بداية الرواية

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -10

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر - غرام

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -10

"حبيبتي ريم انا ماقدر انساك لانك روحي ولو نسيتك بكون مت قسي علينا القدر وفرقنا
بس انا مستحيل اتزوج غيرك او احب عيرك انا حتى مابرجع لرياض ماصدقت شفتك انا بكون معاك بكل وقت وحولك وانا بنتظرك بنفس الفندق اللي بتنزلين فيه احبك احبك "
سكرتها ريم ودموعها تنزل
حطتها بشنطتها وقامت شافت حمد ماصحى بدلت وطلعت من غرفتهم نزلت تحت
وتدور حسن شافت واحد واقف معطيها ظهره ابتسمت وركضت له وبفرح:حسن
التفت الرجال
واختفت ابتسامتها:اسفه اخوي
ولفت ومشت
ريم
التفتت ودق قلبها بشوق وله
وركضت وحضنته وجلست تبكي:حسن انا احبك
حسن يشد بضمته لدرجه كان يحس بضلوعها:وانا احبك ياروح حسن
ابعدت ريم ومسكت وجهه بيدينها الصغار وتضحك وتبكي بنفس الوقت:اشتقت لك
حسن مسك وجهها وصار يبوسها
ابعدت ريم:حسن مايصير
حسن:لايصير دامهم احرمونا من بعض
ريم:لا حسن انا متزوجه ومابخونه
حسن ببتسامه:طيب قربي شفيك
قربت ريم ورجع حسن ضمها
حسن:ضميني اكثر ريم ضميني
ريم كانت تضمه اكثر وتشم ريحته ومبسوطه ونست انها متزوجه وان حمد يموت فيها
حسن ابعد ريم شوي ويلمس وجهها:كنت عارف ان حبيبتي مستحيل تحب غيري وتخوني
ريم بكت:غصب عني ياحسن وانت عارف
مسح دموعها بكل حنان حسن:اشش انا عارف ويكفي اننا مع بعض الحين
ريم شفت سلسله برقبته اسمها
مسكتها وقربت وباستها:احبك
حسن مسك وجهها وباس خدها وهمس باذنها:ادري مو من حقي ابوسك بس مو قادر ابيك ياريم ابيك
ريم استحت:..
حسن مسك ايدها:تعالي نطلع نتمشي
ريم:لا انا برجع الغرفه اخاف حمد يصحى ومايحصلني
حسن تغيرت ملامحه وحمر وجهه بغضب
ريم خافت:حسن عشان نشوف بعض كل يوم لازم نسوي كذا
حسن ابتسم:طيب
وراحت ريم وحسن ماراح الا من دخلت
ريم دخلت وشافت حمد صحى خافت
حمد:وين كنتي
ريم:هاه كنت عند جارتنا طفشت وهي نادتني
حمد جلس وسحبها:بس كان المفروض تقولين لي صح
ريم:ايه صح وانا اسفه
حمد حضنه:شرايك نطلع
ريم:طيب
قامو وطلعو
شافت ريم حسن ابتسمت ومشت مع حمد
حمد مسك ايدها:حبيبتي وين تبين نروح
ريم:عادي وين ماتحب
حمد:طيب انا نفسك ماعرف شي بتركيا بس بنكتشفها بنفسنا
ريم:طيب
وجلسو يتمشون وحسن وراهم
<<<<<
بالسعوديه
ود وفارس
فتحت الباب ود وراحت المطبخ
سوت لها سندويتش وعصير ولفت وانخرعت من شافت فارس
فارس قرب لها :قلت لك حركتك مابتعدي ع خير
ود:ايش بتسوي يعني
فارس:تبين تعرفين
ود:ايه ورينا شطارتك
رفع ايده فارس وصفقها كف من شده قوته طاحت بالارض وطلع من فمه دم
وشد شعرها لفوق:شفته والا باقي تحبين اوريك
ود ابتسمت ابتسامه بارده:هذا اللي الله قدرك عليه
دردشة غرام
فارس بعصبيه:انتي بايش متقويه كل هالقوه
ود دزته:متقويه بالله لانه بياخذ حقي منك
ومشت
مسك ايدها بقوه فارس
ود لفت وصفقته كف:هذا رد للكف اللي عطيتني اياه تو
ومشت
فارس وقف ولسه ماستوعب
ود دخلت الغرفه وتمسح الدم اللي طلع من فمها وتحسس خدها اللي تحسه يالمها من الكف
<<<<<<
بتركيا
بعد ماتمشو وخلصو
رجعو الفندق
حمد:ريومتي
ريم:هلا
حمد:احبك
ريم حمرت خدودها
حمد قرب لها وحضنها:مشتاق لك
ريم:وانا بعد
حمد قربها اكثر
<<
اليوم الثاني
صحت ريم
وع طول ناظرت من الشباك
شافت حسن
واشرت له
....شتسوين
ريم لفت وارتبكت:هاه ولاشي
حمد قرب وحضنها:طيب تجهزي عشان نطلع نفطر
ريم:طيب
تجهزو
وطلعو
راحو لمطعم
طلبو فطور
حمد:حياتي انتي مبسوطه
ريم تناظر لحسن اللي جالس وراء حمد:كثيير
حمد:اممم طيب ترا عقب اسبوع رادين ان شالله
ريم:لا ليش خلينا جالسين
حمد:ههههههههه ياروحي الشغل طالبيني
ريم:طيب
حمد:نعوضها ان شالله
ريم:ان شالله
وقفت
حمد:وين
ريم:بروح الحمام<اكرمكم الله
وراحت
حمد جلس يكمل اكله
حسن من شافها قامت لحقها
وابعدو عن نظر حمد
حسن حضنها ع طول:وحشتيني
ريم:وانت بعد
حسن:ماتحمل اشوفه يمسكك ويبوسك ماتحمل
ريم:بس هذا زوجي
حسن:وانا
ريم:انت حبيبي بس حمد زوجي
حمد:طيب
ريم:انا بروح عشان حمد لايحس اني تاخرت عليه
حسن سحبها لحضنه:ماشبعت منك
ريم:بعدين حسن الوقت الحين مو مناسب
حسن:لامناسب
وباس شفايفها
ريم دزته وعطته كف:ماتوقعتك كذا
حسن:احنا نحب بعض ونرغب بعض لين نقاوم
ريم:لاني متزوجه وراحت ودموعها تنزل مسحتها وجلست عند حمد اللي حس ان فيها شي
واصرت يرجعون الفندق
وارتمت بحضن حمد وظلت تبكي
لين نامت
وحمد مستغرب
انتهى البارات
ادري قصير بس اخوي جته بنت وحيل مشغوله
توقعاتكم
حمد وريم وحسن؟
فارس ود؟

البارات الثاني عشر

\

بعد اسبوع
بتركيا حمد وريم جالسين يطلعون شناطهم بيرجون لجده
وريم ماعاد كلمت حسن
وحتى لاشفت ماتعبره
طلعو من الفندق
شافت حسن بس مشت وكانها ماشافته.
ركبو لسياره
وحركو الى المطار
ومن المطار اقلعت طائرتهم
الى جده
<<<<<
بالسعوديه
بيت فارس ود
ود كانت توها طالعه من الحمام<انتو بكرامه
شافت فارس بياكلها بعيونه
بس طنشت لان لها اسبوع مطنشته
فتحت الدولاب طلعت لها فستان قصير اسود من الخصر عليه شريطه حمراء
لبسته وقفت عند التسريحه
وخلت شعرها مفتوح وحطت روج احمر فاقع وكحلت عيونها
حطت ظل اسود ممتزج باحمر تعطرت بكثره
ولفت ع فارس اللي فاتح فمه
ود بدلع:فروسي
فارس بلع ريقه:هاه
ود ضحكت وبخاطرها"الحين عرفت نقطه ضعفك":شفيك
فارس قام وقرب لها
ويشم ريحه عطرها:مشتاق لك
ود بغنج:شكثر
فارس باس خدها ودفن راسه بشعرها:كثير كثير
ود ابعدته برقه:تشتاق لك العافيه
فارس:الله يعافيك بس تعالي ابيك
ود حركت راسها بدلع:لا
فارس سحبها:انا لبغيتك ماتقولين لا
ود حطت عينها بعينه:هذاك اول بس الحين بمزاجي اجيك
فارس رفع حاجبه:نعم
ود دزته ونفضت شعرها:نفس ماسمعت وطلعت لصاله جلست تفرج ع التي في
فارس طلع وجلس جنبها ومن داخل يغلي
<<<<<<<<
بمطار جده
ريم وحمد
وصلو واخذو تاكسي
وراحو لبيتهم
اول ماوصلو استقبلتهم ام حمد
ام حمد تضم ولدها:هلا والله بنور البيت
حمد ببتسامه:هلا فيك يمه انتي نوره
ام حمد:وحشتني يامك
حمد:وانتي يالغاليه وحشتيني
ريم:اخبارك خالتي
ام حمد لفت ع ريم:هلا بزوجه ولدي اعذريني يامك من فرحتي بحمد نسيتك
ريم:لاعادي خالتي معذوره
ام حمد:عسى حمد مازعلك بس
ريم ناظرت بحمد اللي قرب لها ومسكها من خصرها:انا اقدر ازعل قلبي يمه
ام حمد:عسى الله لايجيب الزعل بينكم
حمد وريم:امين
ام حمد:اطلعو بدلو وانزلو ع ماجهز العشاء انا والخادمه
ريم:انا مو مشتيه بطلع ارتاح
حمد:انا ببدل وانزل لك يالغاليه
ام حمد:منتظرتك
وطلع حمد وريم غرفتهم
اول مادخلو
ريم اخذت دش وطلعت لبست بجامه
وانسدحت
حمد بعد ما اخذ دش وجلس جنبها
حمد:اقدر اعرف الحين ايش بك
ريم:مافيني شي
حمد:ريم من وحنا بتركيا انا ملاحظك بس حبيت انك تكلمين من نفسك
ريم بربكه:مافيني شي بس تعبانه شوي
حمد:اوك براحتك وقام وطلع
انسدحت ريم وبكت"شقول لك ياحمد اني ماحترمتك وخنتك"
<<<<<<<<
عند حمد وامه
حمد جلس جنت امه:وحشتيني يمه اشتقت لحضنك
ام حمد:وانت بعد وحشتني اقول حمد ريم لسه ماحملت ليه ماتروحون المستشفي تشوفون وش سبب هالتاخر
حمد ارتبك:هاه اذا ارد الله يمه بيجينا عيال
ام حمد:بس يايمه انا ابي اشوف عيالك قبل
حمد حط ايده ع شفايفها:طول الله بعمرك يمه
ام حمد ابتسمت لولدها
حمد رد الابتسامه
جلس مع امه تقريبا نص ساعه
بعدها طلع الغرفه
شاف ريم نايمه
جلس جنبها ومسح ع شعرها
وطبع قبله ع راسها"آآآه بس لو اعرف شفيك"
انسدح ونام
<<<<<<<<
بيت فارس ود
ود قامت راحت الغرفه
بدلت فستانها لبست بجامه ربطت شعرها
ومسحت مكياجها وانسدحت
فارس دخل وشافها منسدحه وبتنام
فارس:بتنامين
ود:ايه
فارس قرب وانسدح جنبها
وحط ايده ع خصرها بس ود ابعدت
وفارس ماقدر يسوي شي ونام وهي منقهر
ود مبتسمه وبخاطرها"والله لاجننك علي يافارس ومابخليك تطولني"
<<<<<<<
الييوم الثاني
بيت حمد
صحت ريم ماحصلت حمد عرفت انه طلع لشغله
بدلت وضبطت شعرها واخذت جوالها وفتحته

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -