بارت مقترح

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -30

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي - غرام

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -30

وذاب على شكله راح له ومسكه من خصره:ياظلمه كل هل جمال ماخليتيني اشوفك
سمر بدلع حطت يده على صدره:ادري انك لمن تشوفني ماراح تتركني
راشد يبوس رقبته:شسوي اذا صرتي حلوه وتفتنين غصب
سمر :تعشيت
راشد :ايه وين حمود
سمر بترجي:الله يخليك خليه نايم والله اذا صحى ماراح يخليني انام بنسهر للفجر
راشد بهيمان:مجنون اصحيه ويخرب علي ليلتي ....^_*
عند تركي وريناد
تركي كان مشغول يراجع ملفات جابهم معه وريناد كانت سرحانه ومروحه بعالم ثاني
تركي بعد ماخلص:حبيبي
ريناد:....
تركي:ريناد
ريناد:....
تركي بصوت عالي:ريناد قلبي
ريناد انتبهت:هاه
تركي استغرب:وين سرحتي
ريناد بغصه:لا ولا مكان
تركي راح وجلس جنبه على السرير ورفع وجه بين ادينه:قلبي انتي لك كم يوم كل تسرحين قولي شنو فيك
ريناد دموعه تطيحها شرة باصبعه على الارض :انت هنا ضربتني شكيت فيني وقلت اني خاينه وقلت طلعي بره عن بيتي وماراح تشوفين ولدك لو تموتين
وغطت ادينه على وجه وقامت تصيح بقوه
تركي تفاجاء"معقوله للحين تذكر مانست كل الي صار انا الغبي المفروض اول ما رجعت غيرت غرفة النوم كله الا الجناح كله"
شال يدينه عن وجهه وحضنه بقوه:خلاص قلبي سكتي لاتصيحين
ريناد من بين شهقاته:انت حرمتني من فيصل ولدي
تركي يمسح على راسه:خلاص قلبي هذا ماضي صدقيني كنت مخدوع تفكرين اني كنت عايش حياتي وانتي بعيده عني لا والله كنت اتعذب ويمكن اكثر منك تدرين ليه خذت فيصل لان فيصل قطعه منك وخذت عندي علشان يبقى واشوف فيصل فيك خلاص من بكره بغير الجناح كله لاتشيلين هم راح اصبغ الجناح ومؤثثه من جديد سكتي خلاص
وطل يهدي فيه لحد ما نامت على صدره تركي يتأمل ملامح وجهها وهي نايمه:يا قلبي على هالبنت تحملت بما فيه الكافيه وانا لازم اعوضه عن كل شي يكفي اني انا سبب بخراب حياته
وانسدح وسدحه على صدره وراح بسابع نومه
::::
تركي وريناد وريم بحظن ام تركي وفيصل طلع يروح الألعاب مع فارس
تركي:يمه باخذ غرفتين تحت جنب بعض
ام تركي بستغراب:ليه يمه
تركي وهو يمسك يد ريناد:بس غلت بعدل بجناحي بصبغه وبأثثه من جديده
ام تركي ببتسامه:خلاص كيفكم بس غرفتين جنب بعض صعب خلوه فيصل ينام مع فراس وريومه معكم
تركي باعتراض:لا يمه شنو معنا
ام تركي بستغراب/ليه هي لسه صغيره
تركي انحرج لانه امه مافهمت قصده:احم لا بس يعني تعودت تنام مع فيصل
ام تركي:لا هو بس بل كثير تأثيثه مع صبغ اسبوع ياخذ لاتخاف بعده ترجع هي مع فيصل بغرفة
شذى كانت جالسه: لا مو عشان كذا هو له غرض ثاني
ريناد خافت تفضحهم:لا ماعليكم منه
شذى:اقول تروك ليه ما تاخذ فيصل معكم تدري اخاف ينقص على فراس مكالمات الغرام مع خطيبته
تركي يرمي مخده على وجه:وين وليدوه يجي ياخذك يمه من بكرا جهزو لنا الغرفه لان بعد بكره يشتغلون في الجناح
ام تركي من عيوني
::::::
ريناد تصف ملابسه وملابس تركي بشنط ومحيوسه حده
تركي:حبيبي تبغين مساعده
ريناد بخجل:اذا ماعليك امر تجي تصف ملابسك وملابسي وانا بصف ملابس ريم وفيصل
تركي يقرب له:ليه طيب خجلانه انا ما تغزلت فيك ياقلبي
ريناد تطلع من الغرفه:تركي موقت كلامك
تركي بصوت عالي:ياقلبي على الي يستحون
ريناد ابتسمت عليه
ما خلصوا الا بعد صلاة الفجر
ريناد تنبطح على السرير:اه ه ه ه ظهري انكسر
تركي :ايه والله حتى انا تعبان حدي
ريناد:عن الكذب انت بس شلت ملابسي وملابسك والباقي كله انا شلت ملابس فيصل وريومه وبعده جيت شلت اغراضي مكياجي وعطوراتي وبعده رحت للصاله وشلت العاب ريم وفيصل وبعده رحت المطبخ شلت الاغراض يللا قول من تعب اكثر
تركي يجره لحظه:انتي يلا نامي بحضني ويروح كل تعب
ريناد بترجي:تركي والله تعبانه بس ابغى انام مالي خلق شي
تركي بخبث:شي مثل شنو
ريناد سكرت عيونه بتنا موصله حده:انت كل ليله مسهرني الله يخليك خلني انام
تركي يحضنه اكثر:نامي نامي بس بحظني مو بعيد عني
::::
تركي من سهر ماراح شركة وجلس من صباح نزلوا كل اغراضهم
ريناد :هذا بس جناح اجل كيف بيت
تركي: بنشتغل يومين
::::
ريناد جالسه بصاله مع ام تركي
دخل تركي وهو حامل اكياس
ريناد:تركي شنوا هذا الأكياس
تركي توتر:ها لا بعدين تعرفينهم
ريناد :كيفك
ام تركي: عسى بس مناسبتكم الغرفة
ريناد بابتسامة امتنان:ايه ماقصرتي يا خالتي تعبتي معنا
ام تركي:لا عادي شدعوه
بعد العشا راحت ريناد غرفتهم ودخلت
تركي"هي راضيه بغربي يعني عادي ":ريناد قلبي تعالي ابغى افرجك على الي بلا كياس
ريناد جلست جنبه على السرير
تركي فتح الكيس وطلع منه قميص نوم احمر طويل بعلاق على الرقبة والظهر كله مكشوف والصدر بعد مفتوح
ريناد انحرجت:لمين هذا
تركي :يعني لمين لك ابغى اشوفهم عليك اكيد هذا بيطلع جنان عليك ياقلبي
جاه بيطلع الباقي
رينا:لا لا ليه تطلعهم
تركي:علشان تشوفينه
ريناد"عشان ما ظل شي ما تعلق عليه":لا خلاص
تركي:طيب خذيهم ولبسي لك واحد
ريناد انحرجت:نعم لا لا مابي
تركي:ليه
ريناد بخجل:والله استحي مابي
تركي بخبث:طيب انا بطلع بصاله ولك 10 دقايق ان ما لبستيهم انا بدخل ولبسك
ريناد:بس
تركي وقف:ان قلت لك
وطلع ريناد:ي وه هذا شسوي فيه اللحين والله استحي اللبس جنبه كذا اصلا انا ملبست له سيور ولا تنانير قصار من الي عندي الحين استحي الحين اللبس هذا
وقفت حائرة
مضت العشر دقايق دخل تركي:ام شكلك تبقيني انا اللي لبسك
ريناد"يمه هذا الي ناقص خلاص اقوله بلبس وقفل الباب"خلاص اللحين اللبس
تركي وهو طالع سحب مفتاح الباب:الاحتياط واجب ياقلبي اخاف تسول لك نفسك وتخليني ابات بره
ريناد بخيبة"افف مالي الا اسايره"فتحت الاكياس وكل قميص افضح من ثاني الي قصير لبداية الفخذ والي شفاف البطن والخصر والي والي
ريناد:شنو اللبس الحين
قلبت وقلبت لحد ما استقريت على واحد
بعد مالبست قميص ابيض سيور نص الظهر مكشوف اما عند صدر مفتوح على شكل سبعه وقصير لنص الساق
كانت ترتجف من رجعت له ولبست من الملابس ما مره لبست سيور او شي يبرز مفاتنها كانت نص كم ورموه وبنطلون وحتى اذا صار شي مابينهم الانوار مطفيه
دخل تركي وانجن عليه طف الانوار قرب له وحاوط خصره:ملاك وربي ملاك
ريناد ترتجف
تركي ذايب فيه:على كل اللي صار واذا قربت لك وكأنه اول مره
ياس شفايفها وخدودها جبينه وأنفه
ريناد "مابي احبه مابي مابي احبه اخاف"
تركي وهو يشيله :لو يحصل لي ادخلك داخل ضلوعي ....^_*
:::::::: :::
بعد اسبوع تركي:حبيبي شرايك نطلع نتعشى بره
ريناد كان ضايق خلقه وتبقى تغير جو بس ماتحب تطلع وعنده ريم ماتعرف تتحرك مع عباته:بصراحه ودي اطلع بسر ريوم ماعرف اطلع فيه
تركي ببتسامه:بسيطه حياتي تخلينه عند امي
ريناد:لا فشله كل شوي قطينه عليه
تركي:لأا فشله ولا شي امي تحب ريوم بس فيصل اذا حس فينا قوم دنيا مالي الا اخلي فراس يطلعه ويفكنا من شره
ريناد ابتسمت:كيفك
تركي:طيب انا بريح شوي تعبان
ريناد ماحبت تزعجه :خلاص بطلع علشان تنام بهدوء
تركي :ليش بتطلعين
ريناد باستغراب/مونت بنام
تركي وقف ومسك يده وجلسه معه على السرير: بس انا كم مره قلتلك معرف انام من غيرك
ريناد بإحراج:تركي خلاص خلني اطلع انا مافيني نوم
تركي يحضنه وينسدح معه:لو تموتين ماخليتك تبعدين دقيقه عني
ريناد:اجل شلوان اولى كنت تنام


تركي يطالع عيونه:كنت انام وانا متعذب من دونك تدرين ليه لاني من اول تعودت انك ماتنامين الا بحضني وبعده افترقنا وطول الفرق كنت احظن مخدتك واشم ريحته وانام فيه علشان كذا ماغيرت غرفة نوم وخليته لانه كل قطعه فيه تذكرني فيك بس اللحين وانتي عندي مالي حاجه بل مخدة ولا مذكرات
ريناد تطالع عيونه طول ماهو يتكلم تحس بصدق بكلامه بس ماتبقى تحبه تخاف الحب:تركي فكني والله بتملل انت بتنام انا شسوي
تركي مسكر عيونه:قلت لك مستحيل افكك انا ادعي ربي ليل ونهار
ريناد:طيب تكلم معي لحد مايجيني النوم وانام
تركي:يللا فتحي موضوع
ريناد:مادري انت تكلم في أي شي
تركي ميت نوم بس يقاوم:شرايك اليوم قبل مانروح المطعم نروح نختار الاثاث
ريناد:لا مابي خلاص انت اختارهم على ذوقك
تركي:طيب كيفك
ريناد:لا تنام قوم راك
قطعت الاسم
تركي وهو يسكر عيونه :حتى وانتي بحظني تفكرين فيه
ريناد ما تفكر فيه مثل اول:لا والله انت فاهم غلط لا تزعل
تركي حط بخاطر:......
ريناد شوي وتصيح:والله طلع بل غلط طيب كيف افكر فيه وانا اتكلم معك لا تزعل خلاص انا ما افكر فيه
تركي فرح انه تترجى بس يبقى تتأدب
ريناد خلاص طاحت دموعه:انت ماتحبني لو تحبني كنت صدقتني انا مافكرت فيه والله مافكر فيه بس طلع بل غلط
تركي كسرت خاطره حظنه لصدره اكثر:خلاص طيب لاتصيحين
ريناد تصيح:انت مو راضي تصدقني
تركي بتنهيده:صدقتك خلاص لاتصيحين
ريناد:يعني مو زعلان
تركي:بس باقي شوي ويروح الزعل اذا بستيني
ريناد انحرجت:خلاص لاتصير طماع
تركي:بكيفك اجل بنام وانا زعلان
ريناد بنعومه باسة خده وسكرت عيونه
تركي مستانس:مافي ثانيه
ريناد مسكر عيونه
تركي:رنود مافي ثانيه
ريناد"مابقى حد يقولي رنود لانه تذكرني براكان بس هو الي يدلعني بهذا الاسم مافي غيره وانا ابى انسى حتى لو ماحب تركي بس انسى مايجوز افكر فيه وانا هذا الايام مافكر فيه بس بالغلط طلع الاسم"قطع تفكير:يا الكذابه اما داك بس بستيني نمتي
ريناد ابتسمة وهي مسكره عيونه
تركي حط انفه على خده وشمه بقوه وبعده راح بسابع نومه
بعد مانام ريناد تتأمله:نفس تقاسيم الوجه الي قبل سنتين حبيته هذا هي ماتغيرت نفس العيون نفس الانف نفس الفم
ريناد زهقت تبقى تقوم بس موعارفه حاولت تفك يده لحد مارتحت ايدين تركي وفكت نفسه من حظنه وقامت
طلعت بعد مالبست جلاله تخاف فراش يجي وراحت عند ام تركي كان عنده ريم
ريناد بأحراج وهي تاخذ ريم:اسف خالتي كله رميه بنتي عندك
ام تركي ببتسامه:لا شدعوه هي بنتي انا بعد
ريناد ببتسامه:تسلمين

::::::::
عند المغرب صحى تركي وماشاف ريناد جنبه:وين راحت
الا على دخلت ريناد:صحى نوم
تركي:وين رحتي انا ابقى اجلس من نوم القاك بحظني وين رحتي
ريناد:فكيت نفسي منك والله منحرجه كل رامي ريم عند خالتي
تركي:جيبي ريوم
عطته ريم وجلس يلعبه شوي وضحك ريم منتشر في الغرفه
تركي:فديت ريمة ابوه
ريناد:امممم تركي خلينا نروح بيت اهلي مشتاق لي امي
تركي:خلاص بعد صلاة العشاء
ريناد:خلاص اجل عشان اخلي ريم عند امي مو مخليته عند خالتي
تركي:كيفك
وحط ريم على الأرض وراح يتوضأ
ريناد جلست تصلي
وريم تحبي لحد ماوصلت للكومدينه ووقفت عليه كان على الكومدينه مفرش وعليه اغراض ريم بحكم طفولته تحب تكتشف الأشياء سحبت المفراش وطاحت الاغراض في مابين المزهريه ونكسرت
ريناد بس سمعت صوت قطعت صلاة وعلى طول راحت ريم وشافت الاغراض مبعثرة على الارض واشياء منكسره بس ريم ما جاته اصابه تركي طلع بسرعه من الحمام
ريناد من الخوف عصبة على ريم:كذا ترمين الا غراض انتي كسلانه
وضربته على يده وهي انفجرت بكى يكفي انه مرتعبه من الي صار وتجي ريناد وتضربه
تركي راح وشاله يهديه:بس بابا خلاص خلاص
ريم من بين صياحها:ماما ماما
ريناد بعصبيه:خليها تصيح تستاهل عشان مره ثانيه تتأدب
تركي:ريناد مايصير تتعاملين مع البنت كذا
ريناد:احسن تستاهل اجل لو طاحت المزهريه على راسه او جراحه شي انا شسوي
تركي يهدي في ريم لحد مانامت شاله وحطه في سريره ريناد خلصت صلاه وتركي راح يصلي لانه اخر صلاه بعد مانتهى من صلاه راح وجلس جنب ريناد على السرير :شوفي خليته تنام وهي زعلانه
ريناد:هي غلطته
تركي:يعني اذا ضربته خلاص ماراح تعيدها هي صغيره ماتفهم مابعد تكمل سنه
ريناد بحزن:أنا من خوفي عليه مادري شنو اسوي رحت وضربته عشان ما تعيده مره ثانيه تخيل لو طاح عليه شي وجرحه انا شنو بيصير فيني"بغصه"انا كنت خايفه عليه ماكان قصدي اضربه
تركي يمسح على شعره:خلاص موقف وراح بس مره ثانيه تصرفي بهدوء أكثر
ريناد:اكيد بتكرهني
تركي يبوس خده:هههههه هي صغيره ماتعرف تكره وبعدين انتي من يكرهك
ريناد وقفت:اممممممم انا بروح اخذ لي شاور
تركي وقف:انا بطلع اجلس عند امي
راحت ريناد وخذت لها شور طلعت من الحمام بروب السباحة وقفت تطالع الدولاب:أمم شنو اللبس شنو اللبس
وجلست تقلب في الدولاب :انا ولا مره لبست تنوره خلني اللبس تنوره اممممممم بعد شنوا
طلعت قميص حلو بس علاق على الرقبه:اذا رجعت على طول افصخ ماراح يشوفني فيه
لبست تنور بيض لنص الساق وعليه حزام على الخصر وقميص علاق على الرقبه لونه وردي وفيه كتبات بلون الابيض ستشوارت شعرها وحطت ظل وردي خفيف وكحل وروج وردي
راحت تصحي ريم:ريوم ريومه يللا قومي
ريم فتحت عيونه الواسع:ماما
ريناد ببتسامه:قلب ماما يللا قومي اغير لك ملابسك
لبسته فستان وردي نص كم وجزم ورديه ومشطت شعره البني فاتح الي يوصل طوله لقبته بعد ماخلصت:ياااربي على ريوم صارت عروسه
قامت ولبست عباتها واخذت شنطتها وطلعت للصاله
ام تركي طار عقله في ريم:فديت الوردي
ريناد:حلو عليها اللون الوردي
ام تركي:خليه عندي لاتطلعين فيه
ريناد:لا خالتي ماتقصرين
تركي وقف وخذ ريم:يللا انا بسياره انتظرك
ريناد :يلا انا وراك
ام تركي:يمه ريناد اقري عليه المعوذات اخاف حد يشوفه في شارع ويعطيه عين
ريناد ببتسامه:ان شالله
ركبت سيارة وخذت ريم
طول الطريق سوالف
دخلت ريناد بيت اهله وهي شايله ريم سلمت على امه
خالد:خلاص انا خطبته لولدي
ريناد:والله بنتي مو أي احد اخذه
سلوى:وليه ان شاالله ولدي أي احد
ريناد:بعد ماندري اذا كبر شنو بيصير يمكن يصير منحرف
سلوى:يمه بسم الله على ولدي
ريناد:خالد تركي بره روح دخله
طلع خالد مع تركي
سلوى تبوس ريم
ريناد:بس خلاص قطعتوا خدود بنتي
سلوى:تهبل
ريناد:والله حملي وجيبي لك بنت مثله
سلوى:لا مابي اللحين خلي فهد يكبر بعدين يصير خير
ريناد:كيفك يحصل لك بنت تشبه لعمته
سلوى:بس انا مابي الحين
::::
بعد ساعتين
خالد:{ينادي تركي بسيارة ينتظرك
ريناد:يمه عاجي اذا خليت ريم عندك شوي
ام خالد:أحد يقول للقمر لا يجلس جنبه
ريناد تطالع سلوى:سلوى لا يتوحدون بنتي وانت فهيد وتضربه
فهد:لا ليم هلو انا اهبه
ريناد:وجع يوجع الابليس الولد قام يغازل بنتي
خالد يشيل ريم:وين العزم رايحه وتركه الجميل
ريناد:بنطلع نتمشى عندك مانع
خالد:لا ما علي منك
ريناد وهي طالعه بعد مالبست عباتها :يلا مع سلامه
:::::::::
ركبت سياره
تركي:طولتي
ريناد:هذا انا جيت
تركي:أي مطعم تبين نروح
ريناد:كيفك
راحو المطعم وتعشوا وبعده راحوا العثيم
ريناد:تركي ليه جايبني هنا
تركي:ناخذ لنا اغراض
ريناد:يللا تركي بسرعه اللحين 11ونص مابي اسهر امي
راحوا وخذوا شيبسات بيسيات وجلكسيات
طلعوا وراحوا بيت بوخالد وخذوا ريم
رجعوا البيت وكان البيت اول ما دخلوا الصاله وقف فيصل متكتف:وين رحتوا خذتو ريم
ريناد:رحنا بيت اهلي
فيصل:كذابين لو رحتي بيت جدتي كان اخذتيني
تركي:لا رحنا
فيصل:طيب ليه خذت ريم
تركي:مسكين جالسه بل بيت
فيصل:اذا انا مارحت المفروض هي ماتروح
تركي:هذا انت رحت الألعاب مع عمك
فيصل يفكرهم مايدرون ان طلع الالعاب :كيف عرفت
تركي:اقول فصيل لاتكثر هرج وروح اخمد احسن لك
راح فيصل وهو معصب منهم
ريناد راحت الغرفه و شالت العبايه ونست عن تغير القميص الي قالت قبل لاتطلع ان اذا رجعت بتغييره قبل لا يشوفها تركي
جلسة تنويم ريم
دخل تركي وكانت معطيته ظهره
تركي راح وجلس جنبه وحط يده على كتوفه العاريه وبهمس:نامت
ريناد ارتبكت:بتنام
تركي يبوس خده:اموت في الوردي
ريناد بعد مانامت ريم حطته على سريره
جلست جنب تركي:تركي في بكرا صباح تطعيمه لريم
تركي:خلاص بس كم الساعه
ريناد:7ونص
تركي:خلاص بعد ما ارجعكم البيت اروح الشركه
ريناد وقفت بس تركي مسكه من يده:وين
ريناد:بروح ابدل
تركي يجره لمن طاحت في حظنه مايحتاج
ريناد تبقى توقف بس تركي حضنه بقوه:والله ماخذ راحتي بنوم
تركي يبوس شفايفه:لاتخافين بتاخذين راحتك في النوم.....^_*
:::
اليوم ثاني
كان المنبه الجوال يرن
ريناد فتحت عيونه وبصوت كله نوم:تركي تركي
تركي :همممم
ريناد:]يلا قوم الساعه 7 الصباح
تركي:بس شوي
ريناد رفعت نفسه من السرير وهي تغطي جسمه بل بطنيه:بللا عاد علشان نلحق على الموعد
تركي:تركي طيب قومي وانا الحقك
ريناد"ِلوان اقوم وانا كذا والله ماقمت":تركي يللا عاد
تركي قام :ماشبعت نوم
دخل الحمام وريناد بسرعه قامت ولبست له روب الحمام
بعد ربع ساعه طلع تركي وهو لف الفوطه على خصره:افف حتى صلاة الفجر راحت علي
ريناد وهي داخله:كل منك
تركي:والله شسوي اشوف العسل وخليه
تروشت ريناد بسرعه وطلعت وصلاة وبعده صحت ريم وروشته ولبسته بسرعه على الساعه 8 الأربع ركبوا السياره
ريناد:تأخرت على الموعد
تركي :ان شالله نلحق
ووصلوا المستشفى وأطعموا ريم
بعد الغدا
ريناد تنسدح على السرير:فيني نوم موطبيعي وريم الله يسامحه لمن رجعت من المستشفى كل تصيح من تطعيمه قلت يمكن انام شوي قبل الظهر
تركي:وهذا انتي يوم واحد اجل شقول ا انا الي كل يوم ارجع من الدوام ميت تعب
ريناد:كل منك انت ماخليتني انام الا قبل الفجر بشوي
تركي ينسح جنبه:والله محد قالك تصيرين حلو وانا صراحه واحد صارلي محروم منك وماصدقت ترجعين لي
تركي يجرها لحضنه ريناد تترجى:تركي الله يخليك بس ابقى انام
تركي:وانا قلت لا بس ماتنامين لا بحظني
وراحوا بسابع نومه


:::::::: ::::
اليوم ثاني تركي مارجع الا العصر من الشركة بل عادة يرجع على الغده
تركي يراجع ملفاته"كيف تصير سرقه كيف افف هذا مانه عندي"وكان يرجع حسابته في الغرفه ريناد كنت منبطحه على السرير بس مونايمه لان اليوم جات له الدوره وبهدلته
ريم كانت تلعب على الارض وتحبي لحد ماوصلت لورق تركي
خذت ورقه ومزرعته
تركي بعصبيه:ريم وجع
ريناد نقزت من السرير وشالت ريم:قوم اضربه احسن
وطلع برا وجلست في الحديقة كانت ماخذه راحتها لان فراس اليوم موموجود رايح الدمام عند خطيبته والعمال تركي مانعهم يدخلون إلا صباح يرتبونه
ريناد جلست بل مرجيحه وبحضنه بنته"ولا يقول بعد هي بنتي بنتي لو بنته ماعصب عليه"
كانت ميت الم من بطنه تبقى بس تنسدح على السرير بس ماتبقى تدخل وهي منقهر من تركي
بعد فترة ماتحملت ونزلت ريم على العشب الي في الحديقه وكانت ماسكه بطنه بقوه"أي بس ابقى انسدح ظهري وبطني يألموني"
ريم تلعب وتقطع العشب
:::::
تركي"اف خلاص راسي بينفجر من كثر تفكير مالي الا خالد الليلة اجتمع معه"
قام وانسدح على السرير التفت:وين ريناد "ضرب رأسه"افف انا عصبت على ريم واكيد اللحين زعلانه مني عشان ريم كيف ارضيه اللحين
تركي طلع الصاله وماشاف احد لا والخدامه ماره:ماشفتي ماما ريناد
الخدامه:ماما ريناد في حديقة
طلع الحديقه والتفت للمرجيحه ماشاف احد(ريناد ماستقرت تجلس في مكان واحد راحت وجلست على الكراسي والطاولات الموجودة
لف تركي للجه ثاني وشاف ريم على الارض وريناد حطه راسه على الطاوله
راح تركي ريم وشاله:بابا ريومه
ريناد ماحست فيه كنت تتألم
تركي:ريناد
ريناد ماردت:....
تركي حط يده على كتفها:ريناد حبيبي
ريناد رفعت راسه وكان اصفر شاحب
تركي :ريناد انتي تعبانه

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -