بارت مقترح

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك -1

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك - غرام

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك -1

بسم الله الرحمن الرحيم
اليوم ان شاء لله بنزل لكم روايتي الاولى
واتمنى تعجبكم والاقي تفاعل منكم
وروايتي باسم ماتت فرحتي يوم شفتك
رِمْشْ الْغَ‘ـلآ
الجزء الاول
الشخصيات,
ابو مازن ((عبدالله))
ام مازن ((نوره))
عيالهم مازن26يشتغل مدرس
وائل 24ظابط في الشرطه
هوازن 21 اخرسنه قسم لغه انجليزيه
وتين 18سنه ثالث ثانوي علمي
هيا 14 ثاني متوسط
وليد 9 سنين
وسن اخر العنقود 5 سنين
ابو هشام(( سعد))
ام هشام(((عليا))
هشام 27يشتغل مع ابوه وعمامه بالشركه
هتان 24 يدرس بامريكا ادارة اعمال
هتون 21سنه ثالث جامعه قسم حاسب الي وهي صديقة هوازن الروح بالروح
هاشم 20 سنه ثاني جامعه قسم تربيه بدنيه
هيله 17 سنه ثاني ثانوي وهي متعقده من اسمها لانه على اسم جدتها وهي دلوعة ابوها لان امها طولت ماجابت عليها وبعدين حملت وجابت هناء بعد 10 سنين
العمه هناء
ابوسالم ((ماجد)) ولد عم ابو مازن وابو هشام
العمه هناء ام سالم
سالم 26 سنه يشتغل بشركة خواله مع ابوه
اكرم 24 يدرس مع هتان بامريكا
سمر 18 سنه دايم مع بنات خالها
سميه 14 سنه دايم مع هيا
العم خالد 35 سنه
يشتغل مع اخوانه بالشركه
وفاء زوجته معلمة انجليزي 29 سنه
وليد 10 سنين
لمى 8 سنين
عبدالله 4 سنين
الجزء الاول
هوازن:وتين دقي على هتون خليها تجي بدري موتتأخر زي عادتها
وتين :والله ادق عليها من الظهرماترد مدري اشفيها
هوازن:ابوي وينه واخواني
وتين:بالله تستهبلين انتي اليوم زواج هشام شي طبيعي انهم بيكونون عندبيت عمي
وتين :مدري ليه احس اني مو مرتاحه
هوازن:بديتي عاد بالوسوسه ياشيخه فكينا اصلا انت من عرفتك وانت مو مرتاحه
ياشيخه تعوذي من ابليس ترا مو حلو كذا التشاؤم
وتين :تهقين
هوازن:اهقى ونص بعد اقول خلك من الكلام اللي ماله داعي تدرين فيني زار رقص مو طبيعي
اليوم انشالله بمتر الزواج وبرقص الين ادووووخ
وتين:هههههههههه ماشبعت انتي وهتون لكم اسبوع ماغير تهزون فشلتونا تقول محد تزوج بهالدنيا مثل اخوها اللي هو ولد عمك

في بيت العم سعد
(((الكـــــــــــــــارثه))
........: لاحول ولا قوة الا بالله والسواة الحين
العم سعد:والله مدري ايش اسوي ياعبدالله
المشكله مالقى ينتقم الا بولدي
الحين ايش اقول للناس وكيف اخبر ولدي
خالد::اذكر الله ياابو هشام وانشالله مايصير الا الخير
ابو مازن :خالد ماعليك امر ناد لي هشام
....طلع خالد وبقى ابو هشام وابو مازن
ابو مازن:ولا تزعل ياخوي ولا تشيل في خاطرك ولدك بيتزوج اليوم
وبنتهم بتقعد معلقه عشان يعرفون ان الله حق
ابو هشام باستغراب:كيف يتزوج ياعبدالله اقولك ابوها رافع قضيه
النذل وانت تقول يتزوج
ابو مازن:وبناتي وين راحوا طب وتنقى كلهم يرخصون لك ياخوي
ابوهشام:لا ياعبدالله مو انا اللي اخرب على بناتي بناتك هم بناتي وماارضى ان عرسهم يصير بهالطريقه
وبعدين يمكن مايوافقون
ابو مازن :بناتي مايعصوني ابد

وفي مكان قريب لكن محد يدري بالكارثه والتخطيط اللي يصير داخل
جالس هشام وبجنبه الشباب فرحانين بزواجه وكل واحد يرمي تعليق عليه وهو الفرحه مو سايعته انه بيرتبط بشريكة حياته وحبيبته ((مي))
اكرم:هتان خلصت الحجوزات واكدت عليها
هتان :يس ماي براذر
مازن:بدا خراط الامريكان بالله انتم احد لاعب عليكم وقال محد يعرف انجلش غيركم
صجيتونا ترا
اكرم :اقول اسكت بس يالمدرس انت اللي يسمعك يقـــ.....
قطع عليه كلامه عمهم خالد وهو مقبل ووجهه متجهم
العم خالد بكل رسميه :
هشام كلم ابوك وعمك يبونك داخل
اكرم:::لايكون الشيبان يبون يوصونه مسوين مثل البنات
هتان:لا يمكن بيسوون فيها امهاته وبيقرون عليه من العين
هشام وبكل اريحيه وهو مبتسم على تعليقاتهم:اقول انت وياه ازعجتونا من الهياط حقكم ذا متى بس ترجعون امريكا وتفكونا
سالم:لو بتطاوع ذيلا وهو يأشر عليهم ماراح تخلص روح بس لابوك وعمك
العم خالد بنفاذ صبر:وبعدين يعني يالله بسرعه ياهشام
هشام دق قلبه ونغزه حس ان عمه موطبيعي
هشام :خير عمي فيه شي
العم:مافيه شي بس يالله قدامي
(((صدمــــــــــــــــــــــه)))
في المجلس
دخل هشام وهو حاس ان في مصيبه وجه ابوه وعمه مايبشر بالخير ابد
ابو هشام:تعال ياولدي ابيك في موضوع
هشام:سم يبه امر
ابو هشام:انت متى اخر مره كلمت زوجتك فيه
هشام :ليه يبه هالسؤال وايش فايدته
ابوهشام:ريحني وجاوب
هشام:تقريبا من شهر
ابوهشام:ليه من شهر
هشام:مدري هي تقول عشان نشتاق لبعض بس يبه فهمني ليه تسأل
ابو هشام وهو يحاول يضبط اعصابه:اسمعني ياولدي وخلني اخلص كلامي ولا تقاطعني
هشام :سم يبه اللي تامر فيه
ابو هشام:ياولدي من حوالي عشر سنين كان عمك دايم يحقد علينا وتصير بيننا مشاكل علشان المناقصات اللي ترسي علينا
وبسبب ان حنا اكثر خبره منه كان مره من المرات فيه مناقصه قويه ورست علينا
وهو في ذاك الوقت لامنا لانه خسر تقريبا اغلب امواله عليها
وكان دايم يتوعد انه ينتقم منا ولما جاني قبل ثلاث سنين ووطد علاقته فيني قلت انه اكيد تغير وانه نسى خلاص
بس((قالها وهو يتنهد))
الظاهر انت الضحيه ياولدي
هشام وهو مصدوم ومتفاجئ:كيف انا الضحيه
ابو هشام:ابو مي لعبها صح خلانا نروح ونجي عندهم وخلاك تحب بنته والحين...
وسكت وهو يطالع هشام اللي مو قادر يتكلم وخايف من اللي بيقوله ابوه::ابو مي ياهشام رافع قضية خلع عليك
ويبيك تطلق بنته
هشام فتح عيونه على وسعهم من الصدمه ووقف :ايش الخرابيط ذي والكلام اللي ماله معنى
ايش دخلنا حنا في مشاكلكم مي تبيني وانا ابيها
ابو هشام وصدمه صدمه ثانيه:من قالك انها تبيك البنت لعبت عليك مع ابوها
هشام من الصدمه جلس بعد ماكان واقف:لا مستحيل
اللي يصير لي مستحيل
طلع جواله من جيبه ودق على زوجته اللي عاش معها اروع فترة خطوبه وجلس يدق ويدق الين ردت عليه
مي ومن غير نفس :خير
هشام:مي صحيح الكلام اللي سمعته
مي:اي كلام
هشام :ابوك رافع قضية خلع علي
مي:ايوه وانت اسمع هذي المفاجأه اللي قلتلك عليها
واشرب المقلب ياحلو انت وابوك الحرامي
هشام .....:قفل السماعه بوجهها من غير لايسمع الكلام الباقي
اللي جاه اليوم يكفي يهد جبال خلاص مو قادر يتحمل اللي جاه
ابو مازن وبكل صرامه جا ووقف قبال هشام ووقفه معاه:مو ولد سعد السعد اللي يطيح راسه وينكسر ارفع راسك وانت رجال والحمدلله انك عرفتهم قبل لاترتبط ببنتهم
لكن هم ماعرفوا يلعبون مع من وحنا بنوريهم
والحين انت بتتزوج وخل بنتهم تقعد عند ابوها معلقه
هشام فتح عينه على كبرها:اتزوج انت ايش تقول ياعم من اللي بترضى تتزوج بيوم وليله كذا
من غير مهر ولا تجهيز
وانا اساسا نفسي مو مقادر اتحمل الصدمه كيف هي
ابو مازن:انت رجال والكل يشهد باخلاقك وتربيتك والف بنت تتمناك
وبناتي كلهم تحت امرك طب واختار
خذ هوازن
هشام بصدمه وهو عارف ان سالم يبي هوازن: لا ياعمي حنا مو في مزاد وانا خلاص عفت العرس وسنينه
ابو مازن بغضب:وتخلي ابو مي يتشمت فينا يخسي الا هو
العرس بيتم اليوم يعني يتم
العم خالد:هشام ياولدي البنت بنت عمك وهي سترك وغطاك خذها
ولاتطيح وجيهنا وخل الكلب يعرف ان الدنيا ماتوقف عند بنته وبس
هشام وهو خلاص افكاره انشلت وماعاد فيه تفكير قال:
اللي تشوفونه بس بشرط: انا ماابي هوازن
ابــــــــــــــــــي
وتين
ابو مازن:جاتك ياولدي
تقدم ابو هشام من اخوه وباس راسه:والله ياخوي لو اسوي ايش مااسوي مااقدر اوفيلك الجميل
ابومازن:روح بس جيب الملاك وخلنا نملك
ابو هشام: واهلك منت معلمهم
ابومازن : خلنا نملك ويصير خير

(( الـــــــــــــــــــــم ))
هوازن: وين رايحه الساعه 3 العصر
وتين:رايحه اسبح وسن وبشرب لي كوب مويا
هوازن : اجل جيبي لي عصير على مااخذ شاور
وتين : اوكي
طلعت وتين من جناحها هي واختها
وهي طالعه صادفت وائل اخوها:اهلين بالشباب ايش فيك مستعجل كذا
ناظرها وائل بكل الم:هاه
وتين:ايش فيك مو على بعضك
وائل:هاه ايه لا مافيني شي بس مستعجل
وصح ابوي يبيك تحت


ايش بيصير وهل وتين بترضى
والا بترفض
ومن الشخصيات اللي بيكون لها دور بالروايه
اتمنى القى تفاعل من الكل

مشكوررين اللي رديتوا وانشالله البارت الثاني يعجبكم
وكل عام والجميع بصحه وعافيه
البارت الثاني
وائل::وتين وقفي لحظه
وتين:خير
وائل قرب من اخته ومسح على شعرها وقال:تاكدي انك اغلى من عيوني المركبه
وتين تناظره بكل استغراب:خير وائل ليكون بتموت وانا مدري
شطاري عليك الحنيه
وائل في قلبه:والله انها صغيره ومدري كيف بتتحمل اللي بيجيها
وائل ابتسم لها :روحي روحي لابوي بس

((انفجـــار و تضحيـــه))
ام مازن :ايش تبي ياابو مازن خير انشالله
ابو مازن:لحظه يامره
دخلت وتين المجلس
وتين :سم يبه بغيتني
ابو مازن:ايه تعالي اجلسي ابيك
وتين خافت جلست وهي تناظر امها ومازن
شوي ويدخل وائل
وهوازن
ابو مازن :يابنتي بقولك شي بس تاكدي اني لو متاكد اني تصرفت
صح كان ماسويته
وتين بخوف اكبر:خير يبه خوفتني
ابو مازن رمى القنبله عليها:انا يابنتي زوجتك
طالعت فيه بكل استغراب:كيف زوجتني
ومن مين زوجتني؟؟؟
ابوها :ولد عمك
وتين توقعت يكون هتان:من هتان؟؟
ابومازن:لا
هشــــــــــــــــــــــام
وقفت وتين وجات بتتكلم بس قاطعتها امها
ام مازن:كيف هشام وهو اليوم عرسه
ابو مازن :اليوم هشام بيتزوج وتين وخلاص ماعندي كلام ثاني
ام مازن بعصبيه: كيف تتزوج هشام وهو متزوج واليوم عرسه
ابومازن يحاول يضبط اعصابه:جلس يحكي لهم القصه
ام مازن بصراخ:ايش ذنب بنتي تدفع ثمن غلطت اخوك وولده
ابومازن: ام مازن ايش الكلام ذا ترادديني على ذا العمر
ام مازن:انت اللي ايش الكلام ذا اجل تبيع بنتي وتبيني اسكت
ابو مازن بصراخ :ام مازن
تكلمت وتيــــــن بعد هدوء غريب منها
يمه خلاص اللي يبيه ابوي بيصير
لاتهدمين بيتك عشاني
وابوي باعني وانتهى يعني مافي فايده من الكلام والصراخ
قرب ابو مازن من عندها واعطاها كف:انتي ماتفهمين
انا مستحيل ارخص فيك انتي بنتي وهو ولدي
وتين وكأن الكف صحاها من الهدوء اللي عايشه فيه بصراخ:كيف مابعتني وانت بكل سهوله تزوجني من ولد اخوك بعد مالعبوا عليه
وانا الضحيه كيف ماارخصت فيني وانت زوجتني انا وليه مازوجت هوازن هي اكبر مني
شمعنى انا بتحرمني من اني اعيش يوم عرسي زيي زي اي بنت عروسه
ايش معنى انا ايش معنى انا
قالت كلامها الاخير وهي تبكي
قرب منها مازن :ياوتين والله ان هشام رجال وبيعوضك
وبيحافظ عليك وحنا لو فيه عيب كان ماوافقنا
وانتي
وتين بصراخ:بس ماابي اسمع منكم شي مابي اسمع شي
وراحت بتطلع وهي تركض وقفها صوت ابوها
وتيـــــــــــــــــــن:
جهزي اغراضك عشان تروحين بيت زوجك
اما ام مازن ماكان قدامها الا انها تنزل راسها وتبكي
بكل الم وحسره على حظ بنتها الصغيره اللي ماكملت العشرين
جاووا عيالها عندها وائل ومازن وهوازن اللي كانت تبكي
عشان اختها
وائل:يمه خلاص اللي صار صار
وانشالله هشام راحيحافظ عليها
مازن :يمه الله يهديك خلاص لاتبكين
ام مازن بصوت يتجشأ من البكى:كسرتوا اختكم كسرتوا اختكم
وقامت وطلعت من المجلس
ابو مازن حس انه كسر بنته وانه يمكن تهور
وماتوقع وتين بنته بتفكر كذا نسى انها طفله
وماتوزن الاموووور ولا تشوفها مثل مايشوفها

(( وتيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن))
جالسه بغرفتها تبكي ومو عارفه ايش تسوي
والا كيف تتصرف ابوها باعها واليوم عرسها
ماكان هذا حلمها بيوم عرسها
كانت تحلم بفستان ابيض واهلها حواليها فرحانين
كانت تحلم بفارس احلامها يكون يحبها وتحبه
مو زواجة رد اعتبار
عمرها ماتصورت انها بتكون رخيصه عند ابوها
واخوانها
خايفين على مشاعر هشام وماعليهم من مشاعره
دخلت عليها امها
واول ماشافت امها ركضت لامها وحضنتها وهي تبكي بمراره
وتين :يمه قولي انه حلم قولي انه ابوي يمزح
يمه تكفين قولي قولي
ام مازن بحنيه وهي تتنهد:وتين ياحياتي
لو بيدي اغير الواقع غيرته بس انتي تعرفين ابوك
وراسه اليابس
بس ابي منك طلب واتمنى ماترديني
وتين ماتدري ليه تحس امها هي اللي واقفه معها:امري يمه
ام مازن:قومي خذي لك شاور وتجهزي
وتين:مابي اتجهز يمه والله ماني مسويه شي
امها بانكسار :يابنتي عشاني قومي وانا كلمت الكوافيره وبتجيك
شوي يالله يابنتي قومي
وتين بصراخ:مصدقين انتم اني عروسه اي عرس بالله
يصير بذا الشكل حرام عليكم ارحموني ارحموني
وجلست تبكي
**^^**

في بيت ابو هشام
((((رضــــــوخ للواقع)))
الكل درى بالموضوع والعرس
والكل تفاجئ بالخبر
لـــــــــــكن
ماباليد حيله الامر صار وانتهى
هيله حزنت على صديقتها وحالها
وبنفس الوقت فرحت انها بتكون عندها
هتون اول ماسمعت الخبر دقت على هوازن
هتون:الو هوازن
هوازن بحزن:معاك
هتون:كيف وتين الحين
هوازن:والله ياهتون حاتلها تقطع القلب
وباندفاع :كله من ابوي هو اللي زوجها عشان هشاموووه يستانس
واختي الضحيه
هتون سكتت مالها وجه تعلق
بعد ماانتبهت هوازن:سوري هتون والله مو قصدي
هتون بتفهم:ماعليه عاذرتك ياقلبي
والله اني ماكنت اتمنى الامور توصل لهدرجه
بس قدر الله وماشاء فعل
**^^**
العائله كلها درت بالخبر والكل تفاجئ بس
الامر واقع محتوم على الكل
سالم يوم درى بالموضع توقع انها هوازن
وبغى ينجن ويوم عرف انها وتين ارتاح نسبيا
وقرر يكلم خاله قبل لاتطير منه
ماعاد يثق بالاوضاع اللي بلحظه تغير كل شي

في بيت ابو مــــــــــــــــازن
اقنعت ام مازن بنتها وتين بعد محاولات عديده
جاووو البنات كلهم عند بيت ابو مازن
سمر ,سميه,هتون,هيله,العمه هناء ,ام هشام,وفاء زوجة خالد
الشباب انشغلوا بأمورر العرس

هشـــــــــــــــــــــــام يعيش حاله لخبطه وضياع
مايدري ليه حظه كذا
بيوم عرسه تطلع عروسه غير اللي توقعها
والبنت اللي حبها تطلع كذابه
وكيف بيعيش مع وحده مايدري عنها شي سوى انها بنت
عمه وبس
كيف بتتقبله
والاهم كيف هو
بيتــــــــــــقبلها
***********
عيال ابو مازن
مازن حاس ان اخته انظلمت لكن ماباليد حيله
اماوائل كان يقول كلها مسالة وقت وتتأقلم وتين مع هشام
لان وتين بطبعها اجتماعيه
وهشام هادي نوعا ما وطيب
***********

وكـــــــــــــــــــــــــــــل عام وانتوا بخير
واستنى تعليقاتكم وتوقعاتكم
وتين بتتقبل هشام
وهشام بيتقبل وتين

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -