بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -38

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -38

الله يكــــــــــون بعووونك ياتركي ..
في هالحظــه سامي تذكر فــداء في المستشفى " لو الحين تموت ! بسوي اللي سواه تركي ! ولا ماراح اهتم ! اسسم الله عليها انا وش اقول يارب تطول في عمرها وتعوضها في زوج عني / وفي النهايه انا عارف اني الخسران "
وصـــل لـ بيت ام بــــدر ونـــزل تركي .. فتح الباب اللي يطل ع الصاله وفي اليمين المجلس استغرب من زحمتهم وساره واسيل و وجن يصيحون
صعـــد فــوق مــاله خــلق شي اللي فيـــــه مكفيــــــــه ..
بسيل اللي شاف تركي من بعيد : تركي تـــــــــــــركي
لفــــو كلهم على تركــي ويأشرووون له إن ينــزل
نـــزل لهم بـ هدوووء وجلس ع الكنب
بدر حق تركي : وشفيك ؟
وجــن : عيووونك حمرااا انت كنت تصيح ؟
ارتجفـــت شفايفـــه وطاحت دموعه وهو يناظر بـ عيونه أخوانه اللي كلهم متجمعين عليه : رحيــل ماتت
آلكـــــــــل انصمــــع من هالخبــــــر وتفـــاجــأ ..
فراس : من متى ؟
تركي : ثلاث أيـــــام
قرررب فيصل من تركي ولفـــه عليه : انت وش تقوووووول ! رحيل لها ثلاث ايام متوفيــــــــــــــــه !
قــام تركي رايح غرفته : بروح ارتاح فـوق بليز لا احد يزعجني
صعد بســـرعــــه وترك فيصـــــل اللي ماتحرك من مكــــــــانه " ر ح ي ل "
راح فـــوق بســرعه يــلحق تركي ومسكـــه من عند الدرج : ترررركي رحيل ماتت
تركي : اوووه فيصل اللي فيني مكفيني
مسك تركي من بلوزتـــــــه : جاوبني ليه ماتت
استغرب تركي من فيصل " ليـه ماتت " اصلا أهو ماسأل نفســــــه هالسؤال ولا جــا في باله ...
نزل تركي راسه : مادري ماقالو لي
فيصل وهو يتركـــه : غبـــي غبـــــي اكيد كانو يكذبون عليك يبووون يفكون بنتهم منك
تركي بعصبيــه : احترررم نفسسك ولا تقول عني غبــــــــــي
فيصل وهو يناظر تركي من فوق لـ تحت : عمرك ماراح تستــاهلها قالو لك ماتت وصدقت على طووووول ماصدقت خبــــــــــــــــر
رفــــع تركي يـــده بـ يضرب فيصل بس مسكه بندر : انتو في الدرج روحو كملــــو هناك
ماهتم تركي حق كـــلام بندر وبعد يده بـ يضرب فيصل بس هالمره بدر اللي مسكه : انت جنيـــــــــــــت
تركي بعصبيه : ماتسمعـــــــــــه شـ يقووووووول
بدر : ومهما قــــــــال ماتمد يدك عليــــه
فيصل بعصبيــه اكثر : وبقوووول اكثــــــــــر وأكثـــــــر انت ماتستاااااااهلها وانا متأكد انها ماتت من حرقـــــــــة قلبها انت السبب في مووووووتها انت السبب وعمري ماراح اسامحك
بعد عنـــهم بســــرعه وطلـــــع من البيــــــــــت
لحقـــه فراس بســـــرعه ..
اما تركي حس بـ دوخـــــــــــه .. مسكه بدر من جهه وبســيل من جهه ودخلـــوه غرفــــة بدر ..
بدر حق بسيل : جيب مـــاي له
تركي وهو ماسك راسه : آآآآآآآآآهـ راااااااااسي احس بـ ينفجـــــــــــر
بدر وهو يهديه : يمكن من الضغوطات لا تضغط على نفسك
هدا اشوي اشوي لما غمضت عيــــونه ، جاب بسيل المــاي واخذ قطرات بدر منه وحطه على جبهــــة تركي ..
بسيل وهو يمسك خده : حرارته بترتفع
الياس : شوف يده فيها ابر اظن إن كان في المستشفى
بدر : الله يصبـــــرك ياتركي
بسيل وهو يمسح دموع تركي : ماينلام كــان مشتاق لها وكل يوم يتكلم إنها زعلانه عليه وفي الاخير تروح كذا من غير حتى مايتعذر لها
بدر : اشش قومو نطلع لا يصحى
طلعو من الغرفــه شافهم كلهم متجمعين ..
ساره : تركي فيه شي !
بدر : لا مافيه الا العافيه بس اتوقع الضغط عنده ارتفع الله يهدااااه فيصل
وسن : حمــــــــــار يصبر خل يجي والله لـ اذبحـــه وش دخله اهو بالموووضوع يقول حق تركي كذا
بدر : الا وينه الحين فيصل ؟
الريم : طلع برا وفراس راح يلحقــــه
اخذ بدر جــواله واتصل على فراس : الوو ... وينكم .. إيشششش ! ... الحين ..؟ .. لا لا جدك انت مو صاحين والله ... ماعليك منه انت وينك انا راح اجي واتفاهم معاه ... هذا اللي باقي بعد ..
بعد ماسكر منه ..
وسن : شنو وش يقول ؟
بدر : الغبــي يقول بـ يرجع الكوووويت الحين
بسيل : واحنا كيف يرجع ويتركنا انا مع اسيل
بدر : وانت من جدك بخليــه يروح الحين شوووف كم الساعه 12 وبعدين مستحيل اخليه يروح من غير مايتعذر حق تركي
// // //
للعلم بــكره يمكن اتاخر في تنزيل آلبــــــــآرت ..
لاني الحين رايحه المزرعه وماراح ارجع الا بكره آلفجر ^^

آلجزء آلثالث عشر .. الفصل الثاني ...

فـي امريكـــا ..
خالد وهو يضم مساعد : بفقــدك
مساعد : وانا اكثر بعد جبــدي ماوصيك على ليان
خالد : وعلى أختها *_^
مساعد : اممم وعلى اختها
خالد : ههههههههه
مساعد : تامر على شي ؟
خالد : سلامتك ولا تقطع كل يوم اتصل
مساعد : إن شااء الله وكل عام وانت بخير
خالد : على !
مساعد : اليووم رمضااان ياغبي
خالد وهو حاط يده على فمه : قوووول قسسم توني شربت ماي
مساعد : هههههههههههههههه خبـــــل
خالد : اسستغفر الله نسيت راح عن بالي
طلعت من الشقه اللي قبالهم ليــان : هلا مساعد بتسافر الحين ؟
مساعد : إيــوا تامرين على شي
ليان : لا سلامتك و وصل سلامي حق الاهل
مساعد : الله يسلمك يووصل ان شااء الله
خالد : يلا مع السلامه
سلم عليهـــم وراح المطــــــــــــــار ..
في الشقه ..
كانت مغمضه عيونها وٍ تسمع كل اللي يقولونه .. آليــوم بروح وماله رجعه في امريكا
يعني ماراح اشوووفه ! حتى لو رجعت السعوديه وووين وين بحصله وين بلقاااااااااه !
وليان تقول ان بـ عيش في الامارات مع امه !
مسحت دمعتها وخذت شنطتها الصغيره وطلعت ..
ليان : لموو وين رايحه
لمى : الجامعه
ليان : بس انتي قلتي ماعندك شي
لمى برتباك : ها اي ماعندي شي بس بروح اكتب اللي فاتني الاسبوع اللي راح يلا باي ..
وقفت لها تاكسي وٍ ركبت ..
في المطـــــــــار ..
هذا خامس مره يلف على ورا يحس ان احد يلحقه بس ماشاف شـي ..
رفع جواله : ايي هلا فراس ... لا انا بروح الامارات على طوول ... ايي .. طيب وتركي وساره متى راح يروحون ؟ ... إيييش ! .. لاحول ولا قوته الا بالله الله يرحمها
.. وهو وش مسووي ... اي يلا الله يصبره ... طيب ... طيب خلهم يرحون الامارات دام الوقت مناسب الحين امي تسوي لنا سالفه
ســكر من جواله وأغلقــــــه ومد لهم لجــــــواز ودخل ..
قـــربت من الدخول : لو سمحت اخوي نسى هذي الشنطه ممكن اعطيه اياه ؟
: لا لا ممنوع
لمى : وربي ضروري ماراح اطول بعطيه الشنطه وبطلع
: قلت لك ممنوع
لمى : تكفـــى والله هذي الشنطه ضروري راح يضيع من غيرها
:لاحووول الله
لمى : اشووي بس والله ماراح اطول
: طيب عطيني البطاقه حقك علشان اضمن انك ترجعين
عطتـــــــه البطاقه ودخلت بسرعه واهي تدوره بـ عيوونه شافته يركب البـــــــاص اللي يوصله حق الطياره ..
قطت الشنطه ع الارض واهي تصيح " ربي يرجعك بـ ســــــــــلآمه "
// // //
ساره : الحييين ؟
فراس : اهو مساعد يقول
ساره : ماابي مابي ماراح اروووح الامارات انت مو شايف حالة تركي
فراس : الا ادري بس الافضل ان يروح تركي الحين علشان يجلس الحاله وانا حجزت لكم طياره ع الساعه 6 ونص راح تمشوون
ساره : ليييييييييييه كذاااا مابي اروووح الحيييييين
تركي : ساره خلاص بنمشي اليوووم
بدر : مو قبل تكلم فيصل
تركي بـ تأفف : مالي خلق شي وبطقاق اللي يطقه
بدر حق تركي : فيصل يوم سوا كذا كان منقهر عليك
تركي : كذاااب ماكان منقهر عمره ماتمنى لي السعاده انا مع رحييل كأني عـــدوه مو أخووه وبعدين هو شدخله في الموضوع يصيح ويصارخ وكأن يعرفها من زمان
بدر : طيب الحين ممكن تنسى اللي صار وتروح تسلم عليه
تركي وهو ينزل : ماراح اسلم عليه هو اللي يجي مو انا
نزلت ساره بتلحق تركي : تركي
تركي هو يجلس ع الكنب : ساره مالي خلق شي
ساره نزلت راسها : لا بس بقولك تبغيني ارتب لك ملابسك ؟
تركي : لا ترتبين شي شنطتي مافتحتها من رجعت
ساره جلست جنبــه : مابي تروح المقبره حق رحيل قبل لا تسافر
تركي بـ ستهتزاء : اذبحها واروح قبرها !
ساره : بس مو انت اللي ذبحتها وش فيك اهم قالو سكته قلبيه يعني وش دخلك بالموضوع
تركي بـ صراخ : خلاص يكفــــــــي يكفــــــــي مابي اسمـــــــــــع شي
قامت عنـــه و قلبها يوجعها عليه بس يمكن لا تركته يهدا ..
.
.
" تركي زوجته توفت ! فيصل دايم معصب ومدري وش فيه ! منو راح يحل مشكلتي منووو "
كان متسدح في السرير على ظهره ويشوف السقف وهذا كل تفكيييره ،
" اليوم تركي بروح الامارات وفيصل بروح الكويت و على كذا ماحد فاضي لي " ..
مسك راسه بقووووه : يعني شلووون شلوووون اسوووي كل اللي يقولي عليه طـــــــــلال
طاحت دمعتـــــــه بضعف غير فيصل وتركي مايقدر يقول حق احد .. بدر لو يدري بـ ذبحــه وبخلص عليه قبل لا يحل مشكلته
فـــراس نفس الشـــي .. مساعد ماراح يشوووفه من امريكا للأمارات .. بسيل وبندر مايقدرون يسوون له اي شي
رن جـــواله بنغمــة طلال .. لف ع الجــوال وبعد عدة رنات رد : الو
طلال : هلا وغلا
الياس : اهلييين
طلال : انا واقف عند باب بيتكم ممكن تطلع
الياس : الحييييييين !
طلال : ايوا الحين ماقدر اصبر اكثر من كذا ابي اشوووفك
الياس : بس مابعد البس
طلال : اوكي البس وسو اللي تبيه وانا بنتظرك
تأفف من داخل قلبه : طيب طيب يلا باي
سكر من غير مايسمع رد طلال : اوووووووف
كان بلوزه يشبه الجــاكيت رصاصي حفــر من قدام سحاااب طووويل ومن ورا فيــه قبعـــه
مششط شعره ع الطاير وطلع ..
بسيل : ليه وين سيارتك
بندر : وانا وش اقول من الصبح خربانه ممكن اشوي سيارتك
بسيل وهو يشوف الياس ينزل من الدرج : الياااس اليااس
الياس لف عليه : نعم ؟
بسيل : اخذ بندر وصله بـ طريقك
الياس : بندر !
بندر : عندك اعتراض!
الياس برتباك : ها ؟ لا ماعندي يلا تعال
طلع الياس وركب السياره قدام : بندر اخوي يبيني اوصله في الطريق
طلال وهو يمسك كتف الياس : ان شاء الله
بعد الياس اشوي عن طلال : مو جنب بندر
طلال : تامر *_^
طلع بندر من البيت وركب من غير سلام ..
طلال وهو يناظر بندر من المرايا : وعليكم السلام
بندر وهو يناظر الشباك : ماسلمت
الياس بصوت صغير : لا تكلمه
طلال : تغار ؟
الياس : لا وش له اغار بس اقصد هو من نوع مدري كيف يعني تبي تسلم لا تكلمه
طلال انفجر ضحك : هههههههههه
اما الياس لف ورا على بندر : وين يوصلك؟
بندر : الراشد
الياس حق طلال : روح الراشد
بعد مــانزل بندر الراشد ..
: اقول الياس وش رايك نروح هاف مون
الياس : بس لا رحنا هناك بنفطر لانها تبعد عن الدمام 10 كيلو
طلال : مو مشكله لاني بالاساس انا ناوي افطرك
الياس : تفطرني
طلال : إيــوا افطرك بس قلت اذا فطرتك يحتاج انك تقضيها ثلاث شهور وراء بعض فـ اذا رحنا هاف مون راح تقضيها يوم
الياس نزل راسه طيب ..
في الراشد ..
: وينك ؟ ... اوكي اوكي شفتك
سكر منها وراح لها ...
وتين : وش عندك مو انت قلت اللي بينا انتهى !
بندر : ايوا اللي بينا انتهى
وتين : اجل وش له جايبني هنا ؟
بندر : نجلس ع الطاوله احسن
شافو لهم طــاوله فاضيه وجلسو فيها قبال بعض
بندر وهو يمد لها ظرف : انتي بايعه نفسك لـ هذي الدرجه
وتين : ليه ؟
بندر وهو يقط على الظرف : صورك لما الحين عندي وماسألتيني عنهم
وتين وهي تاخذ الصور فتحت الظرف وشافت صورها .. حطتهم في شنطتها : في شي ثاني بعد
بندر : لا تقدرين تروحين الحين
قــامت واهي منقهره منه يوم ابتدت تتقبله نهـــى اللي بينهم بـ سهوله ..
أما بندر طلع من الراشد واخذ له تاكسي ورجع البيت
في هاف موون اثنينهم جالسين قبال البحر ..
طلال : ماودك تسبح
الياس : ياليت والله بس ماعندي ملابس
طلال وهو يلعب في السحاب يفتحه ويسكره : انا جايب كل شي
الياس وهو يبعد يده ويسكر السحاب : اووه يعني ناوي من زمان
طلال رجع يلعب في السحاب : إيــوا
الياس وهو يلف يمين ويسار : طلال مو قدام الناس
طلال : عادي انت راح تفسخ تفسح لا تنسى ان راح نسبح
الياس : ايي انا افتح السحاب مو انت
طلال فتح السحاب كله : لا تعب نفسك هذا انا فتحته
الياس بخوف بعد : طلال مو هنااا مو هناا
طلال : وش فيك خايف مافي احد الناس كلهم صايمين حتى شووف فاضي
الياس وهو يشيل ملابسه : يلا انا بدخل البحر
فســخ طلال ودخلو الاثنين البحر ..
الياس : وناسه دافــــــــــــي
طلال ويضمه من ورا : وفي حضنك ادفـــــــــــــى
// // //
آلساعه ســــت ونص ..
فطرو ساره وتركي وراحو على طـــــــــول المطار ..
ونفس الشي فراس وبسيل واسيل وفيصل فطروو وراحو الكويت بـ سياره ..
ع الطاوله : الا وين فداء من جات وماتصلت
ام بدر : ايي صح ام سامي اتصلت علي 10 مكالمات وانا ماحسيت قومي يا وجن اتصلي شوفيها وش تبي اخاف اختك فيها شي
قامت وجــن واتصلت بيت عمتها وردت صبا : هلا والله صبا
صبا : اهليين وجن كل عام وانتي بخير
وجن : وانتي بخيير اخباركم
صبا : والله مدري وش اقولك يا وجن
وجن : شنوو فداء فيها شي !
صبا : الجنين طاح
وجن بـ صدمه : إيييييييييييييييش !!
صبا : والحين فداء في المستشفى وتطلقت من سامي
وجن : صبااااااااااا انتي من جدك كيف صااار كل هذا وليه احنا ماندري
صبا : امي اتصلت على امك واتصلنا ع البيت بس ماحد يرد
وجن : وفداء وينها الحين بـ أي مستشفى !!
.
.
في المستشفى دخلو كلهم مع بعض ام بدر وجن و وسن وبدر والريم
دخلو وشافو فداء تصيح .. وجن اللي دخلت أول وحده : فدااء ياعمري الله يعوووضك
قامت فداء وضمت وجن : طلقنـــــــي يا وجن طلقنـــــــي دخلت وكنت افكر وش راح يصير مشتاق لي مثل مـ انا مشتاقه له توقعت راح يضمني توقعت راح يقول اخر مره تروحين عني
توقعت اشيااااااااااااااء كثيييره بس ماتوقعت ان راااح يطلقنــــــــي كذا ومن غير مايقووول السبب ماتوقعت
وسن : الحمار اصلا حاصل له وحده مثـــــــــلك ولا تنزلين دمعه وحده وربي مايستاهلك
ام بدر حق بنتها بهمس : وسن عيب البنت تصيح وانتي تقولين كذا
وسن : ماتسمعينها وش تقول طلقها كذا من غير سبب
ام بدر : معلييه يابنتي اللي خلق سامي خلق مليووون غيره وفي النهايه صديقيني اهو الخسران مو انتي
قرب بدر من فداء وخذها من حضن وجن : مثــل ما خسرك خسرني انا ... مسح دموعها : اللي مثل سامي اي كلمه ينقص عليهم وانتي تستاهلين واحد ارفع من سامي
فداء بسرعه : لا بدر لا تقول كذا لا تخليني السبب بدر حلفت عليك ماتكلمه ولا تقوله شي اهو طلقني بـ ثلاث يعني مافي فايده وحتى لو فيه فايده انا مابيه عفته حتى لو الحين يجي مابيه بس انت لا تبعد عنه واعتبر ان شي ماصار
بدر : بالعكس اللي صار خلاني اعرف مدى حقارته
الريم كانت تشوفهم وتصيح مع أختها وتخالط اللي فيها مع اختها
طلعت من الغرفه واهي مقطعه نفسها بكي
" ليـه الدنيا مافيها امـــان ، ليــه مشكله وحده تصير تجمـــع كل المشاكل ليه الفراق صار سهل ، ليـــــــــه كذا "
غطت وجهها بـ يدها ودخلت فــي نوبـــــــــــة بكـــاء ..
// // //
: شـ شـــنو هذا !!!!!!!!
لف تركي على ساره : مسسستوعبه !!
مساعد : أمـــــــــــــــــــــــــــــي !!
ساره واهي تمسك تركي : تركي امسكـ ..
مسكها مساعد من الجهه الثانيه : ساااااره !!
تركي وهو يجلسها ع الكنب : انا بروح اشوف وش السالفه
مساعد : لحظه تركي لا تدخل
تركي : انت اسسمع صوت ضحكهم اللي واصل لـ هنا
مساعد : انتظرها تطلع ونعرف شسالفه وروح جيب ماي حق ساره
راح تركي المطبــــخ وفي يده الماي
مساعد : ساره ... ساره .. انتي بخير !
ساره واهي تفتح اشوي اشوي : امي مع واحد !
تركي بعد ماسمع صوت الضحك مره ثانيه ماقدر يتحمــــــــــل وفتح الباب
مساعد : تــــركي لا !
أمـــــــــه في حضن واحد ومنو طليــــــــــق أخته اسيل !! بو عبد الله
بس مع هذا ما أثر فيه ضحك بـ ستهزاء وطلع من البيت ..
قــام مساعد ودخل الغرفــــــــه شاف احد يدخل دورة المياه .. عرف إن أمـه بعد ماشاف بو عبد الله
: أنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــت !
بو عبد لله بـ سخريه : على سنة الله ورسوله
مساعد قرب منه بعصبيه : يعني شنوووووووووو ! تزووووووووووجت امـــــــي
طلعت ام مساعد من دورة المياه بعد مالبست شي استر من اللي لابسته : مساعد مثل ماقال على سنة الله ورسووله
مساعد قرب بعصبيــــه : على أبـــــــــــــــــــــــوي !!! ومن غير ما احنا ندري
ام مساعد : رايكم مايهمني
مساعد : مايهمك !! طيــــــــــب وانتي بعد ماتهمينــــــــا ومن بكرره احنا في السعوديه ومانعرفك ولا تعرفينــا
ام مساعد : روح انت وتركي بس ساره لا
مساعد : اذا كنت مجنـــــــــون ذيك الحزه خليتها معاك
ام مساعد : مسااااعد احترم نفسسك انا امك
مساعد : أمــي ! والله زززين تعرفين اني ولدك
ام مساعد : انا ماقلت انتو مو اولادي
مساعد : لـ قلتي راينا مايهمك هذا وش اسمـــــــه !
ام مساعد : خلاص سكر الموضوع واللي صار صار
مساعد : لا مو اللي صار صار وماراح اسكر الموضوع بـ سهوووله
ساره دخلت : مالقيتي الا بو عبد الله تتزوجينه ! تدرين وش مسوووي تدرين ان مهددنا إن يدمر واحد واحد فينــا تدرين ان اسيل خلاص ماراح تمشي والسبب اهو تدرين اني بتزوج من واحد تاجر مخدرات والسبب اهو
وتدرين ان الشركــــــه اللي ابوي تعب تعب وهو يبنيـــها راح تنبـــاع حق هذا التبـــــــــــــــــــن زوجك
مساعد وهو يضم ساره : ماعليك منهم لا تبكيــــــــــن
ام مساعد : اووووووووه والله انتو بس تكبرون السالفه
ساره بصوت عالي : مووو كبيييره عندك ان بنتك تتزوج من تاجر مخدرااااااااااااات !
ام مساعد : ومن قال انج راح تتزوجينه ؟
ساره : سألي الزززفت اللي عندك
بو عبد الله : شنو انا مايخصني شي يلا حبيبتي انا طالع وتفاهمي مع اولادك
مساعد بعصبيه : جـــــــــــب لا تقول حبيبتي .. لف على امه : اختااااااااااااااااااااري احنا ولا اهووو اختااااااااااااري
ام مساعد : مب اختار انتو اللي تختارووون ومثل ماقلت ساره مالها طلعه من هنا
مساعد : اخليها مع واحد مراهق في الخمسيــــــــــــــن والله اني تبن لـ سويتها
ام مساعد : مساعد وبعدين معاك لا ترفع صوووتك
ركضــــت ساره برا الغرفـــــه واهي تصـــيح
اما مساعد ناظرها من فــوق لـ تحت وراح عند ساره ..
في الغرفه ..
: قلت لك لا تبكيــــــــــــن
ساره : لا تخلووني هنا مابي اجلس
مساعد : ماراح تجلسين انا مووو غبــــي حتى لو قلتي بجلس ماراح اخليك الا لما امي تتطلق وبعدين لحظه وش اللي قلتيه من اشوي تتزوجين تاجر مخدرات
ساره واهي تمسح دموعها : بدر راح ينسجن لو ماتزوج فهد
مساعد : فهد ماغيره اللي كان خاطبك ؟! اهو تاجر مخدرات
ساره : يقول بدر
مساعد : وبدر موافق انك تتزوجينه ؟
ساره : لا بس انا بقنعـــــــــه
مساعد : غبيـــــــه
ساره : يعني بدر عادي يروح السجن !
مساعد : لا مو عادي بس وش دخل فهد يدخله السجن
ساره : لانه فهد اهو اللي طلع بدر من السجن
مساعد : والله لو ان ولد رئيس مايقدر يطلع واحد ويدخل واحد السجن فوووضى اهي الدنيا
ساره : يعني جد مايقدر ؟
مساعد : لا مايقدر
ساره : اجل كيف طلع بدر من السجن في البدايه
مساعد رفع كتفه : مدري
ساره : ششفت يعني يقدر يدخله مره ثانيه
مساعد : مدري مدري كل اللي ادري عنه مستحيل تتزوجين هذا فهد
ساره : وبدر
مساعد : اهو رجال وانتي بنت يتحمل السجن
ساره : وواحنا !
مساعد : شنو فيكم ؟
ساره : يعني خالتي ام بدر راح تضيع من غير ولدها بدر انت عارف ان بندر مافيه فايده وحتى الياس اللي معاهم هم مافيهم فايده راح يضيعون
مساعد : بس احنا بنرجع السعوديه ياغبيه
ساره : وامي !
مساعد : بطقاق اللي يطقها انا لو اجلس هنا راح استجـــــــــن تبيني اشوف امي كل يوم مع واحد في الغرفه غير ابوووي والله لـ يستخف عقلي
اذا اهي مستغنيه عنا احنا بعد مستغنين عنها
ساره : لا اسمع نروح نعيش عند جدتي ونقول حق امي احنا رجعنا يمكن تغير رايها
مساعد : امممم فكره
ساره : وين تركي ؟
مساعد : مدري بس يلا قوومي تعرفين وينه بيت جدتي ؟
ساره : ايي اعرفه
مساعد : طيب عندها اولاد اخاف تتضايق
ساره : عندها عبدالله بس يدرس في الكويت وريما هنا
مساعد : الحين اجازه يعني اكيد عبد الله هنا
ساره : طيب يلا قـــــــــوم
// // //
فــي الشقـــه ..
الياس وهو يلبس : تقدر تقول
طلال وهو متمدد ع السرير : طيب واهلك شفتهم ؟
الياس بعد ماخلص راح جلس جنبه : ايي شفتهم في البدايه كنت متحمس بس يوم شفتهم ماحسيت ولا شي
طلال : ههههههه يمكن لانك ماتعودت عليهم
الياس وهو يتمدد جنب طلال : يمكن
طلال : وطيب وبعد ؟
الياس : بس شفت جدتي وخالي
طلال : حلوو خالك ؟
الياس : وش عليك
طلال : يعني انت حلو قلت يمكن خالك احلى
الياس : عندي صوره له تبي تشوفه
طلال : ورني
قام الياس وراح يجيب جـــواله ورجـــع وجلس على طرف السرير : قووم
طلال : تعال انت تمدد جنبي
الياس : اذا تمددت يجي لي نوووم
طلال وهو دايخ :انا ابيك تنام
الياس وهو يرفع كتفه : مافيني نوم علشان انام وذا نمت انا الحين اروح
طلال : ماعندك سياره تروح فيها
الياس : اخذ سيارتك
قام طلال وتنهد : هذا قمت
ابتسم له الياس وطلع له صورة خاله : شووف هذا اهو
طلال : وووووع
الياس : ههههههههههه
طلال : جد وع ماحب الرجال اللي يحط له حلق
الياس وهو يغلق الجوال : طيب يلا رجعني الساعه 8 الحين
طلال : بدري
الياس : طيب نطلع وارجع الساعه تسع زهقت من هنا
طلال : طيب قوم الصاله
الياس : يعني الحين حليتها مابي اجلس في البيت
رفــــــــــــع الياس واخذه حق الصاله : وودي اسولف معاك
الياس : طيب نزلني ومالك الا طيب الخاطر
طلال : حتى لو كان الفجر لا تقول بروح
الياس : طيب نزلني
طلال : اول قول وعدني انك تجلس معاي للفجر وتنام معاي بعد
الياس وهو ماسك رقبته علشان لا يطيح : طييب وش اقول حق بدر
طلال : قووله إنك بالمزرعه اي شي
الياس : طيب اذا نمت معاك راح تجبرني افطر ومابي افطر يومين وانت قلت اذا فطرت هنا راح اصوم ثلاث شهور وانا مابقدر اصوم ثلاث شهور
طلال وهو يبوسه في خده : ماراح اجبرك تفطر بس راح ننام والله *_^
الياس : طيب ممكن الحين تنزلني
طلال وهو ينزله : ممكن
الياس : طلال اسألك سؤال وتجاوبني بـ صراحه
طلال : تفضل ؟
الياس : انت تحبني ولا يعنـ
طلال قاطعه : الياس انا مو بس احبك انا اموووووت فيك وربي اموووت فيك يوم انت في امريكا والله ماتدري وش صار فيني
الياس : أجل ليـــه كذا ليه تصور كل شي اللي بينا وتهددني
طلال : علشان ماتروح عنـــــــي
الياس : اكذب عليك لو اقولك بـ تخلى عنك
ابتسم طلال بـ حب وباس يد الياس : سامحني هالشي لازم اسويه علشان لا تتركني
الياس : انت مو خايف علي ؟
طلال : من شنو ؟
الياس : لو احد يسرق الاشرطـــه مو خايف علي من الفضيحه
طلال : بـذبح نفسي لو يصير كذا وبذبحك معاي
الياس : وليه تنتظر لما تذبح نفسك وتذبحني احذف كل شي
طلال : واذا تركتني
الياس : ماراح اتركك وربي ماراح اتركك العكس اذا سويت كذا راح احبك اكثـــر
طلال : يعني عاجبك الوضع
الياس : لا مو عاجبني انا اتمنى إن بس نظل صديقين من غير اللي انت تبيه
طلال نزل راسه : انت تدري ان فيني عجز جنسي وماقدر اتزوج ليه تحرمني
الياس مسك يده : طيب وانا ! شنو ذنبي ؟
طلال : ذنبك اني احبك
لف الياس الجهه الثانيه وهو يرعص على يد طلال
طلال وهو يرعص على يده اكثر : سامحني
الياس لف عليه : اذا انا سامحتك اهلي ماراح يسامحونك
فك يده من الياس وقام ..
الياس : ليه ماتتعالج
طلال : حاولت بس مافيه فايده
الياس وهو يضم طلال من ورا : ماراح اتخلى عنـــــــك وبساعدك في العــلاج بس توعدني اذا تعالجت تحذف كل اللي عندك ونبقـــى اصدقااااء بــس
طلال : اوعــدك
// // //
,
في السياره ..


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -