بداية الرواية

رواية ياحظ عينك -24

رواية ياحظ عينك - غرام

رواية ياحظ عينك -24

حنين حزنت وسكتت ماكان احد فاهم وجدان بالغرفة الثانيه علشنها عروس
صار وقت الزفه طلعت احمد واماني من نفس الباب وهو ماسك يدهااا كان فستانها تصميم حنين كوكتيل من غير اكمام لونوا لؤلؤي كانت كانها حورية بحر بالفستان وكان الشغل حقوا بالولو وماسكه بيدها قوقعه معملوله بالولو ومكياجها عملتوا ذهبي ببيج انزفوا على موسيقى كلاسيكيه وصلوا للكوشه وجلسوا والكل بارك لهم وجلسوا شوي وتصووراا في الكوشه بعدين رجعوا الغرفة يتصورون على راحتهم
في الغرفه احمد واماني وحنين
حنين بتخرج
اماني : وين
حنين : هههه بروح اشوف جودي وانا مو عزول
احمد : ياقلبي على اللي يفهمون
حنين : هه قلبك جمبك مو انا
احمد ينظر لي اماني : صادقه
حنين : يلا سي يوو
احمد : اماني
اماني : هلا
احمد : انا لك وانتي لي
اماني : ............
المصوره : يلا مابدكوا تتصوروا
احمد يغمز لي اماني : اكيـد نبي
المصوره : اوكي قربوا من بعض وحط يدك من وراء خصرهااا وقرب منهااا
اماني : لا
احمد : شنو اللي لاء
اماني : ..................
احمد قرب منها ولا كأنوا سمع شئ وتصوروا
*****
اما في غرفة وجداان
هبه : وين رايحه
هدى : سعود يبيني
هبه : والله سعود فايق ايش يبي فيك وبطنك ايش كبره
هدى : والله حبيبتي هذا ولدوا اللى نافخ بطنى وغير كذا شوفي شكلي ازينه
هبه : مداح نفسوا
حنين : حرام عليك والله قمر
هدى : تسلمين والله لولا تصميمك كان رحت فيها وجيت كاني نعمة الله في الحاج متولي يوم كانت حامل
الكل : ههههههههههههههههههههههههههه
هبه : ههههههه تذكرونها يوم جواز متولي على ألفت
هدى : اعوذ بالله وجه البوم
هبه : والله انتي اللي قلتي انك نعمة الله
هدى : اروح اشوف سعودى احسن لي منكم
حنين : جودي ايش فيك خايفه
وجدان : مو خايفه بس
حنين : امممم يمكن لازم تكوني مضطربه بس انتو يجمعكم الحب
وجدان : مااشتقتي له
حنين فهمتها بس : منو
وجدان : انتي فاهمتني
حنين : حياتي اليوم فرحك لا تفكرين فيني انا بروح انادي فارس مابقى شئ على الزفه
حنين تتصل على فارس : الو فراسي
فارس : هلا حنو
حنين : ماتبي تجي عند جودي انت فينك
فارس : الا بجي احسلي من مقابل القرد
حنين : ههههههه منو القرد
فارس : والله ياحنو محمد مع رويده وسعود مع هدى وابوي وعمي مشغولين مع المعازيــم وعبد الله يكلم هبه وانا جالس مع القرد زياد
حنين من سمعت اسموااا تغيرت : اوكي يلا تعال بسرعه باي
فارس : اوكي باي
فارس يقوم
زياد : وين ؟؟
فارس : وانا ايش ابي فيك وجه العنز بروح عند مرتي
زياد رز وجهه : بجي معاك
فارس : هي يالاخو ايش رايك تيجي معاي البيت
زياد : لالا عيب
فارس : زيين انك تعرف العيب
زياد : ياغبي ابي اشوف مرتي
فارس : اها اوكي يلا
****
اما محمد ورويده
محمد : اااه ياقلبي
رويده وهيا متحجبه : سلامة قلبك
محمد : ايش يصبرني شهر
رويده : محمد الحين مطلعني وقلت صاير شئ وتقولي مو قادر تصبر شهر
محمد : والله لو ودي املك عليك اليوم
رويده : اهئئئ حمودي ايش فيك
محمد : شنو شنو عيديها
رويده بحيا : حمودي
محمد : لا انا مالك مالك الييوم
رويده : هههه يلا انا بدخل عيب
محمد : اوكي
رويده : باي
محمد : باي ياعمري
****
اما في غرفة وجدان
كانت هبه تكلم عبد الله بالجوال فزياد مايقدر يدخل غير لمى يستأذن وهو عارف انها ماتبيه يشوفهااا
حنين : هبه يلا بنطلع فارس بيدخل
هبه : اوكي اساسا بروح لعبد الله
وجدان : حنو لا تسيبيني معاه
حنين : هههه صدقيني لو ماسبتك وجلست معك بكره بتندمين وتقولين ليتك ماجلستي
هبه تقفل من عبد الله : ههههههههههه ايش عرفك انا كنت اقولكم اجلسوا معايه وبعدين لمى خرجتوا صرت اقول احسن انهم ماجلسوا
حنين : ماادرى احساس
فارس يدق على جوال حنين : الووو ........اممم بس دقيقه انا وهبه بنطلع .......اوكي باي
هبه : يلا
حنين : يلا ...........جودي استمتعي
كانت هبه قدامهاااا وهيا وراهااااهبه فتحت االباب وحنين وراها شافت فارس وزياد وخروا على جنب واعطوهم ضهرهم عشان يمرون
حنين اه ايش كثر وحشتني هههه ياحنين انسيـــــــــــــه
زياد ماشافها زيين عشان هبه
فارس : حنين
حنين وهيا على الدرج ماتشوفهم : عيونهااا
فارس : تعالي زياد يبيك
حنين تهربت : اوكي بس بشوف مامي تحت
فارس : حنين تعالي الحين بعدين انزلي شوفيهااااا
حنين : فراسي نسيت وجدان
فارس : انا ايش مخليني اقابلكم باي
حنين وهيا تنزل الدرج : هههه باي
زياد في نفسه اه ياحنين احبك واشتقت لك عرفتي تهربين مني الحين لكن اوريك كلها شوي وشايفك وحشتيني ياظالمه صار لي شهر وشوي ماشفتك
******
اما عند هدى وسعود
سعود : وربي احلى حامل بدنيااا
هدى : وانت احلى ابو بدنيااا
سعود : حبيبتي لا تتعبين نفسك
هدى : وانا ايش جالسه اسوي
سعود : اممم مهما كانت اعراس وافرا ح انتي احلى عروس
هدى : ههه وانت بعيني احلى واحد بدنيااا
****
اما عنـــــــــــــــــــد هبه وعبد الله
عبد الله : هبهوبتي
هبه : نعم حبيبي
عبد الله : ايش رايك نروح
هبه : اهئئئ وين نروح
عبد الله : حتى احنا معاريس
هبه : ههههههههه معاريس وعندهم ولــــــد
عبد الله : عادي ننسااااااه
هبه : عبودي ايش فيك
عبد الله : ياويل حالي على عبودك
هبه : هههه اقول عبودي ماباقي شئ على الزفه
عبد الله : بدخل يعني بدخل
هبه : بس حرام وجدان
عبد الله : وليييييييه
هبه : عبودي خلاص
عبد الله : راح دخل ابوي وزياد
هبه : زياد بيدخل
عبد الله : ايه بس مايبي حنين تعرف
هبه : ليه
عبد الله : ماعرف المهم كلكم تغطوا الا حنين
هبه : ياحظها ابوها وزوجها ماراح تظطر تلبس العباه
*****
اما فارس ووجدان
فارس : حبيبتي
وجدان : ............
فارس : امممم انتي قمر اتجننين
وجدان : ..............
فارس : وجداني
وجدان : نعم
فارس : احبــك
وجدان : وانا احبك
يدخل زياد
فارس : نعم نعم
زياد : اهلين قلت اجلس معكم
فارس : شنو ؟؟
زياد : اللي سمعته
فارس : اقول قم عطني مقفاك
زياد : لا اخاف على اختي لازم اكون هنااا
فارس : زيادوه قم لوريك شغلك
زياد : شنو بتوريني
فارس : والله مااخليك تنزف وتشوف حنين
وجدان : انت بتنزف
زياد : ايه ابغى اشوفهاااا
وجدان : حلـــو
فارس : يلا قم روح لغير رايي
وجدان : لا
فارس :شنو اللى لاء
زياد : ولا شئ بس تبغاني انزف
فارس : يلا قوم اشوف
زياد : اوكي بس يلا ماباقي على الزفه شئ
فارس : لا صارتك زفتك تكلم
خرج زيــــاد وجاء وقت الزفه كان فستان وجدان فضي بابيض كان البلوزه فيها كريستالات من عند الصدر وهيا كوكتيل والتنوره فرنسي انزفت على موسيقى هاديـــــــه وصلوا الكوشه
راح الكل لهم وهنااااااهم وبارك لهم وجدان تمسك بحنينوجدان جالسه جمب فارس بالكوشه : حنو
حنين : عيونهاااا
وجدان تبغى تتكلم مع حنين لغاية مايدخل زياد ويكون حنين ماتقدر تطلع قدام الناس فشله عشان الناس عارفه انو زوجهاااا : حنين
حنين : نعم حبيبتي ايش فيك
وجدان : اليوم فرحتي مو
حنين : اكيــد
وجدان : لا ترديني ولا تزعليني
حنين : عيوني لك
وجدان : انتي بتعرفين بس بالبدايه رقصي على الاغنيه ذي
حنين سمعت الاغنيه كانت ياحظ عينك
حنين : ااه اوكي مع انها تجرحني
حنين تلتفت تلاقي ابوها
ابو عبد الله : حنين
حنين : عيونهااا
ابو عبد الله : يلا رقصي
حنين : ايش فيكم تبوني ارقص
ابو عبد الله : يلا حنو وانا بصفق لك
حنين : اوكي
زياد كان خلف ابو عبد الله يتأمل شكلها كان فستانها لونوا وردى على موف كان عباره عن بلوزه من غير اكمام ضيقه مخصره وتنوره جنان على حنين
حنين تتقدم على نص الكوشه ترقص وكان رقصهااا يجنن اللى مايتجنن كانت تتحرك على كل كلمه وكل نغمه بطريقه جنان وكان ابوها بالقرب منها يصفق لهاااا
كانت الاغنيه ياحظ عينك تنام الليل مرتاحه ماكنها اللي خذت ممساي من عيني
ماكنها اللي خذت من قلبي الراحه من يوم شفتك نوت بالحيل تشقيني
علقت الامال .........
هنا حنين انتبهت لزياد اللى قرب منها ومسك يدها يرقصهااااوهو مبتسم همس باذهااا : اشتقت لك
حنين ماعرفت شتسوي صح مشتاقه لزياد بس مانسيت ايش سوى فيها وعندها كل شئ ولا كرامتهاااا حست بكهرباء بجسمها كلوا
زياد يقرب منهااا : حنين شفيك ترى الناس بتلاحظك
حنين انتبهت لنفسهاااا وهمست باذن رويده انها تبغى اغنية معينه ورويده هزئتها لكن حنين قالت وربي لو ماحطيتوها لي لفظحكم قدام الناس واقولوا طلقني
حنين قربت من زياد باتسامه زياد استغرب معقول نست معقول سامحتني
زياد يقرب منهااا وهو مبتسم يمسك يدهاا ويجيبها على الكوشه يبغاها ترقص : اه حتى رقصك جنان
حنين تترك يد زياد وهيا بنص الكوشه والدقاقه تغني الاغنيه وحنين بدت ترقص وهيا الضحكه على فمهااا
زياد ماعرف من الموسيقى شنو الاغنيه حنين كانت تضحك لدرجه انو شكلها جنان نغزها اللى بوجهها باينه شكلهااا عذاب وشعرها يوم ترقص فيه اتجنن
الاغنيه كانت ::
ابي يوصل خبر عني لحده قصد متعني
نسيته وجرح قلبي طاب واصبح لي سواه احباب
ويوم انهم طرولي اسموا
ضحكت وقلت من منهو
هذاك الخاين الكذاب حمدت الله هلاله غاب (حنين هنا كانت تنظر الى زياد وهيا مبتسمه )
مهم يدرى اني صرت اقوى
وعلى نفسي قدرت اقوى
تعديته سطر في كتاب هذاك الخاين الكذاب
ابي يوصل خبر عني لحده قصد متعني نسيته وجرح قلبي طاب واصبح لي سواه احباب
ويوم انهم طرولي اسموا ضحكت وقلت من منهو هذاك الخاين الكذاب
طردته خارج ظلوعي
حشاا ماهلت دموعي
ولا حرك بي الاهداب هذاك الخاين الكذاب
حنين رقصت عليها رقص خطير كانت ترقص بشكل ابهر الكل لدرجة انو الدقاقه كانت تقولهااا ايوااا ايووووا ياوردى
ولمى عرفت اسمها صارت تقولهاا : ايوا حنوووا عاااااشواااا وتغني
اما زياد كان مولع من حنين وحركتهااااا
حنين لمى خلصت الاغنيه شافت الكل منبهر برقصها بس اللى على الكوشه شوي ويذبحوهاااا
حنين تقرب من ابوهاا
ابو عبد الله بهمس : حنين شنو سويتي
حنين فرحانه مبسوطه ردت شوي من كرامتهااا : بابا ماسويت شئ ايش اسوي اهو سحبني على الكوشه ولو رجعت الناس بتتكلم وتقول ماتبيه ابتسمت ورقصت وكانت هاذي الاغنيه شسوي يعني ماشفتني قبل وانا ارقص على ياحظ عينك
ام عبد الله صدقت حنين : خلاص حبيبتي ماصار الا الخير هذا النصيب جات من حضكم هالغنيه
وجدان : حنين
فارس : ولييه انا عندك وتنادين حنين
وجدان : ماشفت ايش صار
فارس : مدام انتي معاي مايهم ايش صار
اما حنين راحت جهة رويده وهدى وهبه بس زياد مسكها من يدهااا وهو مبتسم قدام الناس
حنين تبعد النظر عن زياد وتلف وجهها بابتسامه تنظر الى فارس وجدان بس كانت تكلم زياد : وربي لو ماسبتني اسوي اقوي من اللى سويتوا
زياد : بس انا مو زعلان من اللي سويتيه
حنين باستهزاء : هه ومن قالك اني لمى سويتوا خفت تزعل هذا اهداء من القلب
زياد : حنين ابغيك تسمعيني لفي وجهك لي
حنين كانت طول الوقت جسمها جهة زياد بس وجهها لي فارس ووجدان مبتسم
حنين : اتركنـــــــي ياولد عمي
زياد عصب وضغط على يدها : انو زوجك مو ولد عمك
حنين : اقول عن الكلام الفاضي تراك عورتني
زياد : والله اشتقت لك صار لي اكثر من شهر ماشفتك والله عدوا على كانهم قرن
حنين : تصدق انا كانت احلى ايام بحياتي ( وتنادي بصوت عالي ) رويده رودي
زياد : حنين خلينا نتفاهم
حنين : رودي
رويده تقرب : نعم
حنين : نعامه تاكلك وترفسك
رويده : ابغى افهم كيف تاكلني بعدين ترفسني
حنين تتصنع البرود : ولا يهمك تسلم عليك بعديين ترفسك بعدين تاكلك
رويده + حنين : هههههههههههههههه
زياد وهو ماسك يد حنين : ااااااااااه ياحنين قد ايش اشتقت لها
حنين لفت وجهها لزياد وصارت تنظر الى عيونوا بدون ماتكون بعيونها دموع : روح لها
زياد باستغراب : منو ؟؟
حنين تفك يدها منو بقوووه عشان الناس راحوا البوووفيه فصار مافي غير العايله : ههه كاثرين
وراحت حنين بسرعه عند هبه وهدى وجدان وفارس
حنين اخذت نفس : بتروحون
فارس : أيــه
سعود : انا بوصلكم يلا
فارس ووجدان راحوا مع سعود على الفندق
واحمد واماني راحوا مع عبد الله وخلوااا خمير عند حنين اللى مارضيت بس غصب عنها ابتلشت
هبه : حنو تعالي اتعشي
حنين : لا ماابي اتعشى بس خذي ولدك
هبه : حنو بليــز خلي عندك بروح اساعد امي في اغراض بالغرفة لي احمد واماني برتبها معاهاااا
حنين : اوووف وين رويده
هدى : مع محمد يتكلمون
حنين : اوووف انتي هدى خذي فطير
هدى : انا يالله شايله كرشي
حنين : اووووف ياربي اماني ووجدان اتزوجوا ورويده مع روميووا انا ايش دخلني فيه
سمير طلع على حديقة القااعه القصر الخاصه بالحريم وحنين وراه تجري
حنين : خميروه تعال لا بسه كعب يامعفــــــــــن
سمير : مسكيني
حنين : فطير والله مو فايقه العب تعال معاي جواا تعال عندهم تعال اوديك عند سيتي
سمبر : مااحبهاا
حنين : ياربي من الدلع ...............خميروه لا تركض انا مو فايقه لابسه كعب
سمير : تعالي شوفي
حنين : شنو ؟؟
سمير : البسه
حنين : تعال انا اخاف منهااااا
سمير : ابغى العب معاهااا
حنين تقرب من سمير وتمسكه من يدوا وتجلس على الدرج وتجلسوا جمبهااااا : حبيبي البسه مو زينه مو نظيفه تجبلك امراض بعدين انت اذا لعبت معاهااا تخاف منك هاذي مو بسه مدربه ونظيفه
سمير : طيب اتفرج عليهااا
حنين بابتسامه باست سمير : ههههه الروج على خدك
سمير يمسحوا
حنين : ههههههههه تتمنى ياعيوني ذي بوسه من حنين
سمير : عمه
حنين : اهئئئئئئئ انت تكلمنى اخ فطير
سمير : انا بتفرج على البسه
حنين : اوكي روح انا هنااا لا تبعد عن عيني
سمير صار قدام حنين يتفرج على البسه القطه
وحنين جالسه على الدرج تلعب بخصله من شعرهاااا ماانتبهت للي كان طول الفتره هاذي يسمعها ويضحك على كلامها ومزحههها وعقلهاا واحشتني وربي واحشتني بعقلك راح اسيبك اليوم وانتي قدامي ماراح افقد الامل
حنين كانت على الدرج تلعب بخصله من شعرهااا وتندن


هذا تالي تقديرك
تجرحني بتقصيرك
ليت الجرح مو منك
ليت الجرح من غيرك


من غيرك يكون اهون
يمكن يوم ويهون
لكن ماني متخيل
انك بالظهر تطعن
حبيتك وذي غلطه
حسافة حبي واحساسي
وعمري ماتخيلتك
تكون اقسى من القاسي
حنين دموعها نزلت بس على طول مسحتها عشان الميك اب حقها مايخرب ويعرفوا انو في شئ
زياد سمعها من البدايه من وهي وسمير لغاية ماشاف دمعتهااا جلس جمبهااا ومسك يدها عشان ماتحاول تقوم وقالها : عمري ماتمنيت بيوم اني اجرحك وانا عمرى ماكنت قاسي عشان اكون اقسى من القاسي
حنين لفت له
البارت 21
حنين دموعها نزلت بس على طول مسحتها عشان الميك اب حقها مايخرب ويعرفوا انو في شئ
زياد سمعها من البدايه من وهي وسمير لغاية ماشاف دمعتهااا جلس جمبهااا ومسك يدها عشان ماتحاول تقوم وقالها : عمري ماتمنيت بيوم اني اجرحك وانا عمرى ماكنت قاسي عشان اكون اقسى من القاسي
حنين لفت له شافته كان ضعفان بس مو مررره : سيبني
زياد : اسمعينـــــــي
حنين : ماابي اسمع منك شئ ابدااا
زياد : والله انو الموضوع مو مثل ماانتي فاهمه
حنين عصبت بزياده : قلتلك ماابي اسمع منك شئ لاتتكلم ماابي اسمع صوتك
زياد : حبيبتي انتي تحبيني وانا اموت عليك ليــه تسوين كذاا
حنين بسخريه : حبك مابغيه الله يغنيني عنوا وانا اناااا احبك انا احبك ليــــه لو مابقى غيرك ماحبيتك
زياد عصب :حنيـــــن
حنين بسخريه : ههههه شنو بتسوي بتضرب بعد يلا مد يدك مدهاا ياولد عمي حتى وان قالبي مايحبك تبغى تضرب شنو غصب حبك ياولد العم
زياد عصب بزياده : الف مره قلتلك انا زوجك ماتفهمين
حنين : لا ماافهم مجنونه خلاص وزوجي هههههههه حبر على ورق وكلها كم يوم ويصير ماضي ماضي الحبر والورق يتشقق وينحرق بالنار ويصير( وتصرخ ) ويصير رمــــــــــــــــــــــــاد رمــــــــــــــــــــــــــاد
سمير قرب منهم : حنين
حنين تخفي عصبيتها عنو : نعم حبيبي
سمير : ليه زعلانه انا احبــك
حنين تحاول ان دموعها ماتنزل بس هالشئ ماخفى على زياد حنين من النوع اللى دموعها على طول تنزل : لا حبيبي انا م وزعلانه
سمير : ليه تصرخين
حنين خلاص طفشت من سمير واسئلته وزياد مبسوط على اسئلة سمير : خميروه وربي لقوم اادبك ادب عمرك ماشفتوا
سمير : تضربيني
حنين : انا مااضرب احد لان البشر مو بحيوانات انا ادب باسلوب غير تحب تعرفوا سيد خمير
زياد حس حنين تقصدوا بس حنين ماكانت تقصدوا هاذي كانت وجههة نظرهااا
سمير : لالا انا بدخل
حنين : استنى خميروه معفن استني
حنين توقف وزياد وقف معاها وهو ماسك يدهااا : حنين : اووووووف فكني
زياد : لاء
حنين : زياد
زياد : عيونه وقلبوا وروحوا ياكل دنيتي
حنين ولا كأنها سمعت كلمة من الكلمات اللي كانت من قلب زياد : بطلب طلب
زياد : عيوني لك
حنين : بس بشرط تنفذه
زياد : حياتي فدا لك الافرقاك ذي لاء يعني لاء
حنين : زياد ماابيك ماابيك خلاص طلقني
زياد يمسك حنين من خصرهاااا ويلعب بخصله من شعرها ومااهتم للي قالتوا حنين : وحشتيني شكلك اليوم يجنن احلى من العروس
حنين خلاص عصبت : انت شنو ؟؟
زياد ببرود : انا زوجك
حنين : افففف طفشتني زوجك زوجك شنو فرحان فيهااا اوووووووووف
زياد : مين مايفرح وانتي زوجته
حنين ياربي شنو ذا مو قادره استحمل قربه : بابا عمي سعود محمد فارس عبد الله احمد ماما
زياد : ناديتي العايله كلهااا
حنين : هم اهلي وعزوتي ودنيتي
زياد : وانا
حنين اتذكرت يوم زمان كان يقولها (وانااا) حنين امتلت عيونها بدموع وزياد فهم وضمها لصدرووواا
زياد : ياكل دنيتي والله ماخنتك والصور ذي تلفيق والله تلفيق وكاثرين هاذي الدكتوره اللى كانت ادرسنااا صدقيني
حنين بحضن زياد حست نفسها كانت ضايعه ولقيت نفسها كانت دموعها تنزل بصــمت على صدر زياد حتى ملابسوا اتبللت
زياد : والمعبود اني ماخنتك والله ماخنتك ياحنين صدقيني انا اتفاجئت بالصور زيك سكت طول هالفتره اجي ابغى اكلمك وانتي ماتبين اتصل ماتردين مسن وصرتي ماتدخلي والله احبــــــــك سكت طول الفتره ابغى ابين لك بس انتي ماسمعتيني
حنين ابتعدت عن حضنه ومن بين دموعهااا : زعلان اني ماسمعتك زعلان يازياد انت شفت الصور وهي صورك ظربتني كف اجل لو شايفني انا اللي بلصور ايش سويت (شافت الغضب يطاير من عيونه وكملت )
انت من الصدمه والصور لك موب لي عصبت وعطيتني كف وانا اللي شفت الصور ماسألت نفسك كيف كان احساسي يوم شفتهااا كيف انجرحت كيف انصدمت ومع هذا قلت ياحنين لا تعصبين اهدي وافهمي الموضوع
صدقني ان خيانتك يمكن ولا شئ قدام اللحظة اللي رفعت يدك على فيهااا انا ترفع يدك على انااا ولو اني غلطانه عديتهااا مع اني انا عمري ماغلط وبعد لو غلطانه ما يعطيك الحق تظربني انا بااباا وماما ماضربوني عشان تجي انت وتضربني اوكي الحين سمعتك وعرفت انك ماخنتني خلاص خلص الكلام ولا بعد انك ماظربتني شنو باقي بعد خلاص سمعتك يلا طلقنــــــــــــــــــــــي
زياد : حنين انــ
حنين تقاطعوا بصريخ : انت شنو انت شنو بعد باقي لك انت مو انسااان اسمع يازياد ابي طلاقي فاهم وبثلاث
زياد : انا اسف وربي اسف انا ابغيك انا اتمناك انا احلم فيك وانا بصحوتي وانا بنومي حنين اتذكري قد ايه كنا مبسوطين
حنين بسخريه : هههه خليك باحلامك وهذاك ماضي
زياد : حنين وربي انا احبك تسمين احلى ايام حبنا ماضي
حنين بين دموعها قالت لزياد :
ماني خيال لا بغيته طرالك يجيبني عندك لا من بغيته
لا يبعد ذاك الشعور بخيالك لا ياخذك وتقول حلمي لقيته
لا تقول قلبي من جروحه شكالك لا تلتفت للجرح لامن شكيت
لا ترتجي قلبن بحبه وفالك بعض الامل لو كان بيدك عميته
لقيت من يفهم شعوري بدالك هذاك لو يطلب حياتي عطيته
رضيت بعدك يوم جرحي رضالك الله يسهل دربك اللي مشيته
ماني خيال لا بغيته طرالك يجيبني عندك لامن بغيته
خلك مع اوهامك بعيد لحالك الحلم مايصدق ترى لو رجيته
والله ماذكر لك قديم مضالك وان كان لك ماضي تراني نسيته
كانك تقول اسمك في بقالك اسمك كتبته برصاص ومحيته
ماني خيال لا بغيته طرالك يجيبني عندك لامن بغيته
زياد انصدم من رد حنين عليــه اما حنين كانت تحس الاغنيه بكل ماعنيها لزيـــــاد
زياد : شنو قصدك بلقيت من يفهم شعورك بدالك
حنين بسخريه : ياولد العم مو حنين اللي على ذمة رجال وقريب انشاء الله بتطلق وتفكر بغيروا
الكل افديه بحياتي ويفهم شعوري ويفهم حنين من الكلمه غيــرك انت
زياد يقرب منهااا : حنين خلينا نتفاهم انا ابغاك انتي لي
حنين تبعد عنوا : وانا قتلك ماني خيال لا بغيته طرالك يجيبني عندك لامن بغيته
زياد : حنين احنا لبعض مستحيل نفترق
حنين ماكان عندها رد غير الاغنيه اللى تحسها تشكي كل مافيها : خلك مع اوهامك بعيد لحالك الحلم مايصدق ترى لو رجيته
زياد يمسكها من يدهاا ويصرخ بوجههااا: بس انتي مو حلـــــم مو حلم افهمي حنين اتذكري ايامنا اتذكري معقول بعتي الماضي
حنين:والله ماذكر لك قديم ماضالك وان كان لك ماضي تراني نسيته كانك تقول اسمك في قلبي بقالك اسمك كتبتوا وبرصاص محيته فاهــــــــــــــــــــــــــــــم محيته (تصرخ ) محيتـــــــــــــــه انت انتهيت من حياتي
وتركض على القاعه
امازياد كان خلاص مدمر كلام حنين كان يجرحــــــــوا يطعن فيه زيي مازياد طعن فيها من قبل
داخل القاعه حنين تمسح دموعها وتعدل الميك اب
رويده : فين كنتي
حنين : انا اللى فين كنت ولا انتي اللى مع روميووو
رويده : فديته
حنين : الله يخليكم لبعض
رويده : اميــن ...اقول حنينوه انتي ايش سويتي اليوم
حنين فهمتها تكتم الضحكه : شنو ؟؟
رويده : الخاين الكذاب
حنين تكمل : نسيتوا وجرح قلبي طاب
رويده : ليــه سويتي كذا
حنين : انتبهى والله لو اهلي سمعوا ذبحوني انا قتلهم الاغنيه الدقاقه غنتها وجات صدفه
رويده : حرام عليك
حنين : لا مو حرام رويده انتي ووجدان اللى تعرفوا القصه بس وتقوليلي حرام عليك

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -