بداية الرواية

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -8

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود  - غرام

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -8

غازي يسحبها راجع غرفة النوم..ومايرد عليها دخلها وسكر الباب..
وقفله بالمفتاح وشال المفتاح من على الباب..
سدحها على السرير وغطاها وهي تهاوش..
غازي مسك شعرها بخفيف خلاص ناامي وبكره أوريك شغلك لما صحيتي ,,
هديل سحبت يده بسرعة وعضتها بقووووووة...
غازي حاول يفك يده منها بس هي كانت شادة عليها بقووووة..
ماكان قدامه الا انه شد على شعرها بقوووووة لحتى فكت يده وهي تصرخ من الالم..
حتى لما تركت يده ظل يشد على شعرها وهي متمسكة بيدينه وهو منحني عليها..
مشخته على رقبته وبدايت صدره من شدة الالم..
وهنا غابت عن الوعي على كفففففف من يده ضرب خدها بكل قسوة..
ظلت فترة تتقلب وتبكي وتردد كلام مو مفهووم ومقطع..
وكانت اكثر كلمة نطقتها هي ,,,أمي,,,
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛
وصل البيت نزل من السيارة وفتح الباب لصوفي ونزلها وهي شبه نايمة ولساتها تتوعد في هديل وملابسها..
دخلها البيت وقفل الباب وشال المفتاح..
ماكس مضى وقت طويل منذ أخر مرة تواجدتي هنا حبيبتي..
صوفي خائن أكرهك..
ماكس هههههههههههه نعم عزيزتي هل عدت أم لازلتي فاقدة..
صوفي حطت يدها على كتفه تبعده عنها..بس هو لف يدينه حواليها وقربها منه أكثر..
صوفي هههههههههههههه ضاع كل شيء..
ماكس لاباس سأعيد لك كل شيء ضاع منك..أعدك..
صوفي ضاااع الكثييير ماكسي ههههههههههههههههههههه
شالها بين يدينه وطلعها لغرفة النوم..سدحها على السرير وخلع جزمتها من أرجولها..
فك أزارير معطفها وفسخه من عليها,,صوفي حوطت رقبته بيدينها..
صوفي ماكسي الخائن..
ماكس قبلها على شفايفها بنعومة أيتها المتوهمة ماكنت لأخونك قط..
غطاها با المفرش ..وطلع من الغرفة..يتمم اللي في باله..
قفل أبواب البيت..وخبى التلفون..وخبى جواله..
دخل الغرفة ونام وهو حاضنها مع انه متوقع ردت فعلها لما تصحى وتلقى نفسها ..
في بيته وحضنه ,,,
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛
غادة بصراخ لااا والف لا وماابييك تعيد علي ها الكلام..
علي بعصبية لاترفعين صوتك ياغادة تكلمي زين..
غادة ماعندي كلام عشان أتكلم قلت لا وانتهى الموضوع..
علي لا ما انتهى الموضوع..ابي أعرف السبب اللي مخليك ترفضينه..
غادة بغصة مافيه سبب..ما ابي أتزوج هذا هو السبب..ماعندي كلام غيره..
علي غادة ماني بزر..عندك سبب مقنع قوليه ماعندك والله لا أعطيهم الموافقة..
غادة تبكي علي ما انت صاحي ما انت صاحي..أنت ماتحس أختي توها ميته من كم شهر
وتبيني أتزوج وأنبسط..أنت مجنووون مجنوون..
علي لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..يابنت الحلال ماقلتلك تزوجي بكره..
راح تكون خطبة بس..وبعد فترة انشاء الله الملكة...والزواج متى ماحبيتوا..
غادة تبكي بصوت عالي لاااا ما ابي لا خطبة ولا ملكة ولاشيء..ما ابي اتزوج ما ابي
علي غادة اعقلي راكان من زمان كان يبي يتقدملك بس سالفة هادي وسلمان أخرت الموضوع..
وبعدها وفاة هديل..
غادة ما ابيييه ولد عمك هذا ما أبييييه والله ما اتزوجه..خلني بحااالي
علي بحدة غادة تراك مو بزر عشان احاول اقنعك..أنت فاهمة وعاقلة اتركي عنك السطحية..
غادة بقهر حزني على أختي سطحية فجيعتي فيها قلة عقل..ماانت حاس باللي فيني,,
ما ألوومك ماتعرف قدرها عندي ماتعرفه..
علي أدري انها كل شيء عندك ومالك غيرها الله يرحمها..بس هديل راح ترضى بعمايلك..
يعني توقفين حياتك من بعدها لييش يعني اذا ما تزوجتي راكان بيتغير شيء..
قولي بترجع هديل اذا ظليتي كذا..
>>ماهو انت ماتعرف..كيف اتزوج هالانساان كيييف..
وهديل كيف أقدر اخونها..مستحيل أتزوجه لو يمووت لو تذبحوني ماأخذه ..
غادة بصرااخ مالك دخل مااالك دخل اطلع اطللللع لاتتكلم عنها بها القسووة اطلع اطلع
دخل ابو علي وزوجته على صراخ غادة وبكاها..
أبوعلي وش فيك يا غادة؟؟وش فيك يوبه؟؟
علي بعصبية مافيها شيء يوبه لاتخاف عليها بس دلع بنات.
غادة يوووبه ما ابي اتزوج لا راكان ولا غيره مااا ابي يوبه تكفى
أبوعلي يحضنها دامك ماتبينه والله ماتاخذينه..
علي مصدوم يوبه لاتحلف..
أبوعلي والله ورب العزة والجلال ما تنغصب عليه والله ماأقهرها مثل ماقهرت الرووح وظلمتها..
غادة تضم أبوها وتبكي بنحييييب..
أم علي صل على النبي يارجال وش فيك تحلف..راكان ماهو بشين..
ابوعلي علي والله ان عرفت انك ضيقت على اختك ولا غصبتها على شيء ماتبيه ليكون
غضبي عليك دنيا وأخره..ومايكفيني الا شرب دمك..
علي مفجوع يوبه اذكر الله وصل على النبي..غادة ماني بمئذيها..هذي أختي يوبه وش فيك؟؟
ابوعلي بحدة جاك العلم..وراكان البنت ماتبيه الله يفتحها بطريقه..
علي براحتك يوبه بنتك وانت ادرى بمصلحتها..
طلع علي وامه خرجت معاه..
أبوعلي وهو ضام غادة والله ماتنقهرين وانا حي..ماتنضامين بعد هديل والله ماتنضامين..
غادة تقبل كتفه عسى عمرك طووويل ياأبو هديل وعسى ربي يخفف الحزن اللي في قلبك..
ابوعلي بحسرة ويين تخف حسرتي ياأمي وين تخف والهم ياكل بقلبي..ياليتني مت قبل اللي كان وصار..
غادة برجفة بسم الله عليك يوبه بسم الله عليك..الموت حق يا ابووي وهديل الله يرحمها
يومها وربي خذاها..
ابوعلي يتنهد اااااااآه ياهديل وش حالتك الحين يا غلا أبووووك..
غادة يوبه هديل عند اللي ماتنام عينه وهي من هل الجنة انشاء الله..
ابوعلي حس بدموعه تحرق عيونه قبل جبين غادة وخرج بسرعة..
نزل الدرج مايشوف الا مثل الضباب دخل الصالة الا وامه وهادي جالسين فيها..
ركز عيونه على هادي والعبرة تحرق صدره وروحه..
هذا أنت قدامي مافيك شيء..هذا أنت بخير..والله الحسرة اللي في قلبي ماحسيت فيها بغيابك..
ماحسيت بناار تاكل بجوفي الا بعد سواتي فيها..
وش الله سلطك على ولد ال جالي وتذبح ولدهم..
وش الله حدني أخذ هديل بفعل يدينك..
ما ابييك ولا ابي قربك..أشووف عيونها فيك وان جلست قربي اشم ريحتها بثيابك..
مايقهرني الا ابتسامتك المكسورة وكانها ابتسامتها..
الجدة حسين وش فيك ياولد صاخ..تعال اجلس جنبي..
هادي يمسك يد ابوه يوبه فيك شيء؟؟
ابوعلي متى بتسافر؟؟
هادي بعد عشرين يوم انشاء الله..
ابوعلي الله معك..
وخرج من الصالة..وهادي واقف بمكانه..
معقوولة كل هذا الحزن على هديل يا ابوي..طيب ليه أحس بجاافك معي..
وطاري السفر كنه مريحك..وتبيه..
عسى ربي يصبرك ويصبرني..والله فقيدتنا ماهي بهينه..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛
مثل الطبووول تقرع باعلى صووت في راسها..ومثل وخزات الابر الحادة تنغز جفوون عيونها..
مرااارة وحرييقة بوسط معدتها..ونااار على خدها..عضلات جسمها مشدوودة بشكل موولم..
حركت راسها يمين وشمال حطت يدها على راسها وهي تتاوه..
هديل بالم اااآآه وش ها الصداع..؟
بالغصب فتحت عيونها بس رجعت سكرتهم من الضوء اللي داخل مع الطاقة..
ألتفتت ل الجهة الثانية وفتحت عيونها شوي شوي لان الالم يزيد مع كل حركة..
وبنفس اللحظة اللي فتحت فيها عيونها ألتقطت حاسة الشم عندها رائحة مو غريبة عليها..
حاولت تتذكر رائحة من بس الصداع مو مساعدها..
الرائحة أو مصدر الرائحة كان قريب منها مررررة..وكانه بثيابها..
رفعت نفسها بثقل عن المخدة وجلست بشكل مائل..
ناظرت المكان مو غريب والفراش مو غريب..
بس الغريب هي ليش هنا وكيف وصلت هنا..
معقوولة رجعت أمرض ولا انا مريضة من ذاك اليوم وتوني اصحى..
نزلت المفرش من عليها وشهقت لما شافت انها لابسة البنطلون من تحت والصدرية فقط من فوق..
ماتدري وين راحت كنزتها اللي كانت لابستها..حطت يدها على المفرش وسحبته على صدرها..
لما لاحظت انها مو لوحدها بالغرفة..
وهو جالس قبالها على الكنبة وعنده عربة الاكل والقهوة..وبيده جريدة اليوم..
غازي بسخرية صبحهم الله بالخير الشيوخ..
هديل ماردت ومستحيل ترد..لأنها تحاول تحل المعااادلة العقيمة اللي تمر فيها..
انا في غرفته وفي فراشه..وهذي مو أول مرة..
طيب أنا ملابسي مو مزبوطة وكمان مو اول مرة..
وما اذكر شيء من اللي صارلي وهذي مو اول مرة..
وهذا موجود وانا نايمة ومو اول مرة..
ياويل حالي وش اللي صار علي..ما اذكر شيء..وهذا الصداع ماهو راضي يخف عني..
بدت الدموع تتجمع بعيونها من الحرقة ببطنها ومن الزعل على حالها..
لمت المفرش عليها بسرعة ونزلت من السرير متوجهة لدورة المياه..سكرت الباب واستفرغت
حتى كادت ترجع روحها..وبنفس الوقت تشهق من البكاء بسبب الالم بكل جسمها..
جلست على الارض بضعف وهي تبكي وتحس بطعم مُر في فمها وحلقها..
بعد فترة سمعت دقات خفيفة على الباب قامت بتعب واخذت قميص يخص غازي ولبسته بسرعة..
وقفت عند المغسلة وغسلت وجهها بس اول ماحست بالماء البارد على وجها..
أدركت ان فيه شيء غريب..
ناظرت بالمراية تبي تتاكد من احساسها وتاكدت من الكدمة اللي على وجها ..
والعلامة اللي على طرف شفايفها وعليها لاصق طبي..
نزعت الاصق بقوة وشافت العلامة وااضحة..
مو غريبة علي هذي الآثار..بس متى ضربني وليش ضربني؟؟
والله ماسويتله شيء..ليش ضربني..وش اللي صار..
أصلاً هو متى جاء من السفر..
أنا أكيد مريضة بالذاكرة..صرت أنسى كثيير..يمكن فيني مرض النسيان..
ياويل قلبي.معقوولة أنسى هلي معقوولة هالمرض ينسيني هلي ..
ياربي ياحبيبي لاتنسيني اياهم..
انفتح الباب وهي منحنية على المغسلة وعيونها بالمراية ويدها على خدها المورم..
غازي اطلعي..
عدلت وقفتها وهي متمسكة با المغسلة..
هديل برجفة توجهت ناحية الباب وخرجت من الحمام بهدوء
مع انها تترنح بمشيتها وقفت عند التسريحة الكبيرة استندت عليها وناظرت باتجاهه..
غازي كيفك ألحين؟؟
هديل مثل ماتشوف ومثل ماتحب..
غازي حلوو يعني بخير..
هديل اذا هذا الخير عندك فانا بخير..
غازي يعني مالاحظتي شيء غير اللي بوجهك..؟
هديل برعب مم مافهمت.
غازي وش صارلك أمس؟؟
هديل ماصار شيء..
غازي يشرب قهوته طيب متى نمتي؟؟
هديل أنت تدري اني ما اذكر شيء لا تستذكي علي وتكلم..
غازي أتكلم وش أقووول..؟
هديل مدري وش تقوول..أنا ما اذكر شيء..
غازي ببرود مو مشكلتي اذا ماتذكرين..
هديل هو انا..يعني فيني مرض نسيان؟؟
غازي ليش تقولين كذا؟؟
هديل لأني أنسى كثير وما اذكر شيء يصير معي..
غازي متى صار هالشيء؟؟
هديل بتعب هذاك اليوم لما كنت نايمة هنا..واليوم..
غازي ببساطة عادي هذاك اليوم كنتي تعبانة وشيء طبيعي تنسين..
واليووووم شيء أكييييييييد راح تنسين وش صار معك أمس..
هديل بس أنا مو تعبانة..
غازي صح مو تعبانة بس...........سكرانة..
هديل حست الهواء انسحب من روحها ومن جسمها بالكامل..
كيف يقدر يتهمني بها الاتهام..كيف يسمح لنفسه بها الشيء..
هديل لاتناظرني بعين طبعك يا حقير..انا مو مثلك خاسرة..
غازي والله طووول ما انا اسافر واروح وأجي أنواع الشراب قدامي..
ولامرة سولتلي نفسي وشربت..أو سكرت مثل حضرتك..
هديل من شدة القهر ماتتحمل احد يسبها بها الشكل ويتبلى عليها..
شالت زجاجة عطر من على التسريحة ورمته بها بس تعدته للجدار انكسر العطر وانتشر الزجاج با المكان..
وقف واتجه ناحيتها..بس أخذت فرشاة الشعر ورمته بها ضربته الفرشاة على جبينه..
حط يده على جبينه ويده الثانية لمها على هديل اللي كانت ملتفة ناحية التسريحة تدور على سلاح ثاني..
هديل ابعد عني ابععععد يا حقير يا كلب ياواااطي..أنا مو مثلك
أنا ما اشرب ولا اسكر..ما اعرفه انا ولا ابي اعرفه ابعععد ابعععععد
غازي بعصبية انا قلت انه يبيلك تربية وراح أبداء من الحين أربيك..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛
حست بشيء خشن على كتفها ويدين ملتفة على خصرها..تحركت برعب ونفضت نفسها من
ها اليدين ..بس انسحبت مرة ثانية ورجعت لمكانها..من دون ماتعرف هي وين..
صوفي صرخت بخوف وحاولت تفك اليدين من حواليها..
صوفي ابتعد عني ..من انت من أنت ؟؟اتركني
ماكس هشششش اهدئي أنا ماكسي حبيبتي..
صوفي تجمدت بين يديه بخوف..
ماكس صباح الخير يازوجتي..
صوفي توها تستوعب ماكس ابتعد عني حالاً..من سمح لك بالدخول لغرفتي؟؟
ماكس حسناً كما تشائين عزيزتي..هذه غرفتنا من سيمنعني عنها...
قبلها على شعرها وفك يدينه عنها..نزلت من السرير بسرعة..
وهو نزل وجلس على الكنبة..
صوفي تناظر حواليها بغضب..
صوفي كيف اتيت الى هنا؟؟!
ماكس لا اعلم كنت نائماً وسمعت جرس الباب فكنتي انتي الطارقة..
صوفي كاااذب ماكنت لأفعلها..
ماكس بلى فعلتها قلتي بانك مشتاقة الي كثيراً وتريدين العودة الى هنا..
صوفي بقهر مااكسي أنت كاااذب..كيف اتيت الى هنا.؟؟
ماكس هههههههههههههههه حسناً لقد أحضرتك أنا الى هنا..
صوفي من سمح لك بذلك كيف فعلت ذلك كيييف؟؟
ماكس لقد كنتي غير واعية فلقد شربتي الكثير وكان يجب ان اخذك الى هنا..
صوفي وهي تتذكر اجل لقد شربت مع القزمة..
ماكس لماذا جعلتها تشرب ماكن لك ان تفعلي ذلك..
صوفي بقهر اذن لماذا لم تحضرها بدلاً عني..
ماكس أنتي تستحقين العقاب على كلامك الفظ..
صوفي ماكان لك ان تحضرني الى هنا..
ماكس هل كان يجب أن ادع ماريا تراك بذاك الشكل..وانتي تعرفينها فهي تكره الشراب..
صوفي تبا لك ..سأغادر هذا المكان فوراً..
ماكس اشربي القهوة أولاً..
صوفي لا أريد ..
لبست جزمتها والمعطف تبعها..خرجت من الغرفة ونزلت الدرج بسرعة..
لم تلتفت للخلف مع شعورها ان ماكس وراها..
كانت نظراتها للباب وبس..تبي تطلع من هنا باقصى سرعتها..
ماتبي تناظر اي شيء ولا تتذكر اي من ذكرياتها الماضية..
بس اول ماوصلت الباب حاولت تفتحه ولا فتح معها..حاولت مرة ثانية ونفس الشيء..
التفتت على ماكس بعصبية أين مفتاح الباب؟؟
ماكس انه معي لماذا؟؟
صوفي اعطني المفتاح ماكس اريد الخروج من هنا..
ماكس لا سيدتي لن تخرجي من هنا الا باذني انا..
صوفي ماكس توقف عن الألاعيب فلن تفيد الأن..
ماكس توجه للمطبخ وهي وراه..
صوفي الا تسمعني افتح الباب فوراً..
ماكس سأفعل ولكن بعد الافطااار..
صوفي لن أكل معك ..
ماكس ان كنتي تريدينني أن أفتح الباب فستأكلين..
صوفي لا أثق بك أبداً..
ماكس أعدك أن افتح البا ان انتي كنتي فتاة عاقلة واكلتي معي بتحضر..
صوفي بوعيد حسناً كما تشاء سيدي..
ماكس بسخرية تفضلي سيدتي..
جلسوا على الطاولة بعد ماحضر ماكس الوجبة وصوفي جالسة بقهر على الكرسي وعينها
على الارضية..
افطروا بهدوء ..تجنبوا الكلام..خلصوا أكل وماكس وقف..
ماكس حسناً سأفتح الباب الأن حقيبتك بغرفة النوم ان كنتي تريدينها فاحضريها..
صوفي ايها السارق..بالتاكيد سوف اخذها ..
طلعت الدرج بعصبية..دورت على شنطتها اللي كانت بالخزانة على حالها..
شالتها ونزلت ..
بس لما وصلت تحت ..مالقت ماكس موجود..دورت عليه ولا له أثر..
اتجهت ل الباب فتحته بس كان مقفل..
صرخت بقهر لما ادركت انه راح وتركها هنا..بعد ماكذب عليها..
قرأت الورقة اللي على الباب..
<<وعدتك أن أفتح الباب ووفيت بوعدي الى اللقاء حبي..>>
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛
هديل مو بحاجة تربيتك يا حقيير يامتخلف أتركني اتركنيييييييييييييييييييييي
غازي بعصبية اهجدي يامجنووونة..
هديل أنت المجنووون انت..كيف تتهمني بها الشيء كيييييييف أنا ما اعرفه ماا اعرفه
غازي أدري انك ماتعرفينه بس شربتيه..
هديل قدرت تلف حول نفسها ويصير وجها مقابل صدره..عضته على كتفه بقوووة
وهو سحبها عنه بقووة ورماها على الأرض بشدة..
غازي بغضب أنتي وش سالفتك مع العض يامجرمة..؟
هديل تتألم ااااآآآه يومه اااه كسرت ظهري يا كلب
غازي أنتي شربت أمس خمر وسكرتي..لما رجعت للمزرعة كنتي سكرانة انتي وصوفي..
كنتوا بالمزرعة وحالتك حااالة يعني فاقدة الوعي..
وأنا أمرتك قبل لا أساافر ماتطلعي من القصر ..
هديل تبكي والله ماشربت خمر والله العظيم ماشربت و لا أعرفه..
غازي أدري انك ماتعرفينه..بس هذا اللي صار والدليل انك ماتذكرين شيء أبداً
هديل تبكي بشدة لا لا ياربي لا ماشربت والله ياربي يكذب يكذب..والله ياربي أا ماشربت والله..
صدقني ياربي صدقني..
غازي ليش شربتي؟؟
هديل بقهر كله منك كلللللله منك انت ليش ما اهتميت فيني ليش خليتني أشرب..
أنت المسئووول أنت السبب بكل شيء..ما اهتميت فيني..
غازي أنتي مو بزر لازم تعرفين انك ماتقدري تشربي أي شيء هنا..
أغلب الموجود هنا فيه كحوول..من الاكل ومن الشراب..
هديل ويدها على ظهرها رووحح أشرب مثلي روووح..مثل ما انا شربت أنت بعد رووح أشرب
غازي لا ما ابي أشرب..خليه لك انتي
هديل بلى راح تشرب مثلي أنت السبب..
غازي يبي يقهرها لا أنا راح أشرب عند ربي في الجنة مو هنا..


اسمحووني على القصووور ,,
لاتحرموني أرائكم فهي تهمني..
كونوا بخيــــــــــــــــــر ,,,
صدووود ’’’
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
يسعد صباحكم ومساااكم بكل خير...

البارت الخامس عشر ,,,

يبعثرني الشوق حين تغيبين
فوق الجبال و تحت البحار
و يرسلني في هبوب الرياح
و في عاصفات الغبار
و يزرعني في السحاب الثقال
وراء المدار
وا واه لو تبصرين العذاب المكبل
في نظراتي
و في كلماتي
وا واه لو تلمحين الخناجر
ترضع من ضحكاتي
المرحوم غازي القصيبي,,,
غازي ليش شربتي؟؟
هديل بقهر كله منك كلللللله منك انت ليش ما اهتميت فيني ليش خليتني أشرب..
أنت المسئووول أنت السبب بكل شيء..ما اهتميت فيني..
غازي أنتي مو بزر لازم تعرفين انك ماتقدري تشربي أي شيء هنا..
أغلب الموجود هنا فيه كحوول..من الاكل ومن الشراب..
هديل ويدها على ظهرها رووحح أشرب مثلي روووح..مثل ما انا شربت أنت بعد رووح أشرب
غازي لا ما ابي أشرب..خليه لك انتي
هديل بلى راح تشرب مثلي أنت السبب..
غازي يبي يقهرها لا أنا راح أشرب عند ربي في الجنة مو هنا..
هديل بدموع الله لا يسامحك كان ربي بيعاقبني..
غازي يجلس على كرسي التسريحة ويناظر فيها وهي تبكي..وبعد دقايق..
غازي انما الأعمال ب النيات..لو كانت نيتك تشربي وتسكري فراح يعاقبك..
بس اذا كنتي جاهلة ها الشيء..فا الله ماراح يظلمك..
هديل والله ما كنت أدري والله..
غازي وقف وقرب منها مد يدينه يبي يوقفها..بس هي شاتت أرجوله وصرخت فيه..
هديل لا تقرب مني..
غازي يوقفها غصب عنها دفته وبعدت عنه..
غازي تعالي هنا..وأشربي قهوة تصحين مزبوط..
أشر على نفس الكنبة اللي كان جالس عليها..بس هي ماتبي تجلس معه..ماترك لها فرصة ل التردد
سحبها من يدها وجلسها با القوة..
هديل ما ابى اشرب قهوة ماهو غصب ابعععد..
غازي براحتك والصداع ماراح يتركك..
هديل تمسح وجها بشكل قوي..وغازي جلس على نفس الكنبة..
غازي قطعتي وجهك..
هديل بسخرية لا تخاف ماراح أقدر أشوهه مثلك..
غازي كنتي تستحقين الضرب..
هديل ايه حتى وانا مو واعية أستاهله..
غازي كنت ناوي أاجل الضرب لحتى تصحين بس انتي جنيتي على نفسك..
هديل مادمت في الحالتين مضروبة..فزين انك ضربتني وانا مو واعية..
ع الاقل ما احس با الالم..
غازي بحدة قلتلك من قبل اشتري سلامتك..
هديل بغصة ان جيت تضربني مرة ثانية..وجهي لا تقرب عليه..
خلاص شوهته من كثر الضرب..
غازي بهدوء راح يطيب ويرجع أحل...مثل من قبل..
هديل وبترجع تشوهه..
وقفت تبي تطلع من الغرفة..بس هو مسك يدها ورجعها تجلس..
غازي ماسمحتك تطلعي..
هديل نزلت راسها في انتظاره يخلص كلامه..
هديل اذا عندك أوامر أجلها ساعة وأرجع..
غازي وليش ها الساعة؟؟
هديل تبي ترد بس العبرة تحرق قلبها ولو تكلمت بتبكي..فظلت ساكتة وعاضة على شفايفها..
غازي تنهد لسى ماصفيت الحساب معك..
بامكانك تطلعي الحين..وفي العصر أبيك في المكتب..
قامت وتوجهت ل الباب..ورجعت ناظرت فيه..
هديل ماني نازلة المزرعة ولا الاسطبلات..
غازي ليه صار شيء؟؟
هديل ببحة ماراح أنتظر لحتى يصير..
طلعت من الغرفة ومن الجناح بكبره..نزلت عند ماريا وهي تبكي..
دورتها ولقتها بغرفتها الخاصة..دخلت عندها وهي ترجف..
هديل ماريا ..
ماريا توقف وتلتفت لها وأول ماشافت وجها شهقت..
ماريا يا اله السموات..ماذا حصل لكي؟؟
هديل تمسك يدينها م ماريا هل أنتي من قام باستبدال ملابسي؟؟
ماريا نعم عندما كنتي مريضة ..
هديل لا..هل قمتي باستبدال ملابسي الليلة الماضية؟؟
ماريا لا ياعزيزتي لم أفعل..
هديل بكت بقوووة وجلست على الأرض وماريا جلست معها..
ماريا صغيرتي مابك؟؟ما اللذي حدث معك؟؟
هديل تضم نفسها وتبكي من دون ماترد على ماريا..
هديل بنحيب أستاااااهل هذا جزات اللي يشرب ويعصي ربه..
هذا جزاااتي ما اذكر وش صار فيني..أنضربت وتفسخت ولاني حاسة بشيء..
ماريا عزيزتي لا افهم ماتقولين..هل تريدين أن أنادي السيد الى هنا؟؟
هديل بخوف لا أرجوكي لا تفعلي ارجووكي..
ماريا انهضي معي..تعالي واستريحي هنا..
قومتها من على الارض وجلستها على السرير..وهديل ترجف وماوقفت بكاء..
ماريا تمسح وجه هديل أخبريني ما اللذي حصل معكي؟؟
هديل ماردت عليها وظلت تبكي وهي دافنة وجها بالفراش..
ماريا عزيزتي أنتي تخيفينني..كفي عن البكاء..
هديل أرجوكي ماريا أريد أن أذهب الى غرفتي لا اريد ان أبقى هنا أرجووكي..
ماريا الأمر ليس بيدي صغيرتي وانما بيد السيد فقط..
هديل وقفت بقهر تبا له تبا له..ساعوود لغرفتي لن ابقى هنا..
أخذت وشاح يخص صوفي ولفته على شعرها ..
خرجت من غرفة ماريا وطلعت من القصر..
أول مادخلت الملحق جلست على الارض وظهرها على الباب..وكملت نوبت البكاء..
وصلت فيك لهنا يا هديل ..وصلت فيك ل الشرب والسكر..صرتي تسكرين
وتهيتين على باطل..وينك من الله يا مجرمة..
حجابك وتهاونتي فيه لا تقولي غصبني او ضربني..خفتي منه وتركتي لثمتك..
خفتي منه وتركتي حجابك عنده..يا تافهة..خفتي منه ونسيتي الله..
نسيتي أبووك اللي يدورك وقالب الدنيا عليك..نسيتي أمك واخوانك اللي ينتظرونك ترجعين..
لو هو مارجع من السفر ولقاك سكرانة بالمزرعة..لو هو ماضفك وانتي مو واعية..
لو غيره لقاك وش اللي كان راح يصير فيك..بأي وجه ترجعي لأهلك..
وهذا ربي جزاك وخلا رجال غرييب عنك يكشف لبسك وجسمك..
ياربي سامحني والله ماكنت أقصد والله ياربي واللللللللله ..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛
ماريا بدهشة ماذا؟؟
ماكس بابتسامة لقد حللنا الخلاف اللذي بيننا..
ماريا بابتسامة هل تعني بانكما عدلتما عن الطلاق؟؟..
ماكس نعم قررنا نسيان الماضي والمضي قدماً بحياتنا..
ماريا شكراً ل الرب على ذلك..ولكن أين هي صوفي؟؟
ماكس في منزلي..ساعود اليها قريباً..
ماريا تلك المدللة لماذا لم تخبرني بذلك؟؟
ماكس لا أعلم عندما ترينها اساليها..والان اعذريني ايتها العزيزة فلدي عمل..
ماريا حسناً يمكنك الذهاب وأبلغ صوفي تحياتي..
ماكس با التاكيد..والان اين الانسة الصغيرة..أريد أن أعرفها على المهرة الصغيرة..
ماريا اووه لا أعتقد بانها تستطيع العمل اليوم فهي متعبة جداً
ماكس ههههههههههههههه با التاكيد ستكون كذلك بعد حالتها با الامس..
ماريا ما اللذي حدث لها ؟؟هل تعلم شيئاً؟؟
ماكس بتصريف أعني عندما تم توليد الفرس لقد كانت خائفة فقط..
ماريا ااه كم اشفق عليها..
ماكس وداعاً ماريا..
خرج وتوجه لمكتب غازي..دق الباب ودخل..
ماكس صباح الخير..
غازي صباح الخير..
ماكس كيف حالك اليوم؟؟
غازي يناظره با التاكيد لا اصل لدرجة سعادتك..
ماكس هههههههههههههههههههه أنت قلت لي أن أحل مشاكلي معها..
غازي يبتسم لو كنت متفرغاً لك ماكنت لأسمح لك باخذها دون وعيها...
ماكس قلت بانك لن تتدخل بيننا..
غازي هذا صحيح ولكنك خبيث..
ماكس ههههههههههههههههههه انها زوجتي..والان أخبرني كيف حال الانسة..
غازي بضيق بخير..
ماكس ماذا حدث لها بالامس؟؟
غازي لاشيء مهم ستكون بخير..هل العمال جاهزون؟؟
ماكس بقلق نعم..أيجب أن تفعل هذا اليوم؟؟
غازي يوقف لقد أجلت الأمر لسنتين ألا يكفي هذا؟؟
ماكس يمشي وراه ستثير غضبهم..
غازي لايهمني..
خرجوا من القصر وتوجهوا لمكان زراعة العنب..وهناك كانوا العمال مجتمعين..
ماكس حسناً يارفاق..لقد انتهت المهلة من السيد وبعد الحصاد الأخير..لن يزرع العنب مرة أخرى هنا..
كان الرد على كلامه أحتجاجات كمن العمال كلهم..وأكثر شخص كان فيكتور..
فكتور الأرض غنية جدا وبامكاننا الزراعة أكثر والربح أكثر..
غازي كان هذا كلامك في الماضي فكتور وسمحت لكم بذلك..
فكتور بحدة ما المانع من زراعة العنب؟؟..
غازي لست مجبراً على تبرير أوامري..
فكتور لايحق لك ذلك..انها أرضنا نحن..
ماكس هي أرض السيد فكتور وملك له..
فكتور بل هي بلادنا وموطننا ويحق لنا الدفاع عنها..
العمال يعلى صوتهم بموافقة على كلام فكتور..
غازي بحدة انتهى الامر سنبداْ من الغد بجرد الأرض..
فكتور لن أسمح بهذا..
غازي لن أنتظر موافقتك..والان الى العمل جميعاً..
تركهم وتوجه ل السيارة مع ماكس..
ماكس لماذا كل هذا الغضب؟؟
غازي يجب ان تتوقف مزرعتي عن انتاج العنب..
ماكس ما اللذي يحدث معك يا صاحبي.؟؟
غازي لاشيء..سأذهب الى الوطن بعد أن ينتهي الجرد ربما بعد يومين..
واريد منك خدمة..
ماكس ماذا؟؟
غازي أريد منك أن تأتي للأقامة هنا في المزرعة حتى عودتي..
ماكس باستغراب ولكن ما السبب؟؟
غازي أنا مضطر ل السفر..ولا أريد أن أترك رسل لوحدها..
ماكس ماريا ستكون معها..
غازي لن تستطيع ماريا حمايتها..
ماكس ما الامر هل تعرض لها أحد ما؟؟
غازي لا أريد أن يصيبها مكروه ماكس..هل يمكنك البقاء معها هنا..
أم أصطحبها معي الى الوطن.؟؟
ماكس لاباس سأقيم هنا حتى تعود أنت لا عليك..
غازي ولا أريدها أن تخرج من المزرعة أبداً..واياك أن تسمح لها باستخدام الهاتف..
ماكس وكانك تعيد كلامك السابق..لا تهتم ستكون تحت حمايتي..
غازي وماذا عن صوفي؟؟
ماكس سنقيم هنا حتى تعود..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛
هادي كل هذا الزعل عشان راكان خطبك؟؟
غادة مو زعلانة..عادي ما همني الموضوع..
هادي طيب وش مزعلك؟؟
غادة ولا شيء..
هادي أعتبريني هديل..أكيد كنتي راح تحكيلها..
غادة ودموعها بعيونها لو كنت هديل..كنت راح تفهمني من دون لا أحكي..
هادي راح أزور قبرها قبل لا أسافر..
غادة ياليت أقدر أروح معك..
هادي المراءة ماتزور المقابر..
غادة الله يصبرنا..
هادي وش رايك نطلع؟؟
غادة انت اطلع اذا تحب..ماني رايقة..
هادي يمكن أخر مرة تطلعي معي قبل السفر..
غادة بعصبية فرحان بسفرك كل شوي بسافر واسافر..خلاص فهمت انك مسافر فهمممت..
هادي بس مو راضية ..
غادة أكيد مو راضية تسافر وتتركنا..مو راضية نفقدك ونفقدها..
ومو راضية تظل من دون دراسة ومستقبل..
هادي عن الكابة وقومي اطلعي معي..بناخذ سيارة محمد..
غادة بس ما نتاخر..
هادي يصير خير أنتي بس قومي..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛
تسبحت للمرة الثانية تحاول تبعد أي أثر ل الشراب..أو اي لمسة انحفرت بجسمها..
لبست ملابسها تبع العمل..اللي كل ماشافها ماكس والعمال ضحكوا عليها..
ابتسمت وهي تتخيل شكل صوفي لما تشوف ها اللبس عليها..
بتحرقني والملابس علي..مجنونة موضة هذي..
لفت حجابها على راسها..كانت راح تتلثم بس ذكرها الالم عند فمها..بانه راح يكشف لثمتها غصب..
وهي ماتبيه يقرب منها او يكون له سبب يتعذر فيه..
قررت تنصاع لأوامره وتنفذ كل اللي يقول عليه..لربما قدرت تبعده عنها..
خرجت من الملحق وتوجهت لباب المطبخ الخارجي..تبي تطلب من ماريا تروح السوق..
هي بحاجت أغراض خاصة وخجلانة من ماريا..
أول مادخلت كانت ماريا وماكس وغازي بالمطبخ..
تمنت لو تقدر ترجع بس مايمدي لان ماكس نادى عليها..
وبعد ماشافت نظراته لها تمنت لو حطت لثمتها كان أريح لها..
ماكس يوقف كيف...أووه ماذا حدث؟؟
هديل بارتباك لاشيء مهم..
ماكس يناظر بغازي ويتكلم معه بغير الانجليزية..
ماكس ما اللذي حدث معها؟؟
غازي حادثة صغيرة..
ماكس هل تجراء أحد العمال بايذائها..؟؟
غازي كف عن الاسئلة الان..
هديل تهمس لماريا أين صوفي؟؟
ماريا فرح في منزل ماكس..
ماكس مارايك أيتها الصغيرة أعدتها الى المنزل..
هديل بهدوء أتمنى لكما السعادة..
ماريا هل أنتي بخير؟؟
هديل هل يمكنك أن تأتي معي قليلاً؟؟
ماريا توقف بالتاكيد تعالي الى غرفتي..
طلعوا من المطبخ وتوجهوا لغرفة ماريا..
هديل متى عادت صوفي الى ماكس؟؟
ماريا الليلة الماضية..أخبرني ماكس بذلك اليوم..
هديل ياله من غبي..هل تركها لوحدها واتى للعمل؟؟
ماريا لديهم عمل مهم في المزرعة..
هديل بارتباك امممم ماريا متى ستذهبين الى التسوق؟؟
ماريا تبتسم لها هل ينقصك شيء ما؟؟
هديل نعم هل تستطيعين أن تتسوقي لأجلي..؟
ماريا بالتاكيد صغيرتي..
هديل بغصة شكرا لكي..
طلعت من غرفة ماريا تبي ترجع الملحق..مادخلت المطبخ وتوجهت ل الباب الرئيسي..
قبل لا تفتح الباب سمعت ماكس ينادي عليها..ماردت عليه وطلعت..
ماكس ايتها الصغيرة..الا تريدين أن تري شيئا جميلا قبل أن يأتي السيد فهو يستجوب ماريا..
هديل لا أعتقد بوجود شيء جميل هنا..
ماكس بتكشيرة تبدين متعبة..
هديل وانا كذلك..كيف حال صوفي؟؟
ماكس غاضبة جداً وقد تقوم بشنقي حتى الموت..
هديل تبتسم ما اللذ فعلته معها..الم تقم باصلاح الامر بينكما..
ماكس في الحقيقة قمت باختطافها..
هديل ماذا؟؟هل جننت؟؟
ماكس اياكي ان تخبري ماريا..
هديل كيف فعلت ذلك؟؟
ماكس ههههههههههههه بعد ان وجدناكما با الامس غير واعيتين..
أنا أخذتها الى منزلي والسيد تكفل بك..
هديل بقهر كيف كانت حالتي؟؟
ماكس ههههههههههههههههههههه كنتي رائعة..
هديل اعذرني ماكس..الى اللقاء..
ماكس لا اولا يجب أن تري الشيء الجميل..
هديل ليس الان..
غازي بل الان..
ألتفت على ماكس وتكلم معه بلغتهم..
غازي الن تذهب الى زوجتك؟؟
ماكس ليس الان اريدها ان تفقد أعصابها..
غازي ايها الخبيث..اذهب الان فربما تخفف عقابك..
ماكس ساذهب الان فانا مشتاق لها..
ماكس حسناً آنستي الى اللقاء الان..
هديل الى اللقاء..
آضحكهاَ ، آبكييها
آزعلهاَ بدُون آسباب
بدُون آسباب آزعلهاَ
عشآن آرجع وَ آرآضيهاَ
آسهرهّا ، آنوُمهّا
آصححيهاّ بِ رضا وَ عتاَب
آطمّنها بّ غلاَ
وَ آرجع آجننّها وَ آبكييهآ
آدلعها ، آوُلعها
آقآبلهاّ بِ بروُد آعصصآب
وَ إذآ ضآقت آجي طآير
عليها لَجل آسليها
آعللّها ، آخخوُفها
آقوُل الجنّي عند الباب ،
وَ إذآ خخآفت !
آنوُمها على صدري وَ آغطيهآ
ترك ماكس المكان..وهديل تحركت ناحية الملحق بس غازي وقفها بصوته..
غازي تعالي معي الاسطبلات..
هديل بتعب مو قادرة أشتغل اليوم أجلها لبكره لو سمحت..
غازي أدري انك مو قادرة على الشغل..
هديل مادمت تدري عن اذنك الحين..
غازي قلتلك تعالي الاسطبلات..
هديل مشت وراه وهي مو طايقة نفسها..بس مضطرة تمشي احسن لا يسحبها غصب..
دخلوا الاسطبلات..وتوجه لحضيرة الفرس اللي هديل مسئولة عنها..
ظلت واقفة عند باب الحضيرة لما شافت فكتور متواجد عند الفرس..
تراجعت خطوتين بس غازي مسك يدها ودخلها معه..
وقف فكتور لما شافهم موجودين..ونظراته تحرق هديل أكثر من غازي..
غازي لما لاحظ نظرات فكتور النارية لهديل حط يده حوالين كتوفها وقربها منه..
وكانه بهذا التصرف يوصل رسالة لفكتور..
فكتور المهرة بخير الان لاخوف عليها..
غازي شكرا لك..
أنسحب فكتور من الحضيرة وهديل متجمدة بمكانها..
أولاً من صدمتها بتواجده ماكانت تعتقد انها راح تشوفه بعد أخر مرة..
وثانياً من يد غازي اللي محاوطتها وكتفها لاصق بصدره..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -