بداية الرواية

رواية الجوري وفيصل -22

رواية الجوري وفيصل - غرام


رواية الجوري وفيصل -22


رشا : لحظه بسال فيصل

جوري : ليش هو عندك

رشا : ايه عندي لحظه

جوري: يلا

رشا : فيصل عادي نطلع

فيصل : شايفتني ابوك

رشا : لا بس اذا انت وافقت خلاص مو لازم ابوي

فيصل : والله انا مالي شغل واسكتي بتابع تلفزيون

رشا : اوف طيب

جوري : هاه وش قال

رشا : يقول مالي شغل

جوري : ايه صح هو وش دخله روحي قولي لابوك

رشا : طيب دقيقه وادق عليك

جوري: اوكي بااي

وسكرت

رشا : بروح اقول لابوي بطلع انا وحدا مااااله

فيصل : ومين ماسكك

رشا : اوف الكلام ممعاك ضايع

وطلعت وهي معصبه وراحت لابوها وقالت له قال دامك بتطلعين مع جوري عادي

ورجعت وهي تصارخ

فيصل : خير خير وجع وش ذا

رشا : بطلعع ابوي يقول دامك مع جوري روحي للي تبين

فيصل ""ايه ياخسارتك ياجوري "" <في نفسه

رشا : هلا جوجو يلا تعالي لي

جوري : احلفي

رشا : وربي

جوري : دقايق وانا عندك

رشا : اوكي

وسكرت

فيصل : بروح البس

رشا : ليش

فيصل : بيمروني ربعي وبروح معاهم

رشا : وليش ماتروح بسيارتك

فيصل : لا سيارتي صغيره وماتكفي

رشا : انا بروح البس

وراحت تركض ونفس الشيء فيصل

ولبس فيصل قميص لونه اسود وفي كتابات ابيض من ورا ومفتح الازارير من قدام ولا بس بنطلون جنز على الخصر والقميص على فكرا ضيق

وبعدين رن الجرس وصار اصدقاه

وفي نفس الوقت جت جوري

طلع فيصل وشاف اصدقاه فاتحين الشبابيك ومشغلين اغنيه ويلاه حقت راشد الجديده وطالعين من الشبابيك ولابسين كدشات بس يبغون يستهبلون طلع فيصل شاف جوري هو خاق عليها وجوري خاقه عليه مشا فيصل وسوا نفسه مااهتمم

فيصل : مرحباااااااااااا

الكل : اهلن فصول بسرعه اركب

ركب قدام

وفتح الشباك وطول علي الاغنيه والشباب ورا يرقصون وطالعين من الشباك

وبعدين راحو وهم مسرعييييييين وجوري في نفسها "" مدري على ايش شايف نفسك تصدق ميته عليك وع ""

عبدالعزيز صديق فيصل : اقول فيصل مين اللي كانت عند الباب وراكبه السياره عيونها تهبل باللثام

فيصل : هذي جوري بنت عمي لستح على وجهك

عبدالعزيز : اوف هذي زوجتك الاولى

فيصل : اايييييه

عبدالعزيز : تهببببببببل ماشاءالله

فيصل : اقول امش وانت ساكت

ووصلو التحليه ونفس الشيء رشا وجوري في التحليه

جوري : رشا نروح لستار بوكس

رشا : ايه يلا

وراحو لستار بوكس

عبدالعزيز : هاه شباب وين بتروحون

فيصل : نتقهوى قبل

عبدالعزيز : هذا ستار بوكس ننزل فيه

فيصل : يلا

ونزلو في ستار بوكس

اوه شوفو الصدفه

جوري كانت تختار من القائمه ودخلو الشباب وكانو سته واشكالهم خوقاق واحلاهم فيصل

فيصل شاف جوري ورشا وجلس يضحك يعني وش هالصدفه

رشا : هههههههههههه اوف وش هالصدفه

جوري : أي صدفه

رشا : فيصل واصدقاه هنا شوفيهم

جوري : اجل امشي نروح مقهى ثاني

رشا : ليش

جوري : رشا لو سمحتي

رشا : يلا

قامت جوري لين فيه شباب عند الباب توهم بيدخلون شافو جوري ورشا

واحد منهم الشباب : ياهلا بالحلوات

فيصل ماتاكد ميد مين الحلوات مايدري انهم جوري ورشا

وطبعا هم مو اصدقا فيصل لا ثانين

واحد منهم قال : احنا عازمين الحلوات على قهوى لذيذه مثلهم

جوري : اقول بعد عن طريقي ياوصخ

فيصل سمع صوت جوري وطلع هو واصدقااه

واحد من الشباب اللي يغازلون جوري ورشا قال : اوه اوه الحلوه زعلت

طلع فيصل

الجزء الرابع والعشرون 

فيصل : خير ياخوي وش السالفه

الشاب اللي غازل جوري وفيصل: ابد عاجبينا وقلنا نعزمهم بس رفضو

فيصل : تدري هذول من يكونون

الشاب : اكيد حبيباتك يعني مني كونون

فيصل : لا حبيبي هذول البنات خواتي تفهم

الشاب : اذا بتلعب العب على واحد غيري

عبد العزيز صديق فيصل: اقول والله لو ماتقلب وجهك ان تشوف شيء ماشفته

رشا : فيصل خلاص ماصار شيء

فيصل بصوت عالي : ولك وجهه تتكلم انت ووجهك ماتخاف ربك

عبد العزيز يلتفت على البنات جوري ورشا : خلاص انتم روحو احنا بنتصرف

جوري : لالا خاف تصيرر مشاكل

فيصل : اقلب وجهك لا يجيك كف يعلمك الادب والاحترام

الشاب : شوف مستحيل يطلعون كلهم خواتك والله لو انهم وش

فيصل : طبعا مو كلهم خواتي وحده اختي والثانيه زوجتي

جوري حست ان الدنيا تدور بها ومسكت يد رشا وضغطت عليها من الخوف

الشاب : اوه خلاص طيب اااسفين

وراحو الشباب

فيصل واصدقاه جلسو يضحكون جوري ورشا واقفين وموب قادرين يتحركون

فيصل يلتفت عليهم : خلاص روحو

ومشو جوري ورشا من غير راي وركبو السياره وتمشو شوي بعدين تعشو ورجعو

حطت جوري رشا في البيت وبعدين راحت بيتهم وشافت الكل نايم بعدين راحت بدلت ملابسها ونامت

ومرت الايام كذا عاجيه ومافيه شيء

وبعد شهر تقريبا خذت جوري خبره شوي عن الطب

فيصل من الحزن اللي فيه نحف كثير ومشغول في الهندسه وشركة ابمه

الهام خلصت نفاسها ورجعت لبيتها

رشا تشوف اخوها حزين وباين عليه الحزن وكلما له يتقطع قلبها عليه

نوف تهتم في دراستها

نواف مشغول في شركة خاله ابو الهام

عبدالرحمن تعب من ثالث ثانوي وصار كل طاقته يحطها في الدراسه

وفي بيت ابو فيصل الكل كان مجتمع ماعدا فيصل

ام فيصل : مدري وش اسوي بذالولد معاد ياكل شيء

ابو فيصل : ايه من الشغل والتعب

ام فيصل: ليته من الشغل

ريم : يمه ليش ماتخطبين له يمكن ينسى شوي

رنا : ايه والله ترى بيموت

رشا : اهو ماراح يوافق

ريم : لا اهو مايرد طلب لامي

ام فيصل بس مين هذي اللي بيحبها وبينسى جوري

رنا : في وحده من صديقاتي توها متخرجه اصغر مني بسنتين وكبر فيصل يعني وش رايك نخطبها لفيصل

ريم : حلوه

رنا : لا مو مره سمينه وسمرا شوي

ريم : ايه لايكون هديل

رنا : ايه بس

ريم : ميب شينه بس سمارها مخربها وسمنها بس اذا صار فيه زواج اكيد بتنحف

رنا : اجل نتوكل على الله

ام فيصل:ميب عاجبته وين بنلاقي احلى من جوري

ودخل فيصل : السلام

ريم : جبنا طاري القط جانا ينط

فيصل: ليش حاشين فيني

رشا : لا بس خواااتك يبغون يخطبون لك

فيصل: ومن قال اني بوافق

رششا : ايه اصلن مستحيل يوافق <<رشا رافضه الفكر عشان مايضيق صدر جوري

رنا : بس هذي وحدا محترمه واكيد بتحبها ومره طيوبه وهي كبرك الحين وماتشتغل

فيصل : مستحييييييييل

ام فيصل : لو عشاني انت شوف واكيد بتعجبك وبتحبها بعد

فيصل : لا لا لا

ام فيصل : هاو مالي خطر عندك

فيصل :.............

ام فيصل : هاه ياوليدي وش قلت

فيصل : اللي تشوفونه

وراح فيصل لغرفته

رشا : ترى بيطلقها وتشوفون لاتقارنون هديل في جوري جوري فيها الجسم والجمال والطيبه هذي وش فيها حتى اللباقه مافيها

ريم : انتي خلك برا الموضوع يعني تبغين اخوي يتعذب وكلما له وينحف لحد مايموت لا حبيبتي لازم نخطب له على اننا مستحيل نلقى مثل جوري بس يلا الشكوى لله

ام فيصلأ : يلا كلموهم وقولي لهم نزورهم اليوم

رشا والعبره خانقتها : وجووري طيب

رنا: وش فيها جوري

رشا : مافيها شيء

وصعدت رشا فوق وهي تبكي وماتعرف لييييييش

المهم راحو زارو اهل هديل ووافقو والملكه الخميس اهم يبغون فيصل يرجع مثل اول يتحسن يعني مايدرون انه بتزيد سوء حالته لان حبيبته وقلبه وحياته بتحزن

فيصل في غرفته بليل الساعه4 الفجر

في نفسه قال "" اااه ياجوي مستحيل احب وحده مثل ماحبيتك ""

ننام فيصل وهو مو مرتاح من اللي بيتزوجها(هديل)

مرت الايام عاديه يوم الخميس يوم الملكه الظهر الساعه 12

الهام جت عند جوري

الهام : قمتي

جوري: من زمان

الهام : طيب بكلمك

جوري : طيب تكلمي

الهام : اليوم ملكة فيصل

جوري : من فيصل

الهام : ولد عمي

جوري التفت على الهام وعيونها دموع : ومين قال لك

الهام : ابوي

جوري : اليوم الملكه

الهام : ايه

جوري : لا مستحيييييييييل

وجلست تصيييييييييييييح

وطلعت الهام وجوري بس تصيح وبعد صلاة العشاء راحو لبيت هديل

رشا طبعا ماراحت لان مالها خلق

العروس مومره حلوه سمييينه وسمرا يعني مو حلوه

دخلت على فيصل وفيصل منقرف منها

المهم مر اليوم عادي فيصل مااعجبته هديل وجوري اربع وعشرين ساعه تبكي

رشا كلمت جوري قبل مايرجعون اهلها

جوري قالت ميد رشا ثواني وادق عليك

وبعدين جو اهل رشا وجلسو بالصاله

فيصل وهو يصرخ: ابي اعرف وش هذا الذووووق

دقت جوري على رشا وهي جالسه مع فيصل واهله ,وفيصل يهاوشهم

الجزء الخامس والعشرون


جوري :رشا وش هالازعاج عندك

فيصل : دوبا وسمرا وقصيره مدري من وين اخترتوها

رشا : هلا جوري ايه هذا فيصل يهاوشهم

جوري : ليش

رشا : ههههههههههههههه مااعجبته يقول دوبا وسمرا وقصيره

جوري : اها اخليك يلا اول مايهدى الجو دقي باي

رشا : اوكي باي

وسكرت

جوري في نفسها "" معقوله مااعجبتك يافيصل""

فيصل : انا مااابغاها

رشا : بصراحه انا مااارتحت لها

ريم : طيب شوف اخلاقها قبل

فيصل : اوووه الكلام معاكم ضاااايع

وطلع فيصل برا البيت

رنا : يوه عسى مايصير شيء فيه الله يستر

رشا : انتم من وين جايبين الذوق وربي انها قبيحه حتى بالمكياج عاد وشلون بدون مكياج لو ان زوجته الاولى شينه اوكي بس انها تطير العقل وبعدين خذيتو له هالخاايسه

ريم : والله انك صادقه الا شخبار نفسية جوري انتي تكلمينها

رشا : مدري احيانا احس انها مبسووطه واحيانا لا مافهمتها

جت ام فيصل : وين فيصل

ريم : طلع وهو معصب

ام فيصل : ليش

ريم : مااعجبته هديل

ام فيصل : ايه هي ماتصلح له بس عاد وش نسوي فيكم

ريم : هي بس دبا وسمرا وقصيره

ررشا : وش بقى

رنا : ههههههه من جد

ام فيصل : ياما ناس تزوجو وهم يكرهون وبالاخير صار سمن على عسل

رشا : يمكن فيه ناس بس مع هذي الانسااانه مستحيل فيصل يعيييييييييش معها

الكل : ههههههههههههههه

ام فيصل بروح اكلم ولدي اشوف وينه

فيصل : نعم

ام فيصل: هاه وش جاك

فيصل : انتم من يون تشوفون وشلون اخترتو هالخايسه لي ماااابيها

ام فيصل : يافيصل اصبر لو شوي وبتحبك بعدين

فيصل : باي

ام فيصل : هاه وش فيه

رشا : انا بروح اكلم جوووري

ام فيصل : وانتي اربع وعشرين ساعه جوري

رشا : انتم ماتعرفون وش جوري بالنسبه لي هي كل حيااتي

وصعدت فوق ودقت على جوري

رشا : اهلن جوري

جوري : اهلن رشا

رشا : فاتك تو يااالله اول مره اشوف فيصل كذا

جوري : هههه ليش

رشا : مااعجبته هديل

جوري : لهدرجه هي كذا شينه يعني

رشا : لحظه بوصف لك شكلها البااايخ

جوري : حرام عليك

رشا : لحظه هي دوبااااا منجد و سمرااااااااااااء وكمان قصيييره

جوري : ههههههههههههههههههه معقوووله ولا تستهبلين

رشا : لا وشينه ملامحها بعد يعني فيصل ماتعود الا عليك قمر وجسم يهبل وطول وكل شيء

جوري : تسلمين يارشا بس انا بعد اللي فيصل مستحيل ارجع

رشا : وانا ماالووومك تدرين فيصل الحين طلع من البيت ومارجع لحد الحين

جوري : ليييش .؟

رشا : معصب على رنا وريم لان ماعندهم ذوووق

جوري: اهاا

رشا : جوري تعالي نامي عندنا

جوري: لااااا مافيه اامل

رشا : الله يخليك خلاص انسي انك تزوجتي فيصل واعتبريه اخوك

جوري في نفسها "" وشلون تبغيني انسى انسان اسمه محفور بقلبي بس يلا عشان ماتاخذين عني فكرا ""

جوري : اوكي بس اذا كانت بتجي نوف لحالي لا

رشا : احلفي

جوري: يعني بكذب

رشا : خلاص بكرا المغرب انتي هنا

جوري: اووكي

فيصل : رشااااااااااااااااا

رشا : نعم

فيصل : تعالي

رشا : اوكي

جوري : وش فيك من تكلمين انتي

رشا : فيصل جاء

جوري : يلا اجل بسكر انا

رشا : لاجوري انتظري بس بشوف وش يبي

جوري : طيب روحي له يلا

رشا : الحين انزل من الدرج

جوري : ههههههههه منتيب صاحيه

رشا : نعم وش تبي

فيصل : من تكلميين

رشا : وانت وش دخلك اخلص وش تبي

فيصل : كلمي هديلوه وقولي لها فيصل مايبغاك

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -