بداية الرواية

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك -11

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك - غرام

رواية الا الكرامة حبيبي اعمل حسابك -11

مرام لفت والسياره بيدها وقامت بسرعه:هذي اهدتك اياها مرام اخت صاحبك بطفولتكم صح
ابراهيم مستغرب:اي شعرفك
مرام ورته الخطوط:وهذي رسمتها ع انه اسمك واسمها صح
ابراهيم ناظر مرام وهو مو مصدق:مرام انتي
مرام تهز راسها وهي تبكي
ابراهيم شدها بعنف وضمها بقوه
مرام تالمت من ضمته:المتني
ابراهيم يشد بضمته اكثر:خليني اضمك اكثر مو مصدق
مرام وهي فرحانه:ولا انا
ابراهيم ابعدها ومسك وجهها بيدينه وباس راسها ورجع ضمها:مو مصدق
مرام بفرح:صدق ياقلبي صدق
ابراهيم ابعدها ومسك ايدها:ياايش
مرام بخجل:قلبي
ابراهيم طيح نفسه ع السرير:ويلي ويلاه
مرام ناظرته وهي مبسوطه
سحبها من ايدها ابراهيم وطيحها ع صدره:احبك
مرام باست خده:وانا احبك
باامريكااااا
نايف يصرخ:هاتو بنتي والله ماسافر الا وابنتي معي
ضربه واحد بوقس والثاني رفسه واجتمعو عليه كلهم وظل يضربونه لين صار ينزف
وشالوه وركبو الطياره
وماراحو البوليس من المطار الابعد ماسفروه
لونا حضنت بنتها:كان يريد خطفك
مارك:هيا بنا عزيزتي
لونا:هيا
بالطياره
نايف جالس يمسح دمه
"واللي خلقني يالونا لاارجع وماراح اخلي بنتي تتربى عندك مستحيل"
بكندا
منصور بعد ماطلع من الجامعه ودع انجلي
راح لوئام
دق عليها
وئام:الو
منصور:انا برا اطلعي
وئام:اوكي باي
قفل وجلس ينتظرها
شوي وطلعت وئام وركبت
وئام:السلام
منصور :وعليكم السلام انا عازمك ع الغداء فين حابه تتغدي
وئام فرحت لانه اول مره يطلع معاها:اي مكان عادي
منصور ابتسم وحرك
وراحو المطعم وجلسو
جلسو يتغدون
منصور ناظر لوئام :وئام
وئام:هلا
منصور:انتى ايش مسويه بالمعهد
وئام :والله حلو وعندنا احتفال عقب اسبوعين
وفي احد المصممات طالبتني
اشترك معاها بمركزها واصمملها
منصور باعجاب:مشالله
وليش توك قلتي لي
وئام:ليش انا اشوفك
والا انت تسالني
منصور تفشل:انا
وئام قاطعته:لاهلي مع حبيبتك صح
تتنهي
منصور تفاجاء معقوله تعرف وساكته
وئام شافته متفاجاء ضحكت بسخريه وقالت:ايش بك متفاجاء
توقعتني ماعرف شي وعارفه انك امس
كنت في دسكو
بس ماسالتك ولاقلت ليه تعرف ليش
لانك ماتعني لي اي شي
منصور:وئام
وئام:خلينا نفس ماحنا يامنصور احسن لنا
انا بمعهدي وانت بجامعتك
وعقب مانخلص دراسه
انت في طريق وانا في طريق
منصور:يكون احسن كمان لان احنا مانصلح لبعض
وئام:معاك حق
وسكتو وكملو غداهم بعدها قامو ورجعو
الفندق
وئام نامت ومنصور ظل يفكر
بكلامها
ببيت ام هاني
اندق الباب
قامت نرجس فتحت الباب وشهقت:نايف
نايف ابتسم بشويش لان وجهها كله ضربات
وخشمه مكسور:وحشتيني يالملسونه
نرجس:من عمل فيك كذا
نايف دخل:ماحد
واهله كلهم قامو من شافوه
ام هاني بفرح:نايف
نايف:ياعيون نايف وحضن امه
هاني:وراك ماقلت لنا انك جاي
نايف:مسويه مفاجاه
ام هاني تمسك وجهه:من سوا فيك كذا
نايف:ناس سرقو فلوسي يمه
ام هاني:الله لايوفقهم
نايف:وئومه وينها
نرجس:تزوجت ياحلو
نايف:صدق وانا اخر من يعلم
ام هاني:ليش من كثر ماتدق انت علينا
نايف:الله يسعدها
وسام دخلت وبصراخ:نيووف
وحضنت اخوها
وجلسو معاه يسالونه عن اخباره
وبعدها راح لغرفته
وهو يفكر ببنته
وانه لازم يجيبها وهو يحتاج
لمساعده احد
واول من فكر فيه هي نجود
ماحد بيساعدني الا بنت خالتي
يوووووم جديد
بيت ام فهد
فهد دخل الغرفه وشاف مها نايمه
دزاها وطاحت بالارض ومسكت ظهرها:اااااااه
فهد:احسن ان شالله يطيح اللي في بطنك وافتك
مها:فهد انت ايش بك علي وين حبك لي
فهد:انتى مصدقه نفسك اني احبك
انتي نفسك نفس غيرك
مها:بس انا مابسكت لك ومو على كيفك
فهد عطاها كف:اشششش ولاكلمه
والا تر بدفنك هنا
مها:حسبي الله عليك
فهد شداها من شعرها ورماها على السرير
وجلس وثبت ايدينها
وصار يعطيها كفوف من قهرهه
انها قالت لامه وفضحته
مها تصرخ
ام فهد تسمع صرخ مها راحت وفتحت الباب
شافت فهد يعطيها كفوف
وطلع دم من خشمها وفمها
ام فهد:فهددد
فهد قام عن مها وناظر امه:يمه
ام فهد قربت لما وحضنتها
ومها تبكي:مجنون انت والا صاحي
فهد:تستاهل يمه عشان لاترفع صوتها علي
ام فهد:وش ترفع وماترفع البنت حامل
وش فيك انت وزواجكم الخميس
شتبي الناس يقولون لشافو وجهها
فهد:خل يقولون اللي يقولون
ام فهد:الله يهديك بس
فهد ناظر مها بحقد وطلع
مها بصياح:مابيه يعلن زواجنا
برجع بيت امي فهد بيذبحني لو ظليت
ام فهد:مابيلمس منك شعره
مها:تكفين خالتي لاتخليني عنده والله يذبحني
ام فهد:خلاص بتنامين مع نجود
وقالت لنجود
ونجود ماقالت شي وراحت مها لغرفه نجود
بغرفه افنان
صحت واخذت دش وهي تحاول
تنسي شي اسمه هاني
وتحس بصداع لها يومين ماكلت شي
طلعت وشافت امها:كيفك ماما
ام فهد ناظرت بنتها بحزن وحضنتها:بخير وانتي
افنان:بخير
ام فهد:جوعانه
افنان بدلع:كثير
ام فهد:تعالي احط لك اكل
افنان ابتسمت :طيب ماما فين مها مرت فهد
ام فهد:اسكتي بس اخوك المجنون ضربها ضرب
ووطلعتها من عنده وديتها عند نجود
افناان:اوف ليش طيب
ام فهد:مادري عنه
افنان:بروح اشوفهم
ام فهد:اوكي
افنان راحت غرفه نجود ودقت الباب
ودخلت شافت نجود ومها وامل جالسات
افنان :اخبارك مرت خيو
مها :تمام زين شفتك
افنان:لهدرجه انا مها يكبر راسي دحين
مها بضحكه:يحق لك
افنان:اخوي طلع ذويق
مها بخجل:تسلمين
نجود كانت فرحانه ان افنان بدت
ترجع الاولى
وماتعرف انها تضحك وهي تداري
دموعها
امل:فنو تلعبي قيمزر
افنان:ايوا بس لحظه اجيب لابي
نجود:خوذي لابي اقرب
افنان اخذته وفتحت القيمز ر
وجلست تلعب هي وامل
ونجود ومها يناظرونهم
بييت ابراهيم
مرام:برهوم قوم
ابراهيم جلس:هاه ياعيون برهوم
مرام بدلع:قوم بسك نوم
ابراهيم باس ايدها:طيب ياقلبي قمت
مرام ابتسمت وقامت ابراهيم بدل
ومسكت مرام من خصرها:شرايك نطلع نفطر برا
مرام:اوكي
ابراهيم:يالله اجهزي
مرام:ان شالله
وتجهزت وطلعو
بيت ام ماجد
ماجد:شجن انتى عارفه ان اهل عبدالعزيز صاحبي
بيجون اليوم
شجن :ايوا
ماجد:انتى موافقه
شجن بخجل:الشور شور اهلي
ماجد:شوفي ترا عبدالعزيز
رجل والنعم فيه
شجن:دامك شايفه مناسب لي معناته مناسب
ماجد:ربي يتمم على خير
بيت ام راكان
بندر جالس مع امه بالغرفه
بندر:طالبك يمه كلميهم اليوم
ام راكان:خلاص ان شالله بكلمهم
بندر:يالله اتصلي
ام فهد:بالليل باتصل خلاص
بندر:طيب
ودخلو تهاني وراكان واشواق
بندر قام:انا طالع يمه ولاتنسين
ان راكان:ان شالله يمه
بندر ابتسم وطلع
راكان:ايش السالفه يمه
ام راكان:يبيني اخطب له افنان
اشواق:واااااو
تهاني:صدق
ام راكان :ايه
راكان:ربي يتمم له على خير
الكل :اميييين
بكندا
منصور صحى من النوم شاف وئام
واقفه عند الشباك
منصور:صباح الخير
وئام:صباح النور
منصور:ايش بك
وئام:احس اني تعبانه
منصور:اوديكي المستشفي
وئام:لا مايحتاج وجت تمشي وحست بدوخه
منصور: لايحتاج اجهزي بوديك
ولبست وئام ومنصور
وراحو المستشفي
وسو لها تحاليل
منصور:ان شالله خير
وئام:ان شالله
طلعت نيرسه:وئام
وئام قامت ومنصور معاها
ودخلو لدكتوره
منصور:يس دكتوره ماذا بها زوجتي
الدكتوره وهي تشوف التحاليل:زوجتك حامل
منصور بصراخ:وات
وئام قامت وصرخت:كذابه انا مو حامل شلون حامل
منصور ناظرها وكله غضب:حيووانه حقيرررررررره وخيانه
وسطرها كف
وئام:منصور والله تكذب
منصور مسكها بهيجان وجلس يضرب فيها
ويرفسها
وصارت تنزف
الدكتوره راحت نادت الامن
وطلعوه
منصور بصراخ:وربي لااذبحك خيانه
وئام غابت عن الوعي
والدكتوره نادت النيرسات وشالوها
انتهي البارات
توقعاتكم
وئام ايش بيصير لها هل فعلا هي حامل؟
هل فعلا خانت منصور؟
نايف ايش اللي يبيه نجود وكيف بتساعده؟
ابراهيم ومرام ؟هل ابراهيم بعد ماعرف انها حب طفولته بيتعالج؟
افنان بتقدر بانكارها للي بداخلها تنسي هاني؟
وهل بتوافق على بندر ؟
وفهد واللي يسويه بمها؟ايش بتكون حياتهم ؟

البارات الحادي العاشر

بكندا
منصور صحى من النوم شاف وئام
واقفه عند الشباك
منصور:صباح الخير
وئام:صباح النور
منصور:ايش بك
وئام:احس اني تعبانه
منصور:اوديكي المستشفي
وئام:لا مايحتاج وجت تمشي وحست بدوخه
منصور: لايحتاج اجهزي بوديك
ولبست وئام ومنصور
وراحو المستشفي
وسو لها تحاليل
منصور:ان شالله خير
وئام:ان شالله
طلعت نيرسه:وئام
وئام قامت ومنصور معاها
ودخلو لدكتوره
منصور:يس دكتوره ماذا بها زوجتي
الدكتوره وهي تشوف التحاليل:زوجتك حامل
منصور بصراخ:وات
وئام قامت وصرخت:كذابه انا مو حامل شلون حامل
منصور ناظرها وكله غضب:حيووانه حقيرررررررره وخيانه
وسطرها كف
وئام:منصور والله تكذب
منصور مسكها بهيجان وجلس يضرب فيها
ويرفسها
وصارت تنزف
الدكتوره راحت نادت الامن
وطلعوه
منصور بصراخ:وربي لااذبحك خيانه
وئام غابت عن الوعي
والدكتوره نادت النيرسات وشالوها
والدكتوره دقت ع:..............:سويت اللي طلبتيه
:..............اشكرك سوزي سيصلك مالك غدا
الدكتور.حسنا الى اللقاء
قفلت وضحكت بفرح
ومنصور
اخذوه الشرطه الكنديه
وبعد ساعه طلع ورجع للمستشفي
دخل عليها الغرفه ويناظرها بكره
قرب لها ورفعها
وئام فتحت عيونها بتعب:منصور انا ماخنتك
منصور صك ع اسنانه:باخذك مستشفي ثاني عشان اتاكد يالله قومي
وئام:انا تعبانه
سحبها بعنف منصور وطاحت بالارض ورفعها
وئام بكت:منصور بطني يعورني
منصور:عسى يعورك كل مابجسمك ياواطيه ومشي فيها وطلع من الباب الخلفي للمستشفي
ركبها وركب وحرك
وئام وهي تبكي وماسكه بطنها:تشك بشرف بنت عمك
منصور:بس ولاكلمه صوتك مابي اسمعه
وئام ظلت ساكته
وصلو مستشفي ثاني
وسو تحاليل لوئام
منصور خلا وئام ترجع لسياره وراح يشوف النتيجه لحاله
منصور جلس عند الدكتور:دكتور بشر التحاليل ايش تقول لك
الدكتور:زوجتك عندها فقر دم حاد ونقص بالكالسيوم والحديد
منصور:يعني مو حامل
الدكتور:لامو حامل
منصور وقف:شكرا
الدكتور:احنا بالخدمه ياولد الديره
منصور ابتسم وطلع وركب السياره وحرك بسرعه
وئام بخوف:منصور ايش طلعت النتيجه
منصور:انا مابهتم لااي نتيجه انا بتاكد بنفسي
وئام:ايش تقصد
منصور:بالفندق تعرفين
وئام صار قلبها يدق بسرعه والخوف سيطر عليها
وصلو الفندق
وئام فتحت الباب ونزلت بشويش
منصور سحبها من يدها:خايفه ع البيض اللي تحتك لايتكسر
وئام بكاء:بطني يألمني
منصور ماهتم وسحبها للجناح ودخلها الغرفه ودزاها ع السرير وقفل الباب
وئام حطت ايدها ع بطنها وناظرته بخوف:منصور شتبي
منصور رمى بلوزته:الحين تعرفين
وئام رجعت ع وراء:بعد عني
منصور قرب لها ومسكها
وئام دزته وجت بتهرب منه
بس مسكها منصور
وئام مخشت خده باظفرها:بعد عني مابيك تلمسني
منصور صفقها كف وطاحت بالارض وصرخت هي تمسك بطنها:آآآآآآآآآآآآآه
منصور شدها من شعرها ورماها ع السرير:لبغيتك تجيني زي الجاريه
وئام كانت تحس ان الدنيا تدور فيها
منصور فتح ازارير بلوزتها__~
بيت ام فهد
مها جالسه وحاطه ايدها ع بطنها وسرحانه
نجود جلست جنبها:ايش بك
مها:ابي اكلم امي
نجود اخذت جوالها ومدت لمها:تفضلي
مها:شكرا حبيبتي
نجود:العفو وقامت وطلعت
مها دقت ع امها
مها بلهفه:الو يمه
ام مها:هلا ياروح امك
مها:اشتقت لك يمه
ام مها:وانا اشتقتلك يمه بشريني عنك
مها بعبره:بخير
ام مها:وفهد شخباره معاك
مها نزلت دموعها:فهد حيل يحبني وفرح اني حامل
ام مها:عسى الله يسعدكم
مها:امين
بالصاله
ام فهد وعيالها جالسين
ام فهد:زواج اخوكم فهد الخميس وسلطان عقب ثلاث شهور
وانت يانادر عشان تعقل وتبطل طيش وتسوي سوات غيرك وتطيش وتزوج من ورانا بخطب لك نرجس
نادر:وشو من صدقك يمه بتزوجيني بزر
ام فهد:اي مافيها شي الزواج عقب سنتين
نادر:يمه ايش بك ايش هالكلام عشان فهد تزوج بالسر احنا نتعاقب
ام فهد:جب ولاكلمه ان تكلمت عن اخوك كسرت راسك
نادر وقف وهو معصب:انا زواج من نرجس مابتزوج لو السماء تنطبق ع الارض
ام فهد:تعصي امري
نادر:ماعصي امرك بس زواج من نرجس مابتزوج
ام فهد:بتزوجها غصب عنك
نادر:عساني اطلع هنا ويجيك خبري قبل تخطبين نرجس وطلع يركض
ام فهد شهقت وحطت ايدها ع قلبها
سلطان:ايش فيك يمه
ام فهد:الحق اخوك ياسلطان
سلطان:ان شالله وطلع يركض
امل:ارتاحي يمه
ام فهد جلست
افنان جابت ماي:اشربي يمه
ام فهد شربت الماي وقلبها مقبوض
نجود:ليش سويتي كذا يمه ليش
ام فهد:مابيه يسلك مسلك اخوه وناظرت بفهد
فهد قام وراح لغرفه نجود وفتح الباب بقوه
مها نقزت ومن شافت فهد خافت
فهد هجم عليها وخنقها:دمرتي حياتي طيحتيني من عين اهلي
افنان جت تركض ودزت فهد:بس يافهد خلاص اصحي لنفسك
مها جالسه تكح
فهد:ابعدي ياافنان هذي حقيره
افنان:وليش حقيره عشانها صدقتك ورضت تزوجك وحبتك فعلا طلعت يافهد خالي من الانسانيه
فهد زفر بقوه وطلع
بيت ام راكان
راكان:يمه كلمتي اهل بدريه
ام راكان:اي واتفقنا ان الملكه عقب اسبوعين
راكان ابتسم ومرت بباله ابتهال
بس بسرعه شالها من باله
بندر دخل:هاه يمه كلمتيهم
ام راكان:لا ماكلمتهم الناس منشغلين بزواج ولدهم اللي يوم الخميس
بندر:وانا شيصبرني
ام راكان:اصبر كلهن يومين
راكان:مستعجل
تهاني:ايش بك فنو طيرت مخك
بندر:انا ابي اخطبها ابي اضمن انها لي مابيها تطير مني
ام راكان:اركد بس وعن الطيره
بندر قام وراح غرفته وهو زعلان
تهاني:زعل يمه
ام راكان:مصيره يرضي اختك وينها
تهاني:نايمه هي ونوف
ام راكان:اها
بكندا
منصور جالس ع السرير ومعطي وئام ظهره وندمان ع اللي سواه
وئام لافه الشرشف عليها وتصيح وماسكه بطنها وتحس بنفسها تنزف
منصور لف عليها:وئام انا اسف انا
وئام صرخت فيه:مابي اسمع منك شي مابي منك مبررات وشدت ع بطنها وجلست تصرخ وتبكي:آآآآآه يمه لحقيني بموت
منصور خاف وقام بيمسكها:وئام شفيك
وئام دزته:بعد عني لاتلمسني
منصور:طيب اهدي
وئام عضت مخدتها وتالم:آآآآآآآآه
منصور مسكها:وئام ايش بك
وئام وهي تغيب عن الوعي:اكرهك
منصور صار يحركها:وئام وئام
وئام ماتحركت منصور طلع لها ثوب ولبسها وشالها وشافها تنزف وخاف طلع فيها يركض وركبها بالسياره وحرك للمستشفي
ببيت ابو هاني
ام هاني فتحت باب غرفتها شافت ابو هاني يكلم من شافها قفل
ام هاني بشك:من كنت تكلم
ابو هاني:نعم من متى انتي تساليني هالاسئله
ام هاني:من كثرت مكالماتك من صبغت شنبك اسود وشعرك
ابو هاني:شي مايعنيك
ام هاني هزت راسها وطلعت والشك ياكلها
هاني:يمه

يتبع ,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -