بارت مقترح

رواية الحب جمرة من لظاه انا اكتويت -13

رواية الحب جمرة من لظاه انا اكتويت -2

رواية الحب جمرة من لظاه انا اكتويت -13

تجون بدري قبل بنات عمي علشان ابيكم بموضوع لحالنا
دلال : خلاص طيب انتي عطينا خبر بكره وانا اقول للبنات 000او صحيح قبل لا انسى
ترى كلمتني هيام تقول ان الصور جاهزه مرو المشغل اخذوهم لان هي ما بتروح العصر المشغل
انفال : خلاص انا بكره لما يمرني السواق العصر قبل لا اروح بيت ابوي بمر المشغل اخذهم
دلال : طيب اذا رحت المشغل كلمي دانه لان هي الي عندها الصور
انفال : طيب 00خذتنا السوالف وما قلت لي كم نسبكم
دلال : انا 96 وسجـــــــى 94 واما هيام 79
انفال : كويس مبرووووووووك 000بس ليه هيام نسبته كذا نازله مره
دلال : والله هذي البنت محيرتني كتله متجمده
انفال : بكره نكلمها نشوف وش فيها 000يالله تصبحين على خير
دلال : وانت من اهل الخير 000واحلام ورديه
فــــــــي بيت بو تركي وتحديد في غرفة سجـــــى
كانت سجى غرقانه في احلام اليقظه كعادتها اليليه تمارس طقوسها اليوميه
فـــــي عالمها الخاص
نغمت مسج
على طول سجى طارت للجوال
وقلبها وده يطلع من صدرها هذا اكيد من (( نبض قلبي ))
هم بالعاده بعد كل طلعه او بين فتره والثانيه يرسل لها مسج اما شعر او يطمنها عن احواله
وحتى سجى احيانا ترسله
امسكت الجوال بيدها الثنتين وقربته من وجها 00وعيونها مبين فيها الفرح يلمع
يشعل الليل هاجوس ســــــــرابي
زي هاجـــس حبيبي لالــــــــفى
ياحبيـــبي ترى حبك غدى بي
والليالي لها وجه وقفـــــــى
اولك نــور 00ضوه من عـــــذابي
واخــــرك نور 00في صدري طفــى
لمنى شــوق 00من شفة عتابي
لمـــــني ( برد ) ياكل الدفـــــى
يا حبيبي تـــــرى حبك غدى بــــي
والليالي يــــــزينها الــــــوفا
فـــــــــديت انا هذي الابيات 000وفديت صاحبها
ليتنـــــــي يمك ادفــــيك من برد الليالـــــي
قربت شاشت الجوال وباست الشاشه
بدين اضغطت على الرد واكتبت
لا تلتـــــحف بالبــــرد يالليـــــل تـــكفى
البــــرد مــــوحش وانت ياليل بـــــدري
تــــراجفت ضلوعـــــــي 00وانا كـــيف ابدفا
احــــس هذا البــــرد فــ ضلوع صدري
لــــي فيك حاجــــه تشبـــه الســـــر واخفى
بعـضي مايدري 000كيف ياليل تدري
كان البحر ( عشق ) له قلوب لهفـــى
وصار البحر ( قشع ) له قلوب تذري
وضغطت على ارسال وهي مبتســــــمه
ويرن وجوالها
يالله من هذا الــــي متصل فـــــي ذي الوقت والله انه فاضي
وما عنده سالفه
شافت الشاشه
(عينـــــي 00ضمانه ) يتصل بك
سجى : انت من وين طالعه
دلال : الناس يقولون السلام 00مساء الخير 00 مو من البدايه طرده
سجى : ما عندي صريحه 00ما اجامل 000 يا مقتحمت الاجواء 00ما تدرين الساعه كم الحين
دلال : عارفه 00بس ادري ان انت للحين جالسه 00في عالمك الخاص مع
احلام اليقظه حقتك 00وفارس الاحلام الي راكب على حمار
سجى : عن الغلط 00 الله يبلاك بحب يسهرك ليالي ويطير النوم من جفونك
دلال : الله يرجك 00تدعين علي بالعذاب
سجى : انا ما ادعي عليك انا ادعيلك 00عاد هذا عذاب غير هذا احلى عذاب
دلال : المهم انه يدخل من ضمن العذاب يعني عذاب
سجى : بس الحب مو كله عذاب يقولك المثل
ليـــــس الحب الذي يعذبنا انما من نحب
الحب مزيج من اسما المشاعر من سعاده من فرح 00اشتياق 00وله 00انتظار 00 احلام
دلال : والله ان دخلت معك في الحب ما طلعت سالمه 00خليت الحب لصحابه
سجـــى : دلال ممكن اسألك
دلال : تفضلي 00يا طنط سجى اسألي
سجى : انتي ما حبيتي او يعني ما فكرتي تحبين 00يعني ما حسيت بمشاعر اتجاه شخص
دلال وتغير صوتها : مدري 00انا مو رافضه الحب بس ما اعتقد ان في شخص يستحق الحب
او يمكن ان ما لقيت شخص فريد من نوعه 00اساسا انا ما اعرف وش يعني الحب
سجى : وشلون يعني فريد من نوعه
دلال وتحاول تغير الموضوع : مدري كيف يعني 00المهم ما علينا قول لي وش كنت تسوين
سجــى بتنهيده : كنت ارسل مسج 00(ويتغير صوتها يصير اكثر دلع ) 00 لنبض قلبي
دلال : وانت للحين على عادتكم مع هذي ارسايل الحين الناس تطورت صارت في مكالمات وطلعات
وحركات وشفني واشوفك 0000وانت للحين على ايام الجاهليه شعر ومرسال غرام
سجـــى : مشاري رافض فكرة ان يكلمني وانا بعد
دلال وتتكلم فصحه : لماذا يا عشاق اخر زمانكم ؟
سجـى : اولا لان ما بينا رابط رسمي 00ثانيا لان اذا كلمنا بعض بالجوال ما خلينا شيء لفترة الخطوبه
ثالثا 00علشان نحس بحلاوت الحب والشوق رابعا : ما نبي يكون حبا مثل حب هذي الايام جوالات ومكالمات اخر اليل 00نبي نعيش الحب الحقيقي الحب الطاهر 00اسمى انواع الحب علشان بعدين اذا تزوجنا
ما نحس ان هنا غلطنا او ارتكبنا شيء غلط يجرح هذا الحب والرابط الي بينا وخامس00
دلال : خلااااص خلاااااص 00والله علم
سجى : دلول كلمتي انفال
دلال : يس 000 وتسلم عليك
سجى : بكره ان شألله راح اكلمها
دلال : لا ما يحتاج تكلمينها لان هي بكره عازمتنا بيت ابوها
سجى : والله 000والله تطورات صارت والعزيمه بيت ابوها ما اصدق وش صاير بالدنيا
دلال : يماما وما خفي اعظم 000والله شكل البنت محظره لنا شيء لان يوم اكلمها كانت مبسوطه
وقالت ان تبينا بسالفه يوم قلت لها قول لي قالت لا هذي يبيلها جلسه 00 وبكره لما نروح بيت ابوها
بقول لنا 000بس المشكله من راح يودينا
سجى : ليه ما عندك احد يوديك 00هذا سواقكم موجود
دلال : سواقنا ما يدل 000بقره لو بجلس لبكره افهمه وادليه ما بدلي وخاصه انه توه جديد
يدوب يدلي الاماكن المهمه انا قايله لبوي يجب لنا سواق مصري علشان نعرف
نتفاهم معه 00 والله تعبت وانا اتكلم مع ذا السواق بالانجليزي وبعد مو جاي يفهم وش اسوي له
واخاف اجازف بكره واخليه يوصلني اخاف يوديني في الطريق الى ما منه رجعه
سجى : ههههههههههههه 000هذا عبدالرحمن اخوي موجود وعمي بعد أي واحد منه يقدر يودينا
دلال : انت تعرفين اني ما احب اركب الى مع سواويق
سجى : عاد دوري من يوديك 00طراره ومتشرطه بعد هههههه
دلال : خلااااااص بروح معك 000 والله انا ما ادري وش فيكم على اليوم محد يحبني يعني ما تبوني اجي
معكم العزيمه 000والله اني مسكينه محمد يسأل عني يقول شخباري انا الي ادق عليكم
سجــــى : عاد حنا نقدر 00اساسا الجمعه بلاك ما لها طعم انت سكر العزيمه
دلال وفرحة : والله جبرتي بخاطري بهذي الكلمتين 000طيب قبل لا انسى مري بكره
المشغل اخذي الصور تقول هيام اجهزو اخذيها من دانه لان هيام ما بتروح المشغل العصر طيب
سجى : طيب 000 انت متى نوايه تسكرين
دلال : ياعيني على الطرده المحترمه
سجى : هههههههههههههههه من جد والله فيني النوم
دلال : طيب 00اخليك باااااااااي اشوفك بكره
سجى : الله يسلمك خلاص القى بكره 00وخبري هيام لا تنسين
دلال : طيب 000مو انا اشتغل عندكم 00وش شايفيني نقالت كلام 00يالله صديقاتي وغالين
علي لازم انحملكم
سجى : يالله بلى كلام كثير مع السلامه هههههههه تصبحين على خير
دلال : وانت من اهل الخير 00واحلام ورديه
سجـــى لما قفلت السماعه ابتسمت
ياعيني عليك يا دلال رغم غرورك وكبريائك وعزت نفسك وانفتاحك الا انك
معانا هنا صديقاتك والله زي العسل ما اذكر يوم تكبرتي علينا بالعكس 00 والله اني
احيانا استغرب وشلون يجتمع الغرور مع التواضع في شخص واحد
دائما هي الي تسأل وهي الي تسايرنا 00 وتحاول تسعدنا والله
قلبك كبير يا دلال 00الله يخليك لي يارب
فــــــي نفس البيت لكن في جناح تركي وناديه
تركي كان جالس بالصاله حقت جناحهم الخاص
تـــــــركي بدلع : عيــــوني
ناديه : هلااااا
تركي : تعالي جلسي جنبي
ناديه : بروح اشوف الحلووووه رشروش صحت ولا لا
تركي : لو صحت كان جات تدور علينا
ناديه : حتى لو ما صحت بس بروح اشوفها يمكن البطانيه مو مقطيتها عدل الحين تمرض
بنتي
تــــركي : يا ريتك تخافين علي كثر ما تخافين عليها
ناديه وتبي تقهره : انت كبير
تركي : لا والله مو كبير توني صغير 00 اصغر منك
ناديه وتمد الكلمه : لا ياشيـــــــخ
تـــــركي : ههههههههههههه عاد انتو موتكم يالحريم احد يكبركم
ناديه : هههههههههه عاد مو كلهم
تركي : والله انتي احلاهم كلهم
ناديه وبحياء : طيب ممكن تخليني اروح اشوف رشروش
تركي : بوسيها عني 000 لا تتأخرين علي
ناديه وهي قايمه وببتسامه : من اعيوني
تـــــركي ويبادلها الابتسامه : تسلملي عيــــــونك
لما اطلعت ناديه من الصاله اختفت فجأ ابتسامة تركي لما تذكر الموضوع
وخاصه لما شاف ابتسامة ناديه والله ما يهون علي اضيع هذي الابتسامه
لكن لازم اقولها 00والحين 00لالا خليها بكره 00ليه طيب اخليها بكره
وتذكر تركي كلام الدكتوره لا زم تعمل العمليه باسرع وقت وخاصه انها في
الشهر الجامس
اغمض تركي عيونه وهو عاقد حواجبه
اقولها ولا ما اقولها اقولها ولا ماا قولها ياتركي انت قوي لازم تصير قوي
ناديه لما دخلت الصاله ما حس فيها وهي لما شافته مغمض عيونه اعرفت انه يفكر
اجلست جنه على الكنب بهدوء وحاولت تقرا افكاره من ملامح وجه 00واعرفت انها افكار تزعجه
او انه محتار في شيء مسرع تبدلت تقاسم الملامح توه من شوي كانت مرتاحه والوجه مبتسم
والحين الملامح تعبانه
حطت يدها على يد تركي بكل هدوء وحنيه
لما تركي حس بلمستها مسك يدها وهو ما زال مغمض عيونه
تركي ببتسامه : متى جيتي 000ما حسيت انك دخلتي
ناديه بجديه : تركي وش كنت تفكر فيه
تركي وهو يفتح عيونه وعلى طول ناظر فيها : افكر فيك
ناديه تناظره وكانها مو مصدقه : وش الي تفكر فيه
تركي اخذ نفس عميق وناظر فيها بنظرات كلها حنيه وتفحصيه وكانه اول مره يشوفها
تركي : ناديه الحين انت أي شهر
ناديه استغربت من سؤاله : في الشهر الجامس
تركي : اهااااااااا 000طيب
ناديه ومازالت مستغربه : وش الي طيب
تركي قرب من ناديه ومسك يدها الثنتين بقوه وناظرها في عينا
تركي : ناديه اليوم لما رحنا المستسفى 00يوم قالت لي الدكتوره ابك بالمكتب
تدرين وش تبي فيني
ناديه وبصوت واطي : وشو
تركي ويزيد الضغط على يدها : تقول ان الطفل الي في بطنك مشوه خلقينا ولازم ننزله لانه
حتى لو جبناه ما يقدر يعيش 000 ( رفع يده تركي ومسح على راسها ) 00انت ياناديه مأمنه
بقضاء الله وقدره 000والله ان شألله بعوضنا خير 00وحنا تونا صغار نقدر نجيب بدل الواحد
عشره وهذي رشروشه حبيبتي ما ليه عليها البيت 00 صحيح ان الموضوع صعب عليك
بس لازم تتحلين بالصبر وانا جنبك ما بخليك ( تركي حس ان يد ناديه ترتجف بين يده )
ناظر عينها شاف الدموع بدت تتجمع
ناديه وهي تتحسس بطنها بيدها وبصوت مخنوق : يعني يا تركي الجنين الي داخل بطني مشوه
يعني ولدي ما بيولد ما بضمه وشيله بين ايدي 000 ( ويختفي صوتها من البكا )


فــــــــي عصر اليـــــــوم الثاني
فــــــي صالت بيت بو تركي
كان وافي نايم بثوبه على الكنب بالصاله
وشماخه تحت راسه
انزلت سجى من الدرج وهي تنطط
سجى : يما يماااااااااااااا يالغاليه
ام تركي : وجع 000 وش هذا الصراخ 00عمك نايم بالصاله لا تسوين فوضا
سجى وهي تدخل الطبخ وتلحقها ام تركي : عمي وافي عندنا 000متى جا
ام تركي : اظاهر جا امس على وجه الفجر وبين عليه تعبان شوفيه
مسكين نايم بثوبه
سجى : خليني اشوف وش فيه
ام تركي : خليه نايم لا تصحينه 000 وانت بعدين معك كل هذا نوم
سجى بدلع وهي تبوس راس امها : يمااااا احنا في اجازه وش اسوي اجلس من الصبح
ام تركي : جلسي تفطري معنا انا وابوك 00روحي الزرعه مع ابوك
سجى وهي تأخذ كاس تشرب فيه ميه : وش اسوي اروح 000خليني نايمه بسريري اريح لي 000 وين اخوي عبدالرحمن
ام تركي : في المجلس يطالع التلفزيون
سجــــــى : يمااا اليوم عازمتنا انفال بيت ابوها ممكن اروح
ام تركي : من بوديك
سجى : اخوي الحبيب من غيره
ام تركي : طيب 00دير بالك على حالك
سجى وهي طالعه من المطبخ : ان شألله
فـــــــي المجلس
سجـــى وهي تجلس جنب اخوها عبدالرحمن بدلع : دحومي حبيبي
عبدالرحمن : وش بقيتي 000 توصيله ولا تمشيه
سجى : ياقلبي على الي فاهمني
عبدالرحمن : خلصيني توصيله ولا تمشيه
سجى : لا توصيله 000 مممممممم هم مشوارين بس والله خفيفين ولطيفين
عبدالرحمن : والله مشاويك مثل وجهك كل واحد اثقل من الثاني 0000عاد قال عاد
ويحاول يقلد صوت سجى خفيفيييييييين ولطيييييييفيين
سجى : بمشيه لك هذي المره مستر دحومي بس لا تعيدها لانها مو حلوه بفمك
عبدالرحمن : ما صحى عمي وافي
سجى : الا 0000 عبدالرحمن وش فيه عمي وافي هذي الايام احسه مو على بعضه
انت شفته كيف نايم بالصاله بثوبه ومكور روحه بالكنب يدوب يكفيه وتقول امي انه جاي
في وقت متأخر 000 اكيد فيه شيء 00ما هو بخالي
عبدالرحمن : والله علمي علمك 00 والله حتى انا لاحظة عليه هذي الايام تصرفات غريبه
الى يدخل عليهم وافي
وافي هو يتثاوب : الا من هو هذا الي تصرفاته غريبه
سجـى : عمي وافي صباح الخير
وافي ويجلس جنب عبدالرحمن بتكاسر ومبين عليه الاجهاد والتعب وشكله ما أخذ كفايته من النوم
وافي : وين الفطور 00والله حدي جوعان
عبدالرحمن : قصدك وين الغدا 000 الحين وقت غدا مو فطور
سجـــى وهي قايمه : الحين اخلي امي تحط لك الغدا
وتناظر عبدالرحمن : خلاص اعتمد انك توصلني
وافي ويدخل عرض : وين يوصلك
سجى وهي تناظر ساعتها : الحين الساعه اربع اربع ونص ابي اروح المشغل اجيب الصور
وفي اليل ابي اروح بيت صديقتي
وافي : خلااص انا بوديك المشغل
عبدالرحمن : لا ياعمي لا تتعب نفسك 00خلاص انا بوديها
وافي : لا والله انا نفسي اطلع شوي بوصلها وبروح مشوار وفي اليل انت تولا المشوار الثاني
سجى انبسطت ان عمها وافي بوصلها لانها تبي تتكلم معه يمكن يقول وش فيه
وافي ويناظر سجى : خلاص ما ابي غدا 00 بس ابي اخذ شور على السريع
000عبدالرحمن قم عطني بدله من بدلاتك والله مليت من الثوب
عبدالرحمن : اخاف ما يكفونك 000ههههههههه الحين توسعهم
وافي ويضربه على كتفه بالخفيف : اقول قم بلى كلام فاضي اساسا انا اضعف منك قول
اخاف تلبس البنطلون ويطيح مو اخاف توسعهم انت وجهك يالله قم بس قم
فــــــــي سيارت وافــــــي
كان وافي طالع جناننننن مع البنطلون الجينز والبلوزه الصفره نص كم وفيها زيج ابيض في اطراف
الكموم
سجــــى وهي تناظر في عمها ( والله ياعمي امرك يحير من شوي كان مبين عليك التعب والحين
مبسوط ومرتاح وش الي يبدل احوالك كذا عاد انا جنوني هذا الغموض
سجى : عمي متى امس رجعت من المطار
وافي بلا مبالاه : على الساعه 2 مريت بيت صديق لي وجلست معه شوي وبعدين جيت بيتكم
سجى :عمي انت تحب ؟ 00000 ( ما تدري كيف طلع منها هذا السؤال تمنت انها ما قالته تخاف من ردت فعل عمها
وافي ويناظر في سجى : ههههههههههههههههههههه هههههههههههههه سؤال يسدح نفسه
ههههههههههههههه ههههههههههههه والله اني احبكم كل لكم 000عندك شك في ذلك
سجــــى استغربت من ردت فعل عمها و ما حبت تعلق 000فضلت انها تظل ساكته
وعند باب المشغل
سجى وهي بتفتح باب السياره
وافي : سجى 00استناك ولا امشي
سجى : لا ياعمي اذا ما في كلاقه استناني لان بس باخذ الصور وبرجع ما بطول داخل
وافي : طيب
داخل المشغل
سجى ادخلت المشغل بدون ما تفتح برقعها قالت انها مو محتاجه لانها بتطلع بسرعه
سجى : السلام عليكم
دانه : وعليكم السلام
سجى : وين هيام
دانه : ما جات اليوم انت وحده من صاحباتها جايه تستلمين الصور
سجى : أي
دانه : لحظه بس اجيب الظرف
سجى : طيب
فـــــــي سيارت وافي
وافي جالس يتعبث بالاشرطه جاي على باله يسمع مسيقه كلاسكيه
يالله وين راح هذا الشريط 00اكيد اني معطيه واحد من الشباب
ولا ناسيه في البيت 00خليني اشغل أي شي
سجى وتقتح باب السياره
وافي : قريبه ما طولتي مسرع جيتي
سجى وهي تحط الظرف في المكان الي بينها وبين وافي : لا بس استلمت الصور وجيت
ولان هيام صديقتي مو موجوده
وافي وتوه بشغل السياره
الا يصيح جوال سجى

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -