بارت جديد

رواية لص في متاهات العشق -51


رواية لص في متاهات العشق -51

رواية لص في متاهات العشق -51

سمر: انا بعد هالشي صعب عندي..و وافقت ع هالخطوة لاني جد اتمنى ارجع ليوسف

عادل: طيب..ماجاوبتيني

سمر: صراحه الامل ضعيف..لكن راح نحاول..اهم شي يوسف ماييأس

عادل ابتسم...: ماتوقع..لانه جد يحبك

سمر صارت حمررررررررة

وخضرررررررررررة وصفررررررررررررة

ماتوقعته يقول هالكلام

عادل: هههههههه سوري احرجتك

سمر مو بس انحرجت الا انصهرررررت

?~~¤ ~~

Enchanting twins


يارا تمشي مع اخوها جواد في المستشفى..يدوروا ع غرفة دانيال


جواد وهو في يده الورد :من زمان ندور ع الغرفة

يارا: بجرب ادخل هالغرفة انتظرهنا

جواد : اوكيه

يارا دقت الباب..وهي تلعن في حالها كيف ضاعت مع اخوها بالمستشفى..سالوا الريسبشن بس ضيعو خخخ

فتح الباب الدكتور حسان

يارا لما شافته ذكرت عماد ع طول..توترت: لو سمحت..

حسان عدل نظارته: نعم؟

يارا: احنا نبحث عن غرفة المريض دانيال

حسان تضايق لما قالوا هالاسم..لان هالمريض متشوه ع حسب علمه..واخلاقه زفت اخر الايام..مل من الجلسة بالمستشفى بسبب حوضه المكسورة..مايقدر يتحرك..

حسان: اوكيه..أمشوا معاي اوصلكم لغرفته

يارا ابتسمت: مشكور

حسان: العفو

يارا طلعت لاخوها: جواد..راح نلقاه

جواد: واخيرا تعبت

حسان قدام ويارا واخوها ورى

مشوا مسافة شوي..

حسان وقف عند الباب: هذه غرفته

يارا: مشكور..تعبتك معاي

حسان: ولو..العفو

حسان تباعد

يارا جت بتفتح الباب..لان اخوها ماسك الباقه وفي ايده ثانية كيس حابين يغذوا دانيال

يارا لما فتحت الباب..ماتشوف الا شاب متلثم..(بضمادات)

وجنبه الممرضة..حطت له الأكل...عصب عليها: باعديه باعديه ..مابي انقرفت من اكلكم

يارا فتحت عينها ع الاخر...لما شافته كذا..يعني تشوووووه..اخوها مايدري..طلعت في اخوها نظرة

دانيال حس انه في احد جنب الباب...

جواد: يارا باعدي بدخل له

جواد باعد يارا وفتح الباب

دانيال لما شاف جواد تفاجىء..ماتوقعه يجي يزوره

جواد وقف مكــــــــــــــــــــــــــانه مصــــــــــــــــــــــــــدوم

طاح الكيس من عنده...

دانيال تغيرت ملامحه لما شاف صديقه كذا..دانيال يقدر يفسخ ضمادات..بس مو حاب..حالف ع نفسه يفسخه لما يطلع..ويمكن يبي يختبر الناس الي حواليه..كيف معاملتهم تتغير..لما يشوفو شخص مشوه...

دانيال ضاقت عينه: وش فيك جواد

يارا تضايقت من اخوها..المفروض مايبين ردة فعله..يارا فتحت الباب..وتقربت اخدت الكيس..ابتسمت لدانيال: الحمدالله ع سلامتك

دانيال يطلع فيها مستغرب...!!

يارا: اخوي من مدة حاب يزورك..بس الظروف منعتنا

جواد..وهو متاثر ع صديقه..: اسف لانه تاخرت

دانيال كان يطلع في يارا نزل عينه: مشكورين ع زيارة

يارا حطت الكيس ع طاولة: لازم نقوم بالواجب..أستئذن راح اتركم ع راحتكم

يارا طالعت في اخوها بقوة..طلعت وسكرت الباب

دانيال ابتسم ع حركة يارا...فسخ الضمادات..جواد اختلع لما ماشف فيه شيييي

جواد جى وجلس ع طاولة..: كييييييييف؟؟ وليييييييييش

دانيال ابتسم: كنت مجبور اعمل هالشي بس الحين عادي

جواد مافهم كلامه

دانيال: المهم..انا بخير لاتخاف..قولي اخبارك

دانيال قام يساله عن اصحابه..وكيف اخبارهم

جواد قام يسولف له عن طلعتهم وهيصتهم..فجأة دانيال سكت..

دانيال يبي يشتم هوا ,.,,متضايقة يحس حاله مسجون يبي يطلع

جواد: دانيال شنو فيك؟

دانيال: تعبت..محبوسة من سبوعين..واكثر..ابي اطلع..اشتم هوا

جواد : بس مايصير تتحرك..انت مريض..

دانيال: يالله هانت بقى اسبوع ..واطلع

?~~¤ ~~

Enchanting twins


رندة جالسه متمددة بسرير..ودموعها تنزل..مهمومة..حياتها تغيرت فجاة..وياسر محبوسة بسجن...


تعودت ع حياتها في الفيلا..وحشتها جدتها مريم..

تبي تتأقلم وتتكيف مو قادرة..الوضع هنا عكس الفيلا تماما

هنا هدوء

هنا أمهـــــــــا

هنا مكان ضيـــــــــــــق

في الفيلا

ازعاج

ماعندها اهل

المكـــــــــــــــان واسع وطلباتها تتنفد

وحشهـــــــــــــا ياسر لازم تروح تشــــــــــوفه..وتزوره

ذكرت ابتسامته لها..وطلعاتها معاه...ذكرت لما جلست معاه وهم يشاهدو فيلم..

ولما جلسوا جنب الكرنيــــــــــــــش..

نظرات ياسر ماتنمحي من بالها..

لما كانوا عند البحر

ياسر ورندة جلسوا عند البحر بضبط...رندة مسندة راسها ع كتف ياسر

رندة: اتمنى نظل كذا ع طول..

ياسر ابتسم...

رندة: ياسر انت أهم شخص بحياتي..

ياسر فرح لكلام رندة...يحب كلامها الحلو الي يطلع من قلب

رندة رفعت راسها..وكان الهوى يحرك شعر رندة..والوقت فجر..

ياسر يطلع في فيس رندة منسحررر..رندة: شنو انا بنسبة لك ياسر؟

ياسر يطلع في رندة...: انتي كل شي بحياتي

رندة ابتسمت.. اختفت الصورة من بالها

دخلت امها..مو مصدقه انه بنتها رجعت لها..

رندة مسحت لدموع

صفا جلست ع سرير: عارفه انه حياتك تغيرت فجأة..وانا مقدرة هالشي..يمكن هنا اصعب عليك..تعودتي ع عيشة الدلال

رندة حركت راسها بنفي..: مو كذا..انا قابله باي عيشة..المهم اكون ممع اهلي..لكن انا ابي اشوف ياسر

صفا طلعت فيها بقوة: ياسر شنو ينسب لك؟؟..مافي اي صله قرابه وهو نصاب..وح

رندة قاطعتها: ماما..ياسر وقف معاي في وقت الكل نساني

صفا: بس

رندة: مابي اي شي ..بس ابي اشوفه

صفا عصبت: رندة انتي تحبيه؟

رندة: أيــــــــــه

صفا: بنتي..انا لايمكن اسمح لك تضيعي اكثر..مستحيل اسمح انك ترتبطي فيه

رندة تأزمت.: ماما ليش

صفا: لانه بساطة حرامي

رندة غمضت عينها..وهي تدوس ع قلبها: انا موافقه بس اتركيني اشوفه ولو لمرة وحدة..

صفا: لكن بعدها..احنا راح نسافر..ونرجع لبنان

رندة فتحت عينها ع الاخــــــــــــــــــــــــــــــــر..راح تترك موطنها وبلدها الي عاشت فيه احلى سنين عمرها..راح تترك يااااااااااااااااااااااااااااااااااسر

راح تترك المنتجــــــــــــــــــــــــــع..اصدقائها

شلة هكر هارتز

رندة دمعت عينها وقامت تبكي..عليها تتقبل اشياء كثير بحياتها

رمت حالها ع سرير تكمل بكي...

صفا تعبت معاها..لازم تربي بنتها من جديد..لانها مربية غلط في غلط

في اليــــــــــــــــــــــــــــل

صفا راح تنفد لبنتها طلبها..راح تزور ياسر..جهزت له اكل تحملة معاها

امها تطلع فيها متضايقة ورندة فرحانة وحزينة بنفس الوقت..فرحانة لانها راح تشوف ياسر

لبست عبايتها وهي راميه حجابها بأهمال ع كتفها

امها عصبت وعدلت لها حجابها..وقالت لها من اليوم ورايح تلبس حجابها عدل

رندة ماهتمت المهم تشوف ياسر..ركضت تطلع من الشقة

شافت نور وعماد ماسكين ايادي بعض يضحكوا...وقف عماد لما شاف رندة..وجنبها صفا

نور شهقــــــــــــــــــــت: رنووووووود ليش انتي هنا

رندة تطلع فيهم مستغربه: ليش انتوا هنا؟

عماد: هنا شقتي

رندة: جــــــــــــــــد؟؟ يعني انت جاري

نور + عماد يطلعوا في بعض متفاجئين

بعدها دخلوا نور وعماد مع رندة الشقة وشرحت لهم كل شي

عماد ونور لاتعليــــــــــق انصفعوا انصعقوا لما عرفوا ان ياسر حرامي .,..رندة تنكر صفا تقول لهم العكس

رندة مايهمها ان شاء الله لو ياسر قاتل ..تحبه وتموت عليه

نور وعماد تضايقوا ع ياسر..وماعجبهم سالفته

عماد صارت عينه ضيقة..كان مخدوع بياسر..ويعتبره احسن رجال..يشوفه يوقف مع الكل..لما عرف انه ياسر حرامي طاح من عينه...عماد وقف: كيف كذا؟؟ ماتوقعت ياسر كذا

نور: رنود..صراحه ياسر غلطان..كيف يتجرأ ويتعدى ع حرمات الناس ويسرق من عندهم..الواحد يتعب اساس يحصل قطعه من الذهب..وهو بكل سهولة يسرق..

عماد تضايق وطلع من شقتهم

نور لحقته

رندة تطلع فيهم متفاجئة...نزلت ع الارض منصفعه..ياسر راح يخسر الي حواليه

نور : عماد عماد

عماد واقف جنب باب العمارة ضرب بيده ع الجدار:لييييييييييش؟

نور حاولت تهديه..عماد معصب من الي سمعه

نور: عماد..احنا مانعرف ليش ياسر سرق؟

عماد: ولو..مافي سبب يخلي يدخل هالطريق..فكرته رجال..طلع خسيس

نور ماقدرت تتكلم

عماد: انا لايمكن استمر معاهم بالمنتجع..ولا راح اسمح لك تكملي

رندة طلعت تركض لهم

شافت عماد..جت بتصفعه كــــف

نور باعدته وانصفعت هي >>>> انرد الكف لنور

رندة وقفت منصعقه تطلع في نور

عماد وقف متجمد...

عماد مسك نور: رندة شنو فيييييييييييك؟

رندة وهي بتبكي: ليش انت كذا...ليش راح تتخلى عن كل شي..راح تنسى ياسر ومساعدته لكم..تنسى كل شي

عماد: اولا..لازم تعتذري رندة

رندة تفاجئت عماد تغير..

عماد: اعتذري لانك صفعتي نور

نور: عماااااااااد

رندة: ماكنت اقصد...(كملت بنفعال) عماد لاتتخلى عن ياسر..انا متأكدة هو بريء

عماد ابتسم بسخرية: بــــــــــــــــــــــريء..ماتشوفي كيف خدع لمى..وبعدها يارا..وتقولي بريء

رندة نزلت عينها: انا اثق بياسر

نور: رندة اصحــــــــــــــــــي..ياسر بسجن..وكل شي يثبت انه حرامي..

صفا جت لهم...: رندة..اسمعي كلامهم..الي يقولو صحيح

رندة دارت لأمهم: خلاص بس..مابي اسمع شي..ابي اشوف ياسر واسمع كلامه..ماما انتي وعدتيني

صفا تنفست: طيب..ولاتطلبي اكثر من كذا...(طلعت في عماد ونور) احنا راح نسافر لبنان بعد اسبوع

عماد ونور تفاجئو...رندة دموعها في عينها...ماقدرت تتكلم

نور تطلع في رندة بتبكي..راح تتركهم...

نور تقربت لرندة: راح تتركينا رنود

رندة حظنت نور وثنتينهم قاموا يبكو

عماد تتضايق..

?~~¤ ~~

Enchanting twins


في السجـن



ياسر جالس ويطلع بالأكل بقرف رماه بعيد..وطار جزء منه ع شاب ضخم

الشاب تنرفز..طلع بياسر نظرة قوووووووووووووية

قام وقف: هي انت..اعتذر يـ*****

ياسر ابتسم بسخرية وقال: in your dream

الشاب عصـــــــــــــب وقام رفع ياسر من كم قميصه

ياسر : هي هي حدك عاد

ياسر باعد ايده بقوة...وضربه في بطنه

الشاب دف ياسر ع الجدار

وصارت هوشة قوية بينهم

والمساجين يشجعوا بدل مايهدو الوضع

جى شرطي وصرخ عليهم وباعدهم

ياسر انجرح فمه..وصار شكله مبهدل

جى شرطي ثاني..: زيارة لياسر

ياسر وهو يعدل ملابسه..

الشرطي الاول: اذا عملت هواش مرة ثانية..راح نحطك في سجن انفرادي

ياسر طلع فيه نظرة: يكون احسن

الشرطي تنرفز من غروره..بس مررها له

ياسر مشى مع شرطي الثاني..

وقف جنب شباك ينتظر يبي يشوف من الي جاي يزوره..يمكن يكون عمه..او عماد

نزل عينه ع الارض..سمع صوت افقتده...صوت ماتوقع يسمعه ابد..كان يفكر فيه..شنو صار لها..رنـــــــــــدة

رندة : ياسر..

ياسر رفع عينه يطلع فيها..مو مصدق ..حطت ايدينه ع شبك..

ياسر لما سمع صوتها اشتاق للفيلا ولأهله والمنتجع..

ياسر: رندة؟؟؟

رندة حطت ايدينها ع شبك..بضبط ع ايدي ياسر..

ياسر : رندة ليش جيتي تزوريني..؟

رندة وهي تبكي: اشتقت لك..ياسر انا اثق فيك..انا متأكدة انك بريء

ياسر نزل عينه عنها: انا مو بريء

رندة تجمدت

ياسر:انا مو مثل ماتتصوريني يارندة

رندة: لاتقول كذا..حتى ولو..انا مايهمني هالشي..وراح اظل احبك ع طول

ياسر تأثر من كلامها..كان بيكي...

ياسر: مشكورة...

ظلوا يطلعوا في بعض ساكتين...

بعدها قال ياسر

ياسر : رندة سلمي ع امي وجدتي واختي..قولي لعمي يجي يزورني..


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -