بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -14

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -14

فـي امريكا ..
لمى : خالد بس اشوي خله يكلمني
خالد : طيب انا وش اسوي فيه اذا هو عنيد
لمى : انت حاول تقنعه
خالد : لمـى انا اعرف مساعد مستحيل احد يقدر يقنعــه في شيء توكلي على الله ودوري غيره
لمى طاحت دموعها : بــس انا احبه والله احبه كيف ادور احد غيره
خالد : مو المشكله مساعد مو مصدقك
لمى : انا ماطلبت منه يحبني بس لا يحرمني منه
خالد : طيب وانا شنو بيدي كلميه سـوري لمى ماراح اقدر اقنع مساعد على شيء حرام
لمى : بس انا ماقلت بسـوي شيء لا تفهم غلط
خالد : عــارف بس تبغين تتواصلين معاه صح
لمى : ايوا
خالد : وهذا الشيء مو حرام
لمى : خالد افهمني
خالد : افهم شنــو لمى ارجعي شقتك وفكري عـــدل يلا باي تأخرت ع المحاظره
.
.
فـي المطــار
جالس رجل على رجــل ويقــره المجلــه اعلنـــو عن رحلـــته
مسك شنطته وعلقها على ظهره وهو ماسك المجله بأيده اليمين ومشى
مــتوجـــه إلى الطيـــاره
// // //
نرجع للمستشفى
الدكتور : الدم مو متطابق
بو اياد يصارخ : يعني شلـــــون لا أنـا ولا امه ولا أخـــوه يعني منو بقـــى
الدكتور : طيب انا شنو بأيدي
ام اياد تصيح : ياحســرتي عليك ياوليدي
ام سامي : طيب انا عمتــه يمكن يتطابق
الدكتور : طيب تعــالي نشــوف
انتظرو ثواني وهم يدعـــون ان يتطابق الدم
رجع الدكتور بخيبـــة أمــل مره ثــانيه راح بو بدر يجــرب
وبــعده ضاري اخوه واياد فيصل وبعده بسيل والياس
فـراس : اقوم اجرب
بو اياد : بس انت فيك تكسر دم ومايصير ياخذون من دمــك
ماقدرت ســاره تتحمــل أكثـر ووقفت : طيب أنــا ..!
تفاجأ الكــل منها بس ماحد اعتـــرض
راحت واهي تتمنى من كل قلبــها ان يكون الدم متطابق
ودهــا تعطي ريــان شيء مايخليـه ينســاها للأبد
حتى لو تزوجت ع الأقــل يذكرها ..
رجعت مكانها ورجع الدكتــور بخــيبه أمــل
ام اياد ماقدرت تتحمل وطاحت عليهم غشيـــانه
بو اياد : يعنــــي شلـــون مستحيل مستحيل مافي أحد يطــابق معاه يعني نترك الولد يــروح منــا
الريم : طيب أنــا اقوم اجرب
ناظرها الكــل يعني قــومي جربــي لـ عل وعسى يطابق
رجع الدكتــور مره ثانيه بخيبـــة أمــل وراحت وسن جن وهم مـافيه
قامت ساره علشان بتروح الحمام " وانتو بكرامه " مو قادره تخفــي دمــوعها
اللي تنــزل غصب عنها
بو بدر : وين
ساره : بـ برووح الحمام
بو بدر : لا تتأخرين
دخـلت الحمام وطلعت كل الصيـاح اللي بقلبها كله
لما استفرغت اللي بـ بطنها
عدلت حجابها وطلعت من غير ماتغسل وجهها
مايهمها احد حس ولا ماحس
رن جــوالها وردت من غير ماتشوف الرقم
: الو
فهد : هلا والله
ساره : فهد ..!
فهد : ايوا وش فيك مستغربه
ساره : لـ بس
فهد قاطعها : انا مستعجل الحين بس حبيت اعطيك علم ان بدر أخوك طلع من السجن
ساره على طول : طـيب تكفى قــوله يجي مستشفى *****
فهد : أوك اوك يلا باي
وسكــر من غير مايسمع ردهــا لانه من جد مستعجل ..
طلعت من الحمام واهي تدعي ان بــدر يكون دمــه متطابق مع ريــان ولد عمها
رجعت وشافت الكــل في وجهه التوتر و الخــوف على ريـــان جلست مكانها
واهي تدعي
// // //
بعد الصيــاح والضرب اللي حصــلته من زوجها نامت في المجلس وع الأرض
ووكبتها واوراقها واقلامها كله متناثر
دخـل عليها عبد الله ذاب قلبــه من المنظر اللي يــشوفه
قــرب منها وشاف الدم جــاف
نــادى الخدامه تجيب ماي علشان يغسل في جروحها اللي بوجهها
حط راسها على حضــنه وبده يغسل لدم الجاف للي على وجهها
لمــا راح اثار الدم بس الجروح لما الحين فيها
تأملها ثواني ومسح على شعرها المجعد وطبع بوسه على خدها
" مسكينه يا اسيــل إنك تزوجتــي ابوي "
فتحت اسيل عيونها وقامت واهي تحس بـألام في كل مكان
عبد الله : انتي بخير ؟
اسيل : اي بس وين بسيل ؟
عبد الله : بسيل ؟!
اسيل : اي سيف وعدني يناديه
عبد الله : طيب عطيني رقمــه أكلمه
اسيل : جد بس انا ابي اكلمه بس من جوالك ... نزلت راسها ..: لانه مايرد على جوالي
عبد الله وهو يمد جواله : طيب أخذي " وابتسم وطلعت غمازته "
اتصلت بـلهفه على رقمـــه وبعد اكثــر من رنه رد بهدوء
: الو
اسيل ابتسمــــت واهي تحس مشتاقه حق صــوت اخوها كثير
بسيل : الــــو ..... الوو مــين
يوم حست ان بسكر على طول قالت : بسيل
بسيل : اسيل ؟؟!
اسيل طاحت دمعتها وحرقت خــدودها مسحتها على طول وقالت بلهفه : بسيل تدري وش صار لي
بسيل : اسيل لحظه اشوي بتصل عليك من جوالك
اسيل : جوالي خذه بو عبد الله
بسيل : طيب اجل دقايق واتصل عليك مشغول انا
اسيل : بـس
بسيل : اشوي واتصل عليك
طاحت دمعتها مره ثانيه على الجرح وحرقتها بس مامسحتها وسكرت بـ هدوء
عبد الله : وش قال
اسيل : يـقول مشغول
عبد الله يمسح دموعها : طيب يمكن جد مشغول
اسيل : بس هو عمره مانشغل عني
عبد الله : ماعليك انا الحين اكلمه بس انتي روحي تروشي صايره كأنك وحش
اسيل : والله ؟
عبد الله : ههههههه بس حلوه *_^
ابتسمت ودخلت دورة المياه تتروش
تنهـــد عبد الله ورسل رســـاله حق بســيل
" بسيل اختك محتاجه لك ياليت تكلمها وتشوف شنو تبي منك "
// // //
جات الرساله حق بسيل وقراها
قراها أكثــر من مره " افف ياربي انا من جد مشغول شلون تفهم هذي ..!"
قــراها مره ثانيه وثالثه
وقرر يرسل رساله حق صاحب الرقم
بس شاف الكـــل يصارخ وينطق باسم بدر
رفع راسه وشاف بدر اخوه سكر جواله ودخله بـ جيبه
وراح لهم وعيــونه تغطــت بالدمـــوع
شـاف خالته ام بدر تضــم ولدها وتصيح و بـدر يمسح على راسها وحاول ان مايصيح
" هذا انت يابدير ماتغيرت مستحيل تصيـــح "
بدر وهو يمسح دموع امه : الحين انا ابي اعرف ليش تصيحين مو انا طلعت خلاص
ام بدر : والله من الفرحه ياوليدي
بدر : ههههه دووم هالفرحه ممكن اسلم ع الباقي
بعدت ام بدر عنـه راحت وجن ضمـة أمها
بـدر شاف بسيل بصيــح فـ راح له اول واحد وضمــه : ههههه حتى انت بسيل بعد بتصيح
بسيل : هههههه لا بس من الصدمه
بدر وهو يبعد عنه : وحده من الفرحه وانت من الصدمـــ ..
قطــع كـلامه صـوت فيصل وهو يصارخ ويضحك : البــدري
بدر وهو يلف ويضحك على هبال أخـوه فيصل : ههههههه هلا بـفصــول
فيصل وهو يضمــه : تــــــو مانورت الســعوديه
بدر : ههههههه أمـا
طبعـا البنـات واقفين بـصدمه الكل يبي يسلم عليه ويضمه
بس خـايفين من ابوهم
لف بدر على البنات و مد يده حق وسن وسن مدت يدها واهي تقول بصوت خفيف : السـاعه عشر تعال غرفتي علشان اوريك السلام العدل *_^
بدر انفجر ضحك : هههههههههههههههههه
وجن : ههههههه والله لو ابوي اسمعك كان الحين قاعدين نترحم عليك
ساره : الا قولي مدفووونه الحين
بدر : اشش لا يسمع ابوي مــد يده ع البنات
وقــرب من أبــوه
بــاس أبــوه على راسه وهو يقول : أنـا اسف يبـاه ياليت تسامحني
بو بدر : نزلت راسي بالأرض وتبيني اسامحك
بدر : أعترف لك بغلطتي والله تاب علي وسامحني ليش انت ماتسامحني
سكت بـو بدر ماعنده شيء يقــوله اصلا هو راضي على ولده
بس كـان يبي يخلــي بـدر يندم من قلـــب
جلس بدر ع الكرســي و نزل راسه وهو يضغط على راسه ..
حــاس بدوران فــضيع ..
طلع الدكتــور بس هالمره مو دكتور ريــان دكتـور ام ريــان " فوزيه "
: السـلام عليكم
الكــل رد عليه السـلام وقام بو اياد : اخبارها فـوزيه ان شاء الله بخير ؟
الدكتور : انت زوجها ؟
بو اياد : ايوا
الدكتور : الله عطــاك عمرها
كــــــانت صدمـــــه ع الكـــل وصدمــــه على أولادها وزوجهــا أكثـــر
ندى واهي تصارخ : كـــــذاب امي مـاماتت تــوها كانت موجوده
ضمتها سـاره واهي تصيح معاها : أدعـي لها ياندى الله يرحمها ويغفر لها
ندى تبعدها : أمــي مـامـاتت ماتفهميييين انتي انا لو بدعي لها بقول الله يقومها بـسلامه مو أترحم عليها
طلع دكتــور ريـــان ومامداهم يستوعبون مــوت أم ايــاد إلا يخبرهم بـ موت ريـــان
مشــى بو اياد بصـعوبه وساعده ولده ضاري وجلس ع الكرسي
: ريـان وفـوزيه مــاتوو ..!
سلطان ويده على كتف أخـوه : الله أخــذ أمـانته وهذا يومهم ياسطام أدعي لهم ان الله يرحمهم ويغفر لهم
سـاره ماكانت أقــل صدمـــه من أولاد بو اياد ..
التفت على الريم واهي تهزها : ريــان مااات ماااااات
الريم خذتها وضمتها على صدرها واهي تصيح : هذا يــومه
ساره تصارخ : لاااااا لا تقولين هذا يــومـه
استغرب الكــل من صراخ سـاره بس ماحد اهتم
راحت لها فداء : استغفري ربــك ياساره وانتي مو ازيد من ندى
اسكتت ســاره بس لازالت تصــيح بصـوت عالي
و المستشفــى إنقلــب كله حـــزن
الكــل رجــع من البيت لان مافي فــايده من جلوسهم في المستشفى
// // //
فــي يوم ثــاني الساعه 12 الظهـر
في غــرقة بسيل من امس مانام وهو يردد ريــان مات ..!
ريـان مات ..!
ريـان مات ..!
و كأن يحـــاول يستــوعب تـذكر أشيــاء كثيره مع ريــان
جلـس وهو يضــم رجـوله كـان في هالوقت محتــاج اسيل مـعاه
هـو مايتحمــل يســمع اي مـوت سـواء من غريب أو قـريب
حتــى لو واحد مايعرفه وسمع إن مــات يتأثــر بسـرعه
بــس الحين هذا مــوت ريــان ولد عمــه مو واحد غـــريب
رن جــواله وكان المتصل البنت اللي يكلمها عطاها مشغــول
وتسدح وغطــى نفســـه يحــاول ينــام بعد ثلاث ساعات الدفن ولازم يكــون موجود
// // //
سامي بعد ماسلم من الصلاه: بدر اخوك وينــه ؟
فداء : انت ماشفته في المستشفى
سامي : لا ماشفته حللت دمـي حق بندر وطلعت بعدها
فداء : اجل يمــكن يـكون بالبيت
سامي : فداء تدرين انا ماشفت بدر ابد ابد من دخل السجن كل يوم اقول بروح له بس بعدين اتراجع بقراري
فداء : وليش تتراجع ؟
سامي : مـدري كـنت أخــاف احس ان بعاتبني بيني وبينك لما الحين انا خايف مدري كيف بـشوفه مابي اسمع منه أي عتاب وانا نقطة ضعفي احد يعاتبني فما بالك بـدر ..!
فداء ببتسامه حلوه : تطمن بـدر اخوي طــيب ومستحيل يعاتبك على اي شيء حتى لو كنت انت السبب في دخـوله السجن صدقني ماراح يعاتبك
حتى لو كـان منقهر من داخله منك اذا شافك راح ينسى كل شـيء انا افضـل انك تشــوفه أحسـن لان بـيظن إنك خلاص ماعدت تبــيه
كـلام فــداء ريـــحه نـوعا مــا قال ببتسامه : طيب انا بنام وصحيني لا تنسين لازم اروح الدفن
فداء : اوكــي
راح سامي ينــام اما فداء فـرشت المصــلى وصلت صلاة الظهر
ودعــت ربها ان يغفر لهم ويرحمهم
وقالت دعــاء الميت
..{اللهم ابدله دارا خيرا من داره واهلا خيرا من اهله وادخله الجنة واعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار .
اللـهـم عاملة بما انت اهله ولا تعامله بما هو اهله .
اللـهـم اجزه عن الاحسان إحسانا وعن الأساءة عفواً وغفراناً.
اللـهـم إن كان محسناً فزد من حسناته , وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيئاته .
اللـهـم ادخله الجنة من غير مناقشة حساب ولا سابقة عذاب .
اللـهـم اّنسه في وحدته وفي وحشته وفي غربته.
اللـهـم انزله منزلاً مباركا وانت خير المنزلين .
اللـهـم انزله منازل الصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا .
اللـهـم اجعل قبره روضة من رياض الجنة ,ولا تجعله حفرة من حفر النار .
اللـهـم افسح له في قبره مد بصره وافرش قبره من فراش الجنة .
اللـهـم اعذه من عذاب القبر ,وجاف ِالارض عن جنبيها .
اللـهـم املأ قبره بالرضا والنور والفسحة والسرور.
اللـهـم إنه فى ذمتك وحبل جوارك فقه فتنة الفبر وعذاب النار , وانت أهل الوفاء والحق فاغفر له وارحمه انك انت الغفور الرحيم.
اللـهـم انه عبدك وابن عبدك خرج من الدنيا وسعته ومحبوبيه وأحبائه إلي ظلمة القبر وماهو لاقته .
اللـهـم انه كان يشهد أنك لا إله الا انت وأن محمداً عبدك ورسولك وانت اعلم به.
اللهم ثبته عند السؤال
اللهم انا نتوسل بك اليك ونقسم بك عليك ان ترحمه ولا تعذبه
اللـهـم انه نَزَل بك وأنت خير منزول به واصبح فقير الي رحمتك وأنت غني عن عذابه .
اللـهـم اّته برحمتك ورضاك وقه فتنه القبر وعذابه و أّته برحمتك الامن من عذابك حتي تبعثه إلي جنتك يا أرحم الراحمين .
اللـهـم انقله من مواطن الدود وضيق اللحود إلي جنات الخلود .
اللـهـم إحمه تحت الارض واستره يوم العرض ولا تخزه يوم يبعثون "يوم لا ينفع مال ولا بنون إالا من أتي الله بقلب سليم"
اللـهـم يمن كتابه ويسر حسابه وثقل بالحسنات ميزانه وثبت علي الصراط اقدامه واسكنه في اعلي الجنات بجوار حبيبك ومصطفاك (صلي الله عليه وسلم) .
اللـهـم اّمنه من فزع يوم القيامة ومن هول يوم القيامة وأجعل نفسه أّمنة مطمئنة ولقنه حجته .
اللـهـم اجعله في بطن القبر مطمئن وعند قيام الاشهاد أمن وبجود رضوانك واثق وإلي أعلي درجاتك سابق .
اللـهـم اجعل عن يمينه نوراً حتي تبعثه اّمنً مطمئن في نور من نورك .
اللـهـم انظر اليه نظرة رضا فإن من تنظر إليه نظرة رضا لا تعذبه ابداً
اللـهـم أسكنه فسيح الجنان واغفر له يارحمن وارحم يارحيم وتجاوز عما تعلم ياعليم .
اللـهـم اعفو عنه فإنك القائل "ويعفو عن كثير"
اللـهـم انه جاء ببابك وأناخ بجنابك فَجْد عليه بعفوك وإكرامك وجود إحسانك .
اللـهـم إن رحمتك وسعت كل شيء فارحمه رحمة تطمئن بها نفسه وتقر به عينه .
اللـهـم احشره مع المتقين إلي الرحمن وفداً .
اللـهـم احشره مع اصحاب اليمين واجعل تحيته سلام لك من أصحاب اليمين .
اللـهـم بشره بقولك "كلوا واشربوا هنئياً بما أسلفتم في الايام الخالية" .
اللـهـم اجعله من الذين سعدوا في الجنة خالدين فيها مادامت السموات والارض .
اللـهـم لا نزكيه عليك ولكنا نحسبه انه اّمن وعمل صالحاً فاجعل له جنتين ذواتي أفنان بحق قولك:
"ولمن خاف مقام ربه جنتان"
اللـهـم شفع فيه نبينا ومصطفاك واحشره تحت لوائه واسقه من يده الشريفة شربة هنيئة لا يظمأ بعدها ابداُُ .
اللـهـم اجعله في جنة الخلد التي وعد المتقون كانت جزاءً ومصيراُ لهم ما يشاءون وكان علي ربك وعداُ ومسئولاً .
اللـهـم إنه صبر علي البلاء فلم يجزع فامنحه درجة الصابرين الذين يوفون اجورهم بغير حساب
فإنك القائل " إنما يوفي الصابرون أجرهم بغير حساب "
اللـهـم انه كان مصلي لك ,فثبنه علي الصراط يوم تزل الاقدام .
اللـهـم انه كان صائم لك , فأدخله الجنة من باب الريان.
اللـهـم انه كان لكتابك تالي وسامع فشفع فيه القراّن وارحمه من النيران ,واجعله يارحمن
يرتقي في الجنة إلي اّخر اّية قرأها أو سمعها وأخر حرف تلاه
اللـهـم ارزقه بكل حرف في القراّن حلاوة , وبكل كلمة كرامة وبكل اّية سعادة وبكل سورة سلامة وبكل جْزءٍ جَزاءً .
اللـهـم ارحمه فانه كان مسلم واغفر له فانه كان مؤمنً.
وادخله الجنه فانه كان بنبيك مصدقً وسامحه فانه كان لكتابك مرتل.
اللـهـم اغفر لحينا وميتنا وشاهدنا وغائبنا وصغيرنا وكبيرنا وذَكّرنَا وأنثانا .
اللـهـم من أحييته منا فأحيه علي الاسلام ومن توفيته منا فتوفه علي الايمان .
اللـهـم لا تحرمنا أجره ولا تضللنا بعده .
اللـهـم ارحمنا اذا اتانا اليقين ,وعرق منا الجبين ,كشر الانين والحنين
اللـهـم ارحمنا اذا يئس منا الطبيب ,وبكي علينا الحبيب وتخلي عنا القريب والغريب
وارتفع النشيج والنحيب .
اللـهـم ارحمنا اذا اشتدت الكربات وتوالت الحسرات واطبقت الروعات وفاضت العبرات ,
وتكشفت العورات وتعطلت القوي والقدرات .
اللـهـم ارحمنا اذا بلغت التراقي وقيل من راق وتأكدت فجيعة الفراق للأهل والفراق
وقد حَمً القضاء فليس من واق
اللـهـم ارحمنا اذا حملنا علي الاعناق ألي ربك يومئذ المساق وداعا ابديا للدور الاسواق والاقلام
والاوراق الي من تذل له الجباه والاعناق .
اللـهـم ارحمنا اذا ورينا التراب وغلقت القبور والابواب وانقض الاهل والاحباب فإذا الوحشة والوحدة وهول الحساب .
اللـهـم ارحمنا اذا فارقنا النعيم وانقطع النسيم وقيل ماغرك بربك الكريم
اللـهـم ارحمنا اذا أقمنا للسؤال وخاننا المقال ولم ينفع جاه ولامال ولا عيال وقد حال الحال وليس الا فضل الكبير المتعال .
اللـهـم ارحمنا اذا نَسي اسمنا ودَرس رسمنا وأحاط بنا قسمنا ووسعنا .
اللـهـم ارحما اذا اَهملنا فلم يزرنا زائر ولم يذكرنا ذاكر ومالنا من قوة ولا ناصر فلا امل الا في القاهر القادر الغافر يامن اذا وعد وفي , واذا توعد عفا , وشفع يارب فينا حبيبنا المصطفي واجعلنا ممن صفا ووفا وبالله إكتفي يا ارحم الراحمين ياحي يا قيوم يا بديع السموات والارض ياذا الجلال والاكرام .
اللـهـم انه عبدك و ابن عبدك و ابن امتك مات و هو يشهد لك بالوحدانية و لرسولك بالشهادة فأغفر له إنك انت الغفار.
اللـهـم لا تحرمنا اجره ولا تفتنا بعده و اغفر لنا و له و اجمعنا معه في جنات النعيم يا رب العالمين .
اللـهـم انزل علي اهله الصبر والسلوان و ارضهم بقضائك.
اللـهـم ثبتهم علي القول الثابت في الحياه الدنيا وفي الاخره ويوم يقوم الاشهاد.
اللـهـم صلي وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي اّله وصحبه وسلم إلي يوم الدين ..}
وصلت ركعتين وراحت تنــام
// // //
صحت اسيل وصــلت صـلاة الظهر وطلعت من المجلس واهي تعارج
للحين ألام الضــرب فيها شافت سيف بـ يطلع : سيف
سيف : هلا اسيل
اسيل : الله يخليك سيف ودني بيتنا وصدقني ابوك ماراح يدري عن شيء
سيف : ليش ؟
اسيل : ابي ارجع بيتنا وبقول حق امي كل شيء علشان اتطلق من ابوك
عبد الله دخل : ايش بتتطلقين ...!
سيف : وأحنـــا بتركينا ..!
اسيل : انتو عشتو ايامكم ماتعرفوني وكلمو حياتكم بدوني
عبد الله قرب منها أكثـر لـ درجه إن انفاسه تخالط انفاسها
: بـس احنا تعلقنا فـيك و يشهد ربي ان من اول ماجيتي وانا متعلق فيك تكفين اسيل
سيف : حتى عبــير وربي تعلقت فـيك
اسيل واهي تصيح : بس انا ماقدر اصـبر على ضـرب ابوكم
عبد الله : ابوي عمــره ماضرب أحد صج هو انـاني ونـذل بس ماسواها من قبل وضرب
اسيل : وهذا ضربني قدامك وقدام سيف اخوك حتى
سيف : احنا ماكذبناك بس اللي نقصده نبي نعرف وش السالفه
جلس عبد الله ع الكنب وومسك اسيل من يدها وجلسها وجلس سيف قبالهم
عبد الله : ممكن تقولين لي وش اللي صار بينكم و اوعدك ان مايمد يده عليك مره ثانيه
اسيل تــوها بتتكلم إلا انفتح الباب ودخل بـو عبد الله مع وحده تقريبا عمرها خمس وعشرين
عبد الله بشك : يبـاه منو هذي ؟
بو عبد الله : هذي أفنان زوجتي الجديده
التفتو عبد الله وسيف على بعض من الصدمه وبعدها التفتو على اسيل
اللي ماكانت اقل منهم صدمــه
اصلا هي مايهمها تزوج عليها أو لا ..
يمكن انصدمت إن بو عبد لله تزوج عليها ..!
لفــو نظراتهم حق افنان اللي كانت تبتسم لهم بخبــث
بو عبد الله مسك يدها : تعالي حياتي اعرفك عليهم
هذا سيف ولدي عمره 20 وهذا عبد الله ولدي عمره 26 وهذي زوجتي الأولى
ضحكت افنان بمياعه : هههههاي وع كيف متحملها من قبـل
اسيل ببتسامه : مثل ماتحملك الحين
لفت افنان ولا عطتها ووجهه وصــعدت فوق مع بو عبد الله
سيف : احسن زين سويتي ورديتي عليها
اسيل : شفتو بعيوونكم مابي اعيــش هنا تكفوون مابي اعيــش
نـزل عبد لله راسه و وقف : سيف خلاص خلها براحتها مع السلامه اسييل ... وصعد فوق
لفت على سيف وهي ماده بوزها : ليش كذا ؟
سيف : ماعليك منــه بعدين بـ يرضى
اسيل : طيب انت ماراح تودعني ؟
سيف : الا اكيد
قربت اسيل منه وضمــته : والله ماراح اقطع عنكم صدقني
ارتبك سيف من ضمتها وبعد : اوكي نتوكل على الله
لبســت العبايـــه من غير مايحس بو عبد الله فيها
وطلعت وشافت سيف راكب السياره وهو سرحان
افتحت الباب : يلا سيف
سيف التفت عليها : طيب واغراضك
اسيل : مو الحــين بعدين اخذهم
// // //
في الدور الأرضي ..
طلع بو بدر وخذ اولاده مــعاه علشــان الدفن الا بسيل والياس ماراحو
ام بدر : الله يصبرهم قـومو نجلــس مع ندى اكيد الحين هي الحالها في البيت
ليـان : انا بروح معاكم لها
ام بدر : ايي كلنــا بنروح أكيد
لبســو العبايات بـ هدوء وتوجهـــو إلى بـيت بـو اياد
وبقــى البيت خالي مافيه الا بسيل واليــاس ..
وصــلت اسيل ودخلت بيتهم وأهي فرحــانه
طبعا على طول دخلت الدور الثالث دورهم ..
استغربت ان هــدوء وفاضي ..
دخلت غــرفة بســيل ماعندها صبــر تبي تشوفه ..
بس تفأجأت إنها ماشافت أحد
فسخت العباايه وحطتها على سرير بسيل وراحت عند المرايا اللي بغرفته
واهي تناظر شعرها مسويته ذيل الحصـان وطبعا شعرها قصـير
فـ مايصير تسويه وخصل من شعرها كله طايح على وجهها أخذت لها
تـاج وارفعت الخصل اللي على وجهها فيه
تأملت شكلها تحت عيونها سـواد و ذكرى أظافر بو عبد الله كله بوجهها
وفي كتفها أثــار الضـرب
طاحت دمــعه منها : الحمار شــوه وجهي
مسحت دموعها ودخلت غرفتها علشان بتبدل ملابسها
شافت شخص نايم على سريرها ابتسمت وعرفت ان بسيل ..
راحت له على طول : بسيل بســـــيل قوم انا وصلت
فتح بسيل عيــونه وشاف اسيل بوجهه عــدل جلسته : اسييل ..! وش فيك من سوا فيك كذا
اسيل جلست جنبه : بسيل انت زعلان مني علشان طولت لساني عليك والله اسفه وماعيدها بس لا تسوي فيني كذا اسبوعين واشوي ماكلمتني
بسيل : اسيل بو عبد الله ضـربك
اسيل : والله حيــاتي يابسيل ماتسوى بدونك لا تسويها مره ثانيه
بسيل مسكها من كتفها : اسيل تكلمـــــــي بو عبد الله ضــربك ؟؟
اسيل : آآه بسول فكني كتفي يعورني
بسيل : يعني ضـربك
اسيل نزلت راسها : ايي ضـربني
وقف بسـيل بعصبيه : الحمـــــــار هو من أي حق يمد يده عليك يحســب إن ماعندك رجــال
اسيل : حتى أنــا ضـربته مسستحيل اسكت
بسيل لف عليها : ضربتيه ...!
اسيل تهز راسها بـ معنى " اي "
بسيل : ههههه استغفر الله
اسيل : وش فيك تستغفر
بسيل : مابي اضحك عارفه ريان وامه توهم متووفــين
اسيل : إيـــــــــــــــش ؟؟
بسيل : ماحد قالك ؟
اسيل : لا شنـــو منو اللي مات ؟؟!
بسيل : ريــان ولد عمــي
اسيل بشهقه : كذااااااااااااااب كييييييف مااااااات
// // //
فـي غرفـة الياس ..
: انا الدفن مارحته تعبان مرره
طلال : حبيبي ريـان وأمه هذا يومهم أدعي ان الله يغفر لهم ويرحمهم
الياس : الله يرحمهم ويلهم أهلهم الصبر والسلوان
طلال : يعني مو جاي ؟؟
الياس : خلها مرره ثانيه
طلال : طــيب
// // //
أنتهى البــــــارت
أتمنى ماحد يقولي قصـير بس والله هذا اللي قدرت عليه ^.^
انتظروني يوم الأحد وأوعدكم إن راح يكـــون طويل طويل من جد
وفــي أحداث كثــيره ماتتوقعونها




الجـزء الخامس

الفصل الثـالث
.
.
اسيل : طيب انا بقوم انام ارتااح
بسيل : طيب واذا صحيتي ابيك تقولين لي كل شــيء وبالتفصيــل
اسيل : إن شاء الله
بسيل وهو يقرص خدها : فديت اللي تقول ان شاء الله
اسيل : هههههههه طيب ماتلاحظ إنك بغرفتي
بسيل وهو يتنهد : غرفتك تجنن
اسيل : أدري ان غــرفتي حلـوه
بسيل : صدقت نفسها عاد يلا انا بروح ارتاح امس مانمت من التفكير
اسيل : اوكي تغرب على خير
بسيل : هههههه وانتي من اهله
// // //
فــي غرفـــة سـاره لمـا الحين مو مستوعبــه ريــان مـات ...!
يعنــي خـلاص ماعاد بتشــوفه مثـل قبـــل
راح تظــــل طـول عمرهــا مشتاقه له .. كان عندها أمــل إنها ترتمي في حضنه يوم الأيــام
بــس الحين الأمــل مات مع ريـــان ... الحين مستحيل ترتمي في حضــن ريـان
غـرقت وجهها في المخــده وأهي تصـيح بألم على فــراق أغلى إنسـان
صــرخت صـرخه بصــوت عالي .. بس مستحيل أحد يسمعها
مثــل ماريان مستحيل يســمع سـاره ..
كــانت تصــيح من قلــب وبــين كل دقــيقه تشهــق لـما تعبت ونــامت
// // //
البــيت فــاضي يعمـــه الهــدوء ..
دخــل اياد وعيــونه حمــراء وشعــره المكشوش
واللي يشــوفه اكيد بخمن إن عـنده هــم وهـم كبــير ..
شــافه ضـاري اللي كان متسند ع الكنــب ونفــس الشيء عيــونه حمـراء
رفع نفســه اشوي وراح عــند أخــوه أيـاد الحين مابقى إلا هذا أخـــوه
ظـل يناظره ثــواني واياد منزل راسه .. مايبي يشــوف الحـزن على وجه أخــوه
فجأه حس إن ضاري يضمــه ويصيح بصـوت عالي : أمي وريــان في ليـله وحـــده ..! اياد امي مـاتت مــاتت
طلــع شهقــه اياد وضــم أخــوه وهو يحــاول مـايصيح الحين أهو أكبـر واحد ولازم مايبين ضعفــه جنب اخوانه
صحيح أبــوه لما الحين عايش بس ابوه طــول عمــره في الشغل
وأمهم كــانت هي أبـوهم وبـ نفس الوقــت أمهم ..
حــس ان راح يشيل حمــل ثقيل على ظهـــره ..
وأخيــرا اياد بعد عن ضـاري : وين ندى
ضاري وهو يمسح دموعها : فوق بـ غرفتها
اياد : ضـاري حـاول ماتبين ضعفك قـدام ندى ترى هي بنت وأكيد هي وضعها أصعب مني ومنــك
ضاري : اصلا هي مو راضيه تفتح الباب
اياد : مستحيل تظل بغرفتها طول عمرها اكيد بكره بتفتح الباب بس لا تبين ضعفــك عندها
ضـاري : طيب أنـا بروح أنــام
اياد : نوم العوافي
ضاري : ربــي يعافيك
صعــد ضـاري فــوق و تـوجهه اياد للـ مطبخ ..
مــن الظهــر وهو مـا أكل شــيء معـدته فـاضيه حتى مــاي مافيها
فــتح الثــلاجه وشاف ورق عنــب ... وعلى طـول حــس بغصــه
زم شفايفه ورفع راسه فـــوق يحــاول مايطلع غصــته ..
بس انفجـر وانفجــرت دموعه بالبكــاء جـلس ع الكرســي وهو خـلاص ماعاد يقدر يمسك دمــوعه أكثـر من كذا ..!
مســح دمــوعه واخذ صحـن ورق عنــب ..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -