بداية الرواية

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -50

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك - غرام

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -50

كما ان بجواره حديقة الريجنت الواسعه عبارة عن مجموعة حدائق جميلة للغاية.أجملها حديقة أزهار الروز
التي تتفتح بعشرات الألوان والأنواع من زهور الروز في الصيف
إلى جانب بحيراتها التي تزدحم بأنواع نادرة من الطيور المائية.
دخل ولقاهم يصلون --واللي اخره المواقف المزدحمه والمنطقه هناك حيث الثلاث الشوارع الهامه المزدحمه في لندن
وهي الهايد بارك.
بفضل السكان واللي شاع فيه العرب
ان يتجولون سيرا عالاقدام ..
ومناظر الحمام على الارض والاجواء غايه في الروعه ..
بعد ماصلى طلع وتفاجأ بالمطر دخل مع واحد بالمظله لان مظلته اعتاد على حملها لكن ماتوقع نزول مطر بعد الصلاه
تابع معه الى حين توقف به عند سيارته شكره وحرك ..
وفي بيت ال سعود --
وقفت سيارة ناجي وفيها اغراض للقدوع من انواع للتمور ولازالت في عداد التخزين ..
ناجي --بابا هذا نفر مجنون سوي صدم انا
بندر --وانت ماتشوف بعد
ناصر وهو يمشي وراه لصدام الجمس --وين
بندر --اوووه
ناصر--اي بسيطه اهم شي ماجاك شي طيب
ناجي وهو متوتر ومعصب --هذا مجنون انا روح من اشاره انكاس هو ا ايجي من هنا بعدين قطع اشاره وووو
بندر --اي اي بسيطه تعدل
ناصر --اهم شي انك سالم رح رح ارتاح
ناجي--لالا انا نزل تمر اغراض ماما قول جيب
ناصر --رح بس بندر بيسنعها
ناجي حس انه فعلا محتاج يهون على نفسه بعد ماخاف ان السياره مسؤوليه وانه مغلوط عليه وهو مظلوم --تراجع ودخل الملحق الخاص فيه
بندر فتح السياره--ونزل كرتونين وباقي 2
دخلها للمطبخ --ياولــــــد ..نزلها وطلع
لمى نزلت تشوف الوضع بعد ماخلصت استشوار شعرها --ساندي ساندي
دخلت المطبخ وشافت كراتين التمر
(الله سكري والله اني جوعانه خل اكل قبل لاسوي المكياج ..)
بندر رجع جاب الثاني -- هي معطيته جنبها وفاتحه الكرتون تنقي له حبات تمر
بنــــــدر xلمــــــــــــــى
ابتســــــــــم وهي صدت بظهرهـــــــــا وتاركه غيم شعرها اللي انتثر امامه ..
عدل اكمامه وابتعد (انا متـاكد انها هي ربكتها وصيحتها ااكدت لي ..انا متاكد انها هي بس ماكان شعرها طويل ؟؟
اي اي كان قصير ..
تذكر ..
قبل سنتين ..
كان بالعطله..
رايحين لثاني متوسط
وقتها كنت مبطيء ماشفتها
وكنا مجتمعين ببيتهم واذكر كانت جمعتنا العاده كل خميس مافي احد غريب
وانا جاي مع امي يوم جات ..
وجلست العب على البلاستيشن حقهم ..
وكنا من دخلت المتوسط وهي صايره ماعاد تقعد معي ولاتحب نجلس نسولف مع بعض ونروح المزرعه مثل اول ونلعب ملاهي وكوره
يوم جلست شوي الا هي داخله
وكانت مره متغيره وكنت اقول صايره دوبه
قلت وانا صدق من زمان عنها ومافي احد يفهمني الاهي --اي تعالي تبارينيـــــــ
وانا اعرفها تلعب صح انا مدربها ..
لمى--اي
جات وجلست وجلسنا نلعب
وبعد ماتبارينا
غيرت الشريط
وقلت اللحين بيعجبتس ذا الشريط توني شاريه رهيب
قالت لا مانيب لاعبه الا اذا رحت وشريت لي
قلت ههههه عادس على حركاتس وغشس تشرطين بعدهههههه مانيب رايح مانيب فاضي
وكانت كلمتى فاضي فاضي
وبس جيت للمتوسط تعلمت ان كلمة فاضي غلط علي والمفروض اقول مانيب فاضي
وفعلا ازعجتهم فيها واشتهرت باهالكلمه
قالت اجل منتب فاضي مانيب لاعبه
قال انقلعي يالدوبه
هي تفشلت وراحت بدون لاترد علي
اتذكر بيومها جاتني ريناد تهاوشني وتقول لاعاد تهزء البنت ولا لاعاد تجي معنا رح مع ابوي المزرعه
قلت وشني قايل
قالت ليش تقول دوبه
ضحكت وقلت بخاطري قهرتني من زمان ماقعدت معي وتباريني ويوم جات تمنن علي ..
وفعلا الظاهر كنت اقول سامنه بس مانتبهت لشعرها بس هذا طويل معقوله امداه يطول ؟؟
ناصر --يابندر
وبفزع--لبيـــــــــــــــك
تعال وانا ابوك عدل ملبق سيارتي ..
ابشر..
ابتسم وهو متجهه له --
وبالخارج حيث لندن --
وبالفندق --
اريج سمعت صوت وصرخت ..
استوعبت صوت المطر على البلكونه ..
حمدت ربها انه مطر ..
ابتسمت وقامت بالعصير وبقايا الكاكاو ورمته بالمطبخ ..
رجعت تخطي بسرعه للبلكونه ..واااااااااااااااااااااو يجنن قوي وفيه هواء ..
طلعت واتجهت للغرفه مستعجله ..بجيب طرحتي واااااااااااو وناسه
جات تمشي ومتجهه للبلكونه وقفت تتلثم ورجعت مسكت العصى
وبطريقها بتدخل
رن جرس الباب--يمه امداه يجي
شافت الساعه يووه ماحسيت بالوقت
نزلت الطرحه على رقبتها ووقفت عند الباب --مين
يوو
عرفت صوته ..رفعت شعرها
وعضت على شفايفها --
وفتحت الباب --
السلام ماعرفتي صوتي
ابتسمت بحرج--الا
وشفيتس بردانه ؟
لا
اجل ليش لابسه شال
اممم ابي اشوف المطر
ايه تعالي معي ..
مشى ومشت وراه ..
وقبل لاتتقدم وقفت العصى على الطاوله ولفت لثمتها
هو انتبه لها انها تاخرت
التفت وشاف عيونها المكحله ورموشها اللي يلمحها البعيد ..
بسرعه صد وابتسم (وافديت هالعيون )
اريج وهي ترتبك في لف اللثمه --(يقز ياربي )
جات ووقفت بجواره مسكها وقال قربي تبين نجلس هنا ؟
اي عادي
راكان وهو يسحب كرسين من طاولة الطعام --انا كنت ابي نتمشى شوي ونتغدى برى بس امطرت
بروح اجيب لتس الجاكيت عشان لايدخلتس برد انتي توتس ماتعودتي على الجو هنا ..
اريج(وينتس يايمه حصه تحبين المطر والبراد فديتهم اشتقت لهم ..)
رجع راكان وهو معه البالطو--امسكي البسي
اريج بحرج وهي توقف --
وهو يلبسها البالطو
تحسس للقميص الوردي على جسمها
توتر وتركها تدخل ايدها الاخرى بنفسها
ارتبك وجلس للكرسي اللي بجوارها (الله يصبرنيــــــــــ)
مرت لحظات صمت ..
راكان --اممم مبطيء ماجاكم مطر بالرياض ؟
اريج--اي من زمان
راكان --والله
اريج--اي
راكان يجذبه سحر عيونها --(انا وش بيصبرني لازم نطلع مانجلس كذا لازم نطلع ان تقابلنا كذا احســـــــــ ماراح امســـــــــك ياربي رحماك )
وقف فجاه --انا بطلب غداء وش مشتهيه ..
اريج--عادي اي شي
راكان --دجاج او لحم
اريج--دجاج
راكان وهو يبعد عيونه عنها --اوك
طلع واتجهه للتيليفون (ابي امسكها وو بس اخاف ماقاوم نفسي لالا خلك بعيد الله يصبرني )--
طلب ودخل دورة المياه ..
وفي الرياض --
لمى وهي تصلحها العامله ..
(تغـــــير احسه كبر ..وشنب وغريبه حلق شعره هههههه..يالبيه يساعد ابوي ..
احس انه تفاجأ بشكلي ..اي اكيد يتذكرني ..عاد انا كنت ملقوفه واعانده كثير ههههه فشله اكيد بيقول صارت مره هههههه
يووه استغفر الله بجامه يمكن الزين اني مستشوره شعري ..بعد هو مايعرف يتنحنح ..)
شيخه--عجلي يام سوسن معاد الا خير
ام سوسن --اهو اهو قربنا نخلص
طلعت شيخه--
ام سوسن --اخبار العروسه ازاي ..هي سافرت
لمى وهي مغمضه--اي
ام سوسن--ماشاء الله فين
لمى--لندن
ام سوسن--بسم الله ماشاء الله اصل امس وانا خارجه شفت العريس
بسم الله ماشاء الله جميل وزي القشطه ربنا يوفقهم
لمى (الله يستر على اوخيتي ..ياساتر شفتي حتى راكان والله ينخاف منتس )--امين
ام سوسن --عقبال مازينك لعريسك
لمى(تخيلت بندر يمه عاد توني شايفته ههههههههههه يمه منها فز قلبي تذكرته ..)--ابتسمت بحرج ..

البارت الخامس والخمسون

وبلنـــــــــــــــدن عاصمة الضباب--
اريج تراقب اللي متمددين على البحر تحت مظلاتهم ولاهمهم شي ..
لازال المطر في حالة رش خفيف جميل ..
طلع وقرر يبتعد شوي عنها
فتذكرانه لازم يقابل هنري ويسلمه اوراق اريج
واشاعاتها وتقريرها من المستشفى وكل الاوراق الخاصه فيها ليبدا اجرءات الحجز والمواعيد
<<<انتبه لجهازه الي كان قد اودعه لها قبل ذهابه --على الطاوله بالصاله
<<<<<<هاي هنري
Continued on واصل امس
Thank you شكرا لك
want to meet you to give you the papers of my wife
الان اريد مقابلتك لاعطائك الاوراق الخاصه بزوجتي لكي نبدا بالاجراءات منذ الان لنبدا العلاج لها
to start proceedings since right now to begin treatment with
متى يكون لديك موعد لنتقابل
When you have a date for we meet
غدا غدا اراك لاحقا
Tomorrow, tomorrow See you later
شكرا لك
Thank you
اغلق الخط (يارب خير )
توجه للبلكونه --لا يدخلتس البرد انتبهي
اريج ابتسمت وفكت اللثمه وهي توقف--(شكله يبيني ادخل )
راكان--(يالبـــــــــــى هالوجه المنور ياناس ملاك ملاك )
ابتسم وهو يعطيها ظهره بعد ماشافها تمشي وراه ..
توه بيجلس الا الجرس يرن ..
تراجعت اريج للبلكونه --
فتح الباب واخذ الطلب ..
قال لاتعالي ناكل هنا برد هناك ..
اريج وهي تفتح الجاكيت وتترك العصى بجوار الكنب
راكان فتح المشروب ..
ورفع راسه ينتظرها --
اريج فكت الازرارين ومدت يدينها للخلف تنزله --
راكان ركز في قوامها المشدود (بنتغدى حنا ولا لا ...يالله )
مددت البالطوا بجوارها وجلست --
راكان مد لها الخبز --بسم الله
لحظات صمت واكل على خفيف
راكان--اعجبتس طبخهم ولا لا
اريج (كاني اكلت منه اصلا ههه )--لا حلو
راكان--اصلا ماراح نجلس ابي الف بتس مطاعم حلوه واماكن كثيره بلندن
اريج (ياحبيله مبسوط فيني )--
راكان --اكلي اكلي ياله
غير راكان القناه وتركها على قناه علميه --
كمل اكلهم عالصامت --
انتبه لاريج وقله اكلها --خلصتي
اريج--اي والله الحمدلله
راكان عرف انه ماقاوم ملامح الترجي ..
رفع عينه عنها وانتبه للاكل-- فيه العافيه
اريج وهي تلم الصحون --الله يعافيك
راكان --لالا تشيلين شي اصلا هذي صينيتهم باخذها بكبرها وطلعها لهم بس
اريج مسكت عصاتها وقامت تغسل
راكان ماحب يتابعها لم الصحن وطلعه برى ..
رجع وقف عند بابا الحمام وانتبه انها تغسل بالمغسله ..
استعجلت وهو ارتبك --
ورجع ادراجه حيث الصاله ..(شكلنا بنطلع مهيب حاله كذا ..اصلا انا لازم امشي شكلي بطلعها عسى بس هدا المطر )
طلعت وهي تصد لانها ناويه ترجع تحط احمر شفاه --
دخلت الغرفه --ودخل هو يغسل ..(فديت ريحتها ياناس )
بسرعه وبدون مرايه اعاده وضع احمر شفاه بلون الزهر ..
وتوها بتطلع من الغرفه
الا هـــــــــــو مقابلها داخل xxxبعد المنشفه عن وجهه وشافهــــــــا قباله ..
(لبى هالشفه ليه العذابـــــــــــ..)انتبه لنفسه نزل المنشفه--اريج
لبيه
لبيتي بمكه
وقف المطر صح
الظاهر
تبين نطلع ولامتعوده بعد غداتس على نومه
(وش نومـــــــــــــته لالالا ) امم لا مانام
اجل نطلع لاني متعود امشي بعد الغداء شرايتس
اوك نطلع حتى انا ابي اشوف لندن
ابتسم --طيب دام تبين تطلعين بشروط
اريج وهي ترفع عيونها للسقف بابتسامه ساحره --وش ههه
(لاتكفيــــــــــن ارفقي علي ..)اول شي غيري ملابستس
اريج بعدت عيونها عنه ..
بدليها البسي اثقل هذا خفيف.. هذا شرطي ولا مامعتس شتوي
(اهـــــــــ اشوى خوفني )الا معي
خلاص البسي يابعدي عشان تدفين
اوك
جلس عالسرير وسحب شنطته ..
انتبه انها راحت لشنطتها --وبدات تقلب بالملابس ..
وبعد مرور لحظات ..
طلع راكان بنطلون وشال وقفازات ..
اريج لمحته (ياربي مامعي شي ثقيل )شلون نسيت لا اخذ ثقيل ..
شافت راكان مسك قميصه من الاسفل وكانه بيرفعه
عطته ظهرها
هو استوعب نفسه رجع التفت عليها عرف انها ماتبي تشوفه ..
خذا بنطلونه وطلع ..
اريج مشت للباب وسكرته ..
سمع صوت قفل الباب(فديت الحياء اللي فيتس )
مرت لحظات وهو ينتظر --
وقف عند الباب --اريج خلصتي
ايـــ
لحظات وانفتح الباب --
كانت لازالت بنفس اللبس
مابدلتي
اممم مالقيت شي ثقيل مدري نسيت لا اخذ لبس شتوي
لا مو شتوي وريني ملابستس
سبقها للشنطه ..
(لااااااااااااا ملابسي لالا )
وقف وبدا يتلمس الملابس شاف جينز
البسي هالجينز اوك
ووو مسك خامه ثقيله اشبه بالكتان وهذي استغرب صغرها فتحهاوعرف انها شورت ابتسم ورجعها
اممم عاد شوفي اي بلاوز غير هذا ..
طيب بلبس هذا وفوقها الجاكيت وخلاص يكفي من غير العبايه اللي تحت الجاكيت
اممم اوك ولامعتس شال ولا قفاز
وباابتسامه --لا
(لا تبتسمين فديت هالمبسم ..ياولد انا ماعاد ني بطيب الممشى يحترينا ) ياله البسي عباتس وينها ؟
انتبه لها وناولها ..
لبستها ..
خلاص الجاكيت كاني شفته بالصاله تعالي ..
خل نصلي ونطلع لانه اذن
شاف ساعته اي اذن العصر ..
صلى وصلت خلفه على حافة السرير ..
تبين شنطتس
اي باخذها
اوك خذاها وسبقها
لفت الطرحه بترتيب وتوه مقابلها بالجاكيت --(تهبل كانها بيبي وهي محجبه بسم الله عليتس )
ارتبكت وهو واقف مقابلها ربطت النقاب بسرعه ..
اوك
باقي شي
لا
طلع وبيده شنطتها والبالطو ..
وهي بعصاتها خلفه ..
وبالرياض الفرق 3 ساعات تقريبا عن لندن --
كانت الساعه السابعه مساءا
ركبت نوره وحنان تاركين رهف وسعود اللي وراهم مدرسه ولازم ينامون بدري ..
توجهوا لال سعود--
دخلوا وعلى طول تذكروا احداث امس وروح البيت بدون اريج --
حنان كانت تقول بالطريق--ماتخيل البيت بدون اروج
نوره--ولا انا
حنان --لمى تقول امس انهرنا جلسنا نبكي كلنا ومانمنا الا بعد مافرغنا ..
نوره --ماينلامون
حنان--اللحين صدق نايف سافر
نوره--مثل ماسمعتي سمعت
حنان--استغفر الله ولاحضر
نوره(خليني ساكته حتى المكالمه ماكلمني كان امس شي ماصار )
دخلوا البيت وطلعوا فوق على طول وربع ساعه الا هم نازلين كلهم ..
شيخه وهي تشوف الوضع ..
انا بروح البس انتبهوا لايجي احد ..
ريناد دخلت وكانت لابسه تيور ناعم سكري وذهبي اكتفت باستشوار شعرها الناعم واسداله على ظهرها ..
وكعادتهم بطلتهم المرتبه ..
ريناد وهي تنزل عبايتها --0السلام
سلموا كلهم
افنان--عبير وينها
ريناد --ماجات عجزانه وتعبانه
افنان وهي تغصها العبره--ماتنلام ماعليه البيت حلا بدون اروج
نوره --اي والله
ريناد--اووص صوت حريم جاو ..
طارت عبراتهم وراحوا يستقبلون ..
كانوا جيرانهم ..
وتوالت افواج العباءات السوداء ..
وهناك بعيد بعيد بلندن --
حيث المعاريس ..
نزلوا وركبوا السياره --بنروح الهايد بارك حديقه حلوه ولو انها بتجي بارده لان فيها بحيرات واشجار مثل الغابات
اريج--لا دام في بالطوا عادي
راكان--الله يستر
وعلى بعد اقل من 5 دقايق ولو ان اريج تقدر تمشي كان راحوا رجليه افضل ومتعه اكثر --
وقف --ياله انزلي
جا ووقف عند بابها لبسها الجاكيت وهالمره ااغلق بنفسه الازرارات
لبس نظارته ومشى بجوارها..
اريج--الله تجنن
راكان وهويتابعها--اي تعالي نجلس عند بحيره احلى
مشى واتجه بها الى بحيره
جلس بعد ماجلست على كرسي بمقابل بحيره متعرجه صافيه ..وفيها بط وطيور برمائيه حولها ووسطها
راكان وهو ينزل نظارته الشمسيه ويمسحها--شرايتس
اريج--ماشاء الله خيال صراحه
راكان وهو يحس صوتها تغير--عسى مامعاك ربو ؟؟
اريج--لا
راكان بابتسامه--الحمدلله قلت اخاف جبتس عند العشب ويضرتس لان صوتس تغير هههه
اريج وهي تحط ايدها من فوق غطاها على فمها --احم ههه لا بس مع البرد
راكان وهو يلبس النظاره --اللحين بردانه
اريج( عيونه جذابه )--لا لا عادي
راكان وهو يتابعها ..
ياحلو اللي اذا طلعت ردتلك الصوت
لا ووشلــــــــون لاكانت انثى مثلها ..
انتبه للدبله في اناملها المليانه ..
ايدينها كانت ملفته وبشده ..
اناملتس لي قصه معها ودليلي هالدبله ..
شافها وهي تحط رجل على رجل وترجع تهون ..
عرف انها انتبهت انه يراقبها(فعلا الوضع مايسمح يعذبني الغطاء والناس ووووـــــــــــ) --
اممم انا بمشي على هالبحيره وبجيب لتس كوفي خلي هالتيلفون دوم معتس بالشنطه هذي اوك ..
اريج(لاوين بتروووح )--اوك
راكان --هنا بدور ماراح اتعدى هالبحيره قدامتس اوك ..
اريج تهز راسها بالايجاب(يالله لو اني امشي زين كان ماجلست لحالي وكان رحت وتفرجت هناك وشوو ..ومشيت معه )--اوك
انا هنا ماراح ابتعد اشوفتس ترى بس لاني متعود عالمشي كل يوم ساعه
معليه خذ راحتك
مشى خطوتين وســـــــــــمع صوتها الانثوي --راكان
لبيتســــــــــ
ابي اكلم اهلي وشلون
اها عطيني التيلفون 0096655
امم من تبين
اممم كلهم ابي اكلهم
اوك اللحين دخلي الرقم اللي تبين بدون الصفر
اوك
تشربين كوفي سكر ولاساده
لاسكر
اوك
اذا بغيتي شي اتصلي عالعموم انا متابعتس من بعيد اوك
اوك
راح يمشي بخطوات هادئه ..
دخلت رقم عبير وضغطت اوك
دخلت التيلفون داخل نقابها --
(ريحة تيلفـــــــــونه ريحة عطره )--
الوووو
هلا والله عرفت انه انتيـــــــــــ
هلا بتس شخبارتس
والله طيبين انتي اخبار العرس زين ههههههههه يعني اتزوج
هههههههه لا
امحق وينه مهوب عندتس
لا عبير شخبار ابوي وامي والبنات
والله الحمدلله
وينتس انتي ببيتنا
لا ببيتنا
ليش مو اللحين الليل والتمايم
اي بس مارحت عجزانا
اممم والسوري طيبه
اي
بكلمها بعدتس
حلو
حلوه لندن
خيال ياعبير جنان اعجز اوصف لتس المكان اللي انا فيه
طيب وينه رايح
يمشي عشانه متغدي
اها حبوب صح
ــــــــــــ ماعليه

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -