رواية أنا بنت متخفيه بثوب -6

رواية أنا بنت متخفيه بثوب - غرام

رواية أنا بنت متخفيه بثوب -6

سديم : وابي شماغين حلوين كذا ..

البايع طلع لها شماغين ..
البايع : الحسااب 520 ريال ..
سديم عطته بطاقتهاا وحااسبت وطلعت ..
رااحت المول تقضي لهاا عشان ملكة سارهـ ..
مشت وهي تدندن بروقان ..
وصدمت بشخص كأنهـ بنايهـ ..
سديم : آآح
:ـ آآسف .( ولما انتبه ). انـــــت !!؟
سديم بابتسامهـ :ـ ..................
\
/
\
/
\
/
انتهـــــى البـــــــــــــ[5]ــآرت ..

س\مين الشخص الي صدمت فيه سدومهـ ؟
س\ سارهـ بتتزوج الوليــد ؟
س\ سديم وتهورهاا هل له عواقب ؟
توقعآتكم تسعدنــي ..
ارائكــم وانتقآدآتكـــم ..
دمـتـــم بود
وحيـــدهـ افكــآري .. سديـــم ..

البــــــــــــــــ[6] ــــــــــــآرت

بشاليهـ الوليــد ..
الساعهـ 8 الليل ..
قاعد في مكتبه وحاط رجل على رجل .. وبيدهـ اليمين زجارتهـ .. ويدهـ اليساار يكتب على الاوراق .. نفث الدخان بملل ونادى على مساعدهـ الامين " عصام "

دخل عصام ببشرتهـ السودآء وجسمهـ الاسود " شيء مخيف جدا !!": نعــم طآل عمرك ؟!
الوليد : اسمع عصام.. ابيك تروح طريق (...) ونفس البيت الي قلت لك راقبهـ .. تأكد ان بنتهم سارة ولا لا
عصام : طال عمرك .. تأكدت البارحهـ وطلع انهـ نفس البيت .. ابوهم اسمهـ فهد يشتغل بالريااض .. والام اخصائية نفسية بمدرسة (.....) الثامنهـ.. وهادف بامركياا .. وخالد يدرس بجامعة (.... ) .. اما سلمان بشقة بحي ( ..... )
الوليد بابتسامهـ : حلــو .. تقدر تطلع ..
عصام هز راسهـ وطلع ..
بدر وهو يوقع على المعاملات الي بيدهـ : اشوفك مهتم لسارهـ !
الوليد يسترخي على الكرسي : امهمممم دخلت هناا ( واشر على راسهـ ) واحس اني ابي اتزوجهآ !!
بدر : ليهـ يعني ؟
الوليد بتفكير : يمكن لانها الوحيدة الي ما أهتمت لعيني الزراقاء او فلوسي .. او شكلي .. او قصري !!
بدر طالعهـ ثواني بعدهــآ : ههههههههههه
( تسند على الكنب وهوو ما زال يضحك ويمسح الدموع الي بعينهـ )
الوليد وهو رافع حاجب !! : خير مسيوو بدر ؟
بدر : هههه واخيراا طلعت الي بتجيب راسك ..
الوليد وهو يرمي القلم بعصبية : ما أحد بيجيب رااسي ..
بدر : طيب لاتعصب ..
الوليد طنشهـ ورجع يوقع على الاورااق .. بعد ثواني رفع راسه وشااف بدر كاتم ضحكته ومغطي فمه وجسمه يهتز ..
الوليد : بدييييييييييييييييييير !!
بدر : ههههههههههههههههههههه هآآ !
الوليد : هههه خلآص ووجع قلت لك ما أحد بيجيب راسي ..
بدر بنفسهـ : الي يعجبني فيك يا الوليد انك طيب معااي .. قلبك طيب يا خوي .. بس فيك تككبر .. ربي يعينك .. متآكد ان سارهـ هي الي بتكسر خشمك .. بس انت اصبر عليهاا !!
الوليد : يآآآهوو وين وصلت ؟
بدر : المريخ ههه
الوليد : هههه عطيتك وجهـ .. ارجع وقع الاورااق !..
بدر بابتسامهـ : حآآآضر ..
الوليد ابتسم ورجع لاورآقهـ ..
.....
لابسهـ عباتهاا ولافهـ الشيلة على شعرهاا تدور في الغرفة (( يمين .. يسار .. يمين .. يساار ))
تبي تهررررررب بس مو قادرة الحرااس محاوطين المكاان .. تنهدت بتعب ورمت حالهاا ع السرير [ يمهـ .. يبهـ .. سامحوني ]
ونزلت دموعهاا ..!
..........
قبل الي صار بساعهـ ..
الساعهـ ( 7:00 )
بالمول عند سديم ..
:ـ آآسف ( بعد ثواني ) .. انتي ؟!
سديم بابتسامهـ : فرصة حلوة اني شفتك مرة ثانية ..
عبد الرحمن وهوو يقومهاا : صادقة والله .. شجابك هنا ؟
سديم وهي تخشن صوتها : جااي مع ام العيال تقضي لملكة بنت عمها ..
عبد الرحمن : ههههههه لاعايشة الدور انسة سامي ..!!
سديم : ههه لآتقول ساامي ..
عبد الرحمن : اجل شنو اقول ؟
سديم بابتسامهـ : نآديني " وسن " ..
عبد الرحمن : عااشت الاسامي انسة وسن
سديم : اوووهـ !! .. ما أحب الرسميات .. وسن وبس ^^
عبد الرحمن : هههه طيب يا وسن ..
سديم : شجاابك هناا ؟
عبد الرحمن : جااي ابدل تنورة اختي ..
سديم : وكيف دخلوك ؟
عبد الرحمن : السكورتي صديقي هههههه .. طيب وأنتي كيف دخلوك ؟
سديم : ههههه حلوو .. أنآ عطيتهـ كم ريال ودخلني ههه .. طيب بدلت التنورة ؟
عبد الرحمن : ههه لآ ضيعت المحل ..
سديم : طيب شنو اسمهـ ؟
عبد الرحمن : اممممم رومود .. بروماد .. برمودا !! .. كذاا اسمه !!
سديم : هههههه برومود ..
عبد الرحمن : هههه الي هو .. تدليه ؟
سديم : افكورس .. تعال ادليك اياهـ ..
عبد الرحمن : يــلآ ..
...................................
عند خالد ..
................................
قاعد عند البحر ويفكر بسارهـ .. وينهاا ؟ .. ما ترك مستشفى ولا مركز شرطة ولا مدينة العااب بالدمام ما سأل ودور عنهاا فيه .. تنهد بتعب .. وينك يا توأمي وينك ؟!
...................................
عند الشباب ..
بمقلط بيت ابو سعود ..
................................
(( معن .. سعود .. ))
معن : الحين انت ليش مو مهتم ؟
سعود ببرود : لاني كنت اتمنى ماا تصير الملكة ..
معن : طيب يا حماار .. انت تدري ان الكل يقول انك السبب باختطافها !!
سعود : كيف يعني ؟
معن : يعني ان لك يد بالموضوع !!
سعود : يقولوا الي يقولوهـ !!
معن : غغغغغغبي بعدهاا ايش الي بيخليهم يفكوك !
سعود : شدخلني انا ؟ خالد ما ترك مستشفى ولا مكان ما دور عنها فيه !! .. ايش درانا وين راحت !
معن : غبي ..
سعود : تصدق وانت ساكت احسن !
معن سكت عنهـ ..
دخل عليهم بتعب .. يتخبط بمشيتهـ .. ازارير ثوبه مفتوحهـ .. وشماغهـ مرمي على كتفه بأهمآل .. رما حالهـ على الكنب بتعب ..
سعود : وين كنت سيد سطام .؟
سطام : هنــ..ـآك
سعود : لآ احلف انك كنت هنآك !!
سطام : واللــ..ـهـ ..
سعود !!!
معن شك فيه
سطام : قوموا من غرفتي !
سعود : لآ الاخ متخدر !! .. أي غرفة هاذا المقلط
سطام بخوف : انآآ مو مو مو متخدر .. لآتقـــ.......وــل كذ...آ !!
سعود ومعن !!!
...............................
ببيت الجد ..
...............................
الجد : وين بنتك راحت !! .. سودت وجوهنا قدام الناس !
فهد بتعب : شدراني !
الجد بصراخ : ماندري باي شقة نايمة .. مع من من اخويائها !!
فهد : بنتي مو كذا ! .. وبعدين انا اتبعت نفس تربيتك ..
الجد بحدة : ايش تقصد !
فهد : اقصد ان بنتي تربيتها احسسسسسسن تربية .. ومو لازم تكون بشقة يمكن بالشارع ..
كايد : خلاص خلاص شفيكم !
عبد الرحمن ( ابو سعود ) : أي مافي شي يجي بالصرااخ !
تنهد الجميع بحيرهـ .. وسكتوا ..
انطوى يوم من ايام روايتي ..
جآآء اليوم الموعود..
يوم ملكة سارهـ !
الكل يحس بالارتبااك .. المعآزيم بدأو يجوو ولا احد يدري ان سارهـ مو هنآآ ..
الكل حاس بخوف ومايدرون ايش بيسوون !!
سديم : خآلتي ايش نسوي !
مودة : مدري مدري ! وين امها ؟
سديم : بغرفتها تبكي ..
نورة : ان لله .. والحين ؟
سديم : ايش نسوي ؟
مودة : مآدري .. فشيلة بتاريخ بيت العتيبي ..
سديم تنهدت وهي تفكر ..
...................................
عند الشباب ..
..................................
الشيخ والمعازيم ينتضرون توقيع العروس ..
سعود مروق وحاط رجل على رجل [ أي عروس ينتضروا ! ]
خالد يروح ويجي مرتبك ما يدري ايش بيسوي !
سطام مبتسم ويراقب الجو الحمااسي !
الجد معصب ويضرب الارض بعكازهـ
وكايد يهديهـ بفشيلهـ من الناس الي تطالعهم ..
....................................
عندهــآ ..
................................
لبست ثوبهاا الاسود الطويــــل .. سيحت شعرهاا
وسوتهـ بف خفيف ..
لبست كعبهآ الاسود ..
الوليد : خلصتي ؟
سارهـ بصوت مرتجف : ايوآآ ..
ركبت معآهـ سيارتهـ بخوف ووصلها بيتهآ !
........................................
عند الحريم ..
دخلت بسرعة وفصخت عباتها
عدلت شعرهاا ..
واتنهدت بخوف
.................................
شوق : ساااااارهـ !!
سارهـ ابتسمت : هلآ شوآقهـ ..
شوق : وينك انتي اختفيتي كذا !
سارهـ : موجودهـ موجودهـ .. وين الدفتر ؟
شوق : ان شاء الله الحين اجيبهـ ..
.......................................
عند الشباب ..
...........................................
يدهـ تحكهـ يبي يدخن بس ابوهـ شال من عندهـ الدخان ..
أأأأف ياربي ليه يسون ملكة وهم يدرون ان ساروهـ مو موجودهـ !
ااااف ,,
خالد من دون نفس: سعوود .. في وآحد يبي يكلمك بموضوع مهم
سعود : طيب خله يدخل !
خالد من دون نفس : طييييييب
سعود بهمس : علآمهـ ذاا ؟ .. الاخلاق واصلة لخشمه !!
وصل عصام وجلس تحت سعود بعد ما سلم عليه
سعود : يا الاخو ما تعرفنا !
عصام : اسمع انا جاي عن طريق المليونير " الوليد "
سعود : هاذاك الي عندهـ شركة ؟
عصام : ايوا هو ..
سعود : طيب ..؟
عصام : يقولك طويل العمر .. اذا ساعدتهـ بيعطيك مبلغ محترم بحدود الـ 5000000 ريال ( 5 مليون )
سعود نقز : طيب شنو اساعدهـ فيه !!
عصام : يقولك تتخلى عن سارهـ ؟
سعود بنص عين : كيف يعني ؟ وضح لاتصير غامض
عصام تنهد : اقصد ان تكون الليلة ملكة الوليد مو انت .. بس انت تقعد مكانهـ وكأنك انت العريس .. شرايك ؟
سعود : صحيح اني مابي سارهـ زوجة لي ,, بس هاذا ما يعني اني ارميها كذا !!
عصام : سارهـ تدري ..
سعود : تدددددددددري !!
عصام : ايوآ ..
سعود : وهي راضية تتزوج دون قصر افراح او احد يدري او ثوب ابيض !!
عصام : ايوا .. لان لان الوليد يصير حبيبها ..
سعود بنفسهـ : احلى يا بنت العم .. ماوقع اختيارك الا على مليونير !! ( ابتسم ) .. موآآفق ..
عصام : صار اجل .. اقنع الشيخ يغير اسمك الى اسم الوليد ..
سعود : طيب ..
الشيخ : يا ناس وين العروس وراي اشغال !
سعود بهمس : ياحضرة الشيخ
الشيخ بهمس : نعم ..؟
سعود : حصل تغيير في العريس
الشيخ بستغراب : حلاو هو يتغير كل شوي !َ!
سعود كتم ضحكتهـ : سوي كذا وبعطيك 20 الف .. شرايك ؟
الشيخ بتفكير : منو العريس الجديد ؟
سعود ابتسم ودار لعصام : شنو اسمهـ ؟
عصام : منو ؟
سعود : ااااااف الوليد شنو اسمهـ كآمل ؟
عصام : ايوا .. الوليد عثمان الـ .....
سعود رجع للشيخ : الوليد عثمان الـ ....
الشيخ : المليونير !!
سعود : ايوا ..
الشيخ غير الاسم : طيب وينهـ عشان يوقع !
عزام : برا .. تفضل يا شيخنا ..
الشيخ طلع برا للوليد وخلاهـ يوقع ..
سعود : خالد .. خآلد ..
خالد : هآ ؟
سعود : سارة وصلت ..
خالد : شدراك !!
سعود : زوجتي وادري عنها ..
خالد تركهـ وراح يبشر ابوهـ وعمومهـ ..

وقعت وهي خايفة جنب اسمه " الوليد عثمان الـ ..... "
للحين ما أحد انتبهـ ان اسم العريس موب سعود !
لان الي جاب الدفتر حنين ..
جلست على الكنب وهي خايفة ..
سديم : يا الدوبية ليه خايفة تراهـ سعود .. مو الي خطفك
سارهـ بنفسها : لانك ما تعرفي اني بصير زوجهـ الي خطفني !!
شوق : يلا سارهـ اطلعي .. على فكرة بنسويها مفاجئة لان مآ أحد درا انك رجعتي ..
سارهـ هزت راسها بتوتر .. وطلعت برا ..
تمشي على انغام الموسيقى الهادئة .. صوت الطقاقة وهي تتغزل فيها يرن بأذونها .. ابتسمت وهي تشوف رندة وديانا يلوحون لها .. دمعت عيونها .. مآ أحد يدري انها بتكون للوليد .. لذي الدرجة انا رخيصة يا سعود !؟
قعدت على الكرسي المخصص لها .. وجت لها امها تعاتبها وتبكي .. وسلموا عليها الباقي ..
مودهـ :ـ سعود الدلخ مو راضي يدخل عند الحريم .. يقول بيلبسها وبتلبسه بالمقلط الخارجي بوحدهم ..
سارهـ تنهدت من أفكاار الوليد الشيطانيهـ ..
حنين : هههي سارهـ .. يقول لي سعود خلي سارهـ تدخل الرجال ينتضرها
سارهـ طآرت عيونها هاذي الي بتفضحها ..
نورة : أي رجال !!!!!
حنيــن : هاذاك الي عيونهـ زرقاء و.....
سارهـ : ههه ههه ههه خلاص خالتو بنتك خرفت عن اذنكم ..
نورة طالعتها بشك ..
حنين : يمهـ والله والله عيونهـ زرقاء ..
نورة : حنين تعالي ( وسحبتها وراحت بنهاية المقلط ) انتي متأكدة ان مو سعود الي دخل المقلط ؟
حنين : لآ مو هو .. اصلا سعود كان قاعد مع الرجال .. ولما طلع براا ناداني .. وقال لي خلي سارة تطلع .. وانا لما جيت ابدخل شفت رجال عيونه زرقاء وابيض وشعره طويل لرقبته دخل المجلس الي بتدخله سارة .. وسعود راح !!
نورة : طيب حنين لاتخبري احد اوكي ؟
حنين بابتسامهـ : اوكي .. يلا بروح بلعب مع روز ام العيون الخضر ..
نورة : ههههه والله ما بتخربك الا هالاجنبية روز ..
رجعت وهي تفكر وحيرانهـ .. كيف يعني سعود ما تملك على ساره !! .. كيف !! ..مليون سؤال براسي .. واجوبتهم عند سارهـ وسعود !!
.............
بالمقلط
..............
دخلت بفستانها الاسود رفعت راسها وشافته .. اكرهـ مخلوق على وجهـ الارض .. الوليد ..
الوليد : مبروك يا كيكتي ..
سارة ناضرتهـ بكرهـ ونزلت راسها ..
الوليد : اوهـ .. سارونهـ معصبة !!
سارهـ طنشتهـ ..
الوليد : تراني مو فاضي ادلعك .. انا مآأدلع بنات قديمين
سارة باستغراب : ايش تقصد !
الوليد : ولآ شي .. يلا جيبي عباتك والحقيني ..
سارهـ : بس يا .. ( ماتدري شتقول !) بس ياا ..
الوليد : حبيبي .. ايوا كملي ..
سارهـ بسرعة مطنشة كلمة " حبيبي " : كيف اروح معاك .. واهلي ؟.. تراها ملكة مو عرس !
الوليد : الي هي عادي خلك فري ..
سارهـ : وسعود ! .
الوليد برفعة حاجب : شفيه ؟
سارهـ : اممممم اقصد سعود مدري مدري بس انا مابي اروح معآك ..
الوليد : بكيفك ! ( وطلع عنها )
جلست بالمقلط وهي حاطة يدها على خدها .. ماتدري ايش يصير !! .. تحس ان قصتها قصة من قصص الخيال ! .. لذي الدرجة الفلوس تعمل المستحيل ! ..
شوي وسمعت صراخ عند الحريم .. طلعت بسرعة وشافت جزء من الزرع يحترق .. والشباب يطفوهـ
رجعت على ورا بخوف وهي تهز راسها .. سمعت جوال يرن .. طالعت بالطاولة وشافت جوالها .. شجابهـ هنا ؟! .. فتحت الرسالة وشافت
(( هاذي البداية بس .. اكمل !؟))
راحت الصالة بسرعة ولبست عباتها وشيلتهاا .. وركضت بسرعة براا وشافت الوليد ينتضرهاا .. ركبت وهي تلهث ..
الوليد : هههههههههههههههههههههههههههه
سارهـ غمضت عيونهاا ونزلت دموعهاا ..
...............................
بعد مرور شهر على الاحداث ,,
\
/
\
/
\
/
سديـــــــم ..
لآزآلت تفكر بشراء سيارهـ واقتناء مسدس .. تطورت علاقتها مع عبد الرحمن .. واصبحت تقابله بشكل اسبوعي ..
شــــــوق ..
لازآلت شخصيتنا الدلوعهـ .. تتمنى تحقيق حلمهاا ..
حنيـــــــــــن ..
مآزآلت فتآة في عمر الزهور .. تلهو وتلعب .. متناسية هموم العآئلة ..
ســـآرهـ ..
منذ يوم ملكتها لم تراا اهلها .. حبيسة احد غرف شاليه الوليد .. تبكي وتندب حضهاا ..
تولين ..
تفتقد سارهـ كثيرا .. وتتمنى ان تعرف لماذا اختفت !
دلع ..
اشتاقت لسارهـ كثيرا .. ولآكن لم تعر موضوعها اهتماما .. المهم ان تنجب نسبة تأهلهآ لدخول الجآمعهـ ..
سوزآن ..
لآزآلت تلك الذكريات تحاصرهاا .. الاحساس بالخوف يراودهاا .. تتمنى ان ترجع سوزان الدلوعة .. ولاكن هيهات !
خآلد ..
لم يترك مكآنآ لم يبحث فيه عن شقيقته سارهـ .. اشتاق لها كثيرا ..
سلمان ..
اصبح يزور عائلته بين الحين والاخر .. وعلم بموضوع ساره وجن جنونهـ .. وهو الان يبحث عنها ..
سعود ..
لم يعر الموضوع اهتماما .. بل رماه خلفه .. وترك هموم العائلة خلفه .. وهو يخطط ان يكمل دراسته بالخارج ..
معن ..
لآيزآل بطلناا كتوماا وغامضاا .. ولاكنهـ تغير قليلا .. اصبح اجتماعياا قليلا .. فهل يا ترا سيتغير بشكل كامل ؟
سطام ..
اصبح مدمناا .. ينام على ابرة .. ويصحوا على حبوب .. !
هــآدف ..
اليوم سيعود الينا .. حاملا معهـ خبر تخرجهـ .. بعدما اكمل دراسته بتشجيع من صديقهـ الاماراتي " جراح "
متجاهلا الاشاعات والاهم " عبير وغرام "
عبيــر ..
منذ تلك الحادثة وهي منعزلة عن الكل .. تحس انها انسانة محطمة .. انثى لامعنى لها .. حطمها هادف !
غـــرآم ..
تستعد لقتل بطلناا هادف .. وهي متأكدة 100 % ان بستطاعتها قتله ولاكن ستمهله قليلا .. ليعيش اخر لحضات عمرهـ ..
\
/
\
/
\
/
يوم الخميــس ..
الساعهـ 2:40
بمطآر الملك فهد .. ( الله يرحمهـ )
يجر شنطتهـ بفرحة .. يبي يركض .. يبي يصرخ .. يبي يضم كل واحد بالمطار !! .. الفرحة مو سايعتهـ .. يآآآآ نآآآآآآآآآس انآ دكتور عضام .. مايدري شفيه .. يبي يسوي شي جنوني من فرحتهـ .. للحين مآخبر اهلهـ انهـ بيرجع .. ولا خبرهم عن حفل التخرج ثبل أسبوعين .. كل ذا بيسويهـ مفآجئة .. متى بس يوصل بيت جدهـ .. لان الكل يوم الخميس يكونوا هناك حق يتغدوا سواا ..
:ـ الدمام .. الدمام .. بـ100 ريال .. قرب قرب .. الدمام الدمام
ركب اليموزين ,,
:ـ نعم ؟ .. وين تبي اوصلك ؟
هادف : وسط الدمام .. حي ( ..... )
الرجال طالع بشكلهـ .. توهـ منتبهـ ان الي ركب من عائلة غنية لان الحي الي ذكرهـ كله فلل وقصور ..
:ـ ولد مين انت يا بني ؟
هادف ابتسم بسخرية .. من درا انه يسكن بحي اغنيااء صار طيب معآهـ .. بس مابزيد له ولا ريال ! : فهد العتيبي ..
:ـ هلآ بالعتيبي .. انا بعد عتيبي ..
هادف طالعهـ ثوآني .. الرجآل شكلا حلو ومرتب .. بس ملابسهـ وسيارتهـ توحي أنهـ فقير
:ـ ادري انك مستغرب من شكلي .. بس شسوي يا ولدي .. الاسهم لعبت فيناا .. آآآهـ .. شفت الزمن كيف غداار .. كانت عندي شركة شطولها وشعرضهاا وكنت رافع راسي فيهاا .. لين خالطت اموالي الحرام .. ووصلت الى كذا .. سواق تاكسي !! ( وتنهد بحزن )
هادف طالعه بحزن ويبيه يكمل كلامهـ ..
السايق فهم نضرتهـ :ـ ياولدي انت شكلك جاي بشهادة ترفع الراس .. بعدك صغير .. لآتصير مثلي .. مهما زادت فلوسك لا تصير مثلي طماع واناني ..
هادف : حاضر ياعمي .. الله يساعدك ويصبرك ..
السايق هز راسهـ ..
بعد ربع ساعهـ ..
السايق : يالله يا ولدي وصلناا ..
هادف نزل ومد له ( 500 ريال )
السايق هز راسه : ماابيهم يا ولدي .. الـ 100 تكفيني ..
هادف : بس ياعم ..
السايق قاطعهـ : يا تعطيني الـ 100 .. يا مابي منك شي ..
هادف عطاهـ المئة وسلم عليه ..
طالع بفلة جدهـ .. نتهد بفرح وتوتر ..
الحارس الهندي : هآدف انت في اجي ؟
هادف : هههههه ايوأ .. كيفك شاندو ؟
شاندو : الهمد لله .. كيف انت ؟
هادف : عال العال .. افتح الباب بسرعهـ ...
شاندوا : اوكي ..
دخل هادف وركض للباب الخارجي .. دخل وبسرعة راح غرفتهـ الي ببيت جدهـ .. تروش بسرعهـ ولبس ثوب وشماغ .. وتعطر وتنفس بقوهـ .. طلع براا وقرب من مقلط الرجال ..
..........................................
بشاليه الوليد ..
.............................................
منبطحة ع السرير بملل .. حابسة دموعها .. ما تبيها تنزل .. شعرها طال لكتفها وانسدل على السرير .. سمعت الباب ينفتح .. طنشت عارفة انها " امينهـ " خادمتها الخاصهـ ..
:ـ لذي الدرجة منتي مهتمة مين دخل ؟
سارهـ انصدمت واعتدلت في جلستها
الوليد : كيفك سارهـ ؟
سارهـ : بخير .. ( بعد ثواني ) وانت كيفك ؟
الوليد : تمام .. ( ونام على فخدها )
سارهـ ارتبكت بس سكتت
الوليد : سارهـ ..
سارهـ : امممممم
الوليد : العبي بشعري ..
سارهـ مدت يدها بتوتر ولعبت بشعرهـ الكثيف ..
الوليد : سارهـ .. مآمليتي من الغرفة ؟
سارهـ : الا مليت ..
الوليد : انا جيعان منتي جيعانهـ ؟
سارهـ : الا جيعانهـ ..
الوليد : شرايك نروح نتغدى ؟
سارهـ فكرت تقول " ايوا " بس غيرت رايها هاذا يعني تكون قريبة منه .. وهالشي يربكها ..
الوليد : السكوت علامهـ الرضا .
ساره : لا ما يحتاج ناكل هنا احسن
الوليد : لا انا قلت برا يعني برا ..
سارهـ تنهدت وجرت خشمهـ : طول عمرك عنيد ..
الوليد ضحك مثل الاطفال وعيونهـ دمعت من الضحك
ساره ابتسمت ..
الوليد قام عنها بسرعة وصرخ : يالله قومي البسي ووجع ..
سارهـ استغربت ..
الوليد : قلت لك قوووومي لا اجرك من شعرك ..
سارهـ قامت وهي ماسكة دموعها ولبست عباتها ..


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -