانها ابد ماتمد يدها على عيالها وتضربهم رامي جلس مره ثانيه عالكنبه حاول يكتم صيحته بس ماقدر وقام يبكي لطيفه وهي تقرب منه: حبيبي اسفه والله ماقصدت اطقك رامي وهو يبعد عنها: انتي ماتحبيني ماتحبيني لطيفه: شلون مااحبك وانت ولدي قطعه مني رامي وهو يقوم بعصبيه: لو تحبيني ماظربتيني وطلـع وتركها بحيرتها وخوفـها .. لطيفه وهي تكلـم نفسها .. ياربي انـا ليش طقيته وتهورت اوووووووف مني ومن غبائي يلا اقوم اشوف خالتي احسن وراحت لطيفه لام ريـان لقتها مع ابوريان باست راس عمها وخالتها وباركت لهم بالعيد وجلست ام ريان: ها شلونك يمه اليوم؟ لطيفه: لا الحمدلله اليوم احسن ابوريان: ها قالك ريان؟ لطيفه: على شنو عمي؟ ام ريان: اليوم بنطلـع البر يمه لطيفه: والله؟ ماقال لي..ومتى ناويين عالطلعه؟ ام ريان: مدري متى ماقرروا الرجال راح نمشي لطيفه: اسمـاء وفؤاد بيمشون معنـا ولا كيف ام ريان: شرايك ابوريان نكلمهم؟ ابوريان: أي اكيد مايبي لها سؤال .. واذا ماحبوا يجون خليهم براحتهم ام ريان : تم اتصلت ام ريان في اختها اللي باتت امس في بيتها ومعاها خالد اما باقي بناتها بقوا في المزرعه.. وقالت لها على الطلعه حتى تروح تقول لاسماء وفؤاد طلـعت ام فؤاد وراحت لشقه اسماء وفؤاد دقت الباب وماحد فتح لها طالعت الساعه 1 ونص معقوله للحين نايمين؟ دقت مره ثانيه وجاء فؤاد فتح لهـا .. كان لابس بيجامه زرقاء مخططه فؤاد: الوالده؟ هلا هلا حياااك يمه ادخلي ام فؤاد : عسى ماازعجتكم يمه اسفه والله فؤاد: شدعووه يالغاليه .. يؤ نسيت اعيد عليك (باس راسها) كل عام وانتي بخير يمه ام فؤاد: وانت بخير حبيبي .. كيفك مع زوجتك يمه؟ مبسوط فؤاد: اكيد اسماء مافي منها ام فؤاد: الله يوفقكم دخـلت مع ولدها للشقه اللي كانت على حطه يدها امس مافي شئ تغير الا ريحة عطر اسماء اللي مالي المكـان ام فؤاد: اسماء نايمه؟ فؤاد: لايمه صحت من بدري لحظه اناديها دخـل فؤاد غرفه الـنوم وكانت اسماء توها سابحه ولابسه روب الحمام ابتسمت له وقربت منه باسها على جبينها وباس يدهـا فؤاد: نعيما حبيبتي اسماء: الله ينعم عليك .. كأني سمعت صوت خالتي فؤاد: أي امي بره تعالي اسماء: اصبر فؤاد بغير ملابسي وبجيكم فؤاد: مو شغلي بنتطرك هنـا اسماء بخجل: هييه اطلع بره بلبس ثيابي فؤاد: البسي حد منعك؟ اسماء: اطلع طيب حتى البس فؤاد وهو يطالعها بخبث: وش بشوف يعني ها؟ اسماء: فؤاااد فؤاد: مدري عنك كأني الحين مااعرف كل شئ فيك اسماء دزته لبره وقفلت الباب ولبست بدلـه اخضر زيتي بدي كت وعليه قميص شفاف فيه خرز وتشكيلات صينيه مره ناعمه والبنطلون كان ضيق شوي من فوق وواسع من تحت وعلى خصرها ربطه خفيفه حتى تتحكم بحجم القميص حطت ميك اب خفيف وتعطرت وطلـعت اسماء وهي تقرب من خالتها وتبوس راسها: تو مانور المكـان هلا والله ام فؤاد وهي تحضن اسماء: هلا حبيبتي شلونـك شخبارك عسى نمتي زين وارتحتي طالعت اسماء في فؤاد يعني تقوله تكلم قول لها ان احنـا مانمنـا الا وجه الفجر.. مابقت سالفه بالدنيـا الا تكلموا فيها ضحكوا لين قالوا بس وانبسطوا.. فؤاد موتها ضحك نكت وسوالف ماتخلص امس كانت ليله حلـوه جدا بالنسبه لها حست بالراحه لوجود زوجـها جنبها فؤاد: لا ياشيخه.. لتكون ماعجبتـك الليله اسماء: هههههههه ماقلت شئ انـا ام فؤاد: عالعموم يمه تراهم ناويين يطلعون للبر اليـوم مدري بتروحون ولا طالعت اسماء في فؤاد حتـى تشوف رايه فؤاد: الـبر؟ مدري شرايك سومتي؟ اسماء: امممممم مدري عـادي فؤاد: ومتى بيمشون؟ اسماء: يمكن بعد ساعه فؤاد: مو متشجع للطلعـه كثير احس بتعب ام فؤاد: خلاص يمه براحتكم عالعموم لو غيرتوا رايكم دقوا علي فؤاد: من عيوني يمـه .. ام فؤاد: برسل لكم الخادمه حتى تجيب لـكم الغداء واكلوا زين مااوصيكم فؤاد: أي والله مييت جوع يمه ام فؤاد: ثواني والاكل عندكم اسماء: مشكوره خالتي ماتقصرين ام فؤاد: تدللي انتي بس اسماء: احرجتينـي خالتي ام فؤاد: شدعووه يمه.. خلاص اخليكم الحين


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -