بارت مقترح

رواية اوراق من خريف الماضي -14

رواية اوراق من خريف الماضي - غرام

رواية اوراق من خريف الماضي -14

سعود :والله فيه حب يزيدك حب و سعاده وفيه حب يزيدك الم وغبن وهذا الي ما ودك به ولا ودك تعرفه وهذا هو حب خالد وعبير للاسف ... وترى ماله علاج الين الموت
لميا شهقت وهي تقول :بسم الله عليهم ليش تقول هالكلام
سعود وبصوت راخي :والله ما قلت الىالحقيقه وتراي ما دعيت عليهم يوم تشاهقين
لميا :ايه بس كلامك يخوف يا سعود
سعود :بس هذا الواقع والي دايم نرفضه وما عمرنا تقبلناه
لميا بخوف :يعني تقصد انهم ما راح ينسون بعض ابد وحبهم ما راح يموت
سعود :تعجبيني تدرين ليه
لميا :ليه
سعود بعشق ووله وهو يتنهد :لانتس تفهمين كل معاني الحب والعشق.. واكيد بعد انتس ها.. فاه...ه ا..يت من الشوووق
لميا خجلت وحمر وجهها ومسكت جهه قلبها وتسارعت انفاسها
سعود يعرفها وعارف الحين اشلون شكلها صاير وحس انه ما عاد يقدر يتحمل اكثر لها يومين بعيده عنه :لموي خليتس جاهزه انا بمرتس بعد العصر تسلمين على امي ونمشي بعدها...
.لميا :سعود انت وعدتني اقعد الاسبوع كله
سعود :لا والله ما اقدر اذا انتي تقدرين فعطيني..قوا..بتس ...
.سعود :خلاص اجل خليتس جاهزه
...
...
...
ياليل خبرني عن امر المعاناه
هي من صميم الذات والا اجنبيه
هي هاجس يسهر عيوني ولابات
او خفقة تجمح بقلبي عصيه
هي صرخه تمردت فوق الاصوات
او ونه وسط الضماير خفيه
...ة ...بين نظرات
او الدموع الي تسابق هميه
اعاني الساعه واعاني مسافات
واعاني رياح الزمان العتيه
واصور معاناتي احروف وابيات
يلقى بها راعي الولع جاذبيه
.
.
.
طبعا لا نام ولا عرف للنوم درب ...طول ليله وهو يفكر ويتقلب
يوسف :يا اخي انا الي باسوق شوف شكلك اشلون صاير كنك متعاطي
خالد :يا اخي ما احب اجلس كذا على الاقل باسوق واشغل نفسي با...
ي...يه...ت سوق وانا الله يرحمني وزوجتي الله يصبرها وولدي الله يعينه على حياة اليتم
خالد :التفت فيه وهو يبتسم :خلاص اجل هاك ولا تقعد تتبكبك لي وتنعى نفسك واهلك
يوسف :ايه على الاقل انا نمت البارح ماهو بمثلك
خالد تنهد بألم وهو يفتح باب الراكب
وبعد ما ركبوا ويوسف مشى له مسافه خالد التفت فيه وهو مبتسم :الف مبروك يابو سليمان
يوسف :التفت فيه بتعجب الله يبارك فيك بس على ويش
خالد :على البيبي الي بالطريق
يوسف بدهشه :واش دراك
خالد ضحك :دريت وخلاص
يوسف ارتاح يوم خالد ضحك وهو يقول :اه منه لساني ما يعرف يثقل شوي
خالد :لا جد والله من متى
يوسف :تونا ...سالفه شهرين او شهرين ونصف
خالد :الله يتمم لكم على خير
يوسف :عقبالك يا خالد ان شاء الله
خالد تنهد وهو يركز بالطريق الي قدامه وبدون ما ينطق بحرف...
يوسف ما حب ان خالد يرجع لحالة اليأس الي هو فيها فالتفت فيه وهو يقول :وانت بعد الف مبروك
خالد بضحكه خفيفه :على ايش
يوسف وهو يضرب بيديه على الطاره :على هالرنج ماشاء الله تبارك الله ..ماتشوفني كيف ضحكت عليك علشان اسوقه
خالد ابتسم :الله يبارك فيك هذي هديه الوالد الله يطول بعمره
يوسف:امين ..شفت ياخالد ان فيه ناس تحبك وماودها الا بسعادتك ياخوي ...اقل شي اشغل نفسك عن نفسك بالي يرضيهم وحاول تسعدهم مثل ماهم ودهم يسعدونك
خالد التفت في يوسف بنظرة رضا ..ويوسف ما علق ...وواصلوا طريقهم الله يوصلهم بالسلامه ...
...
...
...
$$$$

البارت الخامس والسادس والثلاثوووووون

قراءة ممتعه
حورانيه
.
.
.
.
.
.
.
.
.
مضى يومان على الاحداث السابقه
صالح ومنيره راحوا لمكه واخذوا عمره وهم الحين بيقضون لهم كم يوم بجده وبعدها بيروحون للمدينه ويرجعون بالسلامه ان شاء الله وسعادتهم لا توصف وكل واحد فيهم فرحان بالثاني
وعسا الله يهنيهم ولا يغير عليهم
...
...
...
اثير ونواف
لا زال الحال كماهو عليه واثير مستاءه جدا من جلستهم بالفندق وما غير يطلعون يتغدون ويتعشون ويرجعون ونواف لا زال ي..في...و...لغريبه الي تجيه موترتها لانها تحس انها تجيه بكثره
وهو يطلع كل ما حس فيها وخافت لا يكون نواف تعبان وفيه شي وموبقادريصارحها...
راجعين من برى اثير دخلت وغيرت لبسها ولبست لها جلابيه حلوه باللون الوردي وفلت شعرها الاشقر وحطت لها كحل وكثرت وماسكر وروج باللون الزهري وغمقته ورشت لها عطر
وطلعت له وهو جالس بثوبه وشماغه وهو متحفز
ويقلب بالريموت وكأنه ناوي يطلع ...
نواف شم عطرها قبل ان تطلع وبطلعوها التفت وشاف اجمل فتنه ولا في احلامه شاف مثلها ...غمض عيونه بقهر من مشاعره شبه الميته ومن الشي الي واقف له كل ما قرب منها او حاول ...
اثير قربت منه وهي محرجه ومتردده من الكلام الي بتقوله ولكنها تش...ي...معه... :بتطلع ؟
نواف وبدون ما يلتفت فيها :ايه شوي بس وراجع ..بغيتي شي
اثير انقهرت من حركته وليش ما يطالعها ولمين يعني كل هالكشخه اذا هو صاد :ودي اتكلم معك شوي
نواف اعجبته ثقتها في الكلام ..طفا التلفزيون والتفت فيها وابتسم وهو يقول ..طيب تفضلي اجلسي وقولي الي عندش ... اصلا موضوع الطلعه ماهو مهم
اثير جلست على طول على اقرب كنبه لها وابعدها عنه
نواف ما يدري ليش فرح للشعور الي حس فيه وهو وده انها جلست..ب ..او ب...ه تكون قريبه منه ولكنه ما حب يقول لها شي وتجيه الحاله ويخرب الموقف ...
اثير وهي متردده وتناظر بالارض :نواف راح نطول بقعدتناهنا
نواف مبتسم وبجرأته المعروفه : طيب ناظريني وانتي تكلميني
اثير وهي متضايقه من اسلوبه الجلف معها رفعت عينها وهي تجاهد حياها وخجلها وركزت في عيونه الي انتفضت لها كل اوردتها
نواف بلع ريقه وحس بشعور غريب وحلو وهام شوي بالعيون الي من اول وهو يحلف انه ما قد شاف اجمل منها ...
اثير نزلت عينها وهي خجلانه من نظراته ...
نواف ومع انه بدأيحس بالضيقه الي ما يحس فيها الى معها ...وقف وقرب منها وهو يوقف قدامها ...
اثير رفعت عينها وناظرت فيه بخوف وهي تشوف نفس الحاله الي شافتها ليله زواجها...ف...رت...ا وهي تشوفه يمد ايديه ويشدها بقوه مع سواعدها ...اثير من الخوف وقفت مرعوبه
ولكنه لا زال ماسكها اثير وبخوف ...نواف اش فيك ؟
نواف وهو يحس انه خلاص شوي ويستفرغ من شدة الضيقه والالم ركز في عيونها وهو يمسك وجهها بين يديه وبصعوبه شديده قرب منها وهو يقبل ما بين عينيها... وهنا خلاص حس انه بيموت والا بيموت
لا محاله من شدة الالم ..افلتها بسرعه وهو يخرج ويسكر الباب بقوه...ر...ت الفندق وبيطيح منها ولكن الفندق ما طاح الي طاح هي اثير نفسها ..انهارت ودموعها تملي عيونها الي
شكلها بتكون حكايه عذاب لها .. ...
...
...
...ل ...س وصلوا لاسبانيا ..
قاعدين يتمشون وكل الي بينهم اسئله عاديه واجوبه مختصره ولحد الان مافيه أي محاوله تقرب للاخر من كل الطرفين ...
عادل يمشي وهي تمشي بجنبه وهو يوريها ويشرح لها عن بعض الاثار والقلاع وهي مندمجه معه بعقلها ولكن بعيده جدا بقلبها ومشاعرها
كان كل الي يمرون لازم ياخذون لهم فتره..لعونهم وخاصه عبير وهذا الشي سبب لهم الاحراج
عادل :لو تتحجبين فقط احسن ..مالها داعي الغطوه هنا
عبير وهي مستاءه :لا والله ما ا...ما ...ادل :ايه بس صرنا محط الانظار وذا الشي يضايق بالله انتي ما تضايقتي
عبير :الا
عادل :ترا عادي والله بالنسبه لي بس تحجبي
عبير :ومن قالك اني اتغطى لاجلك والا اني خايفه منك
عادل انصدم من كل...م...ها عليه
عبير كملت وهي تحس انها تقدر تتكلم اذا صارت الغطوه عليها بعكس اذا صاروا بروحهم ما تقدر تطابق كلمتين
عبير :انا البسها لله ولاني اخاف منه هو
عادل :يعني انتي ملتزمه
عبير :وش معنى ملتزمه
عادل :يعني متشدده
عبير وهي مقهوره من كلامه :متشدده في ايش
عادل :في امور الدين
عبير :قصدك محافظه ..لان التشدد يعني الغلو والغلوا يخرج صاحبه عن الدين .. واناما اسمح لك تكلمني بهالطريقه
...
...
...
بيت ابو خالد
العايله كلها جالسه على الغدا
ابو خالد وهو الي من يوم جلس يراقب خالد :هاه يا خالد واش صار على موضوعك
خالد رفع راسه والقى نظره على الجميع وركزها على ابوه :ابد يبه ماشي جديد ...الجامعه هي الي الحين كل شي عندها ومتى ما عطوني خبر اقدر اتحرك
ابو خالد :ومطوله الشغله
خالد بتعجب من كلام ابوه :لا ان شاء الله هاليومين هم بعد احرص منا
ام خالد هنا هي الي داخلت وقطعت هالحديت المر :خلونا من هذا الحين وقولو لي متى ودكم نسافر ونروح لاهلنا تراني اشتقت لديرتي و... خالد ابتسم :والله يام خالد انتي دايم تسبقين الاحداث ...اصبروا علي بس شوي وبعد ودي نشوف لخالد ونرتب اموره وهمن نروح كلنا جميع ونستانس ان شاء الله
خالد : أي والله ياني مشتاق لهواء الشمال...وطالع في امه وهو يغمز ولخوالي بعد ...
ابو خالد على طول قال :ايه عارفك ودك تشوف واش انا قايل بس ماني براد عليك خل خوالك ينفعونك
خالد وام خالد ضحكوا عليه وخالد يقول :لا والله يبه ماهي باللي طرت عليك بس ودي اونس الغاليه بالطاري
ابو خالد حس براحه وهو يشوف تقبل خالد للوضع واندماجه معهم وهو هنا بدا يعزم على فكره السفره ويخطط لها .
...
...
...
صالح ومنيره الليله رجعوا للرياض وبكره سفرتهم وابو نواف مسوي لهم عشى ...شاء بيكون في بيت اخوه ابو محمد احترام لوجود امه هناك ولانها ما تقدر تطلع وهي باقي في عدتها
...
...
...
...
نواف وهو ينهي المكالمه الي تو جاته من ابوه وهو يأكد عليهم ما داموا باقي في الرياض يحظرون العشا ويسلمون على منيره ..
نواف طرق الباب بخفه وفتحه من قبل حتى ما يسمع الاذن بالدخول
لقاها لا زالت نا...
تنهد وهو حاس ان فيه شي مو طبيعي قاعد يصير بينهم ...
وقف قريب منها وهو يناديها بهدوء ...اثير
اثير سمعته من يوم طرق الباب ودخل ولكنها حست برعشه غريبه وهو يناديها ...
نواف قرب منها ومد ايده على الحاف الي مغطيها كلها وهزه بخفه وهو يكرر ...اثير
اثير هنا حست بألم من حركته وحست بنفوره وحتى ما وا وده يلمسها واو يحط..ه عليها قاعد ينفض اللحاف ردت بملل ...اممممم
نواف:اثير قومي العصر قرب ...
اثير :خلاص انا صاحيه وشوي باقوم
نواف وهو يتراجع :انا في الصاله تعالي في كلام باقوله لش وباخذ رايش فيه
اثير ما تدري ليه حست بخوف ...وجا في بالها طاري شين ...
نواف طلع من الغرفه وهو متضايق من الوضع كله وماهو عارف واش اللي قاعد يصير ..طلع جواله واتصل في حمد
حمد :هلا والله بالمعرس ..كيف جات هذي وتذكرتنا
نواف وهو يحس براحه من سماعه لصوت حمد :هلا فيك والله ما نسيتكم
حمد :لا عاد والله ماحن بلايمينك يا اخوي قد ماحن حاسدينك
نواف وفي نفسه يقول ""حاسديني على ايش يا حسره "":حمد انت وينك هالحين ؟
حمد :والله انا الحين طالع من الدوام وشوي بتغدى والحق الشباب عالاستراحه
نواف :حمد انا ودي اشوفك
حمد باستغراب :انت في الرياض ؟!
نواف :ايه
حمد :خلاص تعال للاستراحه والله الشباب كلهم متشتاقين لك وخاصه علي والله تقول انه يتيم
نواف :لا لا تكفى لا احد يدري اني بقابلك انا ودي اشوفك لحالك
حمد خاف وحس ان فيه شي :خلاص ابشر بس وين اشوفك
نواف :انا الحين بالفندق تعالني في البهو...
حمد :خير ان شاء الله بعد العصر وانا عندك
...اثير قامت وهي تحس بألم في كل جسمها دخلت الحمام وخذت لها دش وطلعت وهي لا زالت تحس ببدايه الآم الدوره في ظهرها وبطنها ...
لبست لها تنوره كلوش لنص الساق سودا بأطراف دانتيل وبلوزه بيضاء قطنيه وبدون اكمام ماسكه عالجسم بربطه عالعنق...ربطت شعرها وجابته على جنب اكتفت بأولاي وكحل
داخلي خفيف..مع ...عطرت...ياسمين الي تحبه ودايم يميزها والمقربين منها يعرفون ان هالريحه تعني اثير ... .
خرجت وشافته جالس يقلب في اوراق بين ايديه وقفت الين التفت فيها
نواف تأملها شوي وحس ان فيها شي ...:اثير انتي تعبانه ؟
اثير وهي لا زالت واقفه وتطالع في الي بين يديه وما حطت وجهها في وجهه :لا
نواف تضايق من اسلوبها :طيب اجلسي باكلمش
اثير وبدون تردد جلست على اللكنبه المنفرده القريبه منها
نواف شاف الشحووب الي في وجهها ورجع سألها :فيه شي يوجعش ...
اثير رفعت عينها فيه وهنا ثبتتها وهي تحس بألم بسيط :لا
نواف حس برعشه بسيطه وهو دايم يحسها كل ما التقت عيونهم ... قوس شفايفه وهو يقول لها :على كل حال ترى ابوي كلمني ويقول انه الليله مسوي عشا لمنيره وز.. ببيتكم وو...ر...نا با...عندي مانع ..وانتي ايش رايش
اثير حست بشوي فرح اجتاحها ولكن فيه شي يأبى الا ان ينكد عليها وهو اسلوبه وصده الي ما تدري ايش سببه ...عقلها يقول انه ما يبغيها ...وقلبها يقول لا ...
واخيرا ردت وهي تقول :وانا بعد ما عندي مانع واكيد بنروح نسلم على منيره ..
نواف وقف وهو يقول لها :اجل انا طالع عندي مشوار بسيط وارجع الاقيش جاهزه ...ومشى وعند الباب تذكر والتفت فيها وهي لا زالت جالسه ومنزله راسها وعاصره عيونها بألم
...رجع خطوتين ووقف يطالعها
اثير حست فيه ورفعت عينها وشافته يطالعها باستغراب ...قرب اكثر وهي وقفت وهي تحد النظر فيه وكانها ودها تشتت انتباهه
نواف :انتي تحسين بشي ؟؟
اثير ابتسمت بخفه وهي تقول :لا
نواف اجل ليش لونش كذا وقرب منها وهو يركز بعيونها الي ما وده الا يتم يشوفها.. وعيونش ذبلانه
اثير حست برعشه من قربه وتحديقه نزلت عينها وهي تقول بتبرير زائف :لا ابد بس احس بشويه جوع
نواف انصدم من كلامها وتذكر انها من البارح ما طلعت من غرفتها
غمض عيونه وزم شفايفه بندم وهو يقول : ...اي والله من البارح ما اكلتي ...طيب ليش ما علمتيني...
اثير وهي تمر من جنبه :خلاص الحين بروح البيت وباكل الين اشبع
ولكنها وقفت بدهشه وصدمه وهي تحس بكفه تقبض ايدها ...خافت وما تدري ليش ...
نواف مايدري ليش حس ان فيها شي غير الجوع وانها قاعده تراوغ وبمرورها من جنبه شم ريحه عطرها وتذكر يوم الزواج وكأنه وده يشوف النظره الي شافها بذيك اليوم وانتفض معها قلبه...
اثير التفتت فيه وهو مركز عيونه فيها ولكن امله خاب وهو يشوف نظره غير الي هو يرجيها ... زم شفايفه بقهر وغمض عيونه وهو يهز راسه بأسى
اثير خافت من حركته وحست ان فيها شي غلط او شي مو بعاجبه
ترددت وهي تقول يتلعثم :فيه شي ؟
نواف فتح عيونه وشاف الخوف بعيونها فلت ايدها وهو يقول :لا ابد بس ..والا ماله داعي بتأخر عالرجال ينتظرني ...اجهزي بسرعه وطلع وتركها بحيره وخوف ما مثله...
...
$$$
اسبانيا
عادل صحى من بدري شوي وطلع وجاب فطور ...تردد يدخل عليها وهو لا زال شايل عليها من طلعتهم الاخيره وكلامها الجارح ولكنه قال في نفسه ويعني لو تميت زعلان ويش بيحصل بتجي
يعني وتعتذر مستحيل ...قام وطرق عليها الباب ..سمع صوتها وهي تأذن له بالدخول
فتح الباب بشويش وطل براسه وجال ببصره في الغرفه لين ركز عليها وهي جالسه جنب السرير واجلالها على راسها :السلام عليكم
عبير وهي لا زالت منزله راسها :وعليكم السلام
عادل تقدم منها شوي وهو يقول :صباح الخير
عبير قامت تلف سجادتها وهي ترد بصوت خافت :صباح النور
عادل ابتسم وهو يقول لها :تقبل الله عسى دعيتي لنا وما دعيتي علينا
عبير رفعت راسها وشافت ابتسامته وما قدرت ت...تسام...مت على شفايفها :جزاك الله خير...لا ما دعيت على احد
عادل فرح من قلبه وهو يشوفها ابتسمت ولو انها ابتسامه صغيره بس مثل ما يقولون الصغير يكبر ان شاء الله :يالله تعالي جبت لنا فطور بيعجبش
عبير وهي تفك اجلالها :ان شاء الله
اليوم ما تدري ليه كأن نفسها زينه ومرتاحه وودها تكلم اهلها والاهم انها جيعانه وهي الي من يوم جات ما عجبها شي او بالاصح نفسها كانت شينه ومالها نفس تاكل
كانت قد اخذت لها شاور من قبل فغيرت ملابسها ولبست لها فستان هادي ماشي على الجسم يوصل لنص الساق باللون التفاحي واكمام جابونيز وفتحه الصدر والظهر مثلث بنفس المقاس
وسرحت شعرها وتركته على ظهرها ولبست لها ربطه بالون اليموني وصندل بنفس اللون واكتفت بكحل داخلي وقلوس اورنج وبخت لها شوي من عطرها وطلعت وهي تحس بطنها بدى يقرقر
من الجوع ...
خرجت وجالت ببصرها وشافته جالس على طاوله الطعام اللي بالشرفه وقفت وهي متردده
عادل وصلته ريحة عطرها وناظرها وهو مبتسم وزادت بسمته وهو يشوف طلتها الحلوه وشكل نفسها بعد اليوم حلوه ...:يالله تعالي تره برد الفطور
عبير وقفت وهي تقول بتسأل :عندك ؟!
عادل :ايه الجو هنا روعه
عبير ترددت وقالت :طيب باجيب اجلالي واجي
عادل :ليش اجلال ماله داعي
عبير طنشته واخذت اجلالها وغطت نفسها وجلست مقابله وهي تشهق بفرحهه ... الله تميس
عادل ضحك وهو يقول شفتي كيف بالله قدجا في بالش انش بتفرحيت يوم بشوفه تميس
عبير ضحكت وهي تطالع في محتويات الطاوله والي شكله من بدري قاعد يرتب لها :ما شاء الله كل هذا فطور
عادل :ولو.. مايغلى عالحلوين شي
عبير انصبغ لونها ونزلت عينها وهي تفرك اصابعها
عادل حس بحرجها اخذ الخبز ومد ايده وهو يقول :يالله سمي
عبير استمتعت جدا بصباحية هاليوم وشافت من شرفة الجناح معالم ومناظر ما شافتها من يوم جات وعادل مستمتع بأسألتها الي ما عنده جواب لبعضها ولكنه يجاريها وما وده تنتهي هالجلسه ولكن
لابد لكل شيئ من نهايه فهل هذه المقوله صحيحه يا ترى ...
...
...
...
السعوديه
الشرقيه ...
لميا :سعود ...هالاسبوع ودي نروح للرياض
سعود وهو مركز عيونه بشاشه الاب :ليش ؟
لميا :اشتقت لاهلي
سعود :لا هالاسبوع ما يمديني خليها الاسبوع الجاي
لميا :وليش هالاسبوع ما يمديك ..ايش عندك
سعود :وهو لا زال مركز :وانتي ايش عندتس هالاسبوع تروحين توتس عندهم الاسبوع اللي طاف
لميا :مالي شغل توديني هال..ع ض...د ال..فيها وهو يكمل استهزاءه :لا والله ضروري ضروري ليش يا سعادة الوزير
لميا بزعل وهي الي ماعادة تقدر تتحمل استخفافه او بالاصح صارت تحس ناحيته بنفور ...والله ان ما وديتني لاكلم خالد يجي ياخذني وترجع ما تلاقيني
سعود وهو يسكر لابه بقوه وينحرف ناحيتها بسرعه :لا تحلفين طيب
لميا خافت من حركته وبدت عيونها تدمع وجهها يحمر
سعود قرب منها وهو لا زال غاضب وبصراخ خفيف :ليش تبكين ..ليش؟
لميا :مدري عنك اسأل نفسك
سعود وهو يعلي صوته :اسأل نفسي عن ايش بالضبط ...تكلمي بوضوح ...فهميني انتي ايش الي تدورين عليه
لميا بدت تبكي وهي تغطي وجهها بكفوفها
سعود :جلس وهو يتعوذ بالله من الشيطان ويحاول ياخذ له نفس منتظم
لميا قامت وهي تروح للغرفه وسمعت سعود وهو يقول لها لا تقفلين الباب والعني ابل...
...ا قفلت الباب وراحت للسرير ورمت نفسها عليه
بعد فتره سمعته يفتح الباب ودخل وهو يتعوذ من الشيطان قرب منها ومسح على راسها وهو يقول :حبيبتي ...ليش كل هذا
ليش الزعل الي على غير سنع والمشاكل الي مالها داعي ...حبيبتي اذا انا مقصر معتس بشي علمين...ي الي انتي تبينه يمكن اني حمار ما افهم بالتلميح فهميني بالتوضيح
لميا من بين دموعهاابتسمت على كلمته ...وردت وهي تقول :بس الحما ر يفهم بالضرب لا تلميح ولا توضيح ينفع معه
سعود ابتسم وهو يقول :اعجبتس ولقطتيها ..هاه ...يالله اذا فيتس خير مدي ايدتس
لميا وهي لا زالت منسدحه على جنبها وظهرها لسعود مدت ايدها تدوره وهنا مد لها ايده مسكتها وسحبتها وهي تحطها على بطنها وتقول ..ما اقدر امدها عليك يا سعودلان ساعتها ولدي بيشره
علي
سعود حس انه فعلا مغفل وفتح فمه وهو حاس ان فيه شي ماهو بفاهمه ...
لميا انقهرت من سكوته وشدت من ضغط ايده على بطنها وهي تبكي ...
سعود :لميا ا..اني... ..انتي تقصدين شي معين والا انا فهمت غلط
لميا وهي تبكي :هه ا قولك ولدي بيشره علي وانت تقولي فهمت ...دت على ايده الي على بطنها
سعود وبقوه لفها ناحيته وهو يحاول يركز في عيونها :لميا تكلمي معي مضبوط تراني فعلا اصير حمار احياناً
لميا وهي تبتسم :لا يا سعود محشوم يا قلبي منت حمار ابد.. وينقطع لسانه الي يقول لابو عيالي هالكلام
سعود سحبها بخفه وهو يقرب وجهه منها ويقول لها بفرح وتوتر :فيه شي.. انتي حاسه بشي ..؟
لميا وهي تبتسم هزت راسها بالايجاب
سعود وهو يبلع ريقه بفرح :...حامـــل ؟!
لميا :ماني متأكده وودي اروح للرياض واروح مع امي اسوي كشف
سعود :وهنا ليش ما تسوين ومن الحين بعد
لميا :ما ادري بس امي ادرى مني بهالامور وودي تكون معي هي تفهم اكثر وتقدر تتكلم مع الدكتوره وت...عن... انا استحي اسأل عنها
سعود رجفت شفايفه ولمعت عيونه من الفرحه وما قدر غير انه يضمها لصدره بقوه وهو يحس انه يطير فوق السحاب من السعاده وحال لميا ليس ببعيد عن حاله ...
...
...
...
الرياض
يوسف :يالله خساره والله كنت اتمنى تكون سنه الامتياز عندنا بمسشفى الملك سعود
خالد :الحمد لله والله كنت متوقع انها بتكون بالجامعي وبالنسبه لي ازين من غيره
يوسف :والحين واش ناوي عليه
خالد طالعه بنظره استفهام
يوسف :يعني اقصد اش تخطيطاتك بعد الاستقرار ان شاء الله هنا
خالد :ابد ماشي جديد واش الي انت ترمي له
يوسف :ابد والله مالي فيها قصد غير اني ودي تفضي لنا نفسك على الاسبوع الجاي يومين نرووح للبر
خالد :وين ؟
يوسف :والله عاد الشباب طاقه بروسهم الا الصمان وانا لحد الان معترض
خالد :الله ..الصمان بعيده ويومين ما تكفي ..روحه ورده
يوسف :وهذا احد اسبابي ..على كل حال انا بنسق معاهم واشوف اخر التصويتات وارد لك خبر
خالد :لا انا ما اظن اقدر اجي معكم
يوسف ليش
خالد :لحد الان ماعندي أي خلفيه عن جدول دوامي ولحد الان انا ما تعرفت على الاقسام ولا عندي خلفيه عن مواقع المستشفى ولا ليه نيه اطلع واروح مكان هالوقت ...
يوسف :براحتك بس كان ودي تروح معنا تتونس وتوسع صدرك
خالد :خلها وقت ثاني يا بو سليمان
يوسف :على راحتك
...
...
...
بهو فندق الهوليدي ان
حمد :والله يا نواف انا مستغرب انك لحد الان لا زلت هنا
نواف :وين اروح يعني
حمد :من جدك والا تستهتر فيني
نواف :لا والله انا اكلمك من جد ومن ضيقه خلقي وحيرتي كلمتك
حمد :واش قاعدين تسوون طيب بهالجوا وبهاالمكان
نواف :ابد نطلع نتغدا ونرجع ونطلع نتعشا ونلف شوي بالمولات والمراكز ونرجع
حمد :اسمح لي منت بصاحي ..والا واحد توه معرس وش يقعده بهالمكان وهالجوا اسبوع كامل ...
نواف لا:والله ياحمد اني كل يوم افكر احجز واسافر والا اقلها نروح للشرقيه ولكن فيه شي مو طبيعي قاعد يحصل معي وانا متضايف مره ونفسيتي كل مالها تدحدر
حمد :خير اش فيه ...؟؟؟
...
...
...
غيرت لبسها ولبست لها لبس ساري بالوان الصيف ويغلب عليه اللون الاحمر ..تذكرت يوم لبسته وشافته عبير وانخبلت عليه وهي راحت اليوم الثاني وجابت لها مثله ولكن بالوان غير ...مشطت
شعرها وسوت لها فرق من قدام وعملت جديله وربطتها بكرستاله وجابتها على جنب لبست لها زمام على الانف وكثرت كحل وماسكر وروج باللون الاحمر ..لبست خلخال انيق جدا
وصندل بكعب متوسط وهنا زاد طولها شوي وقفت عند المرايه وهي تتأكد من شكلها ولو انها في نفسها تحس انها ابعد ما تكون عن العروس المعروفه والي كلنا نعرف معنى كلمه
عرووس ولكن ما راح تبين شي وراح تكون طبيعيه على الاقل لين يتوضح لها الامر وهي لحد الان ماهي فاهمه هالنواف اذا طلعوا وصاروا خارج الغرفه مافيه احسن منه كريم ودود ومحترم
ولكن فيه شي حتى هي ماتدري واشهوا الي يخليه ما يطيق وجوده معها لوحدهم او و حتى ابداء مشاعره وشهالالم الي يحس فيه كل ما قرب او تقرب منها ...
شالت شنطتها وهي تلف بالغرفه وتتأكد ان كل شي تمام تناست المها وجوعها و
خرجت من الغرفه وهي تدندن وباين عليها انها مبسوطه وفرحانه بروحتها لاهلها ولكنها وقفت وسكتت وهي تشوفه واقف وسط الشناط الي بالصا... ...ا ابتسم وهو يطيل النظر فيها
وهي شافت ابتسامته وخجلت ونزلت راسها
نواف :اش هذا ؟
اثير التفتت في الشناط الي بالصاله وهي تقول :نواف انا مليت من هالفندق خل نرجع للبيت هناك احسن
نواف قرب منها وهو يقول ...عادي يعني مستعده نرجع للبيت
اثير :رفعت عينها وشافت في عينه نظره ما تدري ليه حست انها نظره حب وهنا طالت نظرتها وهو شاف الي هو يدور له وقرب منها مع انه بدى يحس بالضيقه وقف شوي وهو يتأملها ..رجعت ناظرته
بنفس النظره الي معها يحس انه باقي معه قلب حي وينبض
قرب اكثر وهي لا زالت تناظره وهنا مسك ايدها وهو يقول وملامح الالم بدت تظهر عليه :اثير انا اسف والله اسف
اثير وهي لا زالت تطالع في عيونه الي بدى يضيقها من الالم :نواف انا ماني زعلانه لاجل تتأسف ..انا بس ودي اعرف ..ونزلت راسها
نواف ش...ايد... يقول :وش الي ودش تعرفينه
اثير وهي ما زالت منزله راسها وكأنها متردده بالكلام ...
نواف حس انها متردده رفع وجهها وهو يقول بأصرار قولي الي في خاطرش يابنت عمي لا تخافين والله ما اذيش
اثير هنا حست بالامان ورجعت نزلت راسها وهي تقول :نواف انت مجبر بزواجك مني
نواف هنا حد النظر فيها وهو يقول :مين قال
اثير وهي متوتره من نظرته :لا والله ما احد قال انا بس احس .. انك ...ونزلت راسها وسكتت
نواف افلت يدها وهو يقول :لا عاد تألفين من راسش اوهام وتصدقينها ...انا عندي شوي موضوع موترني وبس وانتي يا بنت عمي براحتش ان ودش تبقين معي وتتحملين شوي والا الاختيار الي تشوفينه
مناسب لش سويه
اثير انصدمت من كلامه القوي وحدت النظر فيه وهي تقول نواف انا ما اقصد شي
نواف وهو يأشر لها بيده تسكت :خلاص ...كان و..ان ماهو مناسب للنقاش وبنتأخر ...الليله اذا ودش تمسين عند اهلش ما عندي مانع
ـــــــــلا
كان هذا هو ردها عليه
نواف ابتسم لها وهو يقول اجل الشناط تقعد هنا لان جناحنا ببيت ابوي ما بعد خلص
اثير وهي تحس ان ودها تبكي :لا تكفى هنا خلاص ما عاد ودي ارجع على الاقل نغير المكان
نواف اطال النظر فيها ...ولكنه حس بضيقتها وان فعلا حتى هو وده يغيرالمكان وجا في باله كلام حمد اليوم وحزم وقرر وهو في وقفته هذي على امر عسى الله يجعل فيه خير
$$$


البارت السابع والثلاثووون

قراءه ممتعه
حورانيه
.
.
.
.
.
.
.
.
.
$$$
بيت ابو محمد
الكل مجتمع والفرحه بعيونهم وهم يشوفون السعاده الي تشع من عيون منيره وكيف انها مبسوطه وسوالفها ما خلصت ومن يوم دخلت وهي تحكي عن كل شي شافته واعجبها ولفت انتباهها مع
انها مهي...مره تسافر و...كه وجده والمدينه ولكن الواضح ان هالمره بالنسبه لها غير كل المرات ...
ولكن الي قطع عليهم سوالف منيره هو الصوت الحلوا والي اكيد انهم بعد مشتاقين له واكثرهم ام محمد وغدير

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -