بداية الرواية

رواية لص في متاهات العشق -50

رواية لص في متاهات العشق - غرام

رواية لص في متاهات العشق -50

يارا تطلع في ياسر يـــركــض..وشوي شوي اختفى عن انظـــــــارهـــــــــا
يارا حست حالها اخر مرة تشوف ياسر..مادري ليش جاها هالشعور
ياسر قام يمشي في الممرات الضيقه..وهو حاط عليه قبعته الي كانت تبع بلوزته ..من ممر الى ممر..وكل ماجى لجهة...شافها مسدودة ومحاصر..يأس...جى بيطلع...مانتبه لحاله..وطيح شي وانكسر
الشرطة الي يدور بالمنطقة...سمعوا الصوت
ياسر قام يسب...مشى بسرعه للجهة الثانية
شاف شرطة واقفين ويأشروا عليه بمسدساتهم
جى بيدور..
شاف ثلاث وراه...
ياسر كان يتنفس بسرعه من كثر المشي...
ررفع ايدينه...
تقربوا له ..ياسر انتظرهم يتقربو..
ورفس واحد منهم في بطنه..وحاول ياخد المسدس..
مسكه الشرطي ثاني بقوة..وضربه في بطنه
ياسر طاح من يده المسدس..وهو يتالم ع الارض
مسكوا الشرطة..ودخلوا بالسيــــــــــــــارة
يارا كانت تمشي تبي ترجع البيت..انتبهت لسيارة الشرطة...تتحرك
ولمحت ياسر وهو منزل راسه في السيارة
طلعت فيه بشفقة وأســــــــــــف..
?~~¤ ~~
 Enchanting twins
رندة كانت تحاول تطلع وامها تمنعها...
لمى تضايقت من الازعاج الي مسببته رندة
رندة: خليني اطلع قلت الك
لمى وصلها اتصال...من الشرطة
لمى: ايه انا لمى..جـــــــــــد.؟ يعيطكم العافيه ماتقصروا..مشكور..والله انكم رجال ونعم فيكم..
ايه ايه..خلاص
سكرت السماعه..وقفت: ماما..مسكوا ياسر مسكوا..واخيرااااااااااااا..
رندة سكتت..ولدموع في عينها...تقربت للمى..جت بتصفعها
لمى مسكتها من يدها..: هي انتي..الزمي حدودك
رندة تبي تسحب يدها مو قادرة: انتي ليش اشتكيت عليه لييييييييييييييش؟؟ياسر مو مثل ماتتصوريه
لمى: ياحبيبتي غاسل مخك خالص..ياسر *** تفهمي..
رندة بتبكي..: حرام الي عملتيه فيـــــــــــــه
صفا تقربت لرندة: بنتي..ياسر خطب لمى من قبل..ونصب عليها وع ابوها..كيف تبيها ماتعاقبه
رندة: ماما)اول مرة تقولها)..ياسر وقف معاي لما كنت لوحدي..كان يدافع عني رغم انه الكل ضدي..يساعدني لما احتاج اي شي
رندة قامت تبكي...
صفا تحاول تهديها..لمى ماهمها الكلام..ودخلت غرفتها..ومعاها امها
?~~¤ ~~
 Enchanting twins
اليــــــــــــــــــــــــــــــــوم الي بـــــــــــــــــــــــــــعدو
في الفيــــــــــــــــــــــــــــــــــلا
الي صارت هادئة جدا
مافيها احد غير نسرين محبوسة في داخل غرفتها ومعاها جوفانا
ماتطلع منها..ولا تبي تاكل اي شي..ولا تبي تشوف احد
مريم جالسه بصاله تبكي..لانها ماودعت رندة..ولان ياسر مسجون
ابراهيم ماهمه هالشي ابد ولاكنه ياسر مسجون
ام ياسر متضايقة ع اولادها..وجالسه مع مريم حزينة
?~~¤ ~~
 Enchanting twins
ياسر بسجن جالس متكور بزاويـــــــــــة..ويفكر في كل الجرايم الي قام بها...كم بيت سرق...وكيف دخل كل بيت..وكيف خدع الناس..
ويفكر في يـــــــــــــارا..الي ماقدر يسرق قلبها ..
حس نفسه فشل في كل شي...خسر المنتجع..وظيفته..زوجته..رندة..جدته..أمه..
ظل جالس يفكر..لا اكل ولا شي...يبي يتنفس..يبي هواه..
المكان مقررف بشكل..والاكل الي يجيبوا له..مقزز..
رماه الصحن بقوة ع الارض وكســــــــــــره
وهو يشتعل في داخله..لمتى بيظل هنـــــــــــــــــــــــا
لازم يطلع..عمـــــــــــه الي دخله..هو سبب..مستحيل يبقى بسجن راح يجن..
?~~¤ ~~
 Enchanting twins
أم سمر دخلت لبنتها الغرفة..: سمر..نبي خطيبك يجي يتغذى معانا اليوم
سمر: ها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟اليوم
أم سمر: ايــــــــــــه..وليش لا؟
سمر: طيب
أم سمر تحس بنتها مو ع بعضها..هل هي مرتاحه او لا
أم سمر: بنتي سمر احكي..انتي مرتاحه اولا..لايكون مثل يوسفوا وأخس
سمر: لالالالا..ابدا
أم سمر: متأكدة يابنتي؟
سمر: ايييييييييييييييه لاتخافي
أم سمر:الله يوفقك يابنتي..انا بس ابي اشوفك مرتاحه
سمر(( راح ارتاح لما اكون مع يوسف))
أم سمر: يالله اتصلي فيه قولي له يجي يتغذى
سمر: ان شاء الله
أم سمر طلعت من الغرفة...سمر تورطت..ماخدت رقمه..اصلا استحت تطلع فيه..ولا تكلمت معاه..كيف تقول له الحين..
أم سمر اشترت لسمر جوال جديد وشريحه جديدة..اساس لاتكلم يوسف..لكن مايفيد سمر حافظة رقم جوال يوسف...
سمر رسلت ليوسف مسج
((السلام..يوسف لو سمحت..ضروري احتاج رقم عادل..سمر))
تخيلوا الموقف كيف..ترسل ليوسف انها تبي رقم عادل..
يوسف وصله المسج ومعاه عادل..تغيرت ملامحـــــــــــــــــــــــــــه..انقلب مزاجه 180 درجة..
يوسف عطى عادل الجوال بدون اي كلمه..عادل استغرب من حركة يوسف..
اخد الجوال..قرا المسج..حط الجوال ع طاولة
عادل: وش فيك يوسف..؟اذا انت مو قادر تتحمل..نوقف كل شي..بعدين هي ماخدت رقمي..لانها حتى ماكلمتني..ولاطلعت فيني..
يوسف:.........
عادل" يوسف..اكيد اهلها طلبوا منها انها تكلمني..فتورطت ورسلت لك مسج..
يوسف: عارف عارف...بس موقادر اصبر..انت لو مكاني يمكن عملت مثلي واعظم...
عادل: ان لله...طيب..انا راح اتصل لها
يوسف :لالالا
عادل: ها؟؟؟؟؟؟؟؟
يوسف: ارسل لها مسج اسالها ويش تبي؟
عادل: الله يهديك..الحين انا خاطبها..وشفتها امس وماتبي اكلمها
يوسف خلاص ع ناااااااااااااااااااااار: لاتكلمها قدامي
عادل متنرفز من يوسف..خصوصا ان سمر الحين حلال له..لانها خطيبته..بيعيش الجو الاخ
عادل: طيب..
عادل قام..وتباعد عن يوسف..واتصل ع سمر
سمر شافت جوالها يدق..رفعته..مو متعودة تكلم عادل او تسمع صوته
عادل: هلا سمر
سمر: اهلين
عادل: بغيتي شي
سمر: ايوة..اذا انت فاضي اليوم تعال اتغذى مع امي وابوي
عادل: طيب..ع ساعه كم؟
سمر: 2
عادل: ان شاء الله..مع سلامة
سمر: الله يسلمك
يوسف كان حاط اذونه جنب الجوال
عادل اخترع: بسم الله الرحمن الرحيم
يوسف: ليش ماعتذرت
عادل: ان لله..اذا اعتذرت بيشكوا اهلها انه انا راح اكمل معاها اولا..
يوسف: طيييييييييييييييييييييب..
?~~¤ ~~
 Enchanting twins
وسام جالس بغرفتــــــــــــــــــــــــــه ع سرير يبكــــــــــــــــــــــي
ويفكر في حيــــــــــــــــــــــــــــاته وذنوبــــــــــــــــــه
يمكن هو صحيح اتضايق لما عرف بمرضه الخطير
وتضايق لأنه ممكن يموت ويفارق اهله واصحابه وحبايبه
أمـــــــــــــه
أخوانـــــــــــــــــه
عمــــــــــــاد
يـــــــــــــــــــــــــــــــــاسر
رنــــــــــــــــــدة
نـــــــــــــــــــــور
دانيـــــــــــــــــــــــــــــــال
بس الي يضايقه أكثر..انه مرضـــــــــــــه كان صفعه توعيه وتصحيه من غفلتــــــــــــــــــــه..!!
وسام عدل جلسته...وفكر...كم بقى عليك في هالدنيا...؟؟!!
كم بقى وتموت؟؟
شنو بتسوي؟ كيف بتواجه عذاب القبر..قبرك واسع لو ضيــــــــــــــق
وســـــــــــــــــــام الله رحيم..بس أنت تــــــــــــــوب..والله يقبل توبتك
وسام قام سبح وصلى..ودعى ربـــــــــــــــــــــه
كل كذا احنا البشر..لما نحس انه الموت قريب...نذكر الله..ام لما نكون غافلين...فننسى نفسه..ونلهي بدينا
(الله يهدي الجميع))
طبعا وسام تغيرت حياته..وحاول يصحح اغلاطه..
أمه لما اكتشفت مرضه..انصفعت وقامت تبكي..ولدها الكبير..خايفة تفقده.. سندها
أم وسام وهي تبكي: كيف ماتقولي لي؟ ليش خبيت عني؟
وسام: ماودي اضايقك
ام وسام حظنت ولدها وهي تبكي: راح اوديك لأحسن طبيب بالعالم..مستعدة اسافر معاك اذا تبي
وسام: اذا الله كاتب لي اموت راح اموت
ام وسام: اسكت ولا تقول هالكلام..انا ماتحمل افقدك
وسام قام يبكي..امه اول مرة تشوف ولدها بهذه الحال..تضايقــــــــــــــــت..وانهمت بشكل كبير
?~~¤ ~~
 Enchanting twins
سمر جالسه مع أمها وابوها بالمجلس..دق الباب
ابو سمر: بنتي..قومي افتحيه..خطيبك بره
سمر توترت..: اوكيه
وقفت سمر..كانت لابسه ثوب بسيط...وتاركة شعرها ع اكتافها
قلبها يدق..كنها اول مرة تشوفه..
راحت فتحت الباب
عادل ابتسم..وهو مستحي: كيفك سمر؟
سمر: بخير..اتفضل
وهي متوترررررة حيل
عادل اوصفه الكم مع انه الوصف متأخر^_ شاب ونعم فيه..طويل اسمر..خفيف دم..بس شخصيته حلوة..ودايم يوقف مع اصحابه..مرح مرة (يعجبني ^-^ افكر اخليه يدوم مع سمر >>>>>>>>>> طااااااااااااخ >>>> ايييييييييي>>>>>.. يوسف(عروسو ان فرقتي بينا بطلع من قصتك>>>>>>. ^_^عروس(يوسف حتى انت تعجبني
عادل سلم ع عمه وعمته (المؤقتين^-^)
سولف معاهم..وسمر تطلع فيه اول مرة..حسته يشبه يوسف..في طريقة كلامه..وحركاته..لانهم اصحاب حيل..
جلسوا عادل وسمر جنب الطاولة وفي وجهم ام سمر وابوها
سمر مستحية طول الوقت..
عادل مرتبك من توتر سمر...طلع فيها ع جنب..شافها كيف ناعمه وهادية...ابتسم..
عادل: سمر..
سمر وكنها كانت شاردة: نعم؟
عادل:ممكن تعطيني كاس ماي
سمر: اوكيه
جت سمر بتاخد كاس الماي..من توتر لما جت تصب..الكاس تباعد وكبت الماي ع طاولة
ام سمر طلعت في بنتها نظرة فشلتينا
سمر: اسفة...
تباعدت عن طاولة..واخدت منشفة من المطبخ..وجت تنشف الماي
عادل ابتسم ع عفويتها..
سمر انحرجت ويش بقول عنها خبله
جففت الماي وجلست
ابو سمر: ايه المهم عادل..نكمل كلامنا
عادل: كمل عمي
ابو سمر: متى ناوي انت وسمر تتزوجو..انا مو حاب تطول في الخطبة
عادل وسمر طلعوا في بعض متوترين
عادل: ههه ان شاء الله اقرب وقت..لسا بدري نحدد
سمر: ايه ابوي مستعجل
ابو سمر: ابي اطمن ع بنتي
سمر انقهرررررررت
عادل توتر..: اذا حددنا بنعطيك خبر
لما خلصـــــــــــــــــــوا غذى
ابو سمر وامها استئذنوا وتركوهم
سمر تنفست..وجلست ع الكنبه..
عادل: سمر..؟
سمرر بدت تتعود عليه: نعم
عادل جى وجلس ع الكنبه: تتوقعي أمك وابوك بعد فسخ خطبتنا يوافقو ع خطبتك من يوسف؟
سمر تفاجأت من سؤال..ويمكن ماتبي تفكر فيه..خايفة من ردة فعل امها وابوها..ولا عندها جرأة تفكر...
عادل: ترى يوسف ينتظر يرجع لك..وحاط امال كبيرة..رغم انه هالشي صعب عليه..بس يصبر..
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -