بداية الرواية

رواية ليتني عرفتك بأول العمر بدري -10

رواية ليتني عرفتك بأول العمر بدري - غرام

رواية ليتني عرفتك بأول العمر بدري -10

عسب يقعد مع زوجته..
عذاري: حرام عليك ليش جيه تطردهم..
حميد: أهلي وأعرفهم لزقه مب طالعين إلا بطرده..
عذاري: ههههههه شوف عاد ما أرضى عليهم صاروا هلي أنا بعد..
حميد: يالله ياصبر السنين اخيرا تحقق الحلم..
عذاري: أربع سنين وثمان شهور وخمسة عشر يوم..
حميد: فديييت الي يحسبون..
عذاري: حميد..
حميد: ياروح وقلب وعيون حميد..
عذاري: توعدني تعوضني عن كل سنين الحرمان..
حميد: اوعدج بكل قطرة دم بجسمي إني أكون وفي وأعيشج بحب وسعاده الين الله ياخذ أمانته..
وخلصت ليله ثانيه من ليالي الحب.. الي بتبتدي بعدها أيام أحلى واسعد بحياة قلوب العاشقين..
**__**__**__**__**
الفصل الثامن والعشرين..
في شركة بوحنين..
حنين مشغولة من اسبوعين بصفقات يديده للشركه ولاهيه تماما عن كل شي حوليها، مها تحاول تكلمها بس دايما حنين تتحجج بالشغل، ومها حدها معصبه يعني هيه كفايه عليها اهلها الي مسافرين برع، تقوم حنين وتنشغل عنها والله مب حاله..
مها قررت تروح الشركة وتفاجأ حنين، واول ماوصلت لقت عبدالله مع واحد واقفين يسولفون في الاستقبال ابتسمت لعبدلله بس ما انتبه لها فأشرت بإيدها له ويوم شافها ودر ربيعه وراح لها..
عبدالله: هلا وغلا وانا أقول ليش الشركة منوره اليوم..!!
مها: هلا فيك.. يايه أسأل عن حنين صار لي أسبوعين ماشفتها وهيه دايم مشغوله عني..
عبدالله: بصراحه توقيتج مب مناسب، حنين عندها اجتماع مع شركة سياحيه وبعدها اجتماع ثاني مع شركة البترول اليديده الي بدينا معاهم شراكه يديده، يعني مستحيل تشوفينها قبل ساعتين..
مها: انزين أقدر أقعد وانتظرها لأني حالفه ما اطلع بدون لا أِشوفها..
عبدالله: حياج في مكتبي ترتاحين وتشربين شاي وقهوه..
مها: لا ابي عصير..
عبدالله: تتشرط بعد..
مها: من حقي..
عبدالله وصلها مكتبه وطلع عنها، مها عيبها المكتب مرتب وانيق والمكتب كان على زاويه بس في شباك كبير مطل على حديقة الشركه بصراحه المنظر يجنن.. بس مها حست المكتب ينقصه لمسه أنثويه فقررت تسوي شي بهالوقت الي بتكون فيه فاضيه.. دخل عليها عبدلله ووراه الفراش شايل لها العصير..
عبدالله: مها سامحيني مابقدر أقعد وياج لأني مشغول وحنين بتذبحني لو تأخرت..
مها: لا عادي عبدالله، انت روح وأنا بنتظركم هني..
عبدالله: انا قلت لحنين انج هني وقالت لي أول ما بتفضى بتقابلج..
مها: خلاص انت روح ولاتشغل بالك فيني..
راح عبدالله ومها قامت على طول من مكانها وبدت شغلها، فاتصلت بمحل الورد وطلبت باقات ورود طبيعيه وأشجار للزينه وعطلتهم العنوان والمكتب الي لازم يوصلون له الورد، وبعدها طلبت من الفراش اييب لها عاملين اثنين يساعدونها فقامت ونقلت المكتب من مكانه وحطته بويه الدريشه يعني ستوى المنظر الحلو ورا المكتب، وغيرت أماكن الكنبات الموجوده بالغرفه ورتبتهم على مزاجها.. ويوم خلصت دفعت للعمال وخلتهم يروحون، وبعد نص ساعه وصلت باقات الورد والشجر..وحطت شجره بجنب الباب والثانيه بجنب المكتبه الي استوت على يسار المكتب.. وحطت باقة ورد على مكتب عبدالله وباقه ثانيه على الطاوله الي بوسط الكنبات.. وحطت ورده حمرا بدرج مكتبه وورده ثانيه على المكتب فوق الملفات..
واستوى المكان أحلى بوايد ويفتح النفس للشغل، بعد ماخلصت مها شغلها يلست على الكنبه ترتاح، وبعد نص ساعه دخل عليها عبدالله..
عبدالله: سوري مها تأخر....
وقطع كلامه يوم شاف إنه المكتب تغير 180 درجه.. ورجع طلع شوي ورد دخل..
عبدالله: لا مب غلطان هذا مكتبي..واطالع صوب مها.. انتي الي سويتي كل هذا..؟؟
مها: أول شي قولي عيبك والا لا..؟؟
عبدالله: بصراحه.. رووووعه.. بس كيف سويتي كل هذا بروحج.. ومن وين يبتي الورد..!!
مها: المكتب حلو وموقعه أحلى بس ناقصته لمسه أنثويه، فطلبت الورد والشجر من محل الورود، وطلبت من العمال يساعدوني والحينه صار المكتب يليق بك اكثر..
عبدالله: والله مب عارف شو أقولج.. فاجأتيني الصراحه..
مها: وانشاءلله تكون مفاجأة حلوه..؟؟
عبدالله: وأحلى مفاجأة بعد..
مها: أوكي وين حنين..؟؟
عبدالله: قالت لي أقولج تنتظرينها هني هيه بتخلص التقرير الي بايدها وبعدها بتيي حقج..
يلست مها تتعبث بالورد الي على الطاوله وعبدالله يلس ورا مكتبه يكمل شغله ويلعب بيده بالورده الي على الطاوله.. شوي ودخلت عليهم حنين..
حنين: آآآسفه حبيبتي تأخرت عليج..
مها: آسفه على الأسبوعين الي قطعتيني بهم، وإلا الساعتين الي يلستهم هني بروحي..
حنين: على كل شي.. وباست مها..
مها: مشكلتي طيبه واسامح بسرعه..
حنين: عبدالله متى غيرت ديكورات مكتبك..؟؟
عبدالله: من ساعتين..
حنين: قبل ساعتين كنت عندي كيف غيرته..!!
مها: انا الي كنت فاضيه ويلست ألعب وأغير كل شي..
حنين: خلاص نحنا عندنا الحينه جوله على المصانع ولمن أرد أشوف مكتبي مغير بعد..
مها: لا والله بتشغليني عندج شوو..؟؟
عبدلله: ههههههههه لا أنا بس الي تغير حقي الديزاين.. حنين بسج من الغيرة..
مها: هههههههه حقوق الطبع محفوظه..
حنين: هههههههههه
عبدالله: ومتى تبتدي الجوله..؟؟ والله ذبحتينا اليوم..
مها: يعني بتتركوني وبتروحون..!! خلاص بروح البيت أحسن لي..
عبدالله: حرام والله.. زرتينا بيوم غير مناسب..
حنين: خلاص حبيبتي شو رايج اليوم نتعشى برع..
مها: أكييييد موافقه..
عبدالله: وأنا بعد موافق..
مها: ومنو عزمك..؟؟
عبدالله: حرام عليج أنا تعبان طول اليوم بالدوام خلوني أستانس شوي..
حنين: لا ماشي بناخذ بعد حرمة سلطان أخوها يعني مالك أمل تيي ويانا..
عبدالله زعل وراح ورا مكتبه يطلع أوراقه..
مها: حنين أحسه زعل..
حنين: ماعليج منه دلع ولد خالي اعرفه عدل.. يالله تعالي مكتبي بعطيج أوراق حق عمي راشد فيها تقارير الشركه خل يطلع عليهم..
طلعت حنين بس مها ظلت واقفه تطالع عبدالله..
مها: عبدالله سوري بس تدري مانقدر نوديك ويانا بدون أخوي مايد.. مب حلوه بحقنا..
عبدالله: خلاص عيل راضيني بهديه..
مها: شو قصدك..؟؟
عبدالله: ابا شي يكون ذكرى منج ولو شي بسيط..
مها ابتسمت وطلعت من المكتب وراحت لحنين، وفي بالها.. شو الهديه الي ممكن أييبها له.. لازم تكون شي حلو ويدل على محبتي له..
**__**__**__**__**

في بيت حنين..
بو حنين كان يالس يسولف مع حرمته بصوت واطي وحنين تطالع التلفزيون والتوام يفرون بعض بالمخدات..
أم حنين: العنود الهنوف سيروا حجرتكم عندنا موضوع مهم..
طلعوا البنات وحنين تتطالع امها وأبوها وهيه مستغربه اشكالهم تقول شي وراهم..
حنين: أبوي شو صاير.. شوفيكم..؟؟
بوحنين: حنين في واحد متقدم لج..
حنين وقف قلبها وتمت ساكته..
بوحنين: تذكرين محمد المزروعي الي من ست شهور عقدنا صفقه وياهم..
حنين: هيه أذكره..
بوحنين: ولده العود سعيد متخرج من الجامعه وامس ماخذ الدكتوراه من بريطانيا.. ويشتغل مع أبوه وعنده بعد تجارته الخاصه..
أم حنين: ماشاءلله عيله معروفه والولد ماعليه كلام والكل يتمنى يناسبهم..
حنين: بس أنا..
بوحنين: لاتعطينا رايج الحين.. اليوم هم بيتعشون عندنا وبتشوفين الريال..
حنين: اليوم..؟؟ بس انا اليوم بطلع مع مها..
أم حنين: اتصلي واعتذري منها.. احنا واعدنا الناس وعيب نغير موعدنا..
حنين: انشاءلله..
بوحنين: حبيبتي انتي كبرتي وكلها كم شهر وبتدخلين الخمسه وعشرين، وأختج الي أصغر عنج تزوجت وبخاطرنا نفرح فيج..
حنين: يصير خير يابوي..
طلعت حنين وهي مهمومه كيف تتزوج غير مايد، كيف ترضى تقابل واحد ثاني.. ومايد شو تقوله كيف بيوصل له الخبر.. ياربي شو هالمصيبه..!!
**__**__**__**

على الساعه سبع ونص وصلوا قوم محمد المزروعي.. الأب والأم والمعرس سعيد وأخوه يوسف واخواته الثلاث ميعاد وفجر وغصون..
أم حنين استقبلتهم ودخلت الحريم ميلس الحريم وأبوحنين مع الرياييل في ميلس الرياييل..
حنين وشوق بالغرفه يتجهزون بس حنين حدها مرتبكه ولا ودها تنزل لهم..
شوق: حنين طولي بالج يمكن مالج نصيب فيه..
حنين: تخيلي كل شي صار اوكي، شو يعني بنخطب له.. لالا مستحيل..
شوق: الراي الول والأخير حقج يعني لو قلتي لا أبوي مستحيل يغصبج على شي..
دخلوا عليهم العنود والهنود وهم يضحكون..
العنود: حنين المعرس وايد حلوو واخواته شكلهم خقاقات وشايفات نفسهم..
حنين: انتوا دخلتوا عندهم..
الهنوف: لا ماما مب راضيه ندخل.. بس بصراحه شفناهم من ورا الباب..
العنود: وأمي تقولج يالله تعالي لاتتأخرين وايد..
بعد عشر دقايق نزلت حنين وهي لابسه جلابيه ورديه روووعه ومحطيه مكياج هادي، اول مادخلت على الحريم حست بقلبها بيطلع من مكانه، سلمت على أم سعيد واخواته ويلست حذال امها، وشوق وراها سلمت عليهم ويلست مع البنات..
أم سعيد: ماشاءلله هاي عروسنا..!!
أم حنين: ايه هاي بنتي العوده حنين، والثانيه شوق الأصغر..
أم سعيد: وليش مزوجين الصغيره قبل العوده..؟؟
أم حنين: شو نسوي بعد نصيبها، شوق متخبله على العرس أول مادشت العشرين تزوجت..
شوق: ماما..
ام حنين: ههههههههههه
ميعاد: حنين انت تشتغلين بشركة أبوج..
حنين: هيه اشتغل مع الوالد..
غصون: انا بعد خريجة اداره أعمال بس أبوي مب راضي يخليني أشتغل وياه..
شوق: أحسن لج قعدي بالبيت وتعززي..
أم حنين: خل انتي تموتين بيلسة البيت..
أم سعيد: بأي شهر ماشاءلله شوق..؟؟
شوق: موعدي هالأيام انشاءلله..
أم سعيد: الله يسهل عليج ويقومج بالسلامه..
شوي ويدخل عليهم ابوحنين..
بوحنين: أم حنين تعالي شوي..
راحت ام حنين ورجعت بعد شوي وهي تضحك..
أم حنين: شكله ولدكم مستعيل يبا يشوف العروس لأنه بيطلع ضروري..
فجر: صح هو قال إنه مشغول اليوم بس نحنا سحبناه غصب..
ميعاد: لو راده عليهم كان خطب وملج بدون لايشوف العروس من كثر أشغاله..
أم سعيد: لاترمسين عن اخوج جيه، يالله عيل بنسير الميلس..
قاموا الجماعه يبون يروحون ميلس الرياييل بس فجأة شوق صرخت وطاحت على الكرسي..
أم حنين: بسم الله عليج حبيبتي شو فيج..؟؟
شوق: ماما بطني يعورني حاسه بألم فظيع..
حنين: لايكون بتولدين..
شوق: ااااااه ما أدري اتصلوا بجاسم أبا أروح المستشفى..
ركضت حنين تتصل بجاسم الي وصل بسرعه وخذوها للمستشفى.. وهم طالعين كانوا قوم أبو سعيد طالعين بعد.. وحنين ركبت سيارتها مع أمها بيلحقون شوق للمستشفى.. فجر وقفت جنب اخوها تسولف وياه..
سعيد: هاي هي حنين الي ركبت المرسيدس السوده..!!
فجر: هيه هي بعينها، شو رايك فيها حلوه صح..؟؟
سعيد: حلوه وبس.. هاي هي الي أدورها..
ميعاد: يعني نقول مبروك..!!
سعيد ابتسم وركب سيارته مع اخواته وراحوا للبيت وفي باله طيف حنين ويحلم بها تكون زوجته بيوم من الأيام..
وفي المستشفى الكل كان مرتبك وجاسم حده متوتر وخايف على شوق..
حنين: جاسم هدي أعصابك انشاءلله خير..
أم جاسم: الله يقومها بالسلامه..
جاسم: هاي شوق تعرفون شو يعني شوق.. وعمتي وينها ليش ماتطلع تطمنا عليها صار لها أكثر من ساعتين في الولاده ولابين شي..
حنين: اصبر ياجاسم هاذي ولاده يعني ممكن تطول أكثر..
جاسم: الله يستر الله يستر..
وبعد نص ساعه طلعت الدكتوره وطمنتهم على شوق..: مبروك يابت بنت..
جاسم: وشوق شو اخبارها..؟؟
الدكتوره: الحمدلله كله تمام بعد شوي بنطلعها غرفتها..
جاسم: الحمدلله الحمدلله..
حنين: مبروك ياجاسم..
أم جاسم: مبروك ياولدي وحمدلله على سلامة شوق..
جاسم: الله يبارك فيكم..
وبعد ساعه تقريبا الكل كان يالس بغرفة شوق يهنونها بالسلامه..
حنين: فديتها محلاتها تشبه خالتها العوده..
جاسم: وانتي وين شفتيها..؟؟
حنين: سرت لها هناك عند الممرضات، فديتها ملاك وراقد..
شوق: جاسم..
جاسم: هلا حبيبي شو تبين..
شوق: ابا أشوفها.. ييبها حقي..
جاسم: انا بسير بشوفها وبقولهم اييبونها حقج..
حنين: الظاهر شوق طالعه على أمايه بتصف لنا البنات..
أم جاسم: شو فيهم البنات محلاتهم..
شوق: المهم يات وارتحت، يالله أحس روحي بتطلع..
أم جاسم: هذي الولاده والا حسبالكم بالسهل الروح تطلع للدنيا..
شوق: انا من الي شفته يالسه أتسامح من أمي، وقصدي اني حسيت بمعاناتها، وهي تتحراني أتسامح لأنه بيصيبني شي..
أم حنين: بسم الله عليج من كل شر..
حنين: هههههههه المهم سلامتج..
شوي ويدخل جاسم ووراه الممرضه شايله البيبي وعطتها لشوق الي خذتها ويلست تبوسها وتصيح..
حنين: انزين ليش تصيحين..؟؟
شوق: ما أدري بروحها دموعي تطيح..
جاسم: لأنج صرتي ام واحساس يديد عليج..
حنين: وشو بتسمونها..!!
جاسم: الي تختاره امها..
شوق: حنين قالت الإسم الي ابيه حقها..
حنين: شو قلت..!!
شوق: ملاك..
حنين: الله.. وبتكون أحلى ملاك بالدنيا..
وامتلا الجو بحب وفرحه والكل نسى الهم والغم، بس حنين للحينه بداخلها هم المعرس الي مب عارفه كيف تتخلص منه..
**__**__**__**__**

الجزء التاسع والعشرون..

في بيت بوحنين..
حنين بالمطبخ معتفسه ويا الفواله، من ولدت شوق والناس داخلين طالعين يسلمون عليها.. هذا غير ربعها بالكليه وكله على راس حنين وأمها..
حنين: أمايه انا بسير بشوف شوق إذا تبا شي..
أم حنين: خلاص سيري وانا بقعد هني أكمل..
راحت حنين لغرفة شوق ولقتها راقده على السرير وبنتها صاحيه وتلعب حذالها.. شالتها حنين ونزلت الصاله ويلست تلاعبها.. شوي وتسمع صوت جرس الباب فلبست شيلتها وكملت لعب مع ملاك، ثواني ويدخل عليها جاسم وعبدالله أخوه..
جاسم: فديت بنوتي حبيبتي..
حنين: الناس تسلم بالأول..
جاسم: الي يشوف هالملاك الحلو وين بيتذكر سلام.. عطيني إياها ألاعبها..
حنين: خذها اشوفك.. عبدالله شحالك..؟؟
عبدالله: الحمدلله بخير، انتي شحالج على السهر وهالحشره الصغيره..
حنين: معذبه امها وامي طول الليل.. وانا يوم اتعب أدخل ارقد في غرفتي..
جاسم: عيل وينها شواقي..!!
حنين: شواقي راقده بغرفتها..
جاسم: بسير لها.. يودي ملاك..
حنين: خذها وياك..
جاسم: لا بتخرب علينا..
عبدالله: من الحينه ماتبيها تخرب عليك..
جاسم: لا اسولف عليكم، بس اكيد شوق تعبانه فبنخليها ترتاح شوي بعيد عنها..
حنين: بعيد عنها وقريب منك..
راح جاسم وهو يضحك، وعبدالله قعد يلاعب ملاك..
حنين: انزين حاول تشيلها.. جرب مره وحده..
عبدالله: لالالالا دخيلج ما اعرف أشيل يهال، والله لايذبحوني لو طاحت مني..
حنين: ههههههههه
عبدالله: متى بتردين الشركه؟؟ صار لج اسبوع غايبه وأبوج حليله كبر على الشغل..
حنين: باجر انشاءلله بداوم، المهم قولي قضية المواد الغذائيه شو صار عليها..!!
عبدالله: ماقلت لج.. كسبناها، وبيدفعون غرامه 700,000
حنين: بس..!! نحنا الي خسرناه من تعاملنا وياهم تعدا المليون..
عبدالله: حنين لاتحسبينها جيه، شوفي لو دفعولنا هالتعويض، وبعدها بكلمهم على البضايع الغير قانونيه الي وردوها لنا وإنهم لازم يعوضونا عنها أكيد بيدفعون زياده.. يعني كفايه عليهم فضيحه وحده...
حنين: يعني بتهددهم..
عبدالله: لا هذا لايعتبر تهديد، هذا حفظ لكرامتهم بالسوق، وبعدين هاي مصطلحات قانونيه انا ادرى بها منج..
حنين: أوكي عيل، المهم الي خسرنا بيرد لنا..
عبدالله: وزياده بعد.. الحينه بغيتج بموضوع..
حنين: خير انشاءلله..
عبدالله: لامب هني.. باجر بالمكتب وقت الغدا انت بترجعين البيت..؟؟
حنين: صار لي أسبوع مب مداومه يعني لو رديت البيت نص الليل بقول الحمدلله..
عبدالله: خلاص عيل باجر في البريك بشوفج.. والحينه بطلع بسير للربع..
حنين: الله وياك..
طلع عبدالله وحنين راحت فوق تودي ملاك لأمها..
ونزلت بعدها لأمها بالمطبخ..
حنين: امايه ماخلصتي..
ام حنين: بلى خلصت، الحينه بروح بسبح وبرقد حاسه بتعب..
حنين: ترى جاسم عند شوق بغرفتها..
أم حنين: خلاص انا بسلم عليه وبسير أرقد..
حنين كملت شغل أمها بالمطبخ وراحت الصاله تبا تتطالع التلفزيون بس سمعت صوت جرس الباب فنادت الخدامه تشوف منو.. شوي وتدخل عليها مها وهي شايله باقه ورد كبيره والخدامه وراها شايله أغراض وايد..
حنين: انتي ماتعرفين تزورينا وإيدج فاضيه..!!
مها: فديتني كريمه وانتوا تستاهلون..
حنين: تعالي حياج تفضلي..
مها: عبدالله كان هني..!!
حنين: خيييييبه شو دراح.. حشى ساحره..
مها: هههههههه
حنين: هيه كان هني ويالس على هالكرسي الي انت عليه بعد.. قولي يالساحره شو دراج..؟؟
مها: شميت ريحة عطره..
حنين: أوووف منج مكاره..
مها: ايه صح قبل لا أنسى مايد وأمايه يسلمون عليج، والأسبوع الياي بيوصلون..
حنين: والله.. زين الحمدلله، ومايد شو اخباره..؟؟
مها: يقولي بدا يتعود على الريل اليديده.. بس صوته فيه حزن غريب..
حنين: ليش..؟؟
مها: علمي علمج.. المهم قوليلي ملاك وينها..؟؟
حنين: فوق عند امها، بس جاسم وياهم يوم بيطلع بنروح لها..
بعد نص ساعه طلع جاسم وراحوا البنات لشوق.. ومها عفست ملاك من اللعب..
شوق: شوي شوي عليها بعدها صغيره..
مها: خليها تتعود على العنف من الحين..
حنين: هههههههه الله يعين عيالج..
شوق: حنين وين ماما..!!
حنين: راحت ترقد..
شوق: فديتها تعبت معاي، ومع هالدلوعه الي مايحلالها اللعب الا نص الليل..
وبعد ساعه مها راحت لبيتهم.. وحنين دخلت تريح ومسكت تلفونها واتصلت بمايد..
مايد: الووو..!!
حنين: السلام عليكم..
مايد: وعليكم السلام.. هلا والله الحين ردت لي الروح..
حنين: حمدلله على سلامتك..
مايد: الله يسلمج.. وينج انتي..؟؟ توقعتج دايم تدقين تسإلين علي..
حنين: أسأل مها عنك كل يوم..
مايد: ادري، بس انا ماغيرت رقمي لأني توقعتج تدقين عليه..
حنين: السمووحه بس والله فشله اني أدق لك..
مايد: اول ما أرد البلاد انشاءلله بصلح كل الأخطاء الي سويتها بحقج.. وما بيصير فشله لو اتصلتي حقي..
حنين: انت رد بالسلامه لنا، ومابيصير الا كل خير..
مايد: انشاءلله..
حنين: يالله بخليك ترتاح الحينه، مع السلامه..
مايد: بحفظ الله الغاليه..
بندت حنين وكلها أمل يتحقق الحلم المستحيل.. وفي الطرف الثاني مايد مصر على إنهاء السخافه الي هو فيها.. ويعيش مع حنين أحلى سنين العمر..
**__**__**__**__**

حنين من صباح الله خير بالشركه تخلص الشغل الي متوقف من أسبوع، وحدها مشغوله ولاحست بالوقت الا يوم دش عليها عبدالله..
عبدالله: هاا بنت عمتي بتتغدين هني والا أوديج مطعم..
حنين: ليش كم الساعه الحين..؟؟
عبدالله: الساعه 2 وربع..
حنين: أووووف والله تحريتها بعدها الساعه 12..
عبدالله: يالله قومي بنطلع نتغدا برع..
حنين: لا عبدالله ييب لنا اكل من الكافتيريا.. مافيني أطلع حاسه بتعب، وبعدين لازم أخلص الشغل بسرعه..
طلع عبدالله وراح وياب لهم وجبتين من كافتيريا الشركه.. ورجع ويلسوا ياكلون.. وحنين تاكل بسرعه عسب ترد تخلص شغلها..
عبدالله: شوي شوي لاتموتين علي..
حنين: هههه والله أبا اخلص الشغل ماودي أرد البيت متاخر اليوم.. وحشتني ملاك..
عبدالله: أمممممم يعني ماسألتيني شنو موضوعي!!
حنين: تعال نسيت السالفه.. يالله قولي..
عبدالله: انا.. انا.. قررت.. احم.....
حنين: عبدالله بلاك كأنك بمقابلة عمل، ارمس شو تبا اجازة والا شغل زياده..
عبدالله: أبا أتزوج..
حنين: والله..!! ما أعرف أزغرط والا حشرت الدنيا..
عبدالله: قالت أزغرط قالت.. عاشت بنت عمتي المصريه..
حنين: ههههههههه فديتك والله انت تستاهل كل خير.. وعندك عروس والا تبيني أدورها لك..
عبدالله: تستعبطين حظرتج..!!
حنين: اوووه نسيت القلب عشقان ورايح فيها..
عبدالله: بس.. أبا أنا الي أخطبها.. يعني أبا أقول لها الخبر بنفسي..
حنين: مب مشكله بعزمها على العشا اليوم.. لاباجر لأني برد متاخر اليوم.. وانت تعال واجلطها بالخبر..
عبدالله: شو قصدج يعني الخبر هذا يجلط..
حنين: ههههههه يالله الحينه فارج ونادي الفراش يشيل هالوساخه.. وانت روح ييب لي الوراق الي طلبتهم منك الصبح..
طلع عبدالله وخلا حنين طايره من الوناسه وودها تبشر مها بس مب قادره لأنه عبدالله بنفسه يبا يخبرها..
على الساعه ثمان ونص بالليل حنين وصلت البيت ولقت سيار غريبه عند الباب فدخلت وهي شايله مفلات واوراق.. وانصدمت يوم شافت أم سعيد وبناتها.. وياتها ضيجه بصدرها..
أم حنين: تعالي حبيبتي سلمي على الضيوف..
دخلت حنين وسلمت ويلست من بينهم وهي حدها مضايجه..
فجر: ليش متأخره بالشغل، الساعه ثمان الحينه..؟؟
حنين: لأني من اسبوع مب مداومه والشغل كله متراكم علي..
أم سعيد: الله يعينج يالغاليه..
حنين: أمايه وين شوق..!!
أم حنين: سارت لبيت ريلها شوي وبترجع..
حنين: وملاك معاها..!!
أم حنين: لافوق راقده..
حنين: اوكي بسير بشوفها..
أم حنين: شوفيها وبدلي ثيابج وتعالي.. لأنه سعيد يبا يشوفج اليوم..
حنين عطت أمها نظرة عصبيه وراحت فوق، شافت ملاك وتطمنت عليها وراحت غرفتها وتسبحت ولبست جلابيه حمرا ولاحطت على ويها اي ميك أب ولبست شيلتها ونزلت.. وهي نازله من الدري شافت أبوها داخل الصاله ومعاه واحد.. كان طويل وأسمراني وملامحه حلوه.. وحنين في داخلها يلست تقول، فديتك يامايد الله يرد لي بالسلامه ولا أتورط هالورطه السوده..
أبو حنين: تعالي حبيبتي هذا سعيد.. وهاي بنتي حنين..
سعيد: شخبارج حنين..
حنين: الحمدلله بخير..
ووقف سعيد يطالعها شوي وهي منزله راسها..
سعيد: خلاص عمي انا بروح الحينه ممكن تنادي الأهل من داخل..!!
بوحنين: انشاءلله.. حنين بابا روحي نادي امه واخواته..
رحت حنين الصاله وخبرتهم انه سعيد ينتظرهم برع..
أم سعيد: وشافج..!!
حنين: هيه توه وانا نازله شافني.. وأبوي كان وياه، والحينه ينتظركم برع..
قامت ام سعيد وبناتها وسلموا عليهم وطلعوا.. ورجعت حنين الصاله تتطالع التلفزيون.. ويات أمها ويلست عدالها..
أم حنين: هاا حبيبتي شو رايج...؟؟
حنين سكتت ولا تنطقت بكلمه وحده، ودخل أبوها..
بوحنين: والله الريال ماعليه كلام، محترم ومؤدب وولد ناس معروفين..
حنين: أبوي أنا.. انا ما أبي أتزوجه..
أم حنين: وليش عاد.. شو الي مب عايبنج فيه..!!
بوحنين: سكتي انتي.. حنين فيه شي بخاطرج قوليلي ليش مب راضيه عليه..
حنين: ما ارتحت له..
أبوحنين: يابنتي انتي شفتيه مره وحده بس لاكلمتيه ولاصار بينكم شي عسب ماترتاحين له..
حنين: أبوي خلني على راحتي..
أم حنين: شو على راحتج بعد.. ولين متى بتظلين جيه بدون عرس..
أبوحنين: قلت لج اسكتي.. حنين لو حد بحياتج قوليلي والله اني موافق عليه بس ارمسي قولي شي..
حنين: أبوي لو فيه أحد بحياتي كنت بقولكم بس مافي شي للحين.. وانا همي بالشغل وبس..
وقامت حنين وسارت حجرتها ويلست تصيح.. ياربي متى بترد لي مايد.. متى الدنيا بتضحك لي.. يارب عمري ماتمنيت ولاطلبت غير مايد.. يارب حقق لي أمنيتي..
ونامت حنين وهي تصيح وتدعي ربها إنه يجمعها مع الي تحبه على خير..
**__**__**__**__**

باليوم الثاني بالليل مها راحت لحنين لأنها عازمتنها على العشا.. ويلسوا برع بالحديقة يسولفون..
مها: خسج الله الجو باااارد قومي ندخل..
حنين: أي بارد الجو رومانسي.. والحينه بتشوفين بعينج..
مها: قالت رومنسي قالت.. نشي بشوفج خل ندخل..
وهم يتضاربون ويضحكون وصل عبدالله وسلم عليهم، مها ارتبكت ويلست تعدل شيلتها.. عبدالله كان لابس كندوره سوده ووايد حلوه عليه..
عبدالله: آسف لو أزعجتكم.. بس عادي اتعشى وياكم..!!
حنين: أكييييييد
مها تهمس حنين: حنون الجو صار حار فجأة ورومانسي بعد.. ليش..؟؟
حنين: هههههههه
عبدالله: لو مضايجه مني بطلع عادي..
مها: لالا بالعكس..
عبدالله: شو يعني بالعكس تبيني اتم يعني..
مها: عادي براحتك يعني..
حنين: أنا بسير بييب أكل زياده وصحن حق عبدالله..
راحت حنين وخلتهم مرتبكين هم الاثنين.. عبدالله يالس يحج ايده بتوتر مب عارف كيف يبدأ، ومها أخس عنه حاسه نفسها انها وايد مرتبكه..
عبدالله: مها.. كنت أبا أقولج سالفه..
مها: تفضل.
عبدالله: انتي تعرفين عن حياتي كل شي تقريبا.. وتعرفين قصتي مع المرحومه وكيف اني بصعوبه قدرت أتخطى موته، ويمكن للحين السالفه تأثر فيني..
مها: هيه أعرف.. والله يعينك ويوفقك..
عبدالله: مها انا.. أنا قررت أتقدم لج شو رايج..!!
مها وكأنه حد صب عليها ماي باااااارد تمت تتطالعه وهي مستغربه ولاعارفه بشو ترد عليه.. وقفت تبا تدخل داخل بس عبدالله مسكها من ايدها..
عبدالله: الله يخليج تقعدين.. ابا أقول شي بخاطري مب بس أعرض عليج الزواج..
مها يلست وهي حدها متوتره..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -