بداية الرواية

رواية ياحظ عينك -28

رواية ياحظ عينك - غرام

رواية ياحظ عينك -28

حنين من بدايه الاغنيه وهيا تحاول تفك نفسهااا من يد زياد بس ابدا مو قادره زياد كان يمسكهااا اقوى
حنين : اتركني
زياد : شلون اترك حياتي
حنين تحاول تفك نفسهاا منوا : انت شلون عرفت اني هناااا
زياد : واحلى شئ ان الحكايه كلها صدفه بصدفه
حنين خلاص صارت تتحرك بيدين زياد زيي العبه وتحاول تفك نفسهااا منوا : اتركني
زياد كان ماسكها بكل سهوله مع انو حنين جننت نفسها عشان تفك نفسهاا وتتحرك شعرها جاء على وجهها ومو عارفه تبعدوا زياد ماسكها زياد يرفع شعرهااا : محلـــــــــوه وربي انك قمر
حنين : ابــــــعد عني
زياد : ماكفاك كل هالبعـد خلاص يكفي
حنين : زياد والله عورتني فكني
زياد يضمها له : حنين انا ماصدقت شفتك وحشتيني
حنين تبعد عن حظنوا وهو ماسك يدهاااا وصارت تتحرك زيي البيبي وتنقز بيدينوا عشان يتركها بس مو قادره عليه
زياد : ههههههههه شكلك زيي البيبي ماراح تقدرين تفكين نفسك مني انتي صغنونه يادلوعتي
حنين خلاص اتجننت بس تتحرك : ابعد عني اتركني خلاص
زياد : مابترك انا ماصدقت شفتك وربي مشتاق لك
حنين تنادي : وجدان وجدان وجداااااااااااااااان
وجدان تركض : ايش فيك ؟؟
حنين : فكيني منوا
وجدان انتبهت : اهئئئ انت شلون جيت هنا كيف عرفت
زياد وهو ماسك حنين وينظر لهاااا : صدفه يلا ولي خليني مع حبيبتي
حنين : وجدان الله يخليك قوليلوا يبعد الله يخليك
وجدان محتاره تدخل وتخليهم يتفاهمــون ولا توقف مع حنين
زياد : ماراح ابعد ماصدقت شفتك
حنين : وجدان بليــز
وجدان كانت هتدخل
حنين شوي وهتصيح : وجدان لا تسيبيني معاه وجداااان
وجدان : حنين اجلسوا اتفاااهمـــوا
حنين بسخريه : نتفاهم ماعندي شئ اتفاهم فيه معاه
زياد : بس انا عندي
حنين : مايهمني
زياد : بس انا يهمني انت اتهميني
حنين تبعد نظرها عن زياد : وانا مايهمني غير طلاقي
وجدان : حنين
زياد يشد بقبضتوا عليهاا : خلاص ماصار على لسانك غير الطلاق
حنين تبعد نظرها عن زياد وتنظر الى البحر: طلقنــي
وجدان : حنين انتي شنو تقوليــن
زياد عصب : وجدان اتركينا لوحدنا
حنين رجعت تتحرك بيدينوا تحاول تفك نفسها منوا : وجدان لالالا وجدان الله يخليك خليه يفكني
زياد : حنين ماينفع كذا شوفي صار لنا كم واحنا ماتفاهمناا
حنين مو قادره تنظر الى زياد وهيا تقولهاااا : الف مره قتلك ماعندي شئ اتفاهم فيه معاك ابغى طلاقي
زياد وهو صار يشدها له وبعصبيه : طالعي فيااا خلي عندك الشجاااعه وانتي تقوليهااااا
وجدان : زيــــــــاد انت ايش تقول جنيت
حنين اتجمعت الدموع بعيونهااااوزياد انتبه لهاذا الشئ وتنظر له وهيا تصارخ : اتركني ماابيــــــــــك ماابيـــــــــــك
زياد يضمها له : انا احبك افهمي افهمي يكفي تعذيب
حنين تبعد عن حضنوا وتركض لشاليه
زياد كان هيلحقهااا
وجدان توقفوا : وين رايح
زياد : خلاص تعبت تعبت ماراح اسيبها
وجدان : انت بتفضحنا الكل جواااء ومايعرفون شئ
زياد : خلاص تعبت كل يوم وانا اتعذب لي متى كنت مستحمل اشوفها وهي زعلانه واقول اتحمل يازياد كل شئ راح يتصلح وصلت لين صارت مااشوفها وجدان انا احبــها احبها لي متى بتعذبني
وجدان : انت تحسب بس انت اللي تتعذب اهي تموت في اليوم مليون مره حنين قاعده اتمثل دور المبسوطه واهي تتقطع باليوم ميه مره انا اشوفها كيف تتجمع الدموع بعيونها وانا ياما اتصلت عليها وسمعت صوتها من البكي ولمى اقولها ايش فيك تتهرب وتقول كنت نايمه او ائ شئ وانا عارفه انها كانت تبكي لا تحط نفسك يازياد انك مستحمل وانك مضحي حنين لليوم هذا مااهانتك او ققلت من احترامك وانت تقول تتعذب حنين لليوم ذا محترمتك قدام الكل حتى لمى تشوفك محترمتك لدرجة يوم شافت الصور مسكت نفسهااا انت الغلطان يازياد مهما قلت
زياد : بس خلاص من متى الموضوع
وجدان : ويعني
زياد : تسامح
وجدان : مااعرف بس اللى اعرفوا اكثر شئ عند حنين انها تسامح احد صعب لو كان اهو الغلطان اصعب شئ انها تسامح
زياد قام وبعد عنهاااا ورجع الشاليه حقوااا
******
حنين تدخل الشاليه تلاقي اماني وهبه
هبه : وين كنتي ؟؟
حنين تحاول تخفي صوتها المخنوق : كنت اتمشي
اماني : ايش فيه صوتك ؟؟
حنين : ولا شئ بس جاء هواء وطار التراب علياااا وعورني بعيوني وخنق صوتي
وجدان دخلت وسمعتهااا
حنين : خلاص ماشبعتوا من الجلسه يلا نرجع
هبه : بدري
اماني : الساعه 12 خليه لساعه 2 او 3
وجدان : وين هدى
هبه : الدجاجه من الاكل نامت
الكل من غير حنين : ههههههههههههه
حنين : خلاص والله تعبنا من الساعه 5 العصر واحنا هنا
هبه : غريبه حنين تقول لسهر لاء
حنين تتصنع انو مافيها شئ : ولا انا عمري مااقول لسهر لاء بس انتو جيزانكم بيذبحوني
اماني : من جد انا احمد ذبحني اتصالات
حنين : يلا انا بروح ارتب اغراضي في الغرفه قلبتها وهبهوبه اتصلي على راجوا وقليلوا ايجيب اموا معاه
هبه : مو قلنا لعبد الله يجينا
حنين : ههه كلمتوا وقال انو مع الشباب اصحابوا هو خمير وقلتلوا بنرجع بدري مع راجوا واموا وافق
هبه : اها اوكي
حنين تدخل الغرفه وكانت حاطه البنطلون والبلوزه اللي جات فيهاااا وفي اغراض على السرير جالسه تحط الاغراض بشنطه واهي تبكي
وجدان دخلت وشافتها : ليـــه كل ذا ؟؟
حنين وهيا تبكي : بليز ماابي اتكلم
وجدان : حنين خلاص يكفي يكفي لازم نلاقي حل
حنين وهيا تاخذ بنطلون وبلوزه بتدخل الحمام تغير ملابسها : الحل موجود
وجدان : اللى هو
حنين : الطلاق
وجدان : انتي برايك ذا الحل
حنين : ايه
وجدان : وين رايحه
حنين : بغير ملابسي تبغينى البس العبايه على شورت ايش فيك ولو بانت رجلي ايش اسوي
وتدخل الحمام تغير وتطلع لقيت وجدان
حنين : جودي
وجدان : عمري
حنين : ماابغى احد يعرف باللي صار
وجدان : من عيوني
حنين : خلصتي
وجدان : انا شطوره ماقلبت الغرفه مو زيك كلها كم ساعه اللي قعدناها وقلبتي الغرفه فوق تحت
حنين : هههههه
وجدان : انتي غريبه ؟؟
حنين : ليه
وجدان : اول مره اشوف احد ضحكتوا اذا كان زعلان تشكي كل اللى فيه ضحكتك تعور القلب تقول كل اللى جواك
حنين وهيا تلبس عبايتها: اقــــول يلا .....صحيتي هدى
وجدان : أيــه
الكل اتجهز ولبس العبايات وكانوا واقفين عند البحر وزياد كان من بعيد من غير احد مايشوفوا يتأملهاااا وشاف الحزن بعيونهااااا
هدى : اوووف مزعجين
وجدان : هى انتي ترانا جاين شاليه نستانس مو ناام
هبه : هههه دب قطبي اول مااكلت نامت
هدى : بس تريقه الاكل كان لذيــذ واكلت كثير
حنين : هههه حرام تاكل لها وعشان رهوفه
اماني : ههه من قبل ماتجي اخترتي اسم الدلع
هدى : وين سعودي
حنين : ههههههههههههه
زياد في نفسه تحاولين ادارين وتضحكين اااه انا جرحتك كثير ضحكتك تقول كل اللي جواك
هدى : سلامات
حنين : ماتعرفين ادلعين
هدى تحط يدها على خصرهااا : لا والله
حنين : سعودى ولا سوري ولا لبناني في احد يدلع سعود سعودي
الكل : ههههههههههههههههههههه
هبه : اجل شنو يدلع اسموا صعب تدليعوا
وجدان : سعيدان
الكل : ههههههههههههههههههههههه
هدى : ان ماقلتلوا
وجدان : عادي ماهمني قوليلوا
حنين : اممممم دلعيه لودي
هدى : شنو ؟؟
حنين : لــودي
اماني : والله حلو بس هذا ندلع فيه واحد امريكي مو سعودوه
سعود : احم احم وانا ايش ناقصني عن الامريكي
اماني : اهئئئ س .. س ..سعود
سعود : هههههههههه ايش فيك ؟؟
هبه : قاعدين نفكر بأسم دلع لك وهدى قالت سعودي وحنين تقول سعودى ولا لبناني
سعود : هههههههههه اللى تقولوا هدى يجنن
وجدان : اممم حنين اختارت لك اسم دلع بس اماني تقول لي واحد امريكي مو لك
سعود : اللي هو
حنين : لــودي
سعود : حلــو مره
حنين : ثانكس
سعود : يلا هدى تعالوا معاي انا اوصلكم
حنين : لا راجوا جاء خلاص
سعود : اوكي سلام اشوفكم بعد بكره
اماني : وليــه مو بكره
سعود : افف اماني اليوم فايقه علي قصدي اشوفكم بعد بكره كلكم بالجمعه
وجدان : أي جمعه
سعود : امي تبغى تجمعنا كلنا بالبيت حتى بيت ابو عمي ابو احمد
هبه : متى ماحد قالنااا ؟؟
سعود : اليــوم بعد ماطلعتوا امي وخالتي ام عبد الله اتفقواااا
وجدان : وناسه
سعود وهدى : يلا باي
الكل : باااي
هبه : هذا وينه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حنين : خلاص وصل يقول برا يلا امشــوا
طلعوا بره يركبون السياره واهو يشوفهم مااحد انتبه له غيرهاااا كانت منتبه له واهو شايفها انها منتبها له
في السياره اول شئ وصلوا اماني بعدين وجدان علشان بيتها قريب من حنين وهبه
البارت الـ24
في سيارة سعـود وهدى
سعود يمسك يد هدى : وحشتيني
هدى : وانت بعد وحشتني
سعود : انبسطووا
هدى : كثير عارف حبيبي نبغى نجي هنا انا وانتي لوحدنـأ
سعود : واحنا فيها الحين نرجع
هدى : لا خليها بعد مااولد
سعود : ليش؟؟
هدى : كيف تبغاني اكون مبسوطه واسبح والعب اليوم يوم اسبحوا بالمسبح وانا جالسه انقهرت
سعود : اجل بعد نفاسك على طول
هدى : لا عادي نجي وانا نفاس
سعود يغمز لها : لاحبيبتي بعد نفاسك احسن نجدد شهر العسل
هدى استحت من كلام سعود وحمرت
سعود : فديت اللي يستحون
****
اما اماني واحمد في غرفة النوم
احمد : انبسطووووا
اماني : كثير الطلعه جنااان بس خساره ماطولناا
احمد : اهئئئئئئئئ حرام عليكي غبتي عن عيني 8 ساعات
اماني : هههههههههه
احمد : فديت الضحكه
****
فارس ووجدان
فارس : ماشتقتي لي
وجدان : انت اشتقت لي
فارس : مت شوق لك
وجدان : بسم الله عليك
فارس : تفضلي
وجدان تاخذ باقة الورد : شكرا حبيبي
فارس : حاف كذا
وجدان : شنو اللى حاف
فارس : شكر ااا
وجدان : يعني شنو تبغى
فارس : امممم عقوبه
وجدان : عقوبه شنو ؟؟
فارس : انك رحتى وخليتيني
وجدان فهمت فارس : اوووه فارس ابعد عني بنام
فارس غمز لها : وانا بعد بنــــام وحشني النوووووم
****
هبه : هههههههههههههه
عبد الله : تضحكين
هبه : ههههه مو مشكله يوم كون انت معاه كل يوم وهو علي
عبد الله : خليك من فطير وحشتـيني
هبه : اللي يسمعك يقول غبت عنك شهر مو كم ساعه
عبد الله : هم وحشتيني أحبــــك
هبه : اموت بحبك مو بس احبــــك
****
اما زياد كان طول الليل سهرا نمو جااايوا نوم يفكــــــــــــــــــــر فيهاااااااااااا كان جالس يشرب سجاره ونسي عمره بتفكير ماحس الا وهيا احرقتوا بصباعه وطفاااهاااا كان نفسوا يسمع صوتها بس عارف انو مستحيل وماراح اترد عليه قرر يفتح المسن على امل انهاااااا تدخل فتح المسن بس كان مخفي اووف لاين الضهور من غير اتصااااال يستانهاا تدخل وعمل كذا عشان تحسب انو مو موجود ويمكن يقدر يكلمهااا
حنين كانت تتفرج على صور الملكه وكانت تتألم تحبـــــوا بس كرامتها موقادره ترضي لها غير كذا مو قادره تتحمل فكرة انو يرفع يدوا عليهااا فتحت مسن كان نفسها على الاقل تحس بوجودوا وهيا طبعا ماراح اتكلموا بس تشعر بوجودوا دخلت وسجلت الدخول من غير اتصال مخفي وظلت تستنى وظلت تنتظر
اما هو كان جالس طول الليل على امل انهااا تدخل كان يتمنى يشوف مكتوب تم تسجيل دخول حنين
****
يــــوم جديــــــــد كان يوم العزومـــــــــــه ببيت ابو عبد الله
العصر
ابو عبد الله : يلا تأخرنا
ام عبد الله : يلا خلصنا بس حنين توها اللى صحت
ابو عبد الله : لاحول ولا قوه الا بالله
هبه : عمي اهي قالت انتو روحوا واهي بعدين تلحقنااااا مع سيتي وام راجوا
عبد الله : ياربي منها ومن دلعهااا
ام عبد الله : خلاص اجل مشينااا
هبه : سمير يبغي يجلس مع حنين
ابو عبد الله : خلاص خليه واذا جات تجيبوا معاهاا
هبه : اوكي
هبه تدخل غرفة حنين اللى كانت نايمه بالسرير
هبه : اهئئ انتي نايمه وانا اقولهم انك صحيتي
حنين : اممممم هبه بنام ماشبعت نوووم
هبه : انتي ناسيه اليوم العزومه الكل موجود
حنين : ماابي اروح
هبه : حنين ايش فيك والله عمك يزعل
حنين : اممم مابيزعل قوليلوا نايمه
هبه : اقول قومي الكل هناك اول جمعه واماني وجدان متجوزين
حنين : اوووف
هبه : شوفي سمير بغرفتوا اذا جيتي جيبيه معا كانا تراني كذبت عليهم وقتلهم انك قولتي روحي وبعدين تلحقينااا عشان عارفتكي راح طولي وحتى شاور مااخذتي
حنين : هبه خميرر شنوا اسوي فيه
هبه : كليه يعني شنو تسوين فيه اختاريلوا ملابس ولبسيه وجيبيه معاك
حنين : اهئئئئ ذا كلوا هبه تكفين خذيه معاك
هبه : ايه اخذوا عشان ماتجين لا حبيبتي انا خليتوا عشان تتطورطين وتجين
حنين : انتي ليه كل ذا
هبه تطلع من الغرفه : يلا انا اتأخرت لا تنسين اللى قلتوا واسئلي وجدانوه
حنين تنادي : هئ يالخبله اسئل وجدان عن شنو؟؟
حنين وهيا نايمه تاخذ الجوال من عالكمدينه وتتصل على وجدان
وجدان : الوو
حنين : هااي
وجدان : الله وكبر ذا كلوا نوم
حنين : ايش عرفك اني نايمه
وجدان : صوتك
حنين : وجدان ماابي اجي ماابي
وجدان : بلا هباله يلا قومي خلصي
حنين : وجدان ماابــي اشوفه مابـــي
وجدان : حنينوه يلا قومي
حنين : ايه صح ذكرتيني هبه تقولي اسئلي وجدان
وجدان : هههههههههههههههههه
حنين : سلامات
وجدان : انا اللى قتلها تخلي فطير عندك
حنين : اهئئئئ يانذله
وجدان : عارفتك مو ناويه تجيــن
حنين : اووف ايش قلتيلها لا تكون عرفت بموضوعي
وجدان : ليه شايفتني غبيه قلتلها انك نايمه وماراح تقومي النوم عندك مهم فقلتلها خلي خمير عشان تتورط وتصحى وتيجي
حنين : وايش رايك اني راح ارسل خمير مع السواق وماراح اجي
وجدان : اهئئئئئئ لالالا حنين بليــــــــــــز لالا
حنين : وجدان افهميني ماابغى اشوفــوا
وجدان : حنو بقولـك شئ بس ماتزعلين
حنين : انا منك ماازعل قولي
وجدان : زيـاد سئلني عن الصور من اعطاكي هيا وقلتلوا انها ندى
حنين : وايش قال ؟؟
وجدان : مره عصب بس قلتلوا انو انتي ماتبغين تسويلها شئ فسكت
حنين : اوكي
وجدان : زعلتي
حنين : نو عادي الموضوع يخصوا ويخصني ومن حقوا يعرف
وجدان : عشان خاطري تعالي
حنين : جودي على عيني خاطرك بس انا ماابي اشوفوا
وجدان : ماراح اخليك تشوفينوا
حنين : كيف واذا قال لبابا ابغى اشوفها هاذي زوجـ
وجدان : كمليها زوجتوا .........المهم انا ماراح اخليه يشوفــك اذا سواها اندبر الموضوع يلا قومي خلصي
حنين : اوووف اوكي بس ترى راح اتأخر
وجدان : المهم تجين
حنين : اوكي باي
وجدان : باي
****
اما في بيت ابو سعود كان الكل موجود غير حنين
في مجلس الرجال
ابو عبد الله : الا محمد متى بيرجع ؟؟
ابو سعود : يعني اسبوع اسبوعين ويرجع
ابو عبد الله : يوصل بسلامه
الكل : اميــن
عبد الله : الا زيـاد ايش اخبار شغلك
زياد ماكان معاهم : تمام الحمد لله
سعود : الا ايش رايكم نطلع سفره كلنا
فارس : والله فكره واخذ اجازه من الشغل
ابو عبد الله : ايه هذا اللى تبيه
عبد الله : والله اذكر ببداية الاجازه حنين واماني قبل ماتتجوز جننونا يبون يسافرون وجلسنا عشان الشغل
زياد لقيها فرصه يسئل عن حنين بس اللى خرب عليه ابو رسلوا عشان يجيب القهوه
سعود : الا وين احمد
عبد الله : ماقدر يجي يدوب جاب اماني عندوا شغل مع ابوه
زياد يدخل المطبخ يلاقي وجدان وكيتي
زياد : وجدان نبي قهوه للمجلس
وجدان : اوكي توها كيتي سوتهااا خذهااا
زياد ياخذ الدله : الا وين حنين
وجدان : ماجات
زياد : ليــه
وجدان تبغى تحرق اعصابوا وهيا تطلع من المطبخ : ماادرى
زياد عصب اخذ القهوه وداها المجلس وطلع الحديقه اتصل على جوالها حنين اساسا كانت تاخذ شاور واساسا ماراح اترد عليه تعب وهو يتصل على جوالهاااوهو لارد
****
عند البنات في الصاله كان الحريم جالسين في المجلس حق الحريم والبنات جالسين في الصاله
اماني : فينهااا
وجدان : ههههه خليتها تتورط بخمير وكمان ازعجتها
هبه : حرام لو شفتي وجههاا لمى قتلهاا اختاريلوا هدوم ولبسيه وجيبيه معاك عيونها طارت فيااا
الكل : ههههههههههههههههههههه
هدى : اتاخرت
ندى بسخريه : هههه يمكن ماراح تيجي عشان زياد
هبه : وايش فيه زياد
وجدان تنظر الى ندى : يمكن قصدها يحرجها ولا حنين وزياد زيي العسل
هدى : عاد حنين موتها واحد يحرجهاااا خجوله موت
اما حنين اخذت شاور وشافت جوالهااااا 32 اتصال من زياد حنين في نفسها اكيـد عرف اني ماجيت يلا الله يستر من هاليوم
حنين واقفه عند الدرج : سيتي سيتي
سيتي : نعم
حنين : سيتي جيبيلي بندول اسبرين بروفينال أي شئ راصي يعورني
سيتي : اوكي
حنين تدخل غرفة سمير شافتوا قاعد يلعب بلاي ستيشن
سمير اول ماشافها نط عليها يحظنها حنين تبوسوا : عمري
سمير : ماخلصتي
حنين : هههههه تبغى تروح
سمير : ايوه
حنين تمسك يدوا : تعال غرفة الملابس اختارلك شئ تلبسوا : اممممممممممم
سمير : يلا اختاري
حنين : خمير استنى امممممم
سمير : اووووف
حنين : ههههههه خلاص اخترت تصدق امك ماتعرف تختار تعال انا اشتريتلك بلوزه وبنطلون يوم كنا نقضي لي وجدان واماني بلبسك هيا
سمير : طيب
كانت بلوزه لونها احمر عليها دبدوب على الصدر بالفصوص الحمراء مره وبنطلون جينز كحلي فخم ماركه وبوت كحلي باحمـــر
حنين لبست سمير الملابس شكلوا طلع حلووو وكمان استشورتلوا شعروا مع انو كان خايف من السيشوار بس حنين عملتوا له بالبيبي ليس مكواه الشعر اللي مالها صوت
حنين : ههههههههه ولا كأنك خمير واحد ثاني
سمير يبوسها : شكرا
حنين : ههههه ياقلبي عفوا يلا اطلع اتفرج على الtv لغاية مااخلص
سمير : يوووووووه يعني ماراح انروح
حنين تقرص خدوا : ههههههه لسانك طويل لا تخاف بخلص بسرعه
حنين عملت شعرها بسرعه بالمكواه لان شعرها ناعم مااخذ وقت كثير وحطت الميك اب حقها المعتاد الخفيف ماسكارا وكحل وروج وردي وبلشر وردي ولبست فستان حنين من النوع اللي مايحب اللون الاصفر والاورنج والاخضر ماتحبهم بس مره شافت فستان اصفر جننهااا كان فستان اصفر ليموني بابيض مهما وصفتوا قليلي
كان الفستان ابيض وفيه شغل اصفر كان قصير حنين لبست تحتوا بدياصفر علشان من عند الصدر مره مفتوح ولبست بيدها اليمين على اسوارة الحب حقت زياد ساعه لونها اصفر والساعه عباره عن شريطه تربط فيونكه كانت على يدها جنان ولبست بيدها اليسار اسواره لولو ابيض واصفر وفتحت شعرها على ضهرها هاذي تسريحه حنين اللى تخلي شكلها جنان وخلت غرتها على جبهتهاا ولبست برجلهاا خلخال كانت اتجنن
طلعت من الغرفه حقتها ومعاها الشنطه والعبايه
سمير : وااو حلوه
حنين : هههه عارفه انا نفسي عجبني شكلي يلا
حنين وسمير نزلوا على الدرج وكان تليفون البيت يرن وسمير يجري عليه ويرد رفع السماعه
حنين : خميروه لا ترد مافي وقت اتأخرنا
سمير وهو رافع السماعه يمكن ماما
حنين : بلا ذكاء لو امك اتصلت على جوالي
سمير : الوو
زياد : خمير حبيبي اعطيني حنين بس لا تقول لها مين
سمير يحب حنين ومايقدر يكذب عليهااا : حنين تعالي كلمي زياد
زياد انقهر منوا
حنين في نفسهاا اوووف هذا ايش يبي عيب اقفل بوجهوااا ياربي: هات السماعه
حنين تاخذ السماعه تلقى زياد مشغل
قالوا وعادو في حكيهم قسوا على قلبي قلبك الله الله واكبر عليهم
فيا تصدق حبيبي وانا اللى معطيك روحي ان كان هذا نصيبي عذب وزود جروحي
ماريحوني الله واكبر عليهم ماريحوني بحبك قاللوا وعادوا في حكيهم قسوا على قلبي قلبك
حنين عرفت ان زياد قصدوا ندى في الاغنيه شغلت بالجوال
ابتعد عني ماحبك ويش تبيبي قدرك الغالـــــــــــــــــــــــــي رميته بالثري
ابتعد عني ماحبك ويش تبيبي قدرك الغالـــــــــــــــــــــــــي رميته بالثري
قـــــــــــــــــــــــــــــــــــــدرك الغالي رميته بالثــــــــــــــــــــــرى
وا حسايق قولتي لك ياحبيبي وا حسايف قولتي لك ياحبيبي
حنين قفلت الخط وقامت اخذت سمير وراحت على بيت عمها ومعاها سيتي
******
اما عند محمد ورويده محمد قدر يخلي رويده تطلع من زعلها على جدتهااا
رويده : هههههههههههههههههه ماراح اخليك تمسكني
محمد : والله لو مسكتك
رويده وهيا تركض : شنو بتسوي
محمد : خليني بس امسك وعرفين
رويده : هههههههههههههههه ماراح تمسـ
محمد يقلدها : هههههههههههماراح تمسكنني ههه مسكتك
رويده : اووووووف
محمد : تبين تعرفين شنو راح اسوي
رويده : شنو ؟؟
محمد يغمز لها ويبوسها على خدها : الحين خلينا نرجع الفندق وبتعرفين
رويده فهمتوا : لالا محمد خلينا نسهر هنا الجو حلو
محمد : السهره بالفندق بتكون احلي
******
اما في بيت ابو سعود
زياد كان مصدوم من رد حنين عليه مو معقول حنين طول الفتره اللى فاتت ماكان في على لسانها غير طلقني وكمان تقولها وهيا ماتنظر فيااا معقول اليوم تقولي ماحبك معقول تقولي قدرك الغالي رميته بالثرى
بس لا اللى يحب مايكره ومعناها ان لي قدر عندهاا وانا سمعتهااا بجواز وجدان كانت تقول حبيتك وذي غلطه معناها تحبني اهي بس تسوي كذا عشانها زعلانه مني ياربي لي متى لين متى
اما في الصالــــــــــــــه عند الحريــم
ام احمد : والله حنين مره اتأخرت
ام عبد لله : كلمتها بطريق
ام احمد : ليــه ماجات معاكم
ام عبد الله : كانت نايمــه وعلى بال ماتقوم وتخلص
اما عند البنات كانوا جالسين مزح وضحك ولعب
هدى : بنات حنين اتأخرت
وجدان : كلمتها تقول بالطريق وحتى خالتي كلمتهااا
هبه : ماادرى ليه حاسه بتجيب سمير بلبس اللى عليه بالبيجامه
الكل : هههههههههههههههههههه
اماني : احمدي ربك لو على البيجامه انا خايفه تلبسوا البنطلون من عند راصوا مو من عند رجلواااا
هبه : هههههههههه عبد الله قالي قبلك
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
*****
اما في المجلس
ابو عبد الله : عبد الله كلمت حنين
عبد الله : يبه امي كلمتها تقول بالطريق
زياد فرح توا اللى عرف انها جااايه
سعود : الا وين خميـــر
عبد الله : هههههههههه سبناه عند حنين
فارس : حرام عليكم
سعود : الله يستر عليه حنين ماتعرف للبزران اتخيل يبي الحمام
عبد الله : لا تقول لسيتي بس قلنا لها تلبسوا مهمة الملابس عليهااا
حنين وصلت وقبل ماتدخل بيت عمها كان لازم تروح المجلس اتسلم عليهم
حنين تتصل على عبد الله : الوو عبوود .........عندكم احد غريب بسلم على عمي ........اوكي باي

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -