بداية الرواية

رواية دنيتي مني إكتفت -9

رواية دنيتي مني إكتفت - غرام

رواية دنيتي مني إكتفت -9

نوف : ايييييييييييه بترقص والا عندها نيه ما ترقص مالك علثه الفستان ومو فستان ثقيل يمديك تهزين لنا كم هزه

منار: ايووه ايووه و دي عااوزه كلاااام دي حترئص ورقلها فووووء دماغها

قعدت اضحك عليهم : ههههههههههههه ارقص وليش لا هو يوم وااحد

البنات سكتوو و طارت عيونهم مره ما توقعو اني راح اقول كذا

ريما : جوود ون منت من جدك انت

ضحكت وقلت لها : هههههه ايه من جدي

ريما تصفر بإعجاب وشوق : ايووووووووووه كذا البنت السنعه انت اكشن الاكشنااااااااات

هلا : هههههههههههههه أي والله اكشن اقووول جود شرايك نشغل ميوزك كلاسيكي وترقصين انت واحمد من جد بتطلعون اكشنننن

انا طارت عيووني وانا قاعده اتخيل الوضع

منار : هههههههههههههههههههههههه ما اتخيل احمد يرقص كلاسيكي ههههههههههههههههه

نوف : هههههههههههههههههههههه جد والله انا من الحين لازم اللي بيتزوجني يرقص معي يا ويل حالي بس

قعدت انا ظرها وشكل نوف استرسلت بالكلام وانا ريما ضحكنا

وقالت ريما : ههههههههه ما عندنا هالحركات

منار: ريموووه من اللي ما عنده هالحركات والله اني شاكتن فيكم بس يا خبر اليوم بفلوس بكرا ببلاش

نوف و وجهها صاار لا تعليق

وبعدها بدو البنات يرقصون والتعليقات مستمرررررره

ودخلت علينا عمتي العنود وقالت : يالله يا جود ترى اخواني بيباركون لك عشان احمد ينتظرك في المجلس وبعدها بتروحون

انا تصلبت بمكاني وقلت : عمتي تونا العشاء وين اروح

ام مشعل : أي عشاء يا قلبي الحين الساعه 11 ونص اتكلي على ربك وامشي عشان تنزلين تسلمين على عمانك

وقعدت اطالع البنات وانا خااايفه من لحظات نسيت اني العرووس من كثر السوالف

والبنات بدو يسلمون علي قبل ما انزل من جد عشت معاهم احلا ايام عمري كانو معاي حبوبييين لابعد حد كأنهم يعرفوني من زماان ما كأن مالي معاهم الا كم شهر بس وربي بفقدهم بعد الزواج

نوف : يا الدوووبا مو تتزوجين وتسحبين علينا من الحين اقوولك اتوقعي بأي لحظه بنسوي هجووم لبيتكم

منار : اييه وهي الصادقه اول ما ترجعون من السفر وتستقرون بنجيييك يوم وبنطرد احمد

وقلت لهم : أي ان شااء الله وربي بفقدكم يا الحلواااااات

هلا : فدييييييت بنت عمي اللي تقول عني حلووه ادري انو بس انا الحلوه وانت جمعتي عشان ما تكسرين بخاطرهم

ضحكت عليها : ههههههههه اسكتي شوفي كيف يناظرونك

شوق : الوعد بعد ما تروح جوود يا هلوو

غلا : وانا معك يا بنت سلمان

وبعدها نادتني خالتي تستعجلني اني انزل ولما نزلت كان علي ينتظرني عند الدرج واول ما شافني قرب مني وباسني وعلى وجهه ابتسامه حلووه

وقال : مبروووووك يا احلااا اخت

طالعته وانا مستحيه : الله يبارك فيك عقبالك

علي وبشفقه : اميييييين بس يالله خلي ترجعون ونرووح نملك على ريما

انا استغربت شكل خالتي قالت له : ان شاء الله يا رب بس انت شاورت اخوها

علي : ايه شاورته وهو قال بيسئلها بس انت يالله انزلي ترى احمد كأن احد يلاحقه على هالعجله اللي فيه

وضحكت انا ونزلنا ودخلت المجلس وكان فيه احمد وعماني بعد ما باركو عماني قرب مني احمد وهمس بإذني : يومين تتغلين علي وربي اشتقت لك

وانا وجههي رااااح من الحيا

وعمي سلمان يكلم احمد : خف ع البنت يا احمد والا توكل على الله

احمد : هههههههههههه لا بتوكل على الله يالله يمدي نجهز على بال ما نرتاح شوي وبالصباح بنروح المطار بدري

ابو علي : انتبه على جود وحط بالك عليها يا ويلك لو جتني يوم تصيييح منك يا احمد

احمد : ما عاش من يخلي دمعه تنزل من عينها يا عمي ولا تخاف

علي : اهم شي متى تبوني امر عليكم

احمد : الساعه 6 الصباح لازم نكون بالمطار يعني 5 ونص نطلع من الفندق وبعدها ع المطار

علي : خلاص اجل يالله بروح اشغل السياره وبنادي عمتي العنود عشان تساعد جود

احمد : خلاص يالله

وكانو عماني يسولفون ولما جيت اطلع جت خالتي وضمتني لصدرها وقعدت تصيح وانا اللي كنت احاول امسك نفسي من شفت دموعها صحت معاها وقلت لها

: بشتاق لك يا الغاليه

ام علي : وانا بعد يا يمه يعلم الله شكثر بفقدك بيخلا البيت من بعدك يا يمه

وبعد ما خلصت مودعه خالتي وركبت السياره كان احمد قاعد ورا ومخلي علي قدام بلحاله وعلي ما حرك السياره واستغرب احمد وقال

: شبلاك ما تمشي

علي ويطاالعه : اقووول اشتغل سواق عندك عشان تخليني بلحالي قدااام تعال اقعد معي

احمد يستهبل : أي يا راجو لا تسرع وناظر الطريق زين ههههههههههههههه

علي يضحك : ايييه مستر اهمد بلييز تعال قدام اخلص علي ههههههههههه

احمد : يا اخي حس اني معررس تبيني اترك زوجتي واقعد جنبك

علي : هههههههههههههه بتمل منها تعال قدام

احمد : هههههههههههههه لحظه شوي خلني اتصل على زياد يجي معنا ويفكنا منك

والتفت علي وقال اخووووك علللله >وكان يعلي صوته عشان علي يسمعه

علي يضحك : ههههههههههههههههه عله والا مو عله ما اقول الا الله يعينهاعلييييييك

احمد : هذا زياد جا

وركب زياد السياره والتفت وقال لي

: مبروك يا بنت العم

انا اصلاا منحرجه وهاذي اول مره يكلمني فيها زياد ورديت عليه بصوت اشك انه سمعه : ربي يبارك فيك

احمد بهباله المعتاد : هييييي انت لا تكلم زووجتي اغااار

علي : هههههههههههههههههه فيها قبايل هاااااا

احمد : ههههههههههههههه وفيها اروااح تمووت

زياد : ههههههههه حشا ما تسوى علي اني باركت

احمد : هههههه عشان تحرم تبارك لحرمي المصوون مررره ثانيه

وظلو سوالف وضحك لما وصلنا الفندق ولما نزلت كان احمد ماسك يدي وانا اللي مناحسه مع ذيل الستااان

وكان احمد يطالعني و حس اني منحاسه وقال : هاتي شنطتك وارفعي ذيل الفستان عن الارض

ومع الربكه طاحت شنطتي وشهقت

وضحك احمد : هههههههههههه جودي يا قلبي لا تخافين انا بجيبها

وطول ما كنا نمشي للجناح كان احمد يسولف وحسيته مرتبك شوي و واربكني زياده

ولما دخلنا الجناح ودخل العامل الشنط انا رحت للغرفه ومو عارفه كيف هالليله بتمر

ودخل احمد والتفت عليه وطالعني و ابتسم

وقرب مني وباسني على راسي وقال : مبرووك يا الغاليه ما تتصورين شكثر انا مو مصدق انا تزوجنا بحياتي ما توقعت ان في احد بيشغل بالي كثر ما ملكت كل شي فيني احبك يا غلاااهم احبك وامووت فيك خلييك على طوول معاااي ما اتصور حياتي بدوونك وهذا عهد مني ان ما بيفرقنا الا الموت

وقرب مني وضمني على صدره وهمس لي بحب وحناان : انا بطلع لين تخلصين مبدله ملابسك

وبعد عني وتمنيييته يخليني دوووم بحضنه حسيت اني كنت عايشه بفرااغ لكن لمسته لي وحنانه نساني كل اللي عشته وقاسيته زمان

و دخلت الحمام واخذت لي شور وانا كل شي فيني ينبض باسم احمد قبل ايام كنت اشك بحبي له لكن من صار الحادث وانا اعتررف اني سلمت له كل شي فيني

ولما خلصت و زينت شعري سمعت الباب يطق التفت حصلته احمد وهو يتأمل في شكلي

احمد : ما رااااح اناااااام اليووم شكلك ناويه علي ارحميني وش هالحلاااا

وانا ما رديت عليه

احمد : هههههههههه يالله العشااء جاء خلينا ناكل لنا عشان نرتاح قبل ما نسافر ورانا مشواااار طويل

هزيت راسي بموافقه له ومسك يدي ورحنا واكلنا وكان يسوولف وبديت اتجاوب معاه وخلصنا العشااء وبعدها رحنا ننام


ومن بكراا بالمطار وكنت مررره فيني نوم لاني ما قدرت انام في الليل كنت قاعده في الانتظار وكان احمد وعلي رايحين يودون الشنط ويقصون البوردينق ولما خلصو

وودعنا علي وانا ما تحملت وضميت علي

واحمد : ههههههههههههه علي ما نتبادل يا اخي انت محظوووظ

انا مت من الاحراج

علي : هههههههههههههههه ممدي يا الاخو ويالله تحركو قبل لا تروح طايرتكم

وودعنا علي ولما جينا ندخل كنت انا منشغله بشنطتي ما ادري الا يد تمسكني

بس ما كانت يد احمد

: مسرع ما نسيتيني يا جود

انا من الخوف ما قدرت اتحرك واحمد التفت وعصب من هالرجال اللي تجرأ ومسكني

البارت التاسع ـه



احمد وعيوونه موولعه نار وسحب يدي لدرجه اني تألمت من مسكته وقال : ومن حضرتك

: خلي جود تقولك من انا

والتفت علي احمد وبنظره تساؤل وانا مخنووقه من اللي قاعد يصير معاي

: ردي ليش ما تقولين له من انا

انا واحس اني قرفت من اسلوبه الزفت معاي : خالد انتهينا

احمد وعرف انه خالد زوجي الاول وبنظرة احتقار : اجل انت خالد

خالد : ايه يا الغالي قلت ما احضر زواجكم واجب علي اني اجي ابارك لك بالمطار

احمد بسخريه : فيك الخير والله ولا اشووفك مسويها مره ثانيه والا والله ما تلوم الا نفسك فاهم والا لا

خالد : وعلى ايش تهدد ترى كان من حقي اني امسكها واسووي اللي ابي وهذا انت اخذت فضالتي يعني اخذت شي كان ملكي وانا عفته

احمد معصب وماسك كتف خالد بقوه : صدق انك واااطي جود ماهي فضالتك يا اللي ما تستحي ومو انت اللي تعافها اصلا امثالك حثاله وجودهم بالمجتمع زي عدمه شف وربي اللي خلقني لو شفتك متعرض لنا مره ثانيه ما راح تشوف الدنيا من بعدها هذا انا قلت لك وجررب سوها مره ثانيه

و دفه وكان شوي وبيطيح وناظرني وقال يالله مشينا


وطول ما احنا ماشين كنت ماسكه نفسي ما كنت ابي اصيح وكان احمد سااااكت ولا تكلم ابد وحاسته وده يكسر أي شي قدامه من كثر ما هو معصب وبدت الرحله واحس

خلاص مو قادره امسك نفسي اكثر و صحت واحمد انتبه لي ومسك يدي

احمد : خلاص يا الغاليه ماصار الا الخير لا تضيقين صدرك عشانه

وقلت له وانا ضيقة الدنيا فيني : احمد وربي ما كنت اعرف انه بيجي اصلا ما ادري من قاله

احمد بتفهم : عارف يا قلبي وحقك علي واسف اذا عورتك لما سحبت يدك منه بس عصبت شووي

وطالعته وانا ما ادري كيف اوصل له اني انا اللي اسف مو هو وربي زاد حبه بقلبي كثيييييير توقعته بيزعل بس صرت ما اعرف احمد

وعطاني منديلوهو يحاول يضحكني وقالي : نقابك راح من كثر الدمووع الحقي عليه هههههههههه

ناظرته وهو يضحك واخذت منه المنديل وقلت له بروح الحمام اعدل الكحل اللي راح من الدموع ولما رجعت كان احمد يطالعني ومبتسم وحسيته هدا ولما جلست التفت لي

وقال : حياا الله الغاليه

انا ضحكت عليه كان يقولها بطريقة تضحك

احمد : دوووم الضحكه يا رب

قلت له : وياك يا رب

وسكت

احمد وقرب مني : بنظل ساكتين يا حياتي ترى اليوم هو اول يوووم بحياتنا يا الغاليه

تدرين والا تو الخبر جديد

ما ادري حبيت استهبل شوي معاه : لا والله جديد

احمد وهو يضحك : ههههههههه افااااا اجل هذا انا علمتك يالله خليني اعطيك فكره عن شخصي الكريم احم احم انا احمد بن عبد العزيز ........ عمري 25 سنه اشتغل بالشركه مع خوالي الاعزاء و حاليا ابحث الموضوع مع والدتي الغاليه وببحثه معك يا حرمي المصوون اني بفتح لي شركه صغيييره و امممممم صح نسيت اقولك عندي اخت وحده راح اعرفك عليها بعدين وابووي طبعا هذا ما راح تشوفينه الا من عهد لعهد وزين اذا شفتيه وما ظنتي بتشوفينه و راح اعررفك على جدي هو حاليا ساكن في الكويت مع مرته اممممممم و بس واذا تذكرت شي بكملك

انا لا احد يسأل عني مرررره كنت اضحك على اسلوبه اللي يشوفه يقول ما اعرفه ولا اعرف اهله بس الشي الوحيد اللي عرفته ان له ابو توقعته مات بس بصراحه للحين وانا اضحك لدرجة ان احمد قام يضحك معي وبديت اتكلم معاه بدون احراج : هههههه احمد وربي موتني ضحك اللي يشوفك يقول ما اعرفك واول مرره اشوفك

احمد : ههههههههههههههههههه مو قلتي انك ما تعرفين عن ان هذا يومنا الاول قلت اعطيك نبذه عن حياااااتي هههههههههههههه يالله دووورك

طالعته وقعدت افكر وش اقوووله : امممممممممم احمد وش اقولك كل شي تعرفه

احمد: طيب خلاص ياالله نفكر لقدام اهم شي ما نسكت اذا ربي عطانا عمر وجبتي ولدنا الصغنون او بنتنا وش ودك نسميهم

ضحكت عليه بحيا : ههههههههههه احمد تونا على هالموضوع لا تستعجل علي شوف الولد انت اللي بتسميه لكن البنت انا

احمد : لا مستعجل ولا شي والا براسك شغل الدلع نقعد سنه بعدين تحملين لا يا عسل انا ابيهم ورا بعض عشان يكبرون سوااا اما عن الاسم فخلاص تم الولد لي والبنت لك

جود : اللي يريحك ......وسكت

احمد : اممممممم لا تسكتين واللي يسلمك ترا الطريق طويل خليني افكر لك بشي امممممممممممممم ما سألتيني وش بسمي الولد اذا جا

جود : اللي يعجبك سمه

احمد : بصراحه انا ابي اسميه اصيل ابيهم يسموني ابو اصيل وبعدها بسمي عبد العزيز على ابوي والبنت لك حريه بتسميتها

طالعته : حلو اصيل

احمد : ربي يحلي ايامك هانت كلها كم ساعه و نوصل اذا ربي اراد

وبدا احمد يسولف عن شغله وعن سفراته هو وعلي


و صلنا لـ كولالمبور واول ما طلعنا من المطار كان احمد متفق مع سواق ينتظرنا عشان يوصلنا للفندق اللي كان حاجز فيه وفتح لي احمد الباب وركبت توقعته بيجلس قدام لكنه جلس جنبي وناظرني وعطاني ابتسامه تخلي الحياة ترجع للميت من حلاتها

وقال : قلبي هذا احنا وصلنا للمكان اللي بيجمعنا سوا لاول مره وبكون انا وياكـ شخص واحد و وعدتك من قبل وهذا انا اعطيك وعد ثاني انا ما بتركك وما راح اسمح لاحد يتعرض لك وخلك واثقه فيني دامك معي ان ما احد بيضرك بإذن الله.

ومسك يدي بحنانهـ

وطالعته وابتسمت : واتمنى اني اقدر اسعدكـ يا احمد

طالعني بطرف عين وبدى يعيد كلاامي : اتمنى اني اقدر اسعدك يا احمد هذا اللي ربي قدرك عليه مثلا مثلا بعطيك مثال قولي يا حبيبي يا عمري ترى عادي انا اتقبل كل شي بصدر رحب يعني لا تنحرجين مني خووذي الموضوع ببساطه

انا انحررررجت منه : احمااااااد

احمد : ههههههههههههههههههه أيه من هاللحظه ما برد عليك لو تقولين احمد عندك معطيات اخرى افضل بكثيييير مفهووم حبي

انا سكت من الاحراج

احمد : شكلك ما سمعتيني مفهوم والا اقوولها بالانجلش يمكن انت من غير الناطقين بالعربيه ار يووو اندرستاند

انا هنا ضحكت : ههههههههههه افكووورس

احمد : هههههههههههههههه يا حلوها من فمك

رديت عليه بإحراج : ربي يحلي ايامكـ

احمد : وايامك يا الغلا وشوووفي هناك

كان يأشر لي ع فندق

هذااك الفندق اللي بنسكن فيهـ

وطالعت وكان مكاااانه مررره حلو

وقلت : مررره مكانه يجنن

وطالعني احمد : انت اللي تجنين يا جووود هالمكان انت اللي بتحلينه وتخلينه احلا واحلا من اللي هو عليه

وكل ما يرووح الاحراج يرجع مررره ثانيه من كلامه اللي كان يدخل قلبي على طوول

احمد : ونرجع نسكت مره ثانيه بس مووو مشكله اول يووم لنا بعطيك مجال بس بعدها الحياا هذا انا ما ابغاه


وصلنا الفندق و بعدها عالجناح اللي كان احمد حاجزه واول ما دخلنا احمد راح انسدح ع السرير وباين انه كان مررهق مره وانا ما ادري وش اسوي ترددت اقعد

معه والا كيف بس قررت اخذ لي شوور ولما دخلت شافني احمد وقعد

وقال : جودي اذا بتتحممين خليني بدخل قبلكـ لاني حاس اني اوصخ مخلوق على وجه الارض ههههههه

ضحكت عليه : هههههههههههه خلاص انت روح تحمم وانا بجهز لك ملابسك

احمد يتنهد وهو مرتاح : يا قلبي انت والله تسوين فيني خير وطلعي أي شي خفيف ومريح والا اقولك في بجامه طلعيها لاني احس اني ابغى اكل وانام شوي

هو قال كملة انام طار اللون من وجهي واحمد انتبه لي

وضحك : هههههههههههههه بنام بس وربي بنام ما راح اسوي شي ما باكلك انا

واخذ منشفته وطلع وهو يضحك وانا مو قادره اتحرك من الفشيله

وقعدت ادخل الملابس بالدولاب ورتبت كل شي وكنت مررره تعبانه وقعدت ع السرير وكان خاطري اتلحف وانام و وطلع احمد وكان لاف المنشفه على خصره

طبعا ما قدرت احط عيني عليه

وكالعاده ضحك : جوودي يا قلبي رووحي خووذي لك شور لا يصير فيك شي من الحيا ما يسوى علينا ولا تطولين لاني راح اطلب لنا اكل لاني ميت جووع .


وكأني ما صدقت خبر اخذت اغراضي ورحت تحممت ولما طلعت كان احمد بالصاله و لبست فستان قصير لونهـ وردي ببيج وكان مررره نعوووم شكله و زينت شعري وخليتهـ نازل على كتوفي و حطيت مكياج خفيف كحل وماسكرا وقلاس خفيف ولما خلصت وترتبت جيت ابطلع الا احمد يدخل وقعد يطالعني له شوووي

وابتسم ابتسامهـ ذوبتني : وااااااااااااااااااااااااااااو وااااااااااااااااااااااااااااااااو واااااااااااااااااااو ما اقدر انا ع النعووومهـ جوودي حرام عليكـ بتذبحيني انت

شكلكـ ناويه علي من جد ولا لا لا الحين ببدل ملابسي وين اقعد بهالشكل وجنبي قمر تطيح الطير من السما اااخ يا جوود

انا بهالوقت مرررره مو قادره اتحرك من كثر ما انا مستحيه منه وقررب مني وباسني على راسي

وقال : جوودي وربي اني احبكـ يا غلاهم

وانا لا تعلييق ع الحاله اللي امر فيها مشاعر بداخلي ما اقدر اوووصفها ابد

ومسكني مع يدي وقالي : الاكل وصل يا الغاليهـ

وابتسمت له وبعدها اكلنا


ولما خلصنا انا قمت قبله وغسلت

احمد : حبي تبغين نطلع الحين والا نخليها بالليل

رديت عليه : اللي يريحكـ

احمد : بصراحه انا تعبااان وابي انام شوي

رديت عليه : نوم العوافي يا رب

احمد يطالعني وكأني عرفت وش بيقول : يعني بتقعدين هنا تعالي عندي هناك مو معقوله انك مو تعبانه وانت امس ما نمتي وبالطياره بعد والا مو تعبانه

انا منحرجه بس كان النوم اقوى مني : الا احس جسمي شوي يعورني

ضحك احمد : ههههههه مو شوي كثيير يالله يا قلبي

يؤ كأني تذكرت انا ما كلمنا عمي : احمد نسينا نكلم عمي وخالتي نقوله انا وصلنا

وابتسم لي : كلمتهم لما كنت تلبسين دخلت اقوولك وشفتك ونسيتيني انهم موصيني اني اوصلك سلامهم

رديت عليه : ربي يسلمهم

لما دخلنا الغرفه هو انسدح على طوول وانا رحت ابدل الفستان واحترت وش البس على كثر اللي كان موجود الا انها كلها لو احمد بيشوفني فيها يمكن صدق ما اتحرك من مكاني وبعد ما احترت قررت البس بجاما احمر وفيها خطوط بسيطه ابيض وعليها رسمة دبدوب وكان شكل ابجامه مرره كيووت وحسيته مخليني بيبي ومسحت الكحل والماسكرا وحطيت بوودره وكريم معطر و لما خلصت وطلعت كان احمد منسدح ومغمض عيونه وباين عليه بالقوه يحاول يفتحها ولما انتبه لصوت حركتي لما طلعت من غرفة الملابس فتح عيونه وطالعني وابتسم وقال بصوت كله

تعب : ما بغيتي يا جود يالله حبي نامي تراني انتظرك

وانا كنت اسحب رجليني تسحيب لما وصلت للسرير مسك يدي وباسني

وقال : يالله حبي خلينا ننام عشان باليل نبدا احلا شهر عسل

ومن اول ما تلحفت نمت على طوووول

و ع الساعه 12 بالليل قمت من النوم وانا حاسه ان كل جسمي يعورني والتفت حصلت احمد نايم وحاولت ارجع انام ما قدرت قمت وبدلت ملابسي

ولما خلصت مبدله ملابسي جهزت لاحمد ملابس

وبعدها حصلت احمد قام وكان طالع من الحمام

وناظرته وابتسمت : صباح الليل

احمد : ااااااه صباح الليل مو كأن راحت عليينا نوومه حاس كأن لي قرن ما نمت

طالعته بحنان : أي عادي من الارهاق لك كم يوم ما نمت

احمد : طيب شرايك تجهزين عشان نطلع لاي مكان

رديت عليه : احمد شوف الساعه كم متأخرين

احمد : لا متأخرين ولا شي يالله اجهزي على بال ما البس

طالعته واشرت له ع ملابسه : جهزت لك ملابسك

احمد : ربي ما يحرمني منك يا الغاليه


ولبست عبايتي واحمد خلص وطلعنا وتمشينا واكلنا ومر اليووم بسرعه

وكان احمد يسولف ويعلق لما تعبت من الضحك ورجعنا البيت ع الساعه 6 الصباح

واول مارجعنا قال احمد : انا متفق مع سواق بكرا بياخذنا لجوله سياحيه يعني نتفرج ع الدنيا

رديت عليه : على خير ان شاء الله امممم احمد ابي اكلم خالتي مرره مشتاقه لها

احمد : الله لنا ناس تشتاقين لهم وناس يتمنووون كلمه وحده منك ايييييييي يا احمد والله انك مسكين تكسر الخاطر

انا ضحكت عليه : هههههههه خلاص ما بكلمها اذا يريحك

احمد : لا كلميها بس بادليني بالمشاعر يا فتاة العرب لا تكووني بخيله انها ليست من شيمنا ههههههههه

انا مررره رحت من الضحك على اسلوبه : هههههههههههه خلاص آمرني وانا بسوي اللي يرضيك

احمد : ايي هاااذي الزووجه السنعه بس انا ما ابي كثيييير

وقررب مني وكانت عيونه بعيوني

احمد : اللي ابغاه بووسه وحده بس وبكوون ارضى مخلوق بالكوون

انا وجهي وللللع من كلامهـ

وقرب مني اكثر : يالله انتظر انا والا يا حرام بتكسرين بخاطري اكثر

طالعته بحيا : احمااااد

احمد يضحك : هههههههه لو تقولين احمد مليون مره ما اتحرك لين تعطيني بووسه مستعد اوقف الى بكرااا بس ما بتحرك لين اخذ اللي ابيه

واطااالعه برجا وهو مبتسم

: نو وي لا تحاولين ابد لو تطالعيني لين بكرا ما بتحرك

ولما حسيت انه ما بيتركني قربت منه وانا متردده وحبيته على خده بسرعه وبعدت

وهو ميت ضحك : هههههههههههههههههههههههههه وربي انك تحفه اللي يشووفك يقول باكلك بس ماافي مشكله توونا العمر قدامنا وخووذي الجوال كلمي

وانا اطالعه : يعطيك العافيه

وكلمت خالتي وعمي وسألت عن علي ما كان موجود و بعد احمد كلمهم وكلمنا عمتي الجووهره


ومر يومين علينا وحنا بماليزيا وبدييت اخذ واعطي اكثر مع احمد وكانت كل لحظه تمر احلا من اللي قبلها حسيت اني لقييت السعاده اللي كنت اتمناها

احمد : حبي شفيك ساكته

ابتسمت له : لا سلامتك ما فيني شي بس سرحت شوي

احمد : اكييييد فيني صراحه ما الومك احد عند رجال مثلي ولا تفكر فيه ههههههههه

بخاطري اقوول وانت الصادق : اكيد فيك

احمد : أي شطووره حبيبتي يالله البسي عبايتك بسرعه عشان ما تفكرين فيني اكثر هههههههههههههههههه

ضحكت وقمت البس عبايتي

واحنا في السياره عطاني احمد مفتاح

وقال : خليه معاك اووكي حطيه بشنطتك وانتبهي عليه

اخذته منه وانا مستغربه مو بالعاده يعطيني مفاتيح دايم تكون معاه

ودق جواله و كنت اطالعه وهو يتكلم

احمد : هلااا بك

.......

احمد : لا تقوول

.......

احمد : شف ولا احد يسوي شي مفهوم انا لا رجعت بتصرف

وكنت اشوف احمد منفعل وهو يكلم

احمد : يا اخي قلت لك لا رجعت بتصررف هالنوعيات يبغالها تأديب بس انت خلني ارجع

.......

احمد : اووكي اووكي انتهينا اهم شي انتبه ولا تخبر احد مفهوم ما ابي اعرف ان احد داري بالموضوع

........

احمد : خلاص اجل فمان الله و زي ما قلت لك

وسكر وانا كانت الاسأله تدوور براسي بس ما حبيت اعلق وحسيت احمد مزاجه تعكر شوي بس ما ادري لازم اعرف وش اللي مضايقه

وقلت : احمد عسى ما شر يالغالي اشوف مزاجك تعكر

التفت علي كله : احم احم عيييدي عيييدي وش قلت توو لا لا لا من قدي جوودي حبي تقولي يا الغالي اجل ليت دايم احد يدق عشان تقولين كذا

طالعته : اذا تبغى بقولك دايم بدون ما احد يزعجك بس اهم شي لا يضيق صدرك

ناظرني احمد بحنان : حبيبتي امور الشغل لازم يكون فيها شوية مشاكل ولا ينشغل بالك

ومسك يدي وباسها

وقلت له : ربي يعينك ويقويك

و وصلنا لمكاان كان في قمة الرووعه وكان هادي وحلو والمنظر يشرح الصدر

وكنت جاسه احوس بالاكل اللي كان احمد شاريه وجا احمد وجلس جنبي

احمد : كنت اعد الايام متى اكون انا وياك سوا وهذاني معاك بس للحين مو مصدق

قلت له : امممممم يمكن عشان الموضوع كله صار بسررعه حتى انا مرره ما كنت ناويه اتزوج بس الله كاتب وهذا انا تزوجتك واحمد ربي بعد

احمد : أي والله الحمد لله والله يخلينا لبعض يا رب

ابتسمت : امين يا رب

احمد : جوودي الا ما قلت لكـ ترى سعود خطب نوف رسمي وتم الموضوع

انا فرحت للهخبر : اخيييييرا الله يوفقهم ويسعدهم بحياتهم ونووف تستاهل يا حبي لها

احمد والللي يسلمك ابي اكلمها

احمد : خووذي الجوال ما طلبتي شي يا الغاليه

اوخذت الجوال واتصلت

نوف : الووو

ما قدرت امسك نفسي من فرحتي بهالخبر : مبرووووووووووك الف الف مبرووك

نوف : اييييييييييييييييييييييييييييي جووود يا الدوووووبا نسيتينا ويييينك قلنا البنت جحدتنا

ضحكت : ههههههههههه وين اجحدكم مبروووك ما بغيتي توافقين ما تسوى عليهم هالخطبه

احمد يطالعني وهو مستغرب

نوف : أي شسوي بعد كنت خايفه و محتاره استخرت وحسيت اني مرتاحه و وافقت

يا ليييتك معنا كلنا البنات الحين مجتمعين بفتح السبييكر

فلت لها وانا مرره مبسووطه : اي وربي وحشتووني

وفتحت نوف السبيكر

هلا : يا هوووووووووو ع اللي نساها احمد بن عبد العزيز حبايبها

غلا : اييي يا هلوو من لقا احبابه نسى اصحابه

شوق : هييي انتم اكلتو البنت

وانا ميته من الضحك : ههههههههههههههههههههه يا قلبي وربي اني وحشني هبالكم

منار : جوووودي اخبارك يا الغلا ها كييف حبيب الالب

جود : الحمد لله كلنا بخير

نوف : ها حلووو تنصحينا والا نبطل

منار : أي انت بطلي عشان ريما تذبحك

تذكرت ريما : ايييي صح اخبارها ريما

منار اخذت الجوال وسكرت السبيكر : جوودي يا قلبي ريما بخير بس ما ادري هاليومين مو عاجبتني ابد متى ما فضيتي كلميها

وضاق صدري عليها : الله يعين طيب انت اخبارك مع نواف

منار بصوت حزين : خليها على ربك

انا خفت حسيت ان شي صار بينهم : منوو قلبي في شي



يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -