بداية الرواية

رواية غلطه وبندفع ثمنها السنين -29

رواية غلطه وبندفع ثمنها السنين - غرام

رواية غلطه وبندفع ثمنها السنين -29

راحت ناديه الغرفه النوم والبست معطف بني موديله فيه قبعه من ورا
ناديه غطت شعرها بشيله وااخذت القبعه اللي ورا
اللي متصله مع المعطف واحطتها على راسها بس بينت خشمها وفمها واعيونه اشوي تبان واطلعت من الغرفه وهي تبتسم
ناديه: انا جاهزه
فهد لف عليها وقام من مكانه ..اعجبه شكل ناديه وهي مغطيه اعيونها..
قرب منها ورفع القبعه من اعيونها قال :ليه مغطي اعيونج
ناديه وهي ترد القبعه على عيونها قالت :ماابي عيني تجي في عين شباب اليابان
فهد مد اصابعه على خد ناديه وقرصها وبعد كذا قرب الصابعه من فمه وباسها
ناديه استحت من حركته
فهد يموت على سحاهاااا
فهد: توكلنا على الله
ناديه:لا اله الا الله
فهد : محمد رسول الله
واطلعوا من الفندق
عند باب الفندق
فهد يرحب بصديق له ياباني المواعده عند باب الفندق
صديقه اسمه شكي ماره وزوجته نهي ماره
فهد عرفهم على زوجته ناديه
ناديه تساسر فهد: انت مواعدهم
فهد : ايه ..اقص عليج ماادل بديره ..اعتمد على الله ثم عليه كل ماجيت اهني ادق عليه يدليني الطريج
ناديه: زين سويت .
فهد ونايه اركبوا مع شكي ماره وزوجته بسيارتهم
فهد وناديه اركبوا ورا
وشكي وماره وزوجته قدام
شكي ماره عزمهم على المطعم واهم وافقوا ماحبو يردونه وهو مصر على العزيمه
في المطعـــــــم
الكل جالس وماسك المنيوم
ناديه تقلب في المنيوم: اكلهم ماينعرف له
فهد يبتسم: بطلب لج نفس طلبي
اطلبوا الاكل
وناديه مااعجبها اكلهم اكتفت بسلطه والشوربه اللي طلبها فهد لها
اقترحة عليهم نهى ماره تاخذهم المتحف الياباني
فهد وناديه اعجبتهم الفكره ووافقوا
في السياره
نهي ماره وناديه طاقات سوالف
فهد يساسر ناديه وهو يبتسم: غطت على رزان بالكثر الاسئله
ناديه: هههههههههههه الله بلانا بهيك ناس
فهد يقلدها:هيك ناس............اشوفج قلبتي
ناديه تبتسم: افلتت مني
بعد ساعه اوصلوا المتحف على غروب الشمس
المتحف كان مزدحم بالناس
شكي ماره قص لهم تذاكر ودشواالمتحف
ناديه خافت لا تضيع بزحم الصقة في فهد ومسك يده
فهد شد على يده يحسسها بالامان
ناديه وفهد الفو المتحف كله اعجبهم حيل وانبهروا من اليابانيين مبدعين بشكل رهيب
ناديه وفهد بعد مااخذو لفه على المتحف اطلعوا منه
في ساحة المتحـــــــف
ناديه: وين ربعنا ضيعناهم
فهد يبتسم:صج وهقة اشلونج بنطلعهم من التوائم شكي ماره
ناديه احكت من قلب على تعليق فهد :هههههههههههههههههه
فهد انهبل على ضحكتها ...عطها نظره
ناديه ماانتبهت حق نظرات فهد..كانت تتأمل بالنالس الي حواليها
فهد مافيه يكتم مشاعره صوب ناديه: احبج
ناديه التفتت عليه تريد تتأكد من اللي اسمعته
ظلوا يطالعون بعض
والناس حواليهم رايحه وجايه وهم مو دارين عنهم كل واحد غرقان بعيون الثاني
فهد: احبج.........(شد على الكلمه)
ناديه فرحانه وهي تسمعها من فهد يازينه وهي طالعه منك غير غير لها طعم ثاني
ناديه نزلت عينها الارض اذبحتها نظرات فهد لها
فهد ابتسم بخبث وهو يشوف يد ناديه مازالت في يده رفع يده وقربها من فمه وعض يد ناديه
ناديه: اااااااااااااااااااااي
فهد مات من اضحك عليها: ههههههههههههه..
ناديه تخلص يدها من يد فهد وتطقه على صدره بنعومه قالت بدلع :اعلم عليك عمي راشد
فهد: هههههههه شنو بتقولين له
ناديه: بقول والد اخوك شهو يدي
فهد مسك يدها وطبع قبله على مكان العضه
ناديه وهي تسحب يدها : لالالا تحاول ماعندي واسطات ..بعلم عليك عمي راشد
فهد ابتسم ابتسامه عريضه: وانا بعد بشتكه له منج
ناديه تبتسم: لا تبلاني ...شوفني مؤدبه
فهد بصوت حنون : بقوله خبلتني بنت اخوك برقتها ودلعها وسوالفها وضحكتها وجمالها ماخلت فيني شي صاحي ...
ناديه ولع وجها احمر من اعترفات فهد وحبه لها
اشوي جات نهي ماره وزوجها
نهي ماره تسئل ناديه ليه وجهك احمر تعبانه
فهد يبتسم
...........................
في بيت ام نــــــــــاصر
ريم : والله ياعمي هو اللي قص علي
راشد يمثل الغضب: بنات اخر زمن تملك اليوم باجر طالعه معه ....
هيونه تصف مع عمها: فضحتينا ياريم ..فضحتينا
ريم شوي وتبكي :والله هو اللي قالي راشد دزني عليج اخذج وانا صدقته
راشد: اذااحد جاج وقالج راشد دازني عليج تركبين معه
ريم دمعة عينها
دارين: خف على البنيه هي مااركبت مع احد غريب زوجها...
راشد يبتسم وهو يشوف ريم دمعة عينها
هيونه تضحك: والله محمد غير كله ذوق مو برهوم كلش مايعرف يدز مسج ولا حتى يمر علي ويسلم
راشد: برهوووووووووم....
دارين: خطيره هيونه من ذلحين تدلعه
هيونه: شنو الفايده الدلعه وهو ماجاء يوصلني الجامعه اليوم غبت وسبه المواصلااااات..ماقال مرتي طافتها الجامعه اليوم ..
دارين: وهو شنو دراه فيج
هيونه تغمز عينها ريم: شنو در محمد بطلعت ريم من الجامعه ...الساعه 11 واقف عند الباب ..
دارين تكلم ريم: نضحك وياك ليه تصدقين كل شي
ريم تمسح الدموعها
راشد: انا لازم اقول حق اخوي اليوم يصدربناته حق رياجلهم ..مو بلزم نسوي عرس وطقطقه...
وحده تقول برهوم والثانيه تركب معه
هيونه تاخذ التلفون البيت وتعطيه راشد قالت وهي تبتسم: كلم ابوي
دارين: ههههههههههه انتي ذلحين مستانسه على ابراهيم على بالج متزوجه راشد بن تركي
راشد استانس الابتسامه شاقه وجهه
هيونه تقهر دارين وراشد: ولا استوى
ريم تحمست السالفه : اكيد ولا استوى راشد غير عن كل الرياجيل
راشد: لالا تمدحيني بقول حق ابوج
دارين تبتسم : امسحها بوجهي هل مره مراح تعيدها ريم وعد مني
راشد يضحك: وجهج ابيض...بس اللي وراج من اللي يمسح عنها
الكل:هههههههههههههههههههه
ريم: برهوووووووووووم
....................
بيت حميـــــــــــد
سلطان معصب : شفتي ابوي شنو سوا فيني
موزه: ماسوا شي غلط ...ابوك خايف عليك من مساعد...من حقه ينقلك من الصف اللي فيه مساعد
سلطان: لالالا انا مو ياهل عنده يمشيني على كيفه
موزه: سلطان اشوف السانك طال ماتحشم احد ...لا تحسبني اليوم راضيه على اسلوبك اليوم مع ابوك الصبح ... احترم امك وابوك عشان يعتبرونك ريال ويحترمونك
سلطان : قولي حق ابوي ماله شغل فيني
موزه: ليه ماتجلس مع ابوك وتقوله اللي في خاطرك ...
سلطان: ماابي اكلمه انا زعلان عليه
اشوي دش عليهم حميد راد من الدوام وسمع حوارهم
قال: جعلك ماترضى
سلطان معصب : اصلا انت ماهمك رضاي ...كل اللي يهمك تحكم فيني وتحرمني من ربعي
حميد: خذ الكاس وطقني فيها ...يلا شنو تنطر..
موزه كلش مو عاجبها الوضع بين حميد وسلطان
موزه تساسر سلطان اعتذر من ابوك
سلطان: مو قصدي ارفع صوتي عليك ...بس انت ليه تنقلني من غير ماتستشيرني
حميد: جيتك بطيب مانفع فيك ...رفعت صوتك علي قدام امك وخوانك ولا حشمتني ولا قدرتني وانا ابوك ..وذلحين لك عيني تسئلني ليه نقلتك
وطلع حميد الغرفته وترك سلطان وموزه بصاله
....................

الجــــــــزء 61

بعد السبوعيــــــــن
هيونه وريم يتجهزون حق عرسهم حنان وايمان
مااتركوهم معاهم يساعدونهم بالتجهيز
هيونه ماتثق بذوق احد تحب هي تختار شغلاتها (ملابس والعطورات ...الخ)بنفسها
ريم ماتعترض على احد اللي يعجبكم اخذوه انا مقنعه فيه...مسلمتهم الخيط والمخيط
كلمتها المعروفه ..كيفكم
تنقهر منها ايمان لاقالت كيفكم
تقولها من اللي بيتزوج ويلابس مو انتي اختاري شغلاتج بنفسج لا تعتمدين على الاخرين
ناديه وفهد عاشو احلى اسبوعين الفوا اليابان من شرقها لاغربها ..ماقصر شكي ماره قام بالواجب
حميد مازال يراقب تحركات سلطان من بعيد
موزه تمثل قدام اعيالها علاقتها بحميد مافي احسن منها زوجين متفقين...وبغرفة النوم واحد بشرق وثاني بالغرب
شيخه وسعيد ارجعت المياه المجاريها
.......................
في الامــــــــارات
وقت العشاء
سعيدجالس على طاولة الطعام وبحضنه رهف..
وحمدان جالس بالكرسي الثاني
شيخه تحط الاطباق الاكل على طاوله
سعيد: ذلحين رجعت الحياة هذا البيت........بعد ماكنت وحداني القابل الطوفه
شيخه وهي تشيل رهف من حضن سعيد:ههههههههه......وكيف حصلت الحياء من غيرنا
سعيد يقهرها:تبين صج...مرتاح من القرقره والحنه والتحقيق اللي مايخلص ليل ونهار
شيخه تبتسم: حرام عليك كل هذا فيني
سعيد يبتسم:لا مو كلها فيج...سعيد يغمز لها عين..اختاري وحده منهم
شيخه تبتسم :رومنسيه
سعيد:هههههههه انا ماقلت رومنسيه
شيخه تبتسم ابتسامه عريضه: العتب على السمع
سعيد بصوت حنون: الله ريحرمني منج ولامن حنانج
شيخه: ولامنك ياروحي ...ويخليك ربي ذخر لنا
حمدان: ههههههههههههههههههههه
سعيد: حووووووو ..وش عنده ابو سعيد
حمدان وهو يأشر على رهف
رهف كل وجها كاتشب
سعيد:هههههههه استقلت امها
شيخه تنظف وجه رهف :يالوسخه ليه جذي ..
.................
في يوم جديـــــــــد
بيت حميــــــــــــــــد
الساعه 1 ظهرا
شهد وعمر توهم رادين من المدرسه
اشوي دش حميد ودف سلطان على الكنب
حميد معصب: هذي اخرتها معك...
سلطان مدنق راسه ماله عين يشوف ابوه..بعدماعرف ان سلطان مهرب من المدرسه و يفحط بسياره مع مساعد
موزه قامت من مكانها:شوووووو مستوي
حميد: شوفي اخر تربيتج ودلالج وين وصل
موزه: انت كل شي ينكسر ولا يخترب بهاي البيت تحطه فوق راسي
حميد: انتي مسئوله عن كل شي يحصل بالبيت
موزه: وانت شنو مسؤل عنه
حميد:انا مو شراتج.. جالسه بالبيت تامرين وتنهين
انا اطلع من البيت من صبح وماارد الاالعصر...الوفر الكم العيشه الرفاهيه
شهد وسلطان و عمر يشوفون امهم وابوهم يتهاوشون قدامهم اول مره
شهد دمعة عينها
موزه انقهرة منه كا مصيبه يحطه فوق راسها
سلطان مارضى احد يغلط على امه قدامهم ..ومن قبل ابوه وقال: امي مقصرت معانا طول عمرها واقفه معانا وتسندنا...انت اللي لخبطت حياتنا ...وبعد مالخبطتها جاي تحاسبنا
حميد:انا ادري امك هي اللي مستقويتك علي..
موزه :انا مااروم اتحمل العيشه معك..شبعتني اهانات واتهامات باطله..................وطلعت فوق الغرفتها والبست عبايتها والنزلت
وجات بتطلع من البيت وقفها صوت حميد
حميد:اذا بتطلعين من البيت مالج رجعه
موزه انصدمت منه ..اخر شي توقعه من حميد يهددها
حميد شافها واقفه عند الباب ارتاح ..مسكتها من يدها اللي تعورها ....لكنه تفاجئ من رد موزه
موزه:وانا ماطلعت من البيت ولي نيه ارد اهني مره ثانيه.............وطلعت
شهد وعمر يترجون امهم تجلس وماتطلع من البيت
حميد : ماتقوم ترد امك قبل ماتطلع من البيت
سلطان ببرود: خلها تشوف حياتها... وتزوج ريال يقدرها ويحترمها ويسعدها
حميد طلعت عيونه: شووووو تقصد برمستك
سلطان: امي تحملت منك وااااااايد ايام سهراتك وذلحين كلامك الجارح لها... انت على بالك مااعرف انكم متخاصمين وماتكلمون بعض من فتره..
امي ماتستاهل كل هذا منك
دوم تحفظ صورتك قدامنا ومصورتنك ملك
حتى يوم تسهر مع ربعك ماترضى عليك نقول كلمه وحده عنك
خل امي تعيش حياتها
وطلع فوق بالداره
حميد يطالع سلطان وهو يرقا الدرج .. والله وكبرت سلطان
شهد تمسك عباية امها وتبكي: الله يخليج يمه لاتطلعين وتودرينا
عمر: ماما انا مااروم اجلس اهني من دونج
موزه ماسكه الدموعها قالت: مابطول برد.. وباستهم واحضنتهم واطلعت بسرعه من البيت
.......................
في بيت ابوسعيد
ام سعيد: كل هذا يصير وانا ماادري عنه
موزه تمسح الدموعها: يمه الله يخليج لا تخبرين ابوي
ام سعيد: ابوج لازم يعرف
موزه: موب لازم يعرف ..تكفين يمه
ام سعيد: اذا سئلني ليه موزه جالس اهني وتاركه بيتها واعيالها
موزه: قولي له تعبانه وتبي ترتاح عند امها
ام سعيد: يحصل خير.....افااا ياحميد تسوي جذي في بنت عمك
موزه رمت نفسها بحضن امها وصارت تبكي
مااروم اتحمل اهاناته مااروم ماروم
ام سعيد تهدي فيها
...............
في اليابان
في المطعـــــــم
الجو هادي وموسيقى الكلاسكيه
هناك شخصين جالسين مقابلين بعض
فهد: حبج سكن في قلبي وبناء له عمار
ناديه تبتسم: ومن متى هذا الحـــــب
فهد يمسك يدها: من زمان ...لما تجين عندنا في الكويت اطير من الفرحه انطر الحظه اللي اشوفج فيها
ناديه مستغربه: من زمان!!
فهد: من يوم كان عمري 18 سنه اول مره شفتج فيها بعد ماتغطيتي كنتي تركضين بالحوش وتلعبين مع عمتى ايمان بالماء
كنتي لابسه بنطلون بيج وابلوزه بيضه
من هذاك اليوم وانتي خذتي عقلي
ناديه تبي تعرف ليه تزوج شوق طالما هو يحبها من زمان : أي اشوف اخذت عقلك ...رحت وتزوجت شوق
فهد : شوق الزمن رمها بطريجي ..
ظلوا ثواني صمت فهد كسر الصمت
فهد: منو اللي يسوا طوايفي ؟؟؟
ناديه صدمها بسؤاله: امممممممممممممم محد يسواك
فهد: انا حبيت تكون جلستنا نفتح القلوب ...انا فتحت قلبي لج وقلت لج عن حبي لج..
ناديه: وانا ماعندي شي اخبيه عليك......لما قلت محد يسواك ماكان اقصد احد ...قلتها مشان اقهرك مثل ماقهرتني واسلوبك معي وتحكمك فيني
فهد يبتسم: هذا من غيرتي عليج.......اممممممم.شنو مواصفات فارس الحلامج؟؟
ناديه تبتسم: شاب جميل وطويل وعريض المنكبين وشعره اسود كثيف ناعم ويملك شركه والديه اختان وهو متزوج صارله ثلاث اسابيع
فهد: هههههههههههههههه......قولي الصدق
ناديه: من كثر ابوي مايمدحك ويتكلم عنك ..عجبت بشخصيتك حيل ..كان كله يقول يابختها اللي بتزوج فهد......احس بالغيره لا قال ابوي كذا مدري ليه
والما مات ابوي الكل اعتذر يمسك الشركه الا انت اصريت تشغل الشركه ..وقتها رسمت احلامي معك
فهد مبسوط حده: اهااااااا ذلحين عرفت ليه ماحضرتي عرسي المااخذت شوق ..
ناديه: لاتذكرني ..وقتها ماكنت عايشه مع الناس.. اخذت عهد على نفسي اني ماارد الكويت ..بس سالفت عرس عمي راشد وتأثيث جناحه هي اللي ردتني
فهد يشد على يدها: انا مبسوط انج تبادليني نفس المشاعر ....كنت اقول راح احصل صعوبه اخلي ناديه تحبني وتقبل وجودي بحياتها..
ناديه تبتسم :ماكان يبان عليك انك تحبني ..خاصتا بعد عرسك من شوق.. كملت بخبث..والساعه اللي اشتريتها لها من الفلوسي
فهد: هههههههههههه مصره انها من الفلوسج....اولا الساعه مو لها
ناديه:اجل من له
فهد يبتسم: مالج خص ..
اشوي جاء شاب من نمسه مد يده حق ناديه يبيها ترقص معه
ناديه تطالع شاب وتطالع فهد
فهد يطالعها بنظرات ..ارقصي معه شوفي شنو بسي فيج
ناديه افهمت نظرات فهد كلها تهديد قالت :مااعرف الرقص
شاب اصر انها ترقص معه
ناديه اعتذرت منه بعد الحاح طويل لما قالت انها تعبانه
فهد: يازينج وانتي ترقصين مع النصراني
ناديه:ههههههههه
اشوي جاء الطلب وكلوا
.
.
.
.
وهو رادين الفندق وقفوا التاكسي ينزلهم قريب من الفندق يبون يمشون اشوي بالجو الحلو ممطره
فهد مسك يد ناديه وصاروا يمشون على الرصيف
ناديه وهي تشوف المطر ينزل بسرعه جو يخبل:
يالله ذكرني الما كنا الصغار كنا نطلع بشارع ونلعب بالمطر انا ودارين وفواز
بس ابوي دايما يطردني العب تحت المطر يقولي تمرضين
ودارين وفواز يحروووووني يلعبون محد يقولهم شي
فهد نزل من الرصيف ومشوا وسط الشارع
اخذ يد ناديه الثانيه ومسك يدها الثنتين عدل
قال: ذلحين بخليج تلعبين تحت المطر
واخذ يدور وياها تحت المطار
ناديه المطر يجي على وجها وهي مبسوطه
الصوت الضحكه تتعالى بشارع فاضي مافيه احد سوا ناديه وفهد
ناديه فكت شيلتها وقفت تعدلها
فهد حضن اكتوفها ومشوا الين الفندق
في الصنصيل
ناديه اشوي حست بدوخه اختل توازنها
فهد رفعها من مكانها
ناديه الفت يدها حول عنقه.. مستحيه : يوه نزلني
انفتح الصنصيل
وهم عند باب الغرفه
فهد: طلعي بطاقة وافتحي الباب
ناديه طلعت البطاقه من جيبه وافتحت الباب
ناديه شافت فهد مادخل: ماتدخل
فهد: انا اشيلج مجانا
ناديه تبتسم: شنو يعني
فهد: ابي بوسه
ناديه: مستحيـــــــــل
فهد يبتسم: كيفج مافيه بوسه ماني داخل
ناديه شافت ياباني طالع من غرفته يبتسم لهم
فهد : يالله بوسيني
ناديه شافته ملزم . قربت شفايفها من خده وطبعة قبله سريعه
فهد : ااااااااااااااااااااه ياقلبي
ودخل الغرفه وهو شايل ناديه
اشوي دق تلفون فهد
فهد نزل نايه ورد على تلفون
فهد: يامرحبااااااااااا ومسهلااااااااااااا
راشد يضحك : لالا الرجال مبسوط على الاخر
فهد يشوف ناديه تنزل معطفها وشيلتها:احد يقابل ناديه ولا ينبسط..
ناديه ابتسم بخجل
خذوا سوالف فهد وراشد
.
.
.
.
دارين تتدق كتف راشد: ابي ندوي
راشد يكلم فهد: عندي وحده ماذيتني .....ماتدور لي يافهد وحده شقرا
فهد: مافي غير عيون مشنطه تبيها ...اجيبها مع خدامه
راشد:تخسى مو انا اللي اخذ خدامه
دارين:هههههههههههههههه
راشد: جذي زين شمتها علي
ظل فهد وراشد يسوالفون
راشد: عطني ناديه ....بصيرلها شي اذا ماكلمتها ..
فهد: ههههههههههههههه
فهد ماحصل ناديه بصاله قال بصوت عالي : ناديه
ناديه طالعه من الغرفه النوم : لبيه
فهد ابتسم اول مره يسمعها تقول لبيه..مد عليها تلفون: لبيتي في منى...خالتج على تلفون
.
.
.
دارين اطلعت من الغرفة النوم وراحت اصاله
وهي بتطلع وقفها صوت راشد
راشد: تعالي كلميها عندي
دارين تضحك: سوالف حريم
دارين: هلااااااا وغلااااااااا بالعروس
.
.
.
ناديه : دودو وحشتيني
دارين: ايه امبين وحشتك ..شفتي عيون فهد ونستيني
ناديه:هههههه اشلونك وشلون امي والبنات
دارين: كلهم طيبين ............المهم اخبارك انتي
ناديه تكلم بصوت واطي عشان فهد مايسمعها..فهد عطها التلفون وراح يتفرج على تلفزيون
قالت: اسكتي يادودو فهد يحبني من زمااااااااااان
دارين: ادري..
ناديه: تدرين؟؟؟..من متى؟
دارين: من يوم اخطبك فارس
ناديه: وليه ماخبرتيني
دارين: ناس محلوفين علي .....بعدين بقولك اسالفه ..المهم لبستي القمصان النوم
ناديه: لا
دارين: ليـــــه
ناديه: لابست اللي انا حطيتهم ..اما قمصانك استحي..
دارين: ندوي لا تحديني اجيك في اليابان ولابسك بالغصب...البسيهم اليوم
ناديه: زين
دارين: اوعديني
ناديه: امممممممم
دارين : ندووووووووي
ناديه: اوعدك
اشوي وسكرت ناديه تلفون من دارين
ناديه عطت فهد تلفون ودشت غرفة النوم
بغرفة الملابس ناديه متردده تلبس ولا لاء
بعد تفكير طويل اختارت استر واحد
بعد مااخذت شور سريع ونشفت شعرها البست القميص النوم الاحمـــــر
عباره عن كوكتيل وقصير يوصل لين نص الفخد
خامته من التور الناعم السترج .من تحت يجيك مكسر بطريقه ناعمه من عند الصدر نفس الطريقه
طالع عليها يخبـــــــــل
ناديه اسمعت صوت حركه
راحت على طول النحشت تحت الغطاء
اشوي فتح الباب الغرفه
فهد: نمتي؟؟
ناديه من تحت الغطاء : لا
فهد دش وغير ملابسه وراح ينام
وهو رافع الغطاء: يووووووووه ماشربت ماء.. .
ناديه قامت تلقائين :بروح اجيب لك ماء
فهد كان بيقولها لا تروحين بروح انا بس ماكمل كلمته من اللي شافه
انبهرمن ناديه فتح فمه
ناديه ماانتبهت على فهد راحت تجيب الماء
اشوي دشت ناديه وقربت منه مدت يدها عليه قالت بهمس: ســـم
فهد خذالكاس منها وهو متنح..وشرب الكاس دفعه وحده
ناديه : بالعافيه...خذت الكاس وحطته على الطاوله وردت مكانها وتلحفت
فهد ماشبع منها قال بخبث:جاء على بالي اشرب كابتشينو
ناديه: كابتشينو!!!!
فهد: اذا انتي تعبانه انا بسوي لي
ناديه تبتسم: تعبك راحه....بس مستغربه منك تشرب كابتشينو باليل
وراحت المطبخ
فهد..ذبحتني ....براسه موال...وراح لها بالمطبخ
فهد طلع من الغرفه وشاف ناديه تسخن الماء
قرب منها:ماابي كابتشينو
ناديه التفت عليه....:.شنو اللي غير رايك؟؟؟
فهد وهو يتأمل فيها
ناديه انتبهت على نظرات فهد احرقتها...انا الغبيه سمعت كلام دارين...واي فشله
فهد قرب منها وحط يده على عنقها وصار يمرمر يده على عنقها وصدرها ...قرب منها حيل قال: ماخذ قطعه منج
ناديه وهي تبتعد عنه قالت بهمس : من ذوقك ...والفت على الماء شافت يغلى طفت النار
فهد حوط يده على خصرها وشد عليها قال بصوت همس : ماابي كابتشينو....ابيج انتي وبسسسسسسس.........و دفن وجهه في عنقها وطبع قبله طويله بعد كذا الفها على جهته وصار وجه مقابل وجها وقرب من شفايفها وطبع قبله اطول واعمق
الغريب ناديه تبادله بالقبله اعمق واعمق وهي تلف يدها حول عنقه
فهد يمرمر يده على ظهرها العاري
...................
الكويـــــــــت
وقت الصباح
بالجامعـــــــــــــــــه
تحديدا بالكفتريااااااااا
منى تسلم على هيونه: اهلين مرت اخوي
هيونه: هلابج زوووود
منى: من كان يصدق انج بتاخذين اخوي ابراهيم
هيونه: ليكون مو من مقامكم
منى: ابرك يوم اللي بتصرين فيه مرت اخوي....بس ابراهيم هو اللي ماكان يفكر ياخذ من بنات عمى ناصر...كان يقول خسران اللي ياخذ من بنات عمي ناصر واخوهم فهد
هيونه انصدمت ابراهيم مايبيني :اجل ليه تزوجني
منى تطالع ساعتها: هذا الكلام من زمان بس ذلحين تغير هو اللي قال ابي هيونه.........يالله بااااااي اشوفج اخر الدوام
راحت منى وتركت هيونه بصدمتها
اخر الدوام هيونه اتصلت على امها نوره وقالت لها بتغداء عند ابوها
.
.
.
في بيت نـــــــاصر
الساعه 2 الظهر
هيونه وهند بصاله يسوالفون
هند لحظة ان هيونه متضايقه و في خاطره كلام
اشوي دش عليهم ناصر راد من الشركه
ناصر: هيونه عندناااااااا من وين طالعه الشمس
قامت هيونه تسلم على ابوها

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -