بارت مقترح

رواية الا ليت القدر -19

رواية الا ليت القدر- غرام

رواية الا ليت القدر-19

وامتلت القاعه تشجيع وتصفير...وانطفت الانوار وما بقى نور مسلط على المنصه الي وافقها عليها دانا وفيصل...
والانوار اللي على الطاولات كانت هاديه فا اعطى القاعه شكل خيااااااااااالي..
فيصل اشر لصاحبة الدي جي انها تبدأ الاغنيه..وفعلا ثواني ودخلت القاعه جو مع نغمات الاغنيه الهاديه...
فيصل قرب من دانا ومسك ايدينها وعلقها على رقبته..وحط ايدينه هلى خصرها..
دانا كل شي فيها يرجف...اقرب صاحباتها ما قربت لها هالقرب...اختها لانا...ما قد حاولت تقرب منها اوتسكها المسكه هذي...
فيصل داخل جووو...قرب فمه من عند اذن دانا
: دنوووو..
دانا منزله راسها: هلا..
فيصل: مرتبكه ولا خايفه..؟
دانا: اثنينهم...
فيصل قربها اكثر:الخوف هذا انسيه..انا معاك..ابيك تنسين كل شي حولك..ابي نكون انا وانتي وبس..ابي اعيش لحظاتي معاك..
دانا سكتت وما علقت...
فيصل باسها مع رقبتها: احبـــك..
دانا وصل قرفها حده..بعدت فيصل عنها..وعيونها دموع: انا ما ابي كذا...والله ما ابي..
فيصل خاف عليها وحط ايده على وجهها: اوك..اوك..لا تزعلين..
دانا تبكي: وربي ما ابي..."ورمت نفسها بحضنه"..
فيصل ضمها: دنو..فديتك وربي ما ابي ازعلك..انا ما غلطت بشي..انا احبك...
دانا حمدت ربها ان الدنيا ظلام: اذا خصلت الاغنيه خذني على اقرب دورة مياه..
فيصل دخل يده في شعرها وحركه بخفه بيخفف الجو: طيب يا دلوعه..
&& &&
:وين نجلس فيه...؟
لانا تطالع المكان: أي مكان...
اياد ذاب على ملامح لانا...بجد اليوم غير..
:لو نجلس في مكان بعيد عن الناس احسن..
لانا لفت عليه بسرعه: يعني وين؟؟؟؟؟؟؟
اياد بسرعه: هنا...هنا بالمول...مو مكان غير..
لانا اخذت نفس وما حبت تبين خوفها: عارفه هنا بس وين..؟
اياد: ندخل مكان عائلات..
لانا ما قد دخلت معاه مكان مغلق...دايم تجلس معاه بأماكن الافراد ولا يهمها احد..
طالعته ..فكرت ثواني..
:موافقه...
اياد ما صدق: يعني نروح الحين..
لانا ابتسمت عرفت انه خاق عليها: ايوه...الحين...
اياد جاء يمسك يدها..
لانا خرتها بقوووه وطالعته بحقد وقرف: لو تلمسني مره ثانيه بتشوف شي ما يرضيك..
وتركته وتقدمت..
ودخلت قسم العائلات وجلست على طاوله فاضيه..جاء اياد بعدها وهو يحاول يجمع كرامته ويدخل وكأن مافي شي صار...سكر الحاجز وجلس..
لانا طلعت جوالها..واتصلت..
:ايوه...شوفتي قسم العائلات انا فيه...لالا عادي...ها..ايوه بسرعه...باي..
اياد: مين؟؟؟
لانا والوضع عادي:ريموو بنت عمتي..
اياد فهم ليش وافقت لانها ما راح تجلس لحالها..
:بس انا قلت ابيك لحالك..
لانا ابتسمت في وجهه: ايود..عادي واذا...احنا بناخذ راحتنا ..اصلا ريمو تعرف كل شي..يعني وجودها ما يضر..
اياد سكت..
لانا بخبث: اخبارك...تصدق احسك واحشني...
اياد: بجد لنو ولا تمزحين..
لانا: لا جد..وحشتني..."ونزلت راسها"..شوف ايود..صح انا غلطت..بس بجد بجد عرفت وحسيتا ني متعلقه فيك..
اياد تحمس: لانا صدقيني حتى انا عرفت بنات غيرك...بس ما حبيتا لا انتي..
لانا بنفسها" هههههه والله مسوي بيلعبها علي"..
:انت عارف ان عشان حبنا الوليد رجعت لك..كذا حسيت ان هالمشكله خيره لنا عشان نرجع لبعض..احسك انت الوحيد اللي اثر فيني..
اياد: وانتي كمان...اثرتي فيني كثيــــــر..
لانا حركت شعرها القصير الغريب بطريقه حلوه..
: ما ودك تضيفني..
اياد: اضيفك بس!!! المطعم كله تحت امرك..
لانا ضحكت ضحكه ماسخه: هههههههه وربي انك عسل...
دخلت ريمو: هاااي..اياد لا تنسى تطلب لي معاك..
لانا ابتسمت: يا هلا والله وغلا بريموو..
ريمو باستها: هلا فيك...كيفك..؟
اياد طالعهم شوي شافهم دخلو مع بعض جو في السوالف وخلوه على جنب..وقرر يروح يطلب لهم عصير وحاجه معاه..
لانا شافت اياد طالع: هههههههه وربي لا اطلع الشيب في راسه لحد ما يتركني..
ريماس:هيه انتي انتبهي لنفسك..ضحكتك سدحت اللي برا كيف اللي جوا..
لانا بحقد: دواه عندي الغبي..
&& &&
مدى ومشاعل راحوا اخذوا فستان مشاعل..
مشاعل سلمت على جدتها ووصتها على نفسها..ولا تحاول تحتك في ابوها بكره..
جدتها تبكي:يا بعد حيي انتي..روحي ولا عليك مني..وانا متأكد هان ربك بيسهل..
لبسوا البنات وكشخوا...وقعدوا في الصاله ينتظرون سلطان يوصلهم..
مدى قربت لامها: يمه انتي بخير..؟
ام سلطان: بخير يمه..ما عليك مني..
مدى خافت...صوت امها مو مثل كل يوم..
: يمه..صدق ما فيك شي...اخذتي علاجك..؟
ام سلطان: مدى ما فيني شي لا تخليني اشك بعمري..والعلاج اخذته..انتي روحي وانبسطي وما عليك مني...
مدى سمعت سلطان يصرخ: يله يمه مع السلامه..
ام سلطان: مع السلامه..
>>>>
في الغرفه
ابتهال محتاسه: وين السندل الثاني..؟
مشاعل تضحك: لا يكون عند مرام..؟
ابتهال ضربت راسها: تخيلي...؟؟....لالا انا جايبته متاكده..
دخلت مدى: يله سلطان عصب..
ابتهال: مدى السندل الثاني ضاع..
مدى: ضاع؟؟...وين ضاع دوريه بسرعه..
وبدت عملية البحث بلا جدوى..
دخل سلطان معصب فتح باب الغرفه..
: قسم بالله لو ما طلعتوا لا اروح واخليكم..
انصدم ان الوجهه اللي قدامه وجه جديد ما يعرفه..تنح فيه ساعه..
مشاعل كان معاها لحاف رافعته تدور تحته وفجأه طاح..وعينها ما نزلت من عينه..
مدى تطالعهم وقانت للباب بسرعه: خير خير يا ابو الشباب..فيه بنات هنا..
سلطان ارتبك: من؟؟؟"وضرب راسه"...صح مشاعل هنا اسفين اسفين .."وراح"
مدى: ههههه الحمد لله والشكر..."ودخلت عليهم"...يا حليله اخوي يستحي..
ابتهال كانت ميته ضحك ومشاعل تضربها..
مدى: خلوا عنكم الهواش ودوروا السندل الثاني..
ما حسوا الا بكائن صغير تمشي وتعرج...وكاشخه..
ابتهال عصبت: اكرررررررررره نفسي..."ومسكت وداد"...انا كم مره قايله لك لا تجين اغراضي..
وداد بعين قويه: هذا حق ماما...
ابتهال: يا من صقعه في وجهك عشان تعرفين هو حقي ولا حق ماما.."وخذته منها"..يله انقلعي..
مجى: انا الله باليني بعائله مستخفه..انا طالعه..مشاعل تعالي معاي...
وطلعوا مشاعل ومدى ولحقتهم ابتهال وطوووول الطريق ساكتين..
وسلطان يتذكر الموقف ومفتشل..
مشاعل ميته من الوناسه"اهم شي شافني وانا كاشخه اخر كشخه.."
مشاعل ما كانت تحمل الملامح الجميله..بس هي سمراء مملوحه لا بعد حد...وروحها تجذب اكثر من شخصيتها..
&& &&
دانا بعد ما عدلت الميك اب حقها..
فيصل: دنو...يارب ما تكوني زعلانه..
دانا: لا مو زعلانه..بس ما اتفقنا على كذا.."وخنقتها العبره من جديد"
فيصل: طيب طيب لا تبكين من جديد.. عندي لك مفاجأه احلى..بس بقولك عليها اخاف تتفاجئين وتزعلين..
دانا بنفسها" بعد في شي!!"
فيصل: فيه عاده عندنا..انا واصحابي..يعني لازم نسويها ..احم...يعني ما ادري كيف بقولك ..بس السالفه وما فيها انو في خاتم لازم البسك اياه...
دانا انصدمت: ايش؟؟؟....خاتم...طيب الهدف منه ايش؟؟؟
فيصل يبي يبسط السالفه لابعد جد: مول شي معين..يعني كذا عاده...لكل اثنين..احم يعني يحبوا بعض...او شي شبيه لهذا الشي...عاد انتي لا تدققي كثير...
دانا صدع راسها: فيصل..قلبي بيوقف..انا ما عندي استعداد لاي شي..
فيصل : دنو كلها خاتم وخلصنا السالفه...
دانا: بس والله احسه ما لها مناسبه..
فيصل قرب منها: وربي بيطيح وجهي لو ما اسويها..
دانا احتارت: خاتم بس..!
فيصل فرح: ايوه بس...
دانا: اوك...وامري لله.
فيصل باسها بقوووه: فديت الناس الحلوين انا..
دانا حبت حب فيصل لها..يعني ما قدر مر عليها شخص يدور رضاها او يسوي كل شي عشانها..من صغرها ..امها راميتها علا المربيه وحتى في التعامل تفضل لانا لانها اقرب لشخصيتها...اريام بعيده كل البعد عنهم وعن افكارهم وشخصيتها مستقله...صاحبتها العزيزه لمياء تعرفها من ايام الروضه وما تغير شي في حياتها..جاء فيصل وقلب كل موازين حياتها...وعلى قد ما تكره هالتغيرات الا انها في النهايه ترضي غرورها..
فيصل اخذ دانا لنص القاعه..وكان فيه عربه مغطيه بقماش احمر...
وتجمهروا الناس حولهم..
فيصل: واكيد في اول لقاء بيني وبين روحي ..راح اقدم لها هديه واتمنى من كل قلبي ما تردني...
دانا استحت من النظرات لها وتسمع همسهم لبعض...
: ما ينلام فيصل مع كل هالخقه..
وصوت خشن: وربي تجنن لو فيصل يحولها علي بس..
:وع حرام...اللي قبل كانت احلى..
دانا تسمع وتنصدم..في شي اكبر من كذا..او اكبر من انها تكون علاقه عابره..
فيصل فتح علبه صغيره قدام لانا..
: ممكن تقبيلنها..
دانا طالعت الخاتم وخااااااايفه..حست ان اللحظات وقفت وان هاللحظه الحاسمه وكأنه زواجها حقيقي...
هزت راسها في الاخير...والكل صفق...
فيصل ارتاحت تعابير وجهه وابتسم ولبسها الخاتم...وطلع الثاني عشان دانا تلبسه..
دانا فهمت المقصد..ولبست فيصل الخاتم..وزاد التشجيع..
الكل صار يصارخ: بوسه..بوسه..بوسه...
دانا اختفى لون وجهها...ولفت على فيصل...اللي بان عليه انه ارتبك وصار يحك راسها من الركبه..ورجعت تطالع رهام وشافت تعابير الصدمه عليها ..وتأشر لها بلا..
فيصل يبي ينقذ السالفه: واحلى بوسه لاحلى دنو..
قرب منها دانا خافت..رجعت لورا خطوه..بغت تطيح والتوازن اختل عندها..فيصل بسرعه مسكها من خصرها وباسها مع خدها ورفعها..
الكل ظن انها حركه جديده..وفيصل حمد ربه على ان الحركه هذي صارت صدفه وانقذته من الكلام اللي راح يجيه..
دانا حطت يدها على قلبها من الخوف...وتمنت ان الارض تنشق وتبلعها ولا تطلع من هالمكان باسرع وقت...
&& &&
لانا جالسه مع ريمو...وماخذين الدنيا سوالف ومعطين اياد اشكل...
اياد بدا يعصب: لنو...ممكن دقايق..
لانا لفت عليه: خير حبو في شي...؟
اياد: نطلع شوي...ممكن" وشدد على كلمته الاخيره"
لانا: ايود فديتك من زمان ما شفت ريمو...يعني لا تزعل علي..
اياد طالع ريماس وابتسم لها مجامله: عن اذنك ريمو...شوي لانا..
طلعت لانا معاه جنب الحاجز..
: خير فيه شي...؟
اياد: وبعدين ما تكلمت معاك بحرف واحد..
لانا: ايود قلت لك من زمان ما شفتها وبعدين ادخل معانا بالسوالف القعده جماعيه وريمو ما تقول لا..
اياد: احنا جايين لبعض..
لانا سوت نفسها زعلت: واحنا مو لبعض...الا اذا قصدك اني اطرد بنت عمتي..
اياد تنهد: لا حو الله...امري لله..العوض ولا القطيعه..
لانا ارسلت له بوسه في الهوا: فديت الطيوب انا..
اياد خق عندها اكثر: لنو..اعقلي عني...ترى ماني ناقص..
لانا لفت عنه وتغيرت تعابير وجهها تهدد ولو عليها ارسلت له موية نار في الهوا مو بوسه...
&& &&
فــــــــي الـــــــزواج..
شافوا مرام وجلسوا مع بعض...وكانت جلستهم روعه سوالف وضحك وهيصه...وهبال ابتهال يكفي...
مشاعل هي اللي كانت تضحك معاهم شوي ويروح بالها شوي ثاني..
رقصوا كلهم الا مدى ما تحب الرقص قدام الناس..
مرام: فاتك يا مدى..بصراحه الطق جامد...
ابتهال تاخذ نفس: رقصت رقص طلعت فيه كل طاقاتي الابداعيه..
مشاعل: ههههه الا بغت تروح ارواح ناس من رقصك العدواني هههههه
مدى: هههههه الله يسعدكم...عادي ما اهتم للرقص اصلا..
وبأخر الليل رجعوا مبسوطين..
مدى دخلت على امها: يمه...نايمه...
ام سلطان:ماردت..
مدى خافت وهزتها: يمه....يمــــــــــــه..
ام سلطان صحت : رجعتوا....؟
مدى رجعت الحياة لها: ايوه...كملي كملي نومك...تصبحين على خير..
ودخلت على سلطان بالصاله: يا الشيخ لا تنسى وتدخل غرفتنا مره ثانيه..ترى مشاعل عندنا..
سلطان نزل راسه: قولي لها اسف والله نسيت..اصلا بعد اليوم ما راح انسى...
طلت ابتهال وقربت جنبه.."سلطان!
سلطان: نعم..
ابتهال: بالله بالله ايش رايك بشعوله...تجنن مو..؟
سلطان ضربها: انقلعي يا اللي ما تستحين...اصلا مشاعل مثل اختي...
ابتهال انصدمت: اختك!!!
سلطان يبي يوضح الصوره: ايوه اختي...ولا في شي ثاني...
ابتهال ..."يقول هالكلام يصرفني ولا من جده...اما او ما كان في قلبه شي لها بيكون كارثه"...
راحت وهي تبعد الافكار من راسها...
مشاعل نامت من التعب...وتفكيرها ذبحها وشتتها...تفكر في سلطان ولا في بكره اللي تدعي ربها من كل قلبها يعطيها خيره ويكفيها شره...
مدى انسدحت على الفرشه حقتها...وسمعت صوت مسح من رقم غريب...
"انا لو املك الدنيا..ولو كان بيدي شي..
لسوي كل شي يرضيك ولا اخلى بنفسك شي..
بحقق كل رغباتك..
لان تكفيني بسماتك..
انا والله يا عمري..
ما اخلي بنفسك شي...."
قرت الرساله كم مره..في البدايه كان الوضع عادي...بس بعدين بدت تشك..."يكون ضاري؟؟؟"....بعدت الفكره بسرعه من بالها...اصلا لو يحبني بيطلع كارثه لاني اكـــــــــــــــره وجـــــــــــــــوده..
&& &&
ضاري ارسل المسج ورمى الموبايل بعيد...يعرف انه راح يتحسف على تهوره..
:بس برجع حلالهم..وتتصلح العلاقه...وبعدين اتفاهم معاها..
استقر على هالفكره ....ونام اخيرا..
&& &&
لانا رجعت البيت مبسوطه من الانجاز اللي حققته ..وباقي للخطه بدايه..
&& &&
دانا...لحد الان بالحفله...
جالسه جنب رهام وايدها ترتجف..:رهوم بسرعه اتصلي على السايق...شوفي ايش قاعد يصير قدامنا..
رهام ما تقل خوف عن دانا..:تكفين هذا اخر الليل وراه بلاااااااوي...
دانا: انا بس بقزل لفيصل اني بطلع..
رهام: ترى السواق قريب..
راحت دانا لفيصل: انا طالعه.......
فيصل كان مع بويه وجالس يضحك معاه:جد..!!.....الحين؟؟
دانا استغربت: ليه باقي اكثر...
فيصل: توقعتها صباحي..
دانا: لالا أي صباحي انا عندي اهل ينتظروني...
فيصل: اوك جاتي معاك..
وقفوا عند باب القاعه...
دانا: خلاص ادخل عن الشارع..
فيصل: واذا؟؟ عادي انا ما اتغطى..
دانا في نفسها" حلو...الاخ مصدق حاله"..
فيصل ضم دانا..:الليله احلى ليله في حياتي...باحلم فيها طول عمري..
دانا:يسلمو على البارتي.....باي..
فكت نفسها من فيصل وركبت السياره..بعد ما شافت رهام ركبت ..
رهام: انا قلت لك صاحبيها بس الحين هونت..
دانا: ليه غيرتي رايك..؟
رهام: بعد اللي شفته..مافي امل اصاحب بويه...
دانا: بس فيصل غير...
رهام تطالعها بنص عين: أي غير....نسخه منهم لو معطتيه وجه..
دانا متمسكه برايها: لا ..غير مو مثلهم..
رهام سكتت عنها..
دانا تقنع نفسها" فيصل غيـــــــــر!!"
&& &&
اريام واخيرا قررت تطلع من غرفة سامي...سكرنت الباب وهي تمسح دموعها...
: اريام!!!
اريام رفعت عينها: خالــــــــــــــد!!
خالد: اريام اسمعيني شوي..
اريام تعبانه: خالد واللي يعافيك..ما فيني حيل اتجادل معاك..
خالد: انا جاي اعتذر بس..
سكتت اريام...دققت في ملامح وجهه..تغير كثير..."اتوقع نقص وزنه..وشكله ما نام كم ليله.."
خالد: اريام انا اسف من كل قلبي على كل شي سويته...بس انا بجد كنت ناوي اخطبك..
اريام انصدمت بس ما زالت ساكته..
خالد: في نفس اليوم كنت ناوي اكلمك بالموضوع..بس صار اللي صار...اتمنى انك تسامحيني على اللي سويته فيم وفي سامي..ادرلاي اعتذاري ما يقدم ولا يأخر..بس هذا اللي اقدر اسويه..
اريام امتلت عيونها دموع: يمكن اللي سويته خيره لسامي..
خالد: شوفي اريام..انا شاريك لاخر عمري..انتظرك توافقي علي..هذي اعتبرها خطبه مبدئيه واذا حبيتي خطبه لا منتهيه..بس عشان اريح ضميري...قولي لاهل سامي ياخذونه لي المانيا..
اريام نست كل الكلام اللي قاله وما ركزت الا على نقطه وحده..
:المــــــــــانيا!!
خالد عرف ايش همها من كلامه...(سامي وبس)
: ايوه سمعت من كم طبيب انهم عالجوا حالات ميئوس منها...والاعمار والاقدار بيد الله..
اريام وكان الحياة بدت من جديد..
:ابي انقله باسرع وقت..
خالد: انتي؟؟...واهله..؟
اريام: ما عنده اهل...خالد اطلبك طلب..كفّر عن ذنبك ..ضبط اوراقه..
خالد نزل عينه المكسوره...واضح لمعة الحب في عيونها..جرح كبير بالنسبه له وهو من ثواني يكلمها عن خطبته..
:عشانك...راح اشوف موضوعه..
اريام بكت: وربي ما راح انسى لك هالمعروف..لو شايف وضعه..مره مره سئ..خالد شكرا..
خالد لف وجهه: العفو..."ورفع يده لفوق"...ســــــــــلام..
وراح..
اريام تجددت كل افكارها...وقررت قرارها المصيري...
@@@
نهـــــــــــــاية البــــــــــــــــارت..
طبعا احب اوضح نقطه...
اعتذر للبويات...واحب اقول حاجه انو مو كلهم كذا...انا اعتبر هذي الفئه..هي قليله ونادره وهم الشواذ..بس فيه بنات بويات ستايل بس ..
بقايا شتات ..

الجـــــــــــزء التــــاســــع عشــــــــــر..

صبــــاح الخميس..
صحت من النوم وهي مكسله..دخلت دورة المياه..وبعد دقايق طلعت تنشف شعرها..وتغني..
:ناويلك على نيه..بس انت اصبر شويه..اذا ما اعلقك فيني وهواك يصير بأديا..
وطالعت نفسها بالمرايه وضحكت: والله اني خطيره..بس هين يا اياد..صدقني راح تندم قد شعر راسك لانك تحديتني..
وباست نفسها بالمرايه وطلعت..
مرت على غرفة دانا...ودخلت عليها بعد ما ضربت الباب..
شافتها تكلم..
دانا وهي تطالع لانا: اوك..فيصل اكلمك بعدين..
لانا ما عجبها الوضع ورفعت حاجب: صباح الخير..ايش عندك انتي مع هالفيصل...؟
دانا: صباح النور...ثاني شي ايش فيه فيصل..؟
لانا جلست على سريرها: انتي من جدك تكلمين هذي...وتضيعين وقتك معاها..احس لو تكلمين ولد اصرف لك من هالمتخلفه..
دانا عصبت شوي: لانا..انا ما تدخلت فيك..فا رجاء لا تتدخلي فيني..
لانا: اوك..براحتك بس انا نصحتك ..شكل البنت مو طبيعيه..الناس اذا بتصاحب تتختار ناس عاقله مو هذي..
دانا سكتت وما ودها تقنع نفسها بأي افكار جديده..
لانا غيرت السالفه: الا كيف البارتي..
دانا: حلوووو..بس غريب يا لانا..
وحكت لها السالفه..
&& &&
بالصـــــــــــــاله..
:اسمع دبرني انا ماني ناقصه اعيش اخر عمري في فقر..
:طيب وكيف بحل السالفه يا موضي...؟
موضي: وانا ايش عرفني..ترى ضاري اذا مسك الحلال بصفي على الحديده..
: طيب بشوف وشلون نحلها...تامريني بشي يا اختي..
موضي: لا سلامتك يا اخوي..بس حاول باسرع وقت..مع السلامه..
وبنفسها "ما ظنيت ان مبارك عنده سالفه..بس مالي الا هو .."وزاد قهرها" كله منه ولد السوريه هذا..ما ادري من مسلطه علي.."

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -