بداية الرواية

رواية جيتك امانة انقذيني -21

رواية جيتك امانة انقذيني - غرام

رواية جيتك امانة انقذيني -21

فصخت جاكيتها وعلقته وحطت شنطتها على جنب..
هنادي:الـو يالصامت!،كيف حياة العز والبودي غارديات؟؟
الرزان:لوعة كبد،اذا تبين تبادلين ماعندي مانع!
هنادي..ابتسمت وغمزت:مو بايعة عمري،سـوري
الرزان..ابتسمت:مالت عليج
هنادي..لحقتها عالمطبخ:مافي اكـل!!انا جوعانة
الرزان..التفتت عليها:نعـم!!،ترا بيتنا مو مطعم!!،وانتي دائماً جوعانة يالمشفوحة!!
هنادي:عطيني عين عطيني
الرزان:على وشو ياحسرة!
هنادي:اقول بس عندج اكل!،بتسوين شي!،ولا ارسل واحد من هالفحول اللي برا؟!
الرزان:لا،انا بسوي بس،انتي تغسلين الصحون
هنادي:نعـم؟!،انا دفعت لخدامة تنظف شقتنا عشان البنات مايقطون عليّ شغلة وانتي تبيني اغسل الصحون!!،ان شاء الله عمري ما اكلت
الرزان..ابتسمت:حالتج صعبة!،خلاص مابي منج شي بآخذ من وراج اجر و بأكلج،يـامال البلعة
هنادي:لاتدعين!
الرزان..ابتسمت:مو داعية
فصخت حجابها..ورفعت شعرها ورفعت اكمامها..وبدأت الشغل...
بعد ساعة كانت تنفض الشراشف وترتبها عالسرير..وتلبس المخدات..بيد وحدة..فاضطرت هنادي تساعدها..
هنادي:بـالله انتي ليش تتعبين عمرج وفران بتجي بكرا وترتب كل شي!!
الرزان:احب اسوي هالأشياء لحالي
هنادي:اجل وش فايدتها هي؟؟
الرزان:هي للضرورة،لكن اذا انا فاضية ليش مااسوي هالأشغال بنفسي..لما شافت تعابير هنادي.. شالغريب لهالدرجة!!،انا تعلمت اعتمد على نفسي من يوم انا صغيرة،وماكان عندي احد يدللني ولا خدامة تضف من وراي وترتب،وابشرج حتى ملابسي مااخلي فران تغسلها،احسها اشياء خصوصية مفروض انا اسويها،طبعاً هي متكفلة بغسيل اخوج الكسول وكل ملابسه
هنادي..ابتسمت:تدرين انتي اللي حالتج صعبة!!
الرزان..ابتسمت والقت نظرة اخيرة عالسرير:يـلا بس وراي غسيل الصحون،بعدين بقعد أذاكر فلا تاخذين راحتج بالقعدة
هنادي..ابتسمت:قوية الطردة،طيحتي خشمي..وانحنت..لحظة لحظة اشيله
الرزان..ابتسمت:الحمدلله والشكر
تطوعت هنادي لأول مرة في حياتها وقعدت تغسل مع الرزان الصحون..بس تجففهم وصدقت عمرها تغسلهم!!..
هنادي:اقول رزون ماقلتي لي للحين،كيف صرتوا تنامون مع بعض؟؟
الرزان:هنـادي!مابتبطلين!!
هنادي:أبداً لما تقولين بفكـر
الرزان:حصل صدفةً أيام..بلعت ريقها..الحادث
هنادي:الله لايعودها من أيام،طيب ماصار شي؟
الرزان..خزتها:هنـادي!
هنادي:من جـدي!،ماصار شي أبداً؟!!
الرزان:ولاشـي أبــداً،ارتحتي!
هنادي:أبـداً،ليش ارتاح!!مافي سبب يدعو للراحة في هالموضوع!!،مالت عليكم بس
الرزان:هنـادي!
:هنـادي!!
التفتوا ثنتينهم مخترعين..
هنـادي+الـرزان:فـارس!!
الرزان..همست:سمع شي؟!
هنادي..همست:وإذا!!..طالعته من فوق لتحت..اشفيك تطالع فيني كأنك شايف جني،بينما العكس الصحيح
فـارس..ابتسم واستند على طاولة البار:ياسبحـان الله،شاللي صاير اليوم؟؟،هو المطر نازل ولا الألهـام!!،هنـادي بنت صـالح الـ.... بجلالة قدرها تغسل الصحون؟،ياللـهول
الرزان:تغسـل الصحون!،تلعب على عمرك انت!!،جالسة تجفف وقاصة عليّ مخليتني اغسل الصحون اللي بلعت فيهم،تقول لي تغسل الصحون!!
فـارس..ضحك:اف اف حاقدة..قرب ومسك دقنها وهزه..توج صغيرة عالحقد
الرزان..ضربت يده:صغيرة بعينك
فـارس..ابتسم"ابتسامة خبيثة":ان شـاء الله مو صغيرة،كبيرة كبيرة مرة
الرزان..خزته:يعنـي!..لما طالعها بنظرة البراءة رمت اسفنجة الصحون من يدها..بطل حركات الأطفال وبـلا سخـافة
فـارس..مسكها لما مرت جنبه وباس خدها:مسـاء الخـير اول!..وهمـس بأذنها..لاتنسين عندنا موعد اليوم
الرزان..تغير وجهها:هنادي في شغلة ابيها من غادة،لما تجين تروحين عطيني خبر بروح معاج
هنادي..وهي تحلل اللي يصير حولها(من فترة تغيرت تصرفاتهم..وتقولي ماصار شي!!..معقول! ..بس مصيرج تقرين يارزون):اوكـيك
عجيب غريب التغير!!!..من بعد الحادث..يعني من شهر..الرزان وفـارس يروحون حق طبيب نفسي..عشانها..وعشانهم..
نصحهم يطورون بعلاقتهم خطوة بخطوة..بالطريقة اللي يبونها لكن المهم خطوة بخطوة..فأختاروا انهم يتعرفون على بعض اول شي..ويذيبون الحواجز الأساسية اللي بينهم..وشوي شوي الحواجز الداخلية..
وبدوا يتبعون الأسلوب "الغربي" ويطلعون في "مواعيد"..طبعاً ما اقولكم خوف الـرزان من هالفكرة..او من العلاقة كـكل..
لكن تكيفت بسرعة "ميزتها تتكيف مع كل شي بسرعة حتى الألم!" وتعلمت تعيش الوضع..
بس ماتطورت حقيقةً كثير..فـارس يجيها يمين تروح شمال!!..
لكـن محد قـال في شي يجي بسهولة!!...
طلعوا هم من هنا..رفع سماعة التلفون من هنا..واستدعى فرق الأنقاذ..
مسك له السلم وهو يصعد:جاوبني بصراحة،انت ليش تسوي كل هذا؟!،تساعدها ولا حاجة في نفس يعقوب؟!
فـارس..كان يشتغل بهدوء:حمـد!!،حسيت نفسي فجأة االوحش في فيلم الجميلة والوحش!!
حمـد..ابتسم:الصراحة،انت شي زي كذا!،يعني تخيل انها تكتشف انك تمثل عليها!!،مع اني اشك انه تمثيل!،تتصور شلون بيكون شعورها،الغريب انها ماحست للحين!!و هي اللي معروف عنها سرعة البديهة والنباهه!!
فـارس..نزل من على السلم وطالع باللوحة:بعد الحادث صارت مشتتة،ماعادت هي نفسها
حمـد..مسكه:بذمتك فـارس ماتحس بأي شي اتجاهها!!
فـارس..بقت تعابيره جامدة:كانت بالبداية في رغبة،لكن بعد اللي صار حسيتها مثل بنتي اللي اخاف عليها مثل مااخاف على نفسي
حمـد:بنتك!!،مبالغة فظيعة قول اختك ببلعها لكن بنتك!!وين!!،حتى لو متزوج بدري ماجبت بنت كبرها!!
فـارس..طالع بعيد:انت مو فاهم،هي بداخلها طفلة طفلة ماتحررت لان الحوادث اللي صارت لها قيدت هالطفلة بداخلها،هي عاشت حايتها تتظاهر انها كبيرة وهي من داخلها طفلة ماعاشت طفولتها،انا ابي اساعدها عشان تعيش حياتها بشكل طبيعي،هي بالفترة الماضية قبل الحادث كانت تعيش الطفولة،وهالفترة تعيش المراهقة باضطرابتها،باقـي
حمـد:باقي الخطوة الأخيرة بأنها تعيش كأمرأة!،مادري ليش حاس انها ماراح تسامحك عاللي تسويه،في النهاية بتكتشف ان اللي عاشته كذبة وراح تتألم كثير،مو كافيها ألم!!
فـارس:لازم تعرف ان في كثير ممكن ياذونها ويلعبون عليها،انا نيتي سليمة لكن غيري لا
حمـد:انت تظن انها ماعرفت طينة البشر لسه!!،بعد ماتعرضت للتحرش ثـلاث مرات!!،والله لو حمار ومايفهم بعد الثالثة فهم طينة الحياة والبشر،بس عالعموم انت براحتك،اذا تبي تعيش في كذبة زي اللي معيشها فيها،براحـتك

انتهى الإعداد..دقت الساعة..10:00مساءً...
انفتح الباب..شمت ريحة الأكـل الخطيرة..وصوت الميوزك الناعم دخل اذآنها..
وقف قدامها وهو يبتسم..سكر الباب وراها وعطته عبايتها وشيلتها..حبس انفاسه..ماكان متوقع ابداً،
أبداً ماتوقعت هالجرأة منها!!
،الفستان الأخضر القصير الى فوق الركبة وظهره المفتوح فتحة تكشف الظهر كله..والشعر الأحمر!!..
فـارس:متى صبغتيه؟؟
الـرزان..ابتسمت:حلـو؟،لسه صابغته
فـارس..ابتسم:يناسبج
الرزان:ثانكـس
انتبه للدبلة اللي بأيدها ذات الأظفار الحمراء نقلتها من اليد المكسورة الى اليد السليمة..في الخنصر الأيسر!!،
مفآجأآت كثير الليلة؟!!
،..خمن ان هالليلة ماراح تكون زي ماتوقع!!،
أبــداً!
،..وداها لغرفة الطعام اللي تعبوا "الشباب" في تجهيزها..
الرزان..ابتسمت:واااو متعوب عليها ؟!
فـارس..ضحك:من قلـب
سحب لها الكرسي وجلست..قريب منه اكيد..و قدم اول اطباق العشا..وبدوا ياكلون..
الرزان..ابتسمت يوم مد لها اول ملعقة:ترا تعودت آكل باليسار مو لازم تاكلني
فـارس..ابتسم:انا اشتكيت!،يـلا بس فتحي فمج
الساعة 10:50..قام يغير سي-دي الميوزك..
فـارس:لو ايدج مو مكسورة كنا رقصنا،بس...
الرزان..قامت وهي تبتسم:واذا؟،مايمنع انّا نرقص..وراحت وقفت جنبه..ايش بتحط؟..وشافت السي-دي..لا لا هذا ماينفع،وخر انا بحط اللي ابيه..و وخر عن طريقها وبدلت السي-دي ومدت له يدها "السليمة"..shall we dance؟
مد لها يده..
{من يومي عايش ليك..وحياتي واقفة عليك..انا كنت ايه قبلك انا وانا حبقى ايه بعديك
..خايف مع الأيام تنسى اللي بينا أوآم وبخاف آلاقي فيك حاجات زمان ماكنتش فيك...
في الصالة والأنوار كلها مطفية الا نور من غرفة الطعام..كانوا بالوسط يرقصون..وبتهورها المعتاد شالت الـ Sling من يدها ورمتها،
بضحي اليوم بس..عشان يتحقق اللي ابيه..ويصير اللي ببالي
،..انصدم لما شاف انها شالت الجبس ويدها ملفوفة بلفة عادية بس!!..وحاول يحتج ابتسمت وقربت وحطت اصبعها على شفايفه..وبالرغم من الصدمة ابتسم لها..و قربت اكثر ورجعوا يرقصون..وهي كل شوي تقرب اكثر..واكثر!!..
ياحبيبي توعدني أمنتك امانة بلاش مانساش وانت ماتنساش..ولا اتغير وتتغير والدنيا ماتبعدناش
ياحبيبي توعدني لو نبعد سنين وسنين..ونعيش ويا ناس ثانيين
..مافيش حاجة في يوم تقدر تنسيك كان حبيبك مين...}
كل تصرفاتها دعته..وهو اجاب الدعوة..غمضت عيونها وابعدت مشاعر الخوف بعيد بعيد..و....،
oh my god what did I do!!what did I do..رزون تمالكي اعصابج..مو وقته تفقدين السيطرة على نفسج!!..الحين الوقت المناسب
،..ببطء لفت ايدينها حول رقبته ولصقت فيه اكثر..بما انه ذكي فهم الأشارة..و...

[..الجـزء الخامـس والعشـرونــ ..]


صحى على صوت اذآن المنبه..فتح عيونه وتمدد..التفت و!!،
وين راحت؟!..معقولة قامت بدري!! ..غريب!..بس الأغرب تصرفاتها امس!!
،وابتسـم،
بس بعدين بان شعورها الحقيقي..كنت واثق انها تمثل..بس لما وصلت الى نقطة اللاعودة خافت..بس برضو ماطلعت خوفها الحقيقي!!
،قـام للحمام "الله يكرمكم"..فتح الباب،
توقعتها بالحمام!!..يمكن راحت الحمام الثاني!!
،دخل...
تسندت عالباب بهدوء وهي تلهث..بعد ماراحت ركض تاخذ الجوال..،
ياربي على مين ادق!..مين اسأل!!..وش هالورطة!!..مو معقول ادق على امي!بتسوي لي فضيحة..و هنادي ماتقدر تفيدني ولا ريمـا ولا نورة!!..ياربي!!..علياء!!مستحيل..نوفي!!مادري
،..كانت تقلب بقائمة الأسماء ووقفت،
بالضبط..هي المطلوبة..لانها تعرف عني وعن فـارس وهو يقولها كل شي كل شي..واكيد بتفيديني..بس يصير اتصل لها بهالوقت كم تكون الساعة عندهم؟؟
،طالعت ساعة الجوال،
لا لا صعبة اتصل عليها بهالوقت..مالي الا نويف ازعجها..توكلنا على الله
،..ودقت على اختها..رن الجوال..و رن..و رن..و رن،
ياربي..نويف ردي عاد!..لا...،..
:الـو!!
من فرحتها ماقدرت ترد!..
:الـو!!،عمى وش قلت الحيا ذي تتصلون بهالوقت تستهبلون!!
الرزان:الو نوفي انا الرزان
نـوف..قامت:الرزان!!،اشفيج؟اشصاير؟؟،انتي مستوعبة الساعة كم؟؟
الرزان:أي انا آسفة،بس والله السالفة طارئة وماتستحمل التأخير
نـوف:خـير ان شاء الله؟؟
الرزان..ترددت:ابي اسألج عن شي
نـوف:تسأليني عن شي؟؟،الـرزان سألي خلصيني اشفيج؟!!
الرزان:كيف اتسبح بعد،بعد،بعد...
نـوف:الـرزان!!،تتسبحين!!بعد وشو؟؟
الرزان:بعـد،بعد،اوه اللي تعرفين
نـوف:اللي اعرف؟؟..سكتت تفكر وتفكر(الناس تتسبح بعد ايش؟؟..شي الناس يتسبحون بعده؟!..الحلوة؟..الـ...اهــااااا)وابتسمت..تقصدين بعد الـ ....!!
الرزان:احم احم،أي
نوف..مسكت ضحكتها:من صجج!!..وسكتت..لحظة لحظة،انتي متزوجة من اربع شهور وماتدرين؟؟
الرزان..توهقت(رحنا وطي!):لا لا اعرف بس امس قريت طريقة وفكرت يمكن طريقتي غلط فقلت اتأكد قبل مااصلي الفجر وتطلع صلاتي باطلة!
نـوف..مااقتنعت:اهـا!طيب،بنفس الطريقة اللي تغتسلين فيها بعد الحلوة،بس فيها اختلاف بسيط سمعي...
اطمئنت ان المكان فاضي..وركضت للغرفة..بعد الصلاة..نزلت ركض ولبست عبايتها المعلقة..
وطلعت ووراها البودي غاردز..وراحت الـ Greenpark
كالعادة تمشي لمدة ساعة بعد الصلاة>>العالم هناك توهم يرجعون من برا!!..والأخت تسوي رياضة!!..رواقـة<<..
لكن هالمرة كانت بس تبي تتجنبه والا هي متكسرة ومافيها تركض كالمعتاد..فخلت الرياضة مشي سريع..وحست بالغصة وهي تمشي،
ياربي انا مجنونة ولا ايش!!..انا ليش سويت كذا ليش؟؟؟..غباء يارزون غباء..
بس كنت ابي اثبت لنفسي اني اقدر اسويها وان مافي شي يخوف..وكيف شفتيه؟؟..
مادري!!..كنت بعد ابي اثبت له وللكـل اني انسانة زي زيهم بالنهاية..
ولما اخترت عدم الزواج ماكان السبب عقدي النفسية او شي زي كذا بس لأسبابي الخاصة..بس هم مافهموا ولا بيفهمون...
،خنقتها الغصة وقامت تصيح..وصارت تركض وتركض والدموع تتساقط...
اللي يمشون وراها ماتجرأوا يعلقون مع انهم استغربوا!!...
وقفت فجأة لما حست بشي على راسها..مدت يدها ولمست الشيلة..لقتها مبللة!!..رفعت راسها..المطر كان ينهمر...
ركض يحط مظلة فوق راسها..فأشرت له "لا".. غمضت عيونها وهي تحس بالمطر يبللها..رفعت راسها وخلته يبلل وجهها..كأنها تبيه يغسل همها ويطهرها من الألـم...
فتحت الباب بتردد..خافت تلقاه بالصالة ولا بالمطبخ..سمعت صوت بالمطبخ..ركضت تصعد..
تسبحت وبدلت ملابسها..طلعت من الحمام "الله يكرمكم"..
فـارس:انتي وين كنتي؟،لحظة لحظة،انتي ايش قاعدة تسوين؟؟
الرزان..تحركت تجمع ملابسها بدون ماتهتم له:اللي تشوفه
فـارس:انا اشوف بس مو فاهم،فسري لي رجاءً ليش قاعدة تلمين ملابسج؟؟
الرزان..بدون ماتلتفت عليه وببرود:اللي تبيه صار وانا الحين بروح اقعد مع طلال
فـارس:انتي عن وشو تتكلمين؟؟
الرزان..قطت اللي بيدها في الشنطة والتفتت:توقعت اني بصدق كذبتك؟،الا على فكرة الى متى كانت بتستمر هالكذبة؟؟،ولا تقولي رجاءً انك كذبت عشان مصلحتي،انا مو حمارة عشان اصدق هالكذبة بعد،واذا فرضت انك كذبت عشاني،انت بعقلك ان الكذب بينفعني!!
فـارس:أي كذبـة؟؟
الرزان..وصلت معاها:لاتستهبل عليّ،كذبة احبج واموت فيج هاذي،انت وياللغباء نسيت اني ما اؤمن بالحب!!ولا اصدق كلامه الفاضي!!،انا انصدمت لما قلت الكلام اللي قلته،فكرت عشاني عميا مابقدر اشوف الحقيقة!!،مع اني كنت مااشوف الا اني مافقدت حاسة السمع واللي سمعته كان يوضح ان كل اللي تقوله كذب،انا مشيت معاك بالكذبة لشهر وانا استنى متى؟متى؟تنتهي الكذبة؟؟انا خلاص تحسنت وش ينتظر؟؟،لكن بالأخير فهمت الخطة تبيني "اتحـرر" على حد قولك!!،هههـ هههه والله ضحكتني،احد قالك اني مسجونة عشان تحررني حضرتك!! انا مو سندريلا اللي تنتظر الأمير ينقذها ولا الأميرة النائمة اللي تنتظر الفارس الشجاع يصحيها ببوسة!!،لكن تبي الصراحة انت اثبت لي زيادة ان اللي كنت مصرة عليه هو الصح وهو عدم الزواج..ابتسمت ببرود وقسوة..شكراً على التحرير
فـارس:يعني اللي سويتيه امس كان...
الرزان..قاطعته:امس كان تحدي مني لك،كنت ابيك توصل للي تبيه بأسرع مايمكن،لأني ماقدر اتحمل هالتفاهة اكثر هالشهر مر عليّ كأنه سنة..رجعت تجمع اغراضها..روح لحبيبة قلبك وقولها انتهت اللعبة تقدر تتهنى فيك الحين..وطالعته بطرف عينها..انتوا الأثنين تستاهلون بعض،تفكرون الناس لعبة هي قالت "تزوجيه وانقذيه!..انا مابيه وخلاص نسيته" وكله كلام فاضي!!،وانت وعدت "مالي علاقة فيج ولا لج علاقة فيني..وماراح تكون بينا أي نوع من العلاقات او المشاعر مستقبلاً" وفجأة تبي تحررني من عقدي!،ليتكم مرة تثمنون الكلام اللي يطلع منكم
فـارس:انتي اللي مو قاعدة تثمنين الكلام اللي تقولينه
الرزان:بتنكر ان المدام ماقعدت تتبادل النظرات معاك قدامي!هذا وهي ماتعرف عن طبيعة علاقتنا!!وغير انها ملكت على واحد ثاني!!،انا كنت متفهمة معاها نصحتها اكثر من مرة تبجبجت وسوت لي فيها البريئة!وتغاضيت،وتنكر ان حضرتك كنت ملتزم بوعودك نسبياً!! نظراتك اللي من ورا لورا..تغير وجهه وعاد للجمود..اكيد كنت منتبهة انا ممكن احس بهالنوع من النظرات من امتار بعد اللي مريت فيه،وماتنكر اكيد تلميحاتك المفاجأة من وقت لوقت عن راكان وخالد والشباب ولا!
فـارس:كان هالشي لمصلحتج
الرزان:رجاءً لاتكرر كلمة مصلحتج قدامي،انا اعرف بمصلحة نفسي
فـارس:غريب ياللي تعرفين مصلحة نفسج كيف لاحظتي نظراتي ولا لاحظتي نظرت غيري!!
الرزان:انتبهت اكيد،و اكيد انت لاحظت ان هالنظرات تغيرت لأني عاتبت اصحابها
فـارس:وبعدين؟
الرزان..سكرت الشنطة:وبعدين؟!،الطـلاق يا أستاذ بعدين..لفت الشيلة بسرعة وشالت شنطة اليد..انا بكتفي بهالملابس وبخلي هنادي تجيب لي بقية الأغراض..طلعت مفتاح السيارة ورمته عليه ومسكه..احتفظ في هداياك لأني مو بحاجتها
شالت شنطتها ومرت من جنبه بدون ماتطالعه..الصدمة جمدته،
شـاللي صار بالضبط؟؟
،..تحرك بسرعة ولحقها وهي تفتح باب البيت..
فـارس:انتظري،أي طلاق يالخبلة واحنا ماصار لنا اربع شهور من تزوجنا!!وش بتقول امج؟ وش يقولون الناس؟
الرزان:مايهمني،أمي بتتقبل في النهاية والناس مصيرهم يتعبون من الكلام..قطت مفتاح البيت عالطاولة..بمجرد ماتنقل اغراضي انسى اني كنت موجودة هنا،ورجاءً مابي ازعاجات واتصالات
فـارس:واثقة من نفسج مرة؟،انا ماافرض نفسي على احد مايبيني
الرزان:انا متأكدة من هالشي،وماكنت اقصدك انت،انا اقصد اللي بالسعودية،عشان كذا لاتنشر الخبر الا لما تكمل معاملة الطلاق،have a happy life
بدون ماتعطيه فرصة يرد..طلعت وسكرت الباب وراها...


[..الجـزء السـادس والعشـرونــ ..]

فتحت الباب..قطت المفتاح عالطاولة و الشنطة عالأرض..شافت باقة "صفراء" كبيرة قدامها..
تقدمت واخذت البطاقة {ادعــي عليّ بالمــوت..بس..لاتفارقنــي دخـيل الله وتغيـب..طـاري السفـر يابعد عمري همنـي...
الف بعد الشر على قلبك ياقلبي..ليت جروح القلب تنمحي زي الكتابة. كنت محيت جروح قلبك...انا معاك ياقلبي لو سافرتي لآخر العالم انا معاك}..
كالعادة بدون توقيع..،
هالأنسان بيطير عقلي!..شلون عرف اني بسافر!!!
،..كثرت هدايا "المعجب المجهول" من بعد ماتركت البيت..اخذ راحته الأخ..وهو يواسيها!!...جلست بتعب على الكنبة وغمضت عيونها..
الجمعـة..
26/6/2009..3/7/1430هـ..
الساعة6:30..
"آخـر يـوم في الامتحانات"..
طق الباب..فتحت بسرعة..وابتسمت..
:مسـاء الخـير والأحسـاس والطيبـة،هـا بديتي تجهزين الشنطة؟؟
الـرزان..رجعت ترتب شنطتها:افـا عليك من اول مارجعت،طـلال متأكد ان ماحد بيدري وين بنروح؟؟
طلال..ابتسم:بديت احس اننا حرامية هربانين،أي متأكد قلت لهم اننا مسافرين وبس،بس انتي ماقلتي لي ليش ماتبين احد يعرف؟!
الرزان:بعدين،روح جهز شنطتك،لاتبالغ بالعفسة ترا كلها ثلاث اسابيع
طلال..ابتسم بحماس:وأي ثلاث اسابيع في تركيا فلـة،انا بعفس على كيفي انتي عليج من عمرج
الرزان:كيـفـك
اليوم راح يكون الحسم والقرار..إذا..أو!..يارب يارب مايصير..يــارب
،..رجعت لشنطتها وبراسها تدور ملايين الأفكار..دق الجرس..لفت الشيلة و بسرعة راحت تفتح..
الـرزان:فـارس؟!
هذا من وين طلع؟؟..شهور..أي شهور!!شهرين بالضبط شهرين ماشفته..اوه!..لالالا مو وقته.. يـاربي مرة مو وقته...،..
فـارس:بتطولين!!..انتبهت له..طـلال وين؟
الرزان:هنا ايش تبي فيه؟؟
فـارس..طالعها من فوق لتحت:ماظن يخصج،بتنادينه ولا شلون انا أساساً متعطل ومتأخر!!
الرزان:الحمدلله والشكر..التفت ووصلت لنص الشقة..طــلال،طــلال المستر هنا يبيـك،طــلال
طلال:اوه المستر!،اقصد فـارس هـلا،خلصت الأوراق؟؟
فـارس:أيـه،ماراح يسوون لكم أي مشكلة
طلال..اخذ الأوراق من يده ومسكه:ادخل طيب ابيك بشغلة
فـارس:ياليت بس ماعندي وقت
طلال:دقايق بس مابتآخذ من وقتك شي
جات من ورا طلال..
الرزان..همست بأذنه:احسن لك بلا هالحركات،خله يروح
طلال..ابتسم:مالج داعي!!،اشدخلج!!ترا مو كل شي يدور حولج ياملكة العالم فكينا الحين، فـارس طلبتك عاد دقايق بس
فـارس:ثلاث دقايق مو اكثر
طلال..ابتسم:تآمر أمر،الحقني عالمطبخ..اشر للرزان..انتي هاي ابقي بعيد اوكي
الرزان:انتي هاي!!..ابتسمت..هاي ضف وجهك اوكي
وراحت الغرفة،
ياربي ياربي..مو وقت سخافة طلال الحين!!
،...صب له فنجان قهوة "تركش كوفي"..وجلس قدامه..
طلال:يفترض مااقول لأحد وين بنروح،بس انت سبق وعرفت،هي ماقالت للحين سبب هالتكتم!!، الكل مستغرب وحاولوا يمين يسار يعرفون شي وخصوصاً امي بس الحمدلله اقتنعت بالنهاية،انا الفضول بيقتلني عشان اعرف السبب،هو في شي صاير؟؟غير اللي سبق وعرفته!!
فـارس:أبداً انت عارف كل شي،وبعدين من متى اختك تتفسر تصرفاتها!!،ماعلينا لما توصل عطني خبر اوكي
طلال:اوكي،بس انا ماراح آخذ جوالي..طلع الجوال من جيبه..خله عندك عشان اذا احد دق انا مالي خلق تحقيقاتهم زيادة،حفظت فيه الرقم اللي بستخدمه بأسمي،اذا شي ضروري عطهم رقمي واذا لا لو ايش لاتعطيهم اياه،وخصوصاً خالي خالد ترا بيأذيك و بيصدع راسك فالأحسن حط الجوال صامت
فـارس..ابتسم:لاتشيل هم خلاص عندي
طلال..ابتسم:أي والحنانة اختك رجاءً ماتقولها شي لاتأذينا هي بعد،الرزان ماقالت لها شي
دق الجرس..وراحت ركض تفتح..وهو طلع يطل من المطبخ..
طلال:بسم الله جيب سيرة القط،هاذي اختك المصونة
نطت عليها تضمها..والدموع بعيونها..
الرزان..همست:وشـو؟؟وش النتيجـة؟؟وشو قولي؟؟..بعدت عنها..وشو تكلمي؟؟..صرخت..هنـادي نطقي الله يخليج؟؟
تخرعوا اثنينهم و طلعوا من المطبخ..
فـارس+ طلال:خـير؟!!
هنادي..تخرعت لما شافته:فـارس؟!..طالعت في الرزان ومسحت دموعها..أبداً ولا شي،سوري خرعناكم بهبالنا
الرزان..وقفت لما مسكتها هنادي بتسحبها:هنـادي؟؟
هنادي..همست وهي تسحبها:الرزان لاتصيرين خبلة كذا مو هنا تعالي داخل
تعدلت وسحبتها وهي تركض للغرفة..
هنادي..همست:شوي شوي طيب!!
الرزان..سكرت الباب بقوة وقفلته:طلعيه
هنادي..طلعت ظرف من شنطتها ومدته لها:هدي اعصابج رزون اوكي
فتحت الظرف بعصبية وسحبت الورقة ونفضتها وقرتها..قطت الورقة..جلست عالسرير وحطت راسها بين ايدينها،
حـامل..حـامل..لا ياربي لا لالا..ياحمـارة يارزون ياحمارة..هاذي نهايتها حـامل..آآآخ ياربي شسوي الحين..شسوي!!!،..
هنادي..حطت ايده حول كتفها وضمتها:حياتي هدي الحين،بعد ماترجعين من السفر فكري وش بتسوين وقرري
الرزان:كله منه كله منه،اجـل انا اصير حـامل انا!!
هنادي:بلا سخافة رزون انتي بالنهاية انسانة طبيعية!!
الرزان..تعدلت ومسكت ايدينها:اوعديني ماتجيبين سيرة لأي مخلوق،اوعديني
هنادي:أوعدج أوعدج،بس انتي اوعديني تنتبهين لنفسج وماتتهورين
الرزان..التفتت:بحـاول
هنادي:لا مو تحاولين،اوعديني ماتسوين شي اهبل اوعديني!،حياتي انتي مسؤولة عن هالبيبي وتعرفين انه حرام انج تضرينه بأي طريقة من الطرق حبيتيه ولا ماحبيتيه
الرزان:خلاص أوعدج أوعدج
آآآخ ياربي ماكنت دارية بـ وشو ورطت عمري!!..غبية حمارة بقرة..ارتحتي الحين ارتحتي صرتي مسؤولة اجبارياً عن حياة طفل!!،..
هنادي..قامت:انا بروح ،طيارتي الساعة8
الرزان..وقفت وضموا بعض:توصلين بالسـلامة
هنادي:الله يسلمج،وانتوا بعد توصلون بالسلامة ان شاء الله،انتبهي على عمرج اوكي
الرزان:اوكي..وصاحت..هنادي ماقدر ماقدر...
هنادي:حياتي عندج وقت تتأقلمين مع الفكرة هناك،لاتقررين تماماً الا لما هو يعرف لو درى سويتي شي من وراه ترا مابيسامحج،وانا بعد ماراح اسامحج..هزت راسها..يـلا اشوفج على خير
طلعت وتركتها..سكرت الباب وتسندت عليه وهي تصيح..جلست عالأرض وراسها بين ايدينها وهي تصيح..وتصيح..وتصيح...

[..الجـزء السـابع والعشـرونــ ..]

نزل من السيارة بسرعة وهي قبله..وصلوا عند الغرفة شافوا طلال واقف ويا هنادي..
:طلال،طلال وش صاير؟؟طمني؟؟
طلال:مـامـا!هدي شوي،الدكتورة عندها داخل ماعرفنا شي لسه
:طيب وش صار؟؟
طلال:أبداً هي اقترحت نرجع بدري لانها صارت تتعب بسرعة،يوم ركبنا الطيارة ماكان فيها شي لما اقلعت الطيارة قالت انها تحس بدوخة فانسدحت وبعدين قامت ترجع وترجع وبالأخير اغمى عليها،وقدر المستطاع حاولنا نخليها تصحى وصحت الى ماهبطت الطيارة اغمى عليها مرة ثانية وعلى طول جبناها بالأسعاف اللي كان ينتظرنا
:والسبـب؟؟
تبادل نظرة مع هنادي..
نهلة:هنادي اشفيها الرزان؟؟
هنادي..ترددت:الرزان،امممم الرزان ،الرزان حـامل
خالد:حـامل!!!..همس لطلال..هاذي من صجها؟!
طلال..همس:أي نعم
خالد..همس:شلـون؟؟
طلال..همس:بعدين بعدين
نهلة:بأي شهر؟؟
هنادي:بقى لها اسبوع وتدخل الشهر الرابع
نهلة:ليش ماقالت؟؟
هنادي:ماكانت تدري،عرفت قبل السفر
نهلة:مدامها عرفت قبل السفر ليش سافرت؟،السفر متعب بالشهور الأولى خصوصاً انها بكر
خالد:نهلة هي وش يعرفها بهالأشياء!!،ولا ماتعرفني بنتج
نهلة:أي والله طول عمرها بتظل هبلة،طيب فـارس وينه؟..لما تبادلوا نظرة ثانية..ماسافرمعاكم؟؟
مايدري عن زوجته؟؟
طلال:الرزان وفـارس انفصلوا قبل السفر
نهلة:وشـو؟؟،وليش ماقلتوا!!،انتوا وش اللي صار لكم بالضبط؟!!،ماتقولون شي وبس تخبون!! ترا الدنيا مو لعبة!!..وجلست..ياويلي منكم ياويلي بتجلطوني،هالبنت زي ماذبحت ابوك بتـ...
خالد:نهـلـة!!ماله داعي هالكلام
طلال:خلها خلها هي مايطلع اللي بقلبها الا لما تكون بنتها بين الحياة والموت!!
نهلة:وانا صادقة،يعني مافكرت طول الفترة الماضية تقولي مرة انا وفـارس انفصلنا،لكن طبعاً الآنسة لقتلها اخو حمار يسمع كلامها ويطاوعها،بشرني بس الآنسة ناوية تتطلق؟؟..مارد..حلو يعني ناوية،يافضيحتي يافضيحتي
طلعت الدكتورة وهي مستغربة!!..
طلال:دكتورة طمنينا
الدكتورة:تطمنوا مافي شي خطير الحمدلله،بس تعب طبيعي ومتوقع لأنها حامل في اول طفل وعندها مشاكل صحية بسيطة ممكن تتعالج،هي حالياً راح ترتاح عندنا كم يوم عشان نسوي لها فحوصات كاملة ونتطمن عالطفل بعد،بس رجاءً ماتزعجونها وتوترونها بأي شي لأن الطفل ممكن يتضرر
طلال:يعطيج العافية
الدكتورة:الله يعافيك هذا الواجب
وراحت الدكتورة..
خالد..التفت على اخته:سمعتي وش قالت،وفري كلامج لين ماتطلع من المستشفى،وياليت ماتفتحين الموضوع معها وتنتظرين تقولج بنفسها
دخلوا الغرفة وشافوها نايمة بسـلام عالسرير...
الخميس..
23/7/1430هـ..16/7/2009..
الساعة 10:00 مساءً..
اخذت نفس وتنهدت..حتى النفس ثقيل..كأن هموم العالم كاتمة على انفاسها!!..حطت يدها على بطنها،
قولي شسوي فيك؟..شسوي ماقدر اكون ام لك ماقدر!!..انا آسفة آسفة الغلطة غلطتي
،.. دمعت عينها،
هو بياخذك اكيد..وراح يحبك اكيد..راح يكون لك الأم والأب...آسفــة بس مو بيدي ..مو بيدي..يمكن ماراح تفهمني الا لما تكبر..ويمكن ماتفهمني ابداً..بس انا لو خليتك عندي بكون لك ام قاسية ومافيها ذرة حنان..بكون زي امي ..وانا مابي اكون مثلها
،سندت راسها بتعب على يدها وتتالت الدموع..
:ماتعبتي من الصياح؟؟،مامليتي؟؟،طيب ليش؟!،مو خلاص تركتيه زي ماكنتي تبين،وبعدين بتعطينه البيبي،خلاص ليش تصيحين!!..رفعت عيونها المبللة بالدموع لها وماردت..ياشيخة ارحمي نفسج مو زين عشانج وعشان البيبي،الـرزان لاتصيرين ضعيفة كذا!!،وين الرزان القوية اللي تتحمل الألم وتسكت ولا تبينه وينها؟
الرزان:ريما مالي خلق محاضرات الحين،ارحميني انتي
ريمـا..جلست قدامها:درى؟؟
الرزان:مادري..طالعت فيها ريما بنظرة..لاتطالعين فيني كذا لاتتوقعين مني اتصل واقوله ببساطة انا حـامل
ريمـا:عيني عينج رزون،حبيـتيـه؟؟
ما ابدت أي ردة فعل ولا اهتمت بأنها ترد!!..
ريمـا..فهمت التلميح:بحـاول اصدقج،مع اني مو مقتنعة،قومي نطلع نمشي عالكورنيش مع خالو
الرزان:مالي خلق و تعبانة ودايخة
ريمـا:اوف اوف،هونيها وتهون ياماما اشدعوى!!
الرزان..تضايقت اكثر:رجاءً ريمـا
ريمـا:رجاءً ريما هـا!!،والله مالج الا خلودي

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق
  • بريق 1 أكتوبر 2022 في 7:14 ص

    جميلة ما شاء الله

    إرسال ردحذف
    • ! Fares AL MoHra !
      ! Fares AL MoHra ! 4 أكتوبر 2022 في 3:15 م

      الجميل تواجدك ,,,

      حذف



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -