بداية الرواية

رواية شفتك ولا اهتميت -20

رواية شفتك ولا اهتميت - غرام

رواية شفتك ولا اهتميت -20

نروح لشيهانه والبنات....
رانيا :ما اتصل رائد لهالحين
شيهانه استحت :لا لسه
ريناد:والله حاله ولمتى
شيهانه:وش اللي لمتى
ريناد:لمتى يتظلين تخجلين كذا
حبيبتي الليله بتودعين هالخجل مع رائد
شيهانه ولع وجهها:خلاص ريناد
ريناد:ههههههههه
رانيا:بس من جد تاخر عليك
شوفي من متى مشى سامي وغاده
من الساعه وحده ونص
واللحين الساعه 4 ولحد هاللحين ما اتصل
شيهانه:لا تخوفوني
رانيا:والله ما ادري عن هالتصرفات
ريناد:يله عاد رانيا لا تخوفين البنت ك1ا
شيهانه:يا رب يسلمه
رانيا وريناد: امين

البارت الخامس والثلاثون .....

الجزء الثالث,,,,,,,,,,
صارت الساعه 5 الفجر والناس كلهم اطلعوا من قاعة الفندق حتى ام رائد
بس شيهانه وريناد ورانيا ظلوا ينتظروا رائد
بالاخير
ريناد :انا بتصل في هييثم اساله
شيهانه:ايهالله يخليك
ريناد :اوك دقايق

اتصلت
ريناد:الو
هيثم:هلا ريناد
ريناد:اهلين فيك
ترى انا وشيهانه ورانيا لسه بالفندق
هيثم:ليش ما مشيتوا
ريناد:رائد قال لشيهانه تنتظره وهي ما رضت تطلع من القاعه بدون ما يكون عنده علم وظليت انا ورانيا معاها
هيثم:سمعيني حاولي توصلين المعلومه لشيهانه شوي شزي عشان ما تتفاجا
ريناد انشدت اعصابها:تكلم طيب
هيثم:رائد طاح علينا بالمغرب وراح للمستشفى وسوى عملية زائده
ريناد:اااااااااااااااااااااه لا مستحيل
هيثم:وش مسحيله بعد انتي
ترى هي عملية بسيطه ما تخوف
لا تخوفين البنت
ريناد::اوك اوك باي
هيثم:باي


شيهانه:وش قال
ريناد:حبيبتي شيهانه
شيهانه:وش فيه وش صاير عليه
ريناد:لا تخافين عليه هو طيب ما عليه الا العافيه ان شاء الله
شيهانه:ريناد تكلمي وقفتي قليبي
ريناد:قلت لا تخافين
رائد سوى عملية زائده وهو اللحين متنوم بالمستشفى بكره بيرخصونه
طبعا شيهانه جاتها صدمه فما طلعت منها دمعه ولا صرخه ولا شي
بس قالت بعد فتره:ريناد اتصلي في السايق خل نروح لرائد
ريناد:شيهانه الله يهداك بهالوقت
شيهانه عصبت وبدت تصيح:ايه هاللحين يعني هاللحين بسرعه
ريناد:طيب طيب بس انتي هدي اعصابك شوي
شيهانه:بسرعه ريناد:
ريناد:اوك اوك

البارت الخامس والثلاثون .....

الجزء الرابع.............
اوصلت شيهانه والتؤم للمستشفى ونزلت بسرعه شيهانه وكالعاده عبد السلام في الاستقبال
دلاهم الغرفه وطقت شيهانه الغرفه بايدين ترجف
هيثم:فتح الباب وتفاجا
هيثم:شيهانه
شيهانه:ايه
هيثم:وش جايبك بهالوقت
شيهانه مو مهتمه:في عند رائد ضيوف
هيثم:أي بس بطلعهم هاللحين وادخلي انتي
شيهانه:اوك
دخلت شيهانه .......
شيهانه تمسح على جيهة رائد بايد والايد الثانيه ماسكه فيها حديده الكرسي
شيهانه تصيح:الحمد لله على سلامتك
رائد حس عليها وفاق شوي من البنج:شيهانه
شيهانه قربت منه وطلعت منها عفويه:عيونها
ابتسم رائد بوهن:تسلملي هالعيون وصاحبتها
استحت شيهانه
وكمل رائد:سامحيني حبيبتي خربت عليك فرحتك
شيهانه:اهم شي صحتك
رائد قاطعها:لا اهم شي سعادتك
شيهانه:سعادتي بشوفتك سالم
ابتسم رائد مره ثانيه:الله لا يحرمني من هالوجه
وش هالجمال
والله فاتني الليله نص عمري اكيد
شيهونتي متزينه لي انا بالحالي
ضحكت شيهانه بخجل ونزلت راسها
ويـــــــــــــــــا لبــــــــــــــــــــــــــــــى قلــــــــــــوبهــــــم
انتهى البارت
حبايب قلبي اعذروني واصله حدي ابي انام
بكره انزل البارت السادس والثلاثون
تصبحون على خير
ابي توقعات وابي تصويت
دمتم بحب ونووووووووووووم
باي

البارت السادس والثلاثون. 


الجزء الاول....
رانيا:يلا ريناد بلا مصاله تعالي سلمي عليه
ريناد:موب داخله كيفي روحي انتي وانا بروح اتمشى شوي ثم بروح السياره
رانيا:بتدخلين يعني بتدخلين
ريناد:لا
رانيا:عشان خاطري يا الخبله هذا اخوك وكمان تعبان
ريناد:لا هو مو راضي عليي
رانيا:بكيفك يا الخبله انا بدخل باي
وراحت رانيا لغرفة رائدد
وريناد ظلت جالسه على المقاعد برى
طبعا ريناد كانت تكشف اذا دخلت مكان يعني برى بالشارع تغطى بس اذا راحت مول مستشفى يعني مكان مغلق تكشف ورانيا لا تتغطى بكل مكان
وهي قاعده طلعت جوالها وظلت تحوس فيه
شوي وجا شاب غثيث يرقم ويغازل بالمستشفى فاضي وربي
...:يا حلو يا قمر
رفعت ريناد راسها:نعم وش تبي
...:ابي الحلو اللي جالس قدامي ياخذ الرقم ويكلمني الليله
(مسكين اعذرووه ما يعرف شخصية ريناد الحقيقه هو بس شاف شكلها وغازلها على طول)
وقفت ريناد ورفعت حاجب:وش قلت؟
...:اللي سمعتيه
ريناد:اقول اذلف اذلف لاتوطأ بحوض بطنك اللحين
.....:افا ليش )ويتبسم)
ريناد:تذلف انت والا وشلون
....:لا ماني رايح الا لما تاخذين رقمي بالاول
والا اخذ انا رقمك
ريناد:ترى ورب البيت لو ما رحت لانادي لك الامن
سمعت ريناد وراها صوت ولفت وانصدمت
::::......:وش فيه يا خوي خل بنات الناس بحالهم

البارت السادس والثلاثون. 

الجزء الثاني....
رانيا:وانا اقول وش في القاعه امس
ظلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــماء وكئـــــــــــــــــــــــــابه
رائد:هههه الله مير يسلمك
رانيا:هههههههههههههههه حلوه لهجتك اللي قبل شوي
رائد:يسلم قلبك الا وين ريناد غربيه هي مشاوير المستشفيات ما تفوتها
رانيا:هاه ااااا
شيهانه:ايه هي تعبانه شوي عندها كحه
رائد:اها
رانيا:يلا حبيبي استأذنكم هاللحين بروح انوم فيني تعب من رقص امس
رائد:ههههههه لا تضحكيني كذا رانيا
شيهانه:رانيا يلا باي باي
رانيا:هاللحين صرتي تطرديني الله يا الزمن
رائد:هههههههههههههه اااه اااه خلاص روحي روحي
شيهانه:رانيا خلاص لا تتكلمين يضحك ثم يوجعه بطنه
رانيا تاشر بايدها باي وتطلع وتقفل الباب

البارت السادس والثلاثون. 

الجزء الثالث.....
ريناد اول ما شافت سيف بلمت وظلت تطالع فيه (الا هو نفسه هو الحلو اللي شفته البارح بالقاعه
عيونه الواسعه وخشمه الاحمر وحركته الاتوماتيكه هو نفسه جا يينقذني من هالاهبل مثل الفارس )
ما حست بنفسها الا لما قال:معليش اختي هالاشكال ما تربت
انتبهت ريناد على نفسها واخذت طرف الشيله وغطت وجهها
استغرب سيف من هالحركه يعني قبل شوي كانت كاشفه وهاللحين تتغطى لما سولف معاها
سيف:تعرفيني اختي ؟
ريناد:لا
سيف:اجل ليه توك تتغطين هاللحين
ريناد:لان الشاب ما عاكسني الا لما شافني شايله الغطا
سيف:ايه اختي لا تكشفين مره ثانيه
نصيحه مني
انتي بنت على قدر من الجمال وحرام يشوفون لناس وجهك خلك دايم كذا
ولف بيمشي
ريناد:اخوي
رجع لف سيف ناحيتها وطالع فيها
ريناد بلعت ريقها وارتبكت:اااا حبيت اشكرك
سيف ابتسم ابتسامه وهذي اللي ذوبت ريناد:لا عادي هذا شي لازم انتي بمكانة اختي
مع السلامه وانتبهي على نفسك
ريناد:فمان الله
ومشى سيف من عندها وهي واقفه مبلمه تطالع بالمكان اللي راح فيه
طلعت رانيا من غرفة رائد:لا لا لا ما اصدق ريناد تتغطا
بس ريناد كانت سرحانه
رانيا صرخت:يا هووووه
ريناد فزت:وجع وش تبين
رانيا:اقول وش فيك تغطيتي
ريناد:ما لك شغل
يلا امشي قدامي على السياره
رانيا ابتسمت:اوك اوك بمشي بس مصيري اعرف
بعدين ترى رائد سئل عنك
وقالت له شيهانه انك تعبانه
ريناد:يكون احسن
وطلعوا من القصر

البارت السادس والثلاثون. 

الجزء الرابع.....
هيفاء:واي واي
فهد:حبيبتي انا قلت لك لا تروحين بس انتي اللي صممتي
انتي تعرفين حملك غثيث
ازعلت هيفاء صارت هالايام حساسه:انا حملي غثيث يا فهد
هاللحين انا غثيثه ثم صاحت
فهد قرب منها متفأجئ:هيوفتي
هيفاء قامت عنه:ابعد عني
فهد عصب من دلعها الزايد ومسح على وجهه بعصبيه:هاللحين انا وش قلت لكل هاللي تسوينه
هيفاء: تصيح وما ردت
فهد:هاللحين كل ما تنسيتي تسوين لي هالحركات
هيفاء:انا ما اتنسى اصلا
انت اللي كلامك دفش وصاحت
فهد ابتسم ووقف وراح لها بس هي بعدت
راح لها ومسكها بقوه وطاح اهو وياها على السرير وحظنها وظل يبوسها بوجهها
وهي تضحك وتبكي بنفس الوقت
فهد بعد عنها شوي عشان يشوف وجهها:خلاص هاللحين اكيد رضيتي
ابتسمت بدلع وصدت بوجهها وهو مليان دموع :لا ما رضيت
فهد:اجل ما رضيتي كذا هاه
هاللحين باراضيك بطريقه ثانيه تحبينها ^_*

البارت السادس والثلاثون. 

الجزء الخامس.....
اليوم الثاني
شيهانه ورائد بجناحهم في القصر
شيهانه:بس هذي هذي بس حبيبي
رائد:شيهانه خلاص بموت هالاكل اللي كلته اليوم اكله باسبوع انا
شيهانه:تيب بس هذي
فتح رائد فمه ودخلت شيهانه ملعقه كبيره شوربه
رائد :الحمد لله
شيهانه:ايه بس باقي الفواكه تجيبها الخدامه هاللحين
رائد فتح عيونه على الاخير
:شيهانه بتموتيني اليوم
شيهانه:لا اسم الله عليك
رائد:يا بنت الناس هالعمليه بسيطه ما يحتاج لها كل هالحركات
شيهانه:لا انا ما يتطمن قليبي الا كذا والا انت ما تبيني اتطمن عليك
رائد:يا ويل حالي منك ومن حركاتك هذي
ثم مسك ايدها وباسها وشيهانه ولعت:الله لا يحرمني بس
متى اتشافى بس متى اااه
استحت شييهانه ووقفت :انا بروح لخالتي شوي
رائد:ههههههههههههههههههههههه روحي روحي

وانتهى البارت

البارت السابع والثلاثون....

رمت ريناد نفسها على السرير بتعب :ااااه
رانيا:هالاااااااااااااااااه من قلب
ريناد:ايه والله من قلب
رانيا:ليه؟
ريناد:قابلني بالصدفه
ابتسمت رانيا وهي جالسه على الارض وتبي تستدرج ريناد مثل كل مره:متى؟
ريناد:بالمستشفى
رانيا:تعبان
ريناد:ايه
رانيا:وش قال لك
ريناد:يقول :معليش اختي هالاشكال ما تربت –انا انتبهت على نفسي وتغطيت لانه هو اللي شفته بالقاعه قال:اختي تعرفيني قلت :لا قال:اجل ليش توك تتغطين هاللحين قلت:لان هالشاب ما عاكسني الا لما شاف وجهي
قال:ايه اختي تغطي دايم انتي على قدر من الجمال تخيلي يا رانيا يقول لي انا جميله
ثم نطت ع الكرسي جالسه تطالع في رانيا
:وش رايك باللي صاير؟
رانيا وهي تاكل تفاحه:والله حلو بديتي تحبين
ريناد:رانيا
رانيا:نعم
ريناد:وش رايك
وقفت رانيا وتوجهت لاختها وجلست جنبها:تحبينه يا ريناد تحبينه
بس منهو ذا
ريناد:ابو خشم احمر<<<<<<تقولها بهيام
سكتت رانيا شوي ثم انفجرت ضحك:هههههههههههه
ريناد:هئئئئ انتي وش فيك تضحكين
رانيا:هههههه حر هههههههههههههههه حرام عليك والله
وش ذا وش ابو خشم احمر ههههههههههههههههههههههههه ما تعرفين اسمه هههههههههههههههههه والله انطك تحفه يا ريناد
ريناد:ايه ما اعرف اسمه من اول ما شفته وهو خشمه احمر وبما اني ما اعرف اسمه وخشمه هو اللي جذبني سميته ابو خشم احمر
رانيا:شفتيه بالقاعه متى؟
ريناد:من اهل غاده
اظن عمها سمعت بنات كانوا جنبي بالعرس يقولون كذا
رانيا:اها انا اعرف اسمه
ريناد بغت تموت:رانيا قولي قسم
رانيا:قسم اني اعرف اسمه بس
ريناد :بس وش؟
رانيا:هههههه عجبتني ابو خشم احمر عشان كذا ما راح اقول لك اسمه هههههههه باي وطلعت من الغرفه
ريناد:نذله

نروح لفيصل وهيثم وعبد الله ....
فيصل:اووووف والله بموت طفش
عبد الله:وش رايكم نكشت
هيثم:اقول بلا افكار غبيه
عبد الله:ههههه احترم نفسك يا هوووو
هيثم:وش كشته بهالبرد
فيصل:ايه والله ميت برد
هيثم:الا وش رايكم نروح جده ام الرخاء والشده
فيصل:بس بالويك اند
عبد الله:اوك
هيثم :اجل نروح هاللحين لبيتنا اوك
فيصل:لا والله انا ميت نوم
عبدالله:ما فيه لا تحاول بتروح معانا بتروح
فيصل:خلاص امري لله نروح معكم

نلف يمين عند شيهانه ورائد والداده وراشد وهيا...........
راشد:هاللحين انت لمتى بتقعد كتوم كذا
هيا:ايه والله عالاقل كنت علمت حرمتك
رائد ابتسم :والله ما بغيت اشغلكم عليي قلت خلهم يفرحون هالليله
الداده تبوسه بخده لانه كان قاعد جنبها وراسها بحضنها:الله يحفظك لنا قول امين
الكل:امين
الداده:زمان اول كان عمري 17 سنه 16 يومها بديت اشتغل ببيت عمي ابوك يا راشد
راشد:الله يرحمهم اجمعين
الكل:اللهم امين
الداده تسترسل:اتذكر اول ما دخلت البيت استقبلني ابوك بتواضع وحب كنه يعرفني من سنين
رائد:وش جاب هالسيره هاللحين يمه حليمه
الداده:ذكرتني يا حبيبي بجدك نفس تواضعك واسلوبك في الحياه كان يأثر راحة الناس على راحته مثلك تماما
الله يحفظك يا ولدي من كل شر ويخليك لنا ويرحم جدك وجدتك وجميع اموات المسلمين
الكل:اللهم امين
اسكتوا شوي ثم
الداده:حافظي يا شيهانه على زوجك لا تخطفه وحده من هنا والا من هنا
رائد:ههههههههههههههه حرام عليك يمه حليمه ليش كذا هاللحين تزعل عليي
شيهانه ابتسمت ونزلت راسها للارض
الداده:زمان اول كنت اغار من بنت معانا بالقريه اسمها .....
قاطعها الكل بضحكهم:ههههههههههه
الداده:هو ليش الضحك هاللحين
رائد:تعترفين انك كنتي غيوره يعني
الداده:ايه اعترف وليش ما اعترف اللي ما يغار ما فيه دم
رائد:ههههههه طيب طيب وش اسمها


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -