بارت مقترح

رواية ليتها من جفاها تستفيد -2

رواية ليتها من جفاها تستفيد - غرام

رواية ليتها من جفاها تستفيد -2

دخل أحمد البيت وشاف رهف والعنود جالسات يطالعون تلفزيون
احمد: اقول رهف امي وينها؟؟؟
العنود: امي رايحه بيت الجيران
رهف:ليه وش تبغي؟؟
احمد:لابس إذا جت وسألت عني قولوا لها اني بيت عمي مع محمد
رهف:اوكيه
احمد: باي
رهف : بايات
العنود:أقول رهف
رهف:نعم
العنود:انتي مو جوعانه؟؟؟
رهف:كأنك تدرين بموت من الجوع
العنود: ايش رايك نطلب؟؟؟
رهف:خلاص طلبي من المطعم
العنود:اي مطعم خاطرك فيه؟؟؟
رهف:مو جاي في بالي شي
العنود:خلاص بطلب على كيفي
رهف:روحي طلبي وخليني اطالع الفلم
العنود:مدري وش يحبك في الأفلام المرعبه
رهف:عنيد خليني اتابع الفلم
العنود:طيب سكتنا
وراحت تطلب لهم من المطعم بعد ماطلبت راحت تتابع الفلم مع رهف
....
في بيت بوياسر سميه جالسه تكلم بنت عمها سلمى
سميه : سلوم ايش رايك نروح السوق بعد الجامعه(19)
سلمي: والله فكره حلوه(19)
سميه : عارفه انا ماأجيب الى الافكار الحلوه
سلمي : اجل اوكي بعد الجامعه نروح ونقول لرهف مره وحده
سميه : خلاص اخليك انا الحين
بعد ما سكرت سميه من سلمى جلست تسمع اغاني وتشوف عمرها في المرايه
سميه : فديتني والله حلوه
ولا تسمع طق على الباب
سميه: من؟؟
الخدامه: سميه ماما قول نزلي عشان ماما مي تهت
سميه: طيب قولي لهم نازله
نزلت سميه وشافت مي وأمها جالسين يشربون شاي
سميه:السلام عليكم
الكل:وعليكم السلام
لين:خاله ثميه
سميه:هلا والله حبيبتي
لين:خاله أنا احبك
سميه:وانا اموت فيك يمه فديت هالخدود
لين:اي يعول
مي:سميوه اتركي بنتي(24)
سميه:الصراحه بنتك تجنن
مي:اكيد دام انا امها
سميه وهي تجلس جنب امها
سميه:قصدك دام الحلوه هذي جدتها
ام ياسر:عن الحركات قولي وش عندك
سميه:حرام عليك يمه
مي:أكيد طالعه على اخوها ولا وبنات عمها بعد
سميه:فديت اخوي وبنات عمي
ام ياسر:الا على طاري ياسر قومي يايمه دقيله خليه يجي يسلم على اخته
سميه:ان شاءالله
ام ياسر: اقول مي وين عمر
مي: يقول عنده شغل بيخلصه وبيجي
ودخل عليهم ياسر
لين: خالي ياسر ...وتسرع له وتطيح بحظنه
ياسر وهو شايلها : هلا .... هلا بحبيبتي
لين: هلا بخالي حبيبي
ياسر: ههههههههههه لوتيه هالبنت
مي: طالعه عليك
ياسر: في هذي صدقتي... الا شخبارك
مي: تو الناس ماكان سالت
ياسر: السموحه يالشيخه بس بنتك الي يشوفها ينسى نفسه
سميه: اكيد طالعه على خالتها
ياسر وهو يجلس جنب امه ويحب راسها
ياسر: بس مافي احلا من هالغرشوبه
ام ياسر: هههههههههه وين ياولدي خلاص حنا كبرنا وعجزنا خلينا الجمال لمرتك وخواتك
ياسر: انتي احلى شابه ولا شوفي بناتك كل وحده اشيف من الثانيه
سميه: نعم ....نعم ايش قلت عيد كأني ماسمعت
ياسر:هههههههههههه اقول ياحلو خواتي وخاصه سميه مافي حد ينافسها في الجمال
سميه: ايه تعدل
ام ياسر: اقول بسك انت وياها وقوموا انتوا خلونا نحط العشى ابوكم وعمر على جيه
البنات : ان شاءالله
مي: انتبه لبنتي
ياسر: وانا اقدر اتركها
لين: خالي ياسر ودني البقاله
ياسر: ياالله مشينا
وراحو بدون مايخبرون حد
مي وهي تدخل الصاله
مي : وين راحوا؟؟
سميه: وش فيك؟
مي: ياسر خذ لين ومدري وين راحوا
سميه: يمكن راحوا البقاله
مي: يمكن ...أجل خلينا نروح نساعد امي
سميه: ياالله
......
نرجع لبيت بو عبدالله وكانت شوق تكلم سلامه بنت عمتها
شوق: سلامه أخبارك؟
سلامه: هلا بغناتي الحمد الله(17)
شوق: سلاموه ايش رايك تجين عندي
سلامه: مدري بشوف امي
شوق: طيب خبريها وسويلي تلفون
سلامه: اوكيك
بعد ماسكرت عن سلامه طلعت من غرفتها ونزلت المطبخ تسوي عصير لبنت عمتها وماتدري ان عيال عمها موجودين وكانوا في المجلس
ودخلت المطبخ وهي تغني ( اه من قلب غدا حبه جنوني ....) وكانت مندمجه وكان صوتها حلو والكل يحب يسمعها
وكانت ترقص ولا يدخل عليها ولد عمها مروان بس هي مانتبهت له وكان الصوت جاذبه
ويقول في خاطره محلات صوتها من هي اكيد شوق
فديتها ياربي هالبنت ذابحتني
مروان وهو واقف عند الباب: ماشاءالله عليك بنت عمي صوتك حلو( عمره 18)
شوق من سمعت صوته تيبست في مكانها وحست الدم نشف من جسمها ودقات قلبها تتسارع
مروان:أخبارك بنت عمي؟
شوق:...
مروان:شوق
شوق استوعبت: ها....
مروان: ايش فيك اكلمك لي ساعه
شوق: ها...لالامماشي..... بغيت شي
مروان: اذا ماعليك امر تجيبين لي ماي
شوق:امممم انت صد انا بطلع وادخل اشرب ماي
مروان:اوكي
ويوم طلعت من المطبخ الا بأحد يدق جرس الباب
وراحت شوق تفتح الباب وكان اللي على الباب هي سلامه
وكان اللي في المجلس أحمد ومحمد واللي في المجلس يقدرون يشوفون اللي بره اما اللي بره مايقدرون يشوفون اللي في المجلس لانهم كانوا طافين الليت
محمد:بوشهااااااب تعااااال بسرعه
أحمد:نعم
محمد:شوف من عند الباب
لف أحمد عشان يشوف من عند الباب...
وااااااي قلبي على الغرشوووبه فديتها والله
احمد: مو سلامه
محمد: تستهبل اكيد سلامه حبيبة القلب
احمد: هههههههههههه اجرب انكت
محمد: ههه بايخه مع هالوجه
احمد: اقول وجهي احسن من وجهك
محمد: اقول كمل لعبك وانت ساكت
مران وهو يدخل: انتوا وش فيكم تتناجرون
محمد: ولد عمك مسوي روحه بريء من شاف حبيبة قلبه
مروان:ههههههه وانا اشوف شاق الحلق
احمد: اقول بتسدون حلوجكم ولا اروح البيت
محمد: وين رايح اختك ود عندنا
احمد: اجل اكرمونا يسكوتكم
محمد: خلاص سديناهم ... ويلف على مروان ...هيه انت سد حلجك بس يتكلم كنه بالع له رادوا
مروان: اقول ياسر سد حلجك خلصت من احمد وفتريت علي
احمد: اف... منكم بتسكتون ولا شلون
مروان: خلاص سكتنا
وكملو الشباب اللعب
......
سلمت شوق على سلامه وراحت وياها غرفتها وبدت السوالف
شوق:ماخبرتك وش صار اليوم
سلامه: وش صارخبريني
وخبرتها عن اللي صار مع ولد عمها
سلامه: انا هذا مروانوه ماأحبه مدري ايش عاجبك فيه
شوق: ياماما القلب وما يهوى
سلامه: والله من غباء قلبك ولا مروانوه من يحبه
شوق:اااااااااااااااااه انا احبه
سلامه: مدري لو مثل حمود مادري ايش سويتي
شوق: لو حمود مو اخوي كان حبيته
سلامه: كان ذبحتك....بعد تتعدين على الحقوق الخاصه
شوق:هههههههههههههه بعد خليتيه من حقوقك الخاصه
سلامه: اكيد
شوق: تراه هنا
سلامه: حلفي
شوق: ليه شايفتني كذابه
سلامه: الصراحه مممممممممممم خليني افكر اشوي ممممممم
شوق: بتتكلمين ولا شلون
سلامه: خلاص بتكلم ممممممم ....وهي تصارخ....لااااااااااااااااااااااا
شوق: عمى اذني
سلامه:هههههههههههههههه حبيت اجرب صوتي
شوق: عاد من حلات الصوت
سلامه: اقول احسن من صوتك
شوق: مبين
وجلسوا البنات ضحك وسوالف لحد ماجات الساعه 11
بعدين راحت سلامه بيتهم
وود واحمد بعد راحوا بيتهم

.......
في اليوم الثاني وبعد ماخلصوا الدوامات
راحوا سلمى وسميه والرهف الفيصليه
وبعد ما خلصو مرهم ياسر
سميه و سلمى ورهف : السلام عليكم
ياسر: وعليكم السلام اخيرا خلصتو
سميه: يعني انت ماتدري في اختك لادخلت السوق ما تطلع
ياسر: انتي كذا وسنه اجل لو تجهزين حق عرسك وش بتسوين
سميه: بقوله يعطيني خمس شهور عشان اتجهز
ياسر: ول عليك بيطفش الرجال
سميه: كيفه ...... سلوم
سلمى : هلا
سميه: شفتي عهود
سلمى: ايه
سميه: يقولون انخطبت
سلمى: من قالك؟
سميه: رهف
سلمى لفت على رهف تسألها : رهوف ايش دراك؟
رهف: اخو صديقتي الي خاطبها
سلمى: من صديقتك؟
رهف: رانيا
سميه: اها
...
الجزء الثالث
أحبك لو بعيد الدار عنك.. جداك يحن قلبي للرجوعي
.......
في اليوم الثاني مروان كان جالس مع امه وابوه يفطر دخل عليهم عزام
عزام: السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
ام عزام: هلا بولدي اقرب يمه افطر
عزام: ان شاءالله .... اقول مروان انت متى رجعت البيت
مروان: الساعه 11 ليه
عزام: وين كنت امي تقول من الظهر طالع
مروان: ايه كنت مع الربع تغدينا بعدين رحت مع محمد وأحمد بيت عمي عبد العزيز
وتدخل نوره عليهم
نوره: السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
نوره : ماخلصتوا بسرعه بتاخر على المدرسه
ام عزام: افطري يابنتي اول شي
نوره : ان شاءاهل في المدرسه .... وتلف على عزام ... هيه انت خلص بسرعه بتاخرني
مروان: هههههههه قوم ياسواقها ودها
عزام:سواق في عينك وانتي قومي حشرتيني خليني اوصلك
مروان: ههههه وصلني سيارتي خربانه
عزام: قوم انت الثاني
ام عزام وابو عزام قاعدين يضحكون على عيالهم
ام عزام :الله يخليكم لبعض
......
في بيت محمد
كانت رهف لابسه وكاشخه عشان الجامعة
ويدخل عبد الرحمن عليها
عبد الرحمن: مرحبا رهف
رهف: الناس يدقون الباب قبل يلا بره دق الباب بعدين ادخل هذا اذا رضيت لك
عبد الرحمن :ههههههههههه والله انك تضحكين اقول بسك ويا الله خلينا نروح
رهف: يا الله قدامي
ود: وش فيكم تضحكون من الصبح
رهف: ليه الضحك في أوقات له
عبد الرحمن : يمكن ماتدرين
ود: يا الله قدامي انتم الثنين
رهف و عبدالرحمن: حاضر يا فندم
ونزلو وشافو أمهم وأبوهم و العنود واحمد جالسين يفطرون
رهف وود وعبد الرحمن: السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
احمد: أخيرا نزلتوا
عبد الرحمن : رهوف الي اخرتنا
احمد: لازم تتعدل حق الجامعه ولا ماتطلع رهف
رهف: اجل ياخوي تبغاني اروح بشيفتي
ود: قدامي كلكم اشوف
ابو عبد الرحمن: ماتبون تفطرون
العنود:ود يا الله لانتاخر
رهف: انا عن نفسي نو اما عن الدبب مدري
عبدالرحمن: من تقصدين يا اخت رهف
رهف: مممممممممممم اظني الي ما فطروا انت وود
عبدالرحمن: انا دب
رهف: يس
عبدالرحمن: دب في عينك اقول قدامي لا اطيرك
ام عبد الرحمن: بدينا ....بس حتى في صباح الله خير نجره حشا مو اوادم
رهف:مامي هو اللي بدا
ود :اقول قدامي انتو الاثنين....يالله مع السلامه
رهف: باي ماميتو باي بابيتو
ام و ابو عبد الرحمن : مع السلامه
.......
في الجامعه رهف ملانه من دكتورتهم المصريه
رهف: اقول مروة ملانه
مروة: اسكتي لا تشوفنا الدكتوره وتطردنا
رهف: خليها تولي
الدكتوره: رهف ومروة بتعملو ايه
رهف: ولا شي دكتوره كنت اسالها عن الامتحان
دكتوره:ايوه زكرتيني انا متى ألتلكم الامتحان
مها: الاحد يا دكتوره
الدكتوره : ايوه صح الاحد انشاء الله امتحانكم سهل وانا راح اساعدكم و ابسط لكم الاسئله
مروة:لازم تذكرينها
رهف: انطمي اجل تبغينا نتهزأ قدام الي يسوى والي مايسوى
مروة:اف منك
رهف تطالعها بنص عين
مروة: رهف بلا هالنظرات تدرين تذبحيني بنظراتك هذي
رهف: تستاهلين
رغد: بس انتي وياها لا الحين تطردكم الدكتوره
رهف: خلاص سكتنا
وسكتو البنات
وكملت الدكتوره شرحها
........
يوم خلصوا الدوامات الكل رجع بيته
في بيت محمد(بو عبدالرحمن)
ام وابو عبدالرحمن راحوا يرتاحون بعد الغدا
واما العيال كل راح حجرته يرتاح له شوي من تعب الدوام
.....
في الجهه الثانيه وبتحديد عند ياسر كان يفكر بالبنت الي سرقت قلبه
ياسر ..اه وينك يا غزالتي أيش تسوين الحين والله ولهان عليك ياربي تجمعني فيها مره ثانيه
ناصر: هيه وين وصلت ؟؟
خالد: هههههه العاشق الولهان
ياسر: آه ياخالد تصدق ولهت على غزالتي
ناصر: المسكه ما سوت فيك خير
ياسر: والله اشتقت لها
ناصر : هههه انت تنكت وين بتشوفها مره ثانيه
ياسر: هههه خلني اتحلم بعدين ماتدري يمكن اشوفها مره ثانيه
خالد: هههههه احلم ياخوي
ياسر: اف جد تحطمون الواحد
.......
المغرب اجتمعوا الاخوان عند بو عبدالرحمن
وهالوقت كانت رهف توها قايمه وكانت تسبح وتدق عليها ود
ود: رهف... رهف افتحي الباب
غريبه لايكون ماجلست
ودخلت الباب وماشافت احد
ود: رهف.... رهوووف
رهف طلعت من الحمام وهي تغني ( بحبك وحشتيني بحبك وانت نور عيني ..دا وانتي مطلعا عيني بحبك موت)
ود :رهوف
رهف: هلا
ود: اقول دريتي مين بيجينا اليوم
رهف: لاوالله ياأختي مادريت
ود: عمامي
رهف: والله ونااااسه
ود: ايه تو امي قالت لي
رهف:كلهم بيجون؟
ود: ايه اتوقع
رهف: طيب
ود: اوكي يالله انا بروح البس
رهف دقت بيت خالتها
عبدالله: السلام عليكم
رهوف : وعليكم السلام هلا عبود اخبارك؟
عبد الله: عبود في عينك اصغر عيالك تناديني عبود
رهف: وع انت اصغر عيالي اقول روح بس ناد ذوق
عبد الله: ايش تبغين فيها ؟
رهف: عبود روح مو فاضيه لك
عبد الله: ماني ناديها لين تقولين لي الشيخ عبد الله
رهف: ود شوفي رجلك هذا موراضي يناديها
عبدالله: لا بناديها ويا راسك
رهف: ناس مايجون ألا بالعين الحمرا
عبدالله راح ينادي ذوق
عبدالله: ذوق ذوق تعالي كلمي رهف
ذوق:نعم
عبدالله: تعالي كلمي رهف
ذوق: رهف .... وراحت تكلمها الو
رهف: هلا ذوق
ذوق: هلا رهوف
رهف: اقول ذوق اليوم تعالو بتجون بيتنا
ذوق: مدري محد قالي
رهف : والله من دلاختك
ذوق: رهيف عمى
رهف: روحي سالي خالتي وجيبي الفلم الي قلتي عنه
ذوق: طيب
رهف: ياالله طسي
ذوق: مالت عليك باي
رهف: باي
...
وصلو عمامهم بيت بو عبد الرحمن
محمد بوعبد الرحمن: هلا هلا تو مانور البيت
بو ماجد: هلا منور بأصحابه اخباركم؟
بو عبد الرحمن: الحمدلله
ياسر: هلا عمي
بوعبد الرحمن: هلا ياسر اخبارك؟
ياسر: الحمد الله
بعد ماسلمو على الكل
وقعدو الشباب في جهه و الرجال في جهه
ويدخل عليهم بو عبد الله وعبدالله
بو عبدالله: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
ويدخل من بعده بو عزام وعياله وزوج أختهم سيف وأخوهم بو ذياب
كانت الجلسة حلوه من جهة الرجال
من جهة الحريم البنات جالسين في جهة والحريم
جهه
رهف: اخباركم؟
سميه: والله تمام انتوا اخباركم؟
رهف: الحمدلله الاأقول ايش أخبار الجامعه وياكم
سلمى: تمام بس عندنا دكتور اف منه يكرهك في الجامعه
ذوق: انتي أي تخصص
سلمى: انا وسميه نفس التخصص هندسه
شوق: وانتي رهف
رهف: أنا حاسب ....
ام عبدالرحمن : رهف روحي ودي الدلال عند الرجال احمد اخوك ينتضرك
رهف: يمه خلي الخدامه
ام عبد الرحمن: الخدم مشغولين في تجهيز العشى
رهف: ان شاءالله يمه عن اذنكم
وراحت رهف تودي الدلال لاخوها احمد وكان ياسر طالع بره يكلم صديقه ناصر
ومرت رهف وهي مو منتبه له يوم شافها ياسر نسى انه يكلم صديقه
ناصر: ياسر ياسر انت معي
ياسر:ها عمى وش تبغي
ناصر:شفيك؟
ياسر: ولا شي بس شفت
ناصر: شفت مين؟
ياسر: اقول باي بروح وبعدين اكلمك
ناصر:يا الله باي
مشى ياسر راجع عند الرجال وشاف احمد توه بيدخل
ياسر: ليه طالع
احمد: عشان اخذ الدلال من عند رهف
ياسر في خاطره رهف : اهااااا
احمد: شفيك؟
ياسر: سلامتك خلنا ندخل
ياسر من شاف رهف نسى البنت الى في شافها في السوق ما يدري هي نفسها هذي رهف كبرت وحلوت اخر مره شفتها
وهي صغيره والله الايام تركض وحنا مو حاسين فيها
...
في لندن
كان زياد وذياب جالسين يذاكرون لان اختباراتهم بدت
زياد: ذياب.. ذياب
ذياب كان يفكر ببنت عمه رهف اللي كان يحبها من هم صغار
زياد: ذياااااااااب انت وين وصلت
ذياب : اااااااااه يا زياد وصلت السعوديه
زياد: ههههههه لاتقول عند الاهل ماراح اصدقك
ذياب: كنت افكر في رهف
زياد:ههههههههههههههههه اشتقت لها
ذياب: ومين مايفكر بروحه والله اني اشتقت لها
زياد: اااااااااه حتي انا اشتقت لغناتي
ذياب : ومن غناتك؟
زياد: شيخة الحريم امي
ذياب: قوم عني لا بكس في وجهك صدق فاضي ومين مايشتاق لامه
زياد: وش فيك امزح وياك
ذياب: اقول سد حلجك خلني اذاكر
زياد: هههههههههه وليه انت كنت تذاكر
ذياب: زويد
زياد:هههههه خلاص سكتنا
وكملوا مذاكره وكل اشوي زياد يضحك على ذياب
لحد ماذياب تركله المكان وراح مكان ثاني يفتك من زياد
....
نرجع السعوديه وبالأخص بيت العم محمد
في هذي اللحظه كانت ذوق داخله المطبخ تشرب ماي ولايدخل عليها عبد الرحمن
عبد الرحمن: وأنا أقول ليه بيتنا منور اثر الغالية موجودة
ذوق استحت من كلامه ونزلت راسها
عبدالرحمن: فديت إلي يستحون مني
ذوق: عن أذنك
عبد الرحمن مسك يدها
عبد الرحمن: وين رايحه ماصدقت أني اشوفك وأنتي تروحين عني
ذوق: لو سمحت إيدي
عبد الر حمن انتبه لنفسه انه ماسك أيدها
وبتسم لها بخبث وقربها من وجهه وباسها
الا تدخل عليهم رهف: ياعيني على الرومنسيه أقول دحوم وش سويت بالبنت شوف وجها شلون صاير
ذوق: عن اذنكم
وطلعت من عندهم
عبد الرحمن: فديتها والله ..... ويصد جهت أخته وأنتي دايم رازه وجهك
رهف: هي أنت أستح على وجهك لو تشوفك امي
عبد الرحمن: عادي بقولها هي خطيبتي ولا نسيتي
رهف: لا ما نسيت ويلا أطلع بره
عبد الرحمن : أنا طالع وتارك قلبي هنا داخل
رهف: ههههههههههه ذوق ماسوت فيك خير
عبد الرحمن: أي والله بنت عمك جننتني
رهف: طيب روح لاتجننك زياده
وراح عبدالرحمن
ورهف جلست تشرف على الخدم ولايدخل عليها عبدالرحمن اخوها
عبد الرحمن: اقول رهف
رهف: نعم
عبد الرحمن: ناديها لي اشتقت لها
رهف: اقول بره........ بره
عبد الرحمن: زين طالع اف
رهف: صدق خبل
.....

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -