بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -10

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -10

منــو معي ...؟
lo0loo:
وأخيــرا رديت
msa3ed:
ماكنت ع الجهاز منوو ؟؟
lo0loo:
راح اقولك منو انا بس لا تزعل
msa3ed:
؟؟
lo0loo:
معاك لمى
.. تأفف من قلب من هالبنت
msa3ed:
ايوا اخلصي وش تبين ؟
lo0loo:
مابي شيء بس ابيك انت
msa3ed:
واللي بعده ؟؟
lo0loo:
مساعد وش فيك
msa3ed:
لمى وبعدين معاك خلاص كم مره قلت لك اللي بينا انتهى ماعندك كرامه انتي
... انتظر خمس دقايق ترد يوم ماشافها ردت
msa3ed:
اوكـــي لمى باي وخلاص لا تتــواصلين معــي افهمي
lo0loo:
اسفه اذا كنت ازعجتك خلاص باي
msa3ed:
باي
وحــط لها بلـــوك على طول من غير مايسمع ردها ..
// // //
عند طلال والياس ..
في السياره ..
طلال : يـوسي
الياس : عيـون يوسي
طلال وهو منزل راسه ويلعب في اصابع الياس : ممكن اليوم تنام عندي
سكت الياس دقايق ماوده ينام عند طلال خايف يصير شـيء اكبر ولا حـب يرد طـلال
طلال رفع راسه : وش قلت ؟
الياس : مدري بشــوف
طلال وهو يحط يده في رقبــة الياس : وانت تقدر تخلي شيء بخاطري
الياس منزل راسه " يقال مستحي " : لا ماقدر وعلشان كذا بنام عندك كم طلال عندي
طلال وهو يقرب من الياس ويضمه : يابعد حيـــــتاتي انت فديتك يالبى قلبك
الياس وهو يبعد : أحنـا بالسياره
طلال : أجـل خلها في وقت النوم *_^
// // //
تولين :طيب ابي اميل خالد بعد قول ماعندك
راكان : ايوا خالد عندي تبغينه الحين ..؟
تولين : ايوا الحين يلا بسرعه ابيك تــرسلـــه لي
راكان : دقــايق وأرســله لك
تولين : طيب يلا باي
بعد مـاسكرته امسكت الجـوال بدينها واهي تبتسم بخبث وتقول
: والله وسمعــتك طاحت بـ إيدي يـا وسن
// // //
جالسه بالغرفـــه وتكلم أخـوها بسـيل ..
اسيل : بسيل تعال اليوم عنـــدي
بسيل : سوري حبي والله ماقدر بكره عندي جـامعه واختبار وكذا
اسيل : يــاربي زهقــــــــت من البيت
بسيل : ليش ماتجين بيتنا
اسيل : الشيبـــه مو راضي يقول ماتطلعين
بسيل : وهو شكــو ..؟
اسيل : هههههه يقووول صار لنا اسبوعين من تزوجنا وانا ماقربت منك
بسيل : هههههههههههههههه من جدك
اسيل : والله هههههه على بالك اختك مو سهله حتــى بــوسات مافي
بسيل : ايوا كذا تعجبيني
اسيل : ههههههههه
بسيل : طيب اسـول انا اخليك الحين تامرين على شيء ..؟
اسيل : ســـلامة ألبــك
بسيل : أحلى يالبنانيه
اسيل : ههههههههههههههاي
بسيل : ههههه طيب دوووبه باي
اسيل : بايات
سكـــرت منه وتنهـــدت تنهيده طـــــــويله وطلعت بره الغــرفه
يـارب فكنــــــي من هالشيبه اووف
شافت سيف بوجهها : هاي
سيف وهو بروح غـرفته : هايات
اسيل : وين
سيف يناظرها من فوق لتحت : شنو وين
اسيل : آآ آحم اقصد تعال انزل معاي تحت زهقانه الحالي
سكت سيف ثواني وهو يفكر بعدها قال : طيب
اسيل بفرحه : جــد يــلا
أنــزلو المجلس مع بعض وجلست اسيل ع الكنب واهي تناظر سيف : يلا اجلس
سيف مايدري ليش يرتبـــك من نــظرات اسيل على إنها عاديه وماتحمل أي معنى
اسيل واهي تلف عليه وكانت قـريبه منه : تكلم عن نفسك
بعد سـيف اشوي وهو يقول : عن شنو يعني
اسيل : مـدري عن حياتك وكذا يعني
سيف : ماعرف ابتدي بالكلام انتي تكلمي قبـل
اسيل ببتسامه : طيب اسألني وانا اجاوب
سيف : امم انتي من جد توأم
اسيل : ههههههههه ليش يعني مو مستوعب ؟
سيف : لما الحين لا طيب وين توأمتك
اسيل ببتسامه : قصدك توأمي
سيف : اما توأمك ولد ؟
اسيل : يس تبي تشـــوف صــورته يشبهني مره بس هو شعره أنعم مني
" متعقده من شعرها "
سيف : يلا وريني ..
فتحت جوالها وقربته من سيف طبعا حـاطه صورته وصورتها خلفــيه
شهــق بـ قـــوه : بـــــســــيــل ..! انا كيف مالاحظت الشبه اللي بينكم وتشـابه الأسماء
اسيل تحمست : أنت تعـــرفه ؟
سيف : ايوا معااااي بالجامعه وصاحبي
اسيل : واللـــه ههههه وناسه
// // //
الســاعه وحـده الفجـر
عند
بـنـدر
فــي السياره يســـوق ولا هـو عارف وين يــروح
يبـــي يبعد من أي شـــيء أسمــه وتين
مـايبي يــذكرهـا يبي يشيلها عن بــاله ..
وقف بـ نص شــارع وســند راسه ع السكـــان
واطلـــق سـراح دمــوعه اللي طــول الوقت حـابسها
وهو يسمــع أغنيــة راشد المـاجد
ألف رحمة عليه
ألف رحمة عليه
حبي الي ذبحته
ألف رحمة عليه
عمري الي أخذته
ألف رحمة عليه
كان بايديك تسعده
تحضنه ما تبعده
لكن أنت رحت وخنته
جاي تسأل عليه
ألف رحمة عليه
شلي مني تبيه
جاي نادم وتبكي
يكفي قلبي الي فيه
ما أبي أقول واحكي
قلبي كم شان الوفا
كنت أظنك تعرفه
لكن أنت رحت وخنته
وجاي تسأل عليه
أنت يا ما قسيت
ليه أنا الحين ما أقسى
كانك أنت نسيت
عمري ما راح أنسى
هذا قلبي واسأله
كم عذاب تحمّله
لكن أنت رحت وخنته
وجاي تسأل عليه
خلصــت الاغنــيه وصـار يصيح بـصوت كبـير
والسيــارات وراه يدقــوه هرن " بــيــب "
نـــزل واحد من اللي وراه وكان معصـــب على بندر لآنه واقف بنص الشارع
ومعـــطل اللي وراه
شـاف الدريشه مفتــوحه : بـــنـــدر
لف بنــدر عليه ولقــاه ريـان ولد عمـــه
ريـان وهو يفتح بـاب بندر : قــوم معاي السيـــاره
قـام بنــدر بـ طاعه كـان في هالوقت بندر جسـد بـلا روح
وأي احد بأمر بندر على شـيء بسـويه حتى لو قالو له انتحر يمكن ينتحر
ريـان : بندر أركب سيــارتي بس بـوقف سيارتك على جنب
راح بنـدر سيــارة ريـان وشاف وحده قدام
وركــب بندر ورا ومسح دمــوعه ونـزل راســـه ..
وركــب ريــان سيــارته : ندى برجعك البيت الحين وقولي حق ابوي اني مع بندر طيب
ندى : طيب
ريان : واذا سـأل ولا كذا خليه يتصـل علي
ندى : ان شاء الله
وصــل ريــان بيتهم ونــزلت ندى
: بندر تعال قدام
قام بندر بهــدوء وراح قدام جنبه
ومشـــى ريـان ..
// // //
في القصــر في غرفة فداء ..و وجـــن نايمه عندها ..
فداء : وجن شنو تتوقعين بتكـون حيـاتي مع سامي
وجن واهي متسدحه ع السرير : مثــل أي زوجين
فداء قربت من عند وجن : لا انا اقصد ان تتوقعين بتكون مشاكلنا كثيره أو تفكيرنا راح يكون مختلف تماما خصـوصا ان انا وسامي ماخذنا بعض عن حب
وجن : شوفي يافداء المشاكل بين الزوجين اهي على قولتهم ملح مدري سكر الحب اللي اهو أمـا الأختلاف فأكيد تفكيرك يختلف عن تفكير سـامي اولا انتي بنت وهو ولد وثانيا سامي تربى في بيئه غير عن بيئتنا
فداء : كيف بيئه غير عن بيئتنا
وجن : يعنـي احنا بيتنا كلنا عشـنا الحـالنا نعرف ان عندنا بنات واولاد عم وعمـه بس ماعشنا معاهم مانشوفهم الا بالمناسبات وعشنا أمـا هم العكس عاشو مع بعض مثـلا سامي وصبا عاشو مع عيال عمتهم وخالتهم وخالهم احنا غير
فداء : ايوا فهمـــت
وجن : أمـا انكم ماخذتو بعض عن حب فـ هذا عادي يعني يمكن المشاكل بتظل معاكم شهر شهرين او حتى ثـلاث بعدها بتفهمون بعض وبتعيشـون أحلى حيـاه
فداء : طيب وتتوقعين راح يتحملني ؟
وجن : يتحملك في ايش ؟؟
فداء : يعني انتي تدرين فيني تكسر دم واغلب شيء انا بالمستشفى وحتى بـوسط النوم اصراخ وكذا
وجن : اكيد راح يتحمل اهو عارف ان فيك تكسر دم وهو مو صغير مايعرف تكسر الدم لا تحاتين حبيبتي يلا انا بروح غرفتي تامرين على شيء
فداء : ســـلامك يـأحلى أخت
ابتسمت وجن وطلعت وصعدت فـوق حق غرفتها شـافت وسن واقفه تنتظرها
وسن : وين كنتي
وجن : بسم الله الناس يسلمون يمسوون مو كذا
وسن : قلت وين كنتي
وجن : كنت عند فداء بغرفتها
وسن : وحظرتك تاركتني الحـالي يعني انا مو أختكم تقولون نقول حق وسن تجي
وجن : مدري ماجاء في بالي
وسن : مابي مابي
وجن : شنو ماتبين
وسن : قومي ننزل تحت عند فداء
وجن : ليش ؟
وسن : ننزل تحت وتعيدون كل اللي قلتوه انتي مع فداء علشان مايفوتني ولا شيء
وجن : ههههه هبله انا فيني نووم
وسن : طيب قولي لي ووش قلتو
وجن وهي تتغطى : بكره اقولك
وسن : بكره قبل لا تغسلين وجهك وقبل الصباح الخير تقولين لي فهمتي
وجن :..............
وسن تصارخ : فهمــــتي
وجن واهي تتثاوب : اي فهمت
توقعــــاتكم انتقادكم رأيكم
بالتأكيد تهمنـــــــــي ^_^




راح ارد عليكم بعدين
بس اشوووي مستعجله
تفضــلو البارت
اربعة عشر اخوه يعيشون في صراع مع الزمن ...
الجـزء الرابع ... الفصل الثـالث ..
الســاعه 3 الفــجر ..
لما الحين ريـان وبندر بالسياره ..
ريـان يدور محــل علشان يجلس مع بندر بس ماشاف
كل المحــلات مقفلين في هالوقت
أمــا بندر لما الحين لاف وجهه للـ شباك ودمــوعه تنزل بدون توقـــف ..
تعــب ريان ووقــف السيـــاره
ولف على جهة بندر : بنــدر خلاص والله قطعت قلبي من صيـاحك
عض بندر على شفته السفليه ورفع راسه
ريـان : طيب ممكن تقولي وش فيك ..؟
بندر واخيرا’ تكلم : ممكن ترجعنــي البيت
ريـان : ماراح تقولي وش فيك
بندر : رجعني البيت
ريـان : طيب عطني رقم جوالك
بندر : جوالي مو عندي
ريان : عند مين
بندر : بالمزرعه تركتــه
ريان : يــؤؤ ليش تركته
بندر وهو يصارخ : بـــس مااابيها تتصل ماااااابيها مابيهاااااااااا
ريان استغرب صـراخه ومنو هذي اللي مايبيها تتصل يكــون يحب ...!!
ســكت ثــواني وبعد حــرك السيـــاره يـرجع بندر البــيت ..
فـي القصـر ..
ام بـدر : الساعه 3 ولما الحين بندر مارجع وجــواله مقفــول
بو بدر وهو يوقف : عطــيني الجوال بســـرعه
ام بدر : اقولك جواله مقفـــــول
بو بدر وهو متوتر : هـو يعرف أحد
ام بدر بخوف : لا والله مايعرف احد الا اذا عنده ناس يعرفهم من الجـامعه
بو بـدر بصـراخ : أنـــا اوريـــــه الحيـــوان أنـــا من قبـــل قايل لهم كلهم الســاعه وحده والكــــل بالبيت
ام بدر ماتحملت وقامت تصيح
وجن اللي صحت من صراخ ابوها : يمـه خلاص ان شاء الله الحـين بـ يرجع
ام بدر : يعني وين بكـون بندر مايعرف أحد هو طول عمـره وحـ
ماكملت كلمتــها الا دخـــل بندر ..
استغرب يوم شاف امه تصيح وجن جالسه جنبها وتهديها وابـــوه واقف وباين عليه التوتر
صــد عنهم ومشى علشان بروح غــرفته لانه ماله خلق اي شيء
بس وقفـــه صوت أبــوه الرجولي : ويــــــن كنت لمــا الحين
وقف وهو معطيــه ظهره وسكـــت
قــرب بو بدر منه وجلس قبــال وجهه : قــلت وين كنـــت
بندر وهو منزل راسه : كنت ادور بالسيـــاره
بو بدر : جــوالك وين
بندر : تركته بالمزرعه
بو بدر : وليـش تركته
بندر : مابيه
بو بدر عصــب : بنــــــدر كلمني عــدل وين جوالك وليش مقفــول
بندر : لاحوووول قلت جوالي بالمزرعه تركته مابيه بتسوي لي الحين سالفه على جوال ترى مالي خلق
بـو بدر عصــب اول مره احد من أولاده يرفع صــوته عليه رفــع يده وضـرب بندر كف على خده
شهقت ام بدر مع وجـــن
لف بندر عليهم وهو ماسك خــده بلع غصــته ومشى بروح غرفته بس وقفــه صوت ابوه
: بــــنـــدر
وقــف بندر بدون صــوت
بو بدر : ويــن كنت طــول هذا الوقت
بندر : روح اتصـل على ريـــان وسأله وين كنت غير هذا الكلام ماعندي
مشــى وراح غرفــته وقفـــل على نفســه الباب ..
اما بو بدر جلس ع الكنب بتعب وهو يفتح أزراره
قــررت وجــن تنسحب بـ هدوء وراحت غرفتها
اما ام بدر جلست تراضي زوجها وتهديه ان بندر مو قصــده يرفع صــوته عليه
// // //
في بــيت طلال وبالتحديد فـي غرفته
اليــاس كان نايم عنــده ..
في السرير اليــاس نايم على حضن طـلال
أمـا طلال صاحي مافيه نـوم وجلــس يتأمل اليــاس ويلعب بـ شعره
رن جــوال الياس
وأخذه طلال وهو يشــوف الأسـم " الرومي "
طلال : الرومي منو هذا او منو هذي
قـرر يــرد ويسمع الصوت ان كانت بنت أو ولــد ..
رد وحط الجوال على أذنه
الريم : اليــاس يادوب ويــــنك ابوي معصـــب لانه بندر رجع متأخر واكيد بعصب عليك
يوم ماشافت احــد يـرد ..: الــــــو الوو الياس وينك
ســكر طــلال الجـوال بـ وجهها : أكيد أختــه الريم اللي قالي عنها
تسدح جنــب اليـــاس وهو يحــط يده على خصر اليـاس ويناظر السقف : تكــون حلوه زي أخــوها ..!
// // //
الريم بـ الصــاله اللي اللي بـ دور الرابع دور أم بدر
" للتذكير الياس والريم صعـدو عند خالتهم ام بدر علشان ليـان تاخذ الدور الأرضـي "
: يــاربي وش فيـــــه اتصل ومايرد ياخوفي ابوي يســــــأل عنه
طلــعت الشــمس والريم لما الحين مانامت تنتظر أخــوها طلال ابوها بعد ربع ساعه بـ يصحى
واخير انفتح الباب بـ هدوء وكـان اليـاس
الريم : اليــاس وينك
مشى اليـاس وسحب يـد أخته ودخل جناحهم : اسكتي يالفضيحه
الريم : لا جد الياس وينك تأخرت مرره
الياس : كنت عند واحد من صاحبي ماحسيت الا وانا نايم عنــده
الريم : طيب وليش اتصل عليك ماترد او ترد وتسكت
الياس : توني اشووف المكالمات الحين بس ماحسيت
الريم : طيب قوم البـس وغير ملابس الطلعه ربــع ساعه وابوي يدق الجرس علشان ننــزل
// // //
بـعد ربـــع سـاعه فعــلا دق بو بدر الجــرس والكــل نزل تحت علشان يفطر
وبعد الفطور الكــل راح جـامعته واللي راح مــدرسته واللي رجـــع ينــام
فــيصـل
ركب سيــارته بروح جـامعته بس تذكر رحيل وغيــر طريقه الى الشــقه ..
نــزل وصعد فــوق العماره وضرب الباب
بعد خمــس دقايق طلعت رحيل واهي لابسه عبــاه ع الراس وغطى اللي من تركي
قفلت الباب ووقفت ..
فيصل مرتبك : أحم يلا ننزل
نــزلت ونزلت رحيل وراه يــوم وصلــو عند السيــاره ركب فيصل وظلت رحيل واقفه
فيصل فتح الشباك : اركبي
رحيل : وين اركب ؟
فيصل سكت اشوي وهو يفكر حـس مو حلوه يقولها ركبي قدام ولا حلوه يقولها اركبي وراء فـ قال : عادي اللي يريحــك
وركـــبت رحيل وراء شــرا لها فــطور ونــزلها عند المدرسه اللي فيها خواته ..
// // //
أمـا بالقصر الثاني قصـر بو عبد الله
صحت اسيل الســاعه السبــع .. وظهرها متكسر لانها نايمه ع الكنب
دخلت دورة الميــاه وغسلت وجهها وستشورت شعرها ولبست مريولها والحـلق والشـوز والسورات اللي بـ جميع الألوان وطلعت بره الغرفه
نزلت تحت واخذت التلفون الثابت تتصل على بسيل أخــوها
: بسيلـــو يلا وينك تأخرت ع المدرسه
بسيل : انا عنــد باب القصـــر يلا أنزلي ..
لبست العباه وشافت سيف لابس حق الجامعه
: صباح الخير
سيف ببتسامه : صباح النور وين ؟
اسيل : بروح المدرسه بسول اخوي بوديني تعال معانا
سيف : والله بسيل بوديك ؟
اسيل : ايوا
سيف : طيب قلتي له عني ؟
اسيل واهي تهز راسها : لا تعال اركب معاي علشان يستغرب
ضحك سيف وطلــــــع معاها
فـي السياره بسيل ينـاظر نفسه في المرايا ويعدل شعره اللي مسويه سبايك وطالع مره حلو عليه اول مره يسـوي بـ شعره كذا
اسيل ركبت وراء واهي تقول : وااااااااااااو أخــــــق انا ع السبايك
بسيل وهو يلتفت عليها : وش عندك راكبه وراء
ركب سيف قدام وهو يقول : صباح الخير ياحلو
بسيل فتح عيــونه مستغرب : بسم الله سيفوو من وين طلعت
سيف : من بيتا
لف بسيل على اسيل وهو عاقد حاجبه
ردت اسيل ببتسامه : وش فيك هذا ولد زوجـــي
بسيل : قـولي ولله .. ولف على سيف : جد اللي تقوله
سيف : هههههه والله وتعال يادوب ليش ماقلت لي انك توأم
بسيل : مــدري نسيت المهم هذا كتابك صح
سيف : ايوا كتابي كنت ادوره
بسيل : طيب اكتب اسمك
سيف : ماعندي قلم اسيل اكتبي اسمي ع الكتاب
اخذت اسيل الكتــاب وكتبت " سيـف ... اسكتت ثواني
وقالت بأحراج : سيف شنو اسم ابوك
انفجـــرو ضحك بسيل وسيف ..: ههههههههههههههههه
بسيل : من جــدك ماتعرفين اسمه
اسيل بـ براءه : والله ماعرف اسمه
سيف : ههههههههههههههه تعالي الحين اذا بتنادين ابوي وش تقولين له
اسيل بـ براءه اكثر : بو عبد الله
بسيل وسيف : هههههههههههههه
بسيل : ههه يلعنــك فشلتينا
سيف : هههههه خلها عادي مافيش فشله اسم بابا ماهر
اسيل : طيب وشنو عايلتك
سيف : هههههههه متزوجه واحد ماتدري عنه شيء
اسيل انحرجت واسكتت
سيف : عايلتي آلـ ****
// // //
فــي المدرســه ..
دخلت رحيل كالعـاده بـ هدوء فسخت العبــاه والشيله
ورجعت شعرها على وراء وكل عاده رجع في وجهها ومشت بتروح فصلها
شافت الريم وساره مع بعض ارتبكت وبعدت عنهم
وشافت اسيل مع صاحبتها ونفس الشيء ارتبكت ودخلت الفصل ..
طبعــا هي شافت اخوان وخوات تركي كلهم بالصــوره
دخلت الفصل وحطت شنطتها ونزلت علشان تصف طابور ..
عـند اسيل ..
جـالسه مع البنــات وتسولف لهم ..
مشاعل : هههههه احلفي انك ماعشقتي واحد منهم
اسيل : ويــه انتي غبيه اقولك اولاد زوجي يعني منو بعشــق
عنود : ايي صح اسيل انتبهي لا تصدقين هذي الخبله وتعشقين احد ترى مالك الا العذاب
اسيل ببتسامه : عــارفه ومنتبهه على نفسي انا لو بدخل في متاهات العشق عشقت مهوري ههههه
مشاعل تصفر : يــاعيني مهــــــوري مره وحده هههههههههه
اسيل : هههههه وجع
// // //
بـعد مرور اسبــوعين فــي زواج فــداء في الصبـــاح ..
ماحصل أي تغيرات غير إن مساعد سـافر إلى امريكـا
في المشغــل كـل البنات ..
ساره واهي تتسند وفيها نوم : شدعـوه مصحينا من الصبح
وجن : يعني انتي شايفتنا قليل شوفي كم عددنا وغير الناس اللي جايين
ساره : طيب انا بنام واذا جاء دوري صحوني
صبا : ههههه قومي لا تفشلينا
الريم : خلاص انا بتنازل عن دوري حق ساره
اسيل واهي ماده بوزها : شعري قصــير وش اسوي فيه
وسن : حطي لك وصــله
اسيل : لا وع شنو احط وصلــه اول شيء حرام وثاني شيء انا ماحب الشعر الطويل
ساره : ايي يحسسها انها بنت
اسيل : وجع شنو شايفتني ولد
ساره : هههههههه امززح
اسيل : لا تمزحين كذا ... وقالت واهي ترمش : أنـا الأنوثـــــه كلها
وسن : اييي واضح من شعرك الطويل
اسيل : ههههههههه ياحمير والله لـ قول عليكم بسيل
ساره : بتخووفينا فيه يعنــي
اسيل : ايي بخوفك فيــه
وسن : تصدقوون بنات صرت ماتخيل اسيل بـ شعر طويل كل يوم قصـيه
اسيل : هههههههه مهوري يقول لا تقصينه
ساره : ايـــــــــوا بدينا بالحب مهوري بعد ههههههاي
اسيل : ههههههههه عادي وش فيها زوجي حرام يعني احبه
في الحـــلاق ..
فيصل : وااو بســـيل انت خقـه بالسكسوكه
بسيل : والله ..!
فيصل : إيــوا من جد أول مره تســوي كذا
الياس : اقول شباب الحين انا لازم البس ثـوب
بسيل : ههههه حتى انا والله ماودي البـس ثـوب
فراس : ايي بعد فشلونا مو انتو تسوونها
الياس : طيب وشمــاغ بعد ..!
بسيل : يــوه الشماغ هذا مافكرت فيه
فراس : هههههه والله انتو حاله
فيصل : عسى بس مايفشلـونا يلبـسون شماغ ويطيح عليهم بنص الجسر
الياس : ويــــه والله لو صارت من جد بـنحـاش
: هههههههه
فراس : الا وين بندر ؟
بسيل : يعني ويــنه بكون اكيد بالبيت
فيصل رافع حاجبه : لــيش مو محلــق يعني ؟
فراس : والله يسـويها اخوك
بسيل : المهم دامني خلصت أنـا بروح المشغل
: اي مشغل ؟
بسيل : بشــوف اسـول اذا خلصت أو لا يلا باي
: باي ..
فيصل : الياس يلا خلص
الياس : انا بس بحلق شعري من كثر اللحيه اللي فيني علشان احلقها
فيصل : ههههههههه
مــــر الوقت بســرعه وجـــــاء وقــت زفـــة فداء ..
في غرفة العروســـه
اسيل واهي تدور : وااااي فديتني اهبل ههههههه
وسن : ههههه الله يعينك على خقــة مهورك
ساره : وهـ ياشين على لسانك مهـورك
اسيل بغرور : هـو اصلا بس خقــة مهوري الا قولي خقــة اولاده بعد ههههه
وسن : ههههههههه اسيلوووه ليكون حاطه عينك على واحد منهم
اسيل واهي تضحك : ههههه وجع تفكيركم دايم وسخ مع بسيل اخوي ولا مع اولاد زوجي
ساره : تفكــــــيرك بس النظيف
وسن : مـا كأن ذاك اليوم بس جالسه اسولف مع ضاري تجي لنا وهي تدور تقول الحب الحقيقي بتعيش ياحبيبي والله احرررجتني جنب ضاري
ساره : هههههههههه شفتي اسـول ان تفكيرك وسخ
اسيل : ههههه شكلكم صاير غلط انتي معاه جالسين يتمشون مع بعض بعدين احس ابد مو لايقين ههههه
ساره : بالعكـــس وسن وضاري مرره لايقين على بعض يارب يتزوجون
وسن واهي تضربها على راسها : قليلة ادب انتي اللي تفكيرك وسخ مو اسيل
اسيل : بعدين ياهبله انا ماقصد انهم مو لا يقين على بعض يعني هم كل يوم هــواش عمرهم ماتفقو مع بعض وفجأه اشوفهم يتمشون جنب بعض عاد انتي حطي نفسك في وقفي
ساره : ههههههه لو انا موقفك مو بس ادور الا بقوم ارقص ههههه
وجـن : ماتلاحظون انكم ثرثــارين
اسيل واهي ترمش : يالبى ثرثتـي ياناس
وسن و ساره وهم يغنون : قـر قر واجد
اسيل معاهم : مايبي
دخلت عليهم ام فراس : يلا فداء قومــي
فداء بغباء : ويـــن
وسن تستخف دمها : الكويت هاهاهاي ... وتضرب كـف بس ساره
اسيل : هههههههه سخفين
وجن : مــن جد
الريم واهي تدخل : فــدو يلا قومي شغلت المسجل
ام فراس : اكيد حاطه لنا اغنيه امريكيه
نزلت الريم راسها : لا موسيقى عاديه
ام فـراس من غير اهتمام : يلا فــداء سمي بسم الله ودخلي
سمت فداء بسم الله واهي تبتسم حق وجن اللي ردت لها الأبتســامه علشان تطمنها
بــس ماتدري ان فــداء خايفه من داخل ومو متفائله خييير بـ هذا الزواج

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -