بارت مقترح

رواية ليتني عرفتك بأول العمر بدري -11 البارت الاخير

رواية ليتني عرفتك بأول العمر بدري - غرام

رواية ليتني عرفتك بأول العمر بدري -11

مها وكأنه حد صب عليها ماي باااااارد تمت تتطالعه وهي مستغربه ولاعارفه بشو ترد عليه.. وقفت تبا تدخل داخل بس عبدالله مسكها من ايدها..
عبدالله: الله يخليج تقعدين.. ابا أقول شي بخاطري مب بس أعرض عليج الزواج..
مها يلست وهي حدها متوتره..
عبدالله: مها انا تقدمت لج لني بديت أحبج وأشوف فيج الإنسانه الي بعيش معاها باجي عمري.. بس الي أبيه منج يوم بتفكرين انج توافقين علي تحطين في بالج إني للحينه متعلق بسارا.. يعني ياليت تصبرين علي وتتحمليني..
مها اخيرا نطقت: عبدالله.. أنا بعد بديت أحبك وأتمنى إني أقدر أطلعك من الماضي ومب قصدي أنسيك سارا بالعكس، قصدي تعيش وتستانس وتدعيلها بالرحمه والمغفرة..
عبدالله: يعني موافقه..؟؟
مها ابتسمت ونزلت راسها وعبدالله وقف وهو يطالعها.. شوي وطبت عليهم حنين..
حنين: هاا وين ساير اقعد تعشى ويانا..
عبدلله: لاخلاص تمت المهمه بنجاح.. والحينه تصبحون على خير..
راح عبدالله ويلست حنين حذال مها الي خبرتها بالي صار وهي تصيح..
حنين: هههههه انزين ليش تصيحين..
مها: ما أدري.. عمري ماتخيلتني أوصل للي أبيه..
حنين: الحمدلله والله يسعدكم يارب..
مها: ويسعدج انتي ومايد بعد..
**_**__**__**__**
الجزء الثلاثين..
بعد أسبوع من رفض حنين للمعرس وخطبة عبدالله ومها الغير رسميه وصل مايد البلاد.. وصل وكله أمل انه يغير حياته الي انفرضت عليه فرض.. ومن وصل وسلم على هله وربعه.. على طول راح ليدته الي بتطلعه من هالسالفه..
أم راشد: هلا هلا بنظر عيني.. حمدلله على سلامتك يالغالي..
مايد: الله الله استويت غالي عليج..
أم راشد: فديتك دايما غالي.. بس لو مب هالذيبه الي ماخذنها..
مايد: وانا ياينج عسب تفكيني منها..
أم راشد: الله يبشرك بالخير ياميووود.. وشو تباني أسويلك..
مايد: يدوووه تعرفين الي جبرني عليها الوالد.. وهو مريض ولاودي أزعله أو اتعبه زياده.. وهالشما انا ما أطيقها وبس خلاص ودي بالفكاك منها..
أم راشد: خلاص خل أبوك علي أنا..
مايد: بس يدووه الله يخليج تخلصين الموضوع بدون لايصيب أبوي شي..
أم راشد: بسم الله على ولدي، خلاص انت ارقد وآمن.. أشوف ريولك اليديده كيف صايره..
مايد قعد يسولف مع يدته شوي وبعدين طلع وراح البحر، يحب لي ضاقت به الدنيا يفر همه للبحر، يلس مايد قريب النص ساعه يشكي للبحر ويتوسل لرب العالمين يفرج همه وكربته.. ورن موبايله ولقى عبدالله المتصل به..
مايد: مرحبااا الشيووخ..
عبدالله: السلام عليكم.. فديت الي نوروا الامارات برجعتهم والله..
مايد: فدييييييتك تسلم يالغالي..
عبدالله: انت وين الحين..؟؟
مايد: على البحر.. أشكي همي..
عبدالله: عيل انا بعد بيي أشكي همي..
مايد: خلاص بنتظرك..
كلها عشر دقايق ووصل عبدالله وحضن مايد وسلم عليه بحراره..
مايد: يالله كل هذا شوق حقي.. فديتني طلعت غالي عليك..
عبدالله: والله يامايد في بعدك حسيت نفسي وحيد في البلاد..
مايد: يالله عيل تعال اخطبني عسب مانتفارق أبد..
عبدالله: هههههههههههه الله يخس ابليسك ماتيوز من سوالفك.. الله يعينها بنت عمتي عليك..
مايد: والله لها وحشه..يالله متى بخطبها والله الود ودي اليوم قبل باجر.. بس الله كريم..
عبدالله: شكلك مطول بالخطبه يالحبيب.. احم عيل انا بغيت أقولك شي..
مايد: خير ياخوي.. تفضل شو عندك..!!
عبدالله: أنا لا أعرف ألف وأدور ولا أدخل بمقدمات طويله عريضة.. احم.. أنا أبا أخطب اختك مها..
مايد تم امبحلج في عبدالله ثواني يستوعب الموضوع وبعدها ابتسم له وحط يده على كتف عبدالله..
مايد: قبل لا أرد عليك بسألك سؤال.. انت بتاخذها لأنها أختي وعايبتنك والا لمجرد انها تشبه المرحومه..!!
عبدالله: كل الي قلته.. يعني اول ماشدني لها شبها بالمرحومه، وبعدين شفتها كذا مره مع حنين وعيبتني شخصيتها، وأهم شي هو انها أخت الغالي فأكيد اختياري صحيح..
مايد: لو علي مابلقى لأختى أحسن منك.. بس الشور لها ولأهلي طبعا..
عبدالله: يعني انت راضي ومبارك الزواج..
مايد: مبارك وصالح وسبيت وعنتر وكل شي بيخلينا نسايب..
عبدالله من الوناسه قام وحظن مايد..
مايد: ههههههه بس خلاص.. انزين اصبر يمكن العروس ماترضى..
عبدالله: تعتقد انها بتردني..!!
مايد: لا ما أعتقد.. بس انا اليوم بكلمها وبكلم الأهل والي الله كاتبه بيصير..
تفارقوا الربع وكل واحد مستانس من الي بيصير.. عبدالله بيرتبط بالي يبيها ومايد مستانس انه أخته بتاخذ اعز ربعه..
**__**__**__**__**
في بيت بو سلطان..
مها: ماما وينج.. الحقي علي..
أم سلطان: بسم الله عليج شو صاير بعد..!!
مها: يدوووه اتصلت وقالت الحينه بتيي، والله مالي قعده بالبيت وهي هني..
أم سلطان: لا حبيبتي مالج طلعه عيب عليج هاي يدتج، انتي اقعدي وانا الي بطلع..
مها: لا والله تضحين فيني يعني.. مايخصني انا بدق لحنين وبروح لها..
دخل عليهم مايد: شو فيكم؟؟ الي يشوفكم يقول مصيبه بتصير..!!
مها: الا قول بلوه عوووده.. يدوووه الحينه بتيي..
مايد: ههههههههه الله يعينكم، انا أسمينها راضيه علي، اليوم رحت أسلم عليها وقالت لي هلا بنظر عيني..
مها: انا بعمري مابسمع منها كلمه حلوه..
أم سلطان: يوم بسمع انا بتسمعين انتي..
مايد: مها تعالي أباج بسالفه..
وراح مايد مع أخته في غرفتها ويلس على الدبدوب الكبير الي مها تموت عليه..
مها: قووووم عنه تعرفني ما احب حد يقعد عليه..
مايد: الحينه استويتي عروس وبعدج تلعبين بالألعاب والدباديب..
مها حست إنه عبدالله كلم مايد: ولو أستوي أم عيال بعدني بلعب وبظارب عيالي على ألعابهم بعد..
مايد: هههه مها بقولج موضوع وفكري فيه عدل.. عبدالله ولد خال حنين تعرفينه..
مها: هيه دوم اشوفه وياها..
مايد: اليوم خطبج مني، شو رايج..؟!!
مها من كثر ما استحت قامت وعطته ظهرها ووقفت مجابله الدريشه..
مايد: ترى عبدالله ريال والنعم فيه، انسان محترم وخلوق، ولو لفينا الدنيا كلها مابنلاقي واحد يستاهلج كثره..
مها: ما ادري.. أمي وأبوي شو رايهم..!!
مايد: انا قلت أخبرج وأعطيج فرصه تفكرين، والحينه بسير بخبرهم..
مها: أوكي
طلع مايد وخلاها طايره من الفرحه وراحت على طول تدق لحنين وتخبرها بالي صار..
في بيت بو حنين..
حنين بندت التلفون عن مها وهي مستانسه..
شوق: بلاج مستانسه شو الي صار..!!
حنين: امممم عبدالله ولد خالي خطب مها..
شوق: والله..؟؟ الحمدلله انه طلع من أزمة سارا، ومها طيبه وتستاهل كل خير..
حنين: ملاك للحين راقده؟؟ صحيها والا السهره اليوم صباحي..
شوق: خلاص تعودت انا الحينه برقد وبقوم يوم هي بتقوم..
طلعت عنهم حنين وراحت تكلم عبدالله وتبارك له مقدما..
نرجع لمايد..
يدته توها واصله بيتهم، وسلمت على الكل وسارت لولدها راشد، لقته منسدح على السرير وسرحان..
أم راشد: وين سرحان الغالي..
راشد: هلا أمي.. شحالج..!!
أم راشد: بخير الله يعافيك.. يالله قولي وين كنت سرحان..؟؟
راشد: أفكر بدنيتي وشو سويت فيها.. أفكر بآخرتي وشو أعديت لها..
أم راشد: راشد.. فيك شي..!!
راشد: يمه لاتظنين إني مب حاس بمايد والي بخاطره، بس انا بعد معذور وصية أخوي دين برقبتي ولاودي اقابله بالآخره وألقاه زعلان مني..
أم راشد: انت ماقصرت مع بنته، ربيتها وكبرتها الين صارت حرمه، وإذا على طلبها انها تبا مايد، انت مب ملزوم به.. وبعدين البنيه ماتصلح له..
راشد: والحينه شو تبيني اسوي الي صار صار..
أم راشد: الي صار صار بس نقدر نغيره، مايد زارني أمس ويقولي سوي المستحيل بس فكيني من شما.. والله ياراشد مب هاين علي الولد أشوفه بهالحاله وأسكت.. انزين انا شما أعرف كيف أطفرها، بس قولي لو مايد طلقها انت مابتزعل عليه..
راشد: لاحشا لابزعل ولاشي.. بس مايفظحنا ولا يفظحها..
طلعت أم راشد وراحت تدور مايد، بس لقت البيت فاضي..
أم راشد: حسبي الله عليهم وين ساروا..!!
أم سلطان: هلا عموووه نحنا هني بالمطبخ..
أم راشد: ووينها بنتج مهوووي العروس..
أم سلطان: بنتي عروس..!! شو دراج..؟؟
أم راشد: أنا شايفه لها معرس غاوي..
أم سلطان: لا استريحي عموه بنتي انخطبت اليوم..
أم راشد: لا والله ومنو ولده الي خطبها..
أم سلطان: تعرفين بدر شريك راشد بالشغل..!!
أم راشد: الي بنته حنين ربيعة مهوووي..!!
أم سلطان: هو بعينه، ولد اخو حرمته خطبها..
ام راشد: وانتوا تعرفون الولد والا بتعرسون البنيه دفاشه..!!
أم سلطان: أي دفاشه عموه الله يهداج، الولد نعرفه زين وربيع مايد الروح بالروح..
أم راشد: زين زين بالبركه.. عيل وينه مايد..
أم سلطان: بغرفته.. ازقره لج..
أم راشد: لو بغرفته الي فوق زقريه، واذا الي تحت انا بدخل له..
أم سلطان: لا فوق، بروح بزقره لج..
أم سلطان راحت تنادي ولدها ورجعت وقعدت مع عمتها، وصل مايد ويلس مع يدته..
أم راشد: انتي سيري داخل عند ريلج، ابا مايد برمسه بروحنا..
أم سلطان: انزين هذا ولدي خليني أعرف شو الي من بينكم..
أم راشد: سيري أشوفج داخل، وبعدين كل شي بيبين وبينعرف..
راحت ام سلطان وهي بتموت من الفضول، وش السالفه الي من بين مايد ويدته..
مايد: هااا يدووووه بشري..
أم راشد: زين يامايد..
مايد: يالله يدوه لاتحرقيني أكثر من جيه..
أم راشد: أبوك راضي عنك بس ماوده تجرح بنت أخوه..
مايد: والمعني..!!
أم راشد: يعني لو بتطلقها بالتفاهم، وبدون فضايح لك ولها..
مايد: وهاي كيف بتصير بالله..
أم راشد: انت افتح أذونك واسمع خطتي..
ويلست ام الدواهي أقصد ام راشد تحكي لمايد عن خطتها.. ومايد بدا الأمل يكبر بداخله أكثر وأكثر..
**__**__**__**__**
الجزء الحادي والثلاثون..(( الأخير))..
بعد يومين من الأحداث السابقه، صار الي محد توقعه أبداا.. أبواحمد أخو أم حنين طلق حرمته ورجع دبي يعيش عند اخته.. وعياله الكبار أحمد وحمده معاه والصغار ظلوا مع أمهم..
حنين: منو كان يتوقع خالي يطلق حرمته..
شوق: بس شو الي صار وطفره منها، كان متحملنها طول عمره ليش الحين..؟؟
حنين: هاي القشه الي قصمت ظهر البعير..
شوق: الله يعينك ياخالي، قومي خلينا نروح لحمده تلاقيها زعلانه وشايله الهم..
راحوا البنات يدورون بنت خالهم بس مالقوها، فراحوا غرفة احمد وشافوهم هم الإثنين يالسين وداقينها حزن..
حنين: أحمد.. حمده ذكروا الله، الي صار مقدر ومكتوب، والله له حكمته من كل شي..
أحمد: والله ماتوقعت بعد هالعمر يتطلقون، والله فشيله جدام الناس..
شوق: لاتيلس تقول الناس والناس، الناس مالهم شغل بحياة الغير، وأبوك يوم سوى هالشي من القهر الي بداخله..
حمده: شو قصدج يعني، أمي مب زينه.. أمايه صح عصبيه بس مع ذلك طيبه..
حنين: حمده حبيبتي نحنا ماقلنا عنها شي، بس شوفي يالغاليه الي صار صار، ولاتيلسين تقولين ليش وليش..
أحمد: حنين معاها حق، خلاص الي صار استوى ماضي ونحنا أولاد اليوم..
شوق: عيل يالله قوموا خالي تحت بروحه، بنسير نطفر به شوي..
نزلوا الشباب تحت ويلسوا مع خالهم..
حنين: خالي عيل وين أمايه..!!
بوأحمد: دشت المطبخ شوي..
شوق: الله يا خالي شو الكندوره الغاويه، والله طالع فيها أبو الشباب..
أبو أحمد: وين تم لينا شباب، خلاص راحت علينا، انتوا الشباب والمستقبل الحينه..
شوق: يالله لو انت بس مب خالي.. كنت بودر جاسم وباخذك، فديت هالشيبات أنا..
أبوأحمد: خوزي عني ياشوق..
حنين: ههههه خالي الله يعينك عليها هالشوق بتطفر بك طول ماهي عندنا..
حمده: متى بتردين بيت ريلج..؟؟
شوق: بعدني أسبوعين ونص..
دخلت ام حنين: بسج يلسه هني، سيري بيت ريلج، ماشاءلله استوت صحتج زينه..
شوق: شوفوا انتوا هالأم الي تطرد بنتها من البيت..
أبوأحمد: هي ماتطردج بس بيت ريلج أحسن لج..
شوق: شوفوا عاد.. سوو الي بتسوونه بس طلعه من البيت قبل لا أطلع من الأربعين ماشي..
حنين: ههههههه على بالكم بتطردونها، هاي شوق والأجر على الله..
أحمدك ههههههه حرام خلوها مونستنا..
شوق: هذا الذوق الي يفهم.. الله يخليك لي ياولد خالي..
حمده: هالشوق عرست والا لا بعدنها ياهل..
أبوأحمد: أحمد ساعدني يابوك بروح حجرتي أرتاح شوي.. ريولي تعورني من اليلسه..
راح محمد الغرفه ويلسوا البنات يسولفون ويضحكون..
شوق: مب ناقصنا شي..!! أحس في شي نسيناه..
حمده: شووو..؟؟
حنين: مافي شي.. عادي..!!
أم حنين: بسم الله عليج بلاج مخرفه اليوم..
شوق: صح.. تذكرت.. أوييييه بنتي وينها..!!
ركضت شوق تشوف بنتها والكل يضحك عليها، شوق مب ويه عيال بروحها تبيلها حد يربيها..
**__**__**__**__**
مايد عازم حرمته على العشا، ووداها احلى مطعم في البلاد.. وشما مستانسه كثر الدنيا وماعليها..
شما: غريبه عازمني على العشا.. شو صاير في الدنيا..!!
مايد: ولاشي.. انتي زوجتي وبعد فترة قصيره بنتزوج ولازم نتفق على كل شي..
شما: أول شي نتعشى وعقبها بنتكلم..
مايد على راحتج..
وطلب مايد العشا ويلسوا يتعشون بهدوء ومايد من داخله متحرقص يبا يفتح المواضيع الي بتطفشها، وضاغط على نفسه ومتحمل سخافاتها عن المكياج والسفر والطلعات..
مايد: عسى عيبج الأكل..؟؟
شما: وااايد عيبني، تسلم حياتي.. ياليت دوم نتقابل ونتعشى ونحسن علاقتنا..
مايد: طبعا طبعا.. وأهم شي كل واحد فينا يعرف الثاني شو يبا وشو الي مايبيه..
شما: وشو الي ماتبيه.. مايد خلنا صريحين عسب نفهم بعض.. مستعده أسوي أي شي عسب ترضى علي...
مايد: أوكي.. أول شي سالفة هالحفلة الي تسوينها بويهج قبل لاتطلعين ما أبيها..
شما: عيل كيف تبيني أطلع للناس..؟؟
مايد: يعني انا ماعندي مانع بشوية جحال على حمرا خفيفه..
شما: لا والله..!! وشو بعد..
مايد: وسالفة شعرج الي برع أكثر عن الي داخل مابيها، يعني تتحجبين عدل..
شما: وغيره..
مايد: وماشي سفر للخارج بدوني، وأنا ريال وأشتغل وباخذ اجازتي مره وحده بالسنه..
شما: وبعد..
مايد: أشوفج ما اعترضتي على الي قلته..!!
شما: مايد حبيبي أنا من انولدت وأنا حرة نفسي، ولابعمري راح أخلي حد ثاني يتحكم فيني..
مايد: يعني حياتنا راح تكون مستحيله..
شما: وليش مستحيله..؟؟ شوف كل منا له حريته ولايتدخل بالثاني، والي بيجمعنا بيت وعيال وبس.
مايد: وعيل ليش نتزوج..؟؟
شما: مجرد شكليات بس، ومب مهم أي شي ثاني..
مايد: عيل اسمعيني الي باخذها أباها تقر في البيت، أبا أحبها وتحبني، واذا انتي مالج قدره على هذا كله فاسمحيلي..
شماك شو قصدك..؟؟
مايد: ننفصل وكل واحد يحتفظ بكرامته..
شما: مايد..
مايد: شوفي فكري عدل، لو بتنفذين شروطي العرس من اليوم بنحدد موعده، بس لو ماتبين من باجر ورقتج بتوصلج مع المؤخر وفوقه أي مبلغ تبينه.. والحينه يالله قومي بوصلج البيت..
قامت شما وراحت ورا مايد وهي تفكر كيف تتخذ قرارها.. ومايد مستانس إنه بيرتاح منها، وصلها بيتها وراح يسهر مع ربعه وهو طاير من الفرح..
في بيت بوحنين..
أبو حنين وزوجته وبناته وأبو أحمد وولده وبنته مجتمعين على العشا..
بو أحمد: ياشوق بس ذبحتيني، والله مب قادر أضحك أكثر..
أم حنين: شوق اسكتي عن خالج، بسج يالله سيري فوق لبنتج..
شوق: بروح فوق لملاك، بس لمن برجع بكمل مع خالي حبيبي..
وباست خالها وطلعت عنهم، والكل يضحكون ومستانسين على سوالفها..
أبوحنين: من تزوجت وأنا فاقد الضحكه بالبيت..
العنود: أفاااا ونحنا وين رحنا يابوحنين..
بوحنين: انتوا.. الشطانه والمشاكل كل همكم، وحنين هاديه ولا يخصها بالدنيا..
أحمد: يعني شوق الكل بالكل..
أم حنين: لا.. بس كل واحد يميزه شي، يعني لو راحت حنين بنفقد الحلوه الهاديه، ولو راحوا اخوان ابليس بنفقد الشطانه..
حمده: ههههههههه عموووه اليوم بنروح انا وحنين نزور مها..
ام حنين: حنين قلتيلي عبدالله خطب مها بس للحينه محد رمس بالسالفه..
حنين: بلى خطبها، بس ما ادري متى بيسوونها رسميه..
أحمد: الحمدلله، يالله أبوي أنا بسير مع عبدالله وعلي المول ويمكن نتاخر هناك، تامرني بشي..!!
أبوأحمد: لا تسلم، بس لاتتأخر في السهر..
أحمد: انشاءلله، يالله مع السلامه..
حمده: يالله حنون بسج أكل خلينا نروح لمها..
وطلعوا وخلوا الشياب بروحهم يسولفون، وحنين وحمده راحوا لبيت مها يسهرون عندها.. وأول ماوصلوا شافوا مايد بالحوش يلعب مع راشد، راشد فديته على طول ركض على حنين الي شالته ويلست تلاعبه..
مايد: حيالله من يانا، تفضلوا مها داخل..
حنين: شحالك مايد.. وشحال الريل اليديده..
مايد: تماااام تسلم عليج..
دخلوا البنات ويلسوا مع مها بالصاله شوي ويات امها ويلست وياهم..
مها: ماما وين يدوووه مالها صوت اليوم..
أم سلطان: يدتج صار لها يومين مطيحه سوالف وأسرار مع مايد، واليوم العصر راحت لبيت بنتها..
مها: أسرار.. شو عندهم..!!
أم سلطان: شو دراني فيهم، يوم أسألهم يقولولي كل شي بوقته حلووو..
حنين: عيل وينها مايا..؟؟
مها: طلعت مع سلطان يتعشون برع وميمي راقده داخل..
أم سلطان: انا بسير لراشد بشوفه، مها امايه لاتنسين تحطين فواله لربيعاتج..
مها: انشاءلله ماما.. قوموا انتوا خلونا نسير فوق..
طلعوا البنات فوق ودخل مايد الصاله مع يدته..
مايد: عيل وينهم.. أكيد بغرفة مها..
أم راشد: منو هم..؟؟
مايد: هااا لا حنين ربيعتها كانت هني..
أم راشد: ميووود شو سالفتها حنين.. لايكون عينك عليها بس..
مايد: وشو فيها مب حلوه..!!
أم راشد: إلا شيخة البنات، ويازين ما اخترت..
مايد: آآآآه ياقلبي.. انشاءلله تكون من نصيبي..
طلع مايد غرفته يتسبح ويوم طلع راح يبا ينزل بس سمع صوت حنين تسولف فحب يشوفها، فراح ودق باب غرفة مها..
مايد: انا مايد..
مها: تعال ادخل حياك..
دخل مايد..: السلام عليكم..
حنين+مها+حمده: وعليكم السلام..
مايد: كنت بقولكم ترا عبدالله اليوم يقولي يبا آخر هالأسبوع يسوي حفلة خطوبه شو راي عروستنا..!!
مها: مااااايد مب وقته..والله استحي..
مايد: لازم اعرف رايج، كلما قلنا شي قالت أستحي
حنين: خبر الوالده وهي الي بتقولها..
مايد: وشو الفرق يعني.. يالله عن هالدلع وأنا قلت له حياكم بأي وقت..
طلع مايد ومها بتموت من كثر ماهي مستحيه..
حمده: هههههه شوفوا المستحيه..
حنين: أونها مستحيه وفي قلبها تقول يالله باجر تعالوا مب آخر الأسبوع..
مها: ههههه حرام عليكم والله ويهي استوى طماطه
حنين: يالله عيل نحنا بنروح، قلنا للوالده ساعه وبنرجع ومافينا نتأخر..
مها: أقولج متى عرس ليلوووه..؟؟
حنين: بعد أسبوعين، وباجر عازمين عمي حميد وزوجته بتيين..؟؟
مها: لا وين استويت من العيله، وفشله أروح..
حنين: ههههههههه عيل بنوافيج بآخر الأخبار باجر..
طلعوا البنات وفي الصاله شافوا مايد ويدته وراشد يسولفون.. سلموا عليهم وطلعوا ومايد يطالع حنين ويوعدها بالفرج.. بس هي لااطالعته ولاشي، خافت يدته تلاحظ شي..
**__**__**__**
عبدالله ومها سوو حفلة خطوبه بسيطه، وعزموا الأهل وشويه من ربعهم.. والكل كان مستانس لهم، وعبدلله طول الوقت يتمنى إنه يقدر يسعد مها ولايحسسها بيوم من الأيام بأي ضيج أو قهر..
وبعد أسبوع من الخطوبه.. وفي بيت بوحنين..
حنين: شوق والله مصختيها، قلت لج ليلى ماتبي تسوي حفلة حنا..
شوق: اوكي نحنا بنسويها وهي بس بتقعد يعني لابنعزم ولا شي..
حنين: بس هي تبي ترتاح قبل العرس، وهالأسبوع بطوله عزايم وناس داخلين وطالعين..
شوق: إنزين مب عازمين اي أحد، بنات العيله بس..
حنين: وبنات العيله مب لازم تكشخ وتتعدل وتيلس تجامل هاي وتوجب هاي..
شوق: خلاص برايكم، أوووف استويتوا مملين.. بسير بيتنا أبرك لي..
أم حنين: ياشوق اقعدي ولاتصغرين عقلج..
شوق: لا أمايه بسير، تعرفين بعد العرس للحين ماخلص، والناس داشين طالعين، ولو سألوا علي بيقولون في بيت أهلها، وبتشتغل الرمسه بإني حواطه ولا أقعد بالبيت..
حنين: ههههههههه أونها تحاتي رمسة الناس..
شوق: والله لو علي مايهموني، بس جاسم ذابحني الناس والناس..
راحت شوق وخلت حنين مع أمها يسولفون.. وبعد نص ساعه دخل عليهم حميد ومعاه عذاري..
أم حنين: هلا والله.. حياكم تفضلوا..
حميد: أشوفكم بروحكم عيل وين الشله الفاسده..
حنين: شوق من شوي طلعت.. واخوان ابليس في بيت عمي تعرف عرس ومستحيل يقعدون..
عذاري: البارحه رحت عندهم ويلست شوي، بس ماشفناج هناك..
حنين: انا كنت عندهم من العصر لليل، ورجعت من وقت لأنه عندي دوام..
عذاري: وفستانج جاهز..؟؟
حنين: كله تمام، بس باجي نسير الصالون ونتعدل..
حميد: أشوفني من عرست الكل تخبل، علاوي وعبووود..
عذاري: وعقبال حنين انشاءلله..
حنين: لافديتج تو الناس علي، خليني اعيش حياتي..
أم حنين: يوم إلا هاي رمستج أسير أرتاح أحسن لي
حميد: هههههه عقدتي بأمج..
حنين: عذاري أي صالون بتروحين..!!
عذاري: مب رايحه صالون، خالتي تعرف تمكيج وكانت تشتغل بصالون قبل، وبخليها تحط لي، وبفتح شعري..
حميد: لازم بتفتحينه منتفتنه امس وقاهرتني..
حنين: ههههههه والله قاصه شعرج.. أشوفه افتحيه محد هني..
فتحت عذاري شعرها وكانت صابغتنه بلون أحمر وهي بييييضا فكان رووووعه عليها..
حنين: يالله شحلاته.. من حقج تفتحينه، وأنا بقعد وراج طول الحفله أقرا عليج عن الحسد..
حميد: زين.. تسوين فيني خير..
عذاري: يالله عيل حميد خلنا نروح ورانا قعده من الصبح..
طلعوا حميد وحرمته وراحت حنين غرفتها ترتاح..
باليوم الثاني كل البنات في الصالونات يتعدلن، والشباب مجتمعين في بيت المعرس يوله وربشه..
عبدالله: يالله مايد قوم أشوف راوني اليوله السنعه.. وإلا اليلسه برع البلاد نستك تراثك..
مايد: تامر أمر يالنسيب، بس صورني وانا أيول وطرش الفيديو للي بالي بالك..
عبدالله: أفا عليك اليوم بالليل بعد العرس الشريط بيكون عندها..
قام مايد ايول بين الشباب وعبدالله يصوره..
علي: أقول عبدالله، يوم بدخل عند الحرمه شو أسوي؟؟
عبدالله: هههههه تسألني أنا، اصبر بنزقر ذوي الخبره.. جاااااسم عمي حميد تعالوا تعالوا..
علي: الله يخسك لاتفشلني..
عبدالله: الحبيب يسأل يوم بيدخل عند الحرمه شو يسوي..
حميد: هههههههه الله يخسك للحين ماتعرف..
جاسم: انا بقولك، لاتستوي حيوان خلك رقيق وكلام حلوو، أول شي تعشوا و....
علي: حوووووو انتوا وين سرتوا.. انا أقصد يوم بدخل الفندق في قاعة العرس شو أسوي أول ما أشوفها..
عبدالله: هههههههههههه
حميد: ههههه نحنا رحنا بعيييييد..
جاسم: لاتحاتي امك واخواتك بيمسكونك من يدك الين توصل للعروس، وفوق بيقولون لك بوسها على راسها اقعد يمها وما أدري شوو..
علي: يعني انا بس أمشي وأسمع الكلام..
عبدالله: ههههه انا يوم عرسي مب داخل، خلهم يخلصون رقصهم وخرابيطهم وتالي انا باخذ حرمتي وبنطلع الغرفة..
حميد: والله أحسن لك، انا بعد العرس ربيعات حرمتي طاحوا فيها هو أطول عنج وانتي أبيض عنه وما أدري شو..
عبدالله: يالله علي قوم خلنا نسير نوديك تتعدل للحرمه الدنيا بتظلم الحين ووراك شغل وايد..
وعلى الليل الكل كان في الفندق مرتبشين ومستانسين، وكانت ليله من أحلى الليالي الي تتجمع فيها قلوب المحبين، ليله تجمع القلوب العاشقه..
وبعد الحفله الكل راح على بيته تعبانين وودهم يرقدون ويرتاحون، طلعت حنين غرفتها ترتاح بس قبل لاتغير ملابسها رن تلفونها..
حنين: ألوو.. هلا عبدالله شو عندك..!!
عبدالله: عندي امانه لازم اوصلها لج..
حنين: الحين..!!
عبدالله: بحطها عند الباب طرشي اي حد ياخذها..
حنين: اوكي..
طلعت حنين وشافت في ويها العنود..
حنين: العنود سيري برع بتشوفين عبدالله محطي شي عند الباب ييبيه وتعالي..
راحت العنود ويابت الغرض وعطته لحنين، ويوم خذته حنين شافت داخل الكيس شريط فيديو، فاستغربت شو السالفه ولمنو هالشريط.. وراحت الميلس تتطالع الشريط، واول ماشغلته شافت حفلة الشباب يوم ايولون وانصدمت يوم شافت مايد، كان واقف بين الشباب بس الكاميرا مركزه عليه هو بالذات، وكان يالس إيول على أغنية سلمان حميد..
(( يمكن تمر الضلوع وبيتها بيتها.. ماغيرتها السنين وماتغيرت أنا..))
وكان يرقص ويأشر بيده على الكاميرا وعلى قلبه، حنين يلست تتطالع الشريط الين خلص، وعادته مرتين وهي مستانسه.. وعقبها سارت غرفتها وهي تدعي الله يجمعها بالي تحبه على خير..
**__**__**__**__**
في شركة بوحنين..
حنين معتفسه بالشغل كالعاده، فدخل عليها عبدالله شايل أوراق زياده..
حنين: يعني تشوفني فاضيه عسب تييب لي اوراق زياده..
عبدالله: الوالد يقولج ماشي طلعه اليوم إلا التقارير اليوم كلها جاهزة..
حنين: وأنا شو لي موهقني غير حسابات نهاية كل سنه.. أقولك طرش لي أكرم مدير الحسابات..
عبدالله: اوكي بس بقولج باقي على السنه اليديده أسبوع، وأنا ناوي أملج قبل السنه اليديده بيوم، وعقبها بشهرين بتزوج شو رايج..!!
حنين: والله انك متفيج، سير نادي اكرم..
عبدالله: حنين.. شو أمنيتج للسنه اليديده..!!
حنين رفعت راسها واطالعته شوي وردت نزلت راسها:.من سنتين ونص وأنا امنيتي وحده ماتغيرت، ومايندرى بتتحقق او لا.
عبدالله: انشاءلله تتحقق وتفرحين بحياتج..
طلع عبدالله وترك حنين وراه تفكر، ياترى بكون السنه اليايه زوجة لمايد وإلا بتمر هالسنه مثلها مثل غيرها وأنا مثل ما أنا..
بعد يومين مها زارت حنين ويلست وياها شوي وشكلها كان مرتبك ومضايج..
حنين: مها قوليلي شو صاير وياج، شي صاير بينج وبين عبدالله..؟؟
مها: عبدالله مب مقصر وياي بشي، قبل لا أطلب الشي يكون عندي..
حنين: عيل شو صاير، مايد في شي..!!
مها قامت تتطالع من الدريشه وعاطيه ظهرها لحنين: حنين.. لو ماكان مايد من نصيبج بتزعلين..
حنين: مها صار شي يديد..!!
مها: جاوبيني..
حنين: انا تغيرت 180 درجه علشانه، بديت أحب الدنيا علشانه، ورفضت الي يتقدمون لي علشانه.. والحينه يايه تسإلين لو بزعل لو تركني..!!
مها: خلاص انا بروح البيت..
حنين: مها لاتنرفزيني قوليلي شو صاير..
مها: مايد حط شما بين خيارين، تترك الحياة الي هي فيها وتصطلب وهو مستعد يتزوجها، أو ينفصلون احسن..
حنين وايدها على قلبها: وشو اختارت..!!
مها: طلبت مهله تفكر، ومادامها قالت بتفكر.. يعني.. يعني في احتمال كبير انها توافق علشانه..
حنين نزلت راسها ولاتنطقت ولابكلمه وحده.. ومها راحت وحضنت راسها.. وعقب سحبت شنطتها وطلعت.. وحنين بين الوعي واللاوعي.. كيف يعني..!! يعني احتمال مايد مايكون لي.. بعد الصبر والقهر والألم كلن بيروح لحاله.. لالا مستحيل..
**__**__**__**__**
بعد هالأحداث بيومين عبدلله وحنين بالشركه يخلصون شغلهم، وعبدلله ملاحظ إنه حنين من يومين كله سرحانه وعقلها مب معاها، وحس إنها ممكن تنهار لو استمرت على هالحاله..
عبدالله: حنين شوفيج..؟؟ عقلج بدنيا ثانيه..!!
حنين: ولاشي، عطني هالملف..
عبدالله: حنين في شي صاير..!!
حنين: مافي شي صاير، أقولك سير ازقر أستاذ أكرم، وخلني أخلص الشغل اليوم آخر يوم..
عبدالله طلع وخلاها بهمها، وبعدها بنص ساعه رجع وكان معاه مايد الي من دخلوا على حنين تيبست في مكانها حتى السلام ماردته عليهم..
مايد: شوفيج حنين، شي مستوي..!!
عبدالله: والله ما أعرف شو الي صايبنها، بس شكلها تحاتي شي..
حنين: خير مايد شو الي يايبنك عندنا..
مايد وهو مستغرب من برودها: يايب لكم اوراق شركتكم من الشركه الي اشتغل بها..
حنين: اوكي عطني..
عطاها مايد الملفات، ووقف يطالعها ويطالع عبدالله الي هو مصدوم اكثر منه، شوي ويرن موبايل مايد ويوم شاف الرقم تيبس..
مايد: ألوو.. هلا شما.. لحظه شوي، عبدالله انا بروح عندي شغل، عن إذنج حنين..
وطلع مايد وحنين قلبها بيطلع من مكانه، اكيد الحينه بترد عليه، ياربي شو بيكون مصيري.. شو بيكون موقفي لو قالي باجر عرسي.. يالله تعيني وتصبرني..
**__**__**__**__**
رجعت حنين آخر النهار لبيتها وهي مب قادره تفكر غير بمايد والي ممكن يصير لها لو قالها إنه بياخذ شما.. طلعت غرفتها بدون لاتكلم أي أحد..
وفي غرفتها بدت الأفكار توديها وتييبها.. يالله شو بسوي لو خسرت مايد، يعني بكل سهوله بتزوج غيره وبعيش حياتي.. كيف وقلبي وحبي شو بسوي فيهم، لالا أكيد مايد يحبني، وأساسا شما مستحيل توافق على شروطه، ما اعتقد بترضى تغير حياتها عسب ترتبط بواحد مايحبها..
وقطع عليه حبل أفكارها موبايلها وهو يرن..
حنين: ألوو.. هلا عبدالله..!!
عبدالله: حنين انا عند بيتكم وأبيج بشي ضروري..
حنين: خير انشاءلله شي صاير..
عبدالله: امممم انتي انزلي وبقول لج كل شي..
لبست حنين شيلتها ونزلت تحت وقلبها يدق بقو.. شافت عبدالله ينتظرها عند الباب..
عبدالله: في أحد داخل البيت..؟؟
حنين: إخواتي وابوي راقد.. امايه طلعت..
عبدالله: خلاص تعالي اطلعي بالحديقة بسولف وياج..
طلعت حنين ومشت ورا عبدالله الين وصل للكراسي وقعد على كرسي وكان شكله صج مهموم ويخوف.. فأشر لحنين عسب تقعد، فيلست مجابلتنه وهي حاطه يدها على قلبها..
عبدلله: حنين بقولج شي بس بلييز امسكي اعصابج وحاولي تتقبلين..
حنين: عبدالله تراني وصلت حدي، ارمس بسرعه..
عبدالله: تذكرين السلسله الي هداج إياها مايد يوم ميلادج..!!
حنين: هيه أذكرها ومن عطيتها لي وأنا لابستها..
عبدالله: حنين.. مايد يبي يسترجعها لأنه.. لأنه خلاص بيتزوج شما..
عواصف.. رعوود.. برق.. أعاصير.. أمواج البحر تتلاطم.. هاي كانت مشاعر حنين، مب عارفه شو استوى فيها..
عبدالله: حنين تكلمي قولي شي..
بس حنين ساكته ولانطقت بأي كلمه..
عبدالله: حنين هو يقولج إنه آسف ولو بيده كان مستحيل يتخلى عنج بس الظروف صارت كلها ضده..
حنين فصخت السلسله وعطتها لعبدالله وقامت ودخلت داخل البيت وعبدالله يناديها بس هي ماسوت له السالفه وركبت لغرفتها وهي مب عارفه شو ممكن يصير لها او شو ممكن تسوي..
**__**__**__**__**
حنين ظلت يومين وكأنها عايشه بعالم ثاني، مب راضيه ترد على أحد ولاتكلم مها، بس كانت تروح الشركه وترجع وهي ساكته، كانت تشتغل وتكد ليل مع نهار.. ورجعت تصارخ على الموظفين واستوت عصبيه بزياده.. يعني بمعنى أصح بدت ترجع لطبيعتها الي كانت قبل لاتحب مايد.. وفي نهاية الأسبوع وبالأصح في ليلة راس السنه أبوها دخل عليها الغرفه وهي طايحه على السرير واطالع السقف..
أبوحنين: حنين بنيتي ياينج في موضوع، حبيبتي والله اني بقولج السالفه ويالس أدعي انج توافقين..
حنين: تفضل أبوي..
أبوحنين: حبيبتي في واحد متقدم لج، وأتمنى توافقين، والله انهم ناس محترمين ومابنلقى أحسن منهم..
حنين:...............
أبوحنين: انت لاتردين علي، هم بعد شوي بيوصلون، وأباج تطلعين وتقابلينهم ومابصير إلا كل خير..
حنين: أبوي الي تبيه بيصير، وإذا انت تشوفه مناسب أنا مب معارضه..
أبوحنين: والله.. فديتج قومي تجهزي كلها ساعه وبيوصلون الجماعه..
طلع بوحنين وخلاها تفكر، معقوله الي قلتيه ياحنين، وافقتي بدون لاتفكرين بشي!! انت حتى ماسألتي عن اسمه ولا منو هله، خلاص نسيت مايد وكل همج تنتقمين وتعرسين..
حنين يلست تمسح دموعها وقامت تسبح وتتجهز.. على الساعه ثمان ونص بالليل حنين كانت جاهزة وكاشخه، لابسه كندورة مخورة ورديه وشيله سوده بأطراف ونقوش ورديه.. ومحطيه ميك أب هادي وحلوو وطالعه غزال ماشاءلله عليها.. بس الحزن الي مالي قلبها هو الي طاغي على ويها الحلوو..
دخلت عليها امها وهي مستانسه ومن شافتها حست بالضيج الي بقلبها..
أم حنين: حبيبتي كل وحده نصيبها لبيت ريلها وانتي الله يحفظج تردين الواحد ورا الثاني، والحينه لو ماتبين الريال بكيفج، بس يابنيتي نحنا مانبي غير انج تفرحين قلوبنا بزواجج..
حنين حظنت أمها وباستها على راسها..
حنين: انشاءلله أمايه..
أم حنين: يالله تعالي الناس ينتظرونج..
نزلت أم حنين ووراها بنتها الي تحس خطوتها ثجيله وحست بتعب وكأنها تمشي من يومين، ويوم وصلت الصاله خذت نفس عميييق وفتحت الباب..
وانصدمت صدمة عمرها.. وقعدت تتطالع الي بالصاله ويه ورا الثاني.. اتفاجأت وشوي وبتطيح على ويها.. شافت أم سلطان ومها ومايا حرمة سلطان يالسين بالصاله.. وقعدت تدور وين اهل المعرس الي يايين يشوفونها..!! شو السالفه ومها ماقالت لها إنها بتيي اليوم، وصحت من صدمتها على صوت أم سلطان تناديها..
أم سلطان: هلا بنيتي تعالي فديتج.. هلا بحرمة ولدي مايد..
حنين تمشي وهي مب مستوعبه الصدمه بعدها، مب قادره تفهم شو الي ينقال لها، سلمت على أم سلطان ومها ومايا ويلست وهي كل علامات الدهشة والإستغراب على ويها..
مها: حنين بلاج وكانه حد كات عليج ماي بارد..
مايا: يمكن من الصدمه..
حنين: هااا
أم حنين: شو ها حبيبتي.. بسم الله عليج شو الي صار لج..!!
مها بصوت واطي: بلاج جي منصدمه ترى بنغير راينا بنقول هاي مب مصدقه عمرها بتعرس..
حنين: بس عبدالله قالي.. مايد قاله..
مها: هههههه كانت حركه من مايد عسب يسويلج مفاجأة..
وحنين بدت تستوعب الصدمه.. ودخلت عليهم شوق وبنتها وسلمت عليهم ويلست تسولف وياهم، شوي ودخل بوحنين..
بوحنين: يالله يا أم حنين حطوا العشا.. والولد وتعرفونه وشايف البنيه وشايفتنه يعني مايحتاي يشوفون بعض مره ثانيه..
طلعت ام حنين تحط العشا، وحنين تحاول تستوعب إنها خلاص من اليوم هي خطيبة مايد..
اتفقوا الرياييل على الملجه والعرس مره وحده بعد شهرين، كانوا يبونها بعد أربع أو خمس شهور بس مايد حشر الدنيا وبالعافيه رضى بالشهرين..
وعلى آخر الليل طلعت حنين غرفتها وهي متشققه من الوناسه، فمسكت تلفونها واتصلت بعبدالله..
عبدالله: هلا هلا والله خطيبة مايد.. هلا ببنت عمتي الغالية..
حنين: تعرف اول شي بسويه يوم بشوفك باجر برشك بالماي والله حلفت ياعبوود بسويها..
عبدالله: ههههههههههه بتحمله كل شي منج حلوو
حنين: وليش ماقلت لي، ماكسرت خاطرك من يومين حالتي حاله..!!
عبدالله: والله قلبي معورني عليج، بس قلت ماعليه يوم آخرتها حلاوة خلاص بسكت شوي..
سكرت حنين وحطت راسها بس مارقدت قعدت تتقلب طووول الليل وتفكر بالي صار اليوم..
**__**__**__**__**
ومر الشهرين مثل الحلم بالنسبه لحنين، مايد ملج عليها بعد أسبوعين من الخطوبه، وكل يوم مطيح عندهم بس حنين مسوية له طاااااف، يوم يزورهم ماتظهر تسلم عليه.. واحيانا تظهر بس مب متكشخه وشكلها عادي وتيلس بين اهلها، يعني ماعندها خرابيط نقعد بروحنا وما أدري شو.. لاحقين على هالسوالف.. وهو طاير بها..
وفي أسبوع العرس سوى مايد الي مايتسوى.. لابقت فرقه ولايويله ولاحربيه إلا ويابهن، وكل يوم عزايم.. ومابقى شيخ من الشيوخ ما انعزم..
وفي بيت حنين الكل طاير من الوناسه.. حنين حبيبة الكل والكل يتمنالها الخير.. وهي من كثر الفرح مب عارفه شو تسوي.. ساعات تصيح يتحرونها على فراق أهلها.. بس لا، الدموع دموع الحلم الي تحقق.. والأمنيه والدعاء الي الله استجاب لها..
وفي يوم العرس راعية الصالون هي الي كانت بتيي لحنين الفندق، وباقي البنات على صالوناتهم.. بس حنين قبل لاتطلع على الفندق كانت شايله فستانها بايدها ونازله فيه من الدري يوم طلع بويها واحد.. منوو هو..!!
المعرس مايد.. تم يطالعها وهي شايله فستانها..
حنين: يقولون فال سوء اذا شفت العروس قبل ساعات من العرس..
مايد: فال السوء يوم بشوفج لابستنه.. يالله متى بيي الليل.. متى بيتسكر علينا باب واحد..
حنين: انت شو الي يايبنك هني..
مايد: ههههههه تغيرين السالفه.. ياي آخذ أغراض وأحط اغراض.. والله انتي من الحين بتكشخين بس انا بعدني معتفس بين الجدور والفرق..
حنين: الله يعينك، يالله باي..
مايد: أشوفج بالليل..!!
حنين: بفكر..
راحت حنين ومايد يضحك ومستانس، حميد وصل بنت أخوه الفندق ورجع للشباب..
وعلى الليل.. الكل بالفندق ومستانسين ويالسين بغرفة حنين بالفندق ويعلقون على بعض..
وجدان: أقولكم تراني احلى وحده فيكم..
جميله: تخسين كلنا حلوات..
ليلى: وجدان.. يالله بمعرس اليوم يفكنا من لسانج..
وجدان: آآآآآمين يارب تسمع منها..
حنين: هههههههه بقولج شي وجدان الكل يتمنى اشاره بس انتي قولي أبا أعرس..
وجدان: هيه فديتني غزال والكل يتمناني.. صح حرمة عمي..
وظربت عذاري على كتفها..
عذاري: آآآي شوي شوي على ولد عمكم..
شوق: عذاري حامل..!!
عذاري: هيه.. هههههه فشله أستحي..
حنين: ههههههه مبروك حبيبتي..
أم حنين وام سلطان دخلوا عليهم..
أم سلطان: يالله حبيبتي الناس يتريونج..
حنين: لازم أطلع والله أستحي..
شوق: لا والله..
ليلى: حنين بدر الجريئه تستحي.. والله دنيا..
قامت حنين وقاموا معاها البنات، ونزلت القاعه على أغنية البنفسج..
**يابنفسج يامساء الياسمين..
في محيا من بها الدنيا تزين..
هالعروس الي خذت كل الوصوف..
ريم جيم وريم قد وريم عين..
مقبله وعيوننا برد وسلام..
لازم نصلي على سيد الأنام..
عالنبي أزكى التحيه والسلام ..
رددوا وقولوا معي يالحاظرين..
ألف صلى الله على الهادي الأمين..**
والكل عيونهم تناظر حنين وتحسد مايد على هالدره الي الله وهبها له، وهي ماشاءلله عليها تمشي وكلها حياء وجمال.. مكياجها الوردي محلي ويها.. وفستانها رووووعه، هي كلها على بعضها تجنن..
واستمرت الحفله رقص ودق ومن الربشه ماودهم المعرس يدخل يبون يكملون الرقص..
وحليله مايد مختبص برع ويلعن يبا يدخل القاعه.. ومادخلها إلا الساعه 12 ونص.. دخلها وكانوا مسويين حركه..
دخل المعرس وعلى يمينه أخوه سلطان وعبدالله، وعلى يساره علي وحميد وجاسم.. وطبعا كانوا مغطيينها حنين..
دخلوا وبدوا ايولون بالقاعه، والبنات متخبلات بس خساره كل الي دخلوا معرسين..
ومايد متحرقص يبا يطلع يشوف حنين بس ماخلوه وقعدوا ايولون شوي وعقبها ظهروا برع.. وركب مايد على الستيج وراح لحنين.. وقف مجابلنها وهو مب قادر يمسك نفسه من الوناسه..
حنين بكل جمالها وحلاتها واقفه جدامه، حنين كانت منزله راسها فقام هو وباسها على راسها وحط يدها على خدها ورفعه لفوق..
مايد: مبروك حبيبتي.. سبق ووعدتج بالفرح والسعاده وياي بس ماوفيت، بس اليوم والله لا أخليج بجنه مب بس سعاده وفرح..
ووقف يمها يصور ويسلم على اهله وعقبها يلس حذالها وهو متشقق من الوناسه..
على الساعه وحده ونص طلعوا المعاريس غرفتهم، والكل ودعهم وراحوا على بيوتهم.. وبقت المصور تصورهم، بس مايد ماسوالها سالفه خلاها تصور بسرعه وراغها برع..
مايد قام وفصخ البشت وفره على الكرسي وراح ويلس حذال حنين على السرير، هو يلصق بها تقوم تبتعد عنه يرد يلصق بها..
حنين: ماااااايد..
مايد: هههههههههههههه فديت الي يستحون.. أبا أقولج شي..
حنين: قول..
مايد: انا أسعد ريال بالدنيا..
حنين: طبعا أسعد ريال ماخذ حنين..
مايد: لااااااا.. احلفي انتي بس..
حنين: هههههههههههه
مايد: حبيبي تدرين شو بخاطري أسوي الحين..
حنين: شو بخاطرك..!!
مايد: صبري خليني أطرد ظنون وبخبرج شو الي بسويه..
**__**__**__**__**
**النهايه**
تجميع ورد جوري
منتديات غرام
الاجزاء 31 جزء
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -