بارت مقترح

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك -14

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك - غرام

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك -14

ابومازن:لالا كلش ولا هوازن والله تسلم ايدك
هوازن بعد ايش يبه
ابو مازن: خلاص لاتضحكون على هوازن ترى ماارضى عليها
وتين:كأني اشم ريحة خيانه يبه
ابومازن: كلكم عينين براس يابنتي الله يخليكم لي
الكل:ويخليك لنا
سلمان:وين الشباب مااشوف احد منهم
ام مازن:وائل عنده مناوبه اليوم ومازن مدري عنه وين راح
سلمان:ترى بتعشى عندكم بس خلني ادق على عيالك الهايتين اشوفهم وينهم فيه
ابومازن:البيت بيتك ماتحتاج عزايم
سلمان:تسلم ياابو مازن ماتقصر
دق سلمان على وائل اللي قاله ساعه ويجي اما مازن بعد ربع ساعه رجع البيت
كانوا جالسين بالحوش مستانسين مع خالهم اللي كانه اخوهم
تعشوا وبعدها جلسوا يتقهوون
وقام ابو مازن بيروح ينام
ابو مازن:تصبحون على خير
سلمان:يابو مازن طلبتك
ابو مازن:سم اللي تبيه يجيك
سلمان:الاسبوع الجاي باخذ البنات معي للشرقيه يومين يغيرون جو
ابو مازن بابتسامه:البنات بناتك بسلامتكم
سلمان:الله يسلمك
راح ابومازن ينام ولحقته ام مازن ومابقى غير الشباب
دخلو غرفتهم وانسدح ابو مازن على السرير
ام مازن جلست على السرير
ام مازن:عبدالله
ابو مازن:هلا
ام مازن:ايش بين وتين وزوجها
وليه ماراحت بيتها للحين ولا شفنا هشام للحين
ابو مازن:والله يانوره شكلي ظلمت هالبنيه
ام مازن:علمني ياعبدالله ايش اللي صار
ابومازن: اللي صار ان هشام.....
وخبرها السالفه كلها
ام مازن:ياحسرتي على بنيتي كل ذا بقلبها حابسته
ابو مازن:الله يصبرها ويعينها
ام مازن:والسواة ياعبدالله
ابومازن:اللي تبيه وتين تصير خلاص انا مقدر اجبرها على شي
كفايه جبرتها بالبدايه
وخربت حياتها
ام مازن:الله ييسرلها الخير يارب
ابو مازن: يارب
وتحت عند الشباب
جالسين يسولفون واصوات ضحكهم لاخر الدنيا حتى وتين حست انها اليوم غير
حست بانها رجعت بنت زي اول
ماعدا شخص واحد جالس معهم ولا كانه معهم ماسك جواله ويقرا
بالمسج اللي وصله اليوم مو قادر يصدق جرأتها
تتحداه وتسوي فيها قويه بعد
جلس يتوعد ويتحلف فيها بس بطريقته
سلمان:ياابو الشباب ياهووو
مازن بارتباك:هاه ويش تبي
سلمان:وش ابي والله انت مو معنا مرره ايش عندك اليوم
خارج الخدمه ولا عند المدام
وغمز بعينه لمازن
مازن:بالله ينقالك تنكت الحين ايش تبغى بس
سلمان :انا بعرف انت كيف زوجوك كيف ظلموا بنت الناس
معك
الا يابنات اختي كيف مستحملين اخوكم ذا
وتين باستهبال:ابتلاء من الله ايش نسوي
ناظرها مازن بنص عين:
وتين على طول بخوف:اسحبها وربي اسحبها
الكل ضحكوا عليها
وكملوا سهرتهم بااروع مايكون
**********
اليوم الثاني
صحت على صوت رساله بجوالها
فتحت عينها من الصدمه
{{
انتي اللي جبتيه لنفسك ياحلوه
كنت ناوي اطلقك بس شكلك بتخليني
استانس معك كم شهر وارميك
وبعد ماتشوفين اذا انا رجال او لا
}}
خافت وندمت انها رسلت له
جلست تسب وتلعن بمازن
((هتـــون))
الكلب الحقير انا ايش اللي رماني عليه
ياويلي كيف افتك منه وايش راح يسوي لي

********
في بيت ابو مازن
كان جالس ابو سالم وسالم يتقهوون واتفقوا يحددون موعد العرس
ابو سالم:ومازن مع سالم والا توه
مازن:لا ان شالله معه
ابو سالم:على بركة الله بعد شهر ونص ان شالله
ابو مازن:ان شالله بس خلنا نضبط الجوزات وكل شي تمام
ابو سالم:خلاص
سالم كان متشقق من الفرحه
وعلى طول ارسل مسج لهوازن
{{حبيبتي
كلها شهر ونص وتكونين
ببيتي
احبـــــكـ
}}

ودمتم بحــــــــب اختكم
وفاي دمر دنياي
صبــــــاح الخير
البـــــــارت الثالث عشر بين ايديكم
قراءه ممتعه بس عندي طلب قبل
اللي بيرد وموعاجبه لايتعب نفسه ويقرا
لاني بصراحه بعض الردود تنزل المعنويات
انا مااقول الكل لا البعض
وارجع واعيد اشكر كل من تابع وقرا روايتي

البــــــــــارت الثالث عشر
بعد ماوصلها مسج من سالم
عصبت شوي بس فرحت من سالم اللي تعلقت فيه
بسرعه كل يوم يكبر بعينها زياده
((هوازن))
كانت تبتسم لاشعوريا وعلى طول ارسلت له وهي اول
مره ترسله من تملكت كان دايم يطلب منها انها ترسل له
بس كانت تتغلى عليه بس الحين قررت ترسل له

أحبك
أحــبك
أحــــــــــبك
أحــــــــــــــــــــــــــبك
أحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــبك

شفت شلون هالكلمة تكبر؟؟
حبك بقلبي كل يوم عن يوم يكبر ..
وكتبت بنهاية الرساله
{{رغم اني زعلانه منك بس
احبــــــــــــــكـ
}}
*********
كان جالس على طرف السرير ويتأمل بوجهها
يالله قد ايش يحب هالانسانه قد ايش يعشقها
عندها يحس بانه طفل محتاج اي ضمة حنونه منها
محتاج كلامها الدافي اللي يملا قلبه وحياته بالفرح
كانت نايمه وباين على وجهها الشحوب
ناداها بكل حنيه وهو يمسح على شعرها
خالد:وفو وفو حياتي
وفاء بنعاس:اممم
خالد:يالله قومي ماشبعتي نوم مااشتقتي لحبيبك
وفاء:خلود والله نعسانه فيني نوم
انسدح جنبها وحضنها من ورا
خالد وهو يبوس كتفها:وبعدين مع هالنوم الزايد ترى
انا مااقدر اصبر عنك يالله اصحي
وفاء خلاص طار منها النوم اعتدلت بجلستها
وقام بعد خالد واعتدل بجلسته لكنه مازال حاضنها
مع خصرها
خالد:يالله حبيبتي عازمك على احلا فطور
وفاء:اوكي بس خلني اخذ لي شاور والبس
خالد وهو يبوس خدها :يالله ياعسل بسرعه مو تتاخرين
وفاء وهي تقوم:ان شالله
جلس يستناها الين تخلص بعد مالبس وكشخ
وكان لابس برمودا بيج وتي شيرت ابيض فيه رسومات بالفضي
والسماوي
ربع ساعه ووفاء طالعه من الحمام وكانت لافه المنشفه على
جسمها وكان شكلها ساحر بمعنى الكلمه
خالد من شافها قام على طول ووقف قدامها
وعض على شفته السفلى وحط اصبعه على نحرها
خالد:شكلي بهون عن الطلعه ايش رايك نخليها غدا
وفاء بابتسامه:لا حبيبي خلاص قلت فطور يعني فطور
وابتعدت عنه بسرعه بعد مااخذت ملابسها وراحت تبدل
بعد مالبست طلعت له وراحت على التسريحه تمشط شعرها
اللي اكتفت بس بتجفيفه وتركته على راحته مفتوح
ولبست ساعتها اللي كانت من قوتشي وكانت جلد اسود
مرصعه بالكريستال زادت جمالها جمال
كانت لابسه بنطلون جنزازرق بحري وبلوزه صفرا
ولابسه طوق اصفر واكتفت بكحل سماوي ومرطب وردي
وبلاشر واحمر خدود خفيف
بعد ماانتهت اخذت عباتها والتفت لخالد اللي واقف
ومبتسم لها
بادلته وفاء بنفس الابتسامه :يالله حبيبي
خالد:يالله
وطلعت هي واياه وايديهم متماسكه
ركبت السياره بعد مافتح لها الباب
خالد:اقول وفاء ايش فيك هاليومين وجهك شاحب
وفاء:امممم يمكن من الحمل
وقف خالد السياره لاشعوريا :ايش عيدي
وفاء بضحكه وهي تاخذ يده وتحطها على بطنها: بعد
تقريبا سته شهور تقريبا بيجينا طفل جديد
خالد بفرحه مو مستوعب:من جد وفاء من متى وليه ماقلتي لي
وفاء: كنت بقولك بس انت سبقتني وسالت
خالد:مبرووك ياقلبي مبرووك
وفاء:الله يبارك فيك وانت بعد مبرووك
وقفوا عند مطعم الشرفه وطلب منها انها ماتنزل
الا لما نزل وفتح لها باب السياره
واخذ يدها ودخلوا المطعم وكملوا فطورهم وبااحلى جو

***********
ابو هشام:وانت ليه ماجبت مرتك
هشام بارتباك:هاه مرتي أأ هي تعبانه وقلت ترتاح ببيت امها احسن
ابوهشام:هشام لاتلف وتدور علي في بينك وبين وتين شي
هشام:.......
ابو هشام:رد علي انتوا متهاوشين
هشام حس انه تورط وقرر يقول لابوه
هشام :يبه اسمع السالفه من اولها لاخرها ولاتقاطعني الين اخلص
ابو هشام وهو يتنهد:اسمعك
هشام:جلس يخبر ابوه بالسالفه وانه رجع لمي وحكى له سالفتها
يوم جته تبكي وتترجاه انه مايتركها الين ماكشفها وهي
تكلم ابوها وتبلغه انها بتلعب على هشام وتوقعه على اوراق
تكسب من وراه
وبعد ماانتهى هشام طالع باابوه اللي وجهه تغير
وباين انه معصب نزل راسه بحيا مايدري كيف يطالع ابوه
مره ثانيه
ابو هشام بغضب:ياخسارة تربيتي فيك ياخساره
الحين وين اودي وجهي من اخوي
وبصراخ انت تدري ايش سويت مو بس دمرت حياتك دمرت
العائله بكبرها
حسبي الله على ابليسك حسبي الله على ابليسك
والله انت مو كفو واحد يزوجك بنته ولو تطلب وتين الطلاق
اول من بيوقف معها انا لانك مورجال مورجال
اما هشام نزلت دمعه منه لاشعوريا
اول مره ابوه يكلمه بهالطريقه
انه يطيح من عين ابوه هذا شي كبير كبير
مااستحمل يقعد يسمع اكثر اخذ مفتاح سيارته
وطلع من البيت كله
********
الكل وصله خبر ان زواج مازن وهتون وسالم وهوازن تحدد
وانه بعد شهر تقريبا
وبدأت حوسة البنات للتجهيز
هوازن كانت متحمسه وفرحانه اما هتون كانت خايفه من
اللي بيصير بينها وبين مازن لكنها قررت
تستمتع بكل لحظه وتخلي وقت الخوف لوقته
وتين كانت نادرا ماتروح معهم لانها بدت تحس بالوحم
اما نفسيتها فبدأت تتغير للاحسن
اكتفت بكم طلعه للسوق بانها تقضي لنفسها
لانه زواج اخوها الكبير واختها
وماتبي تحرم نفسها من الفرحه مع اخوانها
اما موضوعها مع هشام قررت تأجله الين يخلص
زواج اخوانها وبعدين تطلب الطلاق
لانها ماتبي مشاكل تعكر صفو العرس
اما الشبـــــاب انشغل مازن بترتيب بيته واللي كان جنب
بيت اهله على طول وجلس يأثثه وهو مشغول
كيف بيبدأ حياته اللي من اولها
مشاكل ماكان يتمنى يتزوج بهالطريقه
ولاكان يتمنى يتزوج قبل ماينتهون من سالفة وتين
لكن وتين ووائل اقنعوه بان السالفه راح تنتهي بعد
زواجهم تفاديا للمشاكل
تنهد وهو يقول:مايدرون ان المشاكل صارت
الله يعين بس والله لاوريك ياهتون بس تجين بيتي
لادبك واربيك من جد وجديد
(((ســــــــالم)))
الفرحه مو سايعته ويمكن يكون اكثر واحد مستانس
بهالدنيا كلها ايام ويجتمع هو وحبيبة قلبه ببيت واحد
كانت امه تساعده بترتيب جناحه واخته سمر بعد
وكان طول وقتهم رايحين السوق وجايين من السوق
((هتــان واكرم))
خلصوا ومابقى لهم شي ويجون
اتفقوا انهم يجون قبل العرس بااسبوع

((هشــــــــام))
ابوه مايكلمه الانادرا وفي امور الشغل بس
طلب منه ابوه بعد العرس يحل الموضوع ويحاول
يرجع وتين بااي طريقه لانها حامل وطلب منها يراضيها
باللي تبيه
هشام كانت نفسيته زفت حاول يكلم وتين اكثر من مية مره
بس هي مصره انها ماترد عليه واخر شي قفلت جوالها

**********
((يـــــــوم العرس))
كان الجو ربكه ومشحون بالتوتر طبعا هذا للعرايس
اما البنات كانوا مشغولات اللي تسوي
مكياج واللي تسريحه واللي بدي كير ومناكير
الين جا العشاء الا والكل تقريبا خلص
ماعدا العرايس اللي يبقى لهم بعض اللمسات
ام هشام وام مازن وام سالم
محد قدهم اليوم كلهم عيالهم بيتزوجون
كانوا واقفين عند الباب ويستقبلون الضيوف
بالبخوور والفرحه مو سايعتهم اليوم
وتين كانت حاسه بتعب اليوم وخصوصا مع ريحة البخور الفايحه
بكل مكان ماقدرت تستحمل وطلعت فوق بالقاعه عند العرايس
عشان ترتاح شافتها امها
وهي طالعه
ام مازن:خير ياوتين فيك شي
وتين: لا يمه بس خنقتني ريحة البخور بطلع فوق وشوي وانزل
ام مازن:على راحتك يمه بس انتبهي لنفسك واذا حسيتي بشي بلغيني يمه زين
وتين: ان شالله
طلعت لهم وتين فوق وكانت لابسه فستان تايجر واسع من عند
الصدر بقصة حوامل بسيطه وسيور ربط على الحلق والظهر مكشوف نوعا ما وكانت قاصه شعرها ومدرجته لنص الظهر
واكتفت بمكياج هادي زاد جمالها جمال مع الروج الاحمر الصارخ
دخلت على العرايس اللي كانت كل وحده احلى من الثانيه
هوازن وهتون اتفقوا يلبسون مثل بعض
وكانت فساتينهم باللون السكري والذهبي
كانوا ثنتينهم اآآيــه بالجمال
وتين:ياهوو ايش الجمال ذا كله مقدر على كذا بصراحه
شكلكم غطيتوا علي
هتون:هههه ومن قالك انك حلوه انتي وكرشك
وتين:شف من بدايتها بديتي شغل الحموات لاتخليني اعبي راس
اخوي عليك قالتها وهي تضحك
هتون بقلبها:مايحتاج تعبين هو مليان قلبه علي خلقه الله يستر بس
وتين:يابنت كلها شوي وانتي عنده مو من يوم قلنا اسمه رحتي
في خبر كان
ابتسمت هتون ببرود ونزلت راسها
هوازن ووتين فسروه على اساس انه خجل
هوازن:ليش تاركه العرس وجايه هنا
وتين:ماقدرت ريحة البخور خنقتني
هوازن:الساعه كم الحين
وتين:ليه مستعجله كلها لحظات وتنزفين لقيسك سالم
هوازن:بلا قلة حيا ماقصدي شي بس اسألك كم الساعه
وتين وهي تضحك:هههههه امزح معك اشفيكم صايرين
كباريت محد يكلمكم انا وانا وضعي اخيس منكم كنت والله
ارحم بشي كثير منكم
طالعت هوازن وهتون ببعض وهم يشوفون كيف تتكلم
عن نفسها باستهزاء ولا وحده فيهم تجرأت ترد عليها
لانهم عارفين وضعها فما حبوا يزيدون عليها
قطع عليهم دخلة هيله اللي تبلغهم يتجهزون للزفه
هنا بس بدوا يحسون بالخوف وان كل شي صار خلاص
من اليوم كل وحده فيهم بتصير مسؤله عن بيت وزوج وفي المستقبل اولاد
من اللحظه ذي بينربط اسمهم باسم شريك حياتها للابد
نزلت هتون وهوازن على انغام الموسيقى الهاديه
وبعدها اغنية البدر
حد منكم شاف في الدنيا بدر
مقبلٍ يمشي و من حوله بشر
من حلاه يزف للناظر ضياه
ان ظهر للناس و لا ما ظهر
هذا ما هو بدر ليل يختفي
مع طلوع الصبح و بزوغ الفجر
او بدر يصبح بعد مده هلال
هذا بدر مكتمل طول الشهر
هي عروس النور في هذا الزمان
هي ملاكٍ بس في صورة بشر
من غلاها انقول صلوا على الرسول
يا اللي شفتوها بقلبٍ او نظر
الله يا نور في ها الدنيا نراه
مستحيل ان نشوفه في بشر
و التقت شمس الظهيره بالقمر
و في محياها بدى الصبح بضياه
مشرقً و خدودها واحة زهر
و العيون الي كما عين المهاه
تمتزج فيها البراءة بالسحر
الليله .. الليله محلاها الليله
الليله .. الليله حلوة و جميلة
شعرها ليل كسا الدنيا دجاه
حالك متحدر كانه نهر
يحسبه قطعة حرير من رآه
و الحقيقة هو حريرٍ من شعر
و الحسام الي صفا الوجنه كساه
يبعث اشواق الحواجب للثغر
و الثنايا كالبرد بين الشفاه
او كحبات الندى و لا المطر
عذبةٍ لو تلمس اطراف الحياه
كل غصن فتح بوردٍ حمر
و العفاف بروحها يسقي بوفاه
و الوفا في عينها النجلاء سهر
شاعر الوجدان واحلامه سماه
مبدع و احساسه المرهف شعر
ماخذ من وصفه مبتغاه
يا عسى الله يوهبه طولة عمر
الله يحفظها و يسعدها معاه
شيخ بطيبة فواده يشتهر
والله يجعل كل دنياهم هناه
يكتسي بالسعد كله و البشر
جلست هتون وهوازن على الكوشه وكل وحده متوتره اكثر
من الثانيه لكن البنات ماتركوهم وجلسوا يرقصون ويصفقون
ويشجعون ويحاولون يهدونهم شوي
وتين كانت واقفه تصفق ماتقدر ترقص لانها خايفه على اللي في
بطنها وامها محذرتها من الحركه الزايده
جلسوا ساعه ونص تقريبا وبعدين بلغوهم الرجال
ان المعاريس بياخذون حريمهم
طلعوا العرايس بااغنيه وداعيه زي ماجوو بكل ترحيب
(( ســــــالم ومـــازن))
مافي اجمل منهم الليله كاشخين بالبشت وكل واحد الابتسامه
شاقه حلقه تعبوا اليوم من كثر مايسلمون على المعازيم
ومن كثر الوقوف
هتان:يالله ياعرسان من اللي بيدخل الاول
سالم باستعجال:اكيد انا
الكل ضحك عليه وعلى هباله
وائل:لا والله حنا اخوان العروسه وبندخل اخونا بعدين انت
سالم:ياليل النذاله الحين اخوك المعرس ماتكلم انت ليه تتلقف
وائل:لو بستنى مازن عزة الله ماتكلم
طالع فيهم مازن وابتسم :لايكثر انت واياه بس روح ياسالم
لاتموت علينا وانا بعدك
ماصدق سالم خبر وعلى طول سحب يد وائل وطلع
واول مادخل سالم كانت هوازن منزله راسها
اقترب منها وباس راسها بهدوء ومسك ايدها وهو يضغط
عليها بهدوء بعد
سالم بهمس:واخيرا
ماردت عليه هوازن واكتفت بالصمت
وائل:احم احم نحن هنا ترى باقي مارحتوا بيتكم
سالم كان فعلا ناسي الكل بوجود هوازن


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -