رواية شفتك ولا اهتميت -17

رواية شفتك ولا اهتميت - غرام

رواية شفتك ولا اهتميت -17

كملي بس عشان اتناسى اللي صار
رانيا:احسهم يحبون بعض بس ما فيه شي بينهم
ريناد:ههههههههههههه كيف ما فهمت
رانيا عصبت:غبيه غبيه
يعني قصدي للحين ما ناموا مع بعض فاهمتني
ريناد احمرت خدودها وقالت بعصبيه:قليلة الادب
كيف تتجارئين تتكلمين معاي بهالموضوع
رانيا:ههههههههه والله اسفه نسيت انك مضاده للزواج ههههه وركضت لبرى ولحقتها ريناد

عند هيفاء وفهد .....بالمستشفى....
هيفاء:حبيبي
فهد وهو جالس جنبها:عيوني
هيفاء:ابي اروح ازور شيهانه لحد ما تطلع نتايج التحاليل
فهد:يلا يا عمري نروح
قاموا بيمشون بس سمعوا
النيرس:هيفاء خالد ال.......
فهد راح عندها وهو معصب لانها قالت اسم زوجته بصوت عالي:بس بس خلاص
النيرس طالعت فيه بنظره وقالت:فين مدام
هيفاء وهي تمسك ضحكتها:نعم انا انا
النيرس:مبروك مدام هامل
هيفاء فتحت عيونها بدلاله انها ما فهمت
فهد وهو مبتسم:هامل هامل ما فهمتي
هيفاء :حامل
فهد وهو لا زال مبتسم:ايه هامل
هيفاء مع ان فيها صيحه بس:هههههههههههههههههههههه هامل
النيرس اعطتهم ذيك النظره ومشت عنهم
التفتوا ببعض وطقوها ضحكه مع بعض
هيفاء وهي لسه تضحك :اجل يلا نروح لشيهانه
فهد:يلا يا هامل هههههههه
وكملوا ضحك ومشوا

بغرفة شيهانه
شيهانه نايمه ومو نايمه
سمعت صوت الباب يفتح حسبت انها اختها هيفاء
لان امها كلمتها تو تقول ان هيفاء بتجيها
ما عدلت جلستها ولا اهتمت بشكلها
شيهانه دخلت لشعيباتها ريحة عطر مألوف لها مره
دخل رائد فغمضت عنونها بسرعه تسوي نفسها نايمه
دخل رائد يمشي شوي شوي عشان ما يزعج شيهانه
نزل الباقه على الطاوله وقرب من شيهانه ونزل ايده يمسك فيها راسها
فتحت شيهانه عنونها لا شعوريا لم حست بايد رائد على جبهتها
كان بنيتها تكمل للنهايه بس ما قدرت
رائد:اوووه ازعجتك ما كان قصدي اسف
ومسك ايدها الثانيه بايده:صباح الخير
شيهانه استحت بالحيل من وضعهم وسحبت ايدها لحظنها:صباح النور
رائد:اليوم زينه اشوفك
شيهانه:ايه
رائد:بعد شوي بطلعك
شيهانه:اوكي

ظلوا بفترة صمت لمده 5 دقائق
رائد:بروح انادي النيرس تساعدك تاخذين شور
ووقف بيروح
شيهانه:لا لا انا اقدر اوقف بلحالي
رائد:اكيد
شيهانه:ايه
وقفت شيهانه وتوجهت للحمام ودخلت وقفلت وتسندت عالباب وهي تحس نفسها مولعه
اخذت الشور ولبست بالحمام وطلعت
اول ما وصلت للسرير جلست عليه وطالعت بالمكان ما لقت رائد
بس سمعت صوته بالغرفه اللي برى :شيهانه اختك جت
طلعت شيهانه وشعرها الغرقان عاى وجهها :هيفاء
ذاب رائد من نعومتها بشكلها وبنطقها لهالاسم:ايه هيفاء
شيهانه:وين راحت
رائد:قلت لها انك تاخذين شور والاحسن انها تجيك بالليل ببيتك
شيهانه مشت بتدخل للغرفه بس رجعت لفت وطالعت برائد اللي كان يصفط اخر قطعه من ملابسها داخل الشنطه
شيهانه مشت عنده وحس عليها هو ولف :وش فيك شيهانه؟
شيهانه :ليه تتعب نفسك رائد
رائد:ما اقدر اخليك ترتبين وانتي تعبانه
شيهانه ابتسمت:لا بس
رائد ابتسم من ابتسامتها: بس وش
شيهانه:ان كنت بقول للنيرس ترتبها
ومشت للغرفه ومشى رائد وراها بعد ما قفل الشنطه
شيهانه تكمل:هي كل يوم ترتب ملابسي وتاخذ اللي يب لها تنظيف وتمشط شعري وتساعدني
وتجلس وهي تكمل بابتسامه:طيبه هالنيرس
ابتسم:بس اليوم انا اللي رتبت شنتطك وبساعدك وبمشط لك شعرك
احمروا خدود شيهانه ونزلت راسها :لا مو لازم انا امشط شعري بنفسي وبساعد نفسي لاني خلاص تشافيت الحمد لله
قرب رائد منها وهو يبتسم:لا يعني لا بمشط شعرك ثم اقولك موضوع مهم
شيهانه طالعت فيه بحرج:وش هالموضوع
رائد :اول وين فرشة الشعر
شيهانه تاشر على الكبت:فوق
راح رائد للكبت وفتحه وطلع الفرشه ورجع لشيهانه وهو يضحك بخبث:يلا اشوف لفي
لفت شيهانه ومسك رائد شعرها الطويل وبدى يمشطه لها وهي مقفله عنونها باحراج
بعد ما خلص كانت بتوقف شيهانه بس هو قال :لحظه اصبري
حست شيهانه من حركت ايده انو يسوي جدايل بشعرها
بعد ما انتهى من عمل الجديله:مشاء الله
وقفت شيهانه بحرج ووقف معاها رائد ودخلها ودخل معاها للحمام ووقفها قدام المرايه:تعرفين هالقمر
ضحكت شيهانه بحرج وحطت ايدها ورى اذنها بحركه طفوليه وطالعت فيه:بس خلاص
رائد:ههههههههههههههههههههه اقولك تعرفين هالقمر
شيهانه هزت راسها بمعنى ايه ومشت بتروح
بس مسك رائد كفها وقال :ابي اقول لهالقمر شي ضروري وخاص ولازم تعرفه وتقرر بعده
اكتست ملامح شيهانه بالجديه بدال الخجل:وش فيه رائد
رائد:تبين نظل بالحمام
ابتسمت وهزت راسها بلا
رائد وهو مبتسم:اجل تعال معاي واقول لك
راحوا للكنفه واجلسوا سوى جنب بعض
رائد بدى يتوتر واذا توتر هو يقول الكلام بسرعه
رائد:شيهانه انتي زوجتي ولازم تعرفين هالشي وتقرررين هل نستمر او لا
انا صراحه ما كنت ابيك تدرين ابد
بس اللي صار واللي بيصير لازم تعرفينه والا بكون ظلمتك والله ما يرضى بالظلم والا وشرايك
شيهانه:رائد اذا
قاطعها رائد:شيهانه اسمعيني
ومسك يدينها يبي يخليها تصمت
رائد :شيشو اوعديني قبل ما اتكلم تظلين معاي لاني انا انا
ما اقدر اتركك بعد ما
شيهانه تطالع فيه تستحثه يتكلم
رائد:بعد ما حبيتك

شيهانه نزلت دموعها وظلت ساكته ثم قالت:انا مستحيل اتخلى عنك لو مهما يصير
بس انت قول اللي عندك طيحت قلبي

رائد:شيهانه انا
شيهانه :ايه
رائد:انا عقيم
انصدمت شيهانه وكمل رائد:انا عقيم وعشان كذا ما ابي اهدم مستقبلك وانا عقيم
شيهانه غطت فمه بايدها تمنعه عن الكلام:اسكت اسكت وانا اقول كل هالمعامله والكلام اللي تقطه عليي عشان هالشي
رائد:شي.......
قاطعته شيهانه:انا مستحيل اتخلى عنك احبك ومستحيل اتخلى عنك احبك تفهمني وحظنته باقوى ما عندها وهونزلت دموعه ودس وجهه بحظنها كنه طفل

الجزء الثلاثون.


شيهانه هدت شوي ورفعت رائد عن حظنها وشافت بعين رائد دمعه
بس بسرعه مسحها رائد وعدل جلسته وابتسم:ممكن اطلبك طلب
ابتسمت بدورها له:ممكن
رائد وهو ينزل تحت من الكنفه ويجلس على ركبه ويثني الثانيه:ويمد ايده:ممكن اطلب منك الزواج من اول؟
ابتسمت شيهانه وتحولت ابتسامتها لضحكه عاااااااااااليه:
هههههههه
ضحك رائد:هههههههههههههههههههههههه وش فيك
شيهانه:هههههههههههههههه مج ههههههههههههههههههههههه مجنون
رفع حواجبه رائد باستغراب وضحك :هههههههههه والله وطال لسانك
شيهانه وقفت عنى الضحك ووقف ووقفت معاه وقالت وهي مستحيه:وانا موافقه على طلبك
رائد:متاكده
شيهانه ضربته على كتفه بدلع:يله عاد
رائد:هههههههههههههههههههه اجل نطلع على القصر ونبدا حياتنا الجديده من هناك
شيهانه بدلع جنن رائد:لا انا عندي فكره احسن
رائد وهو مبتسم وكنه مو مصدق:وش هي فكرتك
شيهانه :متى زواج سامي اخوك؟
رائد كانه فهم عليها:بعد يومين
شيهانه ابتسمت
رائد:قصدك نبدا معاهم
هزت شيهانه راسها بالايجاب
رائد ابتسم :ما عندي مانع.بس ابي اشرط شرط ممكن
شيهانه: تفضل
رائد:ابيك تشترين فستان ابيض
ابتسمت شيهانه:ليه؟
رائد:عشان تطلعين عروس
شيهانه:تيب
رائد:يالبى قلبك بس
شيهانه:ههههههههههه
رائد:خلاص حبي البسي عباتك
شيهانه :يله
وقامت لبست عباتها وشال رائد شنتطها واطلعوا على القصر

على الساعه 10 وصلوا القصر
رائد:ادخلي برجلك اليمين
شيهانه:ههههههههههههههههه تيب
ادخلوا ولقوا ريناد ورانيا وسامي وهيثم والداده جالسين بالاستقبال
ريناد نطت اول ما شافت شيهانه:تو ما نور البيت
وحظنتها
شيهانه:ههههههههههه منور باهله
رانيا تدف ريناد :بعدي بعدي خل اسلم
ريناد وهي تمسك شيهانه بعناد:لا انقلعي
رائد:اقوووووول
ريناد:هههههههههههه قول وش ما سكك
رائد:ابعدي ابعدي عن زوجتي
ريناد:لا ومسكتها اكثر وشيهانه:هههههههههه
بالاخير تنحت شوي ريناد وقربت رانيا سلمت عليها وسامي وهيثم طبعا بس تحمدوا لها بالسلامه من بعيد
وبالاخير الداده اللي سلمت عليها وظلت تسب بشوق وريناد
ريناد:اوووووووووووووهوووووو علينا
الداده:وش فيك مو عاجبك كلامي
ريناد:خلاص يا دادتي انتهى الموضوع ادري اني غلطانه خلاص
الداده تكلم شيهانه:هالعصلا لا تكلمينها مرة ثانيه
شيهانه:هههههههههههه حرام عليك دادتي
رائد:حتى انا ما ابيك تكلمينها قالها بمزح
بس ريناد ازعلت وصدت بوجهها عنهم
شيهانه:خلاص لما رائد يقول شي انا لازم انفذه
كانت ريناد حساسه جدا بالرغم انها تسوي العكس
وقفت ريناد بسرعه ومشت ولا وجهت لهم كلام توجهت للمصعد واطلعت
ولا سمعت ولا لاي احد فيهم لانهم نادوها نادوها بس ما اسمعت
قام سامي وطلع وراها
شيهانه:ليه تزعلها رائد
رائد:ما قلنا شي كنا نمزح معاها
الداده:تستاهل هالعصلا عشان ما تكلم هذيك الماصخه شوقوه مرة ثانيه
شيهانه:ههههههههههههههههههه
رائد:هههههههههههههههههه انا بطلع اراضيها
شيهانه بتجلسين هنا ولا تطلعين جناحك
شيهانه:لا بطلع ارتاح
رائد:اوك يلا
عن اذنك يمه حليمه
الداده:الله يحفضكم حبيبي


اطلعوا رائد وشيهانه فوق وراحت شيهانه للجناح اما رائد دخل جناح ريناد بس سمع صراخ سامي عليها
واستغرب
ظل واقف مكانه شوي
سامي:انا كم مره اقول لك اللي تسونيه غلط
ريناد وهي واصله:مالك شغل
سامي:والله العظيم شوفيني احلف يا ريناد لو ما تركتي هالشي الخايس لاعلم رائد فيك تسمعيني
ريناد:ما تقدر
سامي:لا تعصبيني يا ريناد اذا انا وانا رجال ما ادخن انتي ليش تسوين هالحركات
الظاهر مدلعينك كثير
اول ما سمع رائد هالكلام فار دمه ودخل بخطوات سريعه وقويه للغرفه مما فجع سامي وريناد
ونزلت ريناد السقاره من ايدها بس ظلت بايدها من الصدمه
قرب رائد منها وهو معصب:وش هذا ويأشر بايده على السقاره بصدمه
ريناد رجعت على ورى بخوف:لا تعصب رائد
سامي :استهد بالله رائد
رائد قرب منها بسرعه ومسكها من شعرها :حيوانه كلبه وضربها كف على وجهها
ريناد صرخت بس ما صاحت
سامي قرب يفك رائد:استهد بالله رائد
رائد دفه بعيد:ابعد انت يا الرخمه
ورجع مسك ريناد :تدخنين يا الحيوانه
ريناد تصرخ:بفهمك بفهمك بس شوي شوي اااااااااااااااااااه رائـــــــــــــــــــــــــــــــد
رائد:وش تفهميني يا الكلبه يا الحقيره وش تفــــــــــــــــــهميني
من صراخهم جات شيهانه من جناحها ورانيا من جناحهاوهيثم والداده ما تقدر تطلع فوق وهيا وراشد كانوا طالعين
شيهانه اول ما شافت المشهد ارتعبت وصرخت رانيا:رائــــــــــــــد حرام عليك وش فيك عليها
طالع رائد ورماها على الكرسي واخيرا انزلت دموع ريناد المستحيله وصاحت صياح يقطع القلب
قربت رانيا من ريناد واحظنتها وظلت تبكي معاها
سامي طلع زعلان من كلام رائد مع ان سامي هو الصح لانه كان يبي يتفاهم بهدوء
وهيثم وشيهانه مصدومين من الموقف
رائد:يلا على جناحك
شيهانه طالعت فيه مصدومه
رائد بصراخ:تسمـــــــــــــــــــــــعيني
شيهانه ارتعبت وراحت تركض لجناحها وهي تبكي
هيثم:وش صاير
رائد:اختك المؤدبه بنت العايله المعروفه تدخن الحقيره
هيثم انصدم ان رائد عرف لانه هو عارف من اول
رائد:وش رايك والا لا تكون تعرف انت بعد من اول مثل اخوك الرخمه
هيثم:كل شي ينحل بالهدوء يا رائد مو بالطق
رائد :يلا كلكم تطلعون وبحبس هالكلبه هنا
ومصروفك ما رح تاخذينه يا الحيوانه
وتطلعين اللحين كل الباكيتات فااااااااااااااااااااااااااااااااااااااهمه
ريناد تصيح وتحضن رانياوتترجاها
رانيا قامت ومسكت ايدين رائد تترجاه وهي تبكي:الله يخليك خلني اتفاهم معاها انا شوي شوي واوعدك اقنعها
رائد :لا والله تقنعينها غصب عليها مو بكيفها
بس عشان خاطرك انتي برضى
قبل العصر توصلني الباكيتات والا العلم بيوصل راشد بن ........ال ....... فاهمه
رانيا: اوك اوك
وطلع رائد لجناحه وهيثم نزل للداده

البارت الواحد والثلاثون


دخل رائد جناحه وسمع شيهانه تصيح بصوت عالي
دخل غرفتهم ما لقاها
راح للغرفه الثانيه لقاها راميه نفسها على السرير وتصيح ودافنه وجهها بالمخده

رائد قرب منها بسرعه وجلس معها على السرير
بس هي فزت بسرعه وراحت وقفت عند اخر السرير
رائد:وش فيك شيهانه ليه تصيحين
شيهانه:ليه تطقها ليه؟وكملت صياح
رائد:شيهانه حبيبتي هدي انا ما طقيتها الا لانها سوت شي كبير
شيهانهتصيح
قرب رائد منها وحظنها من ورى :اششششششش خلاص بس هدي شوي خل اعرف اتفاهم معك
ولا زالت مستمره بالصياح
رائد:حبيبتي ريناد تدخن
عشان كذا طقيتها
انصدمت شيهانه عن الصياح وبعدت ايده عنها ولفت عليه:انت وش تقول
رائد:عارف انك مو مصدقه
حتى انا مو مصدق وانا شايفها بعيني
شيهانه رجعت تصيح وحظنت رائد:لا مستحيل
رائد:بس هدي يا قلبي
ما قدرت شيهانه توقف بكى ودفنت راسها بصدر رائد
رائد:حبيبتي بس خلاص
بس لما شاف انو منها فايده نزل ايده لتحت وشالها واهي ما عارضت
وتوجهوا للسرير
نومها عليه ونام جنبها وحظنها وهي ظلت تصيح لحد ما هدت ونامت
ولما حس رائد بهدوئها شالها من حظنه ووقف رايح جناح ريناد
البقيه......
لما خرجوا من جناح ريناد
صاحت ريناد بقوه واهي بحضن اختها
رانيا:ريناد لا تصيحين انتي دايم كنتي قدوتي وكنت افتخر بقوتك لا تخليني اضعف لاتصيحين
ريناد ما ردت وظلت تصيح وتدفن راسها بحضن اختها
رانيا :خلاص ريناد يكفي
ريناد بعدت عن حظنها ودفنت وجهها بمخدتها وقالت بصوت مخنوق:كل الباكيتات عنك بالدرج تعرفين مكانها اخذيها كلها مع اني عارفه اني بتعب اذا خليتها بس كل ولا وصاحت مره ثانيه بعدين كملت
كله ولا يزعل رائد عليي
رانيا صاحت
وقامت فتحت الدرج واخذت السقاير
ورجعت جلست بس فاجاه رد ريناد:اطلعي برى رانيا واقفلي الليت والباب
رانيا:لا ما اقدر اخليك
عصبت ريناد:قلت لك اطلعي
خافت رانيا من صوتها المتهدج الخشن:اوكي تيب


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -