بداية الرواية

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -32 البارت الاخير

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي - غرام

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -32

تركي:مابغى قلبك يحن علي
ريناد ببتسامه:اصلا ما كنت برد بس كسرت خاطري
تركي:اخبار فيصل وريم
ريناد:فيصل مع عبدالله وريم ذا انامت اللحين وطول الوقت بابا
تركي:فديته بنتي ياليت امه تطلع عليه
ريناد:أنت شنو سويت اليوم
تركي:لابد من جلسة 6 الصبح للحين مانمت
ريناد:طيب اخليك تنام
تركي:لا خليك شوي
ريناد:بس انت صوتك ميت نوم
تركي:طيب اذا سكرتي مني شو راح تسوين
ريناد:بروح اجلس مع البنات
تركي:طيب بس حبيت اسمع صوتك قبل انام مع اني مو عارف كيف انام وانتي مو بحظني
ريناد خجلت تغر الموضوع:صح تركي بكرا بروح السوق مع ندى بشتري لي فستان
تركي:طيب عندك فلوس
ريناد:تسلم عندي
تركي:فتحي الدرج وخذي المبلغ الي تبغينه
ريناد:مشكور تسلم اذا بغيت اخذ
تركي:لاتنسين ريوم اشتري له
ريناد:اكيد ريم هي الكل بالكل
تركي:يللا تصبحين على خير
ريناد:وانت بخير
تركي سكر منه وراح بسابع نومه
ريناد راحت وجلست مع شذى وندى لساعه 2 وبعدها راحت جناحها تنام
:::::
يوم الزواج راحت ريناد المشغل واستشورت شعرها وحطت مكياج لونه عنابي
رجعت البيت ولبست فستانه كان لونه اسود قصير فوق الركبة سيور كا ناعم حيل بس حلو ابرز بياض جسمه وكانت عليه جزمه خيوط توصل للركبه
ولبست ريم فستان ابيض كان جنان عليه
::::::::
الساعه 1ونص دخلت الجناح هي راحت مع ام تركي وصلهم فراس ورجعت معه حطت ريم في سريره لأنه نامت في السيارة
دخلت الغرفه وكان تركي جالس يراجع الاوراق
رفع عيونه ونبهر فيه وقف وقرب منها وحاوط خصرها :اشتقت لك
ريناد ببتسامه خجوله:تشتاق لك العافيه
تركي كان يتمنى تقوله حتى انا اشتقت لك
تركي انتبه:سويتي الي في راسك وقصيتيه
ريناد بدلع بس حلو علي
تركي بصوت هامس وهو يلعب بشعره:انتي كل شي فيك حلو
ريناد:طيب شرايك بلونه
تركي:جنان
تركي يبوس شفايفه:تدرين اني مو نايم للحين انتظرك
ريناد:كل هذا شوق
تركي :وأكثر ريناد
ريناد:نعم
تركي انتي تدرين شكثر احبك
ريناد سكتت
تركي يمسك وجه بين ادينه:تدرين اني احبك واموت فيك
ريناد هزت راسه
تركي راح وفتح الدرج وطلع منه رساله
ريناد باستغراب:من مين
تركي فتحيه وتعرفين
خذت بيدين مرتجفه وفتحت الرساله
(حبيبتي اسمحي لي اقول مع انك على ذمة رجال ثاني بس ما اقدر الا اقول تدرين شكثر احبك واموت فيك كنت اتمنى اني اسمع كلمة احبك من زمان بس ما قلته الا بعد الحادث وفرحت كثير لاني سمعت الكلمه الي كنت انتظره من زمان بس حزنت لاني ماقدر اكلم طريقي معك اكيد اللحين انتي مستغربه كيف يعني كنت ادري اني بموت بقولك ايه وبتقولين كيف ماقالي بقولك لا ني احبك مابقى اشوف الحزن بعيونك رنوده انا طلبت من تركي بعد ماتطلعين من العدة يتزوجك تدرين ليه لاني ماراح القى احسن منه راح يحميك تدرين ليه لانه يحبك بتقولين كيف عرفت بقولك لاني كنت اشوف بصدفه وكنت اقرى الكلام بعيونه كنت اشوف الغيره والقهر بعيونه كنت اشوف عيونه تتكلم وتقول ليه خذت حبيبتي مني سجلت الحلال كله بسم تركي بتقولين مجنون يسجل حلاله كله بسم شخص ثاني مو من اهله بقولك لاني كنت خايف عليك وخايف على ريم بعد وفاتي اكيد اخواني بيجون وياخذون منك الحلال وراح يهددون يا ياخذون ريم او تسلمينهم الحلال واكيد انتي راح تختارين ريم عشان كذا سجلت الحلال كله باسمك
يمكن بعد ما تقرين الكلام بتقولي راكان ماحبني لو حبني ماترك رجال بعده يتزوجني لا يا ريناد انا اموت في هواك اموت بتراب رجلك وعلشان كذا خليت تركي يتزوجك يحميك مابقى حد يأذيك ريناد انا حبيتك من كل قلبي انتي كنت امي وابوي واختي وزوجتي وحبيبتي وطفلتي المدلله لمن تدلعين كنت ادعي ربي يعطيني بنت مثل دلعك ريناد وصيتي لك امي وابوي زوريهم كل اسبوع او كل اسبوعين ابيهم يشوفون ريم بنتي كبرت رنود ماعرف الا ادلعك بكذا الله يشهد علي اني احبك ريناد عيشي حياتك مع تركي حبيه ترى تركي طيب حسسيه بل حب لا تبخلين عليه وانا انسيني لاني انا ميت كيف تحبين ميت عيشي حياتك
بحفظ الرحمان)
كنت كل سطره تقرأ تزيد رجفته كانت كل سطره تقرأ تركز على كل كلامه طاحت الورقه من يده وغطت وجه بيدينه وبدت تصيح بصوت متكوم
تركي كان يراقبه هو واقف وقابله لاكان بينهم مسافه لمن شاف غطت ايدينه بوجه
مسكه اكتفه بحنان:ريناد حبيبتي خلاص هدي
ريناد بصوت مرتجف:انـ ـتـ ــ مـ ــــ ااااااااتتـ ــ ـ ـ حـ ـ بـ ـ ـنـ ـ ـ ـ ي
تركي بسرعه:وربي الي خلقني احبك وكل خليه بدمي تحبك
ريناد:لاأنـ ـ ـ ت بـ ـ ـس تـ ـ ـنـ ـ ـ فـ ـ ـ ذ كـ ـ ـلا م راااكان
تركي حضنه بقوه:وربي الي خلقني اني احبك وراكان لو ماكان يدري اني احبك ما طلب مني اني اتزوجك
ريناد رفعت وجه له :يعني انت ماتكذب
تركي يحضنه اكثر:لأا انا اموت فيك بس انتي لو تبا ديني نفس الشعور وتحبيني
برجفه :اخاف اخاف احبك
تركي مايبقى يضغط عليه:يللا خلاص بطلي صياح شوفي شكلك كيف صار حتى ثوبي صار مبقع
ريناد ببراءة:يخوف صح من المكياج
تركي ضحك:هههههه روحي مسحيه
راحت ريناد اخذت كلينكس مع مزيل المكياج كانت بتدخل الحمام
تركي بسرعه:لا ريناد مايصير تدخلين الحمام وانتي توك تصيحين
ريناد بخجل:طيب اطلع من الغرفه ابغى امسح مكياجي
تركي:من عيوني بس لاتطولين ربع ساعه وبدخل ابغى انام من الصباح جالس مانمت
طلع تركي وهي راحت تشوف وجهي في المرايا اخترعت:يمه يخرع
مسحت مكياجها وحطت لها مرطب
وغيرت الفستان ولبست قميص نوم عادي طويل وسوير
تركي دخل ورمى شماغه:ميت نوم
لبس له سروال البيجامة بدون القميص راح وانسدح
انسدحت جنبه ريناد وعلى طول سحبت تركي بحضنه وبهمس:حظني اشتاق تنامين فيه
ريناد سكرت عيونها وراسها على صدره
:::::::
العصر
ريناد بتردد:تركي
تركي:قلبه
ريناد:اذا ما تزعل ابغى اروح لبيت عمي ابوراكان
تركي ببتسامه:هذا الواجب وكل اسبوع تروحين تزورينهم راكان موصي عليهم
ريناد "كل مالك وتكبر بعيني وتخليني اتعلق فيك"
تركي:بعد صلاة المغرب تجهزي انا الحين بنام
:::
بعد صلاة المغرب وقفت سيارة تركي قدام فلة ابو راكان
ريناد ترتجف وهي بحظنه ريم:تركي خلاص مابقى ادخل
تركي بحنان:لا تخافين هذا انا هنا بتمشى شوي ومتى ما تبين تدقين اجي اخذك اخذك
ريناد نزلت وتحس رجوله ثقيله
دقت الجرس وفتحت الخدامه الباب
ريناد بارتباك:ماما كبير موجود
الخدمة:يس
ريناد:قولي له ريناد
راحت ورجع بس مو هي كانت ريناد بفرح:ريناد
ريناد ارتاحت:ايه
مرام تحضنه بقوه كأنه تشم ريحت راكان:اخبارك اخبار ريم قطعتينا
ريناد تمد له ريم:هذا ريوم
مرام جنت على ريم:فديته تجنن تخبل كبرت ياقلبي عليه كم عمره
ريما:عمره 9 شهور
مرام تذكرت:يووه من الفرحة وقفت على الباب دخلي امي بتفرح على ريوم وفيك
دخلت ريناد الصاله الواسعه وشاف ام راكان جالسه بس مومثل اولى تغير موت راكان هده وجنبه ابو راكان
ام راكان رفعت راسه لانه كانت تقرى قران وبدت تركز بشهقه:ريـــــــــــــــنــــــاد
ريناد هزت راسه
تقدمت وسلمت عليه بس ام راكان استقبلته بل احظان حظنته بقوه :اخبارك اخبار اهلك اخبار ريم بنتي
ريناد دموعه بتطيح:بخير هذا هي عند مرام
ام راكان بلهفة:مرام عطيني
مدت له ريم وحضنته بقوه وتبوس بكل مكان
راحت وسلمت على عمها ابو راكان باست راسه/شخبارك عمي
ابو راكان بفرح:بخير انتي اخبارك واخبار ريم
ريناد ببتسامه:بخير ياعمي
ام راكان تطالع تقاسيم وجه ريم وتبتسم:ٍبحان الله نفس عيون راكان
ابوراكان خذه شوي
جلست جنب مرام:ماتدرين يا ريناد شقد فرحتهم بزيارتك ماتدرين كيف صار حالهم بعد وفاة راكان كانت امي نادر ماتتكلم وماتضحك "بترجي"الله يخليك لا تقطعينا
ريناد ببتسامه:لا ان شالله كل اسبوع انا عندكم
مرام بفرح:ماتدرين شقد بتغيرين امي
ام راكان جلست على الارض شافت ريم تحبين وتفاجأة:ياقلبي عليه قامت تحبي
ريناد ببتسامه:ايه تحبي وجننتني ما تخلي شي الا وجربته
ابوراكان:اخبار ولدك الكبير
ريناد:بخير اللحين هو عمره 4سنوات
بوركان:أخبار زوجك
ريناد فهمت انه يقصد اخباره مع ريم:بخير والحمدالله بخير طيب ويعامل ريم اكثر من بنته وما يرضى احد يغلط عليه
بوركينا:هذا اهم شي
ام راكان بترجي:طلبتك يمه ابي شوفك كل أسبوع
ريناد:أن شالله كل خميس نجي ان وريوم نقعد عندكم
ام راكان بامتنان:مشكور يا بنتي
كانت ريم جالسه وحاطه صبعه بفهم و تطالعهم بتمعن واستغراب هذا الوجيه اول مره تشوفهم
بنفس الوقت دخل اخو راكان الكبير بوليد الصاله وتفاجاء بحرمه
ريناد بسرعه تغطت
مرام راحت له:هذا ريناد مرت المرحوم
بووليد من سمع ان هي دخل الصاله
باستخفاف:سلام
ريناد خافت هي ماتحبه من كلام راكان عنه الكل:وعليكم
ابوراكان:شطاري وجاي تزورنا بل عادة من شهر لشهر
وليد :هاه يا مرة اخوي ماصدقت طلعت من العده تزوجتي
ريناد زادت رجفتها
بوليد بقهر:ولا والقهر ان مسجله كل الحلا بسم زوجه
ابو راكان بصوت هز البيت:ولد وجع قوم انقلع واطلع برولا اشوف وجهك لمن اموت
ريم من الصراخ انفجرت بكي
ام راكان حظنته بقوه:[س خلاص بس حبيبتي
وليد بقهر:انا تطردني عشان وحده ماتسوى
ابو راكان بغضب:هذا تاج على راسك تفهم واطلع بره انا بريء منك وبري منكم كلكم انا ماعندي الا ولد واحد راكان ومات وبنت وحده مرام
لعب وليد بغضب
ريناد طلع جواله من شنطة بيدين مرتجفه و اتصلت على تركي
ريناد بخوف:تعال بسرعه الله يخليك
تركي خاف عليه:أن شاالله
مرام/ريناد لاتزعلين خلاص لاتروحين
ريناد ترتجف:لا بروح خلاص ان شالله مره ثانيه
وراحت بتاخذ من ام راكان ام راكان بترجي:طلبتك يا بنتي تخليني اشوفه كل أسبوع
ريناد هزت راسه برضى بتوتر
دق جواله لبست غطايته وبتطلع
بوركينا:بنتي انا بطلع اسلم على تركي
طلع وسلم عليه وتعذر له على الموقف
بركان حب تركي
ركب سيارة
بحنان:خلاص ريناد موقف وعده
ريناد بصوت مرتجف:خفت ياخذونه
تركي يضغط على يده:لا مايقدرون ياخونه
ريناد تخيلت لو يخذون ريم منه واحست على نفسه الا وهي حاظنه ريم بقوه ومن القوة ريم بدت تصيح
تركي :ريناد الله يهديك عورتي البنت
دخلت البيت وصعدت الجناح على طول وتركي وراى
دخل ورمت عباتها وجلست على الكنب
تركي جلس جنبه:خلاص موقف وعده
ريناد ودموعه تطيح:بس انت ماشفته كيف يتكلم كأنه ناوي على شر اخاف يسوي لك شي
تركي يمسح دموعه:خلاص ياقلبي خلاص مايصير الا الي كاتبه ربك
ريناد:خفت ياخذونه مني وتروح انا ابقيه هي بنتي انا ماحد راح ياخذه صح
تركي يمسح على راسه:صح
ريناد ودموعها تزيد:ولا انت ماراح تروح صح
تركي يمسح على راسه:لا ماراح الروح
ريناد:اخاف الموت يجي وياخذك مثل ماخذ غيرك
تركي يحضنه:مايصير الا الي كاتبه ربك "ورفع وجه بين ادينه"لو تقولينه مابغى شي من الدنيا غير حبك يكفيني
ريناد تحظنه بقوه:انا انا احبك واموت فيك والله العظيم احبك
تركي بفرح:طالعه من قلبك
ريناد ودموعها تزيد:ايه من قلبي انا احبك وماقدر اعيش من غيرك بس انا خايفه تروح عني


تركي يحظنه بقوه :ماراح اروح عنك راح اظل طول العمر جنبك
بعد ماهدت:تركي انا وعدتهم اني ازورهم بس بعد الي صار خايفه
تركي:ريناد حبيبتي انتي روحتك لهم بس بتغير حياتهم انتي ماشفتي كيف بوراكان يتكلم ويترجاني اجيبكم لهم لاتخافين روحي كل اسبوع وبعدين هو قالي انه طرد ولده
ريناد هزت راسه بأيه
تركي يمسح على خده:قوليه مره ثانيه احبك ابغى اسمعه
ريناد بخجل:لا مرة واحدة في اليوم بعدين انت بتعمل اذا قلته كله قت
تركي يبوس خده:لو تقولينه كل دقيه طول العمر ماراح امل
:::
عند سمر وراشد
راشد اشتغل بشركه مع ابو سمر طبعا استلم منصب كبير بعد ماعلمه كيف شغل
زينب راحت تزور جدته نايمه عنده
سمر جالسه ص باح الساعه7بعد ماطلع ولده يبكي وهي تبقى تنام
سمر :خلاص ماما خلاص لاتصيح
ولده يبكي ويبكي
اتصلت على راشد:هلا حبيبتي
سمر :راشد شوف ولدك يبكي موراضي يسكت شسوي فيه
راشد:شسوي فيه سمر سوي أي شي له يمكن جوعان
سمر:توني مرضعته
راشد:طيب شيليه وتمشي فيه لحد ماينام
سمر بتبكي: شسوي جنني
راشد:كل منك لمن اقولك لا تدلعين ماتسمعين الكلام
سمر:طيب تعال البيت
راشد"جننتني هل بزر":سمر حبيبتي توني واصل الدوام ماذا ساعه(طبعا كان عند ابو سمر بمكتبه)
سمر:شسوي
راشد:روحي عند خالتي
سمر:اففف مالي خلق اطلع ابغى انام
راشد:خلاص روحي نامي عنده
سمر:هذا الي بيصير
سكرت من راشد وشالت ولده وراح عند ام سمر:يناس يجنن
سمر ميته نوم:ماما انا بنام
ام سمر:روحي نامي
وهذا الي يصير كل يوم::::بعد ماسكر راشد بو سمر:هذا سمر
راشد:ايه تقول ماهي عارفه تسكته
ابو سمر:ابعد تعرف له
راشد:الله يعيني كله تقول هو صياح
::::
اليوم ثاني جلس تركي وراح الحمام وخذ له شاور وطلع ولبس ملابس
وقبل لايطلع باس جبين ريناد:يللا حبيبتي انا طالع تبين شي
ريناد بصوت كله نوم:لأا تسلم لي انتبه لنفسك
تركي:من عيوني
:::::::::
اخر الليل
جالسين في جناحهم ريناد بحظن تركي:حبيبتي شرايك نسافر لنا اسبوعين
ريناد بفرح:صج بنسافر
تركي:ايه من غير المفاعيص
ريناد بزعل/ليه حرام
تركي وهو يلعب بشعره:ابغى اقعد معك اسبوعين من غير ماحد يشاركني فيك ابغكي تكونين لي لوحدي وبعدين اذا جينا بنطلع مانمشي على راحتنا كل شوي امسك فيصل وانتي بتعبين من شي ريم
ريناد وهي تاكل كيكة:طيب وفيصل والله يقوم علينا حزم
تركي:ههههه حلوه حزب ماعليك ادبره
ريناد:طيب بس بخلي ريم عند خالتي ام راكان احس مقصره بحقه ماخلي ريم تظل عندهم راح أخيهم تنام اسبوعين كاملين عنده
تركي:خلاص براحتك
ريناد:طيب وين
تركي:مفاجاءه
/:::::::
قبل بيوم
ريناد تكلم مرام:راح اخليه عندكم اسبوعين
مرام بفرح:قول والله
ريناد والله
مرام بسرعه:جال باي بروح اقول لامي
:::
ام راكان طارت من الفرح
:::::::
راحوا وسافروا ماليزيا
وهم جالسين قبال البحر(طبعا ريناد تلبس عباية كتف حجاب)كان راس ريناد على كتف تركي
كانت وحده تتمايع بوجه تركي وهو مومعطيه وجه
ريناد بقهر:ودي اخذ جزمتي وكفخه على وجه
تركي:ههههه ماعليك منه يللا قومي
قامت ريناد وشبكت يده بيد تركي ومرت من جنبه بدلع:حبيبي ابغى ايس كريم
ترك فهم عليه:ههههه من عيوني
::::::::
بعد مارجعوا خذ ريم من بيت بوركان
وسمعوا صراخ من فيصل
بس سكت بل هاديا
ريناد(اذا تذكرون كانت في أغراض حطيتهم بيت اهله لراكان خذتهم وتصدقت فيهم وحتى الشماغ الي كان عنده )اما الصوره حطته على دولاب ريم:انت ياراكان حبيتك بكل صدق بس انت ماضي وراح تظل ذكرى حلوه مرة بحياتي انا احبه بس اللحين انا احب تركي وهذا رغبتك الله يرحمك وصورتك راح اليخ لمن تكبر ريم وتشوفه
::::::
بعد شهر زواج فراس
كانت ريناد في القاعة
كانت عمته ام سمر موجودة ومعه سمر(طبعا سمر هي التي ألحت تجي الزواج تبقى تعتذر من كل الي غلطت بحقهم)
ريناد لبسه فستان لون بحري ومسويه تسريحه حلوه وناعمه
ومعه ريم شايلته
ندى وشذى استغربوا سلام سمر الحار
سمر تكلم شذى:امممممم اذا عادي ابقى ريناد على انفراد
شذى تتعامل برسميه:ماتوقع ترضى تجلس معك
سمر بترجي:الله يخليك
شذى برسميه:لا ماعتقد
سمر ودموع بعينه:انا تغيرت والله تغيرت
شذى بتنهيده:سمر الي سويته مايسويه العدو
سمر:الله يسامح انتي ماتسمحين
شذى رق قلبه لكلامه:الله يسامح الجميع روحي له على انفراد
راحت وصعدت على المسرح ريناد انصدمت
سمر ببتسامه:اخبارك ريناد
ريناد برسميه:بخير
وجات بتمشي بس يد سمر وقفته:الله يخليك ابغى بس اجلس معك بس ربع ساعه
ريناد:لا بروح
سمر بترجي:بس ربع ساعه الله يخليك
ريناد تنهدت تنهيدة مللو وراحت معه قاعة طعام لأنه كانت فاضيه وطبع سمر شايله حمد
دلسوا على طاولة:{يناد انا ادري اني غلطت بحقك كثير بس ابغى سماح منك
ريناد ابتسمت بمسخره:ههه بكل بساطه انتي نسيتي شنوا سويتي
سمر الدموع بعيونه:انتي ماتدري شكثر عانيت ربي عاقبني
ريناد بعصبيه:نسيتي طعنتيني بشرفي حرمتيني من ولدي خربتي حياتي تدرين بس بحركه منك تغير مجرى حياتي كله
سمر ودموعه تطيح:ادري والله ادري انا الله عقبني عاقبني سامحيني ربي يسامح انتي سامحيني
ريناد :الي سويته ما انسى طول عمري العدو مايسويه
سمر رفعت يده اليمين:طالعي طالعي يدي شوفي شنوا صار فيني انا مو مثلكم انا مره مو كامله طالعي يدي انا ناقصه اصابعي مقطوعه هذ عقاب من ربي بلاني فيه
ريناد كسرت خاطره صحيح صعبه ان بنت تصير ناقصة
سمر بترجي:سامحيني وخلينا نصير صديقات
ريناد مر شريط حياته طلاقه زواجه من راكان موت راكان رجوعه لتركي"يمكن هذا الي كاتبه ربي لي " ابتسمت:كم عمر ولدك
سمر فرحت وطرت من الفرحه:عمره الحين 4 شهور يجنن صح
ريناد:ايه الله يخليه"وقفت"قومي نطلع من هنا
::::::
مرت سنتين على زواج ريناد وتركي
كانت ريم تلعب بالعاب فيصل
ريناد:والله ياريم اذا صحى فيصل وعرف انك تلعبين بألعابه بيجن جنونه
ريم كبرت وصارت تهبل:دلعته
دخل تركي الجناح:ريومي
ريم نقزت:بابا بيبي
وحضنت ابوها :تركي جبت لك دانيت الي تحبينه
ريم باست ابوه بقوه وجلست تاكل منه
تركي يجلس جنب ريناد:نام فيصل
ريناد:ايه نام
تركي:حبيبي كم عمر ريم اللحين
ريناد:سنتين
تركي:اممممم يعني خلاص لازم نجيب له اخو
ريناد :تركي والله الحمل تعب
تركي يحاوط كتفه:تعب وانا جنبك
ريناد:مادري افكر
تركي:هههههاي حلوه تفكرين خلاص انا قلت نجيب اخو يعني نجيب
جات لهم ريناد:ماما ابي اروح لبيت ددي
ريناد:ان شالله بكرا
ريم راحت:انا بنام باي
ريناد:تعالي بوسيني راحت و باسن امه و راحت تنهام روحت بيت ابو راكان
تركي يشيله وراح الغرفه ونزله على سرير :ابغى بنوته حلو
ريناد:مابغى اللحين
تركي يجرها لحضنه:بس انا ابغي...*_^
:::
سمر وراشد
سمر:حبيبي
راشد:عيونه
سمر:اخاف السفر يضر الحامل
راشد:لاتخافين سألت الدكتوره قالت لا
نقز حمد:بابا
راشد:قلبه
حمد:مين بتحبوا اكثر انا او الداء إلى داخل ماما
راشد:اكيد اثنينكم
حمد بعناد:لا انا اكثر
سمر:انت الكبير بتصير اكبر منه


طبعا سمر ركبوا له أصابع صناعية
::::::::
وليد بعد ولادة شذى رجع واستقر بسعوديه
وليد يصارخ:تعالي شوفي بنتك
شذى في المطبخ:احسن تستاهل اقولك تجنني تقول لا هي ماتسوي شي بس انتي الي تكبرين الموضوع
وليد:والله معك حق تعالي خذيه
جات شذى واخذته:ياناس اموت فيه
وليد:بس هي الي ميته عليه
شذى:هي عيوني وانت قلبي
وليد:بس
شذى بعناد:بس
وليد:اجل لو اتزوج وحده ثانيه احسن لي على أقل تغرقني بكلامها الحلو
شذى بقهر:تزوج وحده ثانيه وشوف
وليد:ههههه انا اقدر اتزوج عليك انا ماقدر على فرقاك
::::::
سلوى الله رزق بنت غير الولد وهي مع خالد عايشين بسعاده
:::::::::
بعد شهر
بعد ماطلع تركي ومعه فيصل يوصل لروضه جلست ريم من صباح
وراحت ريناد:ماما دومي
ريناد غاط بنومه
ريم بصراخ:دومي
ريناد قامت مفزوعه:بسم الله فيك شي يألمك شي
ريم"صايره ذي الايام كثيرت صياح من غير سبب وريناد ماله خلقه":لا بس دومي من النوم
ريناد بنعاس:ماما خليني انام
ريم اشتغلت بكي
ريناد:ريم حبيبي خليني انام
ريم تصيح وتصيح
ظلت ساعه ونص تصيح ريناد هذا الايام مو قادر يضبط اعصابه اخذت الجوال واتصلت على تركي:هلا قلبي
ريناد:هلا حبيبي تعال البيت
تركي عقد حواجبه:ليه فيكم شي
ريناد شوي وتصيح:بنتك جالسه من طلعت وتصيح ومو راضيه تسكت
تركي:طيب يمكن يؤلمه شي
ريناد :انا نعسانه فيني النوم
تركي مستغرب :ريناد البارح نايمه من الساعه 9 المفروض قائمة قبلي
ريناد خلاص تصيح:جننتني انا فيني نوم وهي تصيح شكلي بقوم واضربه
تركي:خلاص انا بجي
طلع من الشركه وراح البيت وشره اغراض من البقاله
دخل الجناح وراح الغرفه كان يبقى يضحك البنت تصيح والام تصيح بس مسك ضحكته راح لريم وجلس جنبه:خلاص باب انا جبت لك اغراض من البقاله
وقفت صياح وخذت الكيس وبدت تفتح الي فيه
راح وجلس جنب ريناد:ريناد انتي مو طبيعي في شي
ريناد تمسح دموعه:لا بس هي تصيح مو راضيه تسكت
ماخلصت كلامها الا وشمت ريحه كريه وراحت جري للحمام واستفرغت اللي في معدته
تركي راح جري للحمام:قلبي فيك شي
ريناد بتعب:شنوا الي عند ريم
تركي التفت على ريم:بطاطس على مشويات
ريناد مو قادره توقف:ريته كريه
ساعده تركي على المشي وراحت وسدحه على السرير:ريناد انا راجع الشركه وبنزل ريم عند امي
هزت راسه بتعب وغطت بنوم
:::::
ظهر رجع من الشركه وصعد للجناح
واستغرب:نامت اكثر من12 ساعه
تركي بهدوء:ريناد ريناد
ريناد:همممممممممم
تركي:يللا حبيبتي قومي
ريناد:بس شوي
تركي:{ريناد انتي مو طبيعيه قومي
قامت وغسلت وجهها ولبست برمودا ابيض مع قميص اخضر عشبي ونزلت تحت مع تركي
:::::::::
في الليل دخل تركي الجناح وراح غرفة فيصل وريم وهم نايمين دخل الغرفة وتفاجأ كانت كله شموع واضاءه خافته وانتبه ريناد كانت لابسه فستان قصير لنص الفخذ لونه ابيض بعلاق على الرقبة وظهر كله مكشوف
اح له وهو مبتسم وحائط خصر:هبلتي فيني
ريناد حاوط رقبته :شرايك فيني
تركي تنهد:انتي بكل حالتك تهبلين
ريناد:عندي لك خبر
ترك:اكيد حامل
رياد :كيف عرفت
تركي:من نومك الي موطبيعي واليوم لمن استفرغتي
ريناد:احمد ربك ان في نوم ولا فيك
تركي الحمدالله
ريناد:تركي نفسي في العسل
تركي باس خده:كيف العسل ياكل عسل
ابتسمت ريناد
تركي جلس وجلسها في حضنه:انتي الي مسويه الكيكه ولا طالبته
ريناد تحط راسه على صدره:طالبته
تركي:قلت لك اليوم اني احبك
ريناد:وانا اموت فيك
تركي:تدرين كنت ادعي ربي ليل مع نهار يحنن قلبك علي
ريناد ابتسمت:كنت مهده نفسي اني ماحب بس ماقدرت الا وخنت عقلي ومشيت على درب قلبي
:::::::: :::::
بعد ثمان شهور ولدت ريناد وجابت بنت
:::::::: ::::
عاشت ريناد حياته مع تركي وعيالهم ثلاثة راكان كانت احلى ذكرى بحياته ذكره تحبه
تركي حبيب المستقبل والحاظر حبته بجنون
تركي كل يوم يشكر ربها على نعمه ريناد حبته وهذا ال يبقى يعيشس مع ريناد وحوله عياله
::::::
راكان:احب شخصيه ظل ذكره حلو ه بحياة ريناد بس تحب تركي
سمر خليت نهاياته سعيده مع اني في البدايه كنت بخلي نهاية له تعيسه بس ماحب نهايات تعيسه وقلت خلاص بخلي كل بطل له نهاية سعيدة
شذى وندى:احب الاسماء شكلي في المستقبل بسمي عيالي بهذا الاسماء
وليد وشذى:ماكنت بسوي قصه بس بعدين قلت لا بسوي لهم اكشن
ريناد وعينه لمن كانت مشو هذا فكره صاحبتي هدوء الليل وعصبت على لاني ماخليت نهاية القصة تسوي العمليه خليته في نص
ادري كنت اتأخر بس هذا البارت من قبل لاختبارات اوانا كتب في اخذ مني جهد كبير كنت اكتب وامسح افكاري مشوشة

الي قال رؤيتك قليلة ادب انا كاتبه عليه جريئه الي ما يبقى لا يقرأ


علي اخطاء املائيه كثيره حليتو وانتوا تقرون
تقبلو تحياتي اختكم بنوته كيوت
Я Ǿ N A

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -