بداية الرواية

رواية خيوط الماضي -3


رواية خيوط الماضي - غرام

رواية خيوط الماضي -3

محمد: ابوي بتروح العصر معاي نشوف خلوف

الوالد : ليش لا, خلنا نروح كلنا علشان يستانس اشوي

دانة وهي تقوم بضيج: ما بروح عندي امتحان وكمية

الوالد : شوفيها دانة؟

محمد : ها البنات يدورون أي شي علشان يزعلون وبعدين يراضوهم

ما عندهم سالفة

عبدالله : يمكن يايبة درجة مو حلوة بالمادة

محمد : يا حليلك انته

الوالد: بس عاد ,سؤال سالناه ويا كلمة ردي مكانج, بس انا عارف هي تبي اخت تونسها وتسولف معاها

وقام من الطاولة وعبد الله يطالع محمد

عبدالله: شو قصده الوالد

محمد : يا حليلك انته دومك مافاهم الدنيا , الوالد يبي يتزوج ويب عيال قصدي اخوان لنا

عبدالله وهو مستغرب: معقولة

محمد : ها الرياييل يدورون أي شي علشان يتزوجو ويبون عيال


في بيت مهرة


كف من الخاطر على ويه سارة

سارة : اااي ليش تصفعيني

مهرة: ولج ويه تتكلمي , ماتستحي على ويهج , وين كنتي؟

سارة: ودونا رحلة شوفيج

مهرة : اتصلت مدرستج ورحت لهم وصفج موجود ما طلعوا

سارة: ومنو قالج مع الصف , انا رايحة مع ابلة الرياضة

مهرة: سارو لاتخلي ثقتي فيج تهتز واحرمج من كل شي

سارة: مايخصج انتي , اذا انتي معقدة من قبل ليش تعقيدنا معاج

مهرة وهي واقفة منصدمة من كلام اختها

امل تدخل: سارو احترمي نفسج هذه اختج الكبيرة

سارة : واختي الكبيرة جي تعامل اختها الصغيرة

مهرة وبضيج طلعت من الغرفة وامل تلحقها : مهاري مهاري سمعيني

وترقع الباب عليها وتم تصيح ورا الباب وهي مغطية على ويهها وامل تدق الباب لكنها مافتحت لها لانه مو حاسة بالباب

شريط الذكريات يمر جدامها كانها تطالع فيلم جدامها

وهم بعرس بنت خالتهم مخلصين من القاعة شالين الهدايا والورد من العرس

تتصل لاخوها احمد

مهرة: وينك احمد ما اشوف سيارتك زحمة وايد

احمد : يالله تعالوا انا واقفنكم وداق اربع اشاير بسرعة

وكان الجو مطر وهي متغشية مو قادرة تميز السيارة

ركبت السيارة

مهرة: يالله بسرعة حرك هناك يتريوك عند البوابة

علي: نعم ؟

مهرة : ابيييييه

نزلت من السيارة وركضت تدور سيارة اخوها

وتركب حصة السيارة

حصة: ها علاوي شفت بنية نازلة من سيارتك

علي وهو يبتسم : مغلطة عبالها سيارة واحد من اهلها

حصة : وردة هني طايحة

علي: اكيد وردتها

مهرة: حسبي الله عليك يا احميدو خليتني اركب سيارة غريب

احمد : شدراني عنكم لو رجعتوا مع خالوه

والوالدة : مدام عندي ولدي العود شو ابا بالناس

وانقطع الشريط وتذكرت اللقطة المؤلمة

واحمد بكفنه الابيض والكل يصيح جدامه

الوالدة: واعمري عنك يا احمد وا عمري عنك

بتخلينا وبتروح , واعمري ريحتك بعدها بايدي وااااااي يا احمد وااااااااااااااااااي

وينقطع الشريط ومهرة مصكرة على اذنها تحس ان الموقف للحين جدامها ماتبي تسمع صوت امها وهي تون وهي ماتحركت من مكانها قاعدة ورا الباب والدموع بعيونها................

بدت خيوط الماضي تبين لمهرة

ومع الايام بنشوفها واضحة بوضوح الشمس

تابعوني

الفصل الخامس


وفي المستشفى وهم رايحين يزورون خليفة

خليفة: هلا ابوي شحالك

الوالد: ها خلوف دعموك

خليفة: شونسوي حريم مايعرفو يسوقون

محمد يطالعه معصب: حريم ولا انت الدفش سوق بالرصيف شو محدرنك على الشارع

خليفة: لاف رايح الدكان

عبدالله: يالله خلوف باجر بظهروك وبترجع المدرسة

خليفة : وناسة برجع البيت , واشوي بوز

الوالد : ها خير ليش ها البوز بعد

خليفة: ما ابا اروح المدرسة

الوالد : لا تروح بيعطيك الدكتور رخصة اسبوع

خليفة : يبييييييي

محمد وهو سرحان يشوف باقة الورد الذبلانة اللي يابتها مهرة ويذكر الكفتريا

والحوار اللي دار بينهم وهو يكلم نفسه: بثبت لج يا مهرة اني ريال وعندي هدف

الوالد: شوبلاك محمد

محمد : ها, لا سلامتك الوالد.

خليفة وهو شاق الويه: انا اعرف

محمد : جب احسن لك

عبدالله: يالله الوالد وراي معهد

الوالد : يالله سرينا

محمد وهو يهدد بايده لخليفة من بعيد: ماعليه الريل الثانية انا بكسرها لك

خليفة وهو خايف: خلاص خلاص

محمد يمشي ويفكر: ليش افكر فيها وايد وليش اغير حياتي علشان وحدة ما اعرفها

محمد: ابوي روحوا انتوا بتريا نصور يمر علي

الوالد: بنوصلك عنده

محمد : لا خبرته بمر علي توكلوا انتوا


وفي بيت مهرة حزة المسا

الوالدة : امول , وين مهاري ماشفتها اليوم من الغدا

امل : عندها تحضير وايد

الوالدة : الله ينجحها

امل وهي تضحك: اماية ما عندها امتحان تحضر درس

الوالدة : وسارو وينها بعد

امل : شو عرفني عنها

مهرة وهي بغرفتها تحاول تشغل عمرها بالبطاقات والاقلام وتكتب وتمسح وتدخل عليها سارة منزلة راسها

سارة : مهاري مشكورة على الشيلة

ومهرة مسوية عمرها ما تسمع

سارة: مهرو عاد والله اسفة , انتي خليتني اقول هذاك الكلام

مهرة: خلاص خليها على الشبرية وطلعي

سارة: تبيني اساعدج ؟

مهرة : لا مشكورة بس مرة ثانية لما بكلمج صخي مكانج

سارة وهي تبوسها على خدها : ان شاء الله يا احلى اخت في ها الدنيا

وعلى دخلة امل : بس قصت عليج بكم بوسة

سارة: ما احد يسوي مشاكل غيرج سيري الجامعة وفكينا

امل : ذلفي حجرتج احسن لج

امل وهي ترتب البطاقات للمهرة ولين تاكدت انه سارة طلعت

امل: ماسالتج مساعة لانج كنتي معصبة

مهرة : عن شو

امل : دقيتي على الرقم؟

مهرة : هيه مغلق

امل : يمكن ماشي تغطية

مهرة : خلاص دقي انتي

امل: لا والله لا ما احب ها السوالف ورقمي يكون عنده وبعدين ياذيني بالاتصالات

مهرة: خلاص ولا انا بتصل شفتيها كيف اليوم بس مجرد قلت لها بحرمج من كل شي شو سوت

امل : قصدج لما بضيع بتتصرفين

مهرة:الله يهديها ان شاء الله

امل : باجر الخميس يبالنا نروح مكان نبات فيه يومين

مهرة: وين يعني

امل : شورايج المبزرة اللي في العين

مهرة : سيارتي باجر بيطلعونها , خلاص لما برجع من المدرسة بنريح اشوي وبنظهر كلنا يبالنا نغير جو

امل : اوكي حلو بسير اخبر امي وانتي خبري البرنسيز

مهرة وهي تبتسم : ان شاء الله


وفي بيت سالم

سالم وهو قاعد بحديقة بيتهم يقرا كتاب واخته حليمه تقترب منه وهي تتصل

لدانة وماراضية ترد عليها

حليمة: وايد حساسة دانو

سالم: شوبلاها دانة

حليمة : ماشي زعلت مني ليش قلت لها انك بتتزوج

سالم: وليش استعيلتي وقلتي لها , بعدي بحاول اخبر امي عنها

حليمة : بتشك انكم علىى علاقة

سالم : أي علاقة يالله تطالعني واطالعها من بعيد

حليمة : بس على الاقل فاهمين بعض واحسكم نفس الشخصية

سالم : ان شاء الله امي تفهمني وتحس فيني

حليمة : تحبها؟

سالم باستهبال: ومنو مايحب امه

حليمة : حركات , قصدي دانوا

سالم: اصغر عيالج اسمها دانة

حليمة: من اولها امعه


وفي يوم الخميس في مدرسة مهرة

الفرَاشة : ابلة مهرة

مهرة : نعم

الفرَاشة: مديرة يطلبك

مهرة : خير ان شاء الله

تدق الباب

مهرة : السلام عليكم

ام نواف : هلا ابلة مهرة تفضلي

مهرة : خير ان شاء الله طلبتيني

ام نواف: اليوم وقعنا على افتتاح نوع من انواع المنتجات الصحية واحنا اللي بنكون

راعين الحفل ومعداته وتصويره وترتيبه والحفل بكون في بوظبي يوم الاحد فانا

قلت مدامج ابلة علوم وشاطرة بتنسيق الحفلات فاخلي الاختيار لج احسن

مهرة: انا؟

ام نواف: لازم من اليوم تروحين بوظبي وتباتين هناك وباجر الجمعة والسبت على الاقل ترتبين الامور وبعدين احنا بنطرش كم صف

مهرة : وليش انا

ام نواف: المعلمات الثانيات عندهم بيوت وعيال ومسؤولية واتمنى ماتخيبي ظني فيج

مهرة : ان شاء الله بس وين المكان

ام نواف: فندق بينونة تقدري تحجزي لج هناك وتشتغلي نفس الوقت

مهرة : ان شاء الله اكون عند حسن ظنكم

وهي طالعة من المكتب شافت واحد قاعد في غرفة الضيوف , سالت المديرة:

مهرة: منو ها ولي امر؟

ام نواف : لا هذا صاحب الحفل وهو اللي رشح مدرستنا تقدري تكلميه وتاخذي التفاصيل

مهرة وهي تمد ايدها: السلام عليكم معاك ابلة مه.... محمد

محمد وهو يبتسم: وعليكم السلام ابلة مهرة

مهرة: شو تسوي هني

محمد : ابوي كلفني ها الشغلة وحبيت مدرستكم تشارك وطبعا منتجات صابون وما صابون اتوقع علوم

مهرة وهي تبتسم: وانت عادي ؟ تقول ماتحب الشغل

محمد: لازم احدد لي هدف صح ولا لا

مهرة : صح

محمد وهو يمد ايده لمهرة: اشكر تعوانكم معنا وفرصة سعيدة ان نعمل معكم

وهي مبتسمة تمد ايدها

مانعرف شو اللي ينتظرهم وشو علاقتهم بتصيرواكيد احداث حلوة بها اليومين اللي بيقضوها مع بعض في العاصمة ابوظبي وبالتحديد في فندق بينونة

تابعوني

الفصل السادس


وفي بيت مهرة وهي تحطي اغراضها داخل الشنطة

امل : ليش عاد

مهرة : شو اسوي مضطرة

امل : والله سخافة بعد لو مكان حلو بنقول , بوظبي عاد وياريت بنطلع ولا شي كله

بتراكضين لمؤتمركم واحنا بنتم محبوسين في الهوتيل

مهرة : وتخيلي اروح بروحي مو حلوة

امل : بس انا السبت بروح الجامعة

مهرة : عادي بوديج ساعة بين بوظبي والعين

امل : اماية بتمل وايد

مهرة: عندها اهلها في بوظبي بوديكم هناك ولما اخلص شغلي برجعكم

امل : الملل بعينه

مهرة وهي تبتسم : تحملوني شوي

امل : ان شاء الله شو نسوي بعد مانرضى بنتنا تسير روحها وتبات برع البيت

مهرة وهي تضحك : استويتي اماية ههههههههه

وفي بيت محمد وهو يحطي بروشه ومعجونه داخل شنطته السبورتية ويصفر وتدخل دانة عليه

دانة : ياعيني اشوفك متحمس للرحلة

محمد : رحلة عمل لو سمحتي

دانة : السموحة غلطنا

محمد : يبي فوطتي بالحمام تكرمين

دانة : اووووووف متى تتزوج وتفكنا

محمد وهو شاق الويه: ان شاء الله قريب

دانة : ادور لك

محمد : استريحي ما ابي من طرفج علشان اتزوجها وتطيح بالسهر معاج

دانة : يعني في وحدة في بالك

محمد وهي يطلع اااه من صدره: بس اتاكد انها تبيني بخبرج منو

دانة : اعرفها ؟

محمد : وايد تسالين شوفي شغلج ,يبي مشطي من التسريحة وعطوري لين احطي بدلي

عبدالله: ها محمد بتروح

محمد : هيه وادعيلنا

عبدالله : بيض الويه لا تفشل ابوي عاد

محمد ويدق قلبه وسرحان ويقول بخاطره: مدام معاي مهرة كل شي تمام

سونيتا : حمود شيل كراض

محمد وهو يهز الراس : شلي اللاب توب وبعدين تعالي شيلي شنطة.

وبعد ماسلم عليهم تم يطالع البيت كانه اول مرة يطلع منه

وهو يشغل السيارة دانة وعبدالله واقفين عند باب الصالة يسلمون عليه

محمد وهو يفتح الجامة مال السيارة: ناقص ترشون الورد على السيارة مثل الهنود

دانة : ههههه اول مرة نحسك رايح الشغل والبيت ما حلو بدونك تيك كير حمود

محمد وهو يمد ايده : حياكم

ويحرك سيارته ويطلعها من الفيلا وماخذ معاه وايد من الاحلام والاماني في بوظبي


وفي بيت مهرة

مهرة: يالله اماية بنتاخر بروحها بوظبي واشوي بياذن المغرب

الوالدة : ما رايمة من ريولاتي تعورني وايد

مهرة : يبتي قهوتج وسحتج

الوالدة : هيه حبيبتي بشوف بوكي داخل مخباي ولا

وهي تدور طاحت بطاقة بس مو واضح الاسم عليها لانها انغسلت مع الخوار

مهرة: هذا كرت عليه رقم ! منو عطاج؟

الوالدة : ما احيد احد عطاني

مهرة : مي بي محمد الحمادي لانه الرقم وقبيلته الواضح

الوالدة : فريه بالزبالة

مهرة: لا اماية محتاجة رقمه , ابي اعرف كيف بنلتقي هناك

امل : يالله مهاري وين ساره

مهرة : روحوا نادوها بنتاخر

وياية تركض وتلبس شيلتها : سوري سوري كنت اكوي الشيلة واطلع موبايلي من الجرج

امل : لازم ولدج معاج

سارة : مايخصج انتي , دومج حاشره نفسج فيني

الوالدة : حشرتونا يالله ركبوا السيارة ورانا درب

مهرة : احس الجو مغيم الله يستر بالطريج


وفي سيارة محمد وهو مشغل اغنية الجسمي انت كافي وقاعد يهز الراس ويرن تلفونه

محمد : الو

ناصر : انته من تا الاولاني

محمد وهو يضحك: هلا راشد الماجد

ناصر : من صجك حمود

محمد : شوفيك

ناصر : انا اخر من يعلم اتصل لك كله مغلق واتصلت لعبود و خبرني بالسالفة

كلها ؟

محمد : والله كل شي صار بسرعة وتعرف ما احب اكسر كلمة الوالد

ناصر : انزين لو قلت لي بخاويك بالسيرة

محمد: شو رايحين البر

ناصر : خلاص غيروك علينا

محمد: شوفيك اليوم ؟ صدقه سلطان لما يقول انك حرمتي لزقة يعني وين ما اروح وراي

ناصر: لا على الاقل عطنا خبر بالسلامة ابوي والله يحفظك

محمد : لحظة نصور اشوف رقم غريب يدق علي ........ تيت

محمد: الو

مهرة : الو محمد؟

محمد : هلا

مهرة : ما عرفتني

محمد : منو معاي

مهرة : مهرة معاك

محمد وهو يعدل قعدته بالكرسي: مرحب الساع

مهرة : حبيت اسالك متى بتوصل ؟

محمد : والله الحين ظاهر بالدرب قولي عقب ساعتين ونص

مهرة : اول ماتوصل خبرني علشان نشوف القاعة وين وباجر بنبدي الشغل

محمد : ولا يهمج بس تحملي جدام مطر

مهرة : اوكي باي

محمد : باي

يطول على الاغنية

أنت كافي وماأبي غيرك أبد***أنت كافي وأنت بزياده علي

أوعدكـ ماتلتفت عيني لأحد*** أيش أبي أكثر مادامكـ أنت لي



يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -