بداية الرواية

رواية شفتك ولا اهتميت -18

رواية شفتك ولا اهتميت - غرام

رواية شفتك ولا اهتميت -18

وقامت فتحت الدرج واخذت السقاير
ورجعت جلست بس فاجاه رد ريناد:اطلعي برى رانيا واقفلي الليت والباب
رانيا:لا ما اقدر اخليك
عصبت ريناد:قلت لك اطلعي
خافت رانيا من صوتها المتهدج الخشن:اوكي تيب
وطلعت رانيا وظلت ريناد تصيح بالحالها بالغرفه
دخل رائد جناح ريناد لقاها نايمه على سريرها ودموعها بعيونها لسه ما جفت والغطا مو عليها
رائد قرب منها وحاول يقوي قلبيه وما يرحمها الا لما تتسنع:ريناد
ريناد خافت وفزت مفجوعه :نعم والله ما ادخن خلاص
رائد:وين السقاير
ريناد:اخذتها رانيا
رائد:ايه خلاص لا اشوفك الليله لا على عشاء ولا حتى تسهرين معانا فاهمه
ريناد لمعت بعينها دمعه ونزلت راسها
رائد:والسايق قلت له ما يجيب لك شي الا اذاقالي اول
يعنمي لا تحاولينم ترسلينه من دون علمي لانه بيقول لي بيقول
فاهمه
ريناد صاحت بصوت عالي ودفنت وجهها بالمخده
رائد كان بيضعف ويروح لدلوعته حبيبته رنودته اللي يعتمد عليها بكل شي
بس لا لازم يحسسها بغلطها(نفسي احد يمنعني انا ويحسسني بغلطتي)
طلع رائد من جناحها وصفق بالباب وراه
نزل تحت لقى الداده نايمه قدام التليفزيون
وهيثم يحوس بجواله
وسامي مو موجود
والاب والام مو فيه بعد
ورانيا باين على وجهها الصياح وسرحانه
سلم بصوت عالي عشان ينبه الموجودين:السلام عليكم ردوا عليه وضحكوا على الداده اللي فزت وظلت تدعي عليه
رائد وهو يحب راسها ويبتسم:الله يهديك يا يمه وش فيك
الداده:انت منت صاحي ليه تصحي الناس من نومهم
رائد:ههههههههههههه والله ما دريت اني بفزعك
الداده:وخر عني بس ما ابي الا سامي وينهو سامي حبيبي
رائد :فين سامي
طالعت فيه رانيا بنظره ووقفت وتوجهت للمصعد
هيثم استغل انشغال الداده بالتلفيزيون
هيثم يتكلم بهمس:زعلان
رائد:ادري
هيثم:يقول ما رح يرجع راح لمشاري اخو زوجتك
رائد:بروح اجيبه هاللحين والله تندمت
هيثم:حرام عليك كسرت خاطره وعرسه بعد بكره
رائد:انا رايح له هاللحين
ووقف وتوجه لبيت خالد بن ..... ال.....

البارت الثاني والثلاثون........الجزء الاول

وصل رائد لبيت ابو مشاري ونزل من سيارته وتوجه للجرس وهو يبتسم لاطفال يلعبون بالشارع كرة قدم
انتظر شوي ثم جاه صوت ام مشاري:من بالباب؟
ابتسم رائد:انا يا خالتي رائد
ام مشاري :يا هلا والله يا وليدي دقايق وافتح الباب
انتظر شوي ثم شاف فيصل يفتح الباب ويتقدم منه ويسلم عليه:هلا والله ابو راشد شلونك عساك بخير؟
رائد:الله يسلمك ويبقيك شلونك انت ؟شلون خالتي ومشاري؟
فيصل:والله كلهم بخير امي تتوجع من رجليها كل شوي شكلها تتدلع عليي عشاني وحيدها اللحين ههههههههههههههههههه
رائد:ههههههههههههههههههه انت ومشاري
فيصل:ههههه لا مشاري مشى امس نجران انتهت اجازته
رائد انصدم:ومشاري؟
فيصل:هههههههههههههه الله يرجه اخوك هذا صمم يروح نجران مع مشاري
قلناله عرسك بعد يومين قال لا ابي اتمشى هههههههههه يتمشى هاللحين هههههههههههه
رائد ضحك مجامله لفيصل:ههههههههههههههههههه
طيب ناد لي خالتي اسلم عليها وامشي
فيصل:دقايق
جت خالته سلمت عليه وطفشته من سؤالها على شيهانه وتوصياتها عليها
خرج رائد من البيت وركب سيارته واتصل في هيثم
رائد:تخيل وش صار
هيثم:وشو بعد؟
رائد:سافر مع مشاري نجران
هيثم صرخ بصدمه وضرب جبهته بقوه:لا مستحيل
رائد:جهز الجيب بجيك اللحين ونمشي انا وانت لنجران بسرعه
هيثم:اوك
وقفل وشغل سيارته وتحرك للقصر
ووصل ونزل لقى هيثم طلع الجيب ركبوا اثنيناتهم ومشوا بعد ما اتصل هيثم على رانيا بلغها انهم مشغولين الليله وقالها تبلغ شيهانه

البارت الثاني والثلاثون........الجزء الثاني...

واخيرا وصلوا رائد وهيثم نجران واتصل هيثم في مشاري وقاله يبلغه فين يسكن
وصلوا للشقق اللي يسكنها مشاري وانزلوا وطقوا الباب واستقبلهم مشاري ودخلهم غرفه صغيره جنب غرفة النوم
وقال لهم ان سامي نايم بغرفته
قام رائد ودخل لسامي وولع النور
سامي:اووووووف مشاري اطف النور
رائد:سامي قم ابيك شوي
فز سامي اول ما سمع صوت اخوه الجهوري
سامي:رائد!
رائد:ايه رائد
سامي:وش جايبك هنا
قرب رائد منه ومد ايده له
مد سامي ايده له فسحبه رائد بحركه اتوماتيكيه ناحيته وصار واقف
:جيت اتأسف من عريسنا واتمشى معاه شوي ممكن
سامي:هههههههههههههههههههههههه ممكن وما ابيك تتاسق مني انت اخوي الكبير وكلامك على عيني وراسي ومستحيل ازعل منك
رائد:تسلم حبيبي وقرب منه وضمه له بعدها اطلعوا برى لهيثم ومشاري
رائد:انا ابي اظل مع سامي هنا نتمشى يومين ممكن تستقبلني مشاري والا مو فاضي لخششنا
مشاري:ههههههههههههههههه لا لا حياكم الله جميع بس ترى يمكن انا بعد اسبوعين اسلم الشقه
رائدد:ليه
مشاري وهو يبتسم:انقلوني للرياض ابشرك
سامي:مبروك الف مبروك
رائد:مبروك ابو خالد
مشاري:الله يبارك باعماركم يا رب
هيثم:انت صاحي؟
رائد:ههههههههه ايه ما تشوف اعيوني
هيثم:مشاري كيف يظلون ليوم العرس هنا
مشاري:هههههههههههههههههه ما ادري والله
رائد:وانت بتظل معانا
هيثم:لا انا بمشي هاللحين الرياض
رائد:اقعد هاللحين وباكر كلنا بنمشي بالليل
كنت امزح قبل شوي
هيثم:المفروض نمشي هاللحين بس ما يلا هذا ولا ذاك
وظلوا الشباب طول الليل سهرانين سوالف واسترجاع ذكريات ووناسه وضحك

البارت الثاني والثلاثون الجزء الثالث.......

صارت الساعه 2الظهرونسوا الشباب ما يطمنون رانيا وشيهانه اللي ينتظرونهم
شيهانه مرتبكه وخايفه وشوي وتصيح:رانيا فينهم
رانيا:ما ادري طلع اهو وهيثم بالجيب وقالوا بنرجع 12 الظهر بس ما ادري وينهم
شيهانه:انا بديت اخاف
رانيا:المشكله اتصل فيهم ما يردون
شيهانه دق قلبها :لازم يردون لازم
رانيا:اتصلي انتي يمكن يرد عليك رائد
شيهانه :اوك
وطلعت جوالها من جيب بنطلونها:واتصلت
رانيا :ردواا
شيهانه:اصبري
رانيا:يلا بسرعه
شيهانه:يااااااااااااا الــــلــــه عليك يا رانيا قلت اصبري لا توتريني كذا
بس رائد مت رد لانه كان بسابع نومه هو والشباب
حتى غاده اتصلت بسامي كانت تبي منه شغله ضروريه بس ما رد
اتصلت شيهانه مره ثانيه وانتبه مشاري من النوم على صوت الجوال
وقف بيصي الشباب ويشوف الجوال
طل عليه لقى اسم اخته منور الشاشه
مشاري:رائد رائد
رائد:اممممممم وش تبي
مشاري:شيهانه اتصلت فيك
صحى رائد بسرعه:مين
مشاري :شيهانه
ارجع اتصل فيها يا اخي يمكن تبي شي ضروري منك
اخذ رائد جواله من ايد مشاري وطلع مشاري وقفل الباب وراه والشباب الباقين صحوا واطلعوا بعد
شيهانه:ما يرد رانيا انا خايفه عليه
رانيا:لا تخوفيني
شيهانه شافت جوالها يدق فرمته جنبها على الكنفه وقالت:رانيا هذا رقم رائد
رانيا:يلا ردي
شيهانه:لا ما اقدر ردي انتي اخاف يكون حصل له شي لا سمح الله ويبشروني بشي مو زبن ردي انتي
اخذت رانيا جوالها وردت على اخر رنه:الو
رائد:هلا شيهانه
رانيا:انا رانيا رائد كيفك فيك شي
رائد:لا الحمد لله ليه؟
رانيا:خوفتونا عليكم شيهانه بتومت منالخوف عليك هنا
ابتسم رائد(يا لبى اللي يخافون بس):خايفه عليي ما فيني شي انا برجع بالليل انشائ الله
رانيا:اكيد
رائد:ايه اكيد
بس وين زوجتي عن جوالها ليه ما ردت
رانيا:كانت خايفه يبلغونها بشي مو حلو عنك
رائد:ههههههههههههههههه يا لبهم بس وينهي فيه هاللحين
رانيا:ههههههه هنا
رائد:عطيني هي وانقلعي عنا ابي احكي معاها كم شغله عيب عليك تسمعينها
رانيا:ههههههههههههههه انت تامر امر
يلا باي
رائد:فمان الله

افتراضي رد: شفتك وما اهتميت واثرك مصيري وكل عمري / روايه جنان فله وناسه ومختلفه ومميزة

البارت الثاني والثلاثون الجزء الرابع:. 

شيهانه:الو
رائد:كيفك شيهونتي
ولع وجه شيهانه وطلت تحوس بالمفرش اللي عندها:تمام
رائد:دوم حبيبتي
شيهانه ساكته
رائد:تقول لي رانيا انك كنتي خايفه عليي
شيهانه بهمس:ايه انت ما كنت ترد يحقلي اخاف
رائد:هههههههههههه فديت اللي يخافون انا
رائد:شيهانه
شيهانه:هلا
رائد:اشتقتيلي
شيهانه صمــــــــــــــــــــــــت
رائد:يلا قولي لا تستحين
شيهانه ساااااكته
رائد:هههههه تستحين
عادي حبيبتي عبري عن شعورك انا ززوجك حبيبتي
شيهانه بهمس:ما بعد صرت
رائد:ههههههههههههههههههه اجل كذا
يعني افهم من كلامك انك ما اشتقتي لي
شيهانه:لا اشتقت لك
رائد:هههههههههههههههههه فديتـــــــــــــــــــهم انا بس
رائد:طيب نشوف بعد يومين انا وياك بغرفه وحده نشوف كيف تهربين مني
جننتيني من اول ما تزوجتك وانتي تفتنيني
شيهانه ولع وجهها ولا قدرت ترد
رائد:حبيبتي انا ما بعد حطيت ختمي على شفايفك صح
هههههههههههههههههههههه
شيهانه بهمس وتحس جسمها نار:خلاص رائد
رائد:ههههههههههههههههه خلاص خلاص ما دام حبيبتي قالت لي خلاص اجل خلاص
شيهونتي انا بجيكم بالليل اوك لا تخافين عليي ولا تحاتين
شيهانه:توصل بالسلامه انشاء الله
رائد:فمان الله
شيهانه:فمان الكريم
شيهانه:لحظه رائد
رائد:لبيه يا عيون رائد
شيهانه:كل ساعه اتصل وطمني عليك اوكي
رائد:هههههههههههه غالي والطلب رخيص انت تامرين امر
هاه حبيبتي تبين شي
شيهانه:لا سلامتك
رائد:يسلم قلبك
فمان الله
شيهانه:فمان الله
وقفلوا وكل واحد هايم بالثاني

البارت الثالث والثلاثون.....

الجزء الاول.......
شيهانه قفلت من رائد وضمت الجوال لصدرها وعيونها بالسما دخلت رانيا
رانيا:يا عيني يا عيني
شيهانه عدلت جلستها:على ايش
رانيا تجلس:سرحانه وهيمانه
شيهانه ابتسمت
رانيا:قولي وش قالك عشان تظلين سرحانه فيه كذا
شيهانه:لا ما راح اقولك
رانيا:ههههههههههههههه اخوي نذل
شيهانه سحبت رانيا من ايدها :يلا يلا عن الكلام الزايد خل نروح لريناد نطلعها من هالجو اللي هي فيه
العرس بكره لازم تفرفش
رانيا تحمست :يلا
واطلعوا لجناح ريناد
دخلت شيهانه وهي تحب رجولها ورانيا تسوي مثلها وتبتسم
شيهانه دخلت الغرفه وقربت من السرير والنور مطفي :ريناد
ريناد:اطلعي شيهانه ما ابي اشوف احد
ردت عليها رانيا اللي ولعت النور :لا بتشوفينا ونسولف معك غصب عنك
ريناد ساكته
شيهانه تسحب الغطا عن ريناد:يلا ريناد والله اشتقت لك يلا
ريناد ما ردت بس كحت كحه طويله
شيهانه قالت لرانيا تجيب كاس مويه
شالت ريناد الغطا عنها وغطت عيونها بايدها تمنع النور يدخل لها شربت شوي
وشيهانه ورانيا مصدومين من شكلها
شيهانه وهي ترجع الكاس على الكومدينا
:ريناد ليه عيونك كذا؟
رانيا هزت راسها بحركه طفوليه تؤيد كلام شيهانه
ريناد وهي ترجع راسها على المخده وتكح :يعني
يعني ما تدرون
شيهانه:لا والله ما اعرف
ريناد:عشان السقاير اللي اخذها زوجك
انا كنت ادخن باليوم باكتين على الاقل
شيهانه ورانيا يطالعون فيها
رانيا:انا اعرف فين رائد خبى السقاير
بروح اخذ وحده لك
ووقفت بتمشي
بس ريناد قالت:لا رانيا انتي ما تعرفين يعني
أي شي يمنعني عنه رائد ما ارجع له حتى لو اموت
انا كذا من زمان والا نسيتي
رانيا لمعت بعينها دمعه:ريناد انا خايفه عليك بس وحده كل يوم لحد ما تملين منها بالتدريج يعني
صدت ريناد بوجهها :قلت لك لا يعني لا لو اموت فاهمه لو اموت
شيهانه حست بغصه :ريناد
سكتوا كلهم
بس فأجاه رانيا صاحت بصوت عالي وارتمت بحضن ريناد
:ريناد حبيبتي انا تؤمك ما ابيك تتاذين الله يخليك عشان خاطري
ريناد:خاطرك على عيني وراسي
بس اسفه رانيا انا ما اكسر كلمة رائد هو اللي رباني رائد اللي رباني وانا ما اكسر كلمته لو على ع موتي
شيهانه لمعت براسها فكره:طيب ولو اقولكم شي بيصيرليله بكره مهم جدا
بترجعين علاقل تنزلين معانا تحت يا ريناد
ريناد سكتت
رانيا وهي لسه بحضن اختها وريناد تمسح على شعرها :يلا ريناد قولي ايه بتنزليت تحت
عشان تقول هي من الصباح ذالتني
ريناد ابتسمت:اوكي بنزل
نطت رانيا بفرح:يلا قولي
شيهانه ولع وجهها :انا يعني تعرفون يعني
ريناد رجعت لطبيعتها :ايه بسرعه
شيهانه:انا اول قلت لكم ان رائد ما ما
ريناد":ايه
شيهانه:انا وهو تصالحنا و
رانيا:ايه وش صار
صار شي
شيهانه:لا انا افقت معاه نبداء انا وهو مع غاده وسامي بنفس الليله يعني
ريناد قاطعتها:يعني بكره بيصير علوم
نطت شيهانه معهم على السرير وضربت ريناد على كتفها وخبت وجهها بايدها :خلاص ريناد لا تخلوني اندم عشان قلت لكم
ريناد وقفت على السرير ثم نطت تحت ولفت لرانيا وشيهانه اللي صاروا جالسين على السرير:اجل بما ان السالفه كذا الليله نفتر فيك اسواق الرياض كلها وصالوناتها وكل شي
شيهانه ضحكت ورانيا وقفت وسوت مثل حركة ريناد بس ما ضبطت نطتها فطاحت على الارض بس ساعدتها ريناد توقف وهي تضحك:اااا حتى انا مؤيده فكرتك
ريناد:احس انك نسيتي الفكره من هالقفزه الهائله
هههههههههههههههه
واخيرا قدرت شيهانه الحلوه تطلع ريناد من اللي فيه
بس يا ترى ريناد وش بيصير فيها مت تركها للسقاير

البارت الثالث والثلاثون.....

الجزء الثاني:
رائد:هاللحين هذا غداء الحمد لله بس الله يكرم النعمه
سامي:أي والله
هيثم:اشوف طباخي مو عاجبكم
مشاري:ههههههههههههههههههههههههه شكلك تحفه بالهمريله هههههههههههههه
رائد:هههههههه أي والله
هيثم فصخ المريله بعصبيه:انا الغلطان اللي قاعد اطبخ لكم
يلا اطفحوا بسرعه خل نرجع الرياض
سامي:أي والله عرسي بكره بسرعه اطفحوا
مشاري:طيب بنطفح يا المشفوح
رائد:أي والله
سامي:وانت علقت أي والله أي والله
يعني انت اللي مو مشفوح تزوجت حرمتين
رائد:أي والله هههههههههههههههههههههه
مشاري:ههههههههههههههههه
هيثم:انا بروح اتمشى شوي
يلا باي
مشاري :لحظه هيثم كلا بنروح معاك
سامي:ايه ايه
وقاموا كلهم غسلوا ورتبوا الشقه
وانزلوا تمشوا شوي بارجاء نجران ثم رجعوا الرياض

البارت الثالث والثلاثون.....

الجزء الثالث.......
رائد:والله ما ادري وش فيني احس اني تعبان
سامي:كلنا تعبانين من هالطريق
هيثم وهو مركز مع الطريق:الله يجازي اللي كان السبب
مشاري:هههههه حرام لا تدعي عليه هذا عريسنا
سامي:لا تكذبون ما استانستوا
هيثم:ايه مرره تونسنا
رائد:لا تونسنا من جد
هيثم:اقول اها بس
تكلموا شوي بمواضيع متفرقه ثم شغلوا شريط كانوا مسجلينه مشاري وسامي يستهبلون فيه
ظلوا يعلقون عليهم ويضحكون
هيثم:رائد ليش ما تسولف معانا
رائد:تعبان
سامي:انت من جدك انا كنت احسبك تسولف بس قبل شوي
رائد:والله ما ادري وش فيني
مشاري :تبي نروح المستشفى
رائد(لا انا وعدت شيهانه نوصلهم بالليل):لا ما يحتاج كمل بس يا هيثم
هيثم:والله ما ادري عنك بس يلا
سامي:رائد قول الصدق فيه شي يوجعك
رائد:لا مرهق بس


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -