بداية الرواية

رواية مظاهرة نسائية -54

رواية مظاهرة نسائية - غرام

رواية مظاهرة نسائية -54

بس بكلمه حتى لو يهاوشني بهاوشه...
رجعت دخلت وراحت للتفون...
ودقت ارقام المسشتفى والتحويله وهالخرابيط..
سعود: الو
دينا: هلا
سعود بصدمه: دينا؟؟
دينا: شفيك مستغرب؟
سعود: ماتوقعت
دينا: اتصلت اعطيك الوعد...
بعـد صمت ثواني...
دينا: اممم سوري كان ودي اجي ازوك بس...
سعود يقاطعها: ادري ماودك بشوفتي
دينا: انت ليش تقول هالكلام؟
سعود: هذا الواقع يابنت عمي..خلاص مسموحه...
دينا: لا انت مو فاهم...انا..
سعود قاطعها مره ثانيه: انا بطلع اليوم المغرب..بعدين يصير خير باي
سكتت وهي منقهره وتحس انه فشلها وكسر خاطرها..
دينا بانكسار: طيب...
سعود: تبغين شئ؟
دينا: لا
سعود: طيب اشوفك بعدين..بــــاي
سكر السماعه بدون ماينتظر ردها
رمت التلفون بعصبيه...
انا شسويت له حتى يعاملني بهالطريقه
احاول اداريه اوقف جنبه اساعده..
بس هو ولاحاس...
هذي جزاتي..بعد كل اللي اسويه...
وش يبي مني اكثر..
انا الغبيه اللي مهتمه وهو مايستاهل...
بتشوووووف ياسعيدان وهذا وجهي ان ماجننتك مااطلع دينا هين..اصبر
ببيت ابو ريان الاوضاع مو على بعضها...
لطيفه تعبت على ريان ومن ساعه اخذها للمستشفى وترك عياله عند امه..
ديمه معتزله غرفتها واميره لازالت معها ماتبي تتركها..
ابوريان قاعد بالصاالـه والوضع مع عاجبه اصلا..
راح لزوجته المطبخ: ام ريان
ام ريان وهي تعطي هاني اكل: هلا ابوريان بغيت شئ
ابوريان بضيقه: ماتروحين تشوفين بنتك وتصالحيها
ام ريان: مو الحين..لازم تحس شوي وبعدين اكلمها
ابوريان بعصبيه: لا روحي الحين وكلميها خليها تنزل وتتغدى...
ام ريان: شفيك يابوريان متضايق؟
ابوريان: ماتشوفين الحال مايسر..ولدك وزوجته بالمستشفى والله يستر ..وبنتك صياح ونياح...وانتي هنا معانده وماتبين تكلميها...
وش هالحاله وش هالنكد
طلع زوجها من المطبخ وهي حاسه بأحساسه ..
من جد البيت صاير حزين كئيب..
يمكن قبل يوم كانت دينا موجوده...
وجودها كان له ثأثير ...
كانت تحاول كل ماصارت مشكله تعدل الوضع وتوقف مع الكل وتهون المشاكل...
الحين راحت وماحد يهتم...
طلعت ام ريان من المطبخ وراحت قعدت مع زوجها
ام ريان: لاتتضايق يالغالي وكل اللي تبيه بيصير...
ابوريان: طيب
ام ريان: مو زين لصحتك ياصالح خلاص ابروح انادي ديمه واميره ورامي ونتغدى كلنا سوا
ابوريان ببتسامه: أي هذي انتصار اللي اعرفها...روحي يالغاليه ناديهم..
رقت ام ريان لغرفه ديمه ودخلت..كانت ديمه منسدحه عالسرير واثار الدموع على خدها..
واميره غافيه عالكنبه..
ام ريان: يابنات
رفعت ديمه عينها لامها ونزلت دموعها مره ثانيه
ام ريان وهي تقرب من بنتها: يلا يمه غداء
ديمه وهي تمسح دموعها: ماابي اكل شئ
ام ريان وهي تمسح على راس بنتها: لاتزعلين حبيبتي مني والله ابي لك الاحسن...ابيك احسن وحده في البنات
هالكلام مازاد الا صياح ديمه..
ديمه: يمه انا اسفه
ام ريان: لاتتأسفين يمه بس ابيك تشدين حيلك النص الثاني
قامت وحضنت امها...وصحوا اميره ونزلوا يتغدوا
الساعه 5 العصر كانت بغرفتها حاايسه ماتدري وش تلبس..
رن جوالها راحت بترد حسبته ماجد
ردت بدون ماتناظر الشاشه
جوري: هلا مجوود
اسماء: سلاااااام يالعرووس
جوري: ههههههه هلا سمووي
اسماء: ها كيف امورك كل شئ تمام حبيبتي؟
جوري: حايسه سمووي ماجد بيجيني ماادري وش البس
اسماء: بتطلعون ولا بيقعد عندك؟
جوري: بيقعد شوي وبعدها بنطلع يقول بيوديني بيت عمته
اسماء: امممممم شوفي .. البسي هذيك البدله اللي اخذناها من الامارات اخر مره
جوري: أي قصدك الذهبيه؟
اسماء: أي البسيها مره خيال وحطي مكياج ذهبي خفيف مو تثقلينه يالدبه خلي يقولوا ان جمالك طبيعي
جوري: ان شاء الله عمتي...اخبار امول وامون واميروه وخالتي وفؤاد وخالد؟
اسماء: اميروه عند ديووم من الصبح...والباقي بخير..ابد بنطلع السوق بعد شوي
جوري: حركاااات ابجي معكم
اسماء: لا خليك مع زوجك...مانبيك
جوري: مو بكيفكم
اسماء: هذا وجهي اذا وافق يخليك تطلعين معنا
جوري: مايقدر يمنعني عنكم
اسماء: هيه انتي مو مسأله يمنعك بس اكيد وده يقعد معاك...
جوري: وانا بعد ودي اقعد معاه
اسماء: ايوه ايووه اطلعي على حقيقتك مو مسوية لي فيها ثقل وماودك تطلعين معه...
جوري: احم احم لازم اصير ثقل حتى مايقول ماصدقت على الله
اسماء: مالت عليك...اقول رجلي يناديني فديته بروح اشوفه وش يبي
جوري: روحي للدجاجه وسلمي عليه
اسماء: اقول عن الغلط .. اذا رجلي دجاجه مجود وش يطلع..طسي بس يلا
جوري: هههههههه تيب
اسماء: سلمي عليه وعلى امي ودينا وعالكل بااااي
لبست نفس البدله اللي قالت عنها اسماء كانت ذهبيه...بلوزه طويلـه وتحتها بنطلون اسود....
وحطت على البلوزه عند الخصر حزام فيه سلاسل وعطت شكل مره حلووو...
ولبست بوت كعب رفيع وطلع شكلها خيااال....
تعطرت وتزينت ونزلت...وكانت امها بالصالـه...
جوري: ها يمه شرايك
ام سعود: قمر حبيبتي قمرر...الله يحرسك..يلا روحي المجلس
جوري: فارس قاعد وياه؟
ام سعود: أي وياه...
جوري: سلم عليك ولا؟
ام سعود: يايييمه وش تبين الحين في هالاسئلـه أي يمه سلم علي الولد ماقصر يلا روحي..
جوري: ههههه طييب
ام سعود: اخذي معاك العصير والقهوه من المطبخ
جوري: من عيوني
دخلت المطبخ واخذت الصينيه الكبيره اللي فيها القهوه والعصير والحلويات...
وكان باب المجلس مسكر ومو عارفه كيف تدخل...
شافتها امها من بعيد وجات فتحت لها الباب
جوري: مشكوره يمه...تعالي ادخلي معي
ام سعود: لايمه...اخذوا راحتكم..لو بغيتي شئ ناديني
دخلت جوري وابتسمت لاخوها وماجد....
ضيفت فارس قبل
فارس: طالع الخبله...اعطي الرجال قبل انا ماابي شئ
جوري بصوت منخفض: فشلتني الله يفشلك
فارس: هههههههههه
قربت من ماجد ومدت له العصير..
اخذه منها وقال: تسلم ايد اللي مسويته
جوري بخجل: الله يسلمك
فارس: لايحووووشك بس..تراها ماسوت شئ
جوري: فرووووس
فارس: خخخخخخخخخ خلاص بنسكت
حطت الصينيه عالطاوله وقعدت على كنبه لوحدها
ماجد وهو يطالع جوري بأعجاب: الله شهالزين شهالحلاوه
فارس: لااحلف انت قول قسم....اشوف طالت وتشمخت
ماجد: انت ليه راز وجهك قوم اطلع
فارس وهو يقرب من ماجد ويدلع عليه مثل البنات: افا ياصديق الطفوله ... افا ياحبيبي تتخلى عني بهالسهوله..
وحط فارس راسه على صدر ماجد
اما جوري ماتت ضحك عليهم
ماجد وهو يشيل فارس بعيد: اووف منك يالغثــه اووف متى اتزوج وافتك منك ياخي قوم اطلع باخذ راحتي مع مرتي
فارس: ترا مرتك اللي تتكلم عنها اختي هاا...خليني بقعد بسمعكم وش تقولون
ماجد: جوري برتكب في اخوك جريمه...
جوري: وي بسم الله على اخوووي
فارس: فديت الجوري والكادي انا يانااااس
وقام عند اخته وحط يده حول كتفها وخلاها بحضنه وماجد ميييت من الغيييره...
ماجد: فروووووس يلا عاد مصختها اترك زوجتي.. وانتي ساكته عنه هاااا...
فارس وهويقوم: هههههههه خلاص كانت معكم الكاميرا الخفيه نيهاااااااااااااااي
ماجد: ياثقل دمك...قال شنو قال الكاميرا الخفيه..
فارس: ههههه بااااااي ياعصافير الحب
طلع فارس وتركهم بروحهم بعد عناااااااء وجهد..
ماجد وهو يقعد مكان فارس جنب جوري: اخبارك قلبي؟
جوري: زينه
ماجد وهو يطالع ملابسها: شهاالاناقه وش هالزين...ناويه علي انتي
جوري بغرور ودلع: شسوي في نفسي حلووه غصبا عني
ماجد: ياوييييييييييييييييلي
حط يده حول كتفها وباسها على خدها
هي تجمدت من هالحركه...وحست بخوف...
عمرها ماحسته..
ماجد: هييه ماتسوي علينا عاد.....
جوري بنص عين: اول واخر مره فاهم
ماجد: اقول روحي فحطي بس...
جوري: مجوود شيل يدك اخاف فارس يرجع
ماجد: والله كيفي ماحد له عندي شئ...
جوري وهي ترضخ له: امرك....
ماجد وهو يشد على كتفها: وين سعود مااشوفه
جوري: مسكين تعبان بالمستشفى
ماجد: افا بس افا ليه ماقلتي لي
جوري: انا ماعرفت الا اليوم الظهر...
ماجد: شفيه طيب؟
جوري: انفلونزا بس بيطلع اليوم المغرب
ماجد: ايه مايشوف شر مايستاهل...اشوف المرض داير هاليومين ..
جوري: أي الجو مره لخبطه ماعرفنا لـه
سمعوا صوت صياح رزان وام سعود تحاول تهديها...
جوري: لحظه ماجد بشوف شفيهم
ماجد: طيب قلبي
طلعت جوري لقت رزان تصييح تبي تدخل تقعد وياهم
جوري: خليها يمه تدخل
ام سعود: اخاف تلعوزكم
جوري وهي تسحب يد رزان: خليها تسوي اللي تبي فداها..تعالي زيزي
دخلت جوري مع رزان وسكرت الباب وراها...
جوري: رزان سلمي يلا
رزان وهي توقف ورا جوري مستحيه: لا استحي
جوري: ههههههههه عيب يالدبه سلمي..
سحبتها جوري وقعدتها بينها وبين ماجد
ماجد: الله مين هالمزيوووونه
رزان وهي تمد يدها: شلونك؟
ماجد وهو يسلم عليها: دامي بين قمرين اكيد بخيير وش ابي اكثر....(وهو يكلم جوري)هذي بنت سعود صح؟
جوري: أي هذي رزان
ماجد وهو يمسح على شعرها: حيالله رزان مغربي
رزان وهي تشيل يده عن شعرها: عيب ..
ماجد: ههههههههههههه وليش عيب ان شاء الله؟ ليكون زوجك ولا حبيبك مايرضى
رزان: أي اصلا رامي ولد عمي قال لي لاتخلي حد يقرب منك ويلمسك لاني بصير زوجك
جوري: هههههههههههههههههه والله انكم مصييبه توكم صغار على هالكلام
رزان : جوري هذا زوجك؟
جوري: أي حبيبتي
رزان: انا بعد ابي زوج....
جوري: يؤؤؤؤ...عييب يالدبه بعدك صغيررره على هالسوالف
رزان : لا مو صغييره انا ابي اصير عروس ابي البس فستان ابيض ويوفقوا البنات وراي يزفووني ويغنون لي
ماجد: ههههههههههههه منتي هينه...بأي صف انتي؟
رزان: ثاني ابتدائي
ماجد: الله يخليك ويوفقك....اقول جوري
جوري: هلا
ماجد: ها مشينــا
جوري وهي تقوم: يلا دقايق البس عبايتي
ماجد: انتظرك بره بالسياره
جوري: تيب
طلعت من المجلس وراحت لعند امها: يمه انا بطلع اوكي
ام سعود: في امان الله وسلمي لي على سعاد واجد وعلى امها مو تنسين..
جوري: من عيوني يمه...
لبست جوري عالسريع عبايتها وراحت لماجد...مشى وهو مشغل اغنيه انسان اكثر عبد المجيد
جوري: احب هاالاغنيه
ابتسم لها وعلى عالصوت ....
ماجد: حيالله حبيبتي
جوري: الله يحييك...
لفت جوري للسيت اللي ورا: حشى ياماجد وش هالحوووسه...صحون وملابس وشماغ....والله انك تمساح نمره واستماره
ماجد وهو يغني مع عبدالمجيد ويرقص: شفتي كييف...
انت منتا انسان اكثر قلبي مو من قلبك اكبر...مثل ماتشعر تأكد اني اشعر..
ومندمج حييل ويميل راسه ويغني وهو يطالعها ويسوي حركاات
جوري: ههههههههههههه الناس تطالع يالدب خلاص
ماجد: ياناااااااااااس احبهااااااا احبهااا بمووت حالي خلاااص
جوري: وي لاتجيب هالطاري لااذبحك
ماجد وهو يقرب منها: تخافين علي؟
جوري: اكيد يالدب..طالع الدرب قدامك لاتروحنا
ماجد: ااااه ياقلبي..
لف ماجد يطالعها فيها شئ لفت نظره..
اناقتها ..
من جد جوري انيقه لابعد درجه..رغم انها لابسه العبايه حاليا..الا انها ماقدرت تخفي اناقتها...
شنطتها جزمتها عبايتها العطر اللي حاطتـه..
حتى طريقة قعدها...حاطه رجل على رجل بس بدون تكلف واصطناع...
ماجد: تصدقين جوري...تعجبني اناقتك...احب البنت اللي تهتم بشكلها واناقتها
جوري: احم احم...اخجلت تواضعي
ماجد: ههههههههه مع هالراس...
وصلوا للبيت نزلت وكانت مره مبسوطه لاستقبال سعاد وامها...
واعتذرت سعاد مره ثانيه عاللي صار بالملكه بس جوري طيبه وماحطت في بالها وقالت لها ماصار الا الخيير
8:00 مســـــاء
كانت دينا بالصاله....تتصل لفارس اللي طلع من البيت بعد ماطلعت جوري وماجد بنص ساعه...
وللحين مارجع..
ام سعود: ها مايرد؟
دينا: مقفل جواله
ام سعود: سود الله وجهه....هذا وين راح نبي نروح نجيب سعود من المسشتفى مايصير كذا
دينا : شنسوي الحيـن ياخالتي...
رن جوال دينا وكان فارس المتصل...
دينا: ماتقول لي انت وينك
فارس: اسف مرت اخووي العزيزه...كنت بالمستشفى...ومقفل جوالي تعرفين يأثر على الاجهزه
دينا: عن الفلسفه يالدب..ها اخذت سعود؟
فارس وهو يلف لسعود: أي كاهو معاي بالسياره
دينا: صار احسن؟ مافيه شئ؟
فارس: ايييييييه من قدك ياسعيدان الحلوين خايفين عليك ويحاتونك
دينا: هههههه الله يرجك متى بتعقل....
فارس: أي رجلك زين مافيه شئ لاتخافين يشقح وينطح...يلا ثلث ساعه واحنا عندكم
دينا: هالله هالله بالطريق يلا سلاام..
سكرت وقعدت جنب خالتها
ام سعود: ها طمنيني
دينا: ثلث ساعه وهم عندنا
ام سعود: الحمدلله....اقول يمه
دينا: لبيه يمه
ام سعود: كيف سعود الحين وياك؟
دينا ببتسامه: الحمدلله..
ام سعود: مرتاحه؟
دينا: مابعترض على ارادة ربي...اللي كاتبه لازم ارضى فيه الحمدلله
ام سعود: الحمدلله.....بس وقت ماتضايقين ماابيك تخبين عني
دينا: لاتخافين خالتي انا بخيير.....
ام سعود: مو كأن جوري تأخرت؟
دينا: لاخالتي ماتأخرت.. واكيد سعاد مابتخليهم يطلعوا قبل العشاء...ابروح اشوف رزان
رقت دينا الدور الثاني وعين ام سعود تلاحقها...
وتحمد ربها انها صارت من نصيب سعود..
الحمدلله يارب عمرنا ماراح نشوف وحده بطيبتها وحنيتها..
كانت رزان كالعاده تمارس هوايتها المفضله وهي قراءة القصص...
دينا: ماما حبيبتي
رزان: نعم ماما
دينا: الحين بابا بيجي ماتبين تشوفيه
رزان وهي ترمي القصه: صحيح الحين بابا بيجي
دينا : أي حبيبتي يلا ننزل
نزلوا..وبقوا ينتظروا وصولـه..
لما سمعوا صوت البوابه الخارجيه تنفتح...دق قلبها بجنون
وكأنها بتشوفه لاول مره..
دخل وكان فارس جنبه شايل كيس فيه ادويه
فارس: تو مانور البيت بوجودي طبعا
سعود: هههههههههه
طاحت عينه على دينا..اللي كانت لابسه جلابيه عنابيه...
ولافه شيلتها عن فارس..
ام سعود: نور البيت ارقى يمه فوق ارتاح
سعود وهو يقعد: لا يمه مليت من امس منسدح..خلني بقعد معكم...تعالي رزان
راحت وقعدت جنبه وهو يمسح على شعرها ..
قعدت دينا جنبه وكانت رزان فاصله بينهم..
وفارس وامه مقابلهم...
ام سعود: يمه سعود لازم تنتظم عاالادويه مااوصيك
سعود: ياايمه مافيني شئ مالها داعي
فارس: الحين مخليني اروح اصرفهم وبعدين مافيك شئ..صحيح انك نذل هات اشربهم بنتك
سعود: تبي تموت بنتي حسبي الله عليك....اقول يمه وين جوري؟
ام سعود: اختك طالعه رايحة لاهل ماجد....
سعود: اييه...ومتى بترجع؟
ام سعود: مدري والله...
سكتوا ولف عليها سعود يطالعها...طالعته بحنان...لكنه تجاهل هالنظره لانه بعده زعلان منها عاللي سوته...
ومانسى ان اللي فيه بسببها...
ام سعود: قوم يمه دارك ارتاح
رزان: بابا بنام معاك
فارس: انتي يالغثه تعالي هنا اشووف...وش تنامين معاه..الاخ مشتاق لزوجته لازم تخربين الليله يعني
ام سعود: الله يهديك...عيييب يافارس
فارس: امركم عجيييييييب...زوج وزوجته مشتاقين لبعض مافيها شئ....صح دينا
دينا بحيا: ههههههههه فارس العب بعييد عني
فارس: طيب انتي خجوله فهمنا....نشوف سعوود
سعود: ههههههههه ليش الاحراج
فارس: امانه سعود مااشتقت لها ولغرفتكم....اوصف لنا يااخ سعود شعورك وانت نايم بالمستشفى بعيد عنها
سعود: شدعوه قاعدين في مقابله احنا...
فارس: خخخخخخخخ....لاجد خبرنا خلنا نحرجها شوووي
سعود وهو يطالعها ببرود: والله كلها ليله ماامداني اشتاق
سكت فارس وهو يلوم نفسه....حرااااااام عليك ياسعود تفشل البنت قدامنــا
انا الغبي يعني مااعرف انه لووح ودرج ومستحيل يحس على دمه
دينا طالعته بنظره مافهم معناها وتركتهم وراحت...
ام سعود: سعود وش اللي سويته حرام عليك
سعود: قلت الحقيقه .. تبوني اكذب؟ مااقدر
فارس: اووف منك..والله انها جوهره بس انت ماتعرف قيمتها..والله لو تجيب لي وحده مثلها اتزوجها بدون نقاااش
ام سعود: انت بتسكت ولا شلوووون
سعود: فروووس هذي مرتي مااسمح لك عاد
فارس وهو يقوم: ماوراكم الا وجع الراس انا طالع
ام سعود: وين
فارس: ابد مع الربع...
طلع فارس وتذكر ديمه....
يمكن نتايجهم طلعت الحين خلني اكلمها واشوف...
ديمه واميره كانوا بالغرفه وديمه صارت شوي تسولف بعد ماصالحتها امها وهدأت ...
رن جوالها ودق قلبها بخوف...فارس؟!!!
رفعت راسها تطالع اميره اللي قربت من ديمه بتشووف من المتصل..
كانت مسجلـه فارس بأسم.....( حليب مخفوووق )
اميره: هههههههههههه من حليب مخفووق؟
ديمه: ها...اي هذي مضاوي اللي معنا بالمدرسه
اميره: ورا ماتردين عليها؟
ديمه: لا وع وش ابي فيها.....اي ماعلينا نكمل السالفه
لكن فارس سكر ورجع اتصل مره ثانيه...ديمه اتوترت..
بس لو اميره تدري ان فارس المتصل..
بنرووح فيها.....
اميره: يؤؤؤ شفيها هذي وش تبي؟
ديمه: مدري
اميره وهي تسحب الجوال: انا برد اقول لها انك مشغوله
ديمه: لالالالا لاتردين بليييز
اميره باستغراب: ليش؟
ديمه: علشاني لاتردين اذا لي معزه بقلبك لاتردين
اميره مستغربه تغير ديمه...ليش مصره ماارد؟
شسالفه؟
معقولــه كل هذا تتهرب من البنت..
؟
بعد مايأس فارس وسكر..
ديمه: ليش تطالعيني كذا؟
اميره: لا سلامتك بس مستغربـه
ديمه بتوتر: من شنو....
اميره وهي تطمن بالها: لا سلامتك....
ديمه: وعاد اقووولك..
وكملوا سوالفهم ونسوا اللي صار
كان بالمستشفى توه طالع من غرفة الدكتوره المشرفه على علاج لطيفه..
قالت له ان وضعية الجنين غلط وصعبه جدا...
هالشئ اللي مخلي لطيفه تتعب هالمره..
وطبعا هالشئ له تأثير على عمودها الفقري..ومخليها ماتعرف تمشي مؤقتــا..
وكل شئ راح يبيبن وقت الولاده...
واذا اضطر الامر راح تولد قيصريه...
تنهد بألــم وهو خايف عليها...
يارب سترك...انا مالي غيرها بموت لو يصير فيها شئ...
دخل غرفتها وكان شكلها مره متعب وجهها اصفر وشاحب...
لطيفه وهي تمد له يدها: ريان...
مسك يدها وباس راسها: نعم حبيبتي محتاجه شئ
لطيفه: اقعد ابيك بكلمتين
ريان وهو يقعد جنبها ويحط يديه حول كتفها: قولي حبيبتي تدللي امري انا كلي تحت امرك
لطيفه: بس لاتقاطعني
ريان: طييب
لطيفه: ريان....انا مره تعبانه احس اني...
دمعت عينها وكملت: احس اني ماراح اطول معكم...احس اني بمووت...
ماتوقع انها تقول هالكلام...لف لها وهو يحس قلبه بيطلع منه....لا يالطيفه لاتقولين هالكلام....
انتي تموتيني كذا..
انا مابعيش من دونك...
انا ولاشئ من غيرك....
نزلت دمعة حايره من عينه وهو منصدم مو حاس باللي تقوله
لطيفه وهي تمسح دمعته: ماابي اشوف دموعك حبيبي....انت قوي وابيك دايم قوي...ريان عيالي ابيك تحطهم بعينك..انتبه لرامي تراه محتاجك..وهاني(بكت وهي مو عارفه كيف تكمل) وهاني مدري وش اقولك...خليك جنبه..اذا كبر قوله اني مره احبه وتمنيت اشوفه هو ورامي يكبروا قدام عيني بس....
نزلت راسها وبكت....بس حاولت تكون قويه...لان ريان حالته ماتسر عدو ولاصديق وماتبي تزيده..
لطيفه: ريان ابيك تفهم حاجه وحده.....انا احبك...اموت فيك عمري ماحبيت حد مثلك..انت خليت لحياتي طعم ثاني..وعمري ماراح انسى الايام اللي عشتها معاك....لانها احلى ايام بحياتي....
واهلك اعتربهم اعز من اهلي....
ريان قول لعممي وعمتي اني احبهم مره...
قول لديمه ودينا انهم خواتي اللي امي ماجابتهم...
قربت منه ومسكت يده اللي طاحت عليها دموعها: ريان ماابيك تزعل وتتضايق اذا متت...انا معاك حولك بكل لحظه.... ورامي وهاني محتاجين حد معهم...تزوج ولاتبقى وحيد من بعدي
ريان بانفعال: خلاص لاتموتيني ارجوووك خلاص....
حط راسه بحضنها وهو يبكي مثل الطفل الحاير اللي خايف حد يسرق منه اغلى ماعنده
لطيفه وهي تمسح على راسه: ريان..انت تعذبني كذا....
ريان: ابيك يالطيفه...والله احبك وابيك لاتروحين وتخليني...انا مابعيش من دونك..
ماابي حد بهالدنيا غيرك...
رفع راسه وهو يهزها: انتي واعيه وش تقولين...لالا انتي ماراح تموتين...انتي بتعيشين معاي ونربي عيالنـا سوا
اول مره تشوفه بهالحاله متوتر منفعل يصارخ بدون وعي....بكت من قلب وهويضمها لصدره بقوه..
لطيفه: اوعدني تكون قوي علشان عيالنا ياريان وخاصه رامي ... حبيبي هذي ارادة ربي...وانا تعبت ياريان خلاص ماراح اعيش حاسه اني بمووت...
ريان ودموعه تنزل: بموت من بعدك مااقدر على فرقاك...لارحتي اقعد مع مين اسولف مع مين...
مين بيهتم فيني وفي عيالي...
انا احبك ماتفهمين؟ احبك..كيف تروحي وتخليني...
قام تركها وطلع وهو في حاله صعبه مو قادر يستوعب كلامها....
حست بألالام شديده غمضت عينها تقاوم الامها الجسديه..والامها النفسيه...
ريان وين راح؟
اخاف يسوي في نفسه شئ
لطيفه بصوت متعب: ريان...ريااان ارجع ريان علشاني
لكن ماحد رد سوى صدى صوتها اللي رجع وسكنها...
بكت من قلب وهي تتألم...
سمعوا الممرضات صوت جهاز القلب وهو ينذرهم بمصيبه مشؤمه...
دقات قلبها صارت فجأه سريعه وغير منتظمه....
وش ممكن يصير...
هل احساسها بمحله بتموت وتخلي زوجها وحبيبها؟
ولا مجرد هواجس وبتعدي...
جوري وماجد كانوا لسـه جالسين مع العمه والجده عل ضحك وسوالف ماتخلص...
جوري وهي تطالع الساعه: يلا ماجد تأخرت عالبيت
سعاد: قعدي يايمه معنـا والله مبسوطين
جوري: ماعليه عمتي مره ثانيه ان شاء الله .. امانه مامليتوا مني؟
الجده: مابنمل منك....خليكي معنـا وانت مجوود روح بيتكم خلاص
ماجد: افا جدتي...خلاص حبيتوها وطلقتووني تهئ تهئ
سعاد: هههههههه واحنا نقدر....
ماجد: يلا جوري نمشي
جوري وهي تقوم: يلا عمتي توصين على شئ
سعاد وهي تقرب من جوري وتودعها: سلامتك حبيبتي وسلمي على اهلك وخاالاتك....
جوري: يوصل ان شاء الله....
راحت جوري وباست راس الجده وودعتهم وطلعت ورجعت البيت...وكانت تبي تسلم على سعود وتتحمد له بالسلامه بس قبل لاتوصل بدقايق رقى فوق حتى ينام ويرتاح
بغرفتهم...
كانت قاعده على مكتبها وحاطه راسها عليه ويدينها لافتهم على راسها...
من بعد مافشلها قدام اهله صعدت وبكت لين تعبت وحطت راسها عالمكتب....
دخل ويوم شافها ماتحركت قال اكيد نامت....
سكر الباب وقرب منهـا..
قرب راسه منها يوم سمع صوت تنفسها المنتظم عرف انها نامت...
عوره قلبه...خلاص مصخت ... بس لا
تستاهل اجل تخليني اسبح بمويه مثل الثلج وامرض....
الله يستر وش بتسوي بعد..
خليها بجننها علشان تتأدب...

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -