بداية الرواية

رواية مظاهرة نسائية -53

رواية مظاهرة نسائية - غرام

رواية مظاهرة نسائية -53

سكتت ديمه وقلبها يدق الف دقه بالساعه هالنسبه هي اللي بتحدد كيف بيكون مستواها بالنص الثاني...
لازم تكون نسبتها عاليه حتى تقدر تستمر...
ديمه بخوف وهي ترجف: كم نسبتي؟
اميره وهي تركض لداخل البيت: الحقيني وبوووريك
ركضت ديمه ورا اميره اللي سلمت على خالتها وزوج خالتها وقعدت..
هاني وهو ينتبه لاميره: اميلووو اميلووو ( اميروو اميروو)
اميره: هلا والله بحبيبي اللي ماتحمل غيابه..كل هالغيبه تغلي ولا انا شوقي بزياده....
ديمه وهي تدخل وهي تلهث من الركض: هاتي الشهاده بسرررعه
اميره باستهبال: حزري فزري كم جبتي
ديمه: اوووووووه اميروووه يلا هاتي
قربت ام ريان وهي خايفه على بنتها ونسبتها..
طالعت ديمه مكان النسبه وكانت صدمه!!
91 بس؟!!
ديمه وهي تشهق: لامستحيييل
قعدت ديمه عالكنبه وطاحت الشهاده من يدها...انا ذاكرت وجديت...المفروض نسبتي تكون عاالاقل 95...
ام ريان بخوف: ديموو يمه كم جبتي طمنيني...ديموو شفيك صاخه خوفتيني
ديمه بصدمه: 91
ام ريان: بس؟؟
اميره: الله يهديكم شفيها 91 والله زينه وتقدر ترفع معدلها النص الثاني...
ديمه ماقدرت تتحمل قامت تصيح من قلبها...
دام هذي نسبتها النص الاول..اكيد ماراح ترتفع كثير بالنص الثاني...
ابوريان وهو يقرب من ديمه: بابا ديمه لاتصيحين
ارتمت بحضن ابوها وهي تصيح بصوت عالـي..
هاني بخوف وهو مو فاهم شئ: ديموو ديموو ليث تثيحين
ام ريان بعصبيه: ماتقولين لي وش ناقصك حتى تجيبين لي هالعلامه الخايسه....كل شئ تبينه جبناه لك...
مدلعينك لاخر حد وموفرين لك جو مذاكره وهدوء...
واخر شئ تجين لي بهالعلامه ...
اميره وهي تقوم لخالتها: خالتي بدال ماتخففين عنها...خلاص صلوا عالنبي ماانتهت الدنيا...واصبروا لين تطلع النسبه الكبيره لاتحكموا من الحين ان شاء الله بتذاكر وتحل كويس بالاختبارات النهائيه وترتفع نسبتها....
ام ريان بقهر: هذي بنتي اللي تمنيتها تدخل طب...تجيب لي هالنسبه
ابوريان: انتصار الله هديك خلاص...البنت حالتها حاله
ام ريان: محد خـربها غير دلعك ياصالح...
ديمه بعصبيه وانفعال وهي تقوم: خلاص كفايه ارحميني كفااايه...ماابي دراسه ماابي شئ خلاص وهذي الشهاده هاا
قطعت الشهاده بهستيريه وعصبيه واميره وابوريان يحاولوا يهدوها بس مافي فايده....
رمت الاوراق الصغيره عاالارض وركضت فوق لغرفتها وراحت اميره وراهـا...
تنهدت ام ريان وقعدت ويدها على خدها..
هاني وهو يقرب من جدته: ماما...
ام ريان بقهر باين عليها: هلا حبيبي
هاني وهو يطالع المصعد: ديموو ليث تثيح؟
ام ريان: لانها تعبانه شوووي..اوووف الله يغربلها من بنت كانها رفعت ضغطي
ابوريان: انتصار ماله داعي الكلام اللي قلتيه للبنت خلاص .. البنت ذاكرت واجتهدت وهذا اللي طلع معاهـا..
ام ريان بانفعال: قولي دام جابت هالنسبه الحين كم بتجيب اخر السنه.... لكن ابوريها والله لاحرمها حتى من مصروفها خليها تخيس قاعده بغرفتها لازم تكون مسؤوله.. كفايه دلع ولعب....
ابوريان وهو يقوم يقعد جنب مرته: انتصار...هذا مو حل...البنت الحين حالتها النفسيه بتكون تعبانه...لازم نساعدها مو نزيد عليها...
دخل عليهم ريان وباين من عيونه انه قايم من النووم
ركض له هاني وقعد بحضنه
ريان: يمه يبه ديموو ليش تصارخ الخبله صوتها واصل لفووق...جنت ؟
ابوريان: الله يهديك ياولدي مو وقتك..
ريان: فهموني شصاير ليش صراخكم واصل لاخر الدنيا
ام ريان: اختك لابارك الله فيها اليوم طلعت نتيجتها
ريان: هابشروا كم جابت
ابوريان: 91...
ريان: اممممممم زينه
ابوريان: فهم امك شابه نار عالبنت..
ام ريان: اوووف انا ماحد بيموتني غير برودة اعصابكم...
تركتهم وراحت فووق...
ريان: امي شفيها....مو لهالدرجه عاااد مكبره الموضوع
ابوريان: بعدين تهدأ....
ريان يكلم ولده: بابا فطرت ولا؟
هاني: أي اكلت كوف ركلس
ريان: ههههههههههه اسمه كورن فلكس
هاني وهو يطالع فم ابوه ويتعلم ينطقها: كـو...كـوف.ركلس
ريان: ايه هين اقول تصبح على خير....
ابوريان: وشلون زوجتك الحين؟
ريان: ابد يبه على حطة يــدك...احاتيها حيل..
ابوريان: لاتحاتي يبه..ماعليها شر ان شاء الله
ريان: شلون يبه مااحاتي..لطيفه مو بس زوجتي... قطعه مني مااتحمل يجيها شئ كيف بعيش بدونها
نزل ريان راسه في لحظه ضعف وانهيار ناذر مانشوفه فيها..
نزلت دمعه من عينه مسحها بسرعه قبل لايشوفها ابوه
ابوريان وهو يربت على كتف ولده: لاتخاف وانا ابوك...زوجتك ماعليها شر ان شاء الله وبتقوم بالسلامه...عادي كل وحده تحمل تتعب
ريان: لايايبه...هي ماتعبت كذا يوم حملت برامي وهاني ...
ابوريان: ااه ياولدي مدري وش اقول لك...بس انا اشوف لو توديها تنام بالمستشفى يكون احسن..عاالاقل بتكون تحت ملاحظه الدكتور..
ريان: عجزت اقنعها بس راسها يابس...تقول ماتبي تترك عيالها
ابوريان: عيالها في الحفظ والصون كاهي امك موجوده بتهتم فيهم...روح يبه كلمها واقنعها...هناك راح نتطمن عليها اكثر
ريان: امرك يالغالي
30 ظهرا
كانت تلبس عبايتها بغرفتها بتروح لولـدها المستفى..
بس تذكرت انها ماتعرف غرفته هنـاك ولاتدل...
جات بتطلع بس سبقتها رزان وفتحت الباب
ام سعود: صباح الخير حبيبتي...
رزان: جدتي...وين بابا وماما دينا
ام سعود: نايمين حبيبتي
رزان: لا انا رحت فوق شفت ماما دينا نايمه...بس ماشفت بابا
سكتت ام سعود..شقول لها الحين هالمسكينه..
رزان: جدتي...انتي بتطلعي؟
ام سعود: أي حبيبتي بروح المستشفى
رزان: بروح وياك..
ام سعود: أي والله مابخليك بروحك...تعالي بلبسك حبيبتي ونروح لابوك المستشفى
رزان بخوف: بابا في المستشفى؟ شفيه بابا؟
وقامت رزان تصيح
ام سعود: خلاص يمه لاتصيحين....يلا بلبسك ونصحي فارس يروح معنا
لبستها وصحت فارس اللي قام بالمووت وراح معهم المستشفى...
لما وصلوا فتحت رزان الباب قبلهم ولقت ابوها كان صاحي ووجهه متعب ومرهق من جد...
ركضت لحضنه...هو فتح يدينه وضمها...
ام سعود: سلامتك حبيبي كيف صرت الحين؟
سعود بتعب: هلا يمه...بخير بشوفتك...
باست ولدها على جبينه وقعدت جنبه...
طلعت دله الشاهي..وطلعت له صحن فيه مالذ وطاب من الحلويات والفطاير..
فارس: قسم لو انا اللي مريض ماجبتوا لي كل هاالاكل..اااه يالقهرر
ام سعود: كلكم لكم نفس الحب والمعزه
سعود وهو يطالع الباب: دينا ماجات معكم؟
ام سعود: لا يايمه...البنت سهرانه وتعبانه ماحبيت ازعجها....
سعود بخاطره...اي طبعا تبي الفكه مني ...ماتبي تشوفني...
حس بضيقه لما عرف انها ماجات..
ام سعود وهي تعطيه الشاي: يمه سعود خذ الشاي شفيك
سعود: لابس كنت افكر...
اخذه وشربه وفكره هناك بعييد
ليش ماجيتي معهم؟ لهالدرجه كارهتني..
ماودك بشوفتي وبقربي
اوووف انا شفيني براحتها اذا ماتبي تشوفني..
ليش اهتم وهي ولا على بالها
فاق على رزان تضربه ضربات خفيفه على خده
سعود: هلا حبيبتي
رزان وهي تطالع المغدي: بابا شنو هذا؟
سعود: هذا مغدي حبيبتي
رزان: يعني شنو مغدي...هذا مويه بابا
فارس: خخخخخخخخ مويه بعينك...هذا يابنت الحلال انا بشرح لك..
قرب فارس من المغدي ومسكه: طبعا هذا المغدي مواد سكريه مغديه...واهم ماده فيه الجلكوز..هذا اولا ثانيا ياطلاب ياحلوين...
سعود قاطعه: ااقووووول لايكثر يالبروفسور...مسوي لنا فيها فاهم وانت خرطي
فارس: أي خلني اشرح لبنتك العبيطه ماتفهم شئ
رزان بزعل: انا افهم...
فارس وهوي يشيلها على كتفه: اااخ منك انتي...
رزان وهي تضحك: ههههههههه نزلني عميي اخاااف
فارس وهو يمشي فيها بالغرفه بسرعه ويفحط : ابجننك ابدووخك..
ورزان مسكينه تصارخ خايفه تطيح
ام سعود: فرووووووووس غربلك الله من ولد فضحتنا بالمستشفى
سعود: فارس وجع نزل بنتـي لااقوم اكفخك
فارس وهو يطلع لسانه لاخوه: اتحداااااااك
وطلع فيها بالممر ونزلها...اما هي استلمته ضرب في بطنه وهو يضحـك ويبعد عنها لين صدم في شئ..
لف بسرعه لقاهـا واقفه مبتسمه لرزان..وبعدين طالعته وحلت مكان ابتسامتها نظره حزن...
فارس بصدمه: انتي؟ وش جابك هنـا
الريم: للاسف الصدفـه..جايه ازور جدتي مريضه
فارس وهو يبعد: اسف ماانتبهت لك....يلا رزان نروح
رزان وهي تطالع الريم: عمي عمي من هذي
فارس: مااعرفها
الريم بنبرة حزن: الله يالدنيـا يافارس...الحين صرت ماتعرفني
فارس: ريم لو سمحتي ماله داعي هالكلام..خاصه قدام الطفلـه..خلاص انا رايح
الريم وعينها تدمع: انت ليش قاسي...انا شسويت لك...(وبنبره وله وشوق) والله اني احبك وابيك..
تنهدت وبعدت عنه اما هو عوره قلبه...كان يتضايق حييل لما تبكي..
ابد مايحب يشوفها زعلانه متضايقه...
ااااه ياقلبي شسوي فيــك...
رزان وهي تجره من يده: عممي
فارس بضيقه: ها
رزان: ليش البنت تصييح..انت تعرفها؟
فارس: رزانووه يالدبه مااوصيك لاتقولين لاحد اللي صار فاهمه
رزان وهي تغمز له: بقول لهم
فارس وهو يرفعها من قميصها بيديه الثنتين: قسم لو تقولين لهم لو لاكسر اسنانك اللي كنهم طابور اول ابتدائي
رزان وهي ترفسه برجلها: نزلني عميي نزلني
نزلها وطالعها بتوعد: ترا ان قلتي لهم بنفذ التهديد
ركضت لداخل الغرفه وهي تضحك وقعدت بحضن جدتها تهرب منه
دخل وهو يطالعها بتوعد
سعود: وين رحتوا؟
رزان وهي تطالعه وتطلع لسانها: كنا برا من بنت
ام سعود وهي تطالع فارس: أي بنت
فارس: ها...اي هذي النيرس يمه تبي تدخل بس انا قلت لها انقلعي ماتشوفين ان احنا قاعدين وياه تعالي بعدين
ام سعود: يايمه كان خليتها تدخل تشوف شغلها
رزان: لاجدتي البنت اللي شفناها لابسه عبايه مو ابيض
سعود: اعوذ بالله منك فرووس وش مسوي يابو المصايب
فارس وهو يقرب من امه ويسحب رزان ويده على فمها وهي تضحك: ياخوووي هذي الا بزره لاتسمع كلامها...ايي وبعد علومك ابو السعد وش مسوي عساك صرت احسن الحين..والله البيت بدونك ظلمه مو شئ واللهي
سعود: لا والله احلف انت بس...رزان تعالي بابا
راحت ونطت عالسرير وقعدت بحضن ابوها
سعود: قولي لي وش قال عمك الثور للبنت؟
رزان وهي تاكل الحلاوه اللي طلعتها من جيبها: البنت تصيح بابا مسكينه...وعمي زفها وصارخ عليها..وبعدين قالت له انها تحبه
سعود: فروووس صحيح هالكلام؟
ام سعود: يمه فارس فهمنا شسالفه
فارس: رزانوووه بوريك اذا رجعنا ان ماخليتك تنامين اليوم بالحديقه عند الجني مااصير فارس
ام سعود وهي تقوم له: اوووووف اترك البنت وكلمني...من هالبنت
فارس بحزن وهو يتنهد: ريــــــم
سعود: هذي وش جابها هنا؟
فارس: تقول جايه تزور جدتها...
ام سعود: وش تبي منك؟
فارس: كالعاده...تبغاني...
نزلت ام سعود راسها بحيره..هالبنت حيل متعلقه في ولدها وولدها مايبغاها...هي وش ممكن تسوي؟
ام سعود: وينها البنت راحت؟
فارس: وش تبين فيها...خليها تروح في طريقها
ام سعود: وينها وديني لها
فارس بصدمه: وش تبين منها يمه؟
سعود: يممه الله يهداك..وش ناويه عليه؟
ام سعود: بعدين تعرفوا....بتوديني لها ولا اخلي رزان تدليني مكانها
فارس بحيره: فهميني طيب ليش كني اطرش في الزفه
ام سعود: فارس....يمه لاتعصبني خلاص وديني وانا بكلمها
فارس: بس يمه..
ام سعود بعصبيه: فاااااارس اتصرف بنفسي يعني؟
فارس باستسلام: خلاص خلاص اووكي...بس يمكن انها راحت وماتشوفينها
ام سعود: احنا ندور ونشوف..
طلعت مع فارس وسعود مستغرب مايدري امه على شنو ناويـه...
مشوا في اخر الممر اللي فيه الغرفه وماحصلوها...
دخلوا بممر ثاني ولمحوها قاعده عالكرسي من بعيد ويدها على خدها....
فارس وعينه عليها: هذي هي جالسه هناك
ام سعود وهي تطالعها: امممم خلاص اجل .. خليك مع اخوك وبنته وانا اذا خلصت برجع لكم
فارس بترجي: يمه تكفين لا...
قاطعته: ماراح اتصرف بتهور يايمه وانت تعرفني زين ابي مصلحتك وكمان مصلحة البنت
فارس ببتسامه وهو يبوس راسها: انا وين القى مثلك وحده تفهمني
ام سعود وهو تربت على كتفه: خلاص حبيبي روح لاخوك واذا خلصت جيتكم
فارس: من عيوني يالغاليه
تركها فارس وراح اما ام سعود مقرره ومصممه تكلم البنت وتفهم منها سبب التعلق الغريب...
وبتفهمها ان غلط اللي يصير لان فارس مايبغاها ...
وصلت لريم ووقفت
ريم رفعت راسها وطالعت ام سعود باستغراب
شفيها الحرمه واقفه تطالعني؟
لتكون مشبه علي؟
او غلطانه
ريم وهي توقف: خير ياخالـه بغيتي شئ؟
ام سعود: مو انتي ريم؟
ريم فسرت الموضوع على انها وحده من صديقات امها وجايه تزور جدتها
ريم ببتسامه:حياك ياخاله..جدتي بهالغرفه وامي داخل تقدرين تدخلين
ام سعود: فهمتيني غلط .. انا جايه علشانك
ريم : انا؟!!!!!!!!!!
ام سعود حست ان البنت خايفه ومستغربه ومو فاهمه شئ في الموضوع
ام سعود: تعالي معاي حبيبتي نروح نقعد بعيد شوي
ريم: على أي اساس اروح معاك وانا مااعرفك!
ام سعود: انتي تعرفيني ..ماعليك تعالي وانا بفهمك
ريم: ماراح اتحرك قبل ماتقولين لي
ام سعود: انا ام فارس
ريم انصدمت وبلمت في ام سعود....
صار عندها مزيج من الخوف الاحراج التوتر...
ريم بخوف: وش تبين مني؟
ام سعود: كل خير..نتكلم واحنا واقفين؟
ريم : خلاص نروح
ومشوا لين غرفة الانتظار اللي كانت خاليه وقعدوا جنب بعض...
كانت متوتره لابعد درجه و تحرك رجلها بعصبيه وتشبك اصابعها ببعض...
ام سعود ببتسامه: اجل انتي ريــم...الله يحفظك لاهلك
ريم وهي منزله راسها: الله يسلمك خالتي...امري وش بغيتي
ام سعود: ريم اعتبريني مثل امك او صديقتك وقولي لي وش تبين من فارس..صدقيتي راح اوقف معاك وبساعدك...
ريم وهي تدمع: ماابي شئ..
ام سعود: يابنيتي طلعي اللي بقلبك خلينا نفهم الموضوع....
ريم: وليش ماتفهمينه من فارس؟
ام سعود: فارس انا كلمته وقال اللي عنده..الدور والباقي عليك
ريم وهي تبكي: مااقدر اقول لك..
ام سعود حست ان ريم خايفه تتكلم او منحرجه...
بس حاولت تطمنها..
ام سعود وهي تربت على يد ريم: تكلمي يابنتي اسمعك..ومثل ماوعدتك بساعدك..
ريم باستسلام وهي تحس باالاطمئنان: خالتي ورب البيت مابكذب عليك بحرف...انا وفارس نحب بعض ومن زمان...ماانكر كنت خايفه انه يتسلى معاي ومايكون يحبني وبيوم راح يتركني..لكنه وعدني بالزواج اول مايتخرج من الكليه...
واستمريت معاه على امل نكون لبعض...
بس مدري فجأه تغير علي..مدري وش الاسباب
صدقيني ياخالتي انا ماسويت شئ..مره وحده صار يعصب علي يزفني وانا ساكته ومتحملـه لاني...
ام سعود وهي متعاطفه مع ريم: لانك شنو؟
ريم: لاني ياخالتي ابيه ومنتظره الوعد اللي عطاني اياه...
ام سعود: شوفي ياريـم..فارس ولدي واعرفه اكثر من أي حد ثاني..فارس مايحب الروتين يحب التغيير..انا يابنيتي ماودي اجرحك بس ولدي واعرفه زين مايقدر يستمر على نفس الوضع مده طويله..
ريم: قصدك انه مل مني وبيدور على وحده غيري؟
ام سعود: يمكن هالشئ يابنتي كان بيصير...لكن فارس الحين تغير خلاص ترك هالسواليف من بعد وفاه المرحوم (ابوسعود)..يحاول يخلي كل وقته وباله بدراسته او مع اصحابه...
يمكن موت ابوسعود اثر عليه وخلاه يرجع عاقل ويترك هالسواليف
ريم بيأس : وانا ياخالتي وش مصيري؟
ام سعود:انا بنصحك يابنيتي وانتي فكري بعقلك مو بمشاعرك...اي حد يعيفك بهالدنيا عيفيه اتركيه...
وانتي بعدك صغيره وحلوه بكره يجيك نصيبك وتتزوجين...وتنسين كل شئ فات...
الحين انتي فكري بدراستك بأهلك والحمدلله ماعرفوا باللي بينكم حتى ماتصير لك مشاكل...
واللي مايبيك ياريم انتي بعد لاتبيه...وكرامة البنت اهم شئ يابنيتي....
ريم وهي تصيح من قلب: خالتي الكلام سهل بس الفعل كثير صعب...
ام سعود وهي تمسح على كتف ريم: لاتبكين...وصدقيني اني اعتبرتك مثل بنتي وجيت نصحتك علشان مصلحتك...فكري بعقلك ياريم..لاتسمحين لاي حد انه يحس بضعفك انتي ان شاء الله بتكوني اقوى من كذا...واللي مايبغاك خلاص بعدي عنه في الف واحد غيره...
وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خيرا لكــم..
وماتدري وين نصيبك
قامت بهالوقت ام سعود..ووقفت جنبها ريم
ريم: اممم خالتي مدري وش اقول لك بس....
ماقدرت ريم تتكلم بس انها بكت وام سعود مدت لها يدها وصارت تبكي بحضنها وهي تحس بالامان اللي ريم ماتحسه عند امها اللي كل همها طلعاتها وصديقاتها
ريم: خالتي صدقيني...اني ارتحت لك...ياليت عندي ام مثلك..
ام سعود: لايابنيتي اكيد ان امك مثلي ويمكن احسن مني الله يخليها لك
ريم: لاياخالتي..تصدقين امي في حياتها ماقعدت معاي مثل هالقعده..كل همها شكلها وصديقاتها وحفلاتها...وماعندي حد اتكلم معاه..
ام سعود: ماعندك خوات اكبر منك؟
ريم: عندي صغار...انا اكبر وحده بالبيت...وابوي كل وقته يقضيه في اشغاله والسفر....
ام سعود وهي تبتسم وتمسح على راس ريم: خلاص ياريم...انتي سوي اللي قلت له عليه وخلي بالك على خوانك مالهم غيرك...واهتمي بدراستك تراها مستقبلك..
ريم: ان شاء الله
ام سعود: خلاص بغيتي شئ يابنتي؟
ريم: سلامتك ياخاله ومشكوره انك تفهمتي الموضوع
ام سعود: مع السلامه
طلعت ام سعود وريم تطالعها
من جد ارتاحت لها وحستها مثل امها لانها فهمتها وفهمت مشاعرها وماعصبت عليها ...
رجعت الغرفه لولدها...اما ريم رجعت لعند جدتها واهلها وداخلها بصيص من الامل تتمنى يكبر يوم بعد يوم...
بغرفة سعود كان الدكتور عنده
دخلت ام سعود وقعدت على نفس الكرسي وفارس كان قاعد عالسرير مقابل سعود..ورزان بحضنه
ونظراته متجهه لامه يبي يعرف وش سوت مع ريييم ووش قالت لها...
ام سعود: ها دكتور كيف صار ولدي؟
الدكتور: الحمدلله يقدر يطلع اليوم بس مو الحين بالليل ان شاء الله...(وهو يطالع سعود)كتبت لك على شوية ادويه ومضادات حيويه خذها بانتظام ياسعود
سعود: ان شاء الله
الدكتور: عن اذنكم
طلع الدكتور وفارس فز وراح لعند امه
فارس: علميييييني بالتفصيل الممل
ام سعود: وش اعلمك
فارس: يوووه يمه يابرود اعصابك....وش صار معكم وش قلتي لها وش قالت لك..
ام سعود: حيلك حيلك..هب عليك كل هالكلام بنفس واحد
سعود:ههههههههههه الحب وعمايلووو
فارس: تلايط انت احسن...اي يمه قولي لي
ام سعود: ياولدي ماصار شئ بس اني تكلمت مع البنت بهداوه ونصحتها تفكر بدراستها ومستقبلها ولاتشغل بالها بهالسوالف
فارس : واقتنعت؟
ام سعود: ان شاء الله تكون اقتنعت....
فارس: بس؟
ام سعود: بس هذا اللي صار
فارس: الحييين يمه طول هالوقت تتكلمون بس على هالجملتين حشى....تنقلينها حرف حرف
ام سعود: لا بس تقريبا هذا اللي صار...
فارس: يممممه ترا ابفجر بنفسي اذا ماقلتي لي بالضبط وش صار
سعود: هااااا روميووو على اساس الحب الماضي نسيناه
فارس وهو يسرح: اكيد بس يهمني اعرف
ام سعود: فروووس جننتني وازعجتني خلاص ماصار شئ كنت احاول اهدي البنت وانصحها واقول لها تنساك لان مافيك فايده
فارس: افا بس افا ياام سعود...الحين انا مافيني فايده...ماكان هذا الظن فيكي ياعبله
ام سعود: عبله بعينك انقلع عني يلا..
فارس:ههههههههه امرك ياجميييييييل..
دخلت بهالوقت ممرضه تقول لهم ان وقت الزياره انتهى..
ام سعود: خلاص يمه سعود اخوك يمر عليك المغرب ياخذك
سعود: طيب...
رزان بزعل: بابا بقعد ويــــاك..
سعود: لاحبيبتي مايصير
رزان: جدتي بقعد مع بابا
ام سعود وهي تروح لرزان تمسك يدها: لايمه مايصير.. ترا بيجي لك الدكتور ويضربك ابره
رزان بخوف: لالا خلاص بروح معكم
سعود: هههههههههههه...تعالي لحظه رزان
بهالوقت تقدم فارس وام سعود وطلعوا من الغرفه ورزان رجعت لابوها
رزان: نعم بابا
سعود: بقولك شغله تقولينها لدينا
رزان: اوكي
سعود: قولي لها..(عطـ......
ولاتدرين لحظه
طلع سعود ورقه وقلم من الدرج اللي جنبه وكتب بخطه الحلو المميز..
**عطنـي وعد انك تمر**
**تلقاني اصبر لك عمر**
طوى الورقه وحطها بجيب رزان
سعود: اول ماتوصلين البيت اعطيها الورقه مو تنسين
رزان وهي تمشي للباب: اوكي بابا
كانت جوري قاعدة عالنت فاتحه موقع جامعة الملك سعود تبي تطلع نتايجها...
ومن جد خايفه تشوف شئ مايعجبها
يلا توكلنـا على الله...
دخلت قسم النتايج ودخلت رقمها الجامعي والرقم السري قبل لاتضغط موافق رن جوالـها..
وكان ماجد متصل
ابتسمت وردت..
ماجد وبصوته النووم: صباح الخير
جوري: أي صباح ياماجد..قول ظهر الخير .. صح النووم
ماجد: صح بدنك ياااه تصدقين نمت واجد
جوري: أي انت خيشة نوم الله يعيني عليك
ماجد: والله لو انك جنبي الحين وريتك
جوري: لا ماما بابا الحقووني مرره خفت...كش بس مناك
ماجد: اكش ها هيين يالدبه بوريك....اقول تجهزي العصر بمرك
جوري: وين بنروح؟
ماجد: مالك شغل يلا الحرمه تسمع اوامر زوجها وتقول تم ابن عمي
جوري: لا قول قسم....والله مابطلع الا لما تقول لي اخاف بتخطفني
ماجد: وحتى لو خطفك محد يقدر يتنفس ويقول شئ....زوجتي وانا حر فيها
سكتت جوري وهي تقول بقلبها...فديت زوجي والله
ماجد ونبرة الصوت تنقلب 180 درجه للرومنسيه والهدوء: جوري
جوري: لبيه
ماجد: والله احبــك..اموت فيــك...
جوري وهي ميته: وانا بعد...
ماجد: اااه ياقلبي
جوري: سلامتك من الاه..
ماجد: ماقلتي لي حبيبتي وش قاعده تسوين
جوري: ابد جالسه عالنت بطلع النتايج
ماجد: يلا طلعيهم بشوووف
جوري: خااااايفه
ماجد: شوفي قسم لو جبتي لي علامات مثل وجه اخوك لااذبحك
جوري: نعم نعم نعم وش فييييييييييه وجه اخوووي مثل القمر
ماجد: اما فرووس قمر كثررري منها ارجوووك
جوري: هذي الغيره وماتسوي...
ماجد وهو يقلد البنات: احم وليش اغار وانا احلى واشيك منه
جوري: ههههههههههه ياويلي منك...
ماجد: يلا حبي طلعي النتيجه خلينا نتشمت شووي...
جوري بزعل: نذل
ضغطت موافق وطلعت النتيجه...
فيه A بلس وفيه B و C
يعني كوكتيل
ماجد: بشري
جوري وهي تتنهد: اوووووووووف ارتحت الحمدلله
ماجد: وش اقل علامه اخذتيها؟
جوري: سي في الاحياء بس يلا الحمدلله
ماجد: مبروك قلبي..عقابل التخرج ان شاء الله
جوري: ان شاء الله...اخبار عمي الحين؟
ماجد: لا اليوم صار احسن..
جوري: الحمدلله امانه تسلم لي عليه
ماجد: يوصل حبيبتي...
جوري: وكيفك مع الشغل؟ مرتاح؟؟
ماجد: مثل ايام التطبيق ماتغير علي شئ والحمدلله يوم اللي طلعت لي الوظيفه بنفس المستشفى
سكتت جوري وهي تتذكر عايشه...ماتدري ليش تكرهها رغم انها ماتعرفها..
ماجد:عالعموم جوري انا بقوم اكل شئ الحين ميت جووع ومثل ماقلت لك تجهزي العصر بمرك
جوري: هني وعافيه...قبل ماتطلع من البيت دق رنه حتى اجهز
ماجد: ولايهمك دلوعتي...
سكتت جوري وهي تحمد ربها اللي رزقها بشخص مثل ماجد..
ماجد: حبي...
جوري: هلا
ماجد: حياتي
جوري بحيا: هلا
ماجد: دلووعتي
جوري: خلاص مااااجد
ماجد: اااه ياقلبه رووحه انتي...احبك يالدبه
جوري: وانا بعد
ماجد: خلاص قلبي.....يلا سي يووو سلميلي على اهلك
جوري: يوصل
ماجد: مع السلامه
وصلوا البيت وفارس راح بجهه وام سعود بجهه اما رزان رقت فوق للدور الثالث لدينـا..
دخلت القسم
رزان: ماما
دينا وهي تطل من المطبخ: تعالي حبيبتي انا هنا
دخلت رزان المطبخ ودينا كانت تسوي لها كابتشينو..
دينا وهي تحضن رزاان: الحلوه وين راحت وخلتني لوحدي؟
رزان: رحنا المسشتفى نشوف بابا
دينا وهي ترفع رزان عالطاوله: ايووه
طلعت لها الورقه وعطتها دينـا
دينا: وش هذي حبيبتي؟
رزان: بابا عطاني هذي الورقه وقالي اعطيها لماما دينا
فتحت الورقه وقرتها...
عطني وعد انك تمر
تلقاني اصبر لك عمر
تنهدت وحست بشئ غريب ..
طوت الورقه وقعدت جنب رزان وهي سرحانه...
يعني فقدني يوم مارحت معاهم؟
حس بفراغ؟
كان ينتظرني؟
رزان: ماما شفيك
دينا: سلامتك زيزي..يلا حبيبتي قومي اغير ملابسك حتى نتغدى..
رزان سبقت دينا ونزلت تحت اما دينا قبل ماتطلع طاحت عينها عالتلفون...
اكلمه؟
اممممممم لا ماله داعي بيقول ماصدقت قرت الورقه على طول اتصلت...
طلعت من قسمهم وهي تحس انها تبي تكلمه تسمع صوته..
وقفت تسال نفسها ليش ابي اكلمه؟
وش ابي منه؟
لشنو ابغى اوصل معاه؟
هواش؟
نجره؟
عوار راس؟
سعود ماعنده الا هالثلاثه..
ومستحيل اخذ منه غير وجع القلب والراس

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -