بداية الرواية

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -40

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود  - غرام

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -40

مسفر ما أبي أتعامل معك بالقوة..
أختاري أما تروحين معي..او ترجعين السفارة..؟؟
خافت منه كيف يهددها وبأي حق..
هو كل من ملك القوة الجسدية بيتحكم فيها ويخوفها..
إلى متى بتظل تخاف من الضرب ومن الناس..
قرب منها فصرخت فيه..
هديل بغصة لا تقرب مني أذبحك...
والله العظيم أن لمستني لأرتكب فيك جريمة..
مالك دخل فيني..أروح بألف مصيبة مالك دخل..
مايهمكم أحد كثر أنفسكم..حقيرين تافهين..
لاتمثلون الطيبة والفزعة مو لايقة عليكم..
مسفر طيب ما بألمسك..
والحين أدخلي السفارة لحتى يرجع أبوي..
صدت عنه وتركته واقف بمكانه..
مشت ومشت وماتدري وين تروح..
حاسة فيه يمشي وراها..
بكت من احساسها الضايع..
متى يتركوني بحالي..
متى تسامحني ياربي..
جلست على مقاعد أنتظار المترو..
وهو جلس قريب منها..
تجاهلت وجوده..لا بل نست وجودهـ..
غابت عن الدنيا لعالم الماضي..
مع أهلها مع أمها الغالية..
ليه يومه نسيتيني؟؟
كلهم ينسوني بس أنتي لا...
أشتقت لك موووت..
معقولة ماتحسين فيني...ماتحسين بشوقي لك وألامي..
جرحوني يومه..أحرقوا قلبي...
هو وهلي ذبحوني...
مابقى لي أحد ....
والحين أنتظر القطار ولا أدري وين أروح..
شفافة كالماء .... طعنوها .... سامحتهم .....
غدروها ....اكرمتهم ....
قتلوها ..... فما كان منها الا ان تشهر سيف الغياب .....
وسوط العتاب ...... وتتقن فن العذاب ......
هي لن تعوووود ..
.... لن تعووووود ..... فقط ستسافر للغياب ....
ومتاعها كومة جراح رتبتها في حقيبة العذاب ...
وذكريات الم .... وغصات ندم .... وبقايا فرررح .....
ورحيل مرررر ليس له اياب .....
فأي طفلة انتي؟؟ في زمان الذئاب .....!!
... مشـــــاعل ....
مسفر بهدوء السائق جاب السيارة..قومي أرجعك السفارة..
أنتي باين أنك مو عارفة شيء بالمدينة..
مافيه مترو راح يمر من هنا هالوقت..
تعالي معي..
وقفت وهي تخبي وجها عنه..
مشت معه باستسلام...
مالي أحد..
مالي أحد...
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛
أبو نايف بصوت جهوري إنا لله وإنا إليه راجعون..
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..
عظم الله اجركم وتغمد فقيدتكم بالرحمة والمغفرة..
راجح أجرنا وأجرك يا عم..
أبو مسفر الله يعظم أجركم يا أبو حمد..
راجح أجرنا وأجرك..
ابونايف ماعليها عيال المرحومة؟؟
راجح ماكتب الله..
ابونايف الله يعين غازي على فقدانها..
راجح بحسرة الله يعينا جميع يا ابو نايف..
تركي ليه مانقلتوا جثمانها السعودية..
ودفنتوها بين أهلها..
ابو نايف بحدة الأرض ومن عليها لرب العالمين..
وأختك دفنتها على ذا القاع لا تنسى..
تركي الله يرحمها...
ابونايف ويرحم اللي دفنوها..
خرج تركي من المقبرة مقهور من زعل أبوه عليه..
الى اليوم ماسامحه على موت قمر..
وعلى خطفه لها ورميها بمستشفى العلاج بايطاليا..
كان بعيد عنهم واقف على قبرها..
دفنوها قبل دقايق..
بنفسه نزلها قبرها..ومارضى ينزل معه راجح..
همس لها لما سدحها بقبرها وداعة الله يا أطهر ذنوبي...
بيدينه رمى التراب عليها...وماسمح لهم يشاركونه دفنها..
خايف لا يرمونه بقوة عليها ويأذونها..
أخفاها عن العالم وعن عينه..
رماها باللحد لـ الدوود..
حرمها من دعاوي امها..
حرمها من دفا أبوها..
ماتت محدن بكاها..
وكأنها ما انوجدت بيوم..
حزنه عليها يكفيها عن أحزااان القبايل..
حسرته على شوفها تكفي عن شوق أهلها لها...
لو عتقها منه يوم طلبته أمه..
كانت الحين حية وفوق الأرض ريانة...
أم غازي غازي خل البنت ترجع معنا..
يا أمك ان بقى لها عمر خلها تقضيه بحضن امها..
أرحم حالها وحال اللي فقدوها..
تكفـــــــى يايومه قبل لا يفوت الفوت رجعها..
ياليتك خذيتيها بالقوة...
لو ذبحتوني وخذيتوها معكم...
لو خطفتها مني ياراجح وهربتها لآخر الدنيا..
ياليتكم خذيتوها قبل لا أقتلها...
يسليني بعد موتك دعوة بصدق مقيولة..
تنادي ليوم ألقاك أمام الرب معتوقة ...
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
دخل راكان المجلس وأنصدم بوجود علي عندهـ..
راكان بحذر هلا علي ..
علي بسرعة أنا ماعندي فيزا وما اقدر اسافر اليوم ولا بكره..
حجزت لك ابيك تسبقني لهم وتهتم فيهم..
راكان باستغراب منهم؟؟؟
علي أبوي تعب هناك جاته جلطة ما أعرف سببها..
هادي بيروح ايطاليا من لندن..
وانت ابيك تسافر لهم الحين..
راكان مصدوم ياساتر متى صار هالكلام؟؟
عمي وش صار عليه؟؟توهـ مسافر..
علي هادي بيوصل لهم قبلك والحين امش اوصلك المطار..
طلع راكان وعلي من البيت ع المطار..
وبعد توصيات وحلف من علي على راكان مايخبي عليه شيء عن ابوه..
سافر لايطاليا ...
من غير ماتدري غادة وامها والجدة...
ماكان يدري الا علي وعبدالله اللي أكتشف الخبر وأعتصم السكوت..
وصل راكان واتصل بهادي اللي دله على المستشفى...
راقب حال عمه من ورى الزجاج...
وسال الدكتور عنه وقال حالته مستقرة...
بس راح يعاني من آثارر الجلطة...
صعوبة في الحركة لمدة ..وصعوبة في النطق..
لكن مع العلاج راح يتشافى ويتعدل حاله...
راقب حال أبوه..
وجهه شاحب وعيونه حمراء..
منحني بتعب على كرسي المستشفى..
راكان يوبه أنت بخير؟؟
مارد عليه ظل منزل راسه..
هادي ماهو براضي يتكلم معي..
من اول ماجيت وهو يصد عني..
ابو راكان بصوت مهزوز تكفى يا ابوك سامحني تكفى..
هادي يوبه جعلني فداك وش اللي مضايقك..
وش اللي صار معكم...؟؟
راكان يوبه قم معي ارتاح..
باخذك الفندق نام وريح وهادي بيبقى هنا عند عمي..
ابوراكان لا ماباروح واخلي حسين...
راكان وعد ارجعك له بكره من الفجر..
بس انت قوم معي..
ابوراكان والله ما اطلع من هنا ..
هادي خلاص لاتعصب..
ارتاح في غرفة من غرف المستشفى..
أنت تعبان وحالك ماهو بخير..
شال عينه من على هادي مكسور قلبه..
لو تدري وش صار..
لو تدري وش صار...
راكان أخذ أبوه وطلب منهم ينومونه باحد الغرف..
بينما هادي بقى واقف عند باب غرفة أبوهـ..
حس بشخص يقرب منه ويوقف وراهـ..
ألتفت والتقت عيونه بعيون مهدوودة..
لها نفس نظرات عمه ابو راكان...
والوجه ماهو غريب عنه...
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛
صحت مفزوعة ونطت واقفة بسرعة...
لما حست بيد تتلمس وجها..
تنفست بهدوء ولانت ملامحها لما تكلمت..
...... أنا آسفة ماقصدت أخوفك...
كنت أبي اتطمن عليك بس...
هديل .......................
.....تبتسم أنا مرام زوجت تركي...
عمي قالي اتطمن عليك وأشوف اذا محتاجة شيء..
هديل بتعب مشكورة ما ابي شيء..
مرام أكيد جوعانة أنتي صارلك يومين من جيتي هنا ماأكلتي ...
أنا محضرة سفرة صغيرة لي ولك بصالة جناحك..
ولا تخافي الشباب مايجون هنا...
هديل تهز راسها مو مشتهية مشكورة...
ابي اظل لحالي...
مرام باصرار لا ياقلبي أنتي لما دختي كان بسبب قلة التغذية..
وبعدين امممم ماتبين اعرف اسمك؟؟
هديل ناظرت بنفسها تتأكد من ملابسها كاملة عليها..
هي فقدت وعيها وماتذكر وش صار معها..
وليش هذي مصرة تعرف اسمها وتأكلها..
هديل قلتلك ما ابي اكل..لو سمحتي خليني بحالي...
مرام أعتبريني أختك..
وعادي مو مضطرة تقولي اسمك..عمي قال اسميك قمر باسم المرحومة..
والحين لازم تاكلين حرام الجنين بيتعب ويمكن يموت وإحنا نبيـــــــــه ...
بهتت بمكانها مفجوعة من كلام مرام..
جنيــــــــــــــــن....
كونوا بخيـــــــــــــــــــــــــــــــــر ..
صدووود ’’’
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

البارت الثامن والأربعون...

وعند الظهيرة ..
سمعنا خطى مقبلاتٍ كثيرة
وجمعآ غفيرآ من الضائعين
يسبون ليل المدينة ..
وسارت مع الدرب قافلة الضائعين .
المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي...
هديل ناظرت بنفسها تتأكد من ملابسها كاملة عليها..
هي فقدت وعيها وماتذكر وش صار معها..
وليش هذي مصرة تعرف اسمها وتأكلها..
هديل قلتلك ما ابي اكل..لو سمحتي خليني بحالي...
مرام أعتبريني أختك..
وعادي مو مضطرة تقولي اسمك..عمي قال اسميك قمر باسم المرحومة..
والحين لازم تاكلين حرام الجنين بيتعب ويمكن يموت وإحنا نبيـــــه ...
بهتت بمكانها مفجوعة من كلام مرام..
جنيــــــــــــــــن....
ركزت عيونها بمرام بصدمة..
أنتظرتها تعيد كلمتها أو تنفيها..
بس ماتغيرت ابتسامتها الناعمة ونظراتها المتأملة..
أي جنيـــن...؟؟عن من تتكلم...؟؟
غمضت عيونها بسرعة راااافضة لثورة الأفكار المهاجمة لعقلها الباطن..
رافضة النظر لأبوااااب متعددة فُتحت أمامها..
بتصرف عفوي جداً..
رفعت كفها وحطتها على بطنها..
شهقت بغصة ألم..
لما حست بمدى سذاجتها ورفضها للواقع..
خانتها أرجولها..
جلست على ركبها مرعوبـــــــة من إحساسها بمن يشاركها جسدها..
أنفــــاسها..أكلها..شربها..
والأكيد ألمها وغربتها..
أرتجف جسمها وشفايفها..
لما أدركت إن هذا الجنين ماهو إلا وسم الجارية الأبدية..
حبل يلتف عليها ويربطها بـــ الجلمود المجرم..
يقيدها بحيات الذل والعبودية..
يسحبها لدهاليز الظلام...
ويـــأسرها بقيـــود الحرمان..
مرام بخوف وش فيك تتألمين..؟؟
موجوعة؟؟لا تتحركين ألحين أنادي تركي..
خرجت من الغرفة وتركت هديل على حالها..
لمت يدينها بقوووة على بطنها وكانها تحتضنه..
وتمر في بالها لحظات ألمها..
دوختها..إستفراغها..
أحـــــــــــــــــلامها..خوفـــــــــــها..
والصوت القريب البعيد المألوف الغريب اللي يناجيها..
همست بألم وش تحتري والله الدنيــــــا ماتسوى..
والله مافيها شيء يغري وينحب..
لاتجي تكفى خلك جواتي..
خلك بداخل روحي..
أنسدحت ع الأرض وهي ترجف وتبكي..
وين أوديك..وين أروح فيك..؟؟
أنا مو لاقية مكان يضمني..
وألحين من يضمك...
لاتطلع خلك جواتي..
لاتكبر خلك صغير..
بكرهـ يبيعونك..
يدفنونك يوهمونك بالسراب..
لاتجي..لاتجي..
صرخت وضمت نفسها لما حست بيدين تتلمسها..
تركي بسم الله عليك..
لاتخافين بس ابي افحصك..
جلست بسرعة وتمسكت بمرام..
هديل بخوف ما أبييييييك...لاتلمسني..
لاتقرب مني...
مرام تطمنها قمر لاتخافين مابيأذيك..
هديل بقوة ما أبيييه يلمسني ولا يقرب مني..
اطلع برا اطلع..
خرج تركي منحرج من هديل ومن حالها..
وأشر لمرام تطلع معه..
رفعت هديل من على الأرض وسدحتها على فراشها..
مرام بحنية ياقلبي هدي نفسك..مو زين الزعل والصراخ حالتك ماتساعد..
بأطلع ألحين وأرجعلك بعد ساعة..
طلعت غير مدركة لغياب هديل عن العالم..
ورحيلها بعالم لم يكن ولربما لن يكون..
عالم ما لأهلها فيه مكان..
ولا وجود لمن يغزو حياتها..
يمهتن إنسانيتها..
يهين أخلاقها ويخالف دينها..
سبحــــانك ياربي..
بعدما قفلوا البشر أبوابهم بوجهي..
فتــــــــحتها من اوســـــــع أبوابك..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
طلعت من عند هديل شافت تركي بوجها..
تجاهلته وتوجهت لجناحها الخاص..
بعد دقايق دخل عندها..
تركي بغضب ماسمعتيني انادي عليك..؟؟
مرام باحتقار سمعتك وطنشتك..عندك مانع؟؟
تركي كثري من تصرفاتك الغبية يامرام..ما بيأكلها غيرك..
مرام بسخرية امممممممم بتذبحني مثلاً..تراك ماقصرت..
تركي البنت قالت لك شيء عن حالها..؟؟
مرام ماقالت...وانا ابيك توديها المستشفى..
لازم نطمن عليها وعلى جنينها..أخاف يصير فيها شيء او تمرض..
تركي بس هي مو راضية تتكلم معنا..
وشوفيها كيف مرعوبة..
مرام يحق لها تخاف وتموت رعب..
كيف تسلم نفسها لناس او عفواً شياطين متلبسة بأجساد بشر..
تركي صرت مو بشر يامرام ؟؟!
مرام باستخفاف يؤ لا يكون هزيت كيانك التافه..؟؟
تركي يقرب منها حاولي اكثر...
مرام بحدة خلك بعيد عني...أو أخليك تندم..
تركي لاتهدديني بأغلى ما املك..
مرام والله لأحرق قلبك التعبان عليها...
تركي بحب فدوة لها قلبي..بس المهم هي لا تضيق وتزعل..
مرام بكـــرهـ برا جناحي ما أبي أشوفك..
تركي امرك يا زوجتي الغالية...
طلع من غرفتها وهي تشد على عيونها بقوووة ماتبي تبكي..
وقت البكاء والضعف راح..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
تكلمي يا أرضَ اللقاءْ
أعدلٌ فِيَ هذا القضاءْ
فقد كنتِ شاهداً على حبي
وكنتِ تسمعينَ نبـــــضي
وهل تريدينَ ان اوصفَ لكِ نفسي
عند لقاءنا ..؟؟
كأني بحرٌ هائــج
وكأني ريحاً عاتيه
تنزفُ مشاعري وتبوحْ
وتبكي أحاسيس وتنوحْ..
نـــزار القبـــاني....
منسدح على فراشها في الملحق...
أصابعه تشد على بقايا شعرها بجديلتها..
عيونه تشوفها رغم موتها..
ريحتها تنقش جدران ذاكـــرته..
وترجع بعض أقسى مواقفه معها...
شهقت بخوف لما شافته واقف بنص غرفتها..
حطت يدها على شعرها الطويل ولفته بسرعة..
خافت من نظراته الحادة..
تراجعت كم خطوة وأخذت حجابها من على سريرها وغطت راسها وكتوفها..
هديل بعصبية اسمع يــا أنت...
هذي غرفتي انا ما أسمح لك تدخلها..
أحترم نفسك وتذكر أني مو من محارمك..
غازي بسخرية ملك يميني ومافيه حرام..
هديل بهمس تملكك جني...
غازي بحدة نـــعم أرفعي صوتك..
هديل بقهر أخرج من قسمي...
غازي إلبسي معطفك وتعالي برا بسرعة...
هديل بعناد أنتهت ساعات عملي اليوم..
خلاص ألحين وقت راحتي..أجل شغلك لبكرهـ..
غازي بتجين ولا كيف؟؟
هديل مثلاً ماجيت أقوول مثلاً ماقلت أكيد..
غازي يماشيها إذا مثلاًمثل ماتقولين فيمكن تتوجعين قلت ممكن ماقلت أكيد..
هديل برجفة يعني بتضربني..؟؟
غازي رفع حاجبه ومارد عليها..
هديل بعناد يالله هات كف وضف وجهك من عندي ماني طالعة معك..
قرب منها ومسكها من يدها وسحبها وراهـ..
خرجها برا الملحق وهي تهاوشه وتضربه على ذراعه..
هديل اتركني يا مستبد..ليش عمال المزرعة تعطيهم اجازة وانا لا..
غازي لا يكون تبين راتب بعد..؟؟
هديل تفتن ايـــه ابي راتب ولا هم أحسن مني..؟؟
غازي أنتي بمرحلة التجربة ألحين..يمكن مايعجبني شغلك..
هديل بسخرية ومثلاً مااعجبك تقدر تستبدلني بجارية ثانية؟؟
غازي بقسوة تقصدي وحدة يتخلون عنها هلها ويبدلونها لأخوها..
ما أعتقد فيه ناس يحبون بنتهم يسوون سوات هلك..
سمح لها تضربه وتسحب نفسها منه..
تركها ترجع لغرفتها بعد ما طعنها بكلامه..
غمض عيونه على ذكرى دموعها وبكاها..
وعلى تردد صوت شهقاتها بذاكرته..
كان يتقصد يجرحها يطعنها بكلامه..
يجرح كل مافيها بقسوته..
انتصارهـ كان بعنادها..
بتمثيل القوة وهي ترتجف..
يعشق هيجانها تمردها وسبها له..
تتحداهـ وهي تدري بخسارتها..
تشتمه مستعدة لعقابها..
تهرب منه ومالها ملجاء غيرهـ..
ناظر جديلتها بيدهـ ..
هزهـ الشوق لها..
مايبي بقاياها..
ولا ريحتها بملابسها..
يبيها روح بالدنيا..
ابتسم بحسرة لانه أدرك أنها تركت مايواسيه بغيابها..
تركت له دعــــــوة من قلبها..
وهو مبسوط بدعوتها..
تحرمه نسيانها..
تحرمه الحياة من دونها..
تنسيه النوم وهي بقبرها..
مثل الزجاج المبشور يسكن تحت جفونه..
وأقسى من ضرب الحديد على راسه..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
دخل البيت تعبان ومهموم...
جلس على الكنبة بعد مافسخ جاكيته..
صداع قوي مع قوة الصدمة بفقدانها متملكه..
يتمنى لو ماراح المستشفى ولا ألتقى بهادي..
شوفته له جرحت قلبه وضيقت روحه..
شافها بعيونه...
نفس الضياع اللي عاشته هديل كان يعيشه اخوها..
شاف برائتها وقهرها...
شوقها لأخوها خوفها ورعبها الدايم..
تمنى لو يضمه بقوووة..
لو يحكي له عنها وعن اللي صار لها..
بس هادي وش ذنبه باللي صار...
عشان يعذبه ويحرق قلبه عليها..
يكفي إنه عايش بكذبة موتها مثل أمها وخواتها...
حمد ربه أن هديل ماتت قبل تدري أن اهلها موتوها بعد ما أخذها غازي..
هادي بصدق هلا حياك الله..
راجح ....................... الله يحييك..
هادي عسى ماشر...؟؟
راجح ماشر.....
هادي بهدوء تشوف علي فيني؟؟؟
راجح هز راسه بايه تشبهه حتى بشحوبه..
هادي يبتسم علي بيوصل بعد يومين وبيفرح بشوفك..
راجح ماهو بمكتوب ألتقي معه..
جيت اتطمن على الوالد عساه بخير...؟؟
هادي الحمدلله حالته مستقرة..جلطة الله يكفيك والسامعين شرها..
راجح الله يقومه بالسلامة...ويصبركم على ما أبتلاكم..
هاد ي باستغراب يا ابن الحلال وش فيك ضايق؟؟
راجح بنتي توفت..
هادي بضيق انا لله وإنا إليه راجعون...الله يرحمها ويجمعك معها في الجنة..
راجح بحسرة على حالهم لاحول ولا قوة إلا بالله..عسى ربك يعدلها..
أنسحب راجح وطلع من المستشفى..
بقلبه شيء كبير على غازي...
مايبي يقابله أو يشوفه..
حجز على السعودية وسافر..
تركه يغرق بآخر قسوته وعنادهـ...
فتح عيونه على يدين تهزه بخفة وصوت مخنوق يناديه..
شوق بألم عمـــ...ـي وينها فيه؟؟
قوول انكم تكذبون علينا وهي حية..قول انها رجعت لهلها ونستنا..
تكفى ياعمي لاتكون ماتت والله ماتستاهل...
راجح يضمها تبكينها ياشوق؟؟
مابه خلاف إبكيها وكثري من دموعك وحزنك..
هلها وحبايبها عزوها قبل سنة وشهوور..والحين دوركم تعزونها بعد ماذبحناها..
شوق بنحيب عمييييييي تكفى لاتعذبني..
والله ندمانة..ياليتني ماعرفتها ولا قابلتها..
ليتكم تنازلتوا عن أخوها ولا ذبحتوهـ..
ياليت مالي يد بعذابها..ياعمييي تكفى خلها تسامحني.
خلها ترجع وتنسانا..والله ما أخلي غازي يضربها ولا يوجعها..
باعتذر منها على كلامي لها وتجريحها...
راجح خلاص هي برحمة اللي أرحم منك ومن غازي ومنا..
لابتنجرح ولا بتنظلم بحكم ربها...
موتها ريحها وأحرقنا...الله يبلغها الجنة ويرحمها..
شوق آآآآآآآآآهـ ياعمي قلبي يوجعني ..
أحسن أني بأموت من فجعتي فيها..
دبرني ياعمي تكفى ريحني..
راجح بحنية يابنت أذكري ربك وصلي على النبي..
الموت حق..هذا كان قدرها وساعتها...
أنتي تبتي عن ظلمك لها وهي طيبة وقلبها أبيض..
أستغفري ربك على اللي صار بينكم والله غفور رحيم..
ظلت ترتجف بحضنه وتبكي وتستغفر..
وهو يقرء عليها بصوت واطي..
نامت سدحها على الكنبة وغطاها..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛
حــــــــزين !!
وليــــــــــــش كل هذا؟؟!
تلــــــــــفت شوف في بالك..
من اللي فكر يجيلك...
ويــــــــــسأل وشهــي أحوالك..؟؟
ولا واحــــــــد ...
إذن مافيه..أحد يستاهل أحـــــزانك..
أو تـــكرم حيـــاته بحسرة أو دمــعة من أجفــانك..
ولا واحـــد أكيـــــد يحـــس..
خــلك دوووم فوق النفــــس ...
سالم سيـــار...
ضمت نفسها بضعف..
عيونها مو قادرة تتحكم بدموعها..
رجفتها متملكتها بعنف..
حرموني من أمــــي..
مالهم حق يومـــه والله مالهم حق..
أنا حية أنا أتنفس انا أعاني..
حسي فيني..
أسمعي صوتي المكتوم..
كلامي الصامت..
جرحي الساكت..
يمــــه هم نسوني ليه تنسين ليــــه؟؟!
هم دفنوني ولا سألوا عني..
ماعدت أبيهم...
بس أبيك انتي..أبيــــك..
ابى أرجع لك..
محرومة منك ياغلاي..
مرام تمسك يدها إلى متى بتظلين سرحانة وبعيدة عنا..؟؟
بما انك قلتي تبين مربى الفرولة وصيت عليه مخصوص لك..
هديل بهدوء ماله داعي توصين عليه..
مرام بابتسامة لا لازم تاكلينه بما انه بنفسك ومتوحمة عليه..
هديل بنظرات تعبانة متـ....ـوحمة؟؟
مرام ايه مو تفكرين بالفرولة وخاطرك فيها؟؟
هديل بغصه إيه..
مرام إذن متوحمة ع الفرولة..
سرحت عنها مع الجلمود وكلامه ..
غازي بحنية كملي أكلك...
هديل بصد ما ابى طعمه غريب...
غازي وش الغريب فيه نفس اللي أكلتيه أمس..
هديل أعرف نفسه..بس نفسي بمربى فرولة ..
غازي بابتسامة بس هذا عشاء مو فطور..
حتى الغداء طلبتي فرولة..
هديل عصبت مالك شغل أبي فرولة ولا حرام على الجواري..؟؟
غازي بصوت ضاحك لا أبد مافيه حرام..كل شيء فيك حلو حتى بهذي طلبتي فرولة..
هديل حلو..؟! تقصد مُـــــــر..
غازي بأسى أعرف وش أقصد..وأنتي ماتعرفين..
قرب منها وضمها بقوووة..
بعدته عنها وقامت بسرعة ضربت بالطاولة..
غازي يمسكها اصبري انا اوصلك لفراشك..
هديل بضيق ما ابى منك شيء...اتركني..
بقى ماسكها لحتى جلسها وتطمن عليها..
هديل ماراح اسوي العملية..
غازي بهدوء بكــره نتفاهم الحين نامي...
موعدنا بعد يومين...
يعني كان يدري...
كان يدري إني حامل وأتوحم ع الفرولة..
هذا قصده لما قال أعرف وماتعرفين..
حست باختناق لما أستوعبت اللي كان بيسويه..
كان يعرف بحملي..
ويطلب مني أسوي عملية...
أستغربت عملية مثل اللي وصفها لي وش لها دخل بعيوني..
أتاريه يبي يذبح ضنـــاهـ..
ما يبي جارية تنجب طفل وينتسب له..
مايشرفه ولا يرفع راسه..
حسبي الله عليك ونعم الوكيل قهرتني في نفسي وفي هلي..
غربتني عذبتني..
وتبي تذبح قطعة مني..
معقولة توصل فيه يقتل ضناهـ..
لاتظلمينه ياهديل وتظلمين نفسك..
هو قالك العملية تذبحه أكثر منك ..
غازي هذي العملية تذبحني أكثر منك..
سويها من دون ماتعرفين وش تكون..تكفين..
هديل تبكي يعني مخبي علي شيء..؟؟
قووول أنت وش تبي تسوي فيني..
ترى عادي مابقى شيء له اهمية عندي..
أنت أخذت كل شيء ذبحتني مابقيت لي شيء..
لا اللي مثله مايهزهم شيء..
اللي أنكروا حكم ربهم وطغوا ماعليهم حسوفة..
مايبي يكون له ولد حــــ...........
هو السبب بكل شيء..
هو اللي رضى بالحرام وأجبرني عليه..
هو الغلطان ياربي..
والحين مايبي نتيجة أغلاطه..
مسحت دموعها ويدها تضغط على بطنها..
عرفت تفسير حلمي..
عرفت من يكون صاحب الصوت الغالي على قلبي..
أتاريك أنت تحذرني من أبوك..
تحذرني ما أذبحك مثل ماهلي ذبحوني..
لا تروحين..
مارحت يا قلب أمك..
مارحت ولا بأروح..
خلهم يتهنون بحياتهم..
وانا وإياك بننساهم..
ربي عوضني فيك عن هلي وبلادي...
مرام بهدوء قمر..عمي بيدخل إذا حابة تغطين راسك..
أخذت الشال من مرام وتحجبت قبل لايدخل أبونايف..
أرتبكت لما دخل معه ولده تركي ومسفر وأبوهـ..
تمنت تختفي ولا تجتمع معهم بمكان..
الكل السلام عليكم ..
هديل بصوت خافت وعليكم السلام..
ابونايف بمحبة بشري يا بنتي كيفك الحين؟؟
هزت راسها وهمست الحمدلله..
ابونايف الحمدلله محتاجة شيء يابنتي بخاطرك شيء..
لا تترددين تراك صرتي منا وفينا..
مسفر برفض ايه حياك الله لا يردك الا لسانك..
ابونايف حن هلك يابنتي وهذولاء عيالي مثل أخوانك..
مسفر حتى انا...
ابونايف طنشه قالت مرام انك تعبانة..ومارضيتي تروحين الطبيب..
مسفر وشهو له تروح..نجيب الطبيب هنا أحسن..
تركي مسفر..!!
مسفر بهدوء مو تعبانة؟؟كيف تروح وهي تعبانة..الا اذا كانت ماهي بتعبانة..
تركي ترى أبوي يناظرك اسكت قبل لا يتوطاك..
مسفر ماني بساكت واللي مايعجبني ما ارضى فيه..
هديل بهدوء لا ياعمي انا مافيني شيء الحمدلله بخير..
مسفر الحمدلله المهم بخير..
ابونايف بعصبية ولـــــد ....
مسفر ببرود سم طال عمرك...
ابونايف نايف خذ ولدك قبل لا احوسه..
مسفر لا تحوسني ولا أحوسك..اسمعي يابنت الناس..
ان كنتي منقوصة وفاقدة غالين فحن هلك وسند لك..
بس إن كنتي مطرودة ومرجومة فمالك عندنا مكان..
اللي في بطنك منهو عليه جاوبيني؟؟
ابو نايف مسفــــر..
وقف تركي بسرعة وسحب مسفر وخرجه غصب عنه..
خرج مسفر بعد ماوتر الجو بزيادة..
ما تستغرب نظرته لها..ولا رفضه لوجودها..
هي مثل الانسان التايه اللي تلاقيه بالشارع..
تضمه وتأخذه لبييتك..ماتعرف أصله ولا فصله..
ماتعرف اخلاقه ولا دينه..
تجهل أحواله عاداته..وهو يصد عنك وأنت تحويه..
ابومسفر أعذري مسفر تراهـ عصبي ومايفكر الا بحالك يكون بخير..
ابونايف ماعليك منه يابنتي..البيت لك انتي الداخلة وهو الخارج..
وأنا وعدتك مهما كانت ظروفك انا أبوك وحن هلك..
هديل بغصة الله يعطيك العافية ياعمي..
بس أنا لي قرايب ولي أهل هنا وأنا ناوية اروح لهم..
ابونايف بقوة أحلفي بالله العظيم إن لك اهل في ايطاليا..
هديل بصوت مكتوم ماله داعي أحلف الله يخليك تخليني على راحتي..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -