بداية الرواية

رواية مها وسلطان -10

رواية مها وسلطان - غرام

رواية مها وسلطان -10

ام عبدالرحمن سم الله عدوك والله انا وابو عبدالرحمن طالبين القرب منكم
ام سلطان : والله ولنا الشرف
ام عبدالرحمن : نبي بنتنا لطوف لولدنا عبدالرحمن
ام سلطان : الله يتمم الي فيه الخير بنسئل ابوها وبناخذ موافقت البنت ونرد لكم ان شاء الله
ام عبدالرحمن اكتفت بأبتسامه
الجده مريم : يالله تفضلو على الغدا
نروح لسلطان
طلع من المطبخ موب مستوعب الي صار
وراح للمجلس الرجال
نواف: هاه متى بومحمد
سلطان: بعد شوي
نروح للبنات
مها : يوه بنات مين يروح يقول للرجال انه الغدا حقهم انحط
لطوف: اوكي انا بروح
وراحت لطوف
نروح عند
الرجال
عبدالرحمن :بروح اكلم جوال شويات وراح اجيكم
سلطان: لاتتأخر
وطلع عبدالرحمن عند الباب
كان راح يكلم امه بس التفت يسار لقه
لطوف
عبدالرحمن منهبل على شكلها: لطووف
لطوف مستحيه من نظراته لها : عيونها وقلبها وروحها
عبدالرحمن: كيفك اليوم
لطوف: بشوفتك صرت كويسه
عبدالرحمن : امممم شفتي رسالتي الي ارسلتها لك
لطوف: اصلن من امس فليل مافكرت افتح جوالي او حتى المسه ولعيونك اشوف الرساله
عبدالرحمن : تسلم لي عيونك
لطوف: خبر هم جوا انو الغدا انحط لهم
عبدالرحمن : اوكي
وبعدها راحت لطوف
نرجع لعبدالرحمن
دخل على الرجال وخبرهم انو الغدا انحط
نروح للبنات خلصو غدا
واقعدو سوالف وضحك
مها: بنات متى راح تسووون المقللب والله متحمسه
لطوف: اصبري شوي
ريما: اصلن مايمدينا نسويه في ابوي وابوك احلمي اصبري لما يكون العيال لحالهم وبكذا نقدر نسوي المقلب
مها: والله وانتي صادقه ريما
نروح للعيال
نواف: سلطان هاه اقول لجدي عن طلعت الاستراحه لو وافق جدي وافقو كلهم
سلطان: يالله
نواف: جدي طلبتك نبي نروح الاستراحه
الجد ابراهيم : وطلبك منفذ
نواف قام يرقص : فديتك جدي والله
سلطان:طيب أي يوم راح نطلع فيه
عبدالرحمن: يالله ياجدي حدد
الجد ابراهيم : يوم الاحد
سلطان: افضل يوم عندي
نروح للبنات
ريما: بنات قومو نطلع الحديقه
وووافقو البنات واطلعو
مها: واوالجو مره حلوو
ريما: يا انه جو شي
مها: ياعيني ياريمو
ريما : أي وش علمك انتي ههههههههاي
مها: اقول اسكتي بس
لطوف: تعالو نقعد على ثيل
مها : اوووكي
واقعدو البنات على الثيل
مها: بنات بروح اجيب جوالي
ريما+لطوف:اوكي
وراحت مها تجيب جوالها واطلعت
من المجلس للحديقه واهي تمشي اصقعت في .......
وبكذا انتهى البارت الثالث عشر
يالله ابي توقعاتكم
ليه مها ضاقت من يوم جابو طاري انه عبدالرحمن راح يتزوج ..؟
ليه كل يوم عن يوم تسوء معاملت مها مع سلطان..؟
مين الشخص الي اصقعت فيه مها ..؟
وهل لطوف راح توافق على عبدالرحمن ..؟
يالله ابي توقعاتكم لاتحرموني من ردودكم وتوقعاتكم لانها تفيدني وتهمني


قرأه ممتعه

البارت الرابع عشر

نروح للبنات
ريما: بنات قومو نطلع الحديقه
وووافقو البنات واطلعو
مها: واوالجو مره حلوو
ريما: يا انه جو شي
مها: ياعيني ياريمو
ريما : أي وش علمك انتي ههههههههاي
مها: اقول اسكتي بس
لطوف: تعالو نقعد على ثيل
مها : اوووكي
واقعدو البنات على الثيل
مها: بنات بروح اجيب جوالي
ريما+لطوف:اوكي
وراحت مها تجيب جوالها واطلعت
من المجلس للحديقه واهي تمشي اصقعت في سلطان
مها: ياربي منك ايش تبي مني في كل مكان وزاويه القاك ياربي اوووف
وراحت مها
وقبل ماتمشي مسك يدها سلطان
سلطان: والله ماتوقعتها منك ابد
مها: ليه ايش الي راح تتوقعه مني
سلطان: متوقع منك الاسلوب راقي والاحترام
بس للإسف ماتوقعته منك
وبعدها راح سلطان ودخل مجلس الحريم
سلطان: يمه
ام سلطان: عيون امك
سلطان: ابيك تخبرين جدتي وخالتي انو يوم الاحد راح نطلع الاستراحه
ام سلطان: من عنوني
وبعدها سلطان
راح مجلس الرجال
نروح لمها
كانت واقفه ومنصدمه من الي صار لها
وقالت مها في نفسها
انا لازم اخبر لطوف وريما
وبعدها مها راحت عند البنات
لطوف: كان ماجيتي
مها: ماعليش تأخرت
لطوف: مها متضايقه من شي
مها: لامافيني شي
ريما: بس وجهك يفسر غير
مها: مدري كيف اقولكم
لطوف: مها احكي شلي مضايقك شلي مخلي وجهك كذا
مها حكت لهم عن المجهول وكل شي صار لها معه
لطوف عرفت من المجهول واسكتت ماكانت تبي تتكلم ابد
ريما: طيب انتي شاكه في مين يامها
مها: ما ادري
لطوف: مها انتي لازم تعرفينه
ريما: طيب ايش هو التوبيك حقه
مها: أحبك يا بعد كل الغلا وكل الملا والناس ولا غيرك قمر قلبي ليالي العمر قدامي
ريما طالعت لطوف
ولطوف اغمزت لريما بمعنا اسكتي
مها: اوووووف تعبت
وبعد خمس دقايق
دق جوال ريما
وكان المتصل نواف
ريما: بنات بكلم جوال عن اذنكم
لطوف +مها: اذنك معك
وراحت ريما
تكلم نواف
ريما بهمس:الو
نواف: فديت هالصوت وراعيته
ريما خجلانه من كلامه: كيفك اليوم
نواف: بدامي سمعت هالصوت اكيد بكون بخير
ريما: دوم يارب
نواف: وياك
ريما: تسلم
نواف: الله يسلمك قلبو ممكن طلب
ريما: ممكن كم عندي من نوافي واحد
نواف: فديتك والله ابي اشوفك
ريما: لاوين مايصير
نواف: اها خلاص شوكرا
ريما: ادري انك تضايقت بس وين بيت جدي
نواف : اجل تعالي من عند باب الخلفي حق المطبخ انا بكون واقف هناك
ريما ماحبت تزعله : اوكي
وراحت ريما
عند باب المطبخ الخلفي ولقته واقف ومنزل راسه
ريما بهمس : نواف
رفع راسه نواف وشافها وجن جنونه وكان مره شكل ريما مره حلو
نواف منهبل على شكلها: عيونه وقلبه وروحه
ريما: تعبان فيك شي
نواف: مافيني شي ياقلبي ارتاحي
وبعدها تعالقت عيونهم ببعض
وقرب منها
نواف
وصار مقابلها مره
ومسك نواف وجها بيدينه وصار يمرر اصابعه على
وصار يمرر اصابعه
على خدها
وعلى شفايها
نواف:طالعه اليوم حلوه مره
ريما:عيونك الحلوه ياقلبي وعمري
وبعدها نواف ضمها
ريما:نواف انت تعبان صح
نواف بكذب: لا ياقلبي
ريما بشك:لاتكذب علي نواف
نواف : وانا ماعمري كذبت عليك
بعدت عنه ريما
ريما: لاتكذب علي
نواف :ريما عمري ماكذبت عليك
ريما: ما احب الي يكذب علي
وبعدها جاء بيتكلم نواف
بس مشت ريما
وقال نواف في نفسه
ليه ماحكيت لها
يالله
نروح لريما
كانت تبكي وقالت في نفسها لييييه يكذب علي ماعمري كذب علييييييييه ليييييييييييييييييييييييه يالله
وبعدها ريما مسحت دموعها وراحت عند البنات
لطوف: اليوم طالع شكلك مره حلو مها
مها: عيونك الحلوه وانتي مره طالع كيوووت بالفستان مره يجنن عليييك والله بتهبلييييين بدحوم اوخيي
لطوف استحت :مهااااااااااااااااااااا وجع
مها: ههههههههههههههههه والله وانا قايله صدق ماكذب عليييييييك
ريما: بس حرام علييييييكم يكفي ( وصارت تبكي )
لطوف: ريما ايش فييييييييك
ريما: ابعدي عني لاتكلميني
مها: ايش فيك ريما من جيتي وانتي متغيره
ريما : خلااااااااااااص اتركوني لاحالي
مها: لطوف قوووووومي خليها لاحالها بعدين نرجع لها
نروح لنواف
راح لمجلس الرجال
عبدالرحمن وسلطان وابو سلطان وابوعبدالرحمن والجد ابراهيم
سلطان: وين كنت نواف
نواف: ابد اكلم جوال
عبدالرحمن: وش رايكم اليوم نطلع مع البنات نتعشى في مطعم
سلطان : اوكي راح لهم واتفق معهم او اقولك عبالرحمن قم رح اتفق مع البنات
عبدالرحمن: اوكي
نروح للحريم
الجده مريم : يالله يا أنه اليوم احلى يوم
ام سلطان: يالله علميني ليه اليوم احلى
الجده مريم : بمناسبة خطوبت لطوف وعبدالرحمن
وبعد اربع ساعات
نروح للطوف ومها
لطوف: يالله مهاوي قوووومي اتركي الجوال وقومي صلي المغرب
مها: اوكي
وقامت مها ولطوف صلو
نروح لريما
كانت قاعده على الثيل وضامه نفسها
وتبكي
نروح لمجلس
اطلعو يصلون
نروح للطوف ومها
خلصو صلاة واقعدو سوالف
لطوف: كنا ريما طولت
مها: انا منشغل بالي عليها قووومي نشوف وش فيها
لطوف: يالله
وراحو يشوفون ريما
ولقوها ضامه نفسها تبكي
قربو منها
لطوف بحزن على حال اختها: ريما قلبو احكي شلي فيك انتي من العصر وانتي كذا وانتي من جيتي وانتي متغيره وش فيك
ريما ماقدرت تتكلم صارت تبكي
مها: ريما احكي خلاص يكفي
ريما مو قادره تتكلم من البكي
ريما تبكي :خ .. . . .. ل. . . . ا.. . ص
لطوف: خلاص خليها براحتهها
مها: خلاص انا بقعد معها
وبعدها لطوف مرت من عند مجلس الرجال
ومالقت احد
نروح للعيال
اول واحد خلص فيهم عبدالرحمن
على طول دخل
عبدالرحمن وشاف
لطوف واقفه
جاء من وراها وضمها
عبدالرحمن: كيف الحلو
لطوف : وجع خرعتني يادب
عبدالرحمن سوا نفسه زعلانه: انا دب شكرا
لطوف تضحك : عادي عادي
عبدالرحمن سوا نفسه زعلانه : خلاص لاتكلميني
لطوف: طيب قولي وش الي يرضيك
عبدالرحمن : امممممممممم ابي بوسه
لطوف: لالالا مابي غير
عبدالرحمن : وانا مابي غير هذا يالله ابي بوسه
لطوف: اوكي
وقربت منه لطوف
وعطته بوسه
لطوف: الحين رضيت
عبدالرحمن: اكييييد ارضاء اذا حبيبيتي وعمري وكل حياتي عطتني بوسه هذا احلى شي
لطوف استحت
لطوف: يالله ابطلع للبنات
عبدالرحمن: لطوفتي
لطوف: عيونها
عبدالرحمن: قولي للبنات انا راح نطلع نتعشى في مطعم
لطوف: اوكي
واطلعت لطوف وخبرت البنات
نروح للعيال
رجعو من المسجد
سلطان: هاه قلتو للبنات
عبدالرحمن: أي
سلطان: يالله قومو نقول لهم يتجهزون
عبدالرحمن حب ينغز نواف لانو نواف كان سرحان: الي ماخذ عقله يتهنابه
نواف طالع عبدالرحمن بنص عين
نواف: روحو انتو انا ماني رايح
عبدالرحمن: ابرك الساعات
نواف ماحب يطول في الكلام واسفها
وبعدها
طلع عبدالرحمن وسلطان
يبلغون البنات انهم بيطلعون
بس ريما ارفضت تطلع
وبعدها اطلعو كلهم يتمشون ويتعشون
جت الساعه 10
نروح لنواف
كان قاعد
ومنزل راسه وندماااااااااااااااان
نروح لريما قامت من على ثيل وادخلت جوا وراحت عند المرايا تعدل شكلها
وبعدها صلت الصلوات الي فاتتها
وبعدها اقعدت عند الحريم
ام سلطان: يمه ليه مارحتي معهم
ريما: والله مالي نفس ابد
ام سلطان بشك :يمه فيك شي احد مضايقك يمه
ريما: لايمه بس فيني نوم وتعرفين يوم جمعه واستغفر الله طفش
وبعد خمس دقايق
دخل نواف
وكلم امه
نواف: يمه يالله انا طالع تبين شي
ام عبدالرحمن: لايمه مابي غير سلامتك
نواف : الله يسلمك يالله سلام
وبعدها طلع نواف
الجده مريم : يالله العشاء جاهز يمه ريما روحي علمي الرجال انه العشا جاهز
ريما : من عنوني
وراحت ريما علمت
الرجال انو العشا جاهز
وبعدها الكل تعشا
ورجعو
لطوف ومها وسلطان وعبدالرحمن
ادخلو لطوف ومها عندالحريم
ام سلطان: انبسطتوا في طلعه
لطوف: يب يمه
ام عبدالرحمن: يالله مها خبري اخوك عبدالرحمن انو الحين راح نرجع البيت
مها: ان شاء الله يمه
نروح لمجلس الرجال
ابوعبدالرحمن : يالله انا اترخص
ابو سلطان : يالله بالإذن
وطبعا الكل رجع بيته
نروح عند ام عبدالرحمن
كان قاعد معها عبدالرحمن
عبدالرحمن: يمه وش قالو بسرعه والله قاعد على اعصابي
ام عبدالرحمن:بيسئلون البنت وابوها وبيردون لي
نروح لنواف
كان قاعد في الملحق وطلع من المحلق
وبعدها دخل الصاله وشاف امه وشاف عبدالرحمن
نواف: يمه وين مها
ام عبدالرحمن: تلقاها رقت فوق غرفتها
عبدالرحمن بنغزه: انت هي وين كنت
نواف بصراخ: هذا انت هي له اسم واضن اسمه نواف وبعدين وانت لك كم من يوم وتنغز بالكلام شف عاد سكتنا وقلنا انت اخوانا الكبير وماعليه مشيناها وبعدين ليه تنغز في الكلام موب مالي عينك والا وشو يعني
والا وش شايفنا عندك ترا سكت لك كثير وانا مابي اتامدا معك في الحكي لاني محترم ومتربي وانسا انه عندك اخو اسمه نواف سلام يابو الذووق
ويوم رقا نواف دخل ابو عبدالرحمن
وقعد شوي وبعدها رقى فوق يرتاح ورقت وراه ام عبدالرحمن
نروح لام سلطان وابوسلطان
ام سلطان : ابو سلطان اليوم كلمتني ام عبدالرحمن واخطبت لطوف لعبدالرحمن انا من نسبه لي موافقه فا ماادري عنك
ابو سلطان: عبدالرحمن رجال وانا موافق بس خوذي راي البنت
ام سلطان: ان شاء الله
ورقت ام سلطان وادخلت غرفت البنات ولقت ريما نايمه وباين عليها انها كانت تبكي
ولقت لطوف قاعده على لاب
ام سلطان: لطوف حبيبتي سكري الاب بكلمك شوي وبعدين افتحيه
لطوف: وهذاني سكرته
ام سلطان بأبتسامه: يمه ترا عبدالرحمن خاطبك .. وخذي وقتك فكري يمه هذا زواج حبيبتي ولازم تفكريين
وبعدها ام سلطان اطلعت وقبل ماتطلع كلمتها لطوف
لطوف: ان شاء الله
لطوف: يمه انا مـ....................
وبكذا انتهى البارت الرابع عشر
يالله ابي توقعاتكم
هل كلام سلطان جرح مها ..؟
ليه اسكتت لطوف ورفضت تتكلم عن المجهول ..؟
ليه لطوف يوم عرفت المجهول ماحبت تتكلم فييه ..؟
ليه نواف رفض يقول لريما ..؟
وهل لطوف راح توافق على عبدالرحمن اولا ..؟
وايش راح يسوي عبدالرحمن مع نواف ..؟
وهل عبدالرحمن يقدر يرضي نواف ..؟
يالله ابي توقعاتكم لاتحرموني من ردودكم وتوقعاتكم لانها تفيدني وتهمني


قرأه ممتعه

البارت الخامس عشر

نروح لام سلطان وابوسلطان
ام سلطان : ابو سلطان اليوم كلمتني ام عبدالرحمن واخطبت لطوف لعبدالرحمن انا من نسبه لي موافقه فا ماادري عنك
ابو سلطان: عبدالرحمن رجال وانا موافق بس خوذي راي البنت
ام سلطان: ان شاء الله
ورقت ام سلطان وادخلت غرفت البنات ولقت ريما نايمه وباين عليها انها كانت تبكي
ولقت لطوف قاعده على لاب
ام سلطان: لطوف حبيبتي سكري الاب بكلمك شوي وبعدين افتحيه
لطوف: وهذاني سكرته
ام سلطان بأبتسامه: يمه ترا عبدالرحمن خاطبك .. وخذي وقتك فكري يمه هذا زواج حبيبتي ولازم تفكريين
وبعدها ام سلطان اطلعت وقبل ماتطلع كلمتها لطوف
لطوف: ان شاء الله
لطوف: يمه انا مـوافقه
ام سلطان: الله يتمم الي فيه يالخير يارب
وبعدها ام سلطان اطلعت من غرفة البنات
وانزلت تحت
وراحت اقعدت قبال ابو سلطان
ام سلطان: ابو سلطان بنتك موافقه
ابو سلطان: الله يتمم الي فيييييه الخير
ام سلطان: ان شاء الله ارد لام عبدالرحمن بكره
نروح لعبدالرحمن
عبدالرحمن
كان يقول فيه نفسه
انا وش سويت يالله
الله يلعنك ياابليس
وبعدها على طوول رقى فوق
وراح وقف عند باب غرفت نواف
عبدالرحمن كان يقول
في نفسه
انا الي سببت المشاكل بيني وبينه انا الي راح اتأسف له
نروح لنواف
دخل غرفته
وكان مره متحسف على كل الي قاله
نروح لعبدالرحمن
طق باب غرفة نواف
نواف: تفضل
عبدالرحمن كان شكله شوي ضايق: نواف
نواف رفع راسه وكان منصدم عبدالرحمن جاء: سم
عبدالرحمن: نواف انا اسف على كل الي حصل
نواف كان منصدم على كل سويته وعلى كل الكلام الي قلته له وجاي يتأسف : ياخوي مقبول أسافك
وانا المفروض الي أتاسف مو انت
واتمنى انك تقبلي عذري وتنسى الكلام الي قلته لك
عبدالرحمن: ماطلبت شي
نواف: يالله روح نم وانت مرتاح
عبدالرحمن: الله الله تبي تفتك مني
نواف : لاوش دعوه
عبدالرحمن: يالله بروح انام لي معك جلسه بكره
نواف:اوكي
وطلع عبدالرحمن
وراح غرفته
نروح سلطان
كان يقول في نفسه
ياربي بجد انا كيف قلت لها كذا
كيف جرحتها كيف قلت كذا اكيييد
هي الحين متضايقه يارب وش اسووي
وش الدبره بس لقيتها ومافي غيرها هذي هي غيرها مافي غير هذي الفكره مافي
نروح لمها
كانت فاتحه لاب وكانت تسمع اغاني
ودق جوالها وكان المتصل ..ملاك..
ملاك: الو
مها:اهليييييين ياشينه
ملاك: اخبارك يالقاطعه
مها:كويسه وانتي يادبا
ملاك: ماشي حالي
مها: اممم ملوك تقدرين تجين يوم الاحد استراحت جدي بيصير هناك وناسه
ملاك: بشوف وادر لك
مها: اوكي يادوووبا
ملاك:اخبار لطوف وريما علني ادق على جوال لطوف بس ماترد
مها: مدري وش فيها هل ايام ماعاد صارت تهتم في الجوال
ملاك: وربي قهر مابقى شي وتخلص الاجازه وبنرجع للقلق من ذا المعهد اوووف
مها: يختي وسعي صدرك
ملاك: الله يصبرني
مها: بلييييييز ردي علي عشان طلعت الاستراحه
ملاك: اوكي
مها: يالله بدك شي يادبا
ملاك : مابدي غير سلامتك يانحيفه
مها تضحك : باي
ملاك بأبتسامه: بايات
نروح لملاك كانت
قاعده تفكر
مين سلطان الي قال عنها يالبى قلبها ياناس
يالله مييييييييييييييين اوف تعبت تعبت
لازم اعرفها لازم لازم


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -